الرد على من يقول : أنا رشاد خليفة رسول الله ( الجزء الاول )

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

الرد على من يقول : أنا رشاد خليفة رسول الله ( الجزء الاول )

النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: الرد على من يقول : أنا رشاد خليفة رسول الله ( الجزء الاول )

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المشاركات
    1
    آخر نشاط
    07-11-2007
    على الساعة
    09:48 AM

    افتراضي الرد على من يقول : أنا رشاد خليفة رسول الله ( الجزء الاول )


    ولد رشاد خليفة في مصر بمدينة كفر الزيات عام 1935 لأب اشتهر بأنه شيخ طريقة صوفية اسمه عبد الحليم محمد خليفة اما أمه فهي زينب سليمان دويدار ، وعرف رشاد في سنواته الأولى بالورع والتصوف قبل ان يلتحق بجامعة عين شمس التي تخرج منها بتفوق وحصل على بكالوريوس الزراعة قبل ان يعمل بوظيفة مهندس بالهيئة العامة للإصلاح الزراعي عام 1957، وفي عام 1959 حصل على بعثة دراسية لدراسة الدكتوراه في أمريكا حيث حصل على درجة الدكتوراه في الكيمياء من جامعة اريزونا

    في عام 1966 عاد الدكتور رشاد الى مصر ليعمل مدرسا في جامعة القاهرة ورئيسا لقسم البحوث البستانية في كلية الزراعة الا انه هرب من وظيفته عبر الحدود الليبية ومنها الى الولايات المتحدة للعمل كخبير في الأمم المتحدة ، قبل ان يترك عمله ويعود الى اريزونا إماما لمسجد مدينة توسان ورئيسا للمركز الإسلامي في المدينة

    كان رشاد خليفة معروفا لدى العرب والمسلمين في الولاية وكان رئيسا للمركز الإسلامي في المدينة وظل زعيما للمسلمين فيها الى ان أعلن في مطلع عام 1980 ان جبريل عليه السلام قد أتاه بالوحي ، وان جبريل أمره بالإعلان عن رسالته

    ويزعم رشاد خليفة أن كل نبي رسول وليس كل رسول نبيا ، وهذا معناه أن الأنبياء هم الذين يتلقون كتبا ، اما الرسل فلا يتلقون كتبا سماوية ، وقال : ولقد ادعي بعض الناس الذين لا يعرفون القرآن معرفة جيده أن هارون كان نبيا ( كما تعلمنا الآية 53 من سورة مريم ) وأنه لم يتلقى كتابا سماويا ولكن القرآن يذكر بوضوح أن التوراة ( الفرقان ) قد أعطيت لكل من موسى وهارون ( سورة الأنبياء الآية 48 وسورة الصافات الآية 117)
    ويذهب رشاد خليفة إلي أن القران ذكر أن محمدا هو خاتم الأنبياء وليس خاتم المرسلين ، وبالتالي فليس هناك أي مانع من إرسال رسل بعد محمد عليه السلام وذلك استشهادا بقوله تعالى ( مَا كَانَ مُحَمَّدٌ أَبَا أَحَدٍ مِنْ رِجَالِكُمْ وَلَكِنْ رَسُولَ اللَّهِ وَخَاتَم النَّبِيِّينَ وَكَانَ اللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمًا ) ( الأحزاب : 40 )
    وعلى هذا النحو فان رشاد خليفة يريد أن يثبت انه رسول الله الذي جاء بعد محمد عليه السلام لان القران الكريم لم يذكر أن محمدا هو خاتم الرسل وانما هو خاتم الأنبياء وهناك فارق بين النبي والرسول
    ويريد رشاد خلفة الاستدلال على مزاعمه بأن اسم رشاد خليفة قد ورد في القران ، وذلك وفقا لعمليات حسابية يقول بها ويحاول أن يقنع نفسه بصحتها

    وعلى الرغم أن المذكور قد لقي مصرعه في عام 1990 ، الا أن هناك موقعا إليكترونيا يحمل أفكاره وحياته وعقائده الفاسدة ، ومن ثم رأينا انه يجب علينا التصدي لهذا الفكر الذي قد يؤثر في ضعاف النفوس من المسلمين أو الذين يريدون الدخول في الإسلام فيرون هذا الموقع بأفكاره المخالفة للشريعة الغراء فيتبعونها وهم لا يعلمون حقيقة الأمر الصحيح من الدين الحنيف

    ولعلنا نبدأ من حيث انتهينا للرد على رشاد خليفة أو بمعنى أدق للرد علي من يتبعون رشاد خليفة حاليا ويمولون لأفكاره ويدعون لها ، إذ انه يحاول إثبات أن اسم رشاد خليفة قد ورد في القران الكريم
    ونحن نتعجب من هذا الدليل ، فهل كل من ورد اسمه في القران الكريم يكون رسولا وفقا لفكر رشاد خليفة ؟
    لقد ورد اسم زيد ومحمد واحمد وعيسى وصالح وإبراهيم ومريم و0000 الخ في القران الكريم ، وهناك الملايين البشر من يحملون هذه الأسماء ، فهل كل هؤلاء سنعترف لهم بالرسالة لمجرد أن أسماءهم وردت في القران الكريم ؟
    وعلى فرض جدلي أن اسم رشاد خليفة قد ذكر في القران الكريم ، فهناك آلاف البشر من يحملون اسم رشاد خليفة ، بل انه من المضحك حقا أن هناك من المسيحيين من يحملون هذا الاسم ، وإذا تصفحنا الرابط التالى فسنجد شخصين مسيحيين يحملان اسم رشاد خليفة ، فهل يعقل أن يكون هذان المسيحيان رسولين أيضا ؟ ولماذا نحصر الرسالة في رشاد خليفة الذي قمنا ببيان موجز لسيرته في مقدمتنا ؟
    انظر الرابط التالى
    http://www.140online.com/Telephone_D...ential_ar.aspx
    ويحق لنا أن نتعجب كل العجب حيث أن المذكور كما ورد بمقدمتنا اسمه رشاد عبد الحليم محمد خليفة ، فلماذا تجاهل المذكور اسم أبيه وجده وبدا يبحث عن مشتقات كلمة خليفة ؟؟
    وعلى ما تقدم فانه يتبين لنا أن دليل ورود اسم رشاد خليفة بالقران الكريم على فرض وجوده لا يمكن أبدا أن يرقى ليكون دليلا كافيا شافيا لإثبات الرسالة لمن يحمل اسم رشاد خليفة

    وأما عن التفرقة بين معنى النبي والرسول التي ذكرها فإنها في غير محلها فهو يرى أن كل نبي رسول وليس كل رسول نبيا ، وأن الأنبياء هم الذين يتلقون كتبا بدليل قوله تعالى وَلَقَدْ آتَيْنَا مُوسَى وَهَارُونَ الْفُرْقَانَ وَضِيَاء وَذِكْرًا لِّلْمُتَّقِينَ الآية 48 من سورة الأنبياء ، وقوله تعالى وَآتَيْنَاهُمَا الْكِتَابَ الْمُسْتَبِينَ الآية 117 من سورة الصافات
    والذي يهدف إليه رشاد خليفة من هذه التفرقة أن لا يطالبه أحد بالكتاب الذي أرسله الله إليه ، فهو يدعى انه رسول ، والرسل لم تتلق كتبا من الله ، وانما الأنبياء فقط هم الذين يتلقون الكتب السماوية ، وهو لم يدع النبوة بل يدعى الرسالة ، ومن ثم فانه لم يتلق كتابا سماويا حتى يطالبه أحد بإظهاره
    والواقع أن ما ذهب إليه رشاد خليفة ليس في محله أبدا ، فلا يعقل أن يكون كل نبي رسولا وليس كل رسول نبيا ، بل أن العقل والمنطق يقولان العكس ، فيجب أن يكون كل رسول نبيا وليس كل نبي يكون رسولا ، لأنه لكي يكون مرسلا فلابد أن يكون قد تنبأ بشيء ، والا فكيف سيتحمل أعباء الرسالة إذا لم يكن قد نبأه الله بشيء ؟؟
    فالمفروض أن الرسول يكون قد تلقى نبأ أو خبرا أو رسالة من الله تعالى ، ثم بعد ذلك يتم تكليفه بتبليغ هذا النبأ أو الخبر أو تلك الرسالة للناس ، ولا يعقل أبدا أن يأتي رسول ليبلغ رسالة لم يتلقاها ، فهو لا يستطيع التبليغ الا إذا كان معه ما يبلغه ، ولن يكون معه ما يبلغه الا إذا كان قد نبأه الله بشيء ، ومن ثم فالصحيح هو أن كل رسول نبي وليس كل نبي رسولا 0
    ويريد رشاد خليفة أن يعضد من فكره مستدلا استدلا خاطئا وفاسدا بقوله تعالى وَلَقَدْ آتَيْنَا مُوسَى وَهَارُونَ الْفُرْقَانَ وَضِيَاء وَذِكْرًا لِّلْمُتَّقِينَ الآية 48 من سورة الأنبياء ، وقوله تعالى وَآتَيْنَاهُمَا الْكِتَابَ الْمُسْتَبِينَ الآية 117 من سورة الصافات ، وهو يريد أن يقول أن هارون قد أتاه الله كتابا على الرغم انه كان نبيا وليس رسولا 0
    وفى الحقيقة فان تأويلات رشاد خليفة للآيتين السابقتين ليست في محلها ، فالآيتان لا تدلان أبدا على أن نبي الله هارون عليه السلام قد أوتى كتابا ، بل الصحيح أن نقول أن الكتاب قد أوتي لموسى عليه السلام ، اما هارون فقد كان له وزيرا ( وَلَقَدْ آتَيْنَا مُوسَى الْكِتَابَ وَجَعَلْنَا مَعَهُ أَخَاهُ هَارُونَ وَزِيرا ً) ( الفرقان : 35 ) ، ( وَأَخِي هَارُونُ هُوَ أَفْصَحُ مِنِّي لِسَاناً فَأَرْسِلْهُ مَعِيَ رِدْءاً يُصَدِّقُنِي إِنِّي أَخَافُ أَنْ يُكَذِّبُونِ ) ( القصص : 34 )
    فلم يكن هناك كتابان احدهما لموسى والاخر لهارون ، بل كان هناك كتاب واحد هو الذي أوتى لموسى بدليل قوله تعالى ( وَلَقَدْ آتَيْنَا مُوسَى وَهَارُونَ الْفُرْقَانَ وَضِيَاءً وَذِكْراً لِلْمُتَّقِين َ) ( الأنبياء : 48 ) ، وبالتالي فلا يمكن القول أن هارون عليه السلام قد أوتى الفرقان " التوراة " مثلما أوتيها موسى عليه السلام
    ولقد اخبرنا الحق تعالى انه آتى بنى إسرائيل الكتاب والحكم والنبوة ( وَلَقَدْ آتَيْنَا بَنِي إِسْرائيلَ الْكِتَابَ وَالْحُكْمَ وَالنُّبُوَّةَ وَرَزَقْنَاهُمْ مِنَ الطَّيِّبَاتِ وَفَضَّلْنَاهُمْ عَلَى الْعَالَمِين َ) ( الجاثـية : 16 ) فهل المقصود من ذلك أن كل شخص من أشخاص بنى إسرائيل قد آتاه الله الكتاب والحكم والنبوة ؟
    هل تفسير الآية أن كل إنسان من بنى إسرائيل قد تنزل عليه كتاب سماوي وانه قد اصبح حاكما واصبح نبيا ؟
    بالطبع هذا تأويل فاسد ، ومن ثم فليس المقصود بقوله تعالى ( وَلَقَدْ آتَيْنَا مُوسَى وَهَارُونَ الْفُرْقَانَ وَضِيَاءً وَذِكْراً لِلْمُتَّقِين َ) أن هارون قد أوتى الفرقان كما أن موسى أوتى الفرقان أيضا
    ويدل على ذلك أن الله تعالى يقول ( وَلَئِنْ أَتَيْتَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ بِكُلِّ آيَةٍ مَا تَبِعُوا قِبْلَتَكَ وَمَا أَنْتَ بِتَابِعٍ قِبْلَتَهُمْ وَمَا بَعْضُهُمْ بِتَابِعٍ قِبْلَةَ بَعْضٍ وَلَئِنِ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءَهُمْ مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَكَ مِنَ الْعِلْمِ إِنَّكَ إِذاً لَمِنَ الظَّالِمِين َ) ( البقرة : 145 ) ، فهل كلمة أُوتُوا الْكِتَابَ تعنى ان هناك أشخاصا قد تلقوا كتبا سماوية في عهد الرسول محمد عليه السلام ؟
    ويقول تعالى ( وَإِذْ أَخَذَ اللَّهُ مِيثَاقَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ لَتُبَيِّنُنَّهُ لِلنَّاسِ وَلا تَكْتُمُونَهُ فَنَبَذُوهُ وَرَاءَ ظُهُورِهِمْ وَاشْتَرَوْا بِهِ ثَمَناً قَلِيلاً فَبِئْسَ مَا يَشْتَرُونَ ) ( آل عمران : 187 ) ، فهل يعقل أن الأنبياء والرسل ينبذون الكتاب وراء ظهورهم ويشترون به ثمنا قليلا ؟؟
    ومن جماع ما تقدم فان الاستلال بقوله تعالى ( وَلَقَدْ آتَيْنَا مُوسَى وَهَارُونَ الْفُرْقَانَ وَضِيَاءً وَذِكْراً لِلْمُتَّقِين َ) للقول أن الأنبياء فقط وليس الرسل هم الذين يتلقون كتبا سماوية يكون استدلالا فاسدا ولا يعتد به مطلقا ، ومن ثم نقول لاتباع رشاد خليفة ومؤيديه إن كان من تؤيدونه ادعى لنفسه الرسالة ، فان الرسول لابد وان يكون نبيا ، فما هي الرسالة التي نبأه الله بها ؟ وإذا كان هو يدعى أن الرسول لا يمكن أن يكون نبيا فانه يكون قد خالف أحكام القران الكريم
    ومما تقدم فان الاستدلال بقوله تعالى ( مَا كَانَ مُحَمَّدٌ أَبَا أَحَدٍ مِنْ رِجَالِكُمْ وَلَكِنْ رَسُولَ اللَّهِ وَخَاتَم النَّبِيِّينَ وَكَانَ اللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمًا ) ( الأحزاب : 40 ) لإثبات أن محمدا عليه السلام هو آخر الأنبياء وليس آخر الرسل وان الآية لم تمنع من إمكانية إرسال رسل بعد محمد عليه السلام هو استدلال في غير محله ، بل إذا اردنا إحقاق الحق فان الآية الكريمة هي دليل واضح وبرهان صريح على أن محمدا عليه السلام هو آخر الأنبياء كما انه آخر المرسلين ، إذ ما دام كل رسول نبيا ، وكان محمد عليه السلام هو آخر الأنبياء بصريح الآية الكريمة ، فانه لا يمكن أن يأتي نبي بعد محمد عليه السلام ، ومن ثم يستحيل أن يأتي رسول بعد محمد عليه السلام ، لأن الرسول نبي ومحمد عليه السلام هو خاتم الأنبياء ، ومن ثم يكون بالتبعية خاتم الرسل
    ومن الغريب أن رشاد خليفة يقول أن الرسل عبارة عن ثلاثة فقط وهم ابراهيم ومحمد ورشاد خليفة ، وقد اجهد نفسه بعمليات حسابية لإثبات مزاعمه ، ثم هو بعد ذلك نراه في كثير من كلماته ومقالاته يقول بإمكانية وجود رسل جديدة من بعده ، وهذا يستفاد من حواره الذي أجرته جريدة البشير معه حيث وجه محرر الجريدة سؤالا له قائلا : إذا وجدت اسمي في القرآن بطريقتك الحسابية هل يعني أني رسول ؟ وكنا نتوقع أن تنتفخ أوداج رشاد خليفة ويتعصب وينهر محرر الجريدة ويخبره أن هذا لن يحدث أبدا لان رشاد خليفة هو آخر الرسل ، ولكننا نراه بكل هدوء وبرود يجيب الصحيفة قائلا : والله إذا وجدت الدليل الكافي أهلاً وسهلاً
    فكيف يقول رشاد خليفة أن الرسل عبارة عن ثلاثة فقط ، ثم هو بعد ذلك لا ينفى إمكانية وجود رسل جدد غيره ؟؟
    هل حساباته التي تقول أن الرسل هم ثلاثة فقط هي حسابات خاطئة ؟
    أم أنه نسى أو تناسى معتقداته التي سبق له الإدلاء بها والتي قرر فيها أن الرسل ثلاثة فقط ؟
    وخلاصة ما ننهى به الجزء الأول من دراستنا التي نتناول فيها افتراءات رشاد خليفة وكذبه على الله بادعائه انه رسول الميثاق الذي بعثه الله في هذا الزمن الحاضر ، فاننا نلفت نظر اتباع هذا الشخص إلي أن كل ادعاءاته ومزاعمه لا ترتقى أبدا إلي مدارك العقل البشرى السوي ، وندعوهم إلي التخلي عن هذا الفكر المضلل الذي يخالف أحكام القران الكريم وان يعيدوا النظر في معتقدات وأفكار هذا الشخص وان يعودوا إلي صحيح الفهم للقران الكريم والسنة النبوية المطهرة حتى ينعموا بالإسلام الحنيف ويسعدوا في دنياهم وأخرتهم باذن الله
    والى لقاء آخر مع الجزء الثاني باذن الله
    بقلم / مدحت الخطيب
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #2
    الصورة الرمزية sa3d
    sa3d غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    7,400
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    04-06-2012
    على الساعة
    08:48 PM

    افتراضي

    اقتباس
    شيخ طريقة صوفية ........ وعرف رشاد في سنواته الأولى بالورع والتصوف ...........في أمريكا


    هذا هو الكوكتيل القاتل

    جزاك الله كل خير

  3. #3
    الصورة الرمزية أبـ مريم ـو
    أبـ مريم ـو غير متواجد حالياً الراجي عفو ربه
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    640
    آخر نشاط
    31-05-2015
    على الساعة
    04:52 AM

    افتراضي

    أخي الحبيب شكرا على ما تفضلت به ولكن مناقشة أفكار شخص حاد بفكره عن الحق وخيل إليه الشيطان خيالات مريضة لن يفيد القارىء بشىء بل إننا بذلك نصنع قيمة لهذا الشخص الذى لن اصفه إلا بالكذاب وما أكثر الكذابين في زمننا هذا
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

الرد على من يقول : أنا رشاد خليفة رسول الله ( الجزء الاول )

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 30-10-2006, 04:53 PM
  2. ما هوا رأي مجمع الفقهي الاسلامي فى رشاد خليفة
    بواسطة شبكة بن مريم الإسلامية في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 19
    آخر مشاركة: 09-01-2006, 07:39 PM
  3. إستغاثه (صديق مسلم أراه ينزلق وراء رشاد خليفة و أكاذيبه أرجو المساعده )
    بواسطة الفارس النبيل في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 41
    آخر مشاركة: 01-12-2005, 02:25 PM
  4. تعريف وفكر رشاد خليفة
    بواسطة مـــحـــمـــود المــــصــــري في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 01-12-2005, 01:40 PM
  5. دور الطبيب المسلم-الجزء الاول
    بواسطة ابن القسام في المنتدى المنتدى الطبي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 12-08-2005, 01:18 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

الرد على من يقول : أنا رشاد خليفة رسول الله ( الجزء الاول )

الرد على من يقول : أنا رشاد خليفة رسول الله ( الجزء الاول )