كيف يمكن ان يجاب على من يقولون ان الحجاب ليس فريضة إسلامية ؟

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

قيامة يسوع الإنجيلي من بين الأموات حقيقة أم خيال! ــــ (وقفات تأملية في العهد الجديد) » آخر مشاركة: أبو سندس المغربي | == == | رد شبهة:نبيُّ يقول : إِنَّ الْمَرْأَةَ تُقْبِلُ فِي صُورَةِ شَيْطَانٍ،وينظر للنساء... » آخر مشاركة: أكرم حسن | == == | فشل ذريع لمسيحية أرادت ان تجيب على أخطر تحدي طرحه ذاكر نايك للنصارى في مناظراته » آخر مشاركة: فداء الرسول | == == | صفحة الحوار الثنائي مع العضو المسيحي Nayer.tanyous » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | الخروف اصبح له زوجة » آخر مشاركة: محمد حمدان 99 | == == | المسيح : من ترك زوجة لأجل الإنجيل فسيأجذ 100 زوجة » آخر مشاركة: محمد حمدان 99 | == == | التفسير الوحي او المجازي للكتاب المحرف للذين لا يعقلون . » آخر مشاركة: محمد حمدان 99 | == == | التجسد الإلهي فى البشر وتأليه البشر عادة وثنية عندكم يا نصارى » آخر مشاركة: محمد حمدان 99 | == == | خـــالد بن الوليــد Vs يســوع الناصـــري » آخر مشاركة: الظاهر بيبرس | == == | خراف يسوع ترعى عشب الكنيسة » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

كيف يمكن ان يجاب على من يقولون ان الحجاب ليس فريضة إسلامية ؟

صفحة 1 من 3 1 2 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 23

الموضوع: كيف يمكن ان يجاب على من يقولون ان الحجاب ليس فريضة إسلامية ؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    131
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    01-01-2016
    على الساعة
    06:32 PM

    افتراضي كيف يمكن ان يجاب على من يقولون ان الحجاب ليس فريضة إسلامية ؟

    ..
    في البداية اريد ان اقول ان هذا الموضوع هو مكمل لموضوعي هذا الذي على هذا الرابط


    واضيف هنا ان البعض يزعم ان الحجاب ليس فرض منهم امين قاسم قبل مئة عام وهو حقوقي وليس من اهل العلم الشرعي . وفي العقود الأخيرة جاء جمال البنا حيث يكرر نفس مزاعم امين قاسم , وهو يقول عن نفسه انه داعية اسلامي مع انه غيرمعروف انه من اهل العلم بل يناصر العلمانية وسمعته اكثر من مرة في بعض القنوات التلفزيونية الفضائية يؤيد عدم تطبيق الشريعة بقوله انا مع فصل الدين عن السياسة وعدم تطبيق الشريعة ويمجد كثيراً في الليبرالية وهي كلمة مرادفة للعلمانية , ولكن يأبى الفكر الاسلامي ان يحوي امثال جمال البنا . بل ان الواضح ان العلمانيين وهم من يؤمنون بفصل الدين عن السياسة بتعطيل الشريعة وجدوا ان افضل طريقة لتسويغ وترويج سلعتهم هي الاتيان بناس ينتمون لفكرهم ويصفونهم بانهم من اصحاب الفكر الاسلامي ويجعلونهم هم ايضاً يصفون انفسهم بذلك حيث ان هذه الطريقة هي افضل طريقة لستويغ الفكر الليبرالي العلماني .

    وادعو ان القول بوجوب الحجاب انما اخذ من نصوص فصلوها عن سياقها . مثال ذلك حسب قولهم اية ادناء الجلابيب كانت لتمييز الحرائر عن الاماء وفي هذا الزمن لا اماء فيه فلم يعد ذلك النص في هذا العصر دليلاً على وجوب الحجاب . وقالوا ان آية الخمار"وليضربن بخمرهن على جيوبهن". لا تعني الا وجوب ستر النحر والرقبة ولكنها لا تعني وجوب ستر الرأس لان من عادة النساء في ذلك الوقت ستر رؤوسهن . وليس ذلك بفرض ولم يقل ربنا وليضربن بخمرهن على رؤوسهن وجيوبهن .
    وقالوا ان حديث اسماء حديث آحاد وضعيف فلا يحتج به "يا اسماء ان المراة اذا بلغت المحيض لا يصلح ان يرى منها الا هذا وهذا واشار الى الوجه والكفين" .

    وسمعت جمال البنا يقول انه ثبت في البخاري ما يدل على ان ستر الرأس ليس فرض حيث يقول روى البخاري عن ابن عمركان الرجال والنساء يتوضئون في زمان رسول الله جميعاً». وعند ابي داود من عن نافع، بزيادة: «من الإناء الواحد جميعا». وعند ابي داوود ايضاً من طريق عبيد الله عن نافع، بلفظ: «كنا نتوضأ نحن والنساء على عهد رسول الله من إناء واحد ندلي فيه أيدينا. و أخرج أبو داود عن أم صبية الجهنية قالت: «اختلفت يدي ويد رسول الله في الوضوء من إناء واحد». قال العراقي في طرح التثريب: «وليست أم صبية هذه زوجة ولا محرما.انظر الهامش 2
    قالوا كيف يكون رأس المرأة ستره فرض وقد ثبت ان النساء كن مع الرجال يتوضؤون معاً هذا لا يستقيم الا اذا كان الرأس ليس بعورة وان شعر المراة ليس بعورة .

    وللاجابة والرد على كل ذلك ابدا بالاخير
    اولاً حديث البخاري وروايات ابي داوود هذه التي في الوضوء لا تدل على ان رأس المرأة ليس بعورة ابداً لأنه وارد ان يكون المقصود به النساء مع ازواجهم ففي الصحيحين عن عائشة واللفظ للبخاري قَالَتْ كُنْتُ أَغْتَسِلُ أَنَا وَالنَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مِنْ إِنَاءٍ وَاحِدٍ مِنْ قَدَحٍ يُقَالُ لَهُ الْفَرَقُ. وفي الصحيحين عن ابن عباس قال عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَمَيْمُونَةَ كَانَا يَغْتَسِلَانِ مِنْ إِنَاءٍ وَاحِدٍ .
    وعند النسائي واحمد عن نَاعِمٌ مَوْلَى أُمِّ سَلَمَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا
    أَنَّ أُمَّ سَلَمَةَ سُئِلَتْ أَتَغْتَسِلُ الْمَرْأَةُ مَعَ الرَّجُلِ قَالَتْ نَعَمْ إِذَا كَانَتْ كَيِّسَةً رَأَيْتُنِي وَرَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ نَغْتَسِلُ مِنْ مِرْكَنٍ وَاحِدٍ نُفِيضُ عَلَى أَيْدِينَا حَتَّى نُنْقِيَهُمَا ثُمَّ نُفِيضَ عَلَيْهَا الْمَاءَ قَالَ الْأَعْرَجُ لَا تَذْكُرُ فَرْجًا وَلَا تَبَالَهُ صحح الشيخ الالباني والارنؤط .

    وحتى لو كان المقصود برواية البخاري الاولى التي عناها جمال البنا مفهمومها ان النساء مع الرجال الاجانب اعتماداً على روايات ابي داوود وهي صحيحة لكن مع ذلك لا تدل على ما ادعاه من ان الحجاب ليس فرض لأن الاسلام شرع المسح على الخمار للرجل والمرأة عند الوضوء كبديل عن كشف الراس والشعر خاصة اذا لُبس على طهارة"وضوء سابق" فلا يحتاج لنزع الخمار بل بالمسح عليه اذا احتيج للوضوع وحصل حدث اصغر . وهذا بين في فقه الوضوء لمن قرأ فيه في كتب الفقه .بل ان بعض الفقهاء لم يشترطوا هذا الشرط وهو ان يكون الخمار لبس على وضوء. وكثير من علماء الاسلام يرون جوازان تمسح المرأة على خمارها بدلاً من خلعه للحديث الذي رواه احمد مرفوعاً قول عليه الصلاة والسلام "امْسَحُوا عَلَى الْخُفَّيْنِ وَالْخِمَار". ولم يفرق بين الرجال والنساء , وروى ابن ابي شيبة بسنده الى الحسن عن أم سلمة أنها كانت تمسح على الخمار. ذكر ذلك في عنوان المراة تمسح على خمارها . ولابن ابي شيبة رواية اخرى عن الحسن عن امه عن ام سلمة بهذا اللفظ ايضا .
    والحديث صحيح لان الحسن تربى في بيت ام سلمة رضي الله عنها هذا في الطريق الأول . واما بالنسبة للطريق الثانية التي رواها ابن ابي شيبة عن الحسن عن أمه عن ام سلمة . هذا ايضا طريق صحيح لأن امه واسمها خيره ذكرها ابن حبان في كتابه الثقات وروى عنها مجموعة من الثقات منهم ابنها الحسن ولذلك قول ابن حجر عنها ان مقبولة قال الشيخ الالباني مناقشا له - هذا تقصير منه – يعني هي كراوية اكثر من مقبولة بل موثقة - فقد روى عنها مجموعة من الثقات . وقصد الالباني بان رووا عنها مجموعة من الثقات يعني مثل معاوية بن قرة وحفصة بنت سيرين وقتادة السدوسي وابنها الحسن وكلهم ثقات من رجال الشيخين رووا عنها .وقصد بقوله رووا عنها مجموعة من الثقات أي ان من رووا عنه مجموعة من الثقات يكون في حكم الثقة وفوق المقبولة قال ابن عدي رحمه الله وهو من علماء الجرح والتعديل : "ان الثقات اذا رووا عن أحد فهو مستقيم الحديث. ويضاف الى ذلك روى لها مسلم في صحيحه واصحاب السنن .

    اذن تبين ان احاديث وضوء النساء مع الرجال لا يصح ان تعتبر دليل على ما ادعوه ان شعر وراس المراة غير عورة , لكن قد يصح اعتباره دليل على ان الوجه ليس بعورة لانه يحتاج ان يمسح للوضوء .
    اذن يتبين ان ما ذكره جمال البنا ليس بصحيح والحمد لله .

    اما قولهم ان اية ادناء الجلابيب انما جاءت للتمييز بين الحرائر والاماء وانتفت دلالتها فلم يعد في هذا العصر اماء . فهذا القول انما اخذ من رواية ضعيفة عن ابن عباس عن الطبري قال فيها ابن عباس كانت الحرة تلبس لباس الأمة فأمر الله نساء المؤمنين أن يدنين عليهن من جلابيبهن وإدناء الجلباب: أن تقنع وتشد على جبينها.وهذه رواية ضعيفة لا تصح عن ابن عباس رواها الطبري ولو صحت فان ابن عباس يتكلم عن ستر الجبين لا الرؤوس ولا الوجوه .
    وبعض المفسرين القدامى نحى نحو ان هذه الآية معناها لئلا يعرض للحرائر فاسق فامرن الله تعالى ان لا يتشبهن بالإماء في لباسهن. وهذا تفسير لا دليل عليه الا تلك الرواية الضعيفة مع روايات عن بعض التابعين . وهو تفسير مخالف تماماً لروح الاسلام . فهل يعقل ان يجيز الاسلام التحرش بالاماء مع انه حرم الزنا بهن ؟, وهل يعقل ان يحرم الاسلام التحرش بالاحرائر ولا يحرم التحرش بالاماء ؟. ولذلك رفض ابن حزم والشيخ الالباني ذلك التفسير لانه اتى من مجرد اجتهاد مخالف للفهم الصحيح للاسلام او ماخوذ من روايات ضعيفة او موقوفة . بل الصحيح حتى تعرف المراة انها من الصالحات العفيفات الطاهرات وليست من الفاسقات فلا يتعرض لهن الفساق .
    قال الشيخ الالباني في كتابه جلباب المراة المسلمة ولعله ايضاً في كتابه حجاب المراة المسلمة ناقلا عن أبي حيان الأندلسي في تفسيره : ( البحر المحيط ) ( 7 / 250 ) :
    والظاهر أن قوله : ( ونساء المؤمنين ) يشمل الحرائر والإماء والفتنة بالإماء أكثر لكثرة تصرفهن بخلاف الحرائر فيحتاج إخراجهن من عموم النساء إلى دليل واضح ) وسبقه إلى ذلك الحافظ ابن القطان في ( أحكام النظر ) ( ق 24 / 2 ) وغيره . وما أحسن ما قال ابن حزم في ( المحلى ) ( 3 / 218 - 219 ) :
    ( وأما الفرق بين الحرة والأمة فدين الله واحد والخلقة والطبيعة واحدة كل ذلك في الحرائر والإماء سواء حتى يأتي نص في الفرق بينهما في شيء فيوقف عنده ) . قال :
    ( وقد ذهب بعض من وهل في قول الله تعالى : ( يدنين عليهن من جلابيبهن ذلك أدنى أن يعرفن فلا يؤذين ) إلى أنه إنما أمر الله تعالى بذلك لأن الفساق كانوا يتعرضون للنساء للفسق فأمر الحرائر بأن يلبسن الجلابيب ليعرف الفساق أنهن حرائر فلا يتعرضوهن ) . ونحن نبرأ من هذا التفسير الفاسد الذي هو إما زلة عالم أو وهلة فاضل عاقل أو افتراء كاذب فاسق لأن فيه أن الله تعالى أطلق الفساق على أعراض إماء المسلمين وهذه مصيبة الأبد وما اختلف اثنان من أهل الإسلام في أن تحريم الزنا بالحرة كتحريمه بالأمة وأن الحد على الزاني بالحرة كالحد على الزاني بالأمة ولا فرق وأن تعرض الحرة في التحريم . كتعرض الأمة ولا فرق ولهذا وشبهه وجب أن لا يقبل قول أحد بعد رسول الله صلى الله عليه وسلم إلا بأن يسنده إليه عليه السلام
    اما قولهم ان حديث اسماء ضعيف وآحاد والآحاد يحتج به .
    فيجاب على ذلك بالتالي . واما كونه ضعيف فبعض العلماء قد حسنوه قال الالباني : كالبيهقي في " سننه " والمنذري في ترغيبه والذهبي في " تهذيبه " ويضاف اليهم الهيمثمي في مجمع الزوائد وصححه الحاكم والشيخ احمد شاكر. والاحاد يحتج به . انظر الرابط
    http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=197014

    ولو سلمنا بضعف حديث اسماء . فليس هو الدليل الوحيد على ان شعر ورأس المرأة عورة لها فهناك ادلة اخرى وانما هم قالوا ذلك للتشبيه على الناس حتى يقولون ويدعون ان القول بوجبو الحجاب لا حجية له من السنة الصحيحة فيصدقهم الناس , وكما قلت هناك ادلة اخرى واقوى منه . من ذلك

    اولاً
    حديث المرأة التي نذرت ان تحج وهي ماشية حاسرة الرأس فقال النبي مروها فالتركب ولتختمر {تغطي راسها} انظر الهامش1 . رواها الطحاوي في شرح مشكل الاثار وفي رواية مصرحة للروياني في مسنده عن عقبة أنه قال : يا رسول الله ! إن أختي نذرت أن تحج ماشية و تنشر شعرها ، فقال النبي صلى الله عليه وسلم : " إن الله لغني عن نذر أختك ، مروها فلتركب و لتهد هديا ، و أحسبه قال : و تغطي شعرها " .أخرجه الروياني قال الالباني ورجاله ثقات . وقد صحح هذا الحديث بالروايتين السابقة والتي قبلها في السلسلة الصحيحة . وهو من ادلة وجوب ستر الراس وصححه الطحاوي في شرح معاني الاثارفاحدى روايتيه عنده جاءت باسناد حسن عن ابن أبي داود، عن عيسى بن إبراهيم، عن عبد العزيز بن مسلم، عن يزيد بن أبي منصور، عن دُخين الحَجْري، عن الصحابي عقبة بن عامر. والحديث ايضاً صححه قبل الشيخ الالباني الامام الحافظ ابن حجر في تخريج مشكاة المصابيح وابن تيمية في نظرية العقد وحسنه البوصيري في اتحاف الخبرة , وفي العصر الحديث الارنؤط في تحقيقه لمسند احمد, وغيرهم فضلاً ان الحديث اصله في الصحيحين .

    الدليل الثاني
    روى مسلم في صحيحه والنسائي في سننه انه عليه السلام امر فاطمة بنت قيس ان تعتد في بيت ام شريك لكنه قال بعدها لَا تَفْعَلِي إِنَّ أُمَّ شَرِيكٍ امْرَأَةٌ كَثِيرَةُ الضِّيفَانِ فَإِنِّي أَكْرَهُ أَنْ يَسْقُطَ عَنْكِ خِمَارُكِ أَوْ يَنْكَشِفَ الثَّوْبُ عَنْ سَاقَيْكِ فَيَرَى الْقَوْمُ مِنْكِ بَعْضَ مَا تَكْرَهِينَ . والخمار غطاء الراس وسقوطه انما يعنى به بالدرجة الاولى من الرأس وليس فقط من الجيوب والحديث يدل ايضا على وجوب ستر الساقين .

    الدليل الثالث
    روى ابو داود بسنده الى صَفِيَّةَ بِنْتِ شَيْبَةَ عَنْ أُمِّ سَلَمَةَ قَالَتْ لَمَّا نَزَلَتْ { يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِنْ جَلَابِيبِهِنَّ } خَرَجَ نِسَاءُ الْأَنْصَارِ كَأَنَّ عَلَى رُءُوسِهِنَّ الْغِرْبَانَ مِنْ الْأَكْسِيَةِ . صححه الالباني . فهذا دليل على تغطية رؤوسهن . وان نساء الصجابة عندما نزلت هذه الآية لم يخرجن الا بلبس ملاءات البدن التي تبدا بستر الرؤوس . مع العلم ان الادناء قد ياتي في اللغة بمعنى اللبس قال بشار ليلة تلبس البياض من الشهر ... واخرى تدني جلابيب سود . اي تلبس جلابيب سود . والحديث رجاله رجال الصحيح وهما البخاري ومسلم او احدهما في بعض رجال السند عدا محمد بن ثور وهو ثقة عند علماء الجرح والتعديل لا غبار عليه فقد وثقه ابن معين وابو حاتم وابن حجر والذهبي . .

    دليل رابع
    عن أنس: " أن النبى صلى الله عليه وسلم أتى فاطمة بعبد قد وهبه لها , قال: وعلى فاطمة ثوب إذا قنعت به رأسها لم يبلغ رجليها وإذا غطت به رجليها لم يبلغ رأسها فلما رأى النبى صلى الله عليه وسلم ما تلقى قال: إنه ليس عليك بأس إنما هو أبوك وغلامك " رواه أبو داود (2/139). قال الشيخ الالباني صحيح. أخرجه أبو داود (4106) وعنه البيهقى (7/95) .قال الشيخ الالباني في احد رواته سالم بن دينار ابي الجميع فيه كلام لين لا يضرلكن وثقه ابن معين وابن حبان في ثقاته ويضاف الى كلامه وثقه ابوداود ومال الى توثيقه احمد كما في الميزان للذهبي ولينه ابو زرعة .
    وراي الشيخ العلامة الالباني في توثيق سالم بن دينار قوي فقد روى عنه مجموعة من الثقات . ومن روى عنه مجموعة من الثقات يعتبر موثق عند بعض كبار علماء الجرح والتعديل مثل ابن عدي وغيره .

    الدليل الخامس
    قوله تعالى " ولا يبدين زينتهن الا لبعولتهن او اباء بعولتهن او ابنائهن الخ"فهذه اتفق العلماء على انها الاطراف او شيء منها والرأس . فقد قال الجصاص في تفسيره احكام القران
    ناقلاً عن أَبُي بَكْرٍ قال ظَاهِرُهُ يَقْتَضِي إبَاحَةَ إبْدَاءِ الزِّينَةِ لِلزَّوْجِ وَلِمَنْ ذُكِرَ مَعَهُ مِنْ الْآبَاءِ وَغَيْرِهِمْ وَمَعْلُومٌ أَنَّ الْمُرَادَ مَوْضِعُ الزِّينَةِ وَهُوَ الْوَجْهُ وَالْيَدُ وَالذِّرَاعُ لِأَنَّ فِيهَا السِّوَارَ وَالْقُلْبَ وَالْعَضُدُ وَهُوَ مَوْضِعُ الدُّمْلُجِ وَالنَّحْرُ وَالصَّدْرُ مَوْضِعُ الْقِلَادَةِ وَالسَّاقُ مَوْضِعُ الْخَلْخَالِ فَاقْتَضَى ذَلِكَ إبَاحَةَ النَّظَرِ لِلْمَذْكُورِينَ فِي الْآيَةِ إلَى هَذِهِ الْمَوَاضِعِ وَهِيَ مَوَاضِعُ الزِّينَةِ الْبَاطِنَةِ لِأَنَّهُ خَصَّ فِي أَوَّلِ الْآيَةِ إبَاحَةَ الزِّينَةِ الظَّاهِرَةِ لِلْأَجْنَبِيَّيْنِ وَأَبَاحَ لِلزَّوْجِ وَذَوِي الْمَحَارِمِ النَّظَرَ إلَى الزِّينَةِ الْبَاطِنَةِ وَرُوِيَ عَنْ ابْنِ مَسْعُودٍ وَالزُّبَيْرِ الْقُرْطُ وَالْقِلَادَةُ وَالسِّوَارُ وَالْخَلْخَالُ وَرَوَى سُفْيَانُ عن مَنْصُورٍ عن إبراهيم أَوْ أَبْناءِ بُعُولَتِهِنَّ قَالَ يَنْظُرُ إلَى مَا فَوْقِ الذِّرَاعِ مِنْ الأذن والرأس .
    وقال الامام السيوطي في تفسيره تفسير الجلالين {وَلَا يُبْدِينَ زِينَتهنَّ} الْخَفِيَّة وَهِيَ مَا عَدَا الْوَجْه وَالْكَفَّيْنِ
    ثم ان القول ان الحجاب ليس فرضاً فيه تعطيل لهذا النص القراني لأن ذلك الرأي يساوي بين المرأة امام محارمها وبين غيرهم . فاذا كشفت المرأة راسها للاجنبي فما كون الفارق في عورتها بين محارمها وبين الاجانب .

    الدليل السادس
    حديث الترمذي المراة عورة فاذا خرجت استشرفها الشيطان الخ . وهذا نص ان جميع بدن المراة عورة الا ما ثبت في السنة او القران استثناءً منه كالوجه والوكفين وقد ثبت في حديث الخثعمية وغيره ان الوجه ليس بعورة لأنه عليه الصلاة والسلام لم ينكر عليها ظهور وجهها امام الناس وكذلك هناك بعض الادلة على الكفين , لكن هل يوجد دليل نقلي ان الرأس والشعر ليس بعورة ؟ و حتى لو كان من عادة بعض او شرائح من المجتمعات كشفه فذلك غير معتبرلأن العادة اذا خالفت نص لا تكون معتبرة في الشريعة .

    الدليل السابع
    قوله تعالى ""والقواعد من النساء فليس عليهن جناح ان يضعن ثيابهن غير متبرجات بزينة " .
    فاذا رجعنا للغة العربية وكتب علماءها نجد الآتي
    جاء في كتاب الصحاح في اللغة وكتاب تاج العروس وفي تهذيب اللغة ولسان العرب"ووَضَعَتِ المرأة خِمارها. وامرأةٌ واضِعٌ، أي لا خِمار عليها" . ويؤيد ذلك ان هذه الآية جاءت في نفس سورة النور الذي عندما ذكر فيها قوله تعالى "وليضربهن بخمرهن" جاء هذا للنساء الغير قواعد . ويؤيد ذلك ايضا ما رواه الطبري بسنده الى اسامة بن زيد الليثي وهو عالم من كبار اتباع التابعين قال قال: وضع الخمار، قال: التي لا ترجو نكاحا فإذا بلغن ذلك وضعن الخمار. غير متبرّجات بزينة .
    وقال القرطبي في تفسيره من ضمن ما قال "والعرب تقول: امرأة واضع، للتي كبرت فوضعت خمارها. وقال قوم: الكبيرة التي أيست من النكاح، لو بدا شعرها فلا بأس، فعلى هذا يجوز لها وضع الخمار" .

    اما عن العنق
    فقوله تعالى "وليضربن بخمره على جيوبهن " فيه دلالة على وجوب ستر الرقبة والنحر وليس فقط النحر ففي المعجم الوسيط "جيب الْقَمِيص وَنَحْوه مَا يدْخل مِنْهُ الرَّأْس عِنْد لبسه . وما يدخل منه الرأس عند لبسه هو فتحة العنق وفتحة النحر. وعلى ذلك فتحة النحر والعنق مما يحرم كشفه . ثم لو كان النص يعني ستر النحور فقط لماذا نص عليه وكثير من النساء ليس في درعهم فتحة النحر! ؟ ولكن كلهم لهن فتحة العنق لان العنق لا يستر تماما الا بالخمار حتى لو كان في درع المرأة ما يسمى بطوق العنق لكن لا يستره بالكامل .
    واصل جيب من الجوب وهو موضع القطع من الدرع وفي المخصص وكلُّ مُنْفَتِق جَوْبة .
    وروى مسلم في صحيحه قول عائشة رضي الله عنها عندما كانت في التنعيم مع اخيها قالت "فَجَعَلْتُ أَرْفَعُ خِمَارِي أَحْسُرُهُ عَنْ عُنُقِي" عندما شعرت انه لا يوجد احد .
    فهذا يفهم منه شيئان الأول ان عائشة كانت ساترة لعنقها وعندما احست ان لا رجال يروها ارادات ان تحسر خمارها من على عنقها . وثانيا ان الخمار غطاء الرأس لا الوجه اذ كيف تحسر خمارها من على عنقها ووجهها مغطى به هذا لا يستقيم الا اذا كانت ساترة لوجهها بالنقاب وليس بالخمار.
    وحديث المرأة عورة يستدل به على ان كل بدن المراة عورة الا ما ثبت انه ليس بعورة ولم يثبت ان العنق ليس بعورة .
    ثم ان كشف الشعر والعنق لا تدعو اليه الحاجة كالوجه والكفين قال تعالى "ولا يدين زينتهن الا ما ظهر منها "النور31 . فسرها فقهاء كثيرين بما دعت اليه الحاجة كالوجه والكفين لأنهما يحتاج لهما في الشهادة في القضاء وفي المحاكمات وفي البيع والشراء والاجارة . وفي الأخذ والعطاء للكفين .
    فقد نقل النووي عن القاضي عياض قوله ان المعاملة بالبيع والشراء مما يستثنى في غض البصر عن وجه المراة وقال ابن قدامة في المغني قَالَ أَحْمَدُ : لَا يَشْهَدُ عَلَى امْرَأَةٍ إلَّا أَنْ يَكُونَ قَدْ عَرَفَهَا بِعَيْنِهَا وَإِنْ عَامَلَ امْرَأَةً فِي بَيْعٍ أَوْ إجَارَةٍ . فَلَهُ النَّظَرُ إلَى وَجْهِهَا ، لِيَعْلَمَهَا بِعَيْنِهَا ، فَيَرْجِعَ عَلَيْهَا بِالدَّرَكِ ، وَقَدْ رُوِيَ عَنْ أَحْمَدَ كَرَاهَةُ ذَلِكَ فِي حَقِّ الشَّابَّةِ دُونَ الْعَجُوزِ . وَلَعَلَّهُ كَرِهَهُ لِمَنْ يَخَافُ الْفِتْنَةَ ، أَوْ يَسْتَغْنِي عَنْ الْمُعَامَلَةِ ، فَأَمَّا مَعَ الْحَاجَةِ وَعَدَمِ الشَّهْوَةِ ، فَلَا بَأْسَ . وورد في المجموع للنووي : ( ويجوز لكل واحد منهما ( أي الرجل والمرأة ) أن ينظر إلى وجه الآخر عند المعاملة لأنه يحتاج إليه للمطالبة بحقوق العقد والرجوع بالعهدة ، ويجوز ذلك عند الشهادة للحاجة لمعرفتها في التحمل والأداء ).ومثل هذا الكلام نقل عن القاضي عياض الفقيه المالكي , وذكره صاحب كتاب الاختيار من كتب الحنفية .
    اما شعر وراس المراة وعنقها فما الحاجة في كشفهما ؟ .
    وانوه الى شيء اخير
    الحجاب ليس فقط لباس بل هو مع ذلك التزام خلقي فلا معنى ان تلبس المراة الحجاب ثم تترقص اوتتمايع او تلبس الضيق والاخير لا يعد حجاب اصلاً .




    ........................................
    1- الاختمار تغطية الراس وتقنيعه لأن الخمار هو غطاء الرأس ففي "المعجم الوسيط" – تأليف لجنة من العلماء تحت إشراف" مجمع اللغة العربية" – ما نصه:" الخمار: كل ما ستر ومنه خمار المرأة، وهو ثوب تغطي به رأسها، ومنه العمامة، لان الرجل يغطي بها رأسه، ويديرها تحت الحنك".ومن اللغويين: الراغب الأصبهاني(ت502)قال في كتابه الفريد" المفردات في غريب القرآن" (ص159)

    "الخمر، أصل الخمر: ستر الشيء ويقال لما يستتر به: (خمار) لكن (الخمار) صار في التعارف اسم اًلما تغطي به المرأة رأسها،وجمعه (خُمُر) قال تعالى: { وليضربن بخمرهن على جيوبهن}وابن منظور (ت711) والفيروزأبادي (816) وجماعة منالعلماء المؤلفين ل" المعجم الوسيط"- كما تقدم- مع نص قولهم الصريح في أنه غطاء الرأس. .
    وروى مسلم في صحيحه قول عائشة رضي الله عنها عندما كانت في التنعيم مع اخيها قالت "فَجَعَلْتُ أَرْفَعُ خِمَارِي أَحْسُرُهُ عَنْ عُنُقِي" عندما شعرت انه لا يوجد احد .فهذا يفهم منه شيئان الأول ان الخمار غطاء الرأس لا الوجه اذ كيف تحسر خمارها من على عنقها ووجهها مغطى به هذا لا يستقيم الا اذا كانت ساترة لوجهها بالنقاب وليس بالخمار. وثانيا ان عائشة كانت ساترة لعنقها وعندما احست ان لا رجال يروها ارادات ان تحسر خمارها من على عنقها . وفي صحيح مسلم وابن حبان وفيه "فَخَرَجَتْ أُمُّ سُلَيْمٍ مُسْتَعْجِلَةً تَلُوثُ خِمَارَهَا حَتَّى لَقِيَتْ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ"قال النووي في شرحه أَيْ تُدِيرهُ عَلَى رَأْسِهَا . فهذا دليل على ان الخمار غطاء الرأس .
    ملاحظة حرف ت يقصد بها سنةالوفاة. وللاهمية انظر النقطة الرابعة اعلاه معنى تلوث خمارها وكلام النووي الذي نقلته .
    2- الحديث رواه ابو داوود واحمد من طريق أسامة بن زيد (لا بأس به) وأحمد من طريق خارجة بن الحارث المزني (جيد) كلاهما عن ابن خربوذ (ثقة) عن أم صبية الجهنية .والحديث صححه الشيخ الالباني في صحيح الادب المفرد وصححه الارنؤوط في مسند احمد المحقق . والحديث الذي ذكرته قبله صححه الالباني في صحيح ابي داوود .
    التعديل الأخير تم بواسطة نور الدين عماد ; 27-08-2012 الساعة 11:00 PM
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    86
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    09-10-2013
    على الساعة
    09:10 PM

    افتراضي



    اكثر من رائع يااخي وفقك الله
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    من مواضيعي وارجوكم ساعدوني ولو حتى بالرد

    الحجاب والنقاب في الكتاب المقدس

    http://www.ebnmaryam.com/vb/t173918.html


    كتاب جديد وخطير جدا : مااسم المسيح عيسى أم يسوع ؟ حصري عالشبكة

    http://www.ebnmaryam.com/vb/t172578.html


    نعم أحمد موجودة في الانجيل

    http://www.ebnmaryam.com/vb/t172645.html

    الرد على شبهة الحر بالحر والعبد بالعبد

    http://www.ebnmaryam.com/vb/t172512.html

    اضحك مع الكتاب المقدس صدقني خش ومش هتندم
    المصلوب ابن عاق بالدليل
    مين اللي قال ان المصلوب محبة ؟
    صورة اله النصارى في الكتاب المقدس: ضعيف وجاهل ويضل انبياؤه وله عضو تناسلي

    في انتظار موافقة المشرف على النشر

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    131
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    01-01-2016
    على الساعة
    06:32 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجة الإسلام مشاهدة المشاركة


    اكثر من رائع يااخي وفقك الله
    شكرا لك اخ حجة الإسلام على مرورك ونرجو ان يساهم هذا الموضوع في مواجهة اهل وانصار التغريب الذين يهمهم ان تكون المرأة المسلمة صورة اخرى للمرأة الغير مسلمة وان يكون المجتمع المسلم صورة قريبة للمجتمع الغير مسلم .
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Sep 2012
    المشاركات
    111
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    12-12-2012
    على الساعة
    09:22 PM

    افتراضي

    جزاكى الله خيرا
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    131
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    01-01-2016
    على الساعة
    06:32 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ربى اجيرنى مشاهدة المشاركة
    جزاكى الله خيرا
    اختي الكريمة
    انا رجل وشكراً لمرورك . واذا اعجبك الموضوع ارجو ان تنشريه في كثير من المنتديات .
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    131
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    01-01-2016
    على الساعة
    06:32 PM

    افتراضي

    ..
    فقد اوضح بعض النقاط
    بالنسبة للدليل الرابع اذا عدتم له مفهومه لو لم يكن الذي كان مصاحباً للنبي غلام فاطمه"عبدها" للزم عليها تقنيع رأسها واضح ذلك من الحديث فدل على وجوب ستر الرأس . والحديث يفسر معنى الجلباب وهو الملاءة التي تلبس على الراس وتكون سابغة الى القدمين .

    بالنسبة للدليل السادس
    وهو حديث المراة عورة فاذا خرجت استشرفها الشيطان ..الخ وهو رواه الترمذي وحسنه ورواه البيهقي في الشعب بسند اخر اقوى . ورواه ابن ابي شيبة موقوفا على ابن مسعود باسانيد قوية . وكذلك رواه الطبراني في الكبير موقوفا عليه . ويغلب الظن ان الحديث اصله مرفوع لأن ابن مسعود لا يمكن ان يتكلم عن الشيطان من ذاته لكن احياناً لا يرفعه .
    والحديث كما في الاسلوب النبوي مفهومه ان كل بدن المرأة عورة الا ما جاء له مخصص اي الا ما ثبت في نصوص وادلة اخرى تخصص ما يمكن ان يخصص منه ويخرج من العورة . فحديث الخثعمية مثلاً خصص الوجه وبين انه ليس من العورة , وكذلك المرأة التي وصف الصحابي جابر بن عبد الله بن حرام وجهها في قصة العيد ولم ينكر عليها النبي كشف وجهها امامه وامام بلال والصحابة الذين هم اقرب للنساء كجابر, وثبت ايضا عن ابي هريرة انه وصف وجهها عند الامام ابي جعفر الخرائطي في رواية له حسنة الاسناد , وثبت في روايات حسنة الاسناد في مجموعها اتفق على تحسينها الالباني والارنؤط انها الصحابية الجليلة اسماء بنت يزيد . وخصص الكفين واخرجهما من العورة الحديث الذي احد رواياته في مسلم وابن حبان وحتى البخاري عن الرجل الذي استضاف آخر وجعل زوجته معهما على مائدة واحدة للطعام وجعلا يتظاهرا بتناول الطعام والاكل وهما لا ياكلان حتى لا ينفذ الطعام على الضيف لقلة ما لديهما من طعام ولم ينكر النبي عليهما ذلك خصص الكفين لانهما يظهران اثناء تظاهرهما بتناول الطعام .

    ولكن ما ذلك المخصص الذي يخصص الرأس ويخرجه من العورة للمرأة المسلمة ؟ من حديث نبوي او آية قرانية ؟ .
    يتضح من ذلك ان حديث المرأة عورة هو دليل على ان رأس المرأة عورة والعنق وكل شيء فيها عدا الوجه والكفين .
    وقد يؤكد ان حديث المرأة عورة معناه ان كل بدن المرأة عورة الا ما ورد ما يخصصه ويخرجه من العورة انه في الاسلوب النبوي يعبر عن الجزء بالكل مثل قوله عليه الصلاة والسلام كما في الحديث الصحيح الحج عرفة . فعرفة ليس كل الحج بل من اهم اركانه والا للحج اركان اخرى مهمة مثل رمي جمرة العقبة يوم العيد وطواف الحج "الافاضة". والحديث رواه أبو داود والنسائي والترمذي وغيرهم , وحديث الدين النصيحة . فالدين ليس قائم فقط على النصيحة بل النصيحة اهم اركانه , وهو في صحيح مسلم وصحيح ابن حبان وغيره . و حديث التوبة ندم عند ابن ابي شيبة بسند صحيح والندم ليس كل التوبة .
    فعرفة ليس كل الحج , والنصيحة ليست هي الدين وحده ومقصورعليها . والندم ليس هو كل التوبة .

    ولكن المخصص ليس مسألة عشوائية فقد تبين ان المخصص هو ايضاً من نصوص اخرى من القران او السنة او كلاهما .
    فحديث المرأة عورة اذن يعني ان كل المراة عورة الا ما جاء له مخصص يخرجه من العورة من آية او حديث ولم ياتي من ذلك ما يخرج الرأس والعنق والذراع .
    ....

    النقطة الثالثة
    ان من يريدون اعتبار الحجاب ليس فريضة اسلامية هم اناس اصحاب تفكير انهزامي عاشوا حقبة طويلة في الاستغراب وتعطيل الشريعة عقود طويلة ربما تصل الان الى قرن وهم اعتادوا ان يروا النساء بلا حجاب ولا يتصورون خلاف ذلك .
    وليس هذا في الحجاب بل في كل امر اعتادوا عليه وتشبهاً بالغرب من ذلك مثلاً
    انكارهم للعلاج بالاعشاب واعتباره تخلف ورجعية تقليداً للغرب مع ان الطب النبوي يقوم عليه الى حد كبير . وكانوا يعارضونه بقوة . ولم يكفوا عن معارضته الا عندما تراجع الغرب عن فكرته الخاطئة باستبعاد الادوية المأخذوة من الأعشاب قبل سنوات قليلة جداً .
    وقد كان طب الرازي وابن سينا وغيرهم قبل قرون طويلة يقوم على طب الاعشاب .

    ومن ذلك ايضاً ادعاء بعضهم ان الفائدة على القروض اذا كانت للاستثمار"تجارة - صناعة" وليس للاستهلاك"شراء بيت او اثاث او سيارة ونحوه" ليست من الربا . مع ان النصوص صريحة فقد كان العباس عم النبي يقرض الناس بالفائدة ليتجاروا وحرم النبي ذلك القرض ففي سنن الترمي وحسنه وفيه " وَإِنَّ كُلَّ رِبًا فِي الْجَاهِلِيَّةِ مَوْضُوعٌ لَكُمْ رُءُوسُ أَمْوَالِكُمْ لَا تَظْلِمُونَ وَلَا تُظْلَمُونَ غَيْرَ رِبَا الْعَبَّاسِ بْنِ عَبْدِ الْمُطَّلِبِ فَإِنَّهُ مَوْضُوعٌ كُلُّهُ "حسنه الترمذي والالباني . وهو روي باسانيد اخرى عند الطحاوي في شرح مشكل الآثاروعند احمد وفي سنن الدارمي و في المطالب العالية لابن حجر .
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    131
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    01-01-2016
    على الساعة
    06:32 PM

    افتراضي

    ..

    سأعيد الدليل الذي اسميته الدليل الرابع واضيف عليه عدة امور لأني نسيت بعض الاشياء فيه
    عن ثابت البناني عن أنس: " أن النبى صلى الله عليه وسلم أتى فاطمة بعبد قد وهبه لها , قال: وعلى فاطمة ثوب إذا قنعت به رأسها لم يبلغ رجليها وإذا غطت به رجليها لم يبلغ رأسها فلما رأى النبى صلى الله عليه وسلم ما تلقى قال: إنه ليس عليك بأس إنما هو أبوك وغلامك " رواه أبو داود (2/139). قال الشيخ الالباني صحيح. أخرجه أبو داود (4106) وعنه البيهقى (7/95) .قال الشيخ الالباني في احد رواته سالم بن دينار ابي الجميع فيه كلام لين لا يضرلكن وثقه ابن معين وابن حبان في ثقاته ويضاف الى كلامه وثقه ابوداود ومال الى توثيقه احمد كما في الميزان للذهبي ولينه ابو زرعة .
    وراي الشيخ العلامة الالباني في توثيق سالم بن دينار قوي فقد روى عنه مجموعة ليست بالقليلة من الثقات . ومن روى عنه مجموعة من الثقات يعتبر موثق عند بعض كبار علماء الجرح والتعديل مثل ابن عدي ,والذهبي وغيره .ونقل المزي في تهذيب الكمال ممن رووا عنه ولعلي اذكر هنا جلهم مثل عبد الرحمن بن مهدي ، ومحمد بن عبد الملك بن أبي الشوارب، ومحمد بن عيسى ابن الطباع ، ومسدد بن مسرهد، ومسلم بن إبراهيم، ومعلى بن منصور الرازي، وموسى بن إسماعيل التبوذكي ، ويحيى بن إسحاق السيلحيني , ويضاف اليهم كثير بن يحيى , وعبد الصمد بن عبد الوارث وغيرهم .
    والغلام هنا بمعنى العبد والحديث يدل على انه لم لو يكن الداخل معه على ابنته عبد للزم تقنيع رأس فاطمة رضي الله عنها .

    والحديث ايضاً صححه جمع كبير من العلماء كابن القطان الفاسي في احكام النظر , وحسنه الضياء المقدسي في السنن والاحكام , و الذهبي في المهذب , وابن الملقن في البدر المنير , وابن حجر في تخريج مشكاة المصابيح , وحسنه الرباعي في فتح الغفار , و الوادعي في الصحيح المسند . وحسنه البيهقي وقال له متابعة . وحسنه ابن عدي عن سلام بن أبي الصهباء عن ثابت البناني عن انس في الكامل في الضعفاء وقال عن سلام بن ابي الصهباء ارجو انه لا باس به .
    واكد الشيخ الالباني على كلام البيهقي فقال "على أنه قد تابعه سلام بن أبي الصهباء عن ثابت وهو وإن كان قد ضعف فلا يضره ذلك في المتابعات إن شاء الله تعالى .
    وسلام بن ابي الصهباء هذا حسن الحديث عند احمد وضعفه ابن معين .وقال أبو حاتم الرازي : "هو شيخ" كما نقل عنه ابنه في الجرح والتعديل .وقال ابن حبان لا يجوز الاحتجاج به إذا انفرد" كما نقل عنه الذهبي في الميزان . لكنه هنا جاء متابعاً لابي الجميع سالم بن دينار , وقال البخاري عنه منكر الحديث كما في التاريخ الكبير للبخاري وكما نقل عنه الذهبي في ميزان الاعتدال .ولكن رأي البخاري هنا يعتبر شاذ مخالف لاغلب علماء الجرح والتعديل مثل احمد وابن معين وابو حاتم فلم يجرحوه لدرجة القول انه منكر الحديث بل بعضهم وثقوه كما تبين .
    ومع ذلك وصف البخاري له لا يعني بالضرورة به المتروك الساقط انظر الهامش

    وسلام هذا روى عنه اربعة او خمسة من الثقات بل ربما اكثر جاء في تاريخ الاسلام ت بشار روى عنه أَبُو كَامِلٍ الْجَحْدَرِيُّ: وَمُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ الْمَلَكِ بْنِ أَبِي الشَّوَارِبِ، وَعُبَيْدُ اللَّهِ الْعَيْشِيُّ وقال ابن ابي حاتم عن ابيه في الجرح والتعديل روى عن سلام معلى ابن منصور الرازي وعبد الله بن عبد الوهاب الحجبي وهو ابو كامل ومحمد بن أبي بكر المقدمي هذا ما ذكر وهناك غيرهم

    والمهم هنا تبين ان هذا الحديث عدد كبير من اهل العلم والتحقيق قد حسنوه او صححوه وتبين ايضاً ان له متابعة .




    ..........................................................
    كما قلت ومع ذلك وصف البخاري له لا يعني بالضرورة به المتروك الساقط بالرغم انه نقل عن البخاري قوله كل من قلت عنه منكر الحديث فلا تحل الرواية عنه كما نقل عنه في التاريخ الصغير وفي الميزان للذهبي وفي لسان الاعتدال لأنه تبين ان قاعدة البخاري تلك لم يعنها البخاري نفسه تماماً فقد قال مثلا عن إبراهيم بن إسماعيل بن أبي حبيبة انه منكر الحديث كما نقل عنه في التهذيب والكامل في ضعفاء الرجال لابن عدي وغيره ثم قال عنه البخاري مرة اخرى جرحاً اخف وطاة من ذلك حيث قال فيه له مناكير"كما نقل عنه ابن عدي في الكامل في ضعفاء الرجال في ميزان الاعتدال".
    ونفس الشيءوصف البخاري عبد الله بن معاوية الزبيري انه منكر الحديث بينما قال البخاري ايضا في كتاب الضعفاء الكبير عنه بعض احاديثه مناكير . فدل كل ذلك على أن تلك العبارة من البخاري لا تعني دائماً أن يكون الراوي الموصوف بذلك ينزَّل منزلة المتروك الساقط، والذي هو مقتضى عبارة: " لا تحل الرواية عنه ".
    وقال الامام الذهبي في كتابه السلسبيل في شرح ألفاظ وعبارات الجرح والتعديل منكر الحديث لا يعني به يقصد احيانا ان كل مارواه منكر اذا كان مجمل احاديثه ليست مناكيرهذا ما قال رحمه الله وقال غيره من كان كذاك يعتبر بمروياته . وسلام بن اي الصهباء كثير جداً من رواياته ان لم يكن جلها وربما كلها ليس بمناكير اي ليس فيها نكارة في متنها . وهذا يعطي احتمال ان البخاري وصفه لسلام بانه منكر الحديث رببما فيه وهم منه رحمه الله .
    فتبين من ذلك ان قول البخاري في سلام بن ابي الصهباء لايعني بالضرورة الجرح الكبير لا سيما ان الاكثرية من علماء الجرح والتعديل لم يجرحوه بقوة واغلبية مرواته ان لم يكن معظمها ليس فيها نكارة .وعلى العموم حديثه هنا في المتابعات .
    التعديل الأخير تم بواسطة نور الدين عماد ; 31-10-2012 الساعة 09:07 PM
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Aug 2012
    المشاركات
    200
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    08-10-2015
    على الساعة
    03:11 PM

    افتراضي

    جزاك الله خيرا .. شكرا
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    131
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    01-01-2016
    على الساعة
    06:32 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المهتدية بالله مشاهدة المشاركة
    جزاك الله خيرا .. شكرا
    شكراً على الدعاء والمرور
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  10. #10
    الصورة الرمزية gardanyah
    gardanyah غير متواجد حالياً عضوة ماسية
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    المشاركات
    7,679
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    25-09-2016
    على الساعة
    12:10 AM

    افتراضي

    ببساطه شديده
    اقول لها ان الله لم يوجه لك ايه الحجاب
    انتى بالذات
    لانه قال
    قل للمؤمنات
    وليس للمتبجحات
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

صفحة 1 من 3 1 2 ... الأخيرةالأخيرة

كيف يمكن ان يجاب على من يقولون ان الحجاب ليس فريضة إسلامية ؟

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الرد على : الحجاب ليس فريضة إسلامية
    بواسطة السيف البتار في المنتدى شبهات حول السيرة والأحاديث والسنة
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 09-03-2013, 03:02 PM
  2. مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 06-07-2010, 11:10 PM
  3. مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 20-11-2009, 10:09 PM
  4. هل يمكن إلغاء فريضة الحج والعمرة بسبب انتشار مرض "انفلونزا الخنازير"
    بواسطة فريد عبد العليم في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 19-11-2009, 02:00 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

كيف يمكن ان يجاب على من يقولون ان الحجاب ليس فريضة إسلامية ؟

كيف يمكن ان يجاب على من يقولون ان الحجاب ليس فريضة إسلامية ؟