ورقة بن نوفل

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

ورقة بن نوفل

صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 1 2 3 الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 20 من 24

الموضوع: ورقة بن نوفل

  1. #11
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    222
    آخر نشاط
    28-01-2016
    على الساعة
    06:50 PM

    افتراضي

    الشبهة الرابعة وجود عالم بالاسفار فى مكة:يتردد هذا السؤال كثيرا حتى ان احد كبار الضالين وهو الملحد سيد القمنى قد اخترع قصة من عقله اسمها الحزب الهاشمى واقنع العلمانيين الحمقى انها السيرة.ورغم ان القمنى نفسه قد جاء بالاعتراف بأن اليهود قد بشروا بنبى يخرج من الجزيرة ولم يستطع رغم الحاده تجاوز هذه الحقيقة الا انه لا يبحث عن الحق فأغمض عينيه.السؤال عن سبب عودة ورقة بن نوفل الى مكة هو سؤال عن الغيب
    ولكن قد عاد صاحبه ورفيقه زيد بن عمرو فلم لا يعود هو؟خصوصا أن كل الدراسات الاسلامية والاستشراقية تثبت ان عقيدة ورقة كانت مهرطقة بالنسبة للكنيسة الحاكمة فليست له فرصة ان ينال حظوة عند قيصر كما هو الحال مع عثمان بن الحويرث كما ان الثابت ان مثله لا يتمتع بشخصية ثورية تمكنه من التغرب بعيدا عن قومه وهناك احتمال قوى تؤيده بشدة كتب السيرة بل مرويات منسوبة لورقة نفسه ان يكون بحكم معاشرته للاحبار والرهبان انه قد علم بقرب ظهور نبى .
    قال الله تبارك وتعالى فى سورة الاعراف
    الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الرَّسُولَ النَّبِيَّ الْأُمِّيَّ الَّذِي يَجِدُونَهُ مَكْتُوبًا عِنْدَهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَالْإِنْجِيلِ يَأْمُرُهُمْ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَاهُمْ عَنِ الْمُنْكَرِ وَيُحِلُّ لَهُمُ الطَّيِّبَاتِ وَيُحَرِّمُ عَلَيْهِمُ الْخَبَائِثَ وَيَضَعُ عَنْهُمْ إِصْرَهُمْ وَالْأَغْلَالَ الَّتِي كَانَتْ عَلَيْهِمْ ۚ فَالَّذِينَ آمَنُوا بِهِ وَعَزَّرُوهُ وَنَصَرُوهُ وَاتَّبَعُوا النُّورَ الَّذِي أُنْزِلَ مَعَهُ ۙ أُولَٰئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ (157)
    فكل ما فعله ورقة بن نوفل هى انه كان ينفذ اية الاعراف تماما وهذا يعنى بالتأكيد انه قرء البشارة بمحمد صلى الله عليه واله وسلم ويعنى بقليل من الاستنتاج ان علم ورقة بالنصرانية جعله يدرك ان النبى القادم هو من الجزيرة فلا ننسى ماقاله الراهب لسلمان الفارسى رضى الله تبارك وتعالى عنه"أي بني والله ما أعلمه أصبح على ما كنا عليه أحد من الناس آمرك أن تأتيه ولكنه قد أظلك زمان نبي هو مبعوث بدين إبراهيم يخرج بأرض العرب مهاجرا إلى أرض بين حرتين بينهما نخل به علامات لا تخفى يأكل الهدية ولا يأكل الصدقة بين كتفيه خاتم النبوة فإن استطعت أن تلحق بتلك البلاد فافعل"
    واذا كانت البشارة بمحمد صلى الله عليه واله وسلم قد وصلت الى رجل مثل النجاشى حتى انه اقنع عمرو بن العاص وهو من قيادات قريش ان يدخل فى الاسلام [52]وهو رجل سياسة لا علم ونلاحظ بأن كلام النجاشى يشبه كلام ورقة ووصلت البشارةالى رجل مثل هرقل وقد اخبر ابى سفيان انه كان على علم مسبق بخروج نبى وكان يتوقع انه من الروم[53]ونضيف باذن الله جل وعلا بأن البشارة الى تحدث عنها هرقل وتصور بسببها ان النبى القادم سيكون روميا لا زالت موجودة الى الان فى رسالة متى وفى كلام بولس [54]وهو ايضا ليس من رجال الكهنوت فالاولى ان يعرفها رجل مثل ورقة بن نوفل كثر اختلاطه بالاحبار والرهبان.وما يجعلنا نعضد هذا الرأى هو مااوردته الاثار الاسلامية عن عبد الله بن سلام[55] وعن الحبر اليهودى ابن الهيبان المهاجر من الشام الى يثرب ومات قبل البعثة وكان سبب اختياره يثرب هو انتظار نبى اخر الزمان صلى الله عليه واله وسلم [56]وكذلك كعب الاحبار الذى اسلم بسبب البشارة ولم يقابل النبى صلى الله عليه واله وسلم[57] بل حتى عوام اليهود كانوا ينتظرونه ويهددون به الاوس والخزرج قبل الاسلام [58] بل ان احد عوام اليهود أمر ابنه بطاعة النبى صلى الله عليه واله وسلم باعتناق الاسلام [59]فطبيعى جدا ان يعرف ورقة بن نوفل والقائمة لا تزال تتسع لكل باحث عن الحق [60]لينجو من الهلكوت الى دين الله تبارك وتعالى الحق ورحمته الواسعة وهو الاسلام.وعند الحديث عن عقيدة ورقة سنعرف باذن الله تبارك وتعالى سبب عودته الى مكة مع زيد بن عمرو.

    __________

    [52]كان النجاشى قبل الاسلام مؤمنا بالفكر الاريوسى على الارجح فلما سمع سورة مريم وقول المسيح انى عبد الله اسلم على الفور واخفى اسلامه وقد قابل عمرو بن العاص
    صديقه المقرب واقنعه بان هذا النبى مثل موسى نقرء فى الرواية التى جاءت من طريق ابن اسحاق من طريق راشد مولى حبيبولها شواهد من طرق اخرى فى امر معرفة النجاشى بالبشارة بمحمد صلى الله عليه واله وسلم.من مسند احمد رحمه الله تبارك وتعالى:
    حدثنا يعقوب بن إبراهيم ، قال : حدثنا أبي ، عن ابن إسحاق ، قال : حدثني يزيد بن أبي حبيب ، عن راشد ، مولى حبيب بن أبي أوس الثقفي ، عن حبيب بن أبي أوس ، قال : حدثني عمرو بن العاص من فيه ، قال : لما انصرفنا من الأحزاب عن الخندق ، جمعت رجالا من قريش كانوا يرون مكاني ، ويسمعون مني ، فقلت لهم : تعلمون ، والله إني لأرى أمر محمد يعلو الأمور علوا كبيرا ، وإني قد رأيت رأيا ، فما ترون فيه ؟ قالوا : وما رأيت ؟ قال : رأيت أن نلحق بالنجاشي فنكون عنده ، فإن ظهر محمد على قومنا ، كنا عند النجاشي ، فإنا أن نكون تحت يديه أحب إلينا من أن نكون تحت يدي محمد ، وإن ظهر قومنا فنحن من قد عرفوا ، فلن يأتينا منهم إلا خير ، فقالوا : إن هذا الرأي . قال : فقلت لهم : فاجمعوا له ما نهدي له ، وكان أحب ما يهدى إليه من أرضنا الأدم ، فجمعنا له أدما كثيرا ، فخرجنا حتى قدمنا عليه ، فوالله إنا لعنده إذ جاء عمرو بن أمية الضمري ، وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم قد بعثه إليه في شأن جعفر وأصحابه قال : فدخل عليه ثم خرج من عنده ، قال : فقلت لأصحابي : هذا عمرو بن أمية ، لو قد دخلت على النجاشي فسألته إياه فأعطانيه ، فضربت عنقه ، فإذا فعلت ذلك رأت قريش أني قد أجزأت عنها حين قتلت رسول محمد ، قال : فدخلت عليه ، فسجدت له كما كنت أصنع ، فقال : مرحبا بصديقي ، أهديت لي من بلادك شيئا ؟ قال : قلت : نعم أيها الملك ، قد أهديت لك أدما كثيرا ، قال : ثم قدمته إليه ، فأعجبه واشتهاه ، ثم قلت له : أيها الملك إني قد رأيت رجلا خرج من عندك ، وهو رسول رجل عدو لنا ، فأعطنيه لأقتله ، فإنه قد أصاب من أشرافنا وخيارنا ، قال : فغضب ثم مد يده فضرب بها أنفه ضربة ظننت أن قد كسره ، فلو انشقت لي الأرض لدخلت فيها فرقا منه ، ثم قلت : أيها الملك ، والله لو ظننت أنك تكره هذا ما سألتكه ، فقال : أتسألني أن أعطيك رسول رجل يأتيه الناموس الأكبر الذي كان يأتي موسى لتقتله ؟ قال : قلت : أيها الملك أكذاك هو ؟ فقال : ويحك يا عمرو ، أطعني واتبعه ، فإنه والله لعلى الحق ، وليظهرن على من خالفه كما ظهر موسى على فرعون وجنوده ، قال : قلت : فبايعني له على الإسلام ، قال : نعم ، فبسط يده وبايعته على الإسلام ، ثم خرجت إلى أصحابي وقد حال رأيي عما كان عليه ، وكتمت أصحابي إسلامي ، ثم خرجت عامدا لرسول الله صلى الله عليه وسلم لأسلم ، فلقيت خالد بن الوليد ، وذلك قبيل الفتح ، وهو مقبل من مكة ، فقلت : أين يا أبا سليمان ؟ قال : والله لقد استقام المنسم ، وإن الرجل لنبي ، أذهب والله أسلم ، فحتى متى ؟ قال : قلت : والله ما جئت إلا لأسلم ، قال : فقدمنا على رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فقدم خالد بن الوليد فأسلم و بايع ، ثم دنوت ، فقلت : يا رسول الله ، إني أبايعك على أن تغفر لي ما تقدم من ذنبي ، ولا أذكر وما تأخر ، قال : فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " يا عمرو ، بايع ، فإن الإسلام يجب ما كان قبله ، وإن الهجرة تجب ما كان قبلها " ، قال : فبايعته ثم انصرفت قال ابن إسحاق : " وقد حدثني من لا أتهم أن عثمان بن طلحة بن أبي طلحة كان معهما أسلم حين أسلما " *

    [53]الرواية عند البخارى رحمه الله تبارك وتعالى:أن أبا سفيان بن حرب أخبره : أن هرقل أرسل إليه في ركب من قريش ، وكانوا تجارا بالشأم ، في المدة التي كان رسول الله صلى الله عليه وسلم ماد فيها أبا سفيان وكفار قريش ، فأتوه وهم بإيلياء ، فدعاهم في مجلسه ، وحوله عظماء الروم ، ثم دعاهم ودعا بترجمانه ، فقال : أيكم أقرب نسبا بهذا الرجل الذي يزعم أنه نبي ؟ فقال أبو سفيان : فقلت أنا أقربهم نسبا ، فقال : أدنوه مني ، وقربوا أصحابه فاجعلوهم عند ظهره ، ثم قال لترجمانه : قل لهم إني سائل عن هذا الرجل ، فإن كذبني فكذبوه ، فوالله لولا الحياء من أن يأثروا علي كذبا لكذبت عنه . ثم كان أول ما سألني عنه أن قال : كيف نسبه فيكم ؟ قلت : هو فينا ذو نسب . قال : فهل قال هذا القول منكم أحد قط قبله ؟ قلت : لا . قال : فهل كان من آبائه من ملك ؟ قلت : لا . قال : فأشراف الناس يتبعونه أم ضعفاؤهم ؟ فقلت : بل ضعفاؤهم . قال : أيزيدون أم ينقصون ؟ قلت : بل يزيدون . قال : فهل يرتد أحد منهم سخطة لدينه بعد أن يدخل فيه ؟ قلت : لا . قال : فهل كنتم تتهمونه بالكذب قبل أن يقول ما قال ؟ قلت : لا . قال : فهل يغدر ؟ قلت : لا ، ونحن منه في مدة لا ندري ما هو فاعل فيها . قال : ولم تمكني كلمة أدخل فيها شيئا غير هذه الكلمة . قال : فهل قاتلتموه ؟ قلت : نعم . قال : فكيف كان قتالكم إياه ؟ قلت : الحرب بيننا وبينه سجال ، ينال منا وننال منه . قال : ماذا يأمركم ؟ قلت : يقول : اعبدوا الله وحده ولا تشركوا به شيئا ، واتركوا ما يقول آباؤكم ، ويأمرنا بالصلاة والصدق والعفاف والصلة . فقال للترجمان : قل له : سألتك عن نسبه فذكرت أنه فيكم ذو نسب ، فكذلك الرسل تبعث في نسب قومها . وسألتك هل قال أحد منكم هذا القول ، فذكرت أن لا ، فقلت لو كان أحد قال هذا القول قبله ، لقلت رجل يأتسي بقول قيل قبله . وسألتك هل كان من آبائه من ملك ، فذكرت أن لا ، قلت : فلو كان من آبائه من ملك ، قلت رجل يطلب ملك أبيه . وسألتك هل كنتم تتهمونه بالكذب قبل أن يقول ما قال ، فذكرت أن لا ، فقد أعرف أنه لم يكن ليذر الكذب على الناس ويكذب على الله . وسألتك أشراف الناس اتبعوه أم ضعفاؤهم ، فذكرت أن ضعفاؤهم اتبعوه ، وهم أتباع الرسل ، وسألتك أيزيدون أم ينقصون ، فذكرت أنهم يزيدون ، وكذلك أمر الإيمان حتى يتم . وسألتك أيرتد أحد سخطة لدينه بعد أن يدخل فيه ، فذكرت أن لا ، وكذلك الإيمان حين تخالط بشاشته القلوب . وسألتك هل يغدر ، فذكرت أن لا ، وكذلك الرسل لا تغدر . وسألتك بما يأمركم ، فذكرت أنه يأمركم أن تعبدوا الله ولا تشركوا به شيئا ، وينهاكم عن عبادة الأوثان ، ويأمركم بالصلاة والصدق والعفاف ، فإن كان ما تقول حقا فسيملك موضع قدمي هاتين ، وقد كنت أعلم أنه خارج ، لم أكن أظن أنه منكم ، فلو أني أعلم أني أخلص إليه ، لتجشمت لقاءه ، ولو كنت عنده لغسلت عن قدمه . ثم دعا بكتاب رسول الله صلى الله عليه وسلم الذي بعث به دحية إلى عظيم بصرى ، فدفعه إلى هرقل ، فقرأه ، فإذا فيه : بسم الله الرحمن الرحيم ، من محمد عبد الله ورسوله إلى هرقل عظيم الروم : سلام على من اتبع الهدى ، أما بعد ، فإني أدعوك بدعاية الإسلام ، أسلم تسلم ، يؤتك الله أجرك مرتين ، فإن توليت فإن عليك إثم الأريسيين ، و : يا أهل الكتاب تعالوا إلى كلمة سواء بيننا وبينكم أن لا نعبد إلا الله ولا نشرك به شيئا ولا يتخذ بعضنا بعضا أربابا من دون الله فإن تولوا فقولوا اشهدوا بأنا مسلمون قال أبو سفيان : فلما قال ما قال ، وفرغ من قراءة الكتاب ، كثر عنده الصخب وارتفعت الأصوات وأخرجنا ، فقلت لأصحابي حين أخرجنا : لقد أمر ابن أبي كبشة ، إنه يخافه ملك بني الأصفر . فما زلت موقنا أنه سيظهر حتى أدخل الله علي الإسلام . وكان ابن الناطور ، صاحب إيلياء وهرقل ، أسقفا على نصارى الشأم ، يحدث أن هرقل حين قدم إيلياء ، أصبح يوما خبيث النفس ، فقال بعض بطارقته : قد استنكرنا هيئتك ، قال ابن الناطور : وكان هرقل حزاء ينظر في النجوم ، فقال لهم حين سألوه : إني رأيت الليلة حين نظرت في النجوم ملك الختان قد ظهر ، فمن يختتن من هذه الأمة ؟ قالوا : ليس يختتن إلا اليهود ، فلا يهمنك شأنهم ، واكتب إلى مداين ملكك ، فيقتلوا من فيهم من اليهود ، فبينما هم على أمرهم ، أتى هرقل برجل أرسل به ملك غسان يخبر عن خبر رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فلما استخبره هرقل قال : اذهبوا فانظروا أمختتن هو أم لا ؟ فنظروا إليه ، فحدثوه أنه مختتن ، وسأله عن العرب ، فقال : هم يختتنون ، فقال هرقل : هذا ملك هذه الأمة قد ظهر . ثم كتب هرقل إلى صاحب له برومية ، وكان نظيره في العلم ، وسار هرقل إلى حمص ، فلم يرم حمص حتى أتاه كتاب من صاحبه يوافق رأي هرقل على خروج النبي صلى الله عليه وسلم ، وأنه نبي ، فأذن هرقل لعظماء الروم في دسكرة له بحمص ، ثم أمر بأبوابها فغلقت ، ثم اطلع فقال : يا معشر الروم ، هل لكم في الفلاح والرشد ، وأن يثبت ملككم فتبايعوا هذا النبي ؟ فحاصوا حيصة حمر الوحش إلى الأبواب ، فوجدوها قد غلقت ، فلما رأى هرقل نفرتهم ، وأيس من الإيمان ، قال : ردوهم علي ، وقال : إني قلت مقالتي آنفا أختبر بها شدتكم على دينكم ، فقد رأيت ، فسجدوا له ورضوا عنه ، فكان ذلك آخر شأن هرقل .
    الراوي: أبو سفيان بن حرب المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 7
    خلاصة حكم المحدث: [صحيح]
    [54]ينقل انجيل متى منسوبا الى المسيح قوله لبنى اسرائيل فى مت21
    42. قَالَ لَهُمْ يَسُوعُ: «أَمَا قَرَأْتُمْ قَطُّ فِي الْكُتُبِ: الْحَجَرُ الَّذِي رَفَضَهُ الْبَنَّاؤُونَ هُوَ قَدْ صَارَ رَأْسَ الزَّاوِيَةِ. مِنْ قِبَلِ الرَّبِّ كَانَ هَذَا وَهُوَ عَجِيبٌ فِي أَعْيُنِنَا؟43. لِذَلِكَ أَقُولُ لَكُمْ: إِنَّ مَلَكُوتَ اللَّهِ يُنْزَعُ مِنْكُمْ وَيُعْطَى لِأُمَّةٍ تَعْمَلُ أَثْمَارَهُ.44. وَمَنْ سَقَطَ عَلَى هَذَا الْحَجَرِ يَتَرَضَّضُ وَمَنْ سَقَطَ هُوَ عَلَيْهِ يَسْحَقُهُ».45. وَلَمَّا سَمِعَ رُؤَسَاءُ الْكَهَنَةِ وَالْفَرِّيسِيُّونَ أَمْثَالَهُ عَرَفُوا أَنَّهُ تَكَلَّمَ عَلَيْهِمْ.
    فيتنبىء المسيح بأن الملكوت سيعطى لامة اخرى غير بنى اسرائيل وأن هذه الامة هى امة ضعيفة حضاريا حيث شبهها المسيح بالحجر الذى ليست له اهمية ويقول الدكتور منقذ السقار فى كتابه "هل بشر الكتاب المقدس بمحمد صلى الله عليه وسلم":
    ويقول الرب موضحاً صفة أخرى من صفات الأمة الجديدة التي ستنال ميراث البركة والنبوة من بني إسرائيل: "فرأى الرب ورذل من الغيظ بنيه وبناته، وقال: أحجب وجهي عنهم، وانظر ماذا تكون آخرتهم، إنهم جيل متقلب، أولاد لا أمانة فيهم، هم أغاروني بما ليس إلهاً، أغاظوني بأباطيلهم، فأنا أغيرهم بما ليس شعباً، بأمة غبية أغيظهم" (التثنية 32/19-21)، إن الأمة المصطفاة، الأمة التي كانت مرذولة، هي الأمة الجاهلة أو الغبية التي يغيظ الله بها بني إسرائيل، وقد قال الله تعالى عن محمد e وأصحابه الكرام: } ليغيظ بهم الكفار {(الفتح: 29).
    وقد كاد بنو إسرائيل لهذه الأمة الجديدة فقالوا: " بأمة غبية أغيظهم " مع أن وصف الغباء لا توصف به الأمم، وإن وصفت بالجهل أو القسوة، فمن هذه الأمة الجاهلة أو الغبية التي ينتقم الله بها من بني إسرائيل؟ إنها أمة العرب } هو الذي بعث في الأميين رسولاً منهم يتلو عليهم آياته ويزكيهم ويعلمهم الكتاب والحكمة وإن كانوا من قبل لفي ضلال مبين { (الجمعة: 2).
    لكن بولس يخطأ ويجعل هذه الأمة الغبية أمة اليونان، فيقول مؤكداً انتقال الملكوت عن بني إسرائيل، لكنه يخطئ في تعيين الأمة الوارثة للملكوت: "لا فرق بين اليهودي واليوناني، لأن رباً واحداً للجميع، غنياً لجميع الذين يدعون به ... لكني أقول: ألعل إسرائيل لم يعلم، أولاً موسى يقول أنا أغيركم بما ليس أمة، بأمة غبية أغيظكم، ثم إشعياء يتجاسر ويقول: وجدت من الذين لم يطلبوني وصرت ظاهراً للذين لم يسألوا عني، أما من جهة إسرائيل فيقول: طول النهار، بسطت يديّ إلى شعب معاند ومقاوم" (رومية 10/12-21)، فهو يؤمن بانتقال الملكوت عن بني إسرائيل، لكنه يجعل الأمة الجديدة أمة اليونان الذين توجه لدعوتهم، وقد آمنوا به كما آمن كثير غيرهم، فلا وجه لخصوصهم به، والمعنى الذي يقصده للملكوت هو الاستجابة لدعوته، وهو معنى يضيق كثيراً عما نذكره من صفات أمة الملكوت العظيمة.
    وأيضاً لا يصح أن تكون أمة اليونان هي الأمة الغبية التي ترث الملكوت، لأن اليونان أمة حضارة وعلم، وبولس نفسه يقول عن اليونانيين: "لأن اليهود يسألون آية، واليونانيين يطلبون حكمة" (كورنثوس (1) 1/22)، فكيف يوصف طلاب الحكمة بالغباء أو الجهل؟!
    فالأمة الجديدة هي - ولا ريب - أمة العرب الموعودة بالبركة دون سائر الأمم، وقد جاء في كلام إشعيا متنبئاً بالنبي الذي يظهر منها، فذكر أنه يهرب من قومه، ثم ينتصر عليهم، ويفني مجدهم بعد برهة، ليبدأ بعدها مجد جديد، وهو النبي الذي تسقط على يديه دولة بابل الفارسية، وتنكسر عند قدميه آلهتها المنحوتة فيقول: "قال لي السيد: اذهب أقم الحارس، ليخبر بما يرى، فرأى ركاباً أزواج فرسان، ركاب حمير، ركاب جمال، فأصغى إصغاء شديداً، ثم صرخ كأسد: أيها السيد أنا قائم على المرصد دائماً في النهار، وأنا واقف على المحرس كل الليالي، وهوذا ركاب من الرجال، أزواج من الفرسان. فأجاب وقال: سقطت، سقطت بابل، وجميع تماثيل آلهتها المنحوتة كسرها إلى الأرض.
    يا دياستي وبني بيدري، ما سمعته من رب الجنود إله إسرائيل أخبرتكم به، وحي من جهة دومة.صرخ إليّ صارخ من سعير: يا حارس ما من الليل، يا حارس ما من الليل. قال الحارس: أتى صباح وأيضاً ليل، إن كنتم تطلبون فاطلبوا. ارجعوا تعالوا، وحي من جهة بلاد العرب، في الوعر في بلاد العرب تبيتين يا قوافل الددانيين، هاتوا ماء لملاقاة العطشان، يا سكان أرض تيماء وافوا الهارب بخبزه، فإنهم من السيوف قد هربوا ... قال لي السيد: في مدة سنة كسنة الأجير، يفنى كل مجد قيدار " (إشعيا 21/ 6 - 16).
    والنص بعد حديثه عن سقوط فارس يعود ليتحدث إلى الددانيين من أهل تيماء، ويطلب منهم حماية الهارب إلى بلادهم الوعرة، ويبشرهم بفناء مجد أبناء قيدار بن إسماعيل بعد برهة بسيطة.
    [55]قصة اسلام عبد الله بن سلام رضى االله تبارك وتعالى عليه فى الصحيحين
    أقبل نبي الله صلى الله عليه وسلم إلى المدينة وهو مردف أبا بكر ، وأبو بكر شيخ يعرف ، ونبي الله شاب لا يعرف ، قال : فيلقى الرجل أبا بكر فيقول : يا أبا بكر ، من هذا الرجل الذي بين يديك ، فيقول : هذا الرجل يهديني السبيل . قال : فيحسب الحاسب أنه إنما يعني الطريق ، وإنما يعني سبيل الخير . فالتفت أبو بكر فإذا هو بفارس قد لحقهم ، فقال : يا رسول الله ، هذا فارس قد لحق بنا . فالتفت نبي الله صلى الله عليه وسلم فقال : ( اللهم اصرعه ) . فصرعه الفرس ، ثم قامت تحمحم ، فقال : يا نبي الله ، مرني بما شئت ، قال : ( فقف مكانك ، لا تتركن أحدا يلحق بنا ) . قال : فكان أول النهار جاهدا على نبي الله صلى الله عليه وسلم ، وكان آخر النهار مسلحة له ، فنزل رسول الله صلى الله عليه وسلم جانب الحرة ، ثم بعث إلى الأنصار فجاؤوا إلى نبي الله صلى الله عليه وسلم وأبي بكر فسلموا عليهما ، وقالوا : اركبا آمنين مطاعين . فركب نبي الله صلى الله عليه وسلم وأبو بكر ، وحفوا دونهما بالسلاح ، فقيل في المدينة : جاء نبي الله ، جاء نبي الله صلى الله عليه وسلم ، فأشرفوا ينظرون ويقولون : جاء نبي الله ، جاء نبي الله ، فأقبل يسير حتى نزل جانب دار أبي أيوب ، فإنه ليحدث أهله إذ سمع به عبد الله بن سلام ، وهو في نخل لأهله يخترف لهم ، فعجل أن يضع الذي يخترف لهم فيها ، فجاء وهي معه ، فسمع من نبي الله صلى الله عليه وسلم ، ثم رجع إلى أهله . فقال نبي الله صلى الله عليه وسلم : ( أي بيوت أهلنا أقرب ) . فقال أبو أيوب : أنا يا نبي الله ، هذه داري وهذا بابي ، قال : ( فانطلق فهيئ لنا مقيلا ) . قال : قوما على بركة الله ، فلما جاء نبي الله صلى الله عليه وسلم جاء عبد الله بن سلام فقال : أشهد أنك رسول الله ، وأنك جئت بحق ، وقد علمت يهود أني سيدهم وابن سيدهم ، وأعلمهم وابن أعلمهم ، فادعهم فاسألهم عني قبل أن يعلموا أني قد أسلمت ، فإنهم إن يعلموا أني قد أسلمت قالوا في ما ليس في . فأرسل نبي الله صلى الله عليه وسلم فأقبلوا فدخلوا عليه ، فقال لهم رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( يا معشر اليهود ، ويلكم ، اتقوا الله ، فوالله الذي لا إله إلا هو ، إنكم لتعلمون أني رسول الله حقا ، وأني جئتكم بحق ، فأسلموا ) . قالوا : ما نعلمه ، قالوا للنبي صلى الله عليه وسلم ، قالها ثلاث مرار ، قال : ( فأي رجل فيكم عبد الله بن سلام ) . قالوا : ذاك سيدنا وابن سيدنا ، وأعلمنا وابن أعلمنا . قال : ( أفرأيتم إن أسلم ) . قالوا : حاشى لله ما كان ليسلم ، قال : ( أفرأيتم إن أسلم ) . قالوا : حاشى لله ما كان ليسلم ، قال : ( أفرأيتم إن أسلم ) . قالوا : حاشى لله ما كان ليسلم ، قال : ( يا ابن سلام اخرج عليهم ) . فخرج فقال : يا معشر اليهود اتقوا الله ، فوالله الذي لا إله إلا هو ، إنكم لتعلمون أنه رسول الله ، وأنه جاء بحق . فقالوا : كذبت ، فأخرجهم رسول الله صلى الله عليه وسلم . الراوي: أنس بن مالك المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 3911خلاصة حكم المحدث: [صحيح]
    [56]وردت قصة بن الهيبان باربعة اسانيد مختلفة حيث اوردها ابن سعد والاصبهانى والبيهقى
    وابن هشام فى قصة اسلام اليهودى عمرو بن سعدى وهى فى الطبقات الكبرى
    360 أخبرنا محمد بن عمر الأسلمي قال : حدثني إبراهيم بن إسماعيل بن أبي حبيبة عن داود بن الحصين عن أبي سفيان مولى ابن أبي أحمد أن إسلام ثعلبة بن سعيد وأسيد بن سعية وأسد بن عبيد ابن عمهم إنما كان عن حديث ابن الهيبان أبي عمير قدم ابن الهيبان يهودي من يهود الشام قبيل الإسلام بسنوات ، قالوا : وما رأينا رجلا لا يصلي الصلوات الخمس خيرا منه ، وكان إذا حبس عنا المطر احتجنا إليه نقول له : يا ابن الهيبان اخرج فاستسق لنا ، فيقول : لا حتى تقدموا أمام مخرجكم صدقة ، فنقول : وما نقدم ؟ فيقول : صاعا من تمر ، أو مدين من شعير عن كل نفس ، فنفعل ذلك ، فيخرج بنا إلى ظهر وادينا ، فوالله لن نبرح حتى تمر السحاب فتمطر علينا ، ففعل ذلك بنا مرارا ، كل ذلك نسقى فبينا هو بين أظهرنا إذ حضرته الوفاة ، فقال : يا معشر اليهود ما الذي ترون أنه أخرجني من أرض الخمر والخمير إلى أرض البؤس والجوع ؟ قالوا : أنت أعلم يا أبا عمير قال : إنما قدمتها أتوكف خروج نبي ، قد أظلكم زمانه ، وهذا البلد مهاجره ، وكنت أرجو أن أدركه فأتبعه ، فإن سمعتم به فلا تسبقن إليه ، فإنه يسفك الدماء ، ويسبي الذراري والنساء ، فلا يمنعكم هذا منه ، ثم مات ، فلما كان في الليلة التي في صبيحتها فتحت بنو قريظة ، قال لهم ثعلبة وأسيد ابنا سعية وأسد بن عبيد فتيان شباب : يا معشر يهود ، والله إنه الرجل الذي وصف لنا أبو عمير بن الهيبان فاتقوا الله واتبعوه قالوا : ليس به ، قالوا : بلى والله ، إنه لهو هو ، فنزلوا وأسلموا ، وأبى قومهم أن يسلموا *
    [57]اخرج ابن سعد فى الطبقات الكبرى بسنده الحسن
    9315 أخبرنا يزيد بن هارون ، وعفان بن مسلم قالا : حدثنا حماد بن سلمة ، عن علي بن زيد ، عن سعيد بن المسيب قال : قال العباس لكعب : " ما منعك أن تسلم على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم وأبي بكر حتى أسلمت الآن على عهد عمر ؟ فقال كعب " : " إن أبي كتب لي كتابا من التوراة ، ودفعه إلي ، وقال : اعمل بهذا ، وختم على سائر كتبه ، وأخذ علي بحق الوالد على ولده أن لا أفض الخاتم ، فلما كان الآن ، ورأيت الإسلام يظهر ، ولم أر بأسا قالت لي نفسي : لعل أباك غيب عنك علما كتمك ، فلو قرأته ، ففضضت الخاتم ، فقرأته ، فوجدت فيه صفة محمد وأمته ، فجئت الآن مسلما " ، فوالى العباس
    [58]اخرج الطبرى وابن ابى حاتم وابن اسحاق رحمهم الله تبارك وتعالى مرويات من طرق بهذا الامر اصحها هذه عند ابن ابى حاتم ولها شواهد من رواية عاصم بن عمر بن قتادة وحديث سلمة بن سلامة بن وقش ومرويات اخرى عند اصحاب السير فى بيعة العقبة وغيرها:
    حدثنا أبو زرعة ، ثنا منجاب ، أنبأ بشر بن عمارة ، عن أبي روق ، عن الضحاك ، عن ابن عباس : في قوله { وكانوا من قبل يستفتحون على الذين كفروا } قال : " يستظهرون يقولون : نحن نعين محمدا عليهم ، وليسوا كذلك يكذبون " وروي عن أبي العالية ، والربيع بن أنس : " يستنصرون به على الناس
    [59]كان غلام يهودي يخدم النبي صلى الله عليه وسلم فمرض ، فأتاه النبي صلى الله عليه وسلم يعوده ، فقعد عند رأسه ، فقال له : أسلم . فنظر إلى أبيه وهو عنده ، فقال له : أطع أبا القاسم صلى الله عليه وسلم ، فأسلم ، فخرج النبي صلى الله عليه وسلم وهو يقول : الحمد لله الذي أنقذه من النار . أنس بن مالك المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 1356
    خلاصة حكم المحدث: [صحيح]

    [60]لازالت البشارة بمحمد صلى الله عليه واله وسلم فى الاسفار الكتابية الى الان ولازال فى عصرنا من يعتنق الاسلام بسببها مثل عبد الاحد داوود واستاذ اللاهوت البروتستانتى ابراهيم خليل فلوبوس اقرء
    http://islamstory.com/ar/قصة-اسلام-استاذ-اللاهوت-ابراهيم-خليل-فلوبوس

  2. #12
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    222
    آخر نشاط
    28-01-2016
    على الساعة
    06:50 PM

    افتراضي


    الشبهة الخامسة الحنفاء والرسول:اذا قدر الله تبارك وتعالى لى فسأناقش هذه الشبهة باذنه تبارك وتعالى بشكل اوسع مستقبلا فى بحث لى للرد على سيد القمنى والقس الخفى الذى سمى نفسه الحريرى وغيرهم من اعداء الحق عبدة الضلال ولكن سأجمل هنا الرد باذن الله جل وعلا.فقد زعم اعداء الله جل وعلا أن الحنفاء هم من بثوا فى الرسول صلى الله عليه واله وسلم انه سيكون نبيا وسبب هذه الشبهة هو الجهل بالاثار والغشومية والتدليس فلنناقش ونكشف الحقيقة.
    المشكلة فقط ان هولاء يأتون بأى مروية حتى لو كانت بلا سند ويعتبرونها فى اعلى درجات الصحة ضاربين بالحذاء ابسط قواعد البحث العلمى وهذه رسالة تحذير لكل باحث فى الاديان ايا كانت عقيدته اذا كنت تريد الحق فألتزم اسس البحث القائمة على الدليل والمنهج واذا كنت تريد الباطل والهوى مثل القساوسة والعلمانيين فأفعل مثلهم فانك ستحشر معهم
    يوم القيامة يوم لا ينفع مال ولا بنون الا من اتى الله بقلب سليم اللهم فاشهد.
    الاثر الاول الذى يستدل به اعداء الله تبارك وتعالى من انها اشعار لورقة بن نوفل في ذلك :
    اقتباس

    ذكرت وكنت في الذكرى لجوجا
    لهم طال ما بعث النشيجا
    ووصف من خديجة بعد وصف
    فقد طال انتظاري يا خديجا
    وقال ورقة بن نوفل أيضا في ذلك :
    يا للرجال لصرف الدهر والقدر
    وما عسى قد قضاه الله من غير
    جاءت خديجة تنبيني لأخبرها
    وما لنا بخميس الغيب من خبر
    فكان ما سألت عنه لأخبرها
    أمرا أراه سيأتي الناس في أخر
    بأن أحمد يأتيه فيخبره
    جبريل أنك مبعوث إلى البشر
    فقلت : كان الذي ترجين ينجزه
    لك الإله فرجي الخير وانتظري
    فأرسليه إلينا كي نسائله
    عن أمره ما يرى في النوم والسهر
    فقال حين أتاني منطقا عجبا
    يقف منه أعالي الجلد والشعر
    إني رأيت أمين الله واجهني
    في صورة أكملت في أحسن الصور
    ثم استمر فكاد الخوف يذعرني
    مما يسلم ما حولي من الشجر
    وللمليك علي أن دعوتهم
    قبل الجهاد بلا من ولا كدر
    ليت المليك إله الناس أخرني
    حتى تعالى من يدعو من البدر
    الرواية من طرق اولهما من طريق ابن اسحاق الى عبيد بن عمير الجندعى
    فى اخبار مكة للازرقى والرواية الثانية عند الشريعة للاجرى من طريق عبدالله بن محمد بن يحيى بن عروة.والثالث عند الحاكم فى المستدرك والرابع عند ابى نعيم فى دلائل النبوة
    والاخير عند البيهقى فى الدلائل كلهم ماعدا سند ابى نعيم من طريق ابن اسحاق
    فالطريق الاول عند الازرقى فى تاريخ مكة بها رواة بحثت عنهم فلم اجد ترجمتهم اما السند فهو مرسل على عبيدالله بن عمير الجندعى وهو تابعى لم يسمع من النبى صلى الله عليه واله وسلم ومتن الرواية فيه نكارة ومخالفة للصحيح عند الشيخين والرواية بجميع طرقها فيها كلام شديدعلى المتن ولكن المفاجأةان الرواية نفسها فى سيرة ابن هشام بنفس السند لابن اسحاق ليس فيها هذه الاشعار مطلقا رغم اهتمام ابن اسحاق الشديد بالاشعار العجيبة اما متن الشعر نفسه ففيه كلام فهل ورقة بن نوفل مُطلع على الغيب والعياذ بالله تعالى حتى يقول
    ليت المليك إله الناس أخرني
    حتى تعالى من يدعو من البدر
    والسؤال للمدعو سيد القمنى وتلاميذه الصيع مثل علياء المهدى كيف تستخدمون رواية كهذه للطعن الوهمى فى الاسلام العظيم اين عقولكم؟اما الطريق الاخر للرواية ففى كتاب الشريعة للاجرى ويكفى ان السند فيه عبدالله بن محمد بن يحيى نقل الحافظ بن حجر رحمه الله تعالى
    اتهام ابن حبان له بنقل الوضع على الصحيح وترك ابوحاتم له
    http://www.sonnaonline.com/DisplayRawiInfo.aspx?lnk=11567

    والطريق الثالث فى المستدرك سنده منقطع وملىء بالضعفاء مثل يونس بن بكير واحمد بن عبد الجبار وفيه من لم اجد ترجمته وهو عبد الملك بن عبدالله بن ابى سفيان.اما الطريق الرابع عند ابى نعيم فعلى الرغم من منطقية الرواية والابيات والسند الا انها ضعيفة جدا
    لعنعنة اسماعيل بن ابى حكيم والسند فيه النضر بن سلمة وهو وضاع يسرق الاحاديث
    والطريق الاخير منقطع وفى السند علل اخرى فلا تثبت صحة هذا الهراء لورقة بن نوفل رحمة الله تبارك وتعالى عليه.




  3. #13
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    222
    آخر نشاط
    28-01-2016
    على الساعة
    06:50 PM

    افتراضي

    الاثر الثانى
    منسوب الى ورقة بن نوفل :
    اقتباس

    أتبكر أم أنت العشية رائح وفي الصدر من إضمارك الحزن فادح
    لفرقة قوم لا أحب فراقهم
    كأنك عنهم بعد يومين نازح
    وأخبار صدق خبرت عن محمد
    يخبرهما عنه إذا غاب ناصح
    بفتاك الذي وجهت يا خير حرة
    بغور وبالنجدين حيث الصحاصح
    إلى سوق بصرى والركاب التي غدت
    وهن من الأحمال قعص دوالح
    يخبرنا عن كل حبر بعلمه
    وللحق أبواب لهن مفاتح
    كأن ابن عبد الله أحمد مرسل
    إلى كل من ضمت عليه الأباطح
    وظني به أن سوف يبعث صادقا
    كما أرسل العبدان هود وصالح
    وموسى وإبراهيم حتى يرى له
    بها ومنشور من الذكر واضح
    ويتبعه حيا لؤي جماعة
    شبابهم والأشيبون الجحاجح
    فإن أبق حتى يدرك الناس دهره
    فإني به مستبشر الود فارح
    وإلا فإني يا خديجة فاعلمي
    عن أرضك في الأرض العريضة سائح
    هذا الاثر اورده البيهقى فى دلائل النبوة وهو اولا من ارسال ابن اسحاق وثانيا فيه يونس بن بكير وهو يدلس على ابن اسحاق كماقال ابوداوود رحمه الله تعالى
    وثالثا واخيرا احمد بن عبد الجبار ضعيف ضعفه ابن حجر وابن ابى حاتم وغيرهما
    وطبعا واضح لكل ذى عينان عدم منطقية نسبة هذا الاثر الى ورقة فمثلا النصارى لا يؤمنون بنبوة هود وصالح كما ان ورقة كان ضريرا فكيف سيسيح فى الارض؟كما ان شعرا كهذا لاريب انه سيكون له اثر كبير فى القرشيين ولكننا لم نسمع عن استشهاد احد به لنصرة النبى صلى الله عليه واله وسلم او حتى لاتهامه بأنه على علاقة بورقة رغم تفنن القرشيين فى ذلك
    كما ان الشعر هذا لايبدو متين البيان كأشعار العرب ولم يرد بسند صحيح ولا حتى متصل قط
    فمتى واين قال ورقة هذه الابيات؟فى المنام مثلا؟

  4. #14
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    222
    آخر نشاط
    28-01-2016
    على الساعة
    06:50 PM

    افتراضي

    الاثر الثالث منسوب الى أم قتال بنت نوفل بن أسد :
    اقتباس

    آلآن وقد ضيعت ما كنت قادرا
    عليه وفارقك الذي كان جاءكا
    غدوت علي حافلا قد بذلته
    هناك لغيري فالحقن بشانكا
    ولا تحسبني اليوم خلوا وليتني
    أصبت جنينا منك يا عبد داركا
    ولكن ذاكم صار في آل زهرة
    به يدعم الله البرية ناسكا
    وقالت أيضا :
    عليك بآل زهرة حيث كانوا
    وآمنة التي حملت غلاما
    ترى المهدي حين ترى عليه
    ونورا قد تقدمه أماما
    وذكرت أبياتا ، وقالت فيها :
    فكل الخلق يرجوه جميعا
    يسود الناس مهتديا إماما
    براه الله من نور صفاء فأذهب نوره عنا الظلاما
    وذلك صنع ربك إذ حباه
    إذا ما سار يوما أو أقاما
    فيهدي أهل مكة بعد كفر
    ويفرض بعد ذلكم الصياما

    هذا الاثر وغيره هو الذى اقام عليه المريض النفسى سيد القمنى واتباعه الصيع الشتامين صروحا وهمية تسمى نظرية الحزب الهاشمى وطبعا هذا الاثر من ارسال ابن اسحاق وفيه نفس العلل المذكورة فى الاثر السابق فلا يُحتج به ولا ادرى اى منطق واى عقل يجعل السيدة ام قتال تقوم بالتنشين على رضيع بعينه ثم تقول هذا هو النبى المنتظر؟؟فهل كان سيدنا محمد صلى الله عليه واله وسلم هو الرضيع الوحيد فى بنى عبدالمطلب؟ ثم كيف عرفت المرأة ان كل الخلق ينتظرون هذا الرضيع بالذات؟المنطق اى منطق لوهناك طفل مثلا يُتوقع له النبوغ والتفوق يقول من يراه ارجو ان يكون هذا كذا وكذا اما الصيغة التى فى الابيات فهى صيغة حدث فى الماضى لا سيحدث فى المستقبل كما ان ارجح الاقوال ان والد النبى صلى الله عليه واله وسلم لم يكن فى مكة وقت ولادة النبى صلى الله عليه واله وسلم.



  5. #15
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    222
    آخر نشاط
    28-01-2016
    على الساعة
    06:50 PM

    افتراضي

    الاثر الرابع والذى اعتمد عليه سيد القمنى:
    أخبرنا أبو عبد الله محمد بن عبد الله الحافظ ، قال : حدثنا أبو بكر محمد بن عبد الله بن يوسف العماني ، قال : حدثنا محمد بن زكريا الغلابي ، حدثنا يعقوب بن جعفر بن سليمان بن علي بن عبد الله بن عباس ، قال : حدثني أبي ، عن أبيه ، سليمان بن علي ، عن أبيه علي بن عبد الله بن عباس ، عن عبد الله بن عباس ، قال :
    اقتباس
    " كانت حليمة بنت أبي ذؤيب التي أرضعت النبي صلى الله عليه وسلم ، تحدث أنها لما فطمت رسول الله صلى الله عليه وسلم ، تكلم قالت : سمعته يقول كلاما عجيبا سمعته يقول : الله أكبر كبيرا ، والحمد لله كثيرا ، وسبحان الله بكرة وأصيلا ، فلما ترعرع كان يخرج فينظر إلى الصبيان يلعبون فيجتنبهم . فقال لي يوما من الأيام : يا أماه ما لي لا أرى إخوتي بالنهار ؟ قلت : فدتك نفسي ، يرعون غنما لنا فيروحون من ليل إلى ليل . فأسبل عينيه ، فبكى ، فقال : يا أماه ، فما أصنع ههنا وحدي ؟ ابعثيني معهم . قلت : أوتحب ذلك ؟ قال : نعم . قالت : فلما أصبح دهنته ، وكحلته ، وقمصته ، وعمدت إلى خرزة جزع يمانية فعلقت في عنقه من العين . وأخذ عصا ، وخرج مع إخوته ، فكان يخرج مسرورا ويرجع مسرورا ، فلما كان يوما من ذلك خرجوا يرعون بهما لنا حول بيوتنا ، فلما انتصف النهار إذا أنا بابني ضمرة يعدو فزعا ، وجبينه يرشح قد علاه البهر باكيا ينادي : يا أبت ، يا أبه ، ويا أمه ، الحقا أخي محمدا فما تلحقاه إلا ميتا قلت : وما قصته ؟ قال : بينا نحن قيام نترامى ونلعب ، إذ أتاه رجل فاختطفه من أوساطنا ، وعلا به ذروة الجبل ونحن ننظر إليه حتى شق من صدره إلى عانته ، ولا أدري ما فعل به ، ولا أظنكما تلحقاه أبدا إلا ميتا . قالت : فأقبلت أنا وأبوه تعني : زوجها نسعى سعيا ، فإذا نحن به قاعدا على ذروة الجبل ، شاخصا ببصره إلى السماء ، يتبسم ويضحك ، فأكببت عليه ، وقبلت بين عينيه ، وقلت : فدتك نفسي ، ما الذي دهاك ؟ ، قال : خيرا يا أماه ، بينا أنا الساعة قائم على إخوتي ، إذ أتاني رهط ثلاثة ، بيد أحدهم إبريق فضة ، وفي يد الثاني طست من زمردة خضراء ملؤها ثلج ، فأخذوني ، فانطلقوا بي إلى ذروة الجبل ، فأضجعوني على الجبل إضجاعا لطيفا ، ثم شق من صدري إلى عانتي ، وأنا أنظر إليه ، فلم أجد لذلك حسا ولا ألما ، ثم أدخل يده في جوفي ، فأخرج أحشاء بطني ، فغسلها بذلك الثلج فأنعم غسلها ، ثم أعادها . وقام الثاني فقال للأول : تنح ، فقد أنجزت ما أمرك الله به فدنا مني ، فأدخل يده في جوفي ، فانتزع قلبي وشقه ، فأخرج منه نكتة سوداء مملوءة بالدم ، فرمى بها ، فقال : هذا حظ الشيطان منك يا حبيب الله ، ثم حشاه بشيء كان معه ، ورده مكانه ، ثم ختمه بخاتم من نور ، فأنا الساعة أجد برد الخاتم في عروقي ومفاصلي . وقام الثالث ، فقال : تنحيا ، فقد أنجزتما ما أمر الله فيه ، ثم دنا الثالث مني ، فأمر يده ما بين مفرق صدري إلى منتهى عانتي ، قال الملك : زنوه بعشرة من أمته . فوزنوني فرجحتهم ، ثم قال : دعوه ، فلو وزنتموه بأمته كلها لرجح بهم ، ثم أخذ بيدي فأنهضني إنهاضا لطيفا ، فأكبوا علي ، وقبلوا رأسي وما بين عيني ، وقالوا : يا حبيب الله ، إنك لن تراع ، ولو تدري ما يراد بك من الخير لقرت عيناك . وتركوني قاعدا في مكاني هذا ، ثم جعلوا يطيرون حتى دخلوا حيال السماء ، وأنا أنظر إليهما ، ولو شئت لأريتك موضع دخولهما . قالت : فاحتملته فأتيت به منزلا من منازل بني سعد بن بكر ، فقال لي الناس : اذهبي به إلى الكاهن حتى ينظر إليه ويداويه . فقال : ما بي شيء مما تذكرون ، وإني أرى نفسي سليمة ، وفؤادي صحيح بحمد الله . فقال الناس : أصابه لمم أو طائف من الجن . قالت : فغلبوني على رأيي ، فانطلقت به إلى الكاهن ، فقصصت عليه القصة . قال : دعيني ، أنا أسمع منه ، فإن الغلام أبصر بأمره منكم ، تكلم يا غلام ، قالت حليمة : فقص ابني محمد قصته ما بين أولها إلى آخرها ، فوثب الكاهن قائما على قدميه ، فضمه إلى صدره ، ونادى بأعلى صوته : يا آل العرب ، يا آل العرب من شر قد اقترب ، اقتلوا هذا الغلام واقتلوني معه ، فإنكم إن تركتموه وأدرك مدرك الرجال ليسفهن أحلامكم ، وليكذبن أديانكم ، وليدعونكم إلى رب لا تعرفونه ، ودين تنكرونه . قالت : فلما سمعت مقالته انتزعته من يده ، وقلت : لأنت أعته منه وأجن ، ولو علمت أن هذا يكون من قولك ما أتيتك به ، اطلب لنفسك من يقتلك فإنا لا نقتل محمدا . فاحتملته فأتيت به منزلي ، فما أتيت - يعلم الله - منزلا من منازل بني سعد بن بكر إلا وقد شممنا منه ريح المسك الأذفر ، وكان في كل يوم ينزل عليه رجلان أبيضان ، فيغيبان في ثيابه ولا يظهران . فقال الناس : رديه يا حليمة على جده عبد المطلب ، وأخرجيه من أمانتك . قالت : فعزمت على ذلك ، فسمعت مناديا ينادي : هنيئا لك يا بطحاء مكة ، اليوم يرد عليك النور والدين ، والبهاء ، والكمال ، فقد أمنت أن تخذلين أو تحزنين أبد الآبدين ودهر الداهرين . قالت : فركبت أتاني ، وحملت النبي صلى الله عليه وسلم بين يدي ، أسير حتى أتيت الباب الأعظم من أبواب مكة وعليه جماعة ، فوضعته لأقضي حاجة ، وأصلح شأني ، فسمعت هدة شديدة ، فالتفت فلم أره ، فقلت : معاشر الناس ، أين الصبي ؟ قالوا : أي الصبيان ؟ قلت : محمد بن عبد الله بن عبد المطلب ، الذي نضر الله به وجهي ، وأغنى عيلتي ، وأشبع جوعتي ، ربيته حتى إذا أدركت به سروري وأملي ، أتيت به أرده وأخرج من أمانتي ، فاختلس من يدي من غير أن تمس قدميه الأرض ، واللات والعزى لئن لم أره لأرمين بنفسي من شاهق هذا الجبل ، ولأتقطعن إربا إربا . فقال الناس : إنا لنراك غائبة عن الركبان ، ما معك محمد قالت : قلت : الساعة كان بين أيديكم قالوا : ما رأينا شيئا فلما آيسوني وضعت يدي على رأسي ، فقلت : وامحمداه واولداه أبكيت الجواري الأبكار لبكائي ، وضج الناس معي بالبكاء حرقه لي ، فإذا أنا بشيخ كالفاني متوكئا على عكاز له . قالت : فقال لي : ما لي أراك أيتها السعدية تبكين وتضجين ؟ قالت : فقلت : فقدت ابني محمدا . قال : لا تبكين ، أنا أدلك على من يعلم علمه ، وإن شاء أن يرده عليك فعل ؟ قالت : قلت : دلني عليه . قال : الصنم الأعظم . قالت : ثكلتك أمك كأنك لم تر ما نزل باللات والعزى في الليلة التي ولد فيها محمد - صلى الله عليه وسلم - قال : إنك لتهذين ولا تدرين ما تقولين ؛ أنا أدخل عليه وأسأله أن يرده عليك . قالت حليمة : فدخل وأنا أنظر ، فطاف بهبل أسبوعا وقبل رأسه ، ونادى : يا سيداه ، لم تزل منعما على قريش ، وهذه السعدية تزعم أن محمدا قد ضل . قال : فانكب هبل على وجهه ، فتساقطت الأصنام بعضها على بعض ، ونطقت - أو نطق منها - وقالت : إليك عنا أيها الشيخ ، إنما هلاكنا على يدي محمد قالت : فأقبل الشيخ لأسنانه اصتكاك ، ولركبتيه ارتعاد ، وقد ألقى عكازه من يده وهو يبكي ويقول : يا حليمة لا تبكي ، فإن لابنك ربا لا يضيعه ، فاطلبيه على مهل . قالت : فخفت أن يبلغ الخبر عبد المطلب قبلي ، فقصدت قصده ، فلما نظر إلي . قال : أسعد نزل بك أم نحوس ؟ قالت : قلت : بل نحس الأكبر . ففهمها مني ، وقال : لعل ابنك قد ضل منك ؟ قالت : قلت : نعم ، بعض قريش اغتاله فقتله . فسل عبد المطلب سيفه وغضب وكان إذا غضب لم يثبت له أحد من شدة غضبه فنادى بأعلى صوته : يا يسيل وكانت دعوتهم في الجاهلية قال : فأجابته قريش بأجمعها ، فقالت : ما قصتك يا أبا الحارث ؟ فقال : فقد ابني محمد فقالت قريش : اركب نركب معك ، فإن سبقت خيلا سبقنا معك ، وإن خضت بحرا خضنا معك . قال : فركب ، وركبت معه قريش ، فأخذ على أعلى مكة ، وانحدر على أسفلها . فلما أن لم ير شيئا ترك الناس واتشح بثوب ، وارتدى بآخر ، وأقبل إلى البيت الحرام فطاف أسبوعا ، ثم أنشأ يقول :
    يا رب إن محمدا لم يوجد
    فجميع قومي كلهم متردد
    فسمعنا مناديا ينادي من جو الهواء : معاشر القوم لا تصيحوا ؛ فإن لمحمد ربا لا يخذله ولا يضيعه . فقال عبد المطلب : يا أيها الهاتف ، من لنا به ؟ قالوا : بوادي تهامة عند شجرة اليمنى . فأقبل عبد المطلب ، فلما صار في بعض الطريق تلقاه ورقة بن نوفل ، فصارا جميعا يسيران ، فبينما هم كذلك ، إذا النبي صلى الله عليه وسلم قائم تحت شجرة يجذب أغصانها ، ويعبث بالورق ، فقال عبد المطلب : من أنت يا غلام ؟ فقال : أنا محمد بن عبد الله بن عبد المطلب . قال عبد المطلب : فدتك نفسي ، وأنا جدك عبد المطلب . ثم احتمله ، وعانقه ، ولثمه ، وضمه إلى صدره ، وجعل يبكي ، ثم حمله على قربوس سرجه ، ورده إلى مكة ، فاطمأنت قريش ، فلما اطمأن الناس نحر عبد المطلب عشرين جزورا ، وذبح الشاء والبقر ، وجعل طعاما ، وأطعم أهل مكة . قالت حليمة : ثم جهزني عبد المطلب بأحسن الجهاز وصرفني ، فانصرفت إلى منزلي وأنا بكل خير دنيا ، لا أحسن وصف كنه خيري . وصار محمد عند جده . قالت حليمة : وحدثت عبد المطلب بحديثه كله ، فضمه إلى صدره وبكى ، وقال : يا حليمة ، إن لابني شأنا ، وددت أني أدرك ذلك الزمان
    لابد ان نفهم ان قوما من بنى العباس كانوا يضعون احاديث لغرض السياسة ورفع المكانة فالقوم كانوا على عداء عظيم مع بنى امية وكانوا يرجون الخلافة فيهم الى يوم القيامة رغم مخالفة ذلك للكتاب والسنة ولا يُحسب المخطىء منهم على ال بيت محمد صلى الله عليه واله وسلم بل ان المخطىء فيهم والمصيب منهم بشر يؤخذ منه ويُرد فاذا كانوا قد وضعوا حديث الرايات السود وكذبوا على رسول الله صلى الله عليه واله وسلم فليس غريبا ان يضعوا رواية فيها منقبة لعبد المطلب كهذه المروية طبعا القصة فيها الكثير من المبالغات والفشر ومخالفة صحيح السيرة كما ان حليمة السعدية كانت فى بنى سعد وليس فى قريش وعجبا لهذا الملحد الاحمق الذى يستشهد بهذااما الاسناد ففيه محمد بن زكريا الغلابي وهو يضع الحديث
    http://www.islamweb.net/hadith/dyntree1.php?type=3&sid=4883&bk_no=681&cid=11908


  6. #16
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    222
    آخر نشاط
    28-01-2016
    على الساعة
    06:50 PM

    افتراضي

    الاثر الخامس
    قول خديجة رضى الله تبارك وتعالى عنها فى الصحيحين "كلا . أبشر . فوالله ! لا يخزيك الله أبدا . والله ! إنك لتصل الرحم وتصدق الحديث ، وتحمل الكل ، وتكسب المعدوم ، وتقري الضيف ، وتعين على نوائب الحق ."
    قال المستشرقون تنصرت خديجة من خلال ورقة بن نوفل اعتمادا على قولها رضى الله تبارك وتعالى عليها فطالما لم تحلف بالاوثان فلم تكن مؤمنة بها.اقول باذن الله جل وعلا ان العرب الجاهليون كانوا يعرفون الله ولم يثبت تنصر من بنى اسد الا اثنين ورقة وعثمان بن الحويرث ولم يثبت شذوذ احد اخر من بنى اسد عن ملة الاباء من عبادة الاصنام. (والد النبى اسمه عبد الله وهو مشرك وفى النار)فليس فى قولها دليل على النصرانية وليس لدينا تاريخيا ما يثبت او ينفى نصرانيتهاقبل الاسلام اما اعتماد اعداء الله تبارك وتعالى على قول خديجة"انك نبى هذه الامة"فهذا باطل قطعا لانه لم يثبت ابدا برواية متصلة السند ولا اقول حتى صحيحة ان ام المؤمنين رضى الله تبارك وتعالى عليها قالت هذا اللفظ وكل المرويات فى هذا الشأن فهى من طريق ابن اسحاق وهو ليس ممن يُقبل تفرده فى المتن وبمحاولة معرفة عقيدتها قبل البعثةفهناك روايات غير موثقة عن زواجها مرتين بعبدة اوثان ولكن المنطقى ان امرأة عظيمة مثلها فى مجتمع ذكورى لا يقر للمرأة بحقوق اما انها كانت على دين اباءها واما انها كانت على غيره ولم تُظهر لقومها وكل هذه تخمينات وعلى كل الاحوال يستحيل ان تكون على علم متخصص بعلوم اهل الكتاب لانه ثبت بشكل يقينى ان المعرفة المتخصصة باسفار اهل الكتاب تتطلب لغات اجنبية فى ذلك الزمن والا ما اخذت النبى صلى الله عليه واله وسلم الى ورقة بن نوفل ولكان الامر قد عُرف فى قومها والاهم لو كانت علاقتها بورقة بن نوفل علاقة تلميذ باستاذه كما يتخيل اعداء الله تعالى(وهذا غير منطقى لان ورقة لم يثبت عنه تعليم الرجال او حتى الغلمان فكيف له ان يُعلم النساء؟) فكان اول من سيتهم الرسول صلى الله عليه واله وسلم بالتعلم منها هم اهل قريش (لانه فى مجتمع مغلق لن تغيب معلومة كهذه ولا ننسى ان علاقة السيدة خديجة بورقة قديمة قبل زواجها بالنبى الكريم بعشرات السنين فلو كانت تعلمت منه فان الامر سيظهر)ولا ننسى ان القرشيين هم الذين لم يتركوا اتهام الا واتهموه به والسيرة النبوية نقلت كل الاتهامات والشبهات .واحب ان اضيف نقطة اخرى وهى شكل العلاقة بين خديجة وورقة فلو كان ورقة بن نوفل قسيسا وله مكانة دينية عند خديجة فلن تكون العلاقة بينهما علاقة عادية فهى قالت له يابن عم اسمع من ابن اخيك ولم تقل له يا قس ورقة ؟(بالمناسبة لم يثبت بسند صحيح ولا بمتن صحيح ان النبى او الصحابة اطلقوا على ورقة لقب قس وكل ما ورد هى روايات تلقب فيها ورقة بالقس منقطعة او على الاقل ضعيفة السندوالمتن ولكنها تحلو لاعداء الاسلام لانهم لا يبحثون عن الحق) .واخيرا ان مافعلته معه السيدة خديجة رضى الله تبارك وتعالى عنها من الصبر على تطليق بناتها مثلاوصبرها فى حصار الشعب وتحملها للعذاب والمشقة بعد ان كانت من الاشراف يدل انها واثقة انه نبى من عند الله تعالى فلو كانت على علم بعلوم اهل الكتاب وتعلم ان هذا مدعى فما يحملها على تحمل كل هذه الصعاب والعذابات وهى الصادقة الشريفة فى قومها؟فهل عاقل سيلقى بنفسه للتهلكة فقصة حصار الشعب دليل على ثقة خديجة رضى الله تبارك وتعالى عليها فى نصر الله تبارك وتعالى لنبيه صلى الله عليه واله وسلم.

  7. #17
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    222
    آخر نشاط
    28-01-2016
    على الساعة
    06:50 PM

    افتراضي

    الاثر السادس علاقة ورقة وعبدالمطلب


    لم يجد اعداء الاسلام الا كتب الرافضة بعد ان افلسوا فنقلوا مرويات شيعية ورافضة عن تحنث عبد المطلب وورقة فى غار حراء وطبعا لاتوجد مشكلة فى ذلك ومنطقيا غار حراء مكان ضيق وبعيد عن العالم ولايتسع لاكثر من شخص ويعرف ذلك من زاره اما الروايات الشيعية فهى ضعيفة جدا او موضوعة لاجل اغراض سياسية حيث كان الزمان الذى تم تدوين السيرة فيه من المهم جدا اظهار اهمية بنى عبد المطلب ولو بالتدليس ولكن المشكلة ان هولاء الضالين من العلمانيين والنصارى يريدون ان ينقلوا اثبات الشيعة بأن عبد المطلب كان من الحنفاء وانه كان على علاقة سرية بورقة وطبعا نحن نرد بأنه لم تثبت هذه العلاقة الموهومة بين جد النبى صلى الله عليه واله وسلم وبين ورقة حتى الروايات الموضوعة التى تذكر لقاء الرجلين لا تثبت هذه العلاقة اما رواية التحنث لعبد المطلب جاءت من طريق شديدة الضعف عند البلاذدرى فى انساب الاشراف1والسند فيه الواقدى وهوكذاب وقد قال عنه ابراهيم الحربى بأنه ليس بشىء فى اخبار الجاهلية


    http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=73911


    وحتى رواية تحنث عبد المطلب هى حجة على صاحب الشبهة نفسه لانها تقول بأنه اول من تحنث اما الصحيح ان عبد المطلب فى النار حيث مات ابنه ابوطالب على ملته الوثنية

    يا عم ! قل : لا إله إلا الله . كلمة أشهد لك بها عند الله ، فقال أبو جهل وعبدالله بن أبي أمية : يا أبا طالب ! أترغب عن ملة عبدالمطلب ؟ فلم يزل رسول الله صلى الله عليه وسلم يعرضها عليه ، ويعيد له تلك المقالة ، حتى قال أبو طالب آخر ما كلمهم : هو على ملة عبدالمطلب . وأبي أن يقول : لا إله إلا الله . فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : أما والله ! لأستغفرن لك ما لم أنه عنك . فأنزل الله عز وجل : { ما كان للنبي والذين آمنوا أن يستغفروا للمشركين ولو كانوا أولى قربى من بعد ما تبين لهم أنهم أصحاب الجحيم } [ 9 / التوبة / الآية 113 ] . وأنزل الله تعالى في أبي طالب ، فقال لرسول الله صلى الله عليه وسلم : { إنك لا تهدي من أحببت ولكن الله يهدي من يشاء وهو أعلم بالمهتدين } . [ 28 / القصص / آية 56 ] . وفي رواية : مثله . غير أن حديث صالح انتهى عند قوله : فأنزل الله عز وجل فيه . ولم يذكر الآيتين . وقال في حديثه : ويعودان في تلك المقالة . وفي حديث معمر مكان هذه الكلمة . فلم يزالا به .
    الراوي: المسيب بن حزن المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 24
    خلاصة حكم المحدث: صحيح

  8. #18
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    222
    آخر نشاط
    28-01-2016
    على الساعة
    06:50 PM

    افتراضي

    2-الصحيح من الاثار والتاريخ فى عقيدة ورقة بن نوفل:
    ورقة بن نوفل هو رجل على علم من اهل الكتاب وقد اختلف المؤرخون فيه ولكن الرأى الارجح انه اتبع فرقة نصرانية فى عقيدتها شرك ولم يكن حنيفياوللاسف الشديد وقع الكثيرون من الباحثين فى هذا الخطأ بسبب هذه الرواية
    “سألنا رسول الله صلى الله عليه وسلم عن زيد بن عمرو بن نفيل فقلنا يا رسول الله إنه كان يستقبل القبلة ويقول ديني دين إبراهيم وإلهي إله إبراهيم وكان يصلي ويسجد قال ذاك أمة وحده يحشر بيني وبين يدي عيسى بن مريم وسئل عن ورقة بن نوفل وقيل يا رسول الله إنه كان يستقبل القبلة ويقول إلهي إله زيد وديني دين زيد وكان يتوجه ويقول رشدت فأنعمت ابن عمرو فإنما عنيت بتنورا من النار حاميا بدينك دينا ليس دين كمثله وتركك حنان الجبال كما هيا قال رأيته يمشي في بطنان الجنة عليه حلة من سندس وسئل عن خديجة رضي الله عنها فقال رأيتها على نهر من أنهار الجنة من قصب لا تعب فيه ولا نصب [61] “
    قلت باذن الله جل وعلا الرواية هذه تحديدا ضعيفة لسبب مجالد بن سعيد وقد ذهب الى تضعيفه كثير من اهل العلم فلا يٌقبل تفرده وهناك طريق اخرى للرواية فى البداية والنهاية ليس بها زيادة ورقة التى يقول بان الهه هو اله زيد [62]وهناك اضافة وهى انه حتى بفرض صحة المروية فلا تنفى انحراف عقيدة ورقة قبل الاسلام لان النصارى يقولون بأن الههم هو اله ابراهيم حتى المثلثة منهم كما ان ورقة كان مرتبطا بشكل ما بزيد حيث كانا رفقاء البحث عن الحق كما أن الرواية نفسها تفتح باب الاشتباه فى عقيدة ورقة فلماذا لم يُصرح بالحنيفية بدلا من كلام التورية هذا؟ فكلام ورقة يُفهم على معنيين هذا ان صح عنه ذلك .
    وهذا هى الادلة باذن الله تبارك وتعالى على عقيدة ورقة قبل الاسلام:
    اولا ان العرب كانت تفرق بين من اعتنق الحنيفية ومن اعتنق ملل اهل الكتاب
    "أن زيد بن عمرو بن نفيل خرج إلى الشأم ، يسأل عن الدين ويتبعه ، فلقي عالما من اليهود فسأله عن دينهم ، فقال : إني لعلي أن أدين دينكم فأخبرني ، فقال : لا تكون على ديننا ، حتى تأخذ بنصيبك من غضب الله ، قال زيد : ما أفر إلا من غضب الله ، ولا أحمل من غضب الله شيئا أبدا ، وأنى أستطيعه ؟ فهل تدلني على غيره ؟ قال : ما أعلمه إلا أن يكون حنيفا ، قال زيد : وما الحنيف ؟ قال : دين إبراهيم ، لم يكن يهوديا ولا نصرانيا ولا يعبد إلا الله . فخرج زيد فلقي عالما من النصارى فذكر مثله ، فقال : لن تكون على ديننا حتى تأخذ بنصيبك من لعنة الله ، قال : ما أفر إلا من لعنة الله ، ولا أحمل من لعنة الله ، ولا من غضبه شيئا أبدا ، وأنى أستطيع ؟ فهل تدلني على غيره ؟ قال : ما أعلمه إلا أن يكون حنيفا ، قال : وما الحنيف ؟ قال : دين إبراهيم لم يكن يهوديا ولا نصرانيا ، ولا يعبد إلا الله . فلما رأى زيد قولهم في إبراهيم عليه السلام خرج ، فلما برز رفع يديه ، فقال : اللهم إني أشهد أني على دين إبراهيم . [63]"
    ثانيا اختلاف ورقة وعمرو بن نفيل فى العقيدة قبل الاسلامفاتبع عمروبن نفيل ملة ابراهيم دون علم ومات علي التوحيد الصحيح بلا زيغ اوميل اوشرك لكن تنصر ورقة وتلقى علوم الكتابيين ثم صدق نبى اخر الزمان صلى الله عليه واله وسلم فى النهاية
    "رأيت زيد بن عمرو بن نفيل قائما ، مسندا ظهره إلى الكعبة ، يقول : يا معاشر قريش ، والله ما منكم على دين إبراهيم غيري . وكان يحيي الموءودة ، يقول للرجل إذا أراد أن يقتل ابنته : لا تقتلها ، أنا أكفيكها مؤونتها ، فيأخذها ، فإذا ترعرعت ، قال لأبيها : إن شئت دفعتها إليك ، وإن شئت كفيتك مؤونتها . [64]"
    اقول باذن الله جل وعلا بأن مقولة زيد رحمه الله تعالى فى الحديث السابق وقبلا كلام العالم النصرانى لزيد عن انحراف النصرانية تضرب كلام المستشرقين فى مقتل لانها تعنى ان ورقة بن نوفل وعثمان بن الحويرث قد اعتنقا نصرانية منحرفة ولم يكونا على الحنيفية قط واخيرا نعرف عقيدة ورقة الحقيقية:
    بداية خط السير المحتمل لورقة بن نوفل من خلال الاثار الصحيحة
    اولا توجه ورقة وزيد الى يثرب او خيبر[65]وهذا يشير الى احتمالية تعرف ورقة بن نوفل الى العبرانية ونبوءة نبى اخر الزمان ومكانه من اليهود هناك.ثم توجها الى الشام حيث معقل المسيحية الثالوثية مع وجود مذاهب اخرى وهنا لنا سؤال منطقى هل من المنطق ان تسمح سلطات الروم والقبائل النصرانية من الغساسنة بالتبشير بالنسطورية او الاريوسية؟لا حيث يؤكد الدكتور جواد على وغيره ارتباط النصرانية بالسياسة[66]وحيث اننا نجد ورقة بن نوفل وزيد بن عمرو كانا يسئلان عن الاعلام من الرهبان فالراجح والمنطقى أن ورقة قد سافر مع رفيقه المحبوب الى المحطة الاخيرة الحيرة او الجزيرة مع زيد بن عمرو وهناك مرويات تُرجح هذا الرأى فيروى المسعودى ذهابهما معا الى مدينة الموصل معقل النسطورية[67]وهذه المنطقة معقل النسطورية ورأس حربتها الى جزيرة العرب فى ذلك الزمان[68]ومنطقى انه تعلمها هناك ورفضها زيد بن عمرو واقول لماذا لم ارجح باذن الله تعالى انه تعلم الاريوسية؟اقول باذن الله جل وعلا انه لوكانت هناك مجامع علمية للاريوسيين فى العراق اوغيرها لظهرت اثناء الفتوحات الاسلامية ولظهر علماء الاريوسية ليعتنقوا الاسلام ولكن القهر والابادة قداثروا كثيرا جدا على هذه الطائفة النصرانية القريبة من الحق واختم هذه النقطة بما ذكرته سابقا من شهادة النبى صلى الله عليه واله وسلم من انه قبل بعثته لم يكن هناك من يحبهم الله تبارك وتعالى الا بقايا من اهل الكتاب وقد كان[69]ونختم هذه النقطة باذن الله تبارك وتعالى بالقول بأن الراهب الصالح فى الحيرة –والذى يبدو انه كان يحمل افكارا شديدة الانكار لالوهية المسيح-قد قال للرجلين كل ما استنتجناه سابقاعن ضياع ملة ابراهيم ومجىء النبى الاخير من مكة صلى الله عليه واله وسلم ولهذا رجع زيد بن عمرو ورجع ورقة بن نوفل الى مكة ينتظران [70]والثابت ان ورقة بن نوفل مع اعتناقه النصرانية لم يبتعد كثيرا عن توحيد الربوبية وان اعتقد فى المسيح ما اعتقد مما سمعه من رهبان العراق وقد وجدت اشعارا منسوبة لورقة بن نوفل يعلن فيها ثناؤه على ثبات زيد بن عمرو على التوحيد ووحدانية الاله ولكن هذه الاشعار من طرق ضعيفة جدا فلم اجىء بها ولكنها تُرجح نسطوريته.
    __________
    [61]الراوي: جابر المحدث: الهيثمي - المصدر: مجمع الزوائد - الصفحة أو الرقم: 9/419
    خلاصة حكم المحدث: رجاله رجال الصحيح غير مجالد وقد وثق وهذا من جيد حديثه وضعفه الجمهور
    .
    [62] عن جابر بن عبد الله أن رسول الله صلى الله عليه وسلم سئل عن ورقة بن نوفل فقال قد رأيته فرأيت عليه ثياب بياض أبصرته في الجنة وعليه السندس وسئل عن زيد بن عمرو بن نفيل فقال يبعث يوم القيامة أمة وحده وسئل عن أبي طالب فقال أخرجته من غمرة من جهنم إلى ضحضاح منها وسئل عن خديجة لأنها ماتت قبل الفرائض وأحكام القرآن فقال أبصرتها على نهر في الجنة في بيت من قصب لا صخب فيه ولا نصب
    الراوي: جابر بن عبدالله المحدث: ابن كثير - المصدر: البداية والنهاية - الصفحة أو الرقم: 3/9
    خلاصة حكم المحدث: إسناده حسن ولبعضه شواهد في الصحيح

    [63] الراوي: عبدالله بن عمر المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 3827خلاصة حكم المحدث: [صحيح]
    [64] الراوي: أسماء بنت أبي بكر المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 3828خلاصة حكم المحدث: [صحيح]
    [65]هذا الخبر روى من طريق ابن اسحاق والمسعودى وبطرق اخرى غير مسندة فى كتب السيرعند الذهبى وابن كثير وغيرهم وله شاهد من شعر ورقة فى رثاء عمرو بن نفيل
    [66]راجع موسوعة الدكتور جواد على باب النصرانيةوالدكتور محمود عرفة وحسين العودات
    [67]ورد الخبر مُرسلا فى كثير من كتب السير عن تلازم ورقة وزيد عند الذهبى وابن كثير وابن هشام وغيرهم اما لفظ الرواية من طريق المسعودى بسنده الى سعيد بن زيد رضى الله تبارك وتعالى عليه فهو يتفق مع ما استنتجناه باذن الله تبارك وتعالى وحيث ثبت ذهابهما للموصل فالمنطق والعقل ذهابهما للحيرة فهى اقرب من الموصل لجزيرة العرب:
    أن زيد بن عمرو بن نفيل وورقة بن نوفل خرجا يلتمسان الدين حتى انتهيا إلى راهب بالموصل ، فقال لزيد بن عمرو : من أين أقبلت يا صاحب البعير ؟ قال : من بيت إبراهيم عليه السلام قال : وما تلتمس ؟ قال : ألتمس الدين قال : ارجع فإنه يوشك أن يظهر الذي تطلب في أرضك . فأما ورقة بن نوفل فتنصر ، وأما زيد فعرض على النصرانية ، فلم توافقه فرجع وهو يقول :
    لبيك حقا حقا تعبدا ورقا
    البر أبغي لا الخال
    وهل مهجر كمن قال
    آمنت بما آمن به إبراهيم وهو يقول :
    أنفي لك عان راغم
    مهما تجشمني فإني جاشم
    ثم يخر فيسجد قال : وجاء ابنه إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال : يا رسول الله ، إن أبي كان كما رأيت وكما بلغك فاستغفر له . قال : " نعم فإنه يبعث يوم القيامة أمة وحده
    [68]فى موسوعته العظيمة يقول الدكتور جواد على1453 و1454ان المركز الاساس للنسطورية كان الرها ثم اصبح لهامركز اخر هو نصيبين ثم مركز ثالث هوسلوقية ثم مركز الاشعاع الاخير هو الحيرة ومنها الى مختلف المناطق العربية بما فيها اليمن .
    [69]" أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ، ذات يوم في خطبته ألا إن ربي أمرني أن أعلمكم ما جهلتم مما علمني ، يومي هذا . كل مال نحلته عبدا حلال . وإني خلقت عبادي حنفاء كلهم . وإنهم أتتهم الشياطين فاجتالتهم عن دينهم . وحرمت عليهم ما أحللت لهم . وأمرتهم أن يشركوا بي ما لم أنزل به سلطانا . وإن الله نظر إلى أهلالأرضفمقتهم ، عربهم وعجمهم ، إلا بقايا من أهل الكتاب" "الراوي: عياض بن حمار المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 2865خلاصة حكم المحدث: صحيح"
    [70]اخرج البيهقى وغيره من طريق محمد بن عمرو
    وأخبرنا أبو الحسن علي بن محمد المقرئ قال : أخبرنا الحسن بن محمد بن إسحاق قال : حدثنا يوسف بن يعقوب القاضي قال : حدثنا محمد بن أبي بكر قال : حدثنا عمرو بن علي ، عن محمد بن عمرو ، عن أبي سلمة ، ويحيى بن عبد الرحمن يعني ابن حاطب ، عن أسامة بن زيد ، عن أبيه زيد بن حارثة قال : " خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى إذا كان بأعلى الوادي لقيه زيد بن عمرو بن نفيل ، فقال له النبي صلى الله عليه وسلم : يا عم ، " مالي أرى قومك قد شنفوا لك ؟ " فقال : أما والله إن ذلك بغير نائرة كانت مني إليهم ولكني أراهم على ضلالة ، فخرجت أبتغي هذا الدين حتى أتيت على شيخ بالجزيرة فأخبرته بالذي خرجت له ، فقال ممن أنت ؟ قلت : من أهل بيت الله ، من أهل الشوك والقرظة . قال : فإنه قد خرج في بلدك نبي ، أو هو خارج ، قد طلع نجمه ، فارجع فصدقه وآمن به . قال : ومات زيد بن عمرو بن نفيل قبل الإسلام ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " إنه يأتي يوم القيامة أمة وحده " *

  9. #19
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    222
    آخر نشاط
    28-01-2016
    على الساعة
    06:50 PM

    افتراضي


    3-هل حقا مات ورقة مع انقطاع الوحى الاول؟
    ان المسلم الحق يتعصب للحقيقة وحدها والدليل وحده حتى ان الله تبارك وتعالى نقل عن اصحاب الكهف السبب الحقيقى لتركهم قومهم والاعتزال هو غياب الدليل العقلى على صحة معبودات قومهم فكان ذلك دليلا على أن الاله الحقيقى غير ما يعبدون فاسلموا.
    الرأى السائد هو أن ورقة بن نوفل مات متزامنامع انقطاع الوحى وهذا الكلام استخدمه اعداء الله تبارك وتعالى كشبهة ضد الاسلام لسبب هذه الرواية فى الصحيحين
    "قال : نعم ، لم يأت رجل قط بمثل ما جئت به إلا عودي ، وإن يدركني يومك أنصرك نصرا مؤزرا . ثم لم ينشب ورقة أن توفي ، وفتر الوحي ." [71]
    هذه اللفظة تفرد بها الزهرى عن عروة رحمة الله تعالى عليهما وهى غامضة بحق فلم تحدد متى توفى ورقة بعد لقاء النبى صلى الله عليه واله وسلم وهناك نقطة غامضة اخرى الا وهى أن الصحيح فى مسألة فتور الوحى انه كان لمدة ايام [72]فأى صدفة عجيبة تجعل وفاة ورقة فى هذه الايام ؟وحتى لو فرضنا جدلا بالاقوال الاخرى بأن الوحى كان فاترا لسنوات فالصيغة التى استخدمها الراوى غير صحيحة والاصح ان يقول توفى ورقة اثناء فتور الوحى ونحن نثق فى دقة الرواية فلا يصح اختلاط الامر عليه باذن الله جل وعلا اذن ربط وفاة ورقة بفتور الوحى يزيد اللبس والغموض جداويظهر لى تساؤل عن لفظة فى كل الروايات عند عقيل ومعمر ويونس وهى ثم لم ينشب ورقة أن توفي وفتر الوحى[73]لماذا استخدم حرف العطف الواو مع كل الاحداث وجاء مع حدث وفاة ورقة بالتحديد واستخدم ثم؟اعتقد والله تعالى اعلم ان الراوى يريد أن يثبت الارتباط الشديد بين وفاة ورقة وبين حدث الهجرة وحدث انتصارالدعوة فورقة بن نوفل مات قبل ان تنتصر الدعوة وقبل الهجرة بكثير.ولكن الذى درج هو ربط وفاته بالحدث الذى جاء فى الرواية بحرف العطف الواو وهو فتور الوحى رغم عدم ربط الراوى لاحداث الرواية ببعضها فحرف الواو كان سياقه فى كلام ورقة كحرف وصل لابتداء الجمل لا وصل بين الاحداث ولو راجعت كلام ورقة وحاولت ايجاد ارتباط بين الاحداث المبدوئة بواو العطف فلن تستطيع ومعروف ان حرف "ثم" عند العرب عادة يفيد الاشتراك بين المتعاطفين فلا يكون الا فى ارتباط واظن –والله تعالى اعلم-ان الراوى أراد ان يقول "ثم لم ينشب ورقة ان توفى بالنسبة للاحداث التى توقعها بعد وفتر الوحى بعد هذا اللقاء ".وهنا يسئل البعض لماذا الخوض بالتأويل فى رواية كهذه؟الاجابة اننا للبحث عن الحقيقة لابد أن نعرف ما ساد فى اوساط سلف الامة بشأن هذه القضية فقد روى البلاذدرى فى انساب الاشراف1 ص106 و107 كلاما لافتا للانتباه فهو يؤكد ان كلا من الواقدى والكلبى اكدا ان ورقة بن نوفل مات بعد البعثة بفترات مختلفة وجاءا بروايات مختلفة فىهذا الصدد [74]وطبعا تعليقى انها روايات مكذوبة او ضعيفة ولكن المعلومة المشتركة بينها وبين الراويين-الذين وان كانا كاذبين الا ان وظيفتهماهى التاريخ- هى التأكيد على استمرار حياة ورقة لما بعد بدء الوحى ولاننسى مقولة ابراهيم الحربى عن الواقدى تحديدا"الواقدي أمين الناس على أهل الإسلام ، كان أعلمَ الناسِ بأمرِ الإسلام .قال : فأما
    "[75] الجاهلية ، فلم يعلم فيها شيئا
    وهنا يقول قائل ولكن معلومة مهمة كهذه لا ينبغى توثيقها من كذاب او اثنين.قلت صحيح باذن الله جل وعلا ان هذا الاثر يقطع الشك باليقين والذى اخرجه احمد فى فضائل الصحابة
    حدثنا عبد الله ثنا أحمد بن محمد بن أيوب أبو جعفر ثنا إبراهيم بن سعد ، عن محمد بن إسحاق قال : حدثني هشام بن عروة بن الزبير ، عن أبيه قال : كان ورقة بن نوفل يمر ببلال وهو يعذب ، وهو يقول : أحد ، أحد ، فيقول : أحد أحد الله يا بلال ، ثم يقبل ورقة على أمية بن خلف ومن يصنع ذلك ببلال من بني جمح ، فيقول : أحلف بالله إن قتلتموه على هذا لاتخذته حنانا ، حتى مر به أبو بكر الصديق بن أبي قحافة يوما ، وهم يصنعون به ذلك ، وكانت دار أبي بكر في بني جمح ، فقال لأمية : ألا تتقي الله في هذا المسكين ، حتى متى ؟ قال : أنت أفسدته فأنقذه مما ترى ، قال أبو بكر : أفعل ، عندي غلام أسود أجلد منه وأقوى على دينك ، أعطيكه به ، قال : قد قبلت ، قال : هو لك . فأعطاه أبو بكر غلامه ذلك ، وأخذ بلالا فأعتقه[76]:
    والرواية السابقة لها طريقين اخرين اقل صحة من طريق ابن اسحاق فعلى اشد التخريجات تشددا الرواية حسنة[77] ولكن ظل الاشتباه فى هشام بن عروة رحمه الله تعالى الى ان من الله تبارك وتعالى على فسمعت شريطا للشيخ ابى اسحاق حفظه الله تعالى ورده سالما وشفاه شفاء لا يُغادر سقما يرد فيه الشبهات عن هشام بن عروة ويؤكد عدالته وضبطه كما أن هذه المروية من طريق ابن اسحاق ومعلوم ان ابن اسحاق قابل هشام بن عروة فى المدينة على الارجح حيث قضى معظم حياته ولا خلاف بين اهل الحديث بتاتا على ضبط رواية هشام فى المدينة المنورة وحتى لو كانت جدلا بالعراق فهشام بن عروة ثقة فى ضبطه ولم يختلط [78]فالرواية صحيحة ونقول باذن الله جل وعلا نحن لا يعنينا حقيقة تثبيت ورقة لبلال بقدر ما يعنينا اثبات عدم تلازم وفاة ورقة بفترة الوحى اذ بجمع الاثار مع بعضها يتأكد لنا عدم ارتباط وفاة ورقة بالوحى بأى حال بل لا ارتباط له بحركة الاحداث اثناء السيرة النبوية فالرجل اعتزل الحياة قبل الاسلام وبعده واسلم ومات على الاسلام كما سنرى باذن الله تبارك وتعالى عند الحديث عن مصير الحنفاء فى مكة.
    __________
    [71]الحديث فى الصحيحين وغيرهما باب بدء الوحى
    [72]هذا هو الاقرب للحقيقة باذن الله جل وعلا لأنه بعد انتهاء شهر التحنث جاء الملك فتكون فترة الانقطاع اقل من شهروالحديث فى الصحيحين من طريق جابر رضى الله تبارك وتعالى عنه
    سألت أبا سلمة : أي القرآن أنزل قبل ؟ قال : يا أيها المدثر . فقلت : أو اقرأ ؟ فقال : سألت جابر بن عبدالله : أي القرآن أنزل قبل ؟ قال : يا أيها المدثر . فقلت : أو أقرأ ؟ قال جابر : أحدثكم ما حدثنا رسول الله صلى الله عليه وسلم . قال " جاورت بحراء شهرا . فلما قضيت جواري نزلت فاستبطنت بطن الوادي . فنوديت . فنظرت أمامي وخلفي وعن يميني وعن شمالي . فلم أر أحدا . ثم نوديت . فنظرت فلم أر أحدا . ثم نوديت فرفعت رأسي . فإذا هو على العرش في الهواء ( يعني جبريل عليه السلام ) فأخذتني رجفة شديدة . فأتيت خديجة فقلت : دثروني . فدثروني . فصبوا علي ماء . فأنزل الله عز وجل : { يا أيها المدثر . قم فأنذر . وربك فكبر . وثيابك فطهر } " [ 74 / المدثر / آية - 1 - 4 ]
    الراوي: جابر بن عبدالله المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 161
    خلاصة حكم المحدث: صحيح

    [73]هذه اللفظة محل اجماع كل كتب السنة
    [74]زعم الكلبى والواقدى ان هناك روايات عن وفاة ورقة بالشام او بمكة بعد البعثة
    [75]هناك من يقبل بعض مرويات الواقدى خصوصا فى السيرة والمغازى

    [76]فضائل الصحابة لاحمد بن حنبل وحلة الاولياء لابونعيم
    [77]هما طريق ابن بكير عند البيهقى وطريق ابى الزناد عند ابن عساكر
    [78]انظر ايضا
    http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=38433

    http://www.islamweb.net/hadith/RawyDetails.php?RawyID=8055



  10. #20
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    222
    آخر نشاط
    28-01-2016
    على الساعة
    06:50 PM

    افتراضي


    4-مصير الحنفاء والنصارى فى مكة.
    حقيقة كنت كمسلم فى غاية الغضب وكنت احتقر المواقع المسيحية بسبب كذبها وسفالتها وتدليسها فى حق دين الله تعالى الحق فليس بعد كفرالنصارى بالخالق الاعظم جل وعلاوعبادة المخلوق الذى كان يتضرع الى ربه فى اناجيلهم ذنب ولكن المعاقل العلمانية التى يمولها اعداء الاسلام فى الغرب اشد تدليسا واجراما ذلك انهم يأخذون روايات فى السير غير مسندة وبالتالى ضعيفة المتن فيخترعون عليها قصص وحكاوى وافلام هندى عن نشأة الاسلام من وجهة نظرهم فاذا كان الكاتب مجنون فيفترض فى القارىء المُدعى العلمانية والفكر الحر العقل ولكن هيهات هيهات لقد حقت كلمة العذاب على الكافرين الذين يزعمون انهم دعاة عقل وهم اول من يُعطل عقله!لابد اولا ان نحدد من هم الحنفاء الذين فارقوا دينهم وخرجوا يطلبون ملة الحنيفية هم ورقة بن نوفل وعثمان بن الحويرث وزيد بن عمرو واثنين اخرين ولكن لنترك الامر قليلا ولنراجع القصة من بدايتها.مع زحف اليهودية الى جزيرة العرب هربا من الاضطهاد بدء العرب يتذكرون دين ابراهيم الذى نسوه منذ عمرو بن لحى من خلال اتصالهم باليهود وكان اول من اشتهر بالعودة الى حنيفيته هو ملك اليمن تُبع اسعد بن ملكيكرب الحميرى قبل النبى صلى الله عليه واله وسلم بقرنين ونيف وهو اول من كسا الكعبة وقد ثبت موت الرجل على العقيدة الحنيفية.[79]ثم بدأت تدريجيا تظهر طائفة غير منظمة تؤمن بالله تبارك وتعالى بعيدا عن اليهودية والنصرانية المحرفتين وقبلا الوثنية منهم على سبيل المثال خالد بن سنان ورئاب الشنى و قس بن ساعدة الايادى وسويد بن عامر المصطلقى [80]وقد بحث الدكتور جواد على طويلا فى اصل الحنفاء وخلص الى نتيجة انهم مجموعة من العرب اعدادهم قليلة فى مناطق متفرقة من الجزيرة يجمع بينهم رفض الوثنية وعقيدتهم واحدة هى توحيد الربوبية وتوحيد الالوهية ولا يربط بينهم شىء اخروقد حاول الدكتور جواد ان يجد مرجعا واحدا يدل على ادبيات ومعتقدات وعلوم القوم الدينية فلم يجد اثرا ولهذا نفهم سبب سفر الحنفاء الاربعة خارج مكة فليس للحنفاء مرجعية شرعية ولادينية الا الفطرة والعادات المتوارثة من بقايا ملة ابراهيم صلى الله عليه وسلم وكان من الحنفاء نبينا الكريم صلى الله عليه واله وسلم قبل بعثته الشريفة وكان يمارس عادات الحنفاء اخر ثلاثة سنوات له قبل الوحى من التعبد فى الجبال واطعام المساكين والطواف سبعابالكعبة[81]والثابت ان ذلك كان مما فطره الله تبارك وتعالى عليه ولاعجب فكما فطر الله تعالى موسى صلى الله عليه وسلم على التوحيد فى بيت الفرعون [82]لا نستغرب انه فطر نبيه صلى الله عليه واله وسلم على التحنف.وكان من الطبيعى ان تجتذب العقائد القائمة كاليهودية والنصرانية انظار العرب ولهذا سعى حنفاء مكة الاربعة الى ثقل عقيدتهم بتعلم الدين والسفر الى بلاد اليهودية والنصرانية ولامناص من الاعتراف انه حدث انحراف عقائدى لبعض الحنفاء بسبب غياب التأصيل الشرعى والعقائدى قبل الاسلام كورقة بن نوفل وعثمان بن الحويرث وامية بن ابى الصلت وغيرهم وقد اشار النبى صلى الله عليه واله وسلم الى هذالامر فى حواره مع الراهب الفاسق[83]وهنا نضيف لم يكن الحنفاء الاربعة هم فقط من اعتنقوا كراهية الوثنية بل ان الحنيفية كانت موجودة فى مكة فى غير الاربعة وكانت موجودة فى يثرب وفى اليمن ومناطق اخرى فى الجزيرة[84].بعد هذه المقدمة عن الحنيفية هناك اربعة اشخاص اشتهروا بأعتناقها منهم زبد بن عمرو الذى مات على حنيفيته وايضا السيدة اميمة بنت عبد المطلب عمة رسول الله صلى الله عليه وسلم[85]ومنهم عثمان بن الحويرث الذى مات على النصرانية الكافرة فى الشام مُفضلا عقيدة القيصر المنحرفة عن الحنيفية ومنهم رجلين اسلما وحسن اسلامها ولكن اعداء الله تبارك وتعالى حاولا التدليس عليهما فمن هما؟ الاول هو عبدالله بن جحش
    وهناك رأى يرجح أن الذى كان فى اللقاء الشهير الذى جمع الاحناف فى مكة هو عبدالله بن جحش الشهيد المجاهد وليس عُبيدالله بن جحش اول مرتد [86]وعلى كل حال فرواية التقاء الاحناف من ارسال ابن اسحاق.واما باقى الاحناف فجاء خبر اسلامهمكسعيد بن زيد بن نفيل وهو من العشرة المبشرين بالجنة وكان مستجاب الدعوة[87]واخيرا ورقة بن نوفل الذى ثبت خبر اسلامه من اثار شتى [88]فكيف لاعداء الاسلام بعدها أن يتكلموا اذا كان حنفاء مكة ونصاريها قداسلموا وحسن اسلامهم؟
    __________
    [79]لقد جاء خبر تبع هذا فى كثير من كتب السير واخبار العرب منها ما اخرجه عبدالرزاق:
    ثنا عبد الرزاق قال : أرنا بكار قال : سمعت وهبا يقول : " نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن سب تبع " قلنا : يا أبا عبد الله وما كان تبع ؟ قال : كان صابئا قلنا : يا أبا عبد الله وما الصابئ قال : على دين إبراهيم كان إبراهيم يصلي كل يوم صلاة ولم تكن له شريعة .
    ولكن ما يهمنا هو مسألة اسلامه فهذه جاءت من طرق منها ما ورد عن ابن عباس وعائشة رضى الله تبارك وتعالى عليهما وهذا هو الاثر الاصح فى الامر باذن الله جل وعلا فى المستدرك وله شاهد:أخبرني يحيى بن منصور القاضي ، ثنا أبو عمرو أحمد بن المبارك ، حدثني محمد بن رافع القشيري ، ثنا عبد الرزاق ، أنبأ معمر ، عن الزهري ، عن عروة ، عن عائشة رضي الله عنها ، أنها قالت : " كان تبع رجلا صالحا ، ألا ترى أن الله عز وجل ذم قومه ولم يذمه ؟ " " هذا حديث صحيح على شرط الشيخين ولم يخرجاه "
    [80]هذه الاسماء ثبتت بالاثار حنيفيتها وهناك المزيد ممن لم يقطع النبى صلى الله عليه وسلم ولاصحابته الكرام رضى الله تبارك وتعالى عليهم بحنيفيتهم ولكن الباحثين رجحوا ذلك من اخبارهم
    راجع موسوعة الدكتور جواد على ص1388
    [81]اثبت هذه الاخبار عن حياة النبى صلى الله عليه واله وسلم ابن هشام عن ابن اسحاق رحمهما الله تعالى فى السيرة وهى مُرجحة باذن الله تبارك وتعالى لأن لها شواهد ومتابعات.
    [82]قال الله جل وعلا عن حياة موسى صلى الله عليه وسلم قبل بعثته فى سورة القصص
    وَلَمَّا بَلَغَ أَشُدَّهُ وَاسْتَوَىٰ آتَيْنَاهُ حُكْمًا وَعِلْمًا ۚ وَكَذَٰلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ (14)
    [83]اخرج الاصبهانى فى الدلائل محاورة النبى صلى الله عليه واله وسلم لابى عامر الفاسق
    حدثنا حبيب بن الحسن ، قال : ثنا محمد بن يحيى بن سليمان ، قال : ثنا أحمد بن محمد بن أيوب ، قال : ثنا إبراهيم بن سعد ، عن محمد بن إسحاق ، عن محمد بن جعفر ، قال : قدم رسول الله صلى الله عليه وسلم المدينة ، وأبو عامر عبد عمرو بن صيفي بن النعمان بن ضبيعة بن زيد كان قد ترهب ولبس المسوح ، وكان يقال له : الراهب ، كان قد أدرك وسمع ، وفي رواية عمرو بن محمد : ما كان في الأوس والخزرج رجل واحد أوصف لرسول الله صلى الله عليه وسلم منه ، كان يألف اليهود ، ويسائلهم عن الدين ، ويخبرونه بصفة رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ثم خرج إلى الشام ، فسأل النصارى ، فأخبروه بصفة النبي صلى الله عليه وسلم ، فرجع أبو عامر وهو يقول : أنا على دين إبراهيم الحنيفي ، فأقام مترهبا ، وزعم أنه ينتظر خروج النبي صلى الله عليه وسلم ، فلما ظهر رسول الله صلى الله عليه وسلم بمكة لم يخرج إليه ، وأقام على ما كان عليه ، فأتى رسول الله صلى الله عليه وسلم حين قدم المدينة ، فقال : ما هذا الدين الذي جئت به ؟ قال : " جئت بالحنيفية دين إبراهيم ، قال : فأنا عليها قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ، إنك لست عليها ، قال : بلى أدخلت يا محمد في الحنيفية ما ليس فيها ، قال : ، ما فعلت ، ولكني جئت بها بيضاء نقية ، قال أبو عامر ، الكاذب - أماته الله طريدا ، غريبا ، وحيدا - يعرض برسول الله صلى الله عليه وسلم - : إنك جئت كذلك ؟ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ، أجل ، فمن كذب فعل الله ذلك به ، فكان هو عدو الله خرج إلى مكة ، فلما افتتح رسول الله صلى الله عليه وسلم مكة خرج إلى الطائف ، فلما أسلم أهل الطائف لحق بالشام ، فمات طريدا ، غريبا ، وحيدا
    [84]راجع كتاب جواد على "تاريخ العرب قبل الاسلام" باب الحنفاء وكتاب النبى ابراهيم والتاريخ المجهول للقمنى مع التحذير من اعتقاد الاخير
    [85]جاء خبر حنيفيتها مرسلا من طريق ابن اسحق ولكننا لا نرى وجاهة لتضعيفه لان ابناءها كانوا حنفاء والصحيح انها لم تدرك البعثة
    http://www.islamweb.net/newlibrary/showalam.php?ids=10427

    [86]هذا الرأى له وجاهة لماذا؟ لان الارجح ان عبدالله بن جحش كان اكبر من اخيه عبيدالله قياسا على الاسماء عند العرب عمر وعمير وحيث ان زمن لقاء الحنفاء الاربعة كان قبل البعثة بعشرات السنين يقدرها البعض بأربعين عاما قبل البعثة فكم كان عمر عُبيدالله ساعتها؟اما أنه كان طفلا واما انه لم يولد اصلا ولكن الحمقى العلمانيين لا يهمهم العقل والمنطق فى سبيل استخراج الشبهات حيث ان ارتداد عُبيدالله فى الحبشة يروق كثيرا لهؤلاء المرضى النفسيين.المهم ما الذى دفعنى لهذا التأويل؟السبب ان هناك طبعات لكتب تاريخ الاسلام للذهبى والبداية والنهاية لابن كثير تستبدل عبدالله بعُبيدالله فى قصة الاحناف الخمسة.وعلى كل حال فالخبر مرسل ولا يُحتج به لنا اوعلينا.
    [87]ثبت باذن الله جل وعلا انه من العشرة المبشرين بالجنة وثبت باذن الله تبارك وتعالى انه مستجاب الدعوة حيث دعا على امرأة ظلمته فى المدينة فعمى بصرها
    http://ar.wikisource.org/wiki/%D8%B3%D9%8A%D8%B1_%D8%A3%D8%B9%D9%84%D8%A7%D9%85_%D8%A7%D9% 84%D9%86%D8%A8%D9%84%D8%A7%D8%A1/%D8%B3%D8%B9%D9%8A%D8%AF_%D8%A8%D9%86_%D8%B2%D9%8A%D8%AF
    [88] ثبت ذلك وعلى سبيل المثال:"لا تسبوا ورقة بن نوفل ، فإني قد رأيت له جنة أو جنتين
    الراوي: عائشة المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع - الصفحة أو الرقم: 7320
    خلاصة حكم المحدث: صحيح "



صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 1 2 3 الأخيرةالأخيرة

ورقة بن نوفل

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. ورقة بن نوفل
    بواسطة ismael-y في المنتدى شبهات حول السيرة والأحاديث والسنة
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 29-10-2007, 08:34 PM
  2. عن ورقة بن نوفل
    بواسطة وائل والي في المنتدى شبهات حول القران الكريم
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 28-07-2007, 02:11 PM
  3. ورقة بن نوفل وسمعان الشيخ وحنة النبية وعلماء الهيكل !
    بواسطة أبو عبيده في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 09-07-2007, 03:29 PM
  4. هل كان ورقة بن نوفل نصرانياً كما يدعى ببّغاوات النصارى ؟
    بواسطة ebn_alfaruk في المنتدى مشروع كشف تدليس مواقع النصارى
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 11-05-2007, 04:02 AM
  5. ورقة بن نوفل..المعلم المزعوم
    بواسطة ismael-y في المنتدى شبهات حول السيرة والأحاديث والسنة
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 10-10-2006, 11:15 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

ورقة بن نوفل

ورقة بن نوفل