صفحة التعليقات على حوار الأخ مجدى فوزى / الضيفة كاتى

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

صفحة التعليقات على حوار الأخ مجدى فوزى / الضيفة كاتى

صفحة 44 من 72 الأولىالأولى ... 14 29 34 43 44 45 54 59 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 431 إلى 440 من 713

الموضوع: صفحة التعليقات على حوار الأخ مجدى فوزى / الضيفة كاتى

  1. #431
    الصورة الرمزية إدريسي
    إدريسي غير متواجد حالياً مشرف منتديات حوار الأديان
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    1,044
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    31-01-2016
    على الساعة
    09:55 PM

    افتراضي

    اقتباس
    ايضا ليس المطلوب من الرب ان يشرح كل شىء بالتفصيل فى اياته والا لماذا لم يشرح القران كيفيه الصلاه والوضوء وعدد ركعات الصلاه واشياء وتفاصيل اخرى كثيره استنتجها المسلمون فيما بعد وليس لها ايه فى القران .

    كاتي .. يبدو أنك لا تعرفين أنه عندنا شيئ إسمه "السنة" هي أيضا وحي من الله عز وجل ، يشرح لنا الله فيها كل شيئ بالتفصيل .


    وبالمناسبة .. السنة منقولة إلينا بدقة شديدة .. فالله عز وجل وفق علماء المسلمين لوضع قواعد صارمة حتى نتأكد من صحة نسبتها إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم .. فنحن نعرف من نقلوها إلينا ونعرف أحوالهم ونعرف كيف نقلوها إلينا .. نعرف الحديث الصحيح من الحديث الحسن من الحديث الضعيف من الحديث الموضوع ...

    وليس كما كتابكم "المقدس" الذي لا تعرفون من كتب معظم أسفاره ولا أين ولا متى تم كتابتها .. وحتى لو خمنتم من هم كتبة بعض أسفاره فإنكم تجدون أنفسكم تجهلون بعض نساخها أو مترجميها وتجهلون أحوالهم .. كل هذا باعتراف كبار علمائكم أنفسهم ..

    وعلى سبيل المثال .. ها هي "الرسالة إلى العبرانيين" الموجودة في الإنجيل والتي تستدلون بها على أمور أساسية ومهمة من عقيدتكم .. لقد أجمعت الطوائف المسيحية الثلاث على أنها مجهولة الهوية :

    جاء في الموقع الرسمي لكنيسة الأنبا تكلا الأرثوذكسية أن كاتب الرسالة إلى العبرانيين أحد أسفار العهد الجديد شخص مجهول :




    مقدمة الرسالة إلى العبرانيين في الكتاب المقدس للكاثوليك (طبعة دار المشرق ص 687) تقول أيضا أن كاتبها مجهول :




    دائرة المعارف الكتابية البروتستانتية أيضا تقول أن كاتب الرسالة مجهول :

    عبرانيون – الرسالة إلى العبرانيين :
    ((أولاً – الكاتب : لا يُعلم – على وجه اليقين – كاتب هذه الرسالة))


    وهكذا حال بقية أسفار كتابكم كلها يا كاتي .. فهي إما مجهول كاتبها وإما يوجد انقطاع في سندها .. فضلا عن مصداقية الأشخاص الذين نقلوها إليكم ..

    وأنصحك بأن تقرئي شيئا عن السنة عندنا وعن علم يسمى "علم الحديث" وتقارني ذلك بالكتاب المقدس عندكم .. وتطرحي على نفسك هذا السؤال : هل لو وجدت ورقة في الشارع لا تعرفين من كتبها ولا كيف وصلت إلى ذلك المكان ، فإنك ستصدقين ببساطة ما هو مكتوب في تلك الورقة ؟!! .. أعتقد أن الإجابة على هذا السؤال سوف تسقط دينك المسيحي كله ولن يبقى هناك داع لتناقشي مع الأخ الحبيب مجدي فوزي عقيدة الفداء أو ألوهية المسيح أو الثالوث أو ...
    التعديل الأخير تم بواسطة إدريسي ; 09-10-2012 الساعة 12:53 AM
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #432
    الصورة الرمزية إدريسي
    إدريسي غير متواجد حالياً مشرف منتديات حوار الأديان
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    1,044
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    31-01-2016
    على الساعة
    09:55 PM

    افتراضي

    اقتباس
    ايضا بخصوص ان الاسلام لم يترك شىء الا وذكره طيب ما معنى هذا الاختلاف الرهيب حتى فى اصل العقيده فاذا كان الرسول محمد قد ذكر لكم كل شىء فلماذا الاختلاف اليس هذا لانه كلام بشر فلهاذا ظهر الاختلاف ؟ هناك اختلاف عن الحجاب نفسه امر به الرب ام لا غير الاختلاف عنال الحجاب والنقاب . هناك اختلاف فى طريقه الوضوء هناك اختلاف عن الصحابه نفسهم الكثير والكثير كله اختلاف فى الاقاويل فتجد هذا يقول كذا وذلك يقول كذا وفى الاخر تقولوا ان المسيحيه دين مكتوب من البشر .
    معذره انا لم اكن احب ان ادخل فى الاسلاميات الان ولكن رد حضرتك اجبرنى على الرد
    احتاج ان اكتب رساله للضروره وليست عندى هذه الخاصيه

    أولا .. العلماء عندنا لم يختلفوا أبدا في الحجاب هل هو أمر من الله كما تقولين .. هم أجمعوا أنه أمر من الله .. ولكنهم اختلفوا فقط في النقاب هل هو واجب أم مستحب وليس هل هو أمر من الله هو الآخر ..

    أما من يقول أن الله لم يأمر بالحجاب فهؤلاء بعض الجهال عندنا للأسف وليسوا علماء .. وإن كنت تريدين أن تحتجي بهم فنحن أيضا سنحتج عليك بأقوال بعض المسيحيين في الولايات المتحدة الأمريكية ومنهم قساوسة قالوا بأن المثلية والشذوذ الجنسي حلال في المسيحية واستدلوا من الإنجيل وبالضبط إستدلوا بقصة نوم أحد التلاميذ في حضن يسوع بطريقة مثيرة للريبة .. هذا خبر منتشر في الإنترنت وفي مواقع إخبارية يمكنك البحث عنه .


    ثانيا .. لا يوجد أي اختلاف في القرآن الكريم أو في صحيح السنة وإلا فأثبتي لنا ذلك بدل الكلام الإنشائي الطائر في الهواء .. أما اختلاف المفسرين والصحابة فلم يكن اختلافهم أبدا في أصل من أصول العقيدة أو في أي أمر آخر من صلب ديننا كما عندكم أنتم حيث اختلفتم في مصدر دينكم نفسه والذي هو الكتاب المقدس فكل طائفة مسيحية لها كتاب مقدس مختلف عن الطائفة الأخرى .. البروتستانت يؤمنون بـ66 سفرا فقط بينما الكاثوليك والأقباط الأرثوذكس يؤمنون بـ 73 سفرا يعني اختلفوا مع الكاثوليك في سبعة أسفار هل هي وحي من الله أم لا .. أما الأرثوذكس في إثيوبيا فحدث ولا حرج فهم يؤمنون بأكثر من 81 سفرا !! .. هل يوجد اختلاف أعظم من هذا يا كاتي ؟!! .. وفي مصدر دينكم ووحي إلهكم نفسه ؟!!

    وأنقل لك هذه الفتوى التي توضح اختلاف المفسرين والصحابة وأنه ليس في أمر من صلب ديننا ولله الحمد :

    -----------------------

    السؤال : سؤال من ملحد في كندا : لماذا العلماء اختلفوا في تفسير القرآن الكريم ، يدَّعون أن الإنجيل الذي في كندا نسخة واحدة ، والتفسير فيها واحد ، ليس هناك رأيان ؟ فما قولكم جزاكم الله عنا خيراً ؟




    الجواب :

    الحمد لله

    أولاً :

    لم يقع الخلاف بين العلماء في تفسير جميع القرآن ، وإنما اختلفوا في تفسير بعض آيات منه ، ولا شك أن أكثر الآيات لم يقع في تفسيرها خلاف ، بل يتفق المفسرون من السلف والخلف والعلماء على تفسيرها ، وذلك أمر ظاهر لكل من يقرأ القرآن ويقرأ كتب التفسير ، وما زال عامة المسلمين يقرؤون القرآن ويسمعون آياته ولا يستشكلون أكثرها ، بل يعرفون المراد منها ، وهذا كافٍ في تحقيق هداية القرآن .

    قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله :

    "وأما ما صح عن السلف أنهم اختلفوا فيه اختلاف تناقض : فهذا قليل بالنسبة إلى ما لم يختلفوا فيه" انتهى .

    "مجموع الفتاوى" (5/162) .

    ثانياً :

    كما أن الاختلاف الواقع أكثره حدث بعد القرون المفضلة ، أما الصحابة والتابعون فكان الخلاف بينهم في تفسير القرآن قليلاً .

    قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله :

    "ولهذا كان النزاع بين الصحابة في تفسير القرآن قليلا جدا ، وهو وإن كان في التابعين أكثر منه في الصحابة ، فهو قليل بالنسبة إلى ما بعدهم ، وكلما كان العصر أشرف ، كان الاجتماع والائتلاف والعلم والبيان فيه أكثر" انتهى .

    "مجموع الفتاوى" (13/332) .

    ثالثاً :

    أما الآيات القليلة التي وقع في تفسيرها الخلاف ، فهي أيضا على أقسام :

    القسم الأول : الخلاف فيها خلاف تنوّع وليس خلاف تضاد ، فهو خلاف لفظي غير مؤثر ، وخلاف التنوع في حقيقته ليس اختلافا ، إذ من شرط الاختلاف تناقض القولين ، وهذا غير واقع في هذا القسم من الخلاف .

    قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله شارحا اختلاف التنوع :

    "وذلك صنفان :

    أحدهما : أن يعبر كل واحد منهم – يعني من المفسرين - عن المراد بعبارة غير عبارة صاحبه ، تدل على معنى في المُسَمَّى غير المعنى الآخر ، مع اتحاد المُسَمَّى ، كما قيل في اسم السيف : الصارم ، والمهند ، وذلك مثل أسماء الله الحسنى ، وأسماء رسوله صلى الله عليه وسلم ، وأسماء القرآن ، فإن أسماء الله كلها تدل على مسمى واحد ، وكل اسم من أسمائه يدل على الذات المسماة وعلى الصفة التي تضمنها الاسم ، وكذلك أسماء النبي صلى الله عليه وسلم ، مثل محمد ، وأحمد ، والماحي ، والحاشر ، والعاقب ، وكذلك أسماء القرآن : مثل القرآن ، والفرقان ، والهدى والشفاء ، والبيان ، والكتاب . وأمثال ذلك .

    إذا عرف هذا فالسلف كثيرا ما يعبرون عن المسمى بعبارة تدل على عينه وإن كان فيها من الصفة ما ليس في الاسم الآخر ، كمن يقول : أحمد : هو الحاشر ، والماحي ، والعاقب ، والقدوس هو الغفور والرحيم ، أي أن المسمى واحد ، لا أن هذه الصفة هي هذه الصفة ، ومعلوم أن هذا ليس اختلاف تضاد كما يظنه بعض الناس .

    مثال ذلك : تفسيرهم للصراط المستقيم .

    فقال بعضهم : هو " القرآن " : أي اتباعه .

    وقال بعضهم : هو " الإسلام " .

    فهذان القولان متفقان ؛ لأن دين الإسلام هو اتباع القرآن ، ولكن كل منهما نبَّه على وصف غير الوصف الآخر .

    كما أن لفظ ( صراط ) يشعر بوصف ثالث ، وكذلك قول من قال : هو " السنة والجماعة " وقول من قال : " هو طريق العبودية " وقول من قال : " هو طاعة الله ورسوله " صلى الله عليه وسلم ، وأمثال ذلك فهؤلاء كلهم أشاروا إلى ذات واحدة ؛ لكن وصفها كل منهم بصفة من صفاتها .

    الصنف الثاني : أن يذكر كل منهم من الاسم العام بعض أنواعه على سبيل التمثيل وتنبيه المستمع على النوع ، لا على سبيل الحد المطابق للمحدود في عمومه وخصوصه .

    مثل سائل أعجمي سأل عن مسمى لفظ " الخبز " ، فأري رغيفا ، وقيل له : هذا . فالإشارة إلى نوع هذا لا إلى هذا الرغيف وحده .

    مثال ذلك : ما نقل في قوله تعالى : (ثُمَّ أَوْرَثْنَا الْكِتَابَ الَّذِينَ اصْطَفَيْنَا مِنْ عِبَادِنَا فَمِنْهُمْ ظَالِمٌ لِنَفْسِهِ وَمِنْهُمْ مُقْتَصِدٌ وَمِنْهُمْ سَابِقٌ بِالْخَيْرَاتِ)

    فمعلوم أن ( الظالم ) لنفسه يتناول المضيع للواجبات والمنتهك للمحرمات ، و ( المقتصد ) يتناول فاعل الواجبات وتارك المحرمات ، و ( السابق ) يدخل فيه من سبق فتقرب بالحسنات مع الواجبات .

    ثم إن كلا منهم – يعني من المفسرين - يذكر هذا في نوع من أنواع الطاعات :

    كقول القائل : السابق الذي يصلي في أول الوقت ، والمقتصد الذي يصلي في أثنائه .

    والظالم لنفسه الذي يؤخر العصر إلى الاصفرار .

    ويقول الآخر :

    السابق والمقتصد والظالم قد ذكرهم في آخر سورة البقرة ، فإنه ذكر المحسن بالصدقة ، والظالم بأكل الربا ، والعادل بالبيع .

    فكل قول فيه ذكر نوع داخل في الآية ذكر لتعريف المستمع بتناول الآية له وتنبيهه به على نظيره ؛ فإن التعريف بالمثال قد يسهل أكثر من التعريف بالحد المطلق . والعقل السليم يتفطن للنوع كما يتفطن إذا أشير له إلى رغيف فقيل له : هذا هو الخبز " انتهى باختصار.

    "مجموع الفتاوى" (13/332-338) .

    وقال أيضا رحمه الله :

    "ينبغي أن يُعلم أن الاختلاف الواقع من المفسرين وغيرهم على وجهين :

    أحدهما : ليس فيه تضاد وتناقض ؛ بل يمكن أن يكون كل منهما حقا ، وإنما هو اختلاف تنوع ، أو اختلاف في الصفات أو العبارات ، وعامة الاختلاف الثابت عن مفسري السلف من الصحابة والتابعين هو من هذا الباب ، فإن الله سبحانه إذا ذكر في القرآن اسما مثل قوله : (اهدنا الصراط المستقيم) فكل من المفسرين يعبر عن الصراط المستقيم بعبارة يدل بها على بعض صفاته ، وكل ذلك حق ... فيقول بعضهم : الصراط المستقيم : كتاب الله ، أو اتباع كتاب الله ، ويقول الآخر : الصراط المستقيم : هو الإسلام ، أو دين الإسلام . ويقول الآخر : الصراط المستقيم : هو السنة والجماعة . ويقول الآخر : الصراط المستقيم : طريق العبودية أو طريق الخوف والرجاء والحب وامتثال المأمور واجتناب المحظور ، أو متابعة الكتاب والسنة ، أو العمل بطاعة الله ، أو نحو هذه الأسماء والعبارات .

    ومعلوم أن المسمى هو واحد وإن تنوعت صفاته وتعددت أسماؤه وعباراته .

    ومنه قسم آخر : وهو أن يذكر المفسر والمترجم معنى اللفظ على سبيل التعيين والتمثيل لا على سبيل الحد والحصر ، مثل أن يقول قائل مِن العجم : ما معنى الخبز ؟ فيشار له إلى رغيف" انتهى باختصار .

    "مجموع الفتاوى" (13/381-384) .

    القسم الثاني : الآيات التي اختلف في تفسيرها اختلاف تضاد وتباين ، وهذا القسم قليل ، آياته معدودة ، والاختلاف فيها مشهور ومحصور .

    قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله :

    "الخلاف بين السلف في التفسير قليل ، وخلافهم في الأحكام أكثر من خلافهم في التفسير ، وغالب ما يصح عنهم من الخلاف يرجع إلى اختلاف تنوع لا اختلاف تضاد" انتهى .

    "مجموع الفتاوى" (13/178) .

    ولوقوع هذا الاختلاف أسباب كثيرة ، يدرسها العلماء المتخصصون ، يمكن الرجوع إليها في كتاب : " أسباب اختلاف المفسرين " للأستاذ الدكتور محمد الشايع ، وكتاب : " اختلاف المفسرين أسبابه وآثاره " للأستاذ الدكتور سعود الفنيسان .

    رابعاً :

    لا يجوز أن يكون هذا القسم الثاني وهو خلاف التضاد ، مثار طعن ولا تشكيك في القرآن الكريم لأسباب عدة :

    1- أنه لم يقع في الآيات المتعلقة بعقائد الإسلام أو مقاصد التشريع ، بل إنما وقع في آيات الأحكام ، مثل اختلاف العلماء في تفسير قوله تعالى : (وَالْمُطَلَّقَاتُ يَتَرَبَّصْنَ بِأَنْفُسِهِنَّ ثَلَاثَةَ قُرُوءٍ) البقرة/228 ، هل القرء هو الطهر أم الحيض ؟ أو وقع في تفسير بعض سياقات القرآن المتعلقة بالقصص أو الوعظ ونحوه ، كاختلافهم في تفسير قوله تعالى : (فَنَادَاهَا مِنْ تَحْتِهَا أَلَّا تَحْزَنِي قَدْ جَعَلَ رَبُّكِ تَحْتَكِ سَرِيًّا) مريم/24، هل المنادي جبريل أم عيسى عليهما السلام . وهذا الاختلاف – كما ترى – لا يتعلق بصلب العقيدة والشريعة ، بل في أمر فقهي أراد الله أن يقع فيه الخلاف رحمةًً بهذه الأمة ، وابتلاءً أيضا ، أو في أمر لا يتوقف فهم سياق الآيات على معرفة معناه.

    2- وهذا الخلاف – على قلته – أغلبه واقع في القرون المتأخرة ، ولو رجعنا إلى تفسير السلف من الصحابة والتابعين لما وجدنا أكثر هذا الخلاف الموجود في كتب التفسير المتأخرة .

    3- وأخيرا ، فالله سبحانه وتعالى له الحكمة في خفاء معاني بعض الآيات ، كي يجتهد المجتهدون ، ويثور العلم في الكتب والعقول .

    خامساً :

    أما دعوى نفي الاختلاف في الإنجيل أو في تفاسير الإنجيل فهذه دعوى غريبة عجيبة لا يدعيها النصارى أنفسهم ، لما فيها من مناقضة للواقع ، حيث تختلف نسخ الإنجيل ورواياته وترجماته اختلافا كثيرا متناقضا ، كما تتكاثر فرق النصارى وخلافاتهم الدينية ، واختلافهم في تفسيره واقع في صلب عقائدهم ، في تفسير التثليث والتوحيد والأقانيم الثلاثة ، وهو اختلاف تضاد أدى إلى حدوث فرق كثيرة فيهم تختلف في أصل الدين والعقيدة ، أما الإسلام والقرآن فليس بين علماء الإسلام من أهل السنة الذين هم غالب الأمة من عهد الصحابة والتابعين إلى يومنا هذا خلاف في أركان الدين وحقائقه الرئيسية .

    قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله :

    "وتفاسير النصارى للكتب الإلهية فيها من التحريف لكتاب الله والإلحاد في أسماء الله وآياته ما يطول وصفه ولا ينقضي التعجب منه" انتهى .

    "الجواب الصحيح" (3/93) .

    وقال أيضا :

    "النصارى المقرون بأن هذه العبارة في الإنجيل المأخوذ عن المسيح مختلفون في تفسير هذا الكلام ، فكثير منهم يقول : الأب هو الوجود ، والابن هو الكلمة ، وروح القدس هو الحياة . ومنهم من يقول : بل الأب هو الوجود ، والابن هو الكلمة ، وروح القدس هو القدرة . وبعضهم يقول : إن الأقانيم الثلاثة : جواد ، حكيم ، قادر ، فيجعل الأب هو الجواد ، والابن هو الحكيم ، وروح القدس هو القادر ، ويزعمون أن جميع الصفات تدخل تحت هذه الثلاثة ، وقد رأيت في كتب النصارى هذا وهذا وهذا ، ومنهم من يعبر عن الكلمة بالعلم ، ومنهم من يقول قائم بنفسه حي حكيم ، وهم متفقون على أن المتحد بالمسيح والحالّ فيه هو أقنوم الكلمة ، وهو الذي يسمونه الابن دون الأب ، ومن أنكر الحلول والاتحاد منهم كالأريوسية يقول إن المسيح عليه السلام عبد مرسل كسائر الرسل صلوات الله عليهم وسلامه ، فوافقهم على لفظ الأب والابن وروح القدس ، ولا يفسر ذلك بما يقوله منازعوه من الحلول والاتحاد ، كما أن النسطورية يوافقونهم أيضا على هذا اللفظ وينازعونهم في الاتحاد الذي يقوله اليعقوبية والملكية .

    فإذا كانوا متفقين على اللفظ متنازعين في معناه ، علم أنهم صدّقوا أولا باللفظ لأجل اعتقادهم مجيء الشرع به ، ثم تنازعوا بعد ذلك في تفسير الكتاب كما يختلفون هم وسائر أهل الملل في تفسير بعض الكلام الذي يعتقدون أنه منقول عن الأنبياء عليهم السلام" انتهى باختصار .

    " الجواب الصحيح " (3/189-192) .

    والله أعلم .



    المصدر : موقع الإفتاء الإسلام سؤال وجواب .
    http://www.islam-qa.com/ar/ref/112787/

    التعديل الأخير تم بواسطة إدريسي ; 09-10-2012 الساعة 12:58 AM
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #433
    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المشاركات
    29
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    17-01-2013
    على الساعة
    11:34 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة كاتي مشاهدة المشاركة
    لا لم استطيع لم اجد ارسال رساله خالص وكان فعلا الامر مهم جدا
    من لوحة التحكم الموجوده فى الشريط الذى هو أسفل عنوان الموضوع أعلى الصفحه ثم من الجانب الأيمن خيار أرسل رساله جديده

  4. #434
    تاريخ التسجيل
    Dec 2005
    المشاركات
    305
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    25-02-2014
    على الساعة
    12:01 AM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاه والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه اجمعين

    أتوكل على الله وأستعين به واقول

    أنت ياضيفتنا لم تدخلى هذا المنتدي صدفه , بل بقدر الله

    فيجب عليك ان تنتبهى لهذا الامر وتأخذي الأمر محمل جد , وتخرجى من هذا المنتدى باحد الامرين

    1- اما ان تتأكدي بصحه كتابك وصحة معتقدك ووجود الادله الدامغه عليه

    2- او تتركي هذا الايمان بعد ان يتأكد لك بفضل الله وحده عدم صحة ايمانك وعدم وجود الدليل عليه

    اما هذا او ذاك

    فلا تخرجى ان شاء الله كما دخلتى اول مره , تستكملى حياتك دون محاوله معرفه صدق عقيدتك والادله عليها , وتمارسي حياتك كأن لم يكن هذا الامر

    اياك ان تقعى فى هذا الخطأ


    فأنت كنت تعتقدين وجود ادله قويه داخل الكتاب عليها ( الوهيه سيدنا المسيح , صحه الكتاب , الفداء والصلب..الخ )



    اما ان تتأكدي من صدق عقيدتك والادله عليها
    او تعلمى بإذن الله عدم وجود دليل على هذا المعتقد


    الله المستعان


    اذكرك بأهم شيء
    أن تتوجهى الى الله مخلصه له فى الدعاء والقلب
    ان يهديك الله لما يحبه ويرضاه

    قولى يارب يا من خلقتنى إهدنى أن أعبدك وحدك


    هدانا الله واياك الى ما يحبه ويرضاه
    اللهم صلّ وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه اجمعين
    امين امين
    الحمد لله رب العالمين

  5. #435
    تاريخ التسجيل
    Dec 2005
    المشاركات
    305
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    25-02-2014
    على الساعة
    12:01 AM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاه والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه اجمعين


    قولى يارب يا من خلقتنى إهدنى أن أعبدك وحدك

  6. #436
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    المشاركات
    511
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    20-11-2016
    على الساعة
    10:28 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اخيرا للحقيقه لم اجد نص صريح على لسان المسيح وذكر فيه ادام وانه جاء للفداء
    لانه لم ياتى للصلب يا كاتى وكما قلت لكى ان المسيح قال ان مهمته قد انتهت واكملها وذلك قبل القبض عليه او الوشايه به

    وكان دائما يصلى لله لكى لا يصلب فيصبح ملعون من الله

    اقتباس
    وايضا ما استنتجته انت من ان الخلاص المقصود من كلام المسيح هو عن طريق التوبه هذا مجرد استنتاج يحتمل الصواب والخطاء
    على اساس ان كلامك كله مكنش استنتاج سواء منك او من القساوسه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    اقتباس
    يضا ليس المطلوب من الرب ان يشرح كل شىء بالتفصيل فى اياته والا لماذا لم يشرح القران كيفيه الصلاه والوضوء وعدد ركعات الصلاه واشياء وتفاصيل اخرى كثيره استنتجها المسلمون فيما بعد وليس لها ايه فى القران .
    الله يا كاتى لابد ان يشرح صلب العقيده واركان الايمان اما الامور التشريعيه او المتعلقه بالعبادات فهى بالتسليم الشفهى او الكتابى لكتب التراث اموثوق بها ولكن ان يكون اركان الايمان وصلب العقيده تسليم شفهى فهذا هو عجب العجاب

    اقتباس
    ساشرح لك اولا معنى قول المسيح وهو يصلب الهى الهى لما تركتنى لانك تقول انها علينا او ان الاب غدر به وانه غير موافق وما الى ذلك وإنما معناها: ترتكتني للعذاب. تركتني أتحمل الغضب الإلهي على الخطية
    على اساس انه قال الهى الهى تركتنى
    يا كاتى النص يقول الهى الهى لماذا تركتنى
    فلو كان قال الهى الهى تركتنى لكان شرحك ربما يكون منطقى ولكن النص يقول لماذا تركتنى اى انه يسألأ لماذا تركه الله للصلب
    والسؤال الان هل المسيح لم يكن يعلم المهمه المكلف بها من قبل الاب ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    وأذا كان يعلمها فلماذا قال لماذا تركتنى ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    كلمة لماذا دى ليه اذا كان عارف اجابته ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    ومتقوليش علشان يخلينا نبحث ونعرف الاجابه لانه بنفسه كما اعترفتى لم يقل لاى سبب سيتم الفداء وفى العهد الجديد كما رأيتى كل يغنى على ليلاه فبولس يقول انه فدى البشريه من التبر بالشريعه بينما كاتب رسالى يوحنا قال انه جاء ليفدينا من خطايانا بينما التقليد الكنسى بيقول انه جاء من اجل خطيئة ادم الموروثه وهناك من قال انه اتى من اجل اصلاح الطبيعه الفاسده الخ ................

    اقتباس
    هذا من جهة النفس. أما من جهة الجسد، فقد تركتني أحِس العذاب وأشعر به. كان ممكناً ألا يشعر بألم، بقوة اللاهوت.. ولو حدث ذلك لكانت عملية الصلب صورية ولم تتم الآلام فعلاً، وبالتالي لم يدفع ثمن الخطية، ولم تتم علمية الفداء


    والسؤال الان هل الناسوت فقط الذى تألم ام اللاهوت ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    لو قلتى الناسوت فالناسوت مخلوق ومحدود لا يصلح لحمل خطيه غير محدوده
    واذا قلت اللاهوت فهل الله يتألم ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    اقتباس
    ما عن الفداء فان الله خلق الانسان على صورته. تك 1: 27 أى فيه صفات الله ولكن بشكل نسبى وعندما أخطأ ادم لا يليق أن نقول أن ادم على صورة الله لأن الله لا يخطىء . فقد ادم هذه الصورة وفسدت الطبيعة البشرية ونقل ادم الطبيعة التى تخطىء الى البشريه كلها
    رجعنا لكلام الشعارات واليكى الاسئله المعهوده

    اين النص الذى يقول ان ادم فقد هذه الصوره ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    اين النص الذى يقول ان الطبيعه فسدت وماهى مظاهر هذا الفساد وما هو الفرق بين الطبيعه قبل الصلب وبعدها ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    اقتباس
    فلقد حملنا الطبيعة الخطاءة فى أجسادنا والتى أراد الله أن يخلصنا منها فدبر الفداء
    معنى كده ان البشر قبل الصلب كانوا بيغلطوا اما الان فالمسيحيين معصومين من الخطا لانهم رجعوا كما كانوا على صورة الله ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    اقتباس
    لأنه هكذا أحب الله العالم حتى بذل ابنه الوحيد لكي لا يهلك كل من يؤمن به بل تكون له الحياة الأبدية" (يو 3: 16)
    اولا النص لا يقول من اى شىء يحدث الفداء او من اى شىء نهلك فهل الله يقول لنا مش مهم تعرف انا فديتك من ايه المهم انا فديتك وخلاص

    ام ان الله راى ان سبب الفداء هو امر تافه فلم يرد ان يذكر تلك التفاهات ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    ام ان كاتب انجيل يوحنا المجهول لم يكن يعرف من اى شىء فداه المسيح فكتب هذه العباره دون ذكر السب لانه لا يعلمه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    اقتباس
    يا سيدى لا احد يملك على الله شىء فهو حر يفعل ما يريد دون اى اعتراض او اسئله منا لو اراد ان يغفر لادام وقتها لن يمنعه احد اذا اراد؟
    اذن فلماذا تعترضون على ان الله يغفر للبشر دون الحاجه لتجسده وصلبه رغم انه قال ذلك فى العهد القديم مرارا وتكرارا

    اقتباس
    ولكن هل فعل الله هذا حقا اذا لماذا انزله الى الارض فلو كان غفر له من دون فداء لتركه فى الجنه كيف يعاقبه ويغفر له فى نفس الوقت ؟

    اقتباس
    نزول ادام الى الارض هو ونسله اكبر دليل على عمليه الفداء التى سوف تتم لاحقا للتكفير عن تلك الخطيئه وتجديد خلق الانسان
    تم الرد على هذه الاسئله فى مشاركاتى السابقه

    يتبع
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  7. #437
    الصورة الرمزية شعشاعي
    شعشاعي غير متواجد حالياً خادم في المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المشاركات
    1,673
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    16-06-2013
    على الساعة
    05:43 PM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم

    الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    تنبية


    الإخوة الكرام بارك الله فيكم جميعاً

    نذكر الإخوة الكرام جميعاً بأنه لا يجوز نهائياً كتابة أي مشاركة في صفحة الحوار الثنائي

    سواء كان تشجيعاً أو تعيقاً أو رداً أو سلاماً أو تسجيل متابعة .........

    و المشاركات المخالفة ستحذف


    و نشكركم جميعاً

    و بارك الله فيكم جميعاً

    ووفقنا الله لخدمة دينه و خدمتكم


    و في الختام السلام
    أحيكم بتحية الإسلام السلام
    و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

  8. #438
    الصورة الرمزية huria
    huria غير متواجد حالياً عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    310
    آخر نشاط
    20-03-2015
    على الساعة
    03:41 PM

    افتراضي

    ماشاء الله اسألي ماتريدين عن الأسلام ياكاتي، يارب يريح قلبك، ويهديك أمين، لاتعتذري أنك شاركتي في المناظره، عندما تذوقين حلاوة الإيمان ستحمدين الله كثيرا على هذه المناظره.
    ربنا يبارك في عمرك يااخي مجدي ويرزقك الفردوس الأعلى

  9. #439
    الصورة الرمزية small_bakkart
    small_bakkart غير متواجد حالياً عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Sep 2012
    المشاركات
    4
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    29-10-2012
    على الساعة
    11:22 PM

    افتراضي

    الاستاذة كاتي
    مبدئيا كده
    احنا كمسلمين مبنحاولش ندخل مناقشة مع حد على اساس (اننا داخلين مصارعة)
    واحد يكسب والتاني يخسر
    احنا بنتكلم بمنطق وعقل
    ربنا ميزنا - كبشر -عن سائر المخلوقات بالعقل
    وعشان كده فاحنا كبشر مطالبين اننا نستخدم عقلنا
    عشان نميز الصح من الغلط
    والصح والغلط بيتميزوا من خلال الفطرة اللي ربنا بيخلقنا عليها واللي هي دايما في عقولنا

    ومن المنطلق دا بنتكلم مع الناس
    الاسلام مبني على اعمال العقل
    وربنا بيأمرنا بإعمال العقل عشان نعرفه

    قال الله عز وجل:
    (ان في خلق السماوات والارض واختلاف الليل والنهار لآيات لأولي الالباب - الذين يذكرون الله قياما وقعودا وعلى جنوبهم ويتفكرون في خلق السماوات والارض ربنا ما خلقت هذا باطلا سبحانك فقنا عذاب النار)

    (قل سيروا في الارض فانظروا كيف كان عاقبة الذين من قبلكم)

    (افلا يتدبرون القرآن أم على قلوب اقفالها)

    (والهكم اله واحد لا اله الا هو الرحمن الرحيم - ان في خلق السموات والارض واختلاف الليل والنهار والفلك التي تجري في البحر بما ينفع الناس وما انزل الله من السماء من ماء فأحيا به الارض بعد موتها وبث فيها من كل دابة وتصريف الرياح والسحاب المسخر بين السماء والارض لآيات لقوم يعقلون)

    (وفي الارض آيات للموقنين - وفي أنفسكم افلا تبصرون)

    (أفلا ينظرون الى الابل كيف خلقت - والى السماء كيف رفعت - والى الجبال كيف نصبت - والى الارض كيف سطحت)

    النظر المذكور في الايات السابقة للامعان والتفكر والتدبر

    الحوار اللي حاصلا بينك وبين الاستاذ مجدي مش الغرض منه الانتصار او الهزيمة ولا الكلام دا خالص

    ووالله احنا كمسلمين مش بنتكلم لغرض -فرد العضلات- او -الفتونة- او مين احسن من مين...
    غرضنا ان غير المسلمين يعرفوا الحق فين

    لو الحق لمسناه عندكم او في ديانة غير الاسلام والله الذي لا اله الا هو كنا دخلنا فيه وبدون تردد
    لان العقائد كانت هتنطبق على فطرتنا اللي هي في عقولنا
    لكن كل ما أقرأ في غير الإسلام احمد ربنا واشكر فضله على انه هداني للاسلام وجعلني مسلم ويزيد يقيني اني على الطريق الصحيح

    (اللهم عالم الغيب والشهادة، رب كل شيء ومليكه، فاطر السماوات والارض، اسألك اللهم يا ربنا ويا خالقنا ويا بارئنا ان تهدي -كاتي- الى صراطك المستقيم، صراط الذين انعمت عليهم غير المغضوب عليهم ولا الضالين آمين)
    :)

  10. #440
    الصورة الرمزية إدريسي
    إدريسي غير متواجد حالياً مشرف منتديات حوار الأديان
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    1,044
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    31-01-2016
    على الساعة
    09:55 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة كاتي مشاهدة المشاركة
    سلام ومحبه للجميع

    معك حق يا استاذ مجدى وانت وكل من قرئت مشاركته نعم اقتنعت بكثير من مما ذكرتوه وانا بعتذر انى دخلت حوار كنت اعلم من البدايه انى سوف اخرج مهزومه ليس لشىء الا لانى ايضا احتار فى امور كثيره فى كتابى المقدس واشياء اوقات كنت انكرها على الهى ووقتها كنت اظن ان الشيطان هوز من يصور لى ذلك لاخسر يسوع
    لكن بعد تلك المناقشه وكثير من التوضيح وكثير مما قراته هنا وفى كتابى لاول مره تيقنت ان هناك شىء خطء اشكرك بصدق
    ولكن ارجوك ايضا ان لاتتركنى هكذا ضائعه لابد ان تشرح لى كل ما يتعلق فى راسى عن الاسلام . فاذا اقتنعت به كان هو دينى وان لم اقتنع سابحث حتى اصل للحقيقه

    خطوة جيدة أستاذة كاتي

    وفق الله الأستاذ الحبيب مجدي فوزي ليبين لك الحق حول الإسلام ..

    وأجدد طلبي السابق والذي وافقني فيه كثير من الإخوة :


    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة إدريسي مشاهدة المشاركة


    رجاءً يا كاتي ..

    ضعي لنا أقوى وأكبر عيب من هذه العيوب التي تقولين أنها في الإسلام ..

    إختاري واحدا منها يكون هو أقواها وأكبرها ثم ضعيه لنا ..

    لا نريدك أن تنسخي لنا مقالا منقولا يطعن في الإسلام .. أو تكتبي لنا جريدة من الشبهات ..

    ولكن إستخدمي عقلك وضعي لنا شبهة واحدة تكون هي أكبر وأقوى شبهة لديك حول الإسلام ..

    فإذا أسقطناها أمامك بتوفيق الله عز وجل وهي أقواها وأكبرها ، فلا بد أن تسقط صغار الشبهات الأخرى من باب أولى ..

    وحينها يمكنك أن تضعي التي تليها مباشرة من حيث القوة والكبر .. حتى ننسفها لك هي الأخرى ..

    فنحن ليس لدينا سؤال في ديننا ليس له إجابة .. ولله الحمد والمنة ..

    ننتظرك .
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

صفحة 44 من 72 الأولىالأولى ... 14 29 34 43 44 45 54 59 ... الأخيرةالأخيرة

صفحة التعليقات على حوار الأخ مجدى فوزى / الضيفة كاتى


LinkBacks (?)

  1. 26-03-2016, 03:57 AM
  2. 20-09-2015, 04:24 PM
  3. 15-09-2015, 09:26 PM
  4. 17-10-2014, 12:10 AM
  5. 24-05-2014, 08:17 PM
  6. 30-01-2014, 10:56 AM
  7. 31-10-2013, 11:48 AM
  8. 10-07-2013, 02:54 AM
  9. 27-06-2013, 01:51 AM
  10. 21-06-2013, 04:54 PM
  11. 12-06-2013, 08:38 PM
  12. 06-06-2013, 12:46 AM
  13. 07-05-2013, 06:37 AM
  14. 21-03-2013, 09:30 AM
  15. 31-01-2013, 11:39 PM
  16. 10-12-2012, 10:20 AM
  17. 22-11-2012, 04:23 PM
  18. 30-10-2012, 04:21 AM
  19. 28-10-2012, 01:13 PM
  20. 25-10-2012, 11:17 PM
  21. 15-10-2012, 02:25 PM
  22. 15-10-2012, 02:53 AM
  23. 14-10-2012, 10:16 PM
  24. 14-10-2012, 09:50 PM
  25. 14-10-2012, 09:02 PM
  26. 14-10-2012, 05:59 PM
  27. 14-10-2012, 05:01 PM
  28. 14-10-2012, 03:59 PM
  29. 14-10-2012, 03:26 PM

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. حوار ثنائى مع الزميل بيلاتور
    بواسطة عمر الفاروق 1 في المنتدى منتدى المناظرات
    مشاركات: 35
    آخر مشاركة: 04-10-2011, 02:02 AM
  2. حوار ثنائى مع الزميل wisam83
    بواسطة عمر الفاروق 1 في المنتدى منتدى المناظرات
    مشاركات: 27
    آخر مشاركة: 01-07-2011, 12:37 AM
  3. حوار ,هادئ ,ومثمر مع, نصرانى ,مؤدب
    بواسطة عثمان القطعانى في المنتدى مشروع كشف تدليس مواقع النصارى
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 06-01-2011, 07:47 PM
  4. حوار هادئ مع الشيعة
    بواسطة فريد عبد العليم في المنتدى المنتدى الإسلامي العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 15-01-2010, 02:00 AM
  5. حوار هادئ مع موقع لتنصير الطلاب العرب
    بواسطة mataboy في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 17-08-2006, 03:23 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

صفحة التعليقات على حوار الأخ مجدى فوزى / الضيفة كاتى

صفحة التعليقات على حوار الأخ مجدى فوزى / الضيفة كاتى