يا من أسأتم لنبينا هذا دينكم وهذا ديننا

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

معرض الكتاب القبطى.. وممارسة إلغاء الآخر » آخر مشاركة: الفضة | == == | نواقض الإسلام العشرة........لا بد ان يعرفها كل مسلم (هام جدا) » آخر مشاركة: مهنا الشيباني | == == | زواج المتعة في العهد القديم » آخر مشاركة: undertaker635 | == == | بالصور.. هنا "مجمع البحرين" حيث التقى الخضر بالنبي موسى » آخر مشاركة: إيهاب محمد | == == | بيان ان يسوع هو رسول الله عيسى الذى نزل عليه الانجيل وبلغه وبالادله المصوره من كتابكم المقدس » آخر مشاركة: عبد الرحيم1 | == == | بالروابط المسيحيه:البطريرك مار إغناطيوس زكا الأول الرئيس الأعلى للكنيسة السريانية الأرثوذكسية في العالم يعترف بإباحيه نشيد الإنشاد!(فضيحة) » آخر مشاركة: نيو | == == | سؤال جرىء(الحلقه 11):لو كان محمد نبيا كاذبا..لماذا يحمل نفسه مثل هذا؟؟ » آخر مشاركة: نيو | == == | نواقض الإسلام العشرة .....لابد ان يعرفها كل مسلم » آخر مشاركة: نيو | == == | صلب المنصر هولي بايبل على أيدي خرفان الزريبة العربية ! » آخر مشاركة: نيو | == == | لتصمت نساؤكم في الكنائس : تطبيق عملي ! » آخر مشاركة: نيو | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

يا من أسأتم لنبينا هذا دينكم وهذا ديننا

النتائج 1 إلى 10 من 10

الموضوع: يا من أسأتم لنبينا هذا دينكم وهذا ديننا

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المشاركات
    6
    آخر نشاط
    05-12-2007
    على الساعة
    02:26 PM

    افتراضي يا من أسأتم لنبينا هذا دينكم وهذا ديننا

    بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم أما بعد : -

    قال الله تعالى : ( و لا تجادلوا أهل الكتاب إلا بالتى هى أحسن إلا الذين ظلموا منهم )

    ففى خضم ما يتعرض إليه الإسلام من هجمة شرسة ممن لا يملكون الحجة و البرهان للدفاع عن رأيهم
    لا يملكون إلا الألفاظ البذيئة و الصور المسيئية التى لا تدل عن شىء إلا باطلهم
    و عدم امتلاكهم إلى مقومات المجادلة العقلانية الحسنة

    و رغم هذا قد أمرنا الله تعالى بأمر إلهى و هو أن نجادلهم المجادلة العقلانية الحسنة إلا الذين ظلموا منهم

    و إن شاء الله سأحاول حصر الشبهات التى يروجها من لا حجة و لا برهان لهم
    و ستكون البداية عن (آداب الحروب ) فى دينهم و فى ديننا

    أولا : فى دينهم

    ( فالآن اقتلوا كل ذكر من الأطفال . و كل امرأة عرفت رجلا بمضاجعة ذكر اقتلوها . و لكن جميع الأطفال من النساء اللواتى لم يعرفن مضاجعة ذكر أبقوهن لكم حيات ) (سفر الأعداد 31 : 32 - 35 )

    ( و أما مدن هؤلاء الشعوب التى يعطيك الرب إلهك نصيبا فلا تستبق منها نسمة )
    ( سفر التثنية 20-16 )
    و إذا كان مترجم الكتاب المقدس لديهم إلى العربية لكلمة "نسمة " قد خفف من حدة صدمة المشاعر إزاء هذا النص فإن مترجم الكتاب المقدس إلى الإنجليزية لم يوار شيئا من البشاعة إذ قال :
    you ( jews) shall save alive nothing that breathes
    و فى ذلك أمر صريح بعدم استبقاء شىء حى على أرض البلاد المفتوحة غزوا من الأشياء التى يمكن أن تتنفس نباتا و حيوانا و إنسانا

    ( و حرموا كل من فى المدينة من رجل و امرأة من طفل و شيخ حتى البقر و الغنم و الحمير بحد السيف ) (سفر يشوع 6 : 21 )

    و هذا طبعا طاعة لدينهم


    ثانيا : ديننا

    فى المقابل نجد تلك الدساتير و النصائح التى كان الرسول صلى الله عليه و سلم يزود بها المقاتلين و سار على دربه خلفاؤه و حكام المسلمين

    و هى فى مجملها تضع دستور الحرب فى الإسلام و تجعلها تقوم على آداب و معاملات إنسانية يسلم فيها النبات و الحيوان فضلا عن الإنسان

    وصية أبى بكر للجيوش قبل الخروج للجهاد

    ( أيها الناس قفوا أوصكم بعشر فاحفظوها عنى :

    لا تخونوا و لا تغلوا و لا تغدروا و لا تمثلوا و لا تقتلوا طفلا صغيرا و لا شيخا كبيرا أو امرأة و لا تعقروا نخلا و لا تحرقوه و لا تقطعوا شجرة مثمرة و لا تذبحوا شاة و لا بقرة و لا بعيرا إلا لأكله و سوف تمرون بأقوام قد فرغوا أنفسهم فى الصوامع فدعوهم و ما فرغوا أنفسهم له و سوف تقدمون على قوم يأتونكم بآنية فيها ألوان الطعام فإذا أكلتم منها شيئا بعد شىء فاذكروا اسم الله عليها و تلقون أقواما قد فحصوا أوساط رءوسهم و تركوا حولها مثل العصائب فاخفقوهم بالسيف خفقا اندفعوا باسم الله

    و هذه الوصايا إنما هى أداب الحروب فى الإسلام و التى أيضا أوصانا بها نبينا صلى الله عليه و سلم فهل هذا الإرهاب فى نظرهم !!!!!!!!

    فهذا دينهم ....و هذا ديننا

    إن شاء الله سيكون الموضوع القادم عن (سيدنا عيسى فى الإسلام و غيره )

    و بمشيئة الله تعالى سأوالى الكتابه فى هذه الصفحات تحت نفس العنوان
    مع ذكر اسم كل موضوع قادم بإذن الله تعالى بعد كل موضوع حالى

    اللهم اجعل عملنا هذا خالصا لوجهك الكريم و تقبل منا يا أرحم الراحمين
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المشاركات
    6
    آخر نشاط
    05-12-2007
    على الساعة
    02:26 PM

    افتراضي

    بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله صلى الله عليه و سلم أما بعد : -

    قال الله تعالى : ( و لا تجادلوا أهل الكتاب إلا بالتى هى أحسن إلا الذين ظلموا منهم )

    و تنفيذا لهذا الأمر الإلهى قد سبق و كتبت عن ( أداب الحروب ) فى الإسلام و فى غيره من الشرائع الأخرى

    و إن شاء الله سأكتب اليوم عن ( سيدنا عيسى ) فى الإسلام و غيره


    فى دينهم

    أول معجزاته فى الإنجيل :

    إن أول معجزة ينسبها إنجيل يوحنا إلى المسيح عليه السلام هى تحويل المسيح الماء خمرا أثناء عرس
    ( فلما ذاق رئيس المتكأ الماء المتحول خمرا و لم يكن يعلم من أين هى و لكن الخدام كانوا يعرفون ) ، قال رئيس المتكأ قولته المخاتلة ) ( يوحنا 2: 9 )

    ( هذه بداية الآيات فعلها يسوع فى قانا الجليل و أظهر مجده فآمن به تلاميذه )
    ( يوحنا 2 : 11 )

    ملا حظة :

    1- يوحنا اليونانى الذى صاغ الإنجيل الرابع قد استمد المعلومات الخاصة بسيرة المسيح من الشيخ يوحنا بن زبدى الذى كان يعيش فى مدينة إفسس التى كانت معروفة بأنها مدينة الخمر و العهر

    2- ليس من الغريب إذا أن يوحنا اليونانى الذى أوكلوا إليه صياغة الإنجيل باللغة اليونانية يصرح بألوهية المسيح قد صرح أول ما صرح بإباحة الخمر إذ جعل المسيح يحول الماء خمرا و جعل أم المسيح تسقى بنفسها الناس خمرا و صرح ثانى ما صرح بإطلاق سراح الزانية المتلبسة بالزنى دون عقاب و إن لم يستطع بنص صريح واضح بألوهية المسيح كما كانوا قد طلبوا منه !!

    3- و لقد جعلوه يستهل مخاطبته لأمه بقوله لها ( يا امرأة ) بدلا أن يقول لها يا أمى مثلا ( يا امرأة ) ( يوحنا 2 : 4 )
    و تماما تماما كما يقول للمرأة الزانية : ( يا امرأة أين هم أولئك المشتكون عليك ) ( يوحنا 8 : 10 )
    المشتكون عليها : إن لم يكن للقارىء الكريم خبرة بلغة الإنجيل هم المتهمون لها بالزنى

    لقد جعلوه بالإنجيل يخاطب أمه بذات اللفظ غير اللائق من ابن لأمه الذى خاطب به المرأة الزانية ( يا امرأة ) !!!!!

    4- و أيضا جعلوه يقول بالإنجيل ( أتظنون أنى جئت لأعطى سلاما الأرض . كلا أقول لكم بل انقساما )( لوقا 12- 51)
    و جعلوه أيضا يقول ( إن كان أحد يأتىإلى و لا يبغض أباه و امه و امرأته و إخوته و أخواته حتى نفسه أيضا فلا يقدر أن يكون لى تلميذا ) ( لوقا 14 : 26 )

    و جعلوه أيضا يقول ( لا تظنوا أنى جئت لألقى سلاما على الأرض ما جئت لألقى سلاما بل سيفا فإنى جئت لأفرق الإنسان ضد أبيه و الابنه ضد أمها و الكنة ضد حماتها و أعداء الإنسان أهل بيته )( متى 10:24-27)

    5- و لم يكن عيسى عليه السلام وفق نصوص الإنجيل إلها إن عيسى عليه السلام لم يكن يسمح لأحد كما ورد بالإنجيل أن يصفه بأنه (رجل صالح good)
    ناهيك عن إله ( و إذا واحد تقدم و قال له أيها المعلم الصالح أى صلاح أعمل لتكون لى الحياة الأبدية فقال له لماذا تدعونى صالحا ليس أحد صالح إلا واحد هو الله ) ( متى 19 : 16 - 17 )

    و كلمة (god )كانت مألوفة فى أعراف اليهود و تقاليدهم إذ كانوا يطلقون
    لفظ ( إله god ) على (عالم الدين ) لأن رجل الدين كان يتحدث غالبا عن الرب
    و و رفض المسيح أن يلقب نفسه بهذا اللقب مؤثرا أن يلقب نفسه( بابن عالم الدين )و ذلك تواضعا منه عليه السلام و تميزا لتعاليمه عن تعاليم رجال الدين اليهودى المحرفة
    و من هنا حدث اللبس و الخلط فى المفاهيم و المعتقدات بعد ذلك و تم ترجمة لفظ god أنه إله مع العلم كما ذكرت فى الفقرة السابقة أن معناها عالم الدين !!!


    فى ديننا

    و فى المقابل نجد كيف قام الإسلام بتكريم سيدنا عيسى عليه السلام

    قال الله تعالى : ( فأتت به قومها تحمله قالوا يا مريم لقد جئت شيئا فريا * يا أخت هارون ما كان أبوك امرأ سوء و ما كانت أمك بغيا * فأشارت إليه قالوا كيف نكلم من كان فى المهد صبيا * قال إنى عبد الله آتانى الكتاب و جعلنى نبيا * و جعلنى مباركا أين ما كنت و أوصانى بالصلاة و الزكاة مادمت حيا * و برا بوالدتى و لم يجعلنى جبارا شقيا * و السلام على يوم ولدت و يوم أموت و يوم أبعث حيا * ذلك عيسى ابن مريم قول الحق الذى فيه يمترون * ما كان لله أن يتخذ من ولد سبحانه إذا قضى أمرا فإنما يقول له كن فيكون * و إن الله ربى و ربكم فاعبدوه هذا صراط مستقيم )سورة مريم الأية 27 إلى 36

    قال الله تعالى ( و لما جاء عيسى بالبينات قال قد جئتكم بالحكمة و لأبين لكم بعض الذى تختلفون فيه فاتقوا الله و أطيعون * إن الله هو ربى و ربكم فاعبدوه هذا صراط مستقيم ) سورة الزخرف الأية 63 إلى 64


    قال الله تعالى : ( و إذ قال عيسى ابن مريم يا بنى إسرائيل إنى رسول الله إليكم مصدقا لما بين يدى من التوراة و مبشرا برسول يأتى من بعدى اسمه أحمد فلما جاءهم بالبينات قالوا هذا سحر مبين ) سورة الصف الأية 6


    و فى الأيات السابقة توضيح بأن أول معجزة ينسبها القرآن إلى المسيح عليه السلام هى دفاع المسيح عن أمه و دفعه افتراء قومها عليها و اتهامهم لها بما لم يحدث منها ذلك و هو لا يزال طفلا رضيعا فى مهده فى الأسبوع الأول لمولده عليه السلام

    كما فى الأيات من توضيح احترامه و بره العظيم لوالدته ( و برا بوالدتى )

    كما فى الأيات من حبه للسلام ( و السلام على يوم ولدت و يوم أموت و يوم أبعث حيا )

    كما أن فيها توضيحا بأنه عليه السلام بعث رسولا ليبين بعض الذي يختلفون فيه


    هذا عن ( سيدنا عيسى عليه السلام )

    فى دينهم و فى ديننا

    إن شاء الله سيكون الموضوع القادم عن ( الدعوة إلى التفكر فى الإسلام و غيره)
    اللهم اجعل عملنا هذا خالصا لوجهك الكريم و تقبل منا يا أرحم الراحمين
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المشاركات
    6
    آخر نشاط
    05-12-2007
    على الساعة
    02:26 PM

    افتراضي

    بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم أما بعد : -

    أحبتى فى الله : سبق أن كتبت فى 1- آداب الحروب 2- عيسى عليه السلام

    و إن شاء الله اليوم سأكتب فى موضوع عن ( الدعوة إلى التفكر ) فى الإسلام و غيره

    و قبل عرض الموضوع الجديد لابد من التأكيد على بعض التعريفات المهمة

    FF0066 هو دين الله الذى أوحاه إلى سيدنا محمد صلى الله عليه و سلم و هو إيمان و عمل

    FF3333 يمثل(العقيدة ) و هى التصديق بالشىء و الجزم به دون شك أو ريبة و يمثل الأصول التى تقوم عليها شرائع الإسلام و عنها تنبثق فروعه

    FF0033 يمثل( الشريعة) و الفروع التى تعتبر للإيمان و العقيدة

    CC3366 العقيدة الواحدة و الثابتة هى عقيدة التوحيد و جعل الله هذه العقيدة عامة للبشر و خالدة على الدهر لما لها من أثر بين و نفع ظاهر فى حياة الأفراد و الجماعات و هذه العقيدة التى أنزل الله بها كتبه و أرسل بها رسله جميعا و جعلها فى الأولين و الأخرين

    FF3333 كانت الرسل تعرض على الناس هذه العقيدة عرضا كله سهولة و بساطة و منطق فتلفت الأنظار إلىملكوت السموات و الأرض و توقظ العقول إلى آيات الله و تنبه فطرهم إلى ما غرس فيها من شعور بالتدين و إحساس بعالم وراء هذا العالم المادى

    و على هذه السنن مضى رسول الله صلى الله عليه و سلم عليه يغرس هذه العقيدة فى نفوس أمته لافتا الأنظار و موجها الأفكار و موقظا العقول و منبها الفطر و متعهدا هذا الغرس بالتربية و التنمية حتى بلغ الغاية من النجاح و استطاع أن ينقل الأمة من الوثنية و الشرك إلى عقيدة التوحيد

    FF3300
    - لو بعقلك أدركت أن شخصا أهلا للثقه 100% و لا يوجد أى شك فى ثقتك به
    و أراد هذا الشخص إختبار ثقتك به بقوله ( وقع لى على هذه الأوراق البيضاء ) فإنك سوف توقع بدون سرد أسئلة عن ماهية هذه الأوراق مثلا
    أما إذا كانت ثقتك به ليست كاملة فإنك تسأل عن هذه الأوراق

    و بالمثل فإن
    (الإيمان أو العقيدة )هو بناء الثقة فى الله عن طريق العقل و الفكر
    و (العمل أو الشريعة) هو الدليل الذى سوف تقدمه على ثقتك فى الله

    فلا يجوز أن يناقش أحد عدد الركعات فى الصلاة مثلا فإن كان عنده عقيدة سليمة فإن إقامة الصلاة بركعاتها المفروضه فريضة يجب أداؤها بدون سؤال عن السبب لأنهاالدليل الذى سوف تقدمه على ثقتك بالله

    FF3333

    العقيدة : هى الثالوث ( الأب و الأبن و الروح القدس ) و تجمع الثلاثة فى إله واحد
    قالت دائرة معارف القرن التاسع عشر عند كلمة الثالوث : ( إن عقيدة الثالوث و إن لم تكن موجودة فى العهد الجديد الإنجيل و لا فى أعمال الأباء الرسوليين و لا فى تلاميذهم الأقربين إلا أن الكنيسة الكاثوليكية و المذهب البروتستنتى الواقف مع التقليد يزعمون أن عقيد التثليث كانت مقبولة عند المسيحين فى كل زمان رغما من أدلة التاريخ الذى يرينا كيف ظهرت هذه العقيدة و كيف نمت و كيف علقت بها الكنيسة بعد ذلك نعم )

    و من العجيب أنهم يبنون شريعة على عقيدة لا يمكن إدراكها بالعقل فإذا سألتهم ما معنى عقيدة الثليث فإن الإجابة الحاضرة لديهم هى ( ( آمن ثم افهم ) أو ( آمن تحدث لك المعجزات ) أو ( آمن و أنت أعمى ) و الذى يقرأ فى كيفية و سائل التنصير سوف يرى أن أى منصر لابد أن يقول جملة من هذه الجمل أو جملة تحوى معناها عند دعوته إلى عقيدة لا يمكن أن تفهمها أصلا !!!!!!!!!!

    FF0033أن أحد المسلمين قال لأحد القسوس : إن بعض الناس أخبرنى أن رئيس الملائكة قد مات
    فقال له القسيس: إن ذلك كذب لأن الملائكة خالدون لا يموتون
    فقال المسلم : و كيف؟ و أنت تقول الآن فى وعظك إن الإله قد مات على خشبة الصليب فكيف يموت الإله و تخلد الملائكة
    فبهت القسيس و لم ينطق بكلمة أو ينبس ببنت شفة

    و هذا بإختصار شديد عقيدتهم
    FF3333

    العقيدة : هى التوحيد و مفهومها ينتظم فى

    1-المعرفة بالله و المعرفة بأسمائه الحسنى و صفاته العليا و المعرفة بدلائل وجوده ومظاهر عظمته فى الكون و الطبيعة و توحيد الله توحيدا يليق بألوهيته و ربوبيته و أسمائه و صفاته عز و جل

    2- المعرفة بعالم ما وراء الطبيعة أو العالم الغير منظور و ما فيه من قوى الخير التىتتمثل فى الملائكة و قوى الشر التى تتمثل فى إبليس و جنوده الشياطين و المعرفة بما فى هذا العالم أيضا من جن و أرواح

    3- المعرفة بكتب الله التى أنزلها لتحديد معالم الحق و الباطل و الخير و الشر و الحلال و الحرام و الحسن و القبيح

    4- المعرفة بأنبياء الله و رسله الذين اختارهم ليكونوا ؟أعلام الهدى و قادة الخلق إلى الحق

    5- المعرفة باليوم الأخر و ما فيه من بعث و جزاء و ثواب و عقاب و جنة و نار

    6- المعرفة بالقدر الذى يسير عليه نظام الكون فى الخلق و التدبير

    و نجد القرءان الكريم بالأيات التى تدعو إلى التفكر
    قال الله تعالى : ( قل انظروا ماذا فى السموات و الأرض ) سورة يونس آية101

    قال الله تعالى : ( أفلا ينظرون إلى الإبل كيف خلقت* و إلى السماء كيف رفعت * و إلى الجبال كيف نصبت * و إلى الأرض كيف سطحت ) سورة الغاشية من الأية (17إلى20 )

    و نجد مثل ضربه الله تعالى للمشرك و الموحد لبيان الفرق بينهم

    قال الله تعالى : ( ضرب الله مثلا رجلا فيه شركاء متشاكسون و رجلا سلما لرجل هل يستويان مثلا الحمد لله بل أكثرهم لا يعلمون )سورة الزمر الأية 29

    و من الجدير بالذكر أنه رغم حبنا الشديد لرسولنا صلى الله عليه وسلم فإنه لا يجوز مثلا الحلف به أو حتى المبالغة فى إطرائه كما وصى بذلك قائلا : ( لا تطرونى كما أطرت النصارى ابن مريم إنما أنا عبد فقولوا عبد الله و رسوله) رواه الشيخان

    فالحمد لله الذى جعلنا عبيدا له و كرمنا بعبوديته

    فهذا دينهم و هذا ديننا

    FF3333

    اللهم اجعل عملنا هذا خالصا لوجهك الكريم و تقبل منا يا أرحم الراحمين
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #4
    الصورة الرمزية ahmad121212
    ahmad121212 غير متواجد حالياً Banned
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    المشاركات
    22
    آخر نشاط
    18-11-2007
    على الساعة
    02:39 PM

    افتراضي

    thanks its really a great topic
    gazakee allah khayran

  5. #5
    الصورة الرمزية sa3d
    sa3d غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    7,400
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    04-06-2012
    على الساعة
    08:48 PM

    افتراضي



  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المشاركات
    6
    آخر نشاط
    05-12-2007
    على الساعة
    02:26 PM

    افتراضي

    بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله صلى الله عليه و سلم أما بعد : -

    4- ( التنبوءات ومدى صحتها )

    يزخر التاريخ بأخبار الرجال الذين ادعو معرفة الغيب و القدرة على التنبوء بالمستقبل و القليل من هؤلاء استطاع أن يصيب فى بعض ما قاله دون مراعاة للدقة فى التفاصيل أما من يوجد فى البشرية من يخبربعشرات من الأمور المستقبلية بأوصاف شاملة و دقة مذهلة بحيث يشهد الواقع على صحة كل ما تنبأ به دونما أخطاء فذلك أمر لا سبيل إلى معرفته أو الوصول إليه إلا بوحى من الله عز و جل و هو ما جعل أخبار النبى عن الأحداث و الوقائع التى كانت فى حياته و بعد مماته وجها من وجوه الإعجاز

    إن القرءان الكريم و السنة الشريفة زاخرة بالتنبوءات التى أخبر الله عز و جل و المعصوم صلى الله و سلم بها و التى تحققت و لم تدع أى مجالا للشك فى عظمة هذا الدين الحنيف دين الفطرة الدين الإسلامى

    و فى المقابل نرى فى كتب الأديان الأخرى تنبؤات و لكن لم تتحقق !!!

    فى دينهم

    أ- قال الله لسيدنا آدم فيما ترويه التوراة : ( و أما شجرة الخير و الشر فلا تأكل منها . لأنك يوم تأكل منها موتا تموت ) ( سفر التكوين 2 :17)

    و لقد أكل سيدنا آدم و أكلت أمنا حواء من شجرة الخير و الشر و موتا لم يموتا !!!!!!

    و يناقضه قول التوراة :

    ب- و كانت أيام آدم بعدما ولد شيثا ثمانى مائة سنة و ولد بنين و بنات ) (سفر التكوين 5 :5 )

    و هذا النص قاطع الدلالة على كذب النبوءة الإلهية كما أوردتها التوراة فى النص السابق و يدل هذا النص على أن آدم أكل من الشجرة التى نهاه الله عنها و لم يمت موتا .

    لقد امتد العمر بأدم بعدها خمسة قرون

    ج- و لقد كانت الحية التى اتخذ الشيطان هيئتها أكثر صدقا من الله بنصهم المقدس عندما أغرت حواء بالأكل من ذات الشجرة فقالت الحية لحواء على حد قول التوراة : ( و أما ثمر الشجرة التى فى و سط الجنة فقال الله لا تأكلا منه و لاتمساه لئلا تموتا . فقالت الحية للمرأة لن تموتا ) (سفر التكوين 3 : 3-4)


    فى ديننا

    قد أخبر النبى صلى الله عليه و سلم عن الكثير من الغيوب التى أطلعه الله عليها فى مناسبات عديدة

    كان أهمها موقفه حينما قام بالناس خطيبا فأخبرهم بما هو كائن إلى يوم القيامة

    يقول عمر بن الخطاب رضى الله عنه ( قام فينا النبى صلى الله عليه و سلم مقاما فأخبرنا عن بدء الخلق حتى دخل أهل الجنة منازلهم و أهل النار منازلهم حفظ ذلك من حفظه و نسيه من نسيه ) رواه البخارى

    و تتنوع التنبوءات التى أخبر بها رسول الله صلى الله عليه و سلم بين البشارة باستشهاد عدد من أصحابه و الإخبار بتمكين هذه الأمة و ظهورها على اعدائها و التحذير مما سيحدث فى الأمة من افتراق و البعد عن منهج الله و التنبوء بزوال بعض الممالك و الدول من بعده

    و فتح البعض الأخر و البيان لأشراط الساعة و ما بين يديها من الفتن و غير ذلك من الأخبار الصحيحة


    و هذا عن التنبوءات فى دينهم و ديننا

    على سبيل الإجمال و ليس الحصر و برجاء من الأخوة و الأخوات فى الله من يملك إضافات فى هذا الموضوع أن يضيفها و جزاكم الله خيرا

    إن شاء الله الموضوع القادم عن الإعجاز العلمى

    اللهم اجعل عملنا هذا خالصا لوجهك الكريم و تقبل منا يا أرحم الراحمين
    التعديل الأخير تم بواسطة أم يحيى المصرية ; 19-11-2007 الساعة 10:25 AM
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المشاركات
    6
    آخر نشاط
    05-12-2007
    على الساعة
    02:26 PM

    افتراضي

    بسم الله و الصلاة و السلام على رسول الله صلى الله عليه و سلم أما بعد :-

    الإعجاز العلمى

    معجزة القرءان الكريم هى المعجزة الخالدة الباقية إلى يوم القيامة و القرءان

    خاتم الكتب السماوية ... ليس له عصر معين فى إعجازه و لا زمن محدد فى

    تحديه للبشرية كلها و هو لم يأت ككتاب علم ... هذه حقيقه يجب أن نضعها فى

    أذهاننا ... و القرءان جاء لينذر من كان حيا .. و من هنا فإنه موجه إلى

    الأحياء .. و تحديه هو بالنسبه لمن يقيمون على هذه الأرض ... و ليس لمن

    انتقلوا إلى الدار الأخرة ... فأولئك يرون عين اليقين .. و يعرفون الحق بعد

    مغادرتهم الدنيا

    فبإذن الله سأعقد مقارنة عقلانية مختصرة بين وجهة الإعجاز فى كتابنا المقدس و هو القرءان و بين كتب الأخرين المقدسة و هذا كما ذكرت من قبل تنفيذا

    لقول الله تعالى : ( و لا تجادلوا أهل الكتاب إلا بالتى هى أحسن إلا الذين ظلموا منهم )

    فى دينهم

    1- نمر له سبع رؤوس : ( ثم وقفت على رمل البحر فرأيت وحشا طالعا من البحر له سبع رءوس و عشرة قرون و على قرنه عشرة تيجان كقوائم دب و فمه كفم أسد و أعطاه التنين قدرته و عرشه و سلطانا عظيما ) رؤيا يوحن اللاهوتى 13:1-2

    ملاحظة : بماذا يفيد هذا النص فى كتاب مقدس منزل لهداية الناس لا لسرد حكايات ؟؟!!!

    2- أكل البراز و شرب البول : ( فقال لهم ربشافى هل إلى سيدك و إليك أرسلنى سيدى لكى أتكلم بهذا الكلام . أليس إلى الرجال الجالسين على السور ليأكلوا عذرتهم و يشربوا بولهم معكم ) سفر الملوك الثانى 18 :27 / و أيضا فى أشعياء 36:12

    ملاحظة : هل يليق بنص فى كتاب مقدس أن يذكر فيه مثل هذه القاذورات ؟!!!!

    3- طيور تمشى على أربع : ( و كل دبيب الطير الماشى على أربع فهو مكروه لكم ) اللاويين 11:20

    4- أكل الكعك المخبوز على البراز : ( و تأكل كعكا من الشعير على الجزء الذى يخرج من الإنسان تخبزه أمام عيونهم و قال الرب هكذا يأكل بنو اسرائيل خبزهم النجس بين الأمم الذين أطردهم إليهم ) حزقيال 4 : 12 - 13

    ملاحظة : كيف يتعبد إنسان بمثل هذا النص و هو يتخيله أمامه !!!!!!

    و من يقرأ فى الكتب المقدسة سيجدها مليئة بمثل هذه الأشياء التى لا يدركها العقل

    و فى المقابل نرى الأعجاز العقلانى فى القرءان الكريم الذى يخاطب العقل البشرى

    فى ديننا

    1- قال الله تعالى : ( و إذا وقع القول عليهم أخرجنا لهم دابة من الأرض تكلمهم أن الناس كانوا بأياتنا لا يوقنون ) سورة النمل 82

    إذ أن كلام دابة الأرض من علامات يوم القيامة إذ تتبدل الأرض غير الأرض و تتغير نواميس الطبيعة لقيام القيامة .

    2- القرءان الكريم عالج جميع مشاكل البشر كلها.. و مزق حجب الغيب الثلاثة .. حجاب الزمن الماضى .. و حجاب الحاضر .. و حجاب المستقبل .. بل إنه دخل إلى أعماق النفس البشرية ليظهر ما تخبئه و لا تبوح به و لا يعلمه إلا الله ... و مزق القرءان بعد ذلك حجب المستقبل القريب و البعيد فأنبأ عن اشياء لم يكن العقل يعتقد انها ستحدث او انها يمكن ان تحدث .. و تنبأ بنتائج حروب و مصائر شعوب .. و كشف لنا علم الأجنه .. و تحدى البشريه ان تخلق ذبابة .. و كشف عما هو اصغر من الذرة .. و قال (و ما تحت الثرى) مشيرا أن هناك اشياء هائلة فى باطن الأرض

    قال الله تعالى : ( و ما كنت لديهم إذ يلقون أقلامهم أيهم يكفل مريم )... كشف حجب الماضى

    قال الله تعالى : ( و يقولون فى أنفسهم لولا يعذبنا الله )... كشف ما فى أنفسهم

    قال الله تعالى : ( و سيحلفون بالله لو استطعنا لخرجنا معكم )... كشف حجب المستقبل

    قال الله تعالى : ( و إذا جاءوك حيوك بما لم يحيك به الله ).... كشف حجب الحاضر

    قال الله تعالى : ( آلم * غلبت الروم * فى أدنى الأرض و هم من بعد غلبهم سيغلبون ) ... التنبؤ بنتائج الحروب

    قال الله تعالى : ( ثم جعلناه نطفة فى قرار مكين * ثم خلقنا النطفة علقة فخلقنا العلقة مضغة فخلقنا المضغة عظاما فكسونا العظام لحما )... علم الأجنة

    قال الله تعالى : ( فمن يعمل مثقال ذرة خيرا يره ).... ذكر الذرة فى القرءان

    قال الله تعالى : ( و لا أصغر من ذلك و لا أكبر إلا فى كتاب مبين ) ...إذن فهناك شىء أصغر من الذرة

    قال الله تعالى : ( أينما تكونوا يدرككم الموت و لو كنتم فى بروج مشيدة )... التحدى بعدم القدرةعلى الهروب من الموت

    قال الله تعالى : ( و الأرض مددناها )... دليل على كروية الأرض

    و هذه مقارنة مختصرة فى الإعجاز العلمى... و لمن أراد الإستزادة فيمكنه الإطلاع على الكتب الأتية

    1- عتاد الجهاد ... للمناظر أحمد ديدات( رحمه الله)
    2- معجزة القرءان....للشيخ محمد متولى الشعراوى (رحمه الله )

    بإذن الله سيكون موضوع المقارنة القادم عن( صفات الله) فى الكتب المقدسة

    اللهم اجعل عملنا هذا خالصا لوجهك الكريم و تقبل منا يا أرحم الراحمين

    تمنياتى للجميع بالسعادة فى الدنيا و الأخرة
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  8. #8
    الصورة الرمزية ashrafmod
    ashrafmod غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Aug 2005
    المشاركات
    70
    آخر نشاط
    15-01-2015
    على الساعة
    12:19 AM

    افتراضي

    جميلة هذه الجملة اختنا الكريمة



    أن أحد المسلمين قال لأحد القسوس : إن بعض الناس أخبرنى أن رئيس الملائكة قد مات
    فقال له القسيس: إن ذلك كذب لأن الملائكة خالدون لا يموتون
    فقال المسلم : و كيف؟ و أنت تقول الآن فى وعظك إن الإله قد مات على خشبة الصليب فكيف يموت الإله و تخلد الملائكة
    فبهت القسيس و لم ينطق بكلمة أو ينبس ببنت شفة

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المشاركات
    6
    آخر نشاط
    05-12-2007
    على الساعة
    02:26 PM

    افتراضي

    بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله صلى الله عليه و سلم أما بعد :-

    إن شاء الله سأكتب هذا الموضوع عن صفات الله عز و جل فى الكتب المقدسة

    صفات الله عز و جل

    فى دينهم

    قد نسب إليه الكتاب المقدس صفات لا تليق مع ما يجب لله من جلال و كمال

    1- هل يجوز أن يصفر الله و يصدر عنه صفير كما تصوره التوراة؟

    (( فيرفع الله راية للأمم من بعيد ويصفر لهم من أقصى الأرض فإذا هم بالعجلة يأتون سريعاً )) ( سفر إشعياء 5:26 )
    وأيضاً :(( أسفر لهم وأجمعهم لأنى قد فديتهم ويكثرون كما كثروا )) ( زكريا 10:8 ). ويتضح من هذا النص العجيب أن (( فكرة أو عقيدة الفداء)) ليست فكرة من مبتكرات المسيحيه .ها هى ذى موجودة بهذا النص العجيب القصير الموجود بسفر زكريا ، وهو من أسفار التوراة . ولا جدال فى أن التوراة كانت موجوده قبل وجود المسيح أو بالأحرى قبل ظهوره أمام أعين الناس.


    2- هل يجوز أن يزأر الله كما تزأر الأسود ؟

    : (( الرب كالجبار يخرج . كرجل حروب ينهض غيرته . يهتف ويصرخ ويقوى على أعدائه )) ( سفر إشعياء 42:13). وأيضاً :(( وأنت فتنبأ عليهم بكل هذا الكلام وقل لهم . الرب من العلاء يزمجر ومن مسكن قدسه يطلق صوته يزأر زئيراً على مسكنه بهتاف كالدائسين يصرخ ضد كل سكان الأرض )) ( سفر إرميا 25:30)


    3- هل يجوز أن يقوم الله بعمل الحلاق ؟

    (( فى ذلك اليوم يحلق (( السيد )) بموسى مستأجرة فى عبر النهر يملك أشور الرأس وشعر الرجلين وتنزع اللحية أيضاً )) ( سفر إشعياء 7:20)


    4- هل يجوز أن يمرض الله ؟

    (( فمن يشفق عليك يا أورشليم ومن يعزيك ومن يميل ليسألأك عن سلامتك . أنت تركتنى يقول الرب. إلى الوراء سرت فأمد يدى عليك وأهلكك . مللت من الندامة )) (سفر إرمياء 15:5-6 ) . وأيضاً :(( ورأى الرب أن شر الإنسان قد كثر فى الأرض ز وأن كل تصور أفكار قلبه إنما هو شرير كل يوم . فحزن الرب أنه عمل الإنسان فى الأرض وتأسف فى قلبه )) ( سفر التكوين 6: 5_6 )


    5- هل يجوز أن يمتطى الله ملاكاً أو طفلاً جميلاً ؟

    :(( فى ضيقى دعوت الرب وإلى إلهى صرخت فسمع من هيكله صوتى وصراخى دخل أذنيه . فارتجت الأرض وارتعشت .. أسس السموات اردعدت وأرتجت لأنه غضب .. صعد دخان من أنفه و نار من فمه أكلت جمر اشتعلت منه . طأطأ السماوات ونزل وضباب تحت رجليه . ركب على (( كروب )) وطار ورئى على أجنحة الريح )) ( صموئيل الثانى 22 :7-11 )


    6- هل يجوز أن يقتل الله خمسين ألفا وسبعين من الناس لأنهم نظروا إلى صندوق التابوت ؟

    (( وضرب أهل بيتشمس لأنهم نظروا إلى التابوت الرب. وضرب من الشعب خمسين ألأف رجل وسبعين رجلاً .فناح الشعب لأن الرب ضرب الشعب ضربة عظيمة )) ( صموئيل الأول 6:19 )


    فى ديننا

    قال الله تعالى : ( هو الأول (2) والأخر (3) والظاهر (4) والباطن (5) وهو بكل شئ عليم)

    قال الله تعالى : ( كل شئ هالك إلا وجهه )

    قال تعالى : ( كل من عليها فان* ويبقى وجه ربك ذو الجلال والإكرام )

    قال الله تعالى : ( الله لآ إله إلا هو الحى القيوم لا تأخذه سنة ولا نوم له ما فى السماوات وما فى الأرض من ذا الذى يشفع عنده إلا بإذنه يعلم ما بين أيديهم وما خلفهم ولا يحيطون بشئ من علمه إلا بما شآء وسع كرسيه السماوات والأرض ولا يؤده حفظهما وهو العلى العظيم )

    قال تعالى : ( قل هو الله أحد *الله الصمد *لم يلد ولم يولد *ولم يكن له كفواً أحد)

    قال تعالى : ( لا تدركه الأبصار وهو يدرك الأبصار وهو اللطيف الخبير )

    قال الله تعالى : ( ليس كمثله شىء و هو السميع البصير )

    قال الله تعالى : ( و لقد خلقنا السموات و الأرض و ما بينهما فى ستة أيام و ما مسنا من لغوب )

    قال الله تعالى : ( و هو الذى يحى و يميت و له اختلاف الليل و النهار أفلا تعقلون )


    ومن أحسن ما قيل فى ذلك ، قول البوصيرى فى قصيدته

    جاء المسيح من الإله رسولا **** فأبى أقل العالمين عقولا
    أسمعتم أن الإله لحاجة ****يتناول المشروب والمأكولا ؟
    وينام من التعب ويدعو ربه **** ويروم من حر الهجير مقيلا
    ويمسه الألم الذى لم يستطع**** صرفأً له عنه ولا تحويلا
    ياليت شعرى حين مات بزعمهم **** من كان بالتدبير عنه كفيلا
    زعموا الإله فدى العبيد بنفسه**** وأراه كان القاتل المقتولا
    أيجوز قول منزه لإلهه **** سبحان قاتل نفسه فأقولا
    أو جل من جعل اليهود بزعمكم **** شوك القتاد لرأسه إكليلا
    ومضى لحبل صليبه مستسلماً **** للموت مكتوف اليدين ذليلا
    ضل النصارى فى المسيح وأقسموا **** لا يهتدون إلى الرشاد سبيلا
    جعلوا الثلاثة واحداً ولو أهتدوا **** لم يجعلوا العدد الكثير قليلا
    وإذا أراد الله فتنة معشر **** وأضلهم رأوا القبيح جميلا

    إن شاء الله سيكون الموضوع القادم عن( صفات الأنبياء و الرسل ) فى الكتب المقدسة

    اللهم اجعل عملنا هذا خالصا لوجهك الكريم و تقبل منا يا أرحم الراحمين
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    14
    آخر نشاط
    03-01-2010
    على الساعة
    07:59 PM

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

    جزاك الله خيرآ ياام يحي

    وجعلة الله في ميزان حسناتك
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

يا من أسأتم لنبينا هذا دينكم وهذا ديننا

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. هذا ديننا
    بواسطة احمد العربى في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 09-12-2009, 03:34 AM
  2. إن هذا العلم دين فانظروا عن من تأخذون دينكم
    بواسطة zika_s3dawy في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 05-03-2008, 02:43 PM
  3. حتى فى أشد المحن ديننا أغلى من أنفسنا وهذا مافعله جعفر
    بواسطة أبا عمر في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 26-02-2007, 01:22 PM
  4. من البالتوك الى الانسبيك نصرة لنبينا الحبيب
    بواسطة im4allah في المنتدى منتدى غرف البال توك
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 17-02-2007, 02:01 PM
  5. مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 08-02-2007, 03:02 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يا من أسأتم لنبينا هذا دينكم وهذا ديننا

يا من أسأتم لنبينا هذا دينكم وهذا ديننا