رد شبهة خلقنا زوجين

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

رد شبهة خلقنا زوجين

النتائج 1 إلى 8 من 8

الموضوع: رد شبهة خلقنا زوجين

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    222
    آخر نشاط
    28-01-2016
    على الساعة
    06:50 PM

    افتراضي رد شبهة خلقنا زوجين

    ان الحمد لله نحمده ونستعينه ونستهديه ونستغفره ونعوذ بالله العلى العظيم من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلن تجد له وليا مرشدا واقرواذعن واشهد أن لا اله الا الله واحد أحد فرد صمد لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا احد وأشهد أن محمدا عبده ورسوله صفيه من خلقه وحبيبه بلغ الرسالة وأدى الأمانة ونصح الأمة وكشف الله جل وعلا به الغمة وجاهد فى الله جل وعلا حق جهاده حتى أتاه اليقين صلى الله عليه واله وسلم.نشرت سيدة سؤالا على جوجل تقول هناك خطأ فى القرأن الكريم وهى انكاره للتزاوج اللاجنسى.
    الشبهة هى الأعتراض على اعجاز الشمول فى قوله تعالى
    الرعد
    وَهُوَ الَّذِي مَدَّ الأَرْضَ وَجَعَلَ فِيهَا رَوَاسِيَ وَأَنْهَارًا وَمِنْ }
    كُلِّ الثَّمَرَاتِ جَعَلَ فِيهَا زَوْجَيْنِ اثْنَيْن(3)}
    فى سورة الذاريات
    وَمِنْ كُلِّ شَيْءٍ خَلَقْنَا زَوْجَيْنِ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ (49)
    طبعا سبب الشبهة كالمعتاد هو جهل اللادينيين العرب بلغة العرب ومعنى زوجين
    (وللاسف فان الجهل باللغة العربية انتقل الى الصليبيين العرب ايضا فلم يكلف الغضنفر الذى انتقد الدكتور زغلول النجار فى زريبة الكنيسة نفسه تعب ومجهود القراءة فى المعجم)فتنقل السيدة عن اللادينيين العرب ان هناك خطأ علمى فى القرأن الكريم من خلال الايات السابقة الا وهو اشتراط القرأن الكريم التزاوج بين الذكر والانثى لحدوث تكاثر الكائنات ولكن العلم اثبت التكاثر اللاجنسى فأين انواع التكاثر غير الجنسى من القرأن الكريم؟
    أولا نفى الخطا العلمى فى القرأن الكريم.
    ثانيا تحليل اية الرعد.
    ثالثا تحليل اية الذاريات.
    رابعاهل اشار القرأن الكريم الى التكاثر اللاجنسى؟
    خامسا واخيرا مقالات حول الاعجاز العلمى فى الزوجية
    مقالة الدكتور نظمى خليل1
    مقالة الدكتور نظمى خليل2

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    222
    آخر نشاط
    28-01-2016
    على الساعة
    06:50 PM

    افتراضي

    أولا نفى الخطا العلمى عن القرأن الكريم
    نحن نؤمن كمسلمين أن القران الكريم كلام الله جل وعلا ولدينا مئات بل الاف الادلة على صدقه وصدق عقيدتنا بل وفساد غيرهاونؤكد بأن لا أخطاء فى كلام الله تبارك وتعالى وانما الخطأ فيمن يريد أن يفهم المعنى خارج النص حتى يقول بخطأ فى كلام الله جل وعلا من اوهامه بينما الحق ابلج.

    وهنا يسئل المعترض ولكن الله سبحانه وتعالى قال فى سورة الحجرات
    يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن ذَكَرٍ وَأُنثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوباً وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِندَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ (13)
    وقال أيضا فى سورة النجم
    وَأَنَّهُ خَلَقَ الزَّوْجَيْنِ الذَّكَرَ وَالْأُنْثَىٰ (45)مِنْ نُطْفَةٍ إِذَا تُمْنَىٰ (46)
    وقال فى سورة القيامة عن خلق الأنسان
    فَجَعَلَ مِنْهُ الزَّوْجَيْنِ الذَّكَرَ وَالْأُنْثَىٰ (39)
    وهذا يعنى أقرار القرأن بأن شرط التكاثر هو التزاوج؟
    أقول باذن الله تبارك وتعالى ان الحديث هنا عن الأنسان فقط وتناسل الأنسان فقط ولن اتطرق للأعجاز العلمى فى خلق الأنسان فى هذه الأيات فهو كثير ومنتشر على النت. ولكن اقول ان تحديد الزوجين للأنسان بالذكر والأنثى لا ينكر وجود غير ذلك بدليل أية الذاريات نفسها التى تقول كل شىءوأية الرعد التى تتحدث عن الثمار فهل ثمرات الأشجار ذكر وأنثى؟أما هذه الأيات الكريمة فهى تعرف صفةالزوجين ولم تقل الزوجين ذكرا وأنثى وهذا ما ذكره غير واحد من أهل العلم كما سنعرض بأذن الله تعالى وقبلا ما أكده القرأن العظيم نفسه
    الرعد
    وَهُوَ الَّذِي مَدَّ الْأَرْضَ وَجَعَلَ فِيهَا رَوَاسِيَ وَأَنْهَارًا ۖ وَمِنْ كُلِّ الثَّمَرَاتِ جَعَلَ فِيهَا زَوْجَيْنِ اثْنَيْنِ ۖ يُغْشِي اللَّيْلَ النَّهَارَ ۚ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَاتٍ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ (3)
    وهنا يسئل المعترض ما قولك اذا فى التكاثر اللا جنسى؟
    وجود التكاثر اللاجنسى لا يتعارض مع القرأن الكريم بل يصدقه كما سنراه فى الفقرة اللاحقة باذن الله تبارك وتعالى وينفى الخطأ العلمى عن القرأن الكريم ان الملائكة و أول الجن وأدم عليه السلام خلقهم الله جل وعلا بيديه وحواء خلقها الله تعالى من جنس واحد وكذلك خلق عيسى عليه السلام وأيضا ما خلقه عيسى صلى الله عليه وسلم باذن ربه جل وعلا من الطير بأذن الله لم يكن من زوجين وانما من الطين فكل هذه الاخبار فى القرأن الكريم تنفى بشكل قطعى ان يكون القرأن الكريم قد اثبت التكاثر الجنسى فقط وانكر وجود انواع اخرى من التخليق غيره.اذا أية الرعد تتحدث عن وجود نوعين أو قرينين مثلا الخلية الموجبة والخلية السالبةأوبكتريا نافعة وبكتريا ضارة أوميكروبات وكرات الدم البيضاء(كائنات أولية)أوملائكة الرحمةوملائكة العذاب أوأورام خبيثة وأخرى حميدة أوفيروسات ولاقمات الفيروسات وليس عن التزاوج الجنسى( فلا توجد أية واحدة فى القرأن الكريم تقول أن تناسل المخلوقات كلها من التقاء الزوجين الا خلق الأنسان فقط وكان الحديث يدور حول خلق الله للأنسان من ذكر وأنثى) وربما كان هناك قرين لم ندركه لما نرى بأعيننامن زوج واحد فى بعض الكائنات الأولية بل ان حديث القرأن الكريم عن خلق زوجين من كل مادة لا يعنى ان الله سبحانه وتعالى قسم كل مادة الى زوجين فقط لأن حرف من فى بداية الأية(للجنس) يوحى بأن هناك خلق اخر غير الزوجين.
    بل ان المفأجأة أن القرأن الكريم والسنة النبوية تتحدث عن عالم الملائكة بأنه عالم من كائنات حية غيبية ليس فيه تزاوج على الأطلاق رغم ان القرأن الكريم والسنة المطهرة اخبرا بوجود عدد لا نهائى من الملائكة فى كل مكان فى السماء فكل هولاء الملائكة مخلوقون بغير تزاوج بين ذكر وانثى وهذا تأكيد قرأنى على ان الزوجية فى اية الذاريات ليست الذكر والانثى كما توهم اعداء الدين
    قال الله جل وعلا فى سورة النجم
    إِنَّ الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ بِالْآخِرَةِ لَيُسَمُّونَ الْمَلَائِكَةَ تَسْمِيَةَ الْأُنْثَىٰ (27) وَمَا لَهُم بِهِ مِنْ عِلْمٍ إِن يَتَّبِعُونَ إِلاَّ ٱلظَّنَّ وَإِنَّ ٱلظَّنَّ لاَ يُغْنِي مِنَ ٱلْحَقِّ شَيْئاً(28)

    واضافة الى هذا فان كبار المفسرين مثل الطبرى وابن كثير رحمهم الله تبارك وتعالى قد فهموا الزوجين بأنهما النوعين ايضاوما اكده القرأن أن من كل شىء يوجد زوجين(ضربين أو نوعين)


  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    222
    آخر نشاط
    28-01-2016
    على الساعة
    06:50 PM

    افتراضي

    ثانيا تحليل اية الرعد.
    وَهُوَ الَّذِي مَدَّ الْأَرْضَ وَجَعَلَ فِيهَا رَوَاسِيَ وَأَنْهَارًا وَمِنْ كُلِّ الثَّمَرَاتِ جَعَلَ فِيهَا زَوْجَيْنِ اثْنَيْنِ يُغْشِي اللَّيْلَ النَّهَارَ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآَيَاتٍ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ (3)
    حقيقة لا ادرى هل هى صدفة ام لا اننى لم اجد اثارا عن التابعين او الصحابة فى تأويل هذه الاية تحديدا
    رغم وجود تأويلات للسلف للفظة زوجين اثنين فى مواضع اخرى من القرأن الكريم.ولا ادرى هل هى صدفة ايضا ام لا اصرار الامام الطبرى والعلامة بن كثير وغيرهما ان المراد بالزوجين ههنا ضربين او نوعين او صنفين وكأن مفسرى الزمن الاول يقرئون شبهات ملاحدة القرن الواحد والعشرين سبحان الله!وعلى الرغم من هذا لن استدل بكلام المفسرين لان منهجى كسلفى فى الرد على الشبهات هو بالكتاب او بالسنة او بفهم سلف الامة وسلف الامة عند اهل العقيدة هم ابناء خير القرون من الصحابة والتابعين.
    طبعا الاية لا تتحدث عن التكاثر مطلقا لان الله تبارك وتعالى عرف الزوجين بأنهمااثنين( جَعَلَ فِيهَا زَوْجَيْنِ اثْنَيْنِ)وهنا يظهر سؤال ما رأيك فى قوله تبارك وتعالى
    حَتَّىٰ إِذَا جَاءَ أَمْرُنَا وَفَارَ التَّنُّورُ قُلْنَا احْمِلْ فِيهَا مِنْ كُلٍّ زَوْجَيْنِ اثْنَيْنِ
    والسؤال الان الا يدل هذا على ان الزوجين هما الذكر والانثى لأن نوحا عليه الصلاة والسلام اخذ ذكرا وانثى من كل نوع؟الاجابة ان لغة العرب حمالة اوجه خصوصا فى مسألة الزوجين ولكن لا اعتنى باللجوء للتفسيرات اللغوية للايات قدر اهتمامى بفهم السلف ولهذا لن اتطرق لللغة هنا رغم انها تنتصر لرأيى.
    اما بالنسبة لاية هود فالمقصود من الزوجين هنا هما الحيوانات والطير ولا علاقة للامر بالنبات
    فما حاجة نوح عليه الصلاة والسلام الى النبات ولو فرضنا جدلا انه اخذ النبات معه فهل القمح مثلا منه زوجين؟
    اذا الزوجين فى قصة نوح صلى الله عليه وسلم تختلف عن الزوجية فى النبات.
    وهنا يأتى السؤال الهام اين الدليل على ان زوجية النبات فى القرأن ليست ذكر وانثى؟
    الايات القرأنية التى تصف الزوج فى النبات بأنه نوع وصنف وليس ذكر وانثى كثيرة
    سورة الحج
    يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنْ كُنْتُمْ فِي رَيْبٍ مِنَ الْبَعْثِ فَإِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ تُرَابٍ ثُمَّ مِنْ نُطْفَةٍ ثُمَّ مِنْ عَلَقَةٍ ثُمَّ مِنْ مُضْغَةٍ مُخَلَّقَةٍ وَغَيْرِ مُخَلَّقَةٍ لِنُبَيِّنَ لَكُمْ ۚ وَنُقِرُّ فِي الْأَرْحَامِ مَا نَشَاءُ إِلَىٰ أَجَلٍ مُسَمًّى ثُمَّ نُخْرِجُكُمْ طِفْلًا ثُمَّ لِتَبْلُغُوا أَشُدَّكُمْ ۖ وَمِنْكُمْ مَنْ يُتَوَفَّىٰ وَمِنْكُمْ مَنْ يُرَدُّ إِلَىٰ أَرْذَلِ الْعُمُرِ لِكَيْلَا يَعْلَمَ مِنْ بَعْدِ عِلْمٍ شَيْئًا ۚ وَتَرَى الْأَرْضَ هَامِدَةً فَإِذَا أَنْزَلْنَا عَلَيْهَا الْمَاءَ اهْتَزَّتْ وَرَبَتْ وَأَنْبَتَتْ مِنْ كُلِّ زَوْجٍ بَهِيجٍ (5)
    الشعراء
    أَوَلَمْ يَرَوْا إِلَى الْأَرْضِ كَمْ أَنْبَتْنَا فِيهَا مِنْ كُلِّ زَوْجٍ كَرِيمٍ (7)
    لقمان
    خَلَقَ السَّمَاوَاتِ بِغَيْرِ عَمَدٍ تَرَوْنَهَا ۖ وَأَلْقَىٰ فِي الْأَرْضِ رَوَاسِيَ أَنْ تَمِيدَ بِكُمْ وَبَثَّ فِيهَا مِنْ كُلِّ دَابَّةٍ ۚ وَأَنْزَلْنَا مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَنْبَتْنَا فِيهَا مِنْ كُلِّ زَوْجٍ كَرِيمٍ(10)
    سورة ق
    وَالْأَرْضَ مَدَدْنَاهَا وَأَلْقَيْنَا فِيهَا رَوَاسِيَ وَأَنْبَتْنَا فِيهَا مِنْ كُلِّ زَوْجٍ بَهِيجٍ (7)


  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    222
    آخر نشاط
    28-01-2016
    على الساعة
    06:50 PM

    افتراضي

    ثالثا تحليل اية الذاريات.
    وَمِنْ كُلِّ شَيْءٍ خَلَقْنَا زَوْجَيْنِ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ (49)
    الاية الكريمة لا تتحدث عن التكاثر بل عن الزوجية فى خلق الكون
    فقد سئل احد الصليبيين سؤالا احمقا هل الزوجية قبل ام بعد التكاثر؟
    طبعا الزوجية موجودة قبل وبعد التكاثر فمثلا الكائنات التى تتكاثر جنسيا والتى لا تتكاثر جنسيا هذه صورة للزوجية ثم بداخل كل منهما سنجد زوجية ما كما سنرى بأذن الله تبارك وتعالى اما فهم الاية الكريمة بالعموم لا بالخصوص فهذا قول اهل العلم من المتقدمين فى تفسيرها فالشمس والقمر زوجان وهكذا. واذا نظرنا الى عالم النبات مثلا نجد انطباق كلام الله تبارك وتعالى عليه فالتكاثر فى النبات زوجان جنسى ولا جنسى
    والتكاثر اللاجنسى زوجان تكاثر عبر الطبيعة وتكاثر بفعل البشر
    واذا نظرنا الى كل شئ فى الكون نرى الزوجية
    عالم الغيب وعالم الشهادة
    الحق والباطل
    المادة وضدها
    البروتون والاليكترون
    حتى فى حالات التكاثر اللاجنسى مثل الاميبا تظهر لنا الزوجية ايضا
    اقتباس
    دورة الحياة للمتحولة بسيطة، الأتروفة (المرحلة الناشطة للطفيليات الأولية) يبلغ قطرها10- 20 ميكرومتراً وتعتاش على البكتيريا بشكل أساسي، تتكاثر من خلال الانقسام الثنائي مخلفة خليتين صغيرتين، الغالبية العظمى من الأنواع تكون حولها كيساً غشائياً.، لوحظ أن حوالي ثلث الخلايا الناتجة أثناء الانقسام لا تستطيع الانفصال عن الخلية الأم وتقوم إحدى الخلايا المجاورة بمساعدتها على الانفصال

    9.8A.D8.A7.D8.A9
    وحتى فى حالات الكائنات الدقيقة مثل الفطريات هناك زوجية ما فمثلا فطر عفن الخبز يتكاثر جنسيا
    اقتباس
    عندما تكون الظروف ملائمة فإن فطر عفن الخبز يتكاثر جنسياً يحدث ذلك : تتحد نهايتا خيطين فطريين وتندمج كل نواتين من خيطين فطرين معاً فتتكون بويضة مخصبة بوغية

    واخيرا فى علم البيولوجى هناك قاعدة تُسمى الزوجية
    http://en.wikipedia.org/wiki/****_pair
    فصدق القرأن العظيم


  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    222
    آخر نشاط
    28-01-2016
    على الساعة
    06:50 PM

    افتراضي

    رابعاهل اشار القرأن الكريم الى التكاثر اللاجنسى؟


    قال الله تبارك وتعالى فى سورة يس


    سُبْحَانَ الَّذِي خَلَقَ الْأَزْوَاجَ كُلَّهَا مِمَّا تُنْبِتُ الْأَرْضُ وَمِنْ أَنْفُسِهِمْ وَمِمَّا لَا يَعْلَمُونَ (36


    هذه الاية الكريمة تتحدث عن قاعدة عامة لتكاثر المخلوقات وقد فسرها الاوائل بمعنى تقسيم الخلق الى ازواج ولكن يظل السؤالين المطروحين لماذا قال تبارك وتعالى الْأَزْوَاجَ كُلَّهَا ولماذا استخدم سبحانه حرف العطف الواو ليؤكد اجتماع الاسباب فقد ذكر سبحانه وتعالى ثلاثة طرق لنمو الازواج:


    اولا مما تنبت الارض (وليس من الارض نفسها)اى من النباتات القائمة الخارجة من الارض وبالمناسبة فهم لفظة مما تنبت الارض بمعنى النبات هى من فهم الطبرى وابن كثير رحمة الله تبارك وتعالى عليهما


    ثانيا من انفسهم اى من فعل الانسان


    ثالثا مما لا يعلمون


    واستخدام حرف العطف الواو يؤكد أن الثلاثة اسباب مجتمعة تساند فى التكاثروهناك نقطة مهمة لابد من اضافتها هنا وهى أن الازواج هنا هى كل انواع الخلق من نبات وحيوان وبشرفالاية القرأنية الكريمة تتحدث عن قاعدة عامة للمخلوقات وهى أنها تنشأ من النبات ومن المجهود البشرى ومن اسباب لا يعلمها الا الله تعالى. ولو طبقنا الاية الكريمة على النباتات نفهم ان القرأن الكريم يقول لنا ان النبات


    يتكاثر من خلال النبات القائم ومن خلال مجهود الانسان ومما لا نعلم


    ولنقرء من الموسوعة الحرة عن التكاثر اللاجنسى


    اقتباس

    التكاثر اللاجنسي أو الخضري هو شكل من أشكال تكاثر النبات التي لا تنطوي على انقسام ميوزي أو إخصاب. يتم التكاثر الخضري تلقائياً عن طريق أجزاء مثل الرئد أو الجذمور، أو عن طريق الإنسان فيما يسمى بالإكثار الخضري.


    http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AA%D9%83%D8%A7%D8%AB%D8%B1_%D9%84%D8%A7%D8%AC%D9%86%D8%B 3%D9%8A

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    222
    آخر نشاط
    28-01-2016
    على الساعة
    06:50 PM

    افتراضي

    والحقيقة اختم بهذه الاية المبهرة التى تصف احد انواع التكاثر اللاجنسى فى النبات
    حيث أن العلم الان يحدثنا عن تكاثر لاجنسى اسمه التكاثر بالرئد.
    الرِئد stolon
    (جـمعها أرآد) عبارة عن ساق تنمو أفقياً فوق الأرض يستعملها النبات للانتشار وتكوين نباتات جديدة تطلق جذورا وسوقا عند العقد الساقية.النفل الابيض والفراولة هي أمثلة لنباتات تنتشر بهذه الطريقة

    نقرء فى القرأن الكريم
    سورة الفتح الاية29
    مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللَّهِ ۚ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاءُ عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاءُ بَيْنَهُمْ ۖ تَرَاهُمْ رُكَّعًا سُجَّدًا يَبْتَغُونَ فَضْلًا مِنَ اللَّهِ وَرِضْوَانًا ۖ سِيمَاهُمْ فِي وُجُوهِهِمْ مِنْ أَثَرِ السُّجُودِ ۚ ذَٰلِكَ مَثَلُهُمْ فِي التَّوْرَاةِ ۚ وَمَثَلُهُمْ فِي الْإِنْجِيلِ كَزَرْعٍ أَخْرَجَ شَطْأَهُ فَآزَرَهُ فَاسْتَغْلَظَ فَاسْتَوَىٰ عَلَىٰ سُوقِهِ يُعْجِبُ الزُّرَّاعَ لِيَغِيظَ بِهِمُ الْكُفَّارَ ۗ وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ مِنْهُمْ مَغْفِرَةً وَأَجْرًا عَظِيمًا (29)
    وإذا رجعنا إلى عالم النبات نرى أن هذا المثل حقيقة علميه.
    فالنباتات النجيلية الحولية من ذوات الفلقة الواحدة , مثل الحنطة أو البُر
    ( القمح ) والشعير والأُرز هي أصل الغذاء العالمي في الأرض , تخرج ساقها الأولى وحيدة ضعيفة ولكن سرعان ما يخرج من براعمها الجانبيه والإِبطية الموجودة على العقد القاعدية المزدوجة تحت سطح التربة مباشرة , يخرج منها أفرعاً قاعدية , وبذلك يكون النبات الأصلي الواحد ( الزرع ) أو الساق الصلية الواحدة مجموعة من الفروع ( الشطء ) يصل عددها إلى ما يزيد عن خمسين فرعاً.

    وهذه الفروع لها خصائصها التي ذكرناها سابقا في التكاثر الخضري (اللآجنسي ) ومنها :
    - عدم تغيير الصفات الوراثية .
    - مؤازرة النبات الأم وتقويته وحمايته.
    - يُعجب الزراع.
    - يغيظ الأعداء والحساد والمرجفين والمبتدعين.
    ويحدث هذا أيضاً في النخيل , حيث نرى النخلة الواحدة , قد أخرجت فراخها العديده بجوارها .
    وهذا تماماً ما صوره القرآن الكريم.
    فالرسول صلى الله عليه وسلم هو الأصل ( الزرع ) وصحابته وأتباعه هم الفروع ( الشطء ).
    والعاملون في الزراعة والنبات عندما يرون الشطء قد نبت وخرج حول الأصل يفرحون ويستبشرون ويطمئنون أن زرعهم ( الأصل ) قد دبت جذوره في التربة , وقويت أوراقه , وبعد مدة يجدون الشطء قد غطى الأرض وملأها بأفرع مشابهة تماماً للأصل.
    وبعد ذلك تظهر آلاف الأزهار والنورات لتعطي آلاف الثمار والبذور والحبوب , ففي بعض النباتات تعطي الحبة الواحدة ما يزيد عن خمسة آلاف حبة , (والله يضاعف لمن يشاء والله واسع عليم) البقرة 261 .
    وبعض الأجناس النباتية الأخرى من النباتات الزهرية ذوات الفلقة الواحدة مثل نخيل البلح , ونخيل الدوم عندما تخرج أوراقها على سيقانها , فإن الساق تقوى ويزداد قطرها , كما أن تلك النباتات تخرج العديد من الفسائل الجانبيه التي تدعم الشجرة الأم وتقويها , وتنقل عنها صفاتها الوراثية دون تغيير أو تبديل أو تحريف .
    ونبات الموز تتكون ساقه من قواعد الأوراق , فهي التي تدعم النبات وتقيمه وتحميه من الهلاك , وفسائله تنقل صفاته الوراثية.
    هذا جزء من مقالة مصدرها باذن الله تعالى هناhttp://www.nazme.net/ar/index.php?p=show_articles&id=6
    افى الله جل وعلا شك ياجهلة اللادنيين العرب؟


  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    222
    آخر نشاط
    28-01-2016
    على الساعة
    06:50 PM

    افتراضي

    خامسا واخيرا مقالات حول الاعجاز العلمى فى الزوجية
    مقالة الدكتور نظمى خليل1
    مدّ سبحانه وتعالى الأرض وجعل فيها الرواسي والأنهار وخلق من النبات زوجين وكل هذه آيات من آيات الله البالغة .....
    ومن أبلغ قدرات الله أن تجد التربة واحدة والماء واحد والثمار مختلفة الطعم واللون، والرائحة قال تعالى: (وَهُوَ الَّذِي مَدَّ الأَرْضَ وَجَعَلَ فِيهَا رَوَاسِيَ وَأَنْهَارًا وَمِن كُلِّ الثَّمَرَاتِ جَعَلَ فِيهَا زَوْجَيْنِ اثْنَيْنِ يُغْشِي اللَّيْلَ النَّهَارَ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ {3} وَفِي الأَرْضِ قِطَعٌ مُّتَجَاوِرَاتٌ وَجَنَّاتٌ مِّنْ أَعْنَابٍ وَزَرْعٌ وَنَخِيلٌ صِنْوَانٌ وَغَيْرُ صِنْوَانٍ يُسْقَى بِمَاء وَاحِدٍ وَنُفَضِّلُ بَعْضَهَا عَلَى بَعْضٍ فِي الأُكُلِ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَعْقِلُونَ)[سورة الرعد الآيات: 3،4].
    يشير القرآن الكريم إلى حقيقة علمية لم يعلمها العالم إلا حديثاً فقد ثبت حديثاً أنه لا يتفق نباتان من نوع واحد في صفاتهما كل الاتفاق وإن أعضاء التأنيث والتذكير لم تعرف على وجه القطع واليقين أي مؤخراً ولأول مرة تم تقسيم النباتات بالاستعانة بعدد الأسدية وكان ذلك بعد عام 1729م.
    صورة لمخاريط صنوبر ذكرية

    إن الله جعل من كل الثمرات زوجين اثنين ـ ولولا الزوجان الاثنان ما كان هناك إخصاب ولا ثمار، فالأصل في الإثمار هو وجود الزوجين، ومن النبات من يحمل أعضاء التذكير على نبات مذكر وأعضاء التأنيث على نبات مؤنث وتسمى ( النباتات ثنائية المسكن ) وذلك مثل النخل.
    ومن النبات من يحمل كلاً من أعضاء التذكير والتأثيث على نفس النبات ( أحادي مسكن ) كالصنوبر.
    ووجود الأعضاء المذكرة مع المؤنثة يجعل التكاثر هنا بين النبات ونفسه وهذا يتسبب في إضعاف النوع وعزل الصفات الوراثية السيئة وتجمعها في نبات واحد، وهنا تجد عجباً وإعجازاً فنبات الصنوبر يحمل حبوب اللقاح في مخاريط مذكره، والبويضات توجد في مخاريط مؤنثة، وحتى يكون هنا تلقيح خلطي ولا يحدث إخصاب ذاتي من نفس الشجرة، نجد أن المخاريط المؤنثة توجد في أعلى الشجرة، والمخاريط المذكرة أسفل منها حتى إذا خرجت حبوب اللقاح وحملها الهواء وجذبتها الجاذبية الأرضية فإنها لا تسقط على المخاريط المؤنثة لنفس الشجرة ويحملها الهواء إلى شجرة مجاورة وهكذا تكون هناك فرصة كبيرة للتلقيح الخلطي بالهواء بين شجرة وأخرى، ولو كان الوضع معكوساً بحيث تكون المخاريط المؤنثة أسفل والمذكرة أعلى لسقطت حبوب اللقاح من المخاريط المذكرة على البويضات لنفس الشجرة وكانت نسبة التلقيح الخلطي قليلة، فتضعف الصفات الوراثية للنوع والجنس، وكأن هذه الشجرة تطبق القاعدة الشرعية الإسلامية التي تقول تباعدوا تصحوا وتخيروا لنطفكم فإن العرق دساس هل يصبح هناك أدنى شك بأن المبدع والخالق بصير عليم خبير.
    صورة لغصن شجرة صنوبر

    وهناك بعض النباتات مثل الذرة تحمل أعضاء التذكير مع أعضاء التأنيث في نفس الزهرة (خنثى ) وحتى تكون هناك فرصة للتلقيح الخلطي نجد عجباً أن أعضاء التذكير أقصر من أعضاء التأنيث لنفس السبب السابق أو نجد أن وقت إنضاج الأعضاء المؤنثة يختلف عن وقت نضوج الأعضاء المذكرة.
    هل رأيتم عظمة مثل هذه العظمة تباعد زمني يعطي فرصة للتلقيح الخلطي وحفظ النوع ؟ هل رأيتم قدرة مثل هذه القدرة ؟.
    تنتقل الآيات بنا إلى علم البيئة النباتية فتقرر أن في الأرض قطعاً متجاورات


    مدّ سبحانه وتعالى الأرض وجعل فيها الرواسي والأنهار وخلق من النبات زوجين وكل هذه آيات من آيات الله البالغة .....
    ومن أبلغ قدرات الله أن تجد التربة واحدة والماء واحد والثمار مختلفة الطعم واللون، والرائحة قال تعالى: (وَهُوَ الَّذِي مَدَّ الأَرْضَ وَجَعَلَ فِيهَا رَوَاسِيَ وَأَنْهَارًا وَمِن كُلِّ الثَّمَرَاتِ جَعَلَ فِيهَا زَوْجَيْنِ اثْنَيْنِ يُغْشِي اللَّيْلَ النَّهَارَ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ {3} وَفِي الأَرْضِ قِطَعٌ مُّتَجَاوِرَاتٌ وَجَنَّاتٌ مِّنْ أَعْنَابٍ وَزَرْعٌ وَنَخِيلٌ صِنْوَانٌ وَغَيْرُ صِنْوَانٍ يُسْقَى بِمَاء وَاحِدٍ وَنُفَضِّلُ بَعْضَهَا عَلَى بَعْضٍ فِي الأُكُلِ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَعْقِلُونَ)[سورة الرعد الآيات: 3،4].
    يشير القرآن الكريم إلى حقيقة علمية لم يعلمها العالم إلا حديثاً فقد ثبت حديثاً أنه لا يتفق نباتان من نوع واحد في صفاتهما كل الاتفاق وإن أعضاء التأنيث والتذكير لم تعرف على وجه القطع واليقين أي مؤخراً ولأول مرة تم تقسيم النباتات بالاستعانة بعدد الأسدية وكان ذلك بعد عام 1729م.
    صورة لمخاريط صنوبر ذكرية

    إن الله جعل من كل الثمرات زوجين اثنين ـ ولولا الزوجان الاثنان ما كان هناك إخصاب ولا ثمار، فالأصل في الإثمار هو وجود الزوجين، ومن النبات من يحمل أعضاء التذكير على نبات مذكر وأعضاء التأنيث على نبات مؤنث وتسمى ( النباتات ثنائية المسكن ) وذلك مثل النخل.
    ومن النبات من يحمل كلاً من أعضاء التذكير والتأثيث على نفس النبات ( أحادي مسكن ) كالصنوبر.
    ووجود الأعضاء المذكرة مع المؤنثة يجعل التكاثر هنا بين النبات ونفسه وهذا يتسبب في إضعاف النوع وعزل الصفات الوراثية السيئة وتجمعها في نبات واحد، وهنا تجد عجباً وإعجازاً فنبات الصنوبر يحمل حبوب اللقاح في مخاريط مذكره، والبويضات توجد في مخاريط مؤنثة، وحتى يكون هنا تلقيح خلطي ولا يحدث إخصاب ذاتي من نفس الشجرة، نجد أن المخاريط المؤنثة توجد في أعلى الشجرة، والمخاريط المذكرة أسفل منها حتى إذا خرجت حبوب اللقاح وحملها الهواء وجذبتها الجاذبية الأرضية فإنها لا تسقط على المخاريط المؤنثة لنفس الشجرة ويحملها الهواء إلى شجرة مجاورة وهكذا تكون هناك فرصة كبيرة للتلقيح الخلطي بالهواء بين شجرة وأخرى، ولو كان الوضع معكوساً بحيث تكون المخاريط المؤنثة أسفل والمذكرة أعلى لسقطت حبوب اللقاح من المخاريط المذكرة على البويضات لنفس الشجرة وكانت نسبة التلقيح الخلطي قليلة، فتضعف الصفات الوراثية للنوع والجنس، وكأن هذه الشجرة تطبق القاعدة الشرعية الإسلامية التي تقول تباعدوا تصحوا وتخيروا لنطفكم فإن العرق دساس هل يصبح هناك أدنى شك بأن المبدع والخالق بصير عليم خبير.
    صورة لغصن شجرة صنوبر

    وهناك بعض النباتات مثل الذرة تحمل أعضاء التذكير مع أعضاء التأنيث في نفس الزهرة (خنثى ) وحتى تكون هناك فرصة للتلقيح الخلطي نجد عجباً أن أعضاء التذكير أقصر من أعضاء التأنيث لنفس السبب السابق أو نجد أن وقت إنضاج الأعضاء المؤنثة يختلف عن وقت نضوج الأعضاء المذكرة.
    هل رأيتم عظمة مثل هذه العظمة تباعد زمني يعطي فرصة للتلقيح الخلطي وحفظ النوع ؟ هل رأيتم قدرة مثل هذه القدرة ؟.
    تنتقل الآيات بنا إلى علم البيئة النباتية فتقرر أن في الأرض قطعاً متجاورات وجنات وزورعاً كلها تروى بماء واحد هذه تُخرج زروعها طيبة وأخرى نكدة سبخة لا تخرج إلا الخبث، فالتربة أحيانا تكون واحدة والنبات واحد والعناصر الغذائية واحدة والظروف الخارجية (ضوء ـ حرارة ـ أوكسجين ـ رياح ـ رطوبة ) كلها واحدة ولكن هذا طعمه مقبول محبب للنفس وذاك ممقوت تعافه النفس والآن يمكن بعملية التطعيم أن تحمل شجرة واحدة بأصل واحد تحمل برتقالاً حلو الطعم ونارنج ممقوت الطعم فالشجرة واحدة، والماء واحد وممرات الغذاء ومساراتها واحدة، وهذا برتقال، وذاك نارنج، وآخر ليمون، أليست هذه من قدرة الله الذي قال لنا إن في ذلك لآيات لقوم يعقلون ...
    بقلم الدكتور نظمي خليل أبو العطا موسى
    أستاذ علوم النبات في جامعة عين شمس
    ومدير مركز ابن النفيس للخدمات الفنية في البحرين
    http://www.nazme.net


  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    222
    آخر نشاط
    28-01-2016
    على الساعة
    06:50 PM

    افتراضي

    مقالة2 للدكتور نظمى خليل
    ورد السؤال التالي من أخ كريم أثاره أحد النصارى
    ورد في الآية" وَمِن كُلِّ شَيْءٍ خَلَقْنَازَوْجَيْنِ" الذاريات 49
    هل تخالف هذه الآية حقيقة علميةفي أن البرامسيوم وبعض الأوليات تتكاثر لا تزاوجياً وكذلك دودة الأرض الخنثى والتيلا يوجد لها ذكر وأنثى هل يكونون بذلك مخالفين لوجود زوجين في كل شئ كما تنص الآية؟
    الإجابة عن السؤال السابق :
    توجهنا بالسؤال إلى الأستاذ الدكتور نظمي خليل أبو العطا الذي أحالنا إلى كتاب علم الحيوان للدكتور محمود البنهاوي وآخرين الناشر دار المعارف بمصر الطبعة الأولى 1980 ص 277،.
    حيث وجدنا ما يلي :
    " التكاثر في البرمسيوم Paramecium:
    يتكاثر البارامسيوم بكلا الطريقتين اللاجنسية (بالأنشطار الثنائي العرضي) والجنسية (بالأقتران أو التزاوج الذاتي) .
    وجاء في التكاثر التزاوجي ما يلي:
    الأقتران Congugation
    تتضمن هذه العلمية المراحل التالية:
    يلتصق فردان بعضهما ببعض بسطحيهما الفمويين وتتكون قنطرة بروتوبلازمية، ويسمى كل فرد منهما حينذاك بالمقترن Congugat.
    وجاء في كتاب اللافقاريات تأليف عبد العزيز محمود وآخرون الناشر دار الأنجلوا المصرية 1990م ص 59 .
    التكاثر في البرمسيوم :
    يتكاثر البرميسوم بإحدى الطريقتين الانقسام الثنائي أو الأنشطار والأقتران التزاوج الذاتي والأختلاط الذاتي .
    الأقتران Congugation
    ويتم بالتصاق فردين عند سطحيهما البطنيين وتتكون قنطرة بروتوبلازمية بينهما ثم بتدأ النواة الكبيرة في كل فرد في التلاشي، أما النواة الصغيرة فتنقسم مرتين متتاليتين لتكون أربع أنوية في كل فرد وتتلاشى ثلاثة من هذه الأنوية وتنقسم الرابعة انقساماً واحداً لتكون نواة مذكرة وأخرى مؤنثة وتمر النواة المذكرة من كل فرد إلى الآخر عن طريق القنطرة البروتوبلازمية وتخصب النواة المؤنثة هناك ثم ينفصل الفردان المقترنان.
    وتنقسم نواة الزيجون في كل فرد ثلاث مرات متتالية مكونة ثمانية أنوية تنمو 4 منها إلى أنوية كبيرة وتكون الأربعة الأخرى أنوية صغيرة ثم ينقسم كل فرد مرتين متتاليتين مكوناً 4 براميسيومات بكل منها نواة كبيرة وأخرى صغيرة وينمو كل فرد حتى يصبح حيواناً كاملاً.
    دودة الأرض:
    أما بالنسبة إلى دودة الأرض فقد جاء في كتاب علم الحيوان المرجع السابق ص (398) : وتتكاثر دودة الأرض تكاثراً جنسياً على مدار السنة تقريبا وبالرغم من أحتوائها على جهاز تكاثري خنثوي إلا أن التلقيح فيه دائماً تلقيح خلطي Cross fertilization.
    وتخرج الديدان من جحورها في أثناء الليل للتزاوج، وتتضمن هذه العلمية تبادل الحيوانات المنوية بين دودتين، تنفصلان عن بعضهما البعض بعد ذلك، وتكون كل منهما فيما بعد شرنقة يتم بداخلها إخصاب البويضات والتكوين الجنيني للأجنة.
    وعند التزاوج يتقابل السطحان البطنيان للجزأين الأماميين من جسم الدودتين ويتثبتان في هذا الوضع بمساعدة الأشواك، وبحيث يتجه رأساً الدودتين في اتجاهين متعاكسين، ويقع سرج كل منهما في مقابل منطقة ثقوب المستودعات المنوية للدودة الأخرى، ثم تفرز البشرة كمية كبيرة من المخاط حتى يصير الجزء الأمامي لكل دودة مغلقاً تماماً بأنبوبة مخاطية. ثم تدفع الحيوانات المنوية خارجاً من خلال الثقوب التناسلية الذكرية لكل من الدودتين، وتمر إلى الخلف عبر ميازيب طولية مؤقتة حتى تصل إلى منطقة السرج حيث يدفع بها إلى داخل المستودعات المنوية للدوة الأخرى.
    ملحوظة مهمة :
    لقد ثبت أن البكتيريا أيضاً تتكاثر تكاثراً تزاوجياً بين خليتين مختلفتين يصل بينهما قنطرة تزاوج، والفطريات تتكاثر جنسياً وفيها السالب والموجب والفيروسات بداخلها الحامض النووي DNAالذي يتكون من خيطين ملتفيين ينفكان ثم يتكاثران، كما أن فيها خيط RNAحتى لا يلبس عليكم أحد ويقول أن الفيروسات تحتوي خيط واحد بل منها أنواع كثيرة تحتوي خيط واحد من DNAأرجع إلى موضوع من النبات أزواج كتاب الدكتور نظمي خليل أبو العطا موسى المنشور على نفس الموقع.
    وعلى المسلمين أن يتيقنوا أن القرآن كتاب الله العليم الخبير الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه ولا تشبع منه العلماء ولا يخلق (أي يبلى) عن كثرة الرد وفي القرآن حقائق وإشارات كونية لا نعلمها إلى الآن.
    فلا يلبس عليكم أحد دينكم من دون علم .
    http://quran-m.com/container.php?fun=artview&id=396


رد شبهة خلقنا زوجين

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. ومن كل شيء خلقنا زوجين لعلكم تذكرون
    بواسطة عمرصديق مصطفى في المنتدى شبهات حول القران الكريم
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 16-07-2012, 04:14 PM
  2. خلقنا الله لعبادته
    بواسطة فريد عبد العليم في المنتدى المنتدى الإسلامي العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 29-12-2009, 02:00 AM
  3. ** لماذا خلقنا الله عز وجل وهو غنى عنا **
    بواسطة نضال 3 في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 10-03-2009, 10:24 PM
  4. لماذا خلقنا الله ؟
    بواسطة الأنبا الدين74 في المنتدى شبهات حول العقيدة الإسلامية
    مشاركات: 39
    آخر مشاركة: 12-09-2007, 09:36 PM
  5. أكبر زوجين في العالم: لم يتشاجرا بل كانا يتناقشان..
    بواسطة نسيبة بنت كعب في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 23-07-2005, 10:17 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

رد شبهة خلقنا زوجين

رد شبهة خلقنا زوجين