تفضيل الله تعالى لليهود

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

تفضيل الله تعالى لليهود

صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 17

الموضوع: تفضيل الله تعالى لليهود

  1. #1
    الصورة الرمزية بنت الجوابر
    بنت الجوابر غير متواجد حالياً عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    34
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    03-11-2013
    على الساعة
    08:19 AM

    افتراضي تفضيل الله تعالى لليهود

    السلام عليكم ورحمة الله

    هناك شبهة اثارها متشدق في منتدى اخر عن القران الكريم

    قال الله تعالى

    يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ اذْكُرُواْ نِعْمَتِيَ الَّتِي أَنْعَمْتُ عَلَيْكُمْ وَأَنِّي فَضَّلْتُكُمْ عَلَى الْعَالَمِينَ(122) سورة البقرة

    يستشهد بهذه الاية ليبن بان اليهود كانوا الافضل ومازالوا الافضل في يومنا هذا بحكم تقدمهم في مجال العلم والمعرفة والاكتشافات العلمية ونحن العرب متاخرين جدا في هذا التوجه ووصف العرب يانهم يجرون خلف اليهود لعلاجهم واخذ العلم منهم حتى ان اغلب من اخذوا جوائز نوبل هم من اليهود

    كيف نرد على هذا اكلام


    وسؤال اخر قد احترت في اجابته

    ابناء ابراهيم هم اسماعيل واسحاق عليهم السلام

    اليهود الذين فضلهم الله تعالى هم من نسل اسحاق عليه السلام

    والعرب من نسل اسماعيل الذي هو الابن الاكبر

    ماحكمة الله تعالى في تفضيل ذرية اسحاق الابن الاصغر ابتداءا عن ذرية اسماعيل؟
    ارجو ان يكون السؤال واضحا

  2. #2
    الصورة الرمزية ابو طارق
    ابو طارق غير متواجد حالياً غفر الله له ولوالديه
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,986
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    22-07-2017
    على الساعة
    01:28 AM

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    لقد بدأت بالرد على هذه الشبهة ولكن جائني ضيوف من بيت المقدس فشغلت بهم ولم أتمكن من تكملة ما بدأت ،
    لا أدري قد لا أتمكن من الرد غدا
    فإن لم يرد على هذه الشبهة أحد الإخوة الفضلاء أعاود الكتابة إن شاء الله

  3. #3
    الصورة الرمزية السيف العضب
    السيف العضب غير متواجد حالياً المشرف العام
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    المشاركات
    2,521
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    18-11-2017
    على الساعة
    05:55 PM

    افتراضي

    راجعي الرابط التالي
    http://aljame3.net/ib/index.php?showtopic=6952
    .
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    لتحميل الكتاب (اضغط هنا)

  4. #4
    الصورة الرمزية بنت الجوابر
    بنت الجوابر غير متواجد حالياً عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    34
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    03-11-2013
    على الساعة
    08:19 AM

    افتراضي

    نعم اخي الكريم جزاكم الله خيرا على هذا الرابط ولكن

    عندما يقارن بنو اسرائيل في زمن موسى عليه السلام ببنو اسرائيل الان والمتمثل باليهود في فلسطين المحتلة وباقي دول العالم

    وانت تعلم بانهم يتفاخرون بعرقهم وانهم من دم نقي ولازاولوا كذلك ولا ادري قرات بعض المقالات تؤكد بانهم دمهم اصبح مخلوطا
    كيفية الرد على ذلك هل اعتمد على الدراسات العلمية لعلماء الاجناس ام مايقوله كتبهم

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Aug 2012
    المشاركات
    155
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    07-01-2013
    على الساعة
    03:40 PM

    افتراضي

    ﺑﺴﻢ ﺍﻟﻠﻪ ﺍﻟﺮﺣﻤﻦ ﺍﻟﺮﺣﻴﻢ
    ﻭﺍﻟﺼﻼﺓ ﻭﺍﻟﺴﻼﻡ ﻋﻠﻰ ﺍﺷﺮﻑ ﺍﻟﻤﺮﺳﻠﻴﻦ

    ﺍﻟﺴﻼﻡ ﻋﻠﻴﻜﻢ
    ﻫﻲ ﻟﺒﻨﻲ ﺍﺳﺮﺍﺋﻴﻞ ﻟﻴﺘﺬﻛﺮﻭﺍ ﺍﻧﻪ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺎﺿﻲ ﻛﺎﻧﻮﺍ ﺷﻌﺐ ﺍﻟﻠﻪ ﺍﻟﻤﺨﺘﺎﺭ ﻭﺑﻨﻘﺬﻫﻢ ﻋﻬﺪ ﺍﻟﻠﻪ ﻭﻗﺘﻞ ﺍﻧﺒﻴﺎﺋﻪ ﺍﺫﻟﻬﻢ ﺍﻟﻠﻪ ﻭﻫﻢ ﻳﻌﻤﻠﻮﻥ ﻻﺳﺘﻌﺎﺩﺓ ﺍﻣﺠﺎﺩ ﺍﻟﻤﺎﺿﻲ ﻭﻟﻜﻦ ﻫﻴﻬﺎﺕ ﻓﻬﻢ ﻳﺴﻌﻮﻥ ﻻﻋﺎﺩﺓ ﺑﻨﺎء ﺍﻟﻤﻌﺒﺪ ﺍﻟﻤﺰﻋﻮﻡ ﻭﻭﻭ
    ﻣﺠﺮﺩ ﺗﻌﻘﻴﺐ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤﻮﺿﻮﻉ
    ﻭﺍﻟﺴﻼﻡ ﻋﻠﻴﻜﻢ
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #6
    الصورة الرمزية تبلر
    تبلر غير متواجد حالياً عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Jun 2012
    المشاركات
    7
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    11-01-2013
    على الساعة
    11:30 AM

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اجيبك واقتبس من كتاب تفسير القران لابن كثير
    - يذكرهم الله سبحانه وتعالى بسالف نعمه على ابائهم واسلافهم - وماكان فضلهم به من ارسال الرسل منهم وانزال الكتب عليهم كما قال تعالى (ولقد اخترناهم على علم على العالمين) الدخان _32_
    وتفضيلهم هو بما اعطوا من الملك والرسل والكتب على عالم من كان في ذاك الزمان...

  7. #7
    الصورة الرمزية بنت الجوابر
    بنت الجوابر غير متواجد حالياً عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    34
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    03-11-2013
    على الساعة
    08:19 AM

    افتراضي

    لاتنسون اسئلتي بارك الله فيكم فهي على جزئين

    دمتم بود

  8. #8
    الصورة الرمزية فداء الرسول
    فداء الرسول غير متواجد حالياً رحمك الله يا سمية
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    المشاركات
    11,681
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    30-11-2017
    على الساعة
    11:44 AM

    افتراضي

    اختي الفاضلة التفضيل ليس في العلم

    واليهود ان كانوا شعب مفضلين الى يوم لم يكون ليتشتتوا

    ففي فلسطين المحتلة ثلة منهم فقط وبقية مشردة في دول العالم

    تفضلي هذا الموضوع

    مقومات الاصطفاء بين المسلمين واليهود

    http://www.saaid.net/Doat/mongiz/1.htm
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    تحمَّلتُ وحديَ مـا لا أُطيـقْ من الإغترابِ وهَـمِّ الطريـقْ
    اللهم اني اسالك في هذه الساعة ان كانت جوليان في سرور فزدها في سرورها ومن نعيمك عليها . وان كانت جوليان في عذاب فنجها من عذابك وانت الغني الحميد برحمتك يا ارحم الراحمين

  9. #9
    الصورة الرمزية بنت الجوابر
    بنت الجوابر غير متواجد حالياً عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    34
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    03-11-2013
    على الساعة
    08:19 AM

    افتراضي

    بالنسبة للعلوم الدنيوية وتفوق اليهود فيها وتاخر العرب.

    بارك الله فيكم ننتظر الاجابة على السؤال الثاني


    وسؤال اخر قد احترت في اجابته

    ابناء ابراهيم هم اسماعيل واسحاق عليهم السلام

    اليهود الذين فضلهم الله تعالى هم من نسل اسحاق عليه السلام

    والعرب من نسل اسماعيل الذي هو الابن الاكبر

    ماحكمة الله تعالى في تفضيل ذرية اسحاق الابن الاصغر ابتداءا عن ذرية اسماعيل؟
    ارجو ان يكون السؤال واضحا

  10. #10
    الصورة الرمزية ابو طارق
    ابو طارق غير متواجد حالياً غفر الله له ولوالديه
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,986
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    22-07-2017
    على الساعة
    01:28 AM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    إبنتي الكريمة بنت الجوابرحفظك الله ورعاك

    لا شك أن الله فضل بني إسرائيل على العالمين

    وقد ذكر الله تعالى ذلك في العديد من الآيات فقد جاء في سورة البقرة في الآية 47 وفي الآية 122 من نفس السورة

    ( يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ اذْكُرُواْ نِعْمَتِيَ الَّتِي أَنْعَمْتُ عَلَيْكُمْ وَأَنِّي فَضَّلْتُكُمْ عَلَى الْعَالَمِينَ )

    ولكن قبل أن أخوض في هذا الموضوع أردت أن أنوه إلى بعض الحقائق التي نعتقدها نحن كمسلمين

    أولها - أننا نعتقد اعتقادا جازما أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له

    ونعتقد كذلك أن الله خالق كل شيء ومليكه

    وأن الله خلق آدم عليه السلام من تراب وأنه خلق الخلق كلهم من ذريته

    وكذلك نعتقد أن الله اصطفى من الناس خيرهم وأفضلهم لحمل رسالته وهم الأنبياء والمرسلين عليهم الصلاة والسلام

    ولذلك فإننا كمسلمين نحب الأنبياء ونوقرهم ونجلهم جميعا دون استثناء ومن جملة الأنبياء الذين نكن لهم كل ود ومحبة وإجلال نبي الله إسرائيل عليه الصلاة والسلام


    فإسرائيل هو نبي الله ابن نبي الله إسحق ابن نبي الله إبراهيم ووالد نبي الله يوسف ووالد الأسباط عليهم جميعا أفضل الصلاة والسلام


    فالقاعدة عندنا أننا نحب لله ونكره لله

    وعليه فإننا نحب ونجل من أحبه الله وفضله وإسرائيل عليه السلام أحدهم ، وكذلك لا نكره ولا نبغض إلا من كرهه الله ولعنه وفرعون عدو بني إسرائيل أحدهم ،


    وفي هذا ردا على من يتهمنا بكراهية بني إسرائيل

    ( من الغرابة أن يتهمنا بعض المسيحيين بكراهية بني إسرائيل ، مع العلم أن المسيحيين هم من يصفون بني إسرائيل بأولاد الأفاعي وأنهم من أب هو إبليس ،

    والمسيحيون هم من أحرقوا بني إسرائيل في الهولكوست ،

    والمسيحيون هم من وضعوا بني اسرائيل في أفران الغاز وهم الذين صنعوا من شحوم بني إسرائيل نوعا من الصابون ،

    فعلوا كل هذا وأكثر ، ثم يتهموننا نحن بمعاداة بني إسرائيل )

    نعود للتفضيل

    فما هو المقصود بتفضيل بني إسرائيل ؟

    هل المقصود أن الله فضلهم على باقي أبناء آدم بالأجسام والقوة ؟

    فهذا لا يعقل ، لأن آدم عليه السلام أبو البشرية جمعاء ، والأبناء في أغلب الأحيان غير متساوين ، فيهم القوي وفيهم الضعيف فيهم الطويل وفيهم القصير وهكذا ،

    كما أن هناك من هم أضخم أجساما من بني إسرائل وأشد قوة فهل هم أفضل من بني إسرائيل بسبب ذلك ؟


    ثم هل المقصود بالتفضيل أن الله فضلهم بالعلوم الحياتية وكثرة المال ؟

    وهذا أيضا غير صحيح ، فلم يسبقوا البشرية بشيء من العلوم والاختراعات ، بل نراهم أقل علما واختراعا وصناعة من اليابانيين والصينيين والهنود ، بالرغم من أنهم جميعا وثنيين أو عابدو بقر

    فهل هم أفضل من بني إسرائيل بسبب تقدمهم التكنلوجي ؟

    ثم إذا كان العرب والمسلمون أقل شأنا من بني إسرائيل بسبب حصول بعضهم على عدد كبير من شهادات نوبل وغيرها من الشهادات ،

    ففي اعتقادي أنه لا يقول بذلك إلا أحمق أو جاهل

    وذلك أن العرب والمسلمين مضى عليهم ما يزيد على قرن من الزمان لا يملكون زمام أمرهم ، فالحروب العالمية انهكتهم وأفقدتهم ملايين الملايين من شبابهم ، كما واستعمرت بلدانهم ومزقت من أجل سيادة المستعمر ، ونهبت ثرواتهم وخيراتهم ، حتى كتب التراث وقطع الآثارهم لم تسلم من النهب ، ولم تعطى لهم الفرصة أن يلملموا جراحهم خوفا من أن يعيدوا بناء مجدهم

    ( والكل يعلم أن العرب والمسلمين كانوا صناع الحضارة وأساتذة البشرية في كل العلوم )

    ففي هذه الأيام نجد أن من حاز من العرب والمسلمين على درجة علم حازها بمجهوده الفردي بعد مشقة وعناء ، وقد انقطع السبيل بالكثير من المبدعين بسبب شح المال وعدم توفر الفرص والإمكانيات ،

    أما بالنسبة للذين حازوا من اليهود على العلوم وجوائز نوبل فقد توفرت لهم الأموال وذللت لهم الصعاب وسخرت لهم المعاهد والجامعات بكل إمكاناتها ، والأهم من ذلك أن اللجان التي تمنح الجوائز وغيرها إن لم يكون اليهود عصبها فهم يسيطرون عليها ، لذلك تختارهم قبل غيرهم ،
    كما وإنني على ثقة أن بعض الأطروحات ردت بسبب العنصرية أو كراهية لدين صاحبها وتثبيطا له ، بينما قبلت أطروحات أقل شأنا إرضاءً لصاحبها أو بتأثير من لوبي معين


    ( ذات يوم كنت وصديقي في مكان عام فلفت انتباهي لوحة فنية فأخذت أتأملها ، وإذ بأحد المسؤلين يقف إلى جانبي قائلا هل تعلم كم هو ثمن هذه اللوحة ؟

    فقلت لا ، فقال ثمنها عشرة آلاف دينار ،

    فقلت له لو أن الرسام بعدما انتهى منها وضع عليها إسمي أنا مكان إسمه فكم يكون ثمنها ؟
    فقال لا شيء


    فإن كانت العنصرية تتحكم في الكثير من جوانب الحياة في المجتمعات الراقية قبل المتخلفة ، وإن زعموا غير ذلك ، فإن في جعبتي الكثير من الأمثلة الدالة على ذلك ، ولكن لا مجال لذكرها الآن ،
    لذلك أقول قد يكون التفاضل بين البشر بسب الجنس أو اللون أو العرق أو الدولة ذات النفوذ

    ولكن الله رب العالمين وخالقهم لا يعقل أن يكون هذا ميزانه وأن يفاضل بين خلقه بسبب عرق أو جنس هو الذي اختاره لهم دون رغبتهم ودون مشورتهم


    وعليه فلا يعقل أن يكون الله فضل بني إسرائيل لعرقهم أو عنصرهم ، وأن يكون خلق الجنة لتكون حكرا على ذلك العرق الذي لا تساوي نسبته إلى البشرية إلا نذرا يسيرا ،
    وأنهم أصحاب الجنة وحدهم حتى وإن بدر منهم الكفر والعصيان


    لذلك فإن التفاضل بين الخلق في ميزان الله محكوم بطاعته وتقواه ، كما بين ربنا في كتابه العزيز إذ قال

    ( إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ )

    وقد رغب الله بني إسرائيل بحفظ العهد حتى يكونوا مميزين عن غيرهم

    (فالان ان سمعتم لصوتي وحفظتم عهدي تكونون لي خاصة من بين جميع الشعوب.فان لي كل الارض )
    خروج 19/5


    ثم يأتي الوعيد


    ( لكن ان لم تسمعوا لي ولم تعملوا كل هذه الوصايا15وان رفضتم فرائضي وكرهت انفسكم احكامي فما عملتم كل وصاياي بل نكثتم ميثاقي 16 فاني اعمل هذه بكم.اسلط عليكم رعبا وسلا وحمى تفني العينين وتتلف النفس وتزرعون باطلا زرعكم فياكله اعداؤكم17 واجعل وجهي ضدكم فتنهزمون امام اعدائكم ويتسلط عليكم مبغضوكم وتهربون وليس من يطردكم18 وان كنتم مع ذلك لا تسمعون لي ازيد على تاديبكم سبعة اضعاف حسب خطاياكم19 فاحطم فخار عزكم واصير سماءكم كالحديد وارضكم كالنحاس20 فتفرغ باطلا قوتكم وارضكم لا تعطي غلتها واشجار الارض لا تعطي اثمارها21 وان سلكتم معي بالخلاف ولم تشاءوا ان تسمعوا لي ازيد عليكم ضربات سبعة اضعاف حسب خطاياكم22 اطلق عليكم وحوش البرية فتعدمكم الاولاد وتقرض بهائمكم وتقللكم فتوحش طرقكم23 وان لم تتادبوا مني بذلك بل سلكتم معي بالخلاف24 فاني انا اسلك معكم بالخلاف واضربكم سبعة اضعاف حسب خطاياكم25 اجلب عليكم سيفا ينتقم نقمة الميثاق فتجتمعون الى مدنكم وارسل في وسطكم الوبا فتدفعون بيد العدو26 بكسري لكم عصا الخبز تخبز عشر نساء خبزكم في تنور واحد ويرددن خبزكم بالوزن فتاكلون ولا تشبعون27 وان كنتم بذلك لا تسمعون لي بل سلكتم معي بالخلاف28 فانا اسلك معكم بالخلاف ساخطا واؤدبكم سبعة اضعاف حسب خطاياكم29 فتاكلون لحم بنيكم . ولحم بناتكم تاكلون30 واخرب مرتفعاتكم واقطع شمساتكم والقي جثثكم على جثث اصنامكم وترذلكم نفسي31 واصير مدنكم خربة ومقادسكم موحشة ولا اشتم رائحة سروركم32 واوحش الارض فيستوحش منها اعداؤكم الساكنون فيها 33 واذريكم بين الامم واجرد وراءكم السيف فتصير ارضكم موحشة ومدنكم تصير خربة34 حينئذ تستوفي الارض سبوتها كل ايام وحشتها وانتم في ارض اعدائكم.حينئذ تسبت الارض وتستوفي سبوتها35 كل ايام وحشتها تسبت ما لم تسبته من سبوتكم في سكنكم عليها36 والباقون منكم القي الجبانة في قلوبهم في اراضي اعدائهم فيهزمهم صوت ورقة مندفعة فيهربون كالهرب من السيف ويسقطون وليس طارد37 ويعثر بعضهم ببعض كما من امام السيف وليس طارد ولا يكون لكم قيام امام اعدائكم38 فتهلكون بين الشعوب وتاكلكم ارض اعدائكم39 والباقون منكم يفنون بذنوبهم في اراضي اعدائكم . وايضا بذنوب ابائهم معهم يفنون)
    لاويين 26/14


    لذلك فان ميزان الله في التفضل بين العباد لا يكون إلا بالتقوى فقط ، وبكل ما تحمله كلمة التقوى من معنى ،

    فالأتقى لله هو الأفضل بغض النظر عن العرق أو الجنس أو اللون


    لذلك في فترة من الزمن فضل الله بني إسرائيل على العالمين بكثرة الرسل والأنبياء ، مما يستلزم أن يكونوا أشد تمسكا بشرع الله ووصاياه ، فيكونوا بذلك أقرب إلى الله من غيرهم ، وخاصة أن الله فضل الله عليهم كبيرا ، فقد أنقذهم من العبودية ومن ظلم فرعون وبالرسل والآيات ، وعلى مشهد منهم أغرق عدوهم فرعون وجنوده ،

    لذلك كان الأولى بهم أن يطيعوا الله ولا يعصونه


    ولكن لم يطل بهم المقام فتبدل حالهم من الطاعة إلى المعصية ،

    فأخذت رسلهم بأيديهم الطاعة مرة أخرى ، ثم عادوا إلى المعصية ، فأرسل الله إليهم رسلا يذكرونهم بعهد الله ويأمرونهم بالمعروف وينهونهم عن المنكر ، وتوالت الأنبياء والرسل تسوسهم ، وقد اجتمع عليهم في بعض الأزمان أكثر من نبي ، إلا أن بني إسرائيل لم يكونوا مستقرين على حال ، فكانوا مذبذبين بين الطاعة والمعصية ، بل وتعدى ذلك إلى تكذيب بعض الأنبياء وقتل بعضهم



    وقد كان المسيح عيس ابن مريم عليه السلام آخر أنبياء بني إسرائيل

    جاءهم بعدما ضلوا عن سبيل الله ، وهذه شهادته عليهم بذلك

    ( فاجاب وقال لم أرسل الا الىخراف بيتاسرائيل الضالة )
    متى 15/24

    فكان موقف بني إسرائيل من المسيح عليه السلام التكذيب والرفض والوشاية به ، وقد أجمعوا على قتله ، لا لشيء سوى أنه يريد العودة بهم إلى ربهم ( وقصته معهم معروفة )
    ومن الممكن الدخول على هذا الرابط ففيه بعض التفصيل



    إبنتي الكريمة

    نرضى بأن يكون القرآن الكريم حكما بيننا وبين من يستشهد بآية من آيات القرآن الكريم التي تدل على فضل بني إسرائيل

    لذلك نقول أن على من يريد أن يستشهد بتلك الآية أن يجمع بينها وبين باقي آيات الكتاب التي تتحدث عن بني إسرائيل ،

    فلا يعقل أن يأخذ بالآيات التي توافق هواه يقبلها ويعتبرها صحيحة

    ، أما التي تخالف رغبته فلا يقبلها ويعتبرها غير صحيحة ،


    لكل منصف أقول

    أن الله عز وجل بعدما تبدلت أحوال بني إسرائيل إلى الكفر والمعصية غضب الله عليهم فقال


    جاء ذلك في الآية 112 من سورة ال عمران ،

    وقد جاء في الآية 155 من سورة النساء


    وقد جاء أيضا في الآية 78 من سورة المائدة



    كما أن الشاهد الأكبر على أن الرضى يتبع الطاعة وأن الغضب يتبع المعصية

    أن بني إسرائيل في عهد موسى عليه السلام غضب الله عليهم عندما عبدوا العجل

    فقد جاء في الآية 54 من سورة البقرة


    وكذلك في الآية 61 من نفس السورة


    وكذلك في سورة الأعراف في الآية 152 توعدهم ربهم بالغضب والذلة



    الخلاصة

    أنه عندما استقامت بنو إسرائيل على أمر الله فضلها ربها على سائر الأمم في زمان استقامتها

    وأنها عندما ضلت وغوت واتبعت الشيطان ونقضت ميثاقها وكفرت بآيات الله خرجت من دائرة الخيرية ومن رحمة ربها وباءت بغضب الله

    أحب أن أضرب مثالا للتقريب

    هب أن أحد الملوك اختار عشرة أشخاص من بين حاشيته ، وضع ثقته فيهم ومنحهم بعض الصلاحيات وأغدق عليهم الأموال وأوكل إليهم مهمة المحافظة على أسرته وعلى القصر أثناء سفره ، وقسم المهام بينهم

    بعد عودته من السفر

    وجد أن بعضهم كان مخلصا أمينا وقد أدى واجبه على أكمل وجه

    ووجد أن بعضهم استغل غياب الملك فسرق بعض المجوهرات

    ووجد أن بعضهم أهمل وترك القصر بعد سفر الملك وذهب في رحلة صيد استغرقت معظم أيام غياب الملك

    ووجد أن أحدهم قام بتسريب الوثائق إلى جهة مناوئة للملك

    هنا يأتي السؤال :

    هل سيبقى هؤلاء العشرة بعد قدوم الملك على ما كانوا عليه من ثقة وصلاحيات ؟

    حتما سيقول الجميع لا

    سيبقي الملك على المخلص والأمين منهم فقط

    أما الباقون فستسحب منهم كل الصلاحيات وسيوضع بعضهم في السجن وسيضرب أعناق بعضهم


    ولله المثل الأعلى

    سيكون كذلك حساب رب العالمين يوم القيامة للأفراد وليس للجماعات



    فالمحسن والتقي والورع ومن التزم شرع ربه يفوز برضوان الله عز وجل

    أما الظالم والكافر والمنافق فلا ينفعه ساعتها ندم وسيكون مصيرهم إلى النار والعياذ بالله

    سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك

    التعديل الأخير تم بواسطة Doctor X ; 07-10-2012 الساعة 12:52 PM

صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة

تفضيل الله تعالى لليهود

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. اخوانى واحبائى فى الله تعالى ::كل عام وانتم بخير والى الى الله اقرب::
    بواسطة الدبابة الشيشانى في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 11-05-2013, 12:42 PM
  2. الاسباب الجالبه لحب الله تعالى "من كلام ابن القيم رحمه الله :.
    بواسطة محبة رسول العزة في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 02-03-2010, 07:46 PM
  3. قال الله تعالى ( ولله المثل الأعلى ) ثلاث عشرة صفة لله تعالى
    بواسطة المهتدي بالله في المنتدى العقيدة والتوحيد
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 12-11-2006, 02:23 AM
  4. المسيح قال لليهود أنا الله!!
    بواسطة Confused_man في المنتدى حقائق حول التوحيد و التثليث
    مشاركات: 24
    آخر مشاركة: 24-10-2006, 08:01 PM
  5. المسيح أرسله الله لليهود بسبب المسجد الأقصى
    بواسطة ali9 في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 11-12-2005, 07:46 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

تفضيل الله تعالى لليهود

تفضيل الله تعالى لليهود