الزوجة النكدية!

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

الأنبا روفائيل : يعترف أن العقيدة المسيحية تأسست من المجامع ولم تعتمد على نصوص الكتاب المقدس » آخر مشاركة: إيهاب محمد | == == | Is God: Jesus, Jesus and Mary, the third of three or the Clergy in Christianity according to the Qur’an? » آخر مشاركة: islamforchristians | == == | اسماء الله الحسنى فى الكتاب المقدس ومدى انطباقها على يسوع » آخر مشاركة: undertaker635 | == == | منصر يعترف: المراة المسيحية مكينة تفريخ فقط ! » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | تسريبات من قلب الزريبة العربية » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | انواع التوحيد » آخر مشاركة: فايز علي احمد الاحمري | == == | سائل : عندي شك في الوهية المسيح و مكاري يونان يرد عليه : لو شغلت عقلك بس العقل لوحده يقول ده مش ربنا » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | أنا و الآب واحد بين الحقيقة و الوهم » آخر مشاركة: وردة الإيمان | == == | رد شبهة: نبيُّ الإسلام يقول : خيل سليمان لها أجنحة ! » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | أنشودة : جمال الوجود بذكــر الإله » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

الزوجة النكدية!

صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 12

الموضوع: الزوجة النكدية!

  1. #1
    الصورة الرمزية أمـــة الله
    أمـــة الله غير متواجد حالياً مشرفة عامة
    تاريخ التسجيل
    May 2006
    المشاركات
    5,424
    آخر نشاط
    12-07-2013
    على الساعة
    02:24 PM

    افتراضي الزوجة النكدية!

    الزوجة النكدية!

    من هي الزوجة التي أحالت حياتها وعائلتها إلى جحيم لا يُطاق؟!
    وهل خلت فعلا من الأحاسيس والمشاعر المرهفة؟
    وهل الصفات التي تتصف بها خارجة عن إرادتها وشعورها أم هو منهج اتخذته في حياتها؟

    النقد الدائم:

    عندما دخل إبراهيم الخليل على زوجة ابنه إسماعيل وسألها عن عيشهم وكان رجلا غريبا عليها ومع ذلك لم تبالي أن تبدى تذمرها وقالت: نحن بأشر عيش!


    التلفظ بألفاظ مؤلمة:

    قد تتلفظ بالكلمة لا تلقي لها بالا تكون سببًا في إيغار صدر زوجها عليها مدة طويلة وقد تكون فيها نـهايتها كما جاء في المرأة التي تزوج بـها الرسول صلى الله عليه وسلم فلما دخل بها قالت: أعوذ بالله منك! قال: لقد عذت بعظيم, الحقي بأهلك. [طبقات ابن سعد 8-108]



    التحقير والاستهزاء بالطرف الآخر:

    أن تعيّره بفقره، وبقلة ثقافته وشهاداته، أو ببيئته المتوسطة الحال؛ مع أنها لا تستغني عنه, وهذا دأبها في الجد أو الهزل!


    التفسير السلبي للآخر:

    بعد أن يسيطر عليها الشك! وتحيط بها الظنون؟ تعجز أن تلتمس له العذر بتأخره أو غيابه, أو حديثه الخافت في الهاتف؛ فتساورها المخاوف, وتفقد ثقتها فيه فتعجز عن صدها ومن ثم تستسلم لها.


    الشعور بالتعاسة:

    مع توالى النعم عليها, وأفضاله لها، يظل حنينها لماضيها, مما يؤلم زوجها. هذه زوجة معاوية بن أبى سفيان عندما دخل عليها وهي تنشد حنينها لديارها في البدو:
    لبيت تخفق الأرواح فيه أحب إلي من قصرٌ مشيد

    سرّحها إلى أهلها.


    لا تستخدم الحوار الهادئ:

    فهي لا تكفّ عن إثارة الضوضاء والجدال معه, حتى وإن كانت في جلسة هادئة, سرعان ما ينقلب الحديث الودّي إلى سباب وشتم وألم وبكاء!

    وقال أحد الشعراء يحكي حواره مع زوجته:

    ولما التقينا غُدوةً طال بيننــا سبابٌ وقذفٌ بالحجارة مطرح
    أجلىّ إليها من بعيد, وأتقى حجارتـــها حــــقًا ولا أتــــمزّح

    فهذه قريبة بنت حرب عندما تزوجت بعقيل بن أبى طالب اختارته لأنه كان مع قرابتها الذين قتلوا في بدر، وكانت لا تكفّ عن ملاحاته وندب آبائها! فقالت له يومًا: يا عقيل أين أعمامي؟! أين أخوالي كأن أعناقهم أباريق فضة؟

    قال لها: إذا دخلت النار فخذي على يسارك! فغضبت وخرجت من بيته! [العقد الفريد 6-99]


    تثور عند كل موقف:

    لا تستطيع الإمساك بزمام نفسها؛ فهي تشعر بالغليان الداخلي, وعند كل موقف تثور ثائرتها, فتجعل منه مًتنفسا لما يعتمل في صدرها, ويؤلم إحساسها. فقد كان اسم زوجة عمر بن الخطاب عاصية, فأسلمت, فأتت عمر فقالت: قد كرهت اسمي فسمّني! فقال أنت جميلة. فغضبت وقالت: ما وجدت اسمًا تسمينى به إلا اسم أمه؟؟
    فأتت النبي صلى الله عليه وسلم فأخبرته, فأقرّ فعل عمر.


    ليس له مكان في قلبها:

    فهي تعلن بغضها له دونما سبب, مع كمال أحسانه وحسن دينه!
    وقد تصرح به إلى الآخرين. ذهبت جميلة زوجة ثابت بن قيس إلى الرسول صلى الله عليه وسلم فقالت: يا رسول الله:إني لا أعيب على ثابت في دين ولا خلق، وإني لا أطيقه بغضًا. [الإصابة 10983]

    وكذلك صرحّت سلمى زوجة صخر أخو الخنساء عندما مرض وبقي على فراشه سنة كاملة قبل موته, فكانت إذا سُئلت عنه تقول: لا حي فيرجى ولا ميت فيًنعى!

    وكانت أمه إذا سئلت عنه قالت: أصبح بنعمة الله سالمًا. فقال:

    أرى أم صخر ما تجفّ دموعها وملّت سليمى مضجعي ومكاني
    [الأدب العربي 1-168]


    تطلب الطلاق على الدوام:

    وتستخدم الزوجة العديد من الرسائل السلبية محاولة منها للفت أنظار الزوج إلى ما يجيش في صدرها من ألم وقلق، والتي تتراوح بين النظرة الغاضبة, والحواجب المقطبة, والجلوس وحيدة في غرفتها, ورفض الطعام. ولا تعلم أنها بهذا التجاهل تمسّ كرامته وتجرح رجولته! وتقود الزوج إلى درجة من الاستفزاز سرعان ما يبدأ بعدها بالغليان ثم الانفجار.

    ونظرًا لطبيعة المرأة العاطفية، وإحساسها المرهف فأشد ما يؤلمها من زوجها المواقف المعنوية من ملاحظة قاسية, أو عتاب عنيف, أو عبارة جارحة.

    بينما نظرًا لطبيعة الرجل المادية، فإنه سرعان ما يتذكر المواقف التي أحسن فيها من هدية ثمينة, أو نزهة عابرة، فيبدأ كلٌ منهما بـهجوم مضاد سرعان ما ينقلب إلى معركة خاسرة من الشجار اليومي بسبب اختلاف دفاع كل طرف عن الآخر.


    فوزية الخليوي
    عضو الجمعية العلمية للسنة النبوية


  2. #2
    الصورة الرمزية رفيق أحمد
    رفيق أحمد غير متواجد حالياً إبن الإسلام
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    2,131
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    11-01-2015
    على الساعة
    11:28 AM

    افتراضي

    أنا أعتذر

    سوف لن أقرأ هذا الموضوع

    بيقولوا اللي بيخاف من عفريت بيطلعله



    التعديل الأخير تم بواسطة رفيق أحمد ; 08-11-2007 الساعة 11:56 AM

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    سبحانك اللهم وبحمدك ... أشهد أن لا إلاه إلا أنت ... أستغفرك وأتوب إليك

  3. #3
    الصورة الرمزية أمـــة الله
    أمـــة الله غير متواجد حالياً مشرفة عامة
    تاريخ التسجيل
    May 2006
    المشاركات
    5,424
    آخر نشاط
    12-07-2013
    على الساعة
    02:24 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ليث غابات مشاهدة المشاركة
    أنا أعتذر

    سوف لن أقرأ هذا الموضوع

    بيقولوا اللي بيخاف من عفريت بيطلعله




    لا عليك اخي ليث لا تقرأ الموضوع خايف يطلع لك العفريت

    الموضوع ده مخصص للزوج الذي يعاني من زوجته النكدية

    اتمنى لك حياة زوجية مليئة بالحب والهناء والسرور
    والسعادة

  4. #4
    الصورة الرمزية أمـــة الله
    أمـــة الله غير متواجد حالياً مشرفة عامة
    تاريخ التسجيل
    May 2006
    المشاركات
    5,424
    آخر نشاط
    12-07-2013
    على الساعة
    02:24 PM

    افتراضي

    هذه صفات الزوجة المرفوضة


    هناك بعض الزوجات اللاتي يتمتعن بصفات سيئة تجعلن الحياة غير مستقرة وعلي حافة الانهيار هذا ما يوضحه الدكتور رمضان حافظ في كتابه "كيف تسعدين زوجك وتحافظين عليه"

    فهو يقول إن الزوجة الكسولة والفوضوية عادة ما تتمرد علي أنوثتها وجاذبيتها فترفض أن تنظف بيتها لأنها ليست خادمة
    أما المرأة النكدية فهي التي تحاول باستمرار أن تقنع زوجها بأن أفكاره خاطئة وطلباته لا لزوم لها

    والزوجة العصبية تتصف في تصرفاتها بأنها سريعة الغضب والاستثارة لاتفه الأسباب ويستمر غضبها لأطول وقت ممكن
    أما الغيورة فهي التي لا تثق بنفسها ولا قدراتها وتشك كثيراً في سلوك زوجها أو صديقاتها وتتهم الناس بغير دليل وتسيء الظن بسرعة.
    اتمنى السعادة لجميع الازواج

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    498
    آخر نشاط
    04-09-2014
    على الساعة
    06:31 PM

    افتراضي

    يا صباح ال....
    الود طبعا
    بارك الله فيكى فعلا موضوع جميل يا نورا يستاهل
    وردة


    الزوجة النكدية

    الدكتورعادل صادق

    أستاذ الطب النفسي / القاهرة



    يشكو الرجل من أن زوجته نكدية. وأن بيته قطعة من الجحيم. يعود إلى بيته فتداهمه الكآبة، إذ يطالعه وجه زوجته الغاضبة الحاد النافر المتجاهل الصامت. بيت خال من الضحك والسرور ويغيب عنه التفاؤل مثلما تغيب الشمس عن بيته فتلتهمه الأمراض. يقول في بيتي مرض اسمه النكد. ويرجع السبب كله إلى زوجته ويدعي أنه لا يفهم لماذا هي نكدية لماذا تختفي الابتسامة من وجهها معظم الوقت ويحل محلها الغضب والوعيد؟ ولماذا هي لا تتكلم ؟ لماذا لا ترد ؟ والحقيقة أن هذا الزوج لا يعرف أن زوجته بصمتها الغاضب إنما هي تدعوه للكلام. إنها تصدر إليه رسالة حقيقية إنها رسالة سلبية ولكن هذه طريقتها لأنهما لم يتعودا معاً – الزوج والزوجة – على طريقة أكثر إيجابية في التفاهم. ويقلق الزوج. يكتئب هو أيضاً . ثم يغلي في داخله . ثم ينفجر . وتشتعل النيران وبذلك تكون الزوجة قد نجحت فقد استفزته إلى حد الخروج عن توازنه . لإنها ضغطت على أهم شيء يوجع رجولته وهو التجاهل . أي عدم الاعتراف بوجوده . أي اللامبالاة . ولكن هذه ليست حقيقة مشاعرها فهي تغلي أيضاً لأنها غاضبة . غاضبة من شيء ما . ولكنها لا تستطيع أن تتكلم فهذا هو طبعها وربما يمنعها كبرياؤها فهذا الزوج يخطئ في حقها وهو لا يدري أنه يخطئ وأن أخطاءه ربما تكون غير إنسانية . ربما يتجاهلها عاطفياً ، ربما يتجاهلها فراشياً . ربما بخله يزداد . ربما بقاؤه خارج البيت يزداد من دون داع حقيقي . ربما أصبح سلوكه مريباً .. ربما وربما وربما وهناك عشرات الاحتمالات. ولكنه هو لا يدري أو هو غافل . أو يعرف ويتجاهل . وهو لا يدري أنها تتألم . أي أنه فقد حساسيته. ولكنها لا تتكلم.

    لا تفصح عن مشاعرها الغاضبة. وربما لأنها أمور حساسة ودقيقة. ربما لأن ذلك يوجع كرامتها . ربما لأنهما لم يعتادا أن يتكلما. ولهذا فهي لا تملك إلا هذه الوسيلة السلبية للتعبير. وهي في الوقت نفسه وسيلة لعقاب التجاهل. وإذا بادل الزوج زوجته صمتاً بصمت وتجاهلاً بتجاهل فإن ذلك يزيد من حدة غضبها وربما تصل لمرحلة الثورة والانفجار فتنتهز فرصة أي موقف وإن كان بعيداً عن القضية الأساسية لتثير زوبعة. لقد استمر في الضغط عليها حتى دفعها للانفجار.

    ضغط علها بصمته وتجاهله رداً على صمتها وتجاهلها وتلك أسوأ النهايات أو أسوأ السيناريوهات فهي – أي الزوجة – تصمت وتتجاهل لتثير وتحرق أعصابه وتهز كيانه وتزلزل إحساسه بذاته ليسقط ثائراً هائجاً وربما محطماً. وهنا تهدأ الزوجة داخلياً ويسعدها سقوطه الثائر ، حتى وإن زادت الأمور اشتعالاً وشجاراً تتطاير فيه الأطباق وترتفع فيه الأصوات وهذا هو شأن التخزين الانفعالي للغضب . وتتراكم تدريجياً مشاعر الغضب حتى يفيض الكيل وتتشقق الأرض قاذفة بالحمم واللهب فتعم الحرائق.

    قد يستمر هذا الأسلوب في التعامل والتفاعل سنوات وسنوات وهذا يؤدي إلى تآكل الأحاسيس الطيبة ويقلل من رصيد الذكريات الزوجية الحلوة ويزيد من الرصيد السلبي المر. ويعتادان على حياة خالية من التفاهم وخالية من السرور ويصبح البيت فعلاً قطعة من جحيم فتنطوي الزوجة على نفسها ويهرب الزوج من البيت. وتتسع الهوة كان من الممكن ألا توجد لو كان هناك أسلوب إيجابي للتفاهم.

    وتشخيصاً للموقف نستطيع أن نقول : أننا أمام زوج لا يعرف ما يضير ويضايق ويؤلم زوجته ، وهذا الزوج يتمادى في غيه مع الوقت ، وهو أيضاً قد فقد حساسيته تجاه زوجته.



    وأننا أمام زوجة تكتم انفعالاتها وتخزن أشجانها. وتحترق بالغضب. وهذه الزوجة تلجأ إلى أسلوب سلبي في الرد على زوجها وذلك بإشاعة جو النكد في البيت لتحرم زوجها من نعمة الهدوء والاستقرار والسلام ونعمة الإحساس بذاته.

    وتظل الزوجة تستفز زوجها حتى يثور. ولكنهما لا يتعلمان أبداً بل يستمران في نفس أسلوب الحياة الذي يهدد بعد ذلك وبعد سنوات أمن واستقرار البيت ، واستمرار حالة الاستنفار معناه تراجع المودة والرحمة.

    وهنالك ألف وسيلة تستطيع الزوجة عن طريقها استفزاز زوجها، وكذلك هناك أكثر من ألف طريقة يستطيع بها الزوج استفزاز زوجته أهمها كما قلنا الصمت والتجاهل والوجه الغاضب والكلمات اللاذعة الساخرة والناقدة والجارحة أو يتعمد أي منهما سلوكاً يعرف أنه يضايق الطرف الآخر. أو قد يلجآن إلى أسوأ أنواع الاستفزاز وهي إثارة الغيرة والشك.

    والعناد هو نوع من أنواع البغي والتمادي والتحدي . والتحدي هو أسوأ سلوك زوجي والتحدي يخلق عداوة والعداوة تؤدي إلى العدوانية وبذلك يحدث تصلب وتخشب وتحجر وتفتقد المرونة وتضيع روح التسامح والتواضع والتساهل والتنازل. واستمرار الزوجين في العناد معناه عدم النضج أو معناه أن أحدهما يعاني ألماً نفسياً حقيقياً وأن الطرف الثاني يتجاهل عن عمد أو عن غير عمد هذا الألم.

    وهذا معناه أننا أمام مشكلة زوجية تحتاج إلى رعاية .. فكلاهما يعاني . وكلاهما غاضب. وكلاهما خائف . وكل منهما يتهم الآخر ويحمله النصيب الأكبر من المسؤولية ويرى نفسه ضحية . أي لا يوجد استبصار ولا يوجد بصيرة.

    الخطأ الأكبر الذي يقع فيه الزوجان أن يجعلا المشاكل تتراكم من دون مواجهة. بدون توضيح بدون حوار بصوت عال هادئ بدون أن يواجه كل منهما الآخر بأخطائه أولاً بأول . بدون أن يعبر كل منهما عن قلقه ومخاوفه وتوقعاته وآلامه وهمومه .. يجب أن يرفع كل منهما شكواه إلى الآخر بكلمات واضحة وصوت مسموع ونبرة ودودة ويجب الاستمرار والمثابرة والإلحاح في عرض الشكوى حتى تصل إلى ضمير الطرف الآخر.

    قد يكون تجاهل الزوج لمتاعب الزوجة ليس عن قصد أو سوء نية أو خبث. ولكن لأنه لا يعرف ، لا يعلم لأنها لم تتحدث إليه لأنها لم تعبر بشكل مباشر . ربما لأنها تعتقد بأنه يجب أن يراعي مشاعرها دون أن تحتاج هي أن تشير له إلى ذلك. ربما تود أن يكون هو حساساً بالدرجة الكافية ربما تتمنى هي أن يترفع هو عن أفعال وسلوكيات تضايقها وتحرجها. وهذا جميل وحقيقي، جميل أن يكون لديها هذه التصورات وهذه الأمنيات المثالية ولكن الأمر يحتاج أيضاً إلى تنبيه رقيق – إشارة مهذبة – تلميح راق كلمات تشح ذوقاً وحياء دون مباشرة. ولا مانع خاصة في الأمور الهامة والحساسة والدقيقة من المواجهة المباشرة والحوار الموضوعي . فهذا حق كل منهما على الآخر وهذا هو واجب كل منهما تجاه الآخر وهذا هو أصل المعنى في المودة والرحمة . لأن الزوجين اللذين وصلا إلى هذه المرحلة من الاستفزاز المتبادل يكون قد غاب عنهما تماماً المعنى الحقيقي للمودة والرحمة. والحقيقة أن أي إنسان مقدم على الزواج – رجلاً أو امرأة – يجب أن يكون متفهماً وبعمق وبقلبه وعقله وروحه المعاني الحقيقية لأعظم كلمتين : المودة والرحمة.

    من كتاب : متاعب الزواج 1998 ، للمؤلف

    تم النشر في 21/10/2001

    نشيد احمد بو خاطر الذى تسبب فى اسلام الكثير
    وعمل موقع بسببه
    last breath ( النفس الآخير )نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #6
    الصورة الرمزية ronya
    ronya غير متواجد حالياً مشرفة عامة
    تاريخ التسجيل
    May 2006
    المشاركات
    8,783
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    25-08-2017
    على الساعة
    08:42 PM

    افتراضي

    شكرا يا نورا على هالموضوع المميز
    وبارك الله فيكِ أختِ محبة رسول الله على الاضافة

    ربنا يعين كل من ابتلى بزوجة نكدية

    سؤال واتمنى من الاخوة يجاوبوا على سؤالي بصراحة

    لو قدر الله لك ايها الرجل أن تتزوج امرأة نكدية تنكد عليك ليلا ونهار لا سمح الله

    ماذا تفعل إتجاه ذلك ؟
    هل سترضى بالأمر الواقع وتصبر عليها ؟؟؟
    او تتزوج من أمرأة اخرى ؟؟؟


    انتظر ردودكم وجزاكم الله خيرا
    التعديل الأخير تم بواسطة ronya ; 08-03-2008 الساعة 05:13 AM


  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Feb 2008
    المشاركات
    85
    آخر نشاط
    08-10-2008
    على الساعة
    10:37 PM

    افتراضي

    ليست المرأة وحدها نكدية يوجد بعض الرجال فيهم هذه الصفات

    ربما لسوء الطبع هم يعرفون ذلك

    يريدون التخلص منه لكن لايقدرون

    دائما مواضيعك مهمة ومفيدة يا نورا

    اشكرك الشكر الجزيل
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Feb 2008
    المشاركات
    51
    آخر نشاط
    01-04-2008
    على الساعة
    02:47 PM
    شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  9. #9
    الصورة الرمزية أمـــة الله
    أمـــة الله غير متواجد حالياً مشرفة عامة
    تاريخ التسجيل
    May 2006
    المشاركات
    5,424
    آخر نشاط
    12-07-2013
    على الساعة
    02:24 PM

    افتراضي

    اقتباس
    ليست المرأة وحدها نكدية يوجد بعض الرجال فيهم هذه الصفات

    ربما لسوء الطبع هم يعرفون ذلك

    يريدون التخلص منه لكن لايقدرون


    اهلا بك اخي ربيع الورد منور دائما
    نعم اخي الكريم للأسف الشديد الكثير من الازواج يتعاملن مع بعضهم البعض بنكد وخشونة ومشاكل لا نهاية لها وكأنها حرب بينها

    وعاشروهُنّ بالمَعروف ، فإن كَرهتُموهُنّ فعسى أن تَكرَهوا شيئا ويَجعَل اللّهُ فيه خيرا كَثيرا ” (24).

    معاملة الأزواج يجب أن تبنى على حسن الخلق والإحسان والمعاملة الطيبة دون نكد ومشاكل زوجية

    لتستمر الحياة الزوجية دون نكد يجب على الأزواج احتمال زلات بعضهم البعض

    واهم شئ في العلاقة الزوجية ان تكون هذه العلاقة قوية وصلبة يجب ان تبنى على الأحترام المتبادل بين الطرفين
    اقتباس
    شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية

    وفيكم بارك الله اختي انا مسلمة وجزاكم الله خيرا وسلمك ربي من كل شر

    نورتم صفحتي اختي الحبيبة انا مسلمة واخي الكريم ربيع العمر





  10. #10
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    المشاركات
    17
    آخر نشاط
    25-06-2008
    على الساعة
    05:55 PM

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    بارك الله فيكى اختى فى الله على موضوعك مهم جدا للمراة النكدية
    وايضا للزوج النكدى لان فى بعض الزوجات تتحول الى زوجة نكدية بسبب زوجها وانتقاضو ليها بدون سبب وخشونتة معها فبدء الملل والفطور يدخل حياتهم ومن السهل فى هذة المرحلة بينهم ان الشيطان يلعب بيهم وهذا ما يحدث فى حالنا الان بين الشباب المتزوجين حديثا ويحدث طلاق بعد فترة قصيرة من زواجهم فهذا من عدم مسؤليتهم للحياة الزوجية وضعف ايمانهم
    اسال الله الحياة الهادئة لجيمع الزوجات والازواج والتزم الدينى فى حياتهم فهذا افضل لحياة كريمة
    جزاكى الله خيرا

صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة

الزوجة النكدية!

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. () الزوجة الصالحة كنز الرجل ()
    بواسطة نضال 3 في المنتدى منتديات المسلمة
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 26-09-2013, 01:39 AM
  2. الزوجة الصالحة
    بواسطة أمـــة الله في المنتدى منتديات المسلمة
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 21-06-2010, 02:42 PM
  3. ما سبب ابتعاد الزوج عن الزوجة
    بواسطة أمـــة الله في المنتدى منتدى الأسرة والمجتمع
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 28-11-2008, 03:20 PM
  4. اليسوع : العصمة في يد الزوجة
    بواسطة السيف البتار في المنتدى الأبحاث والدراسات المسيحية للداعية السيف البتار
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 15-06-2006, 02:36 PM
  5. اليسوع : العصمة في يد الزوجة
    بواسطة السيف البتار في المنتدى المرأة في النصرانية
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 15-06-2006, 02:36 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

الزوجة النكدية!

الزوجة النكدية!