طبقا للكتاب المقدس : الأنبياء جميعا مسلمون

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

طبقا للكتاب المقدس : الأنبياء جميعا مسلمون

صفحة 2 من 7 الأولىالأولى 1 2 3 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 20 من 64

الموضوع: طبقا للكتاب المقدس : الأنبياء جميعا مسلمون

  1. #11
    الصورة الرمزية 3abd Arahman
    3abd Arahman غير متواجد حالياً عبد فقير يرجو عفو الله
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    7,207
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    26-03-2017
    على الساعة
    08:59 AM

    افتراضي 4- طبقا للكتاب المقدس إبراهيم عليه السلام مسلم

    يؤكد القرآن الكريم أن إبراهيم عليه السلام كان مسلما

    قال الله عز و جل :

    الحج (آية:78):وجاهدوا في الله حق جهاده هو اجتباكم وما جعل عليكم في الدين من حرج ملة أبيكم إبراهيم هو سماكم المسلمين من قبل وفي هذا ليكون الرسول شهيدا عليكم وتكونوا شهداء على الناس فأقيموا الصلاه وآتوا الزكاه واعتصموا بالله هو مولاكم فنعم المولى ونعم النصير


    و نقرأ من سورة البقرة :

    وَإِذْ يَرْفَعُ إِبْرَاهِيمُ الْقَوَاعِدَ مِنَ الْبَيْتِ وَإِسْمَاعِيلُ رَبَّنَا تَقَبَّلْ مِنَّا ۖ إِنَّكَ أَنْتَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ (127)
    رَبَّنَا وَاجْعَلْنَا مُسْلِمَيْنِ لَكَ وَمِنْ ذُرِّيَّتِنَا أُمَّةً مُسْلِمَةً لَكَ وَأَرِنَا مَنَاسِكَنَا وَتُبْ عَلَيْنَا ۖ إِنَّكَ أَنْتَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ (128)
    رَبَّنَا وَابْعَثْ فِيهِمْ رَسُولًا مِنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِكَ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَيُزَكِّيهِمْ ۚ إِنَّكَ أَنْتَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ (129)
    وَمَنْ يَرْغَبُ عَنْ مِلَّةِ إِبْرَاهِيمَ إِلَّا مَنْ سَفِهَ نَفْسَهُ ۚ وَلَقَدِ اصْطَفَيْنَاهُ فِي الدُّنْيَا ۖ وَإِنَّهُ فِي الْآخِرَةِ لَمِنَ الصَّالِحِينَ (130)
    إِذْ قَالَ لَهُ رَبُّهُ أَسْلِمْ ۖ قَالَ أَسْلَمْتُ لِرَبِّ الْعَالَمِينَ (131)
    وَوَصَّىٰ بِهَا إِبْرَاهِيمُ بَنِيهِ وَيَعْقُوبُ يَا بَنِيَّ إِنَّ اللَّهَ اصْطَفَىٰ لَكُمُ الدِّينَ فَلَا تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ (132)

    ننتقل الآن إلى الكتاب المقدس
    لنرى هل يثبت أن إبراهيم عليه السلام كان مسلما أم لا ؟

    نقرأ من سفر التكوين إصحاح 17 :

    1 وَلَمَّا كَانَ أَبْرَامُ ابْنَ تِسْعٍ وَتِسْعِينَ سَنَةً ظَهَرَ الرَّبُّ لأَبْرَامَ وَقَالَ لَهُ: «أَنَا اللهُ الْقَدِيرُ. سِرْ أَمَامِي وَكُنْ كَامِلاً،
    2 فَأَجْعَلَ عَهْدِي بَيْنِي وَبَيْنَكَ، وَأُكَثِّرَكَ كَثِيرًا جِدًّا».
    3 فَسَقَطَ أَبْرَامُ عَلَى وَجْهِهِ. وَتَكَلَّمَ اللهُ مَعَهُ قَائِلاً:
    4 «أَمَّا أَنَا فَهُوَذَا عَهْدِي مَعَكَ، وَتَكُونُ أَبًا لِجُمْهُورٍ مِنَ الأُمَمِ،
    5 فَلاَ يُدْعَى اسْمُكَ بَعْدُ أَبْرَامَ بَلْ يَكُونُ اسْمُكَ إِبْرَاهِيمَ، لأَنِّي أَجْعَلُكَ أَبًا لِجُمْهُورٍ مِنَ الأُمَمِ.

    نقرأ النص العبرى للعدد الأول من الرابط التالى
    http://www.mechon-mamre.org/p/pt/pt0117.htm


    א וַיְהִי אַבְרָם, בֶּן-תִּשְׁעִים שָׁנָה וְתֵשַׁע שָׁנִים; וַיֵּרָא יְהוָה אֶל-אַבְרָם, וַיֹּאמֶר אֵלָיו אֲנִי-אֵל שַׁדַּי--הִתְהַלֵּךְ לְפָנַי, וֶהְיֵה (وهيه - وكن) תָמִים (تميم).

    الكلمة المستخدمة هي "תָמִים (تميم)" أي "تام"

    و الآن نعود إلى ترجوم أونكلاوس لنقرأ النص


    تعريف بالترجوم
    المحيط الجامع للكتاب المقدس >> ترجمات ارامية :
    1) التراجيم اليهودية (أ) ترجوم ومدراش. الترجوم لفظة عبريّة واراميّة تعني الترجمة والتفسير، تعني ترجمة أرامية للتوراة من أجل المجامع. فقبل الزمن المسيحي، ما عاد الناس يستطيعون أن يفهموا العبريّة، لهذا برزت الحاجة في مجامع فلسطين أن يتبع الترجوم القراء ة العبرية للنصّ الكتابي.

    ترجوم أونكلوس : يعود إلى القرن الثاني - الثالث ب.م. دوّن هذا الترجوم، شأنه شأن ترجوم يوناتان المزعوم، في لهجة من لهجات أراميّة فلسطين. أما ترجوم اونكلوس فقد دوّن في أراميّة أدبية (كما نقول الفصحى). نسب التقليد إلى هذا الترجوم المهتم بالحرفيّة، اسمًا قريبًا من أكيلا الذي هو صاحب ترجمة للتوراة أخذت بطريقة الكزّ والترسيم. إن التدوين الاخير لترجوم أونكلوس يعود إلى محيط بابلي في القرن الرابع أو الخامس. إن الكاتب أعاد النظر في نسخة فلسطينيّة ترجع إلى القرن الثاني، وكتبها من جديد. لهذا سُمّي هذا الترجوم "الترجوم البابلي"، مع أن الأساس الذي فيه يعود إلى فلسطين.

    لا شكّ في أن ترجوم أونكلوس يتحاشى الاسهاب، غير أنه يدلّ في مقاطع عديدة على معرفته بالتفاسير الفلسطينيّة التقليديّة، ويلمّح إليها في بضع كلمات. في العالم اليهودي الذي بعد التلمود، صار ترجوم أونكلوس الترجوم الرسمي، وحلّ محلّ سائر النسخات. هذا الترجوم يستعمل اليوم بعدُ في مجامع اليمن.
    [المصدر:المحيط الجامع للكتاب المقدس: ترجمات ارامية]

    لنقرأ الآن العدد السابق من سفر التكوين من "ترجوم أونكلوس (الترجمة العبرية)" لنرى هل يقول هذا الكتاب الذي يعو إلى القرن الثاني (قبل أقدم مخطوطات الكتاب المقدس العبري الذي يرجع للقرن "التاسع إلى العاشر") لنرى كيف اورد كلمة "تاما" أم "مسلما" ؟!

    بالعودة إلى ترجوم أونكلاوس نجد النص التالى :





    בראשית (برشيت - التكوين) פרק (فرق - فصل) יז (17)
    א (1) וַהֲוָה (وهو - لما كان) אַבְרָם (أبرم - إبراهيم), בַּר (بن - إبن) תִּשְׁעִין (تشعين - تسعين) וּתְשַׁע (وتشع - وتسعة) שְׁנִין (شنين - سنين); וְאִתְגְּלִי (وأتجلي - وتجلى "ظهر" יְיָ (الله) לְאַבְרָם (لأبرم - لإبراهيم), וַאֲמַר (وأمر - وقال) לֵיהּ (ليه - له) אֲנָא (أنا - انا) אֵל שַׁדַּי (شدي - القدير) --פְּלַח (فلح - فسر) קֳדָמַי (قدمي - امامي) , וִהְוִי (وهوي - وكن) שְׁלִים (شليم - مسلما).


    و كما نرى فالكلمة هى شليم שָׁלַם بدلا من تميم תָמִים

    و لنثبت أكثر أن الكلمة هى شليم سنعرض صورة لترجوم أونكلاوس و نري فيها كلمة شليم مكتوبة بالانجليزية بين قوسين




    XVII. And Abram was the son of ninety and nine years, and the Lord appeared to Abram, and said to him, I am El Shadai; serve before Me and be perfect (shelim) in thy flesh. And I will set My covenant between My Word and thee, and will multiply thee very greatly. And because Abram was not circumcised, he was not able to stand, but he bowed himself upon his face;

    و الآن نعرض صور القواميس لنثبت أن كلمة شليم שָׁלַם تعنى مسلم

    نقرأ من قاموس جيسينيوس أحد أكبر القواميس العبرية إن لم يكن أكبرها على الإطلاق


    صفحة 830


    نقرأ من قاموس براون


    و نقرأ من القاموس الخاص بالترجوم :


    Comprehensive Aramaic Lexicon: Targum Lexicon. Hebrew Union College, 2004






    و نجد هنا معانى مثل الاتباع follow و الطاعة obey و هى بلا شك معانى قريبة من الإسلام و التسليم



    و نفس الكلام نجده فى

    The comprehensive Aramaic Lexicon





    على الرابط التالى :

    http://cal.huc.edu/djpa.php?lemma=%24lm+V




    [/COLOR][/SIZE][/COLOR][/BIMG]


    و نجد من معانى الكلمة follow أى يتبع و surrender أى يسلم و يستسلم



    و أخيرا نقلا عن قاموس الويكشنرى






    أيضا نجد الكلمة مترجمة إلى obey أى يطيع و follow أى يتبع و كلاهما من معانى الإسلام و التسليم



    و أخيرا و كما قلنا سابقا فإن اليهود أنفسهم اعترفوا بأن كلمة مسلم ترجع إلى سفر التكوين إصحاح 17 فى النص الموجود فى ترجوم أونكلاوس

    و الاعتراف نجده على الرابط التالى :








    نجد اعتراف خطير لليهود فى نسخة قديمة من الموسوعة اليهودية

    بأن كلمة مسلم تعود إلى سفر التكوين إصحاح 17 عدد 1 فى ترجوم أونكلاوس و أن إبراهيم عليه السلام قد وصف بها





    نجد الاعتراف تحت عنوان



    In Islamic Tradition




    فى الفقرة الثانية

    و على الرغم من وجود الكثير من المغالطات و الاتهامات الجزافية التى لا يقوم عليها دليل إلا أننا نجد الاعتراف التالى :







    The very word Islam and the idea contained in it, namely that of complete dedication to God, is connected with the story of Abraham, e.g., Sura 2:125, "When God said to him [Abraham], ‘dedicate yourself to God [aslim]‘, he said, ‘I dedicate myself to the Lord of the Worlds.’" Or (22:77): "This is the religion of your father Abraham. He called you muslimin," i.e., those who dedicate themselves to God. This expression goes back to Genesis 17:1 in the version of Targum *Onkelos, where Abraham is admonished by God to become shelim, and the subsequent definition of a proselyte as one who dedicates himself to his Creator



    الترجمة :



    كلمة الإسلام تحديدا و الفكرة التى تحتويها أى الخضوع و التسليم الكامل لله ترتبط بقصة إبراهيم



    إِذْ قَالَ لَهُ رَبُّهُ أَسْلِمْ ۖ قَالَ أَسْلَمْتُ لِرَبِّ الْعَالَمِينَ (131)( سورة البقرة )









    أى الخاضعون المستسلمون لله



    المصطلح نفسه يرجع إلى سفر التكوين إصحاح 17 عدد 1 فى ترجوم أونكلاوس عندما أمر الله إبراهيم أن يكون (شليم) و ما يترتب عليه من تعريف الصابئ بمن يسلم نفسه لخالقه



    1- بعض الصور المرفوعة صغيرة الحجم و لمطالعتها بحجمها الطبيعى يجب الضغط عليها

    2- تعمدنا التصوير لأكثر من قاموس لأن بعض النصارى قاموا بالرد على ما كتبه الأخ الفاضل the truth لإثبات أن الله تعالى قال لإبراهيم عليه السلام كن مسلما طبقا لترجوم أونكلاوس بأن قاموا بالنقل من عدة قواميس بغرض إثبات أن كلمة شليم تعنى كامل و الغريب أن هؤلاء المدلسين قاموا بنقل أجزاء من القواميس و تجاهل الأجزاء التى تثبت أن كلمة شليم تعنى مسلم فقمنا بتصوير نفس القواميس التى استشهدوا بها مع تلوين الأجزاء التى تثبت أن شليم تعنى مسلم لكشف تدليس هؤلاء كما قمنا بنقل الاعتراف اليهودى من أن كلمة مسلم ترجع إلى سفر التكوين إصحاح 17 لغلق باب الجدل أمام النصارى تماما
    التعديل الأخير تم بواسطة 3abd Arahman ; 18-05-2012 الساعة 03:23 AM
    ( يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة )
    ثم وصف تعالى ذكره نفسه بأنه المتوحد بخلق جميع الأنام من شخص واحد ، معرفا عباده كيف كان مبتدأ إنشائه ذلك من النفس الواحدة ، ومنبههم بذلك على أن جميعهم بنو رجل واحد وأم واحدة وأن بعضهم من بعض ، وأن حق بعضهم على بعض واجب وجوب حق الأخ على أخيه ، لاجتماعهم في النسب إلى أب واحد وأم واحدة وأن الذي يلزمهم من رعاية بعضهم حق بعض ، وإن بعد التلاقي في النسب إلى الأب الجامع بينهم ، مثل الذي يلزمهم من ذلك في النسب الأدنى وعاطفا بذلك بعضهم على بعض ، ليتناصفوا ولا يتظالموا ، وليبذل القوي من نفسه للضعيف حقه بالمعروف على ما ألزمه الله له (تفسير الطبرى)

  2. #12
    الصورة الرمزية Hazeem Eraad
    Hazeem Eraad غير متواجد حالياً محاور
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    644
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    05-03-2017
    على الساعة
    12:10 AM

    افتراضي


    جزاك الله خير استاذ عبد الرحمن
    اللهم يا حنان يا منان يا واسع الغفران اغفر لأبي وارحمه .. اللهم ابدله دارا خيرا من داره واهلا خيرا من اهله .. اللهم انسه فى وحدته واجعل قبره روضة من رياض الجنة .. اللهم يمن كتابه ويسر حسابه وثقل بالحسنات ميزانه واجمعنا به فى الفردوس الاعلى

  3. #13
    الصورة الرمزية 3abd Arahman
    3abd Arahman غير متواجد حالياً عبد فقير يرجو عفو الله
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    7,207
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    26-03-2017
    على الساعة
    08:59 AM

    افتراضي

    جزانا و إياكم أخى الكريم مناظر المستقبل
    شكرا لمرورك
    ( يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة )
    ثم وصف تعالى ذكره نفسه بأنه المتوحد بخلق جميع الأنام من شخص واحد ، معرفا عباده كيف كان مبتدأ إنشائه ذلك من النفس الواحدة ، ومنبههم بذلك على أن جميعهم بنو رجل واحد وأم واحدة وأن بعضهم من بعض ، وأن حق بعضهم على بعض واجب وجوب حق الأخ على أخيه ، لاجتماعهم في النسب إلى أب واحد وأم واحدة وأن الذي يلزمهم من رعاية بعضهم حق بعض ، وإن بعد التلاقي في النسب إلى الأب الجامع بينهم ، مثل الذي يلزمهم من ذلك في النسب الأدنى وعاطفا بذلك بعضهم على بعض ، ليتناصفوا ولا يتظالموا ، وليبذل القوي من نفسه للضعيف حقه بالمعروف على ما ألزمه الله له (تفسير الطبرى)

  4. #14
    الصورة الرمزية abcdef_475
    abcdef_475 غير متواجد حالياً خادم رسول الله
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    2,004
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    18-08-2016
    على الساعة
    06:01 PM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    الله عليك يا دكتورنا

    متابع والله بتمتع

    لم اقرا حرف الا وعليه دليل ، تسلم ايدك

    اكمل عزف السيمفونية

    وشكرا على مجاملتك، والحقيقة يا اخوة اني لم اكتب كلمة ولم اعد فيه شيء مع عبد الرحمن

    فالموضوع كله من نتاج فكره وجهده وبحثه

    ويشهد الله على هذا

    متابع يا بطل
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    זכור אותו האיש לטוב וחנניה בן חזקיה שמו שאלמלא הוא נגנז ספר יחזקאל שהיו דבריו סותרין דברי תורה מה עשה העלו לו ג' מאות גרבי שמן וישב בעלייה ודרשן

    תלמוד בבלי : דף יג,ב גמרא

    تذكر اسم حنانيا بن حزقيا بالبركات ، فقد كان سفر حزقيال لا يصلح ان يكون موحى به ويناقض التوراة ، فاخذ ثلاثمائة برميل من الزيت واعتكف في غرفته حتى وفق بينهم .

    التلمود البابلي : كتاب الاعياد : مسخيت شابات : الصحيفة الثالثة عشر : العمود الثاني ___________
    مـدونة الـنـقد النصـي لـلعهـد الـقديم

    موقع القمص زكريا بطرس

    أوراقــــــــــــــــــــــــــــــي


  5. #15
    الصورة الرمزية ابو طارق
    ابو طارق غير متواجد حالياً غفر الله له ولوالديه
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,986
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    01-01-2017
    على الساعة
    02:57 PM

    افتراضي



    حفظك الله ورعاك أيها الأخ الحبيب د . عبد الرحمن
    بارك الله لك في علمك وأهلك ومالك

    ملاحظة بسيطة أحب التنويه إليها
    اقتباس
    Yireh Shomaym التي تعني الناس الذين عندهم الخوف من الجنة


    الأصل أن كلمة ( شمايم ) أو هشميم تعني السماء وليس الجنة
    ويقصد بها الله أيضا من باب المجاز

    وكذلك يستخدمون كلمة ( هشم ) وتعني الأسم ولكنهم يقصد بها الله مجازا
    فاليهود من عادتهم أن يتجنبوا ذكر اسم الله في غير الصلاة تعظيما له

    حتى حين تسأل أحدهم كيف حالك ؟
    يجيبك : بروخ هشم أي مبارك صاحب الأسم
    ولا يقول لك الحمد لله ( تودا لإيل )


    لذلك فإن الجملة السابقة التي أوردتها تعني
    الناس الذين يخافون من السماء أي الذين يخافون من الله

    تقبل مروري أيها الأخ الحبيب

  6. #16
    الصورة الرمزية *the truth
    *the truth غير متواجد حالياً محاور
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    المشاركات
    191
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    03-05-2016
    على الساعة
    01:22 AM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم

    حياكم الله تعالى أخينا وأستاذنا الفاضل "3abd Arahman" ، بارك الله فيكم على هذا الجهد!

    فقط لزياة التوثيق ، هذا نص كلام الموسوعة اليهودية (Encyclopaedia Judaica) مصور ، فمعظم أجزائها عندي الحمد لله :



    الموسوعة اليهودية (Encyclopaedia Judaica) - المجلد الأول (Volume I) الطبعة الثانية (Second Edition) - صفحة (286).

    بارك الله فيكم ووفقكم الله تعالى.
    المصغرات المرفقة المصغرات المرفقة اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	word muslim in jewish encyclopedia.jpg‏ 
مشاهدات:	429 
الحجم:	673.3 كيلوبايت 
الهوية:	11745  
    التعديل الأخير تم بواسطة 3abd Arahman ; 20-05-2012 الساعة 02:08 AM سبب آخر: رفع الصورة فى نفس المشاركة لضمان عدم ضياعها ... بارك الله فيكم
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  7. #17
    الصورة الرمزية 3abd Arahman
    3abd Arahman غير متواجد حالياً عبد فقير يرجو عفو الله
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    7,207
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    26-03-2017
    على الساعة
    08:59 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abcdef_475 مشاهدة المشاركة
    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    الله عليك يا دكتورنا

    متابع والله بتمتع

    لم اقرا حرف الا وعليه دليل ، تسلم ايدك

    اكمل عزف السيمفونية
    ربنا يبارك فيك
    و بالنسبة للسيمفونية فهى أصلا سيمفونية الأخ الحبيب تروث و الأخت الفاضلة علياء
    و الموضوع مجرد إضافة لجهودهم

    اقتباس
    وشكرا على مجاملتك، والحقيقة يا اخوة اني لم اكتب كلمة ولم اعد فيه شيء مع عبد الرحمن

    فالموضوع كله من نتاج فكره وجهده وبحثه

    ويشهد الله على هذا

    متابع يا بطل
    طبعا لولا فضل الله أولا ثم خبرات طارق فى العبرى و العهد القديم و قيامه بالتصوير من القواميس العبري لم أكن سأتمكن من كتابة الموضوع
    ( يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة )
    ثم وصف تعالى ذكره نفسه بأنه المتوحد بخلق جميع الأنام من شخص واحد ، معرفا عباده كيف كان مبتدأ إنشائه ذلك من النفس الواحدة ، ومنبههم بذلك على أن جميعهم بنو رجل واحد وأم واحدة وأن بعضهم من بعض ، وأن حق بعضهم على بعض واجب وجوب حق الأخ على أخيه ، لاجتماعهم في النسب إلى أب واحد وأم واحدة وأن الذي يلزمهم من رعاية بعضهم حق بعض ، وإن بعد التلاقي في النسب إلى الأب الجامع بينهم ، مثل الذي يلزمهم من ذلك في النسب الأدنى وعاطفا بذلك بعضهم على بعض ، ليتناصفوا ولا يتظالموا ، وليبذل القوي من نفسه للضعيف حقه بالمعروف على ما ألزمه الله له (تفسير الطبرى)

  8. #18
    الصورة الرمزية 3abd Arahman
    3abd Arahman غير متواجد حالياً عبد فقير يرجو عفو الله
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    7,207
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    26-03-2017
    على الساعة
    08:59 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو طارق مشاهدة المشاركة

    حفظك الله ورعاك أيها الأخ الحبيب د . عبد الرحمن
    بارك الله لك في علمك وأهلك ومالك

    ملاحظة بسيطة أحب التنويه إليها


    الأصل أن كلمة ( شمايم ) أو هشميم تعني السماء وليس الجنة
    ويقصد بها الله أيضا من باب المجاز

    وكذلك يستخدمون كلمة ( هشم ) وتعني الأسم ولكنهم يقصد بها الله مجازا
    فاليهود من عادتهم أن يتجنبوا ذكر اسم الله في غير الصلاة تعظيما له

    حتى حين تسأل أحدهم كيف حالك ؟
    يجيبك : بروخ هشم أي مبارك صاحب الأسم
    ولا يقول لك الحمد لله ( تودا لإيل )


    لذلك فإن الجملة السابقة التي أوردتها تعني
    الناس الذين يخافون من السماء أي الذين يخافون من الله


    تقبل مروري أيها الأخ الحبيب
    شكرا لمرورك أخى الحبيب
    و بارك الله فيك لحسن متابعتك و تنبيهك
    جزاك الله خيرا
    ( يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة )
    ثم وصف تعالى ذكره نفسه بأنه المتوحد بخلق جميع الأنام من شخص واحد ، معرفا عباده كيف كان مبتدأ إنشائه ذلك من النفس الواحدة ، ومنبههم بذلك على أن جميعهم بنو رجل واحد وأم واحدة وأن بعضهم من بعض ، وأن حق بعضهم على بعض واجب وجوب حق الأخ على أخيه ، لاجتماعهم في النسب إلى أب واحد وأم واحدة وأن الذي يلزمهم من رعاية بعضهم حق بعض ، وإن بعد التلاقي في النسب إلى الأب الجامع بينهم ، مثل الذي يلزمهم من ذلك في النسب الأدنى وعاطفا بذلك بعضهم على بعض ، ليتناصفوا ولا يتظالموا ، وليبذل القوي من نفسه للضعيف حقه بالمعروف على ما ألزمه الله له (تفسير الطبرى)

  9. #19
    الصورة الرمزية 3abd Arahman
    3abd Arahman غير متواجد حالياً عبد فقير يرجو عفو الله
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    7,207
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    26-03-2017
    على الساعة
    08:59 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة *the truth مشاهدة المشاركة
    بسم الله الرحمن الرحيم


    حياكم الله تعالى أخينا وأستاذنا الفاضل "3abd Arahman" ، بارك الله فيكم على هذا الجهد!
    شكر خاص لك أخى الحبيب
    فالموضوع أساسا موضوعك
    و أعتقد أنه سيكون لديك لاحقا إن شاء الله المزيد من الإضافات القيمة للموضوع
    ( يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة )
    ثم وصف تعالى ذكره نفسه بأنه المتوحد بخلق جميع الأنام من شخص واحد ، معرفا عباده كيف كان مبتدأ إنشائه ذلك من النفس الواحدة ، ومنبههم بذلك على أن جميعهم بنو رجل واحد وأم واحدة وأن بعضهم من بعض ، وأن حق بعضهم على بعض واجب وجوب حق الأخ على أخيه ، لاجتماعهم في النسب إلى أب واحد وأم واحدة وأن الذي يلزمهم من رعاية بعضهم حق بعض ، وإن بعد التلاقي في النسب إلى الأب الجامع بينهم ، مثل الذي يلزمهم من ذلك في النسب الأدنى وعاطفا بذلك بعضهم على بعض ، ليتناصفوا ولا يتظالموا ، وليبذل القوي من نفسه للضعيف حقه بالمعروف على ما ألزمه الله له (تفسير الطبرى)

  10. #20
    الصورة الرمزية *the truth
    *the truth غير متواجد حالياً محاور
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    المشاركات
    191
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    03-05-2016
    على الساعة
    01:22 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة 3abd Arahman مشاهدة المشاركة
    شكر خاص لك أخى الحبيب
    فالموضوع أساسا موضوعك
    و أعتقد أنه سيكون لديك لاحقا إن شاء الله المزيد من الإضافات القيمة للموضوع
    حياكم الله أستاذنا الحبيب ، فما قدمتموه هو أعظم وأفضل كثيرا! وما كنت أنا اصلا الا ناقل لما في البحث من معلومات من العديد من المواضيع الاخرى التي تكلمت عن تلك النقطة ، فقط حاولنا الوصول للمصادر والنصوص الرئيسية للتوثيق! فتقبل الله تعالى منا ومنكم صالح الأعامل ومن جميع الأخوة الكرام

    تعليق بسيط فقط نسيت أن أذكره بالمشاركة السابقة وهو توضيح ما قد ورد بالموسوعة من أخطاء :




    ترجمة النص : الكلمة الأساسية والفكرة المتكررة هي (الإخلاص - الإستسلام) التام لله ، مرتبطة بقصة إبراهيم : مثل سورة (125:2) : "عندما قال الله له (إبراهيم)، (أخلص) لله (أسلم - aslim) : قال ، أخلصت لرب العالمين". أو (77:22) : "هذا هو دين أبيكم إبراهيم. هو سماكم (المسلمين - Muslimin) ; يقصد الذين يخلصون أنفسهم لله." هذه التعبير يرجع إلى (سفر التكوين 1:17) في نسخة "ترجوم اونكلوس - Targum Onkelos" حيث إبراهيم يُحَث من ربه أن يكون (شاليم - Shelim - مسلم) حيث ان التعبير السابق يقصد به الشخص الذي (يخلص - يُسلم) نفسه لخالقه.

    وللأسف قد أخطأ الكاتب في إقتباس آيات القرآن الكريم ، فالموضع الأول الذي يقصدة هو {إِذْ قَالَ لَهُ رَبُّهُ أَسْلِمْ قَالَ أَسْلَمْتُ لِرَبِّ الْعَالَمِينَ} [البقرة : 131] وليس (125:2) ، والموضع الثاني هو {وَجَاهِدُوا فِي اللَّهِ حَقَّ جِهَادِهِ هُوَ اجْتَبَاكُمْ وَمَا جَعَلَ عَلَيْكُمْ فِي الدِّينِ مِنْ حَرَجٍ مِلَّةَ أَبِيكُمْ إِبْرَاهِيمَ هُوَ سَمَّاكُمُ الْمُسْلِمِينَ مِنْ قَبْلُ وَفِي هَذَا لِيَكُونَ الرَّسُولُ شَهِيدًا عَلَيْكُمْ وَتَكُونُوا شُهَدَاءَ عَلَى النَّاسِ فَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ وَاعْتَصِمُوا بِاللَّهِ هُوَ مَوْلَاكُمْ فَنِعْمَ الْمَوْلَى وَنِعْمَ النَّصِيرُ} [الحج : 78] وليس (77:22).

    وكما تفضلت أخي الفاضل ، فكاتب الموسوعة لم يقصد أن يؤكد ما جاء به القرآن الكريم ، وإنما يتخذ مبدأ الحقد والنقد المتجاهل بزعم إنتشار قصة إبراهيم بين العرب عن طريق أمية بن أبي الصلت. وكأنه كان عارفا بترجوم اونكلوس -
    الذي لم يُترجم إلى العربية حتى الآن - في ذلك المكان والزمان؟!! ولكن لا يهمنا ما ذكره جهلا وحقدا عن الجغرافية ، وإنما الشاهد ما شهدوا به وهو أن الصواب أن كلمة "Shelim " تعني "مسلم - مستسلم - مخلص .... إلخ" وليس كما ترجمها كتبة الكتاب المقدس بـ "تام"!

    بارك الله فيكم!
    التعديل الأخير تم بواسطة *the truth ; 20-05-2012 الساعة 03:04 AM
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

صفحة 2 من 7 الأولىالأولى 1 2 3 ... الأخيرةالأخيرة

طبقا للكتاب المقدس : الأنبياء جميعا مسلمون


LinkBacks (?)

  1. 19-05-2014, 12:59 PM
  2. 09-05-2014, 01:45 AM
  3. 12-03-2014, 06:38 PM
  4. 26-02-2014, 12:23 PM
  5. 07-01-2014, 04:25 PM
  6. 24-08-2013, 12:53 AM
  7. 24-06-2013, 02:15 PM
  8. 03-06-2013, 10:49 AM
  9. 30-05-2013, 02:05 PM
  10. 19-04-2013, 10:53 PM
  11. 16-04-2013, 03:40 PM
  12. 30-03-2013, 10:36 PM
  13. 30-01-2013, 02:16 AM
  14. 27-01-2013, 02:30 PM
  15. 15-01-2013, 04:08 AM
  16. 08-01-2013, 07:18 PM
  17. 17-12-2012, 09:50 AM
  18. 07-12-2012, 10:48 AM
  19. 29-11-2012, 11:21 PM
  20. 30-10-2012, 01:17 PM
  21. 28-10-2012, 02:22 PM
  22. 27-10-2012, 02:53 PM
  23. 24-10-2012, 03:36 PM
  24. 18-10-2012, 01:42 PM
  25. 17-10-2012, 03:08 AM
  26. 08-10-2012, 07:35 AM
  27. 07-10-2012, 10:03 AM
  28. 04-10-2012, 05:26 AM

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. ((المرأة = خنزيرة))....طبقا للكتاب المقدس!!!!!
    بواسطة نيو في المنتدى المرأة في النصرانية
    مشاركات: 76
    آخر مشاركة: 23-11-2016, 06:24 PM
  2. مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 14-12-2015, 04:49 PM
  3. هل عاشرت العذراء مريم شخصا طبقا للكتاب المقدس
    بواسطة مروان ديدات في المنتدى حقائق حول الكتاب المقدس
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 30-12-2013, 10:27 PM
  4. مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 15-10-2010, 08:25 PM
  5. بمنطق الدين النصراني الأنبياء جميعا لم يعبدوا الله .
    بواسطة صقر قريش في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 12-08-2007, 08:31 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

طبقا للكتاب المقدس : الأنبياء جميعا مسلمون

طبقا للكتاب المقدس : الأنبياء جميعا مسلمون