صفحة التعليق على تساؤلات الأخت (متاع مؤقت)

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

صفحة التعليق على تساؤلات الأخت (متاع مؤقت)

صفحة 22 من 26 الأولىالأولى ... 7 12 21 22 23 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 211 إلى 220 من 259

الموضوع: صفحة التعليق على تساؤلات الأخت (متاع مؤقت)

  1. #211
    تاريخ التسجيل
    Mar 2012
    المشاركات
    186
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    07-04-2016
    على الساعة
    01:20 PM

    افتراضي

    اقتباس
    احترامكم لغير المسلمين واضح جداً
    في طريقة الحوار و في حسن اللفظة و في أدب التوجيه
    و في وضع قانون خاص لهم ، لا يطبق الى عليهم
    لتكون الحجة لكم ...
    و في اعتماد الشتائم من المؤيدين لكم و حذفها من غيرهم
    بل حتى مع المسلمين ..
    ومع هذا ما زلنا نتابع بأدب جم و لفظ راقي
    لكن تأبى العقول الا ان تفضح جهلها ...!!!
    يا امة ضحكت من جهلها الامم ..
    قطعت قلبي من حذف لك مشاركاتك كل مشاركاتك الاخوه ردو عليها بكل احترام ومحبه وادب اكثر من كذا وايش تبغين؟ نفسر الاسلام على مزاجك؟ اما الاخوه هنا جاملوك واحترموك لماذا تفترين عليهم وعلى الموقع؟ هل تابعت فعلا المناظرات ومعاملة الاخوه للغير المسلمين الحسنه؟ اين هي القوانين التي وضعت لهم لتضيق عليهم هل طلب احترام مقدساتنا اصبح شيئ معيب وغير محترم ؟

    انتي مو كفو تكونين مسلمه
    المسلمه تطعن اخوانها وتذمهم امام كل من هب ودب
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #212
    الصورة الرمزية 3abd Arahman
    3abd Arahman غير متواجد حالياً عبد فقير يرجو عفو الله
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    7,221
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    08-12-2017
    على الساعة
    02:31 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة متاع مؤقت مشاهدة المشاركة
    هكذا فهمت التعدد و طبيعة الايمان به كما تفضلتم جميعا
    بهذا القول وانه لا ضرر منه ..
    و ناقضتم قولي باضراره و تبعاته النفسية !
    و كما تفضلتم بما كان يجمع بين أمهات المومنين الحب و التآلف ووووو الخ ..

    ( و راجعي ردي على حقيقة الايمان المطلق )
    و اجدكم الان تثبتون انه مخالف لفطرة المراة - عامة -
    و تثبتون ضرره النفسي من الغيره ..
    التى تؤذي القلب و تمنع الاستقرار العاطفي ..

    و حينما قلت لتزوج كل زوجة مؤمنه - حق الايمان -
    زوجها و تعف المسلمات ،،، بدات الأعذار !!!
    مباح و ليس فرض ، الغيرة عند المراة ، كراهية المراة
    زواج زوجها يختلف عن كراهية مشروعية التعدد !!!!!

    ( نحن لا نريد كلام مرسل و إنشائي ، و تغني بمشروعية
    التعدد و حفظ حقوق المراة و صون عفافها وووو ..
    كلنا نستطيع ان نكتب مجلدات عنه و نشهد ظاهريا بروعته
    لكن ..... الفيصل المثبت لحقيقة المقال هو : العمل ..
    و هو البرهان الأصدق للمتغنيات بايمانهن المبهر حقيقة )

    لو كان الايمان صادقا و متيقنات حق اليقين بالكلام الذي
    ترددونه انشاءً لما وجدت النفس ولو مثقال ذرة من ضيق
    و حرج بل الاكبر ان سمي ابتلاء!!!!)

    ..
    يا أخت متاع

    محاولة أخيرة لتوضيح الأمور المشوشة لديك

    أنا ربنا أباح لى أن أتزوج من نصرانية أو يهودية بنص كتابه الكريم كما أباح لى أن أتزوج من أربع

    و أنا أؤمن أن لله تعالى حكمته فى أن أباح لنا الزواج من أهل الكتاب كما أؤمن أن له حكمته سبحانه و تعالى فى أن يبيح التعدد

    و على الرغم من أن الله أباح لى أن أتزوج من نصرانية و على الرغم من أنى أعلم تماما أن لله حكمته إلا أننى لا أحب أن أتزوج من نصرانية

    بل الأحب لى أن أتزوج من مسلمة تقية تعيننى على تقوى الله و تربي أبنائي على طاعة الله

    فهل أنا أخدع نفسي حين أقول أن لله حكمته فى أن يبيح لى الزواج من نصرانية و لكنى لا أحب أن أفعله ؟
    ( يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة )
    ثم وصف تعالى ذكره نفسه بأنه المتوحد بخلق جميع الأنام من شخص واحد ، معرفا عباده كيف كان مبتدأ إنشائه ذلك من النفس الواحدة ، ومنبههم بذلك على أن جميعهم بنو رجل واحد وأم واحدة وأن بعضهم من بعض ، وأن حق بعضهم على بعض واجب وجوب حق الأخ على أخيه ، لاجتماعهم في النسب إلى أب واحد وأم واحدة وأن الذي يلزمهم من رعاية بعضهم حق بعض ، وإن بعد التلاقي في النسب إلى الأب الجامع بينهم ، مثل الذي يلزمهم من ذلك في النسب الأدنى وعاطفا بذلك بعضهم على بعض ، ليتناصفوا ولا يتظالموا ، وليبذل القوي من نفسه للضعيف حقه بالمعروف على ما ألزمه الله له (تفسير الطبرى)

  3. #213
    الصورة الرمزية فداء الرسول
    فداء الرسول غير متواجد حالياً رحمك الله يا سمية
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    المشاركات
    11,681
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    30-11-2017
    على الساعة
    11:44 AM

    افتراضي

    اقتباس
    على ماذا أعطيك جواب
    على ردك الاول او الثاني ..؟!
    على السؤال باللون احمر يا متاع مؤقت

    ان لم يكن لك حقا اعتراض على مشروعية التعدد بنص القرآني

    فاعلني على ذلك لنغلق الحوار

    اقتباس
    يبدو انك لم تفهمي لغة حواري مع أني بينتها
    فانا أتحدث بمنطقكم انتم و ايمانياتكم انتم
    فلما العجب !!
    انا فقط بينت التناقض الذي وقعتي فيه ، قلت لتوهمي المتابع

    انك لا تعارضين الشريعة بل تكرهين ان يتزوج عليك زوجك

    فقلت لك لسنا بصدد تعرض لما تحبينه وتكرهينه بل بصدد الدفاع

    عن الشبهات حول الاسلام

    اقتباس
    بعد ان تم رفض منطقي لم أجادل به كثيرا
    فاستمعت لكم .. و ناقشت. بقولكم انتم ..
    اي منطق هذا ؟

    كنت تتكلمين بهواك ، اضافة للكتب الفلسفة التي قراتها

    فاي منطق ذلك الذي تعتمدي عليه لتحكمي ان التعدد ضرر للمراة؟

    اقتباس
    لكن ارى ان هذا أيضاً لم يحوز على رضاكم
    تهربون من اسلوب لآخر ..
    تنكرون الأحكام ثم تقرونها !!!
    البينة على من ادعى ، مثلما بينت للمتابع كيف لا تعترضين على الشريعة بيني لهم كيف انكرنا بعض الاحكام ثم اقررنا بها بعد ان اقنعتنا برايك ؟



    اقتباس
    تلقون بالتهم ربما لتبعدون عن أنفسكم الاتهام ...
    تتخبطون في البحث عن حجة او ثغرة في الكلام
    لتفسروها على هواكم ...!!
    لا ادري لماذا انت منزعجة جدا هكذا ، اين تعرضنا لشخصك

    حتى انني اعتذرت لك عندما خلت انك انزعجتي لعدم ردي على سؤالك؟

    اقتباس
    واعتذر لك ان ازعجك ردي،فما اردت البحث في بياناتك بل التأكد من

    دفعتك
    اقتباس
    أقسمت بعظمة الله تعالى و لا نقسم الا على صدق
    بديانتي ..
    لكن تحتاجون لأوراق ثبوتيه مصدقة من وزارة العدل !!!
    هل طالبناك بديانتك اخية ؟؟ او اوراق تثبت ذلك

    ما انكرانه هو تخرجك في دفعة مكونة من شخصين

    وسحبت الطلب- كوني انا من طلب ذلك- بعد انزعاجك
    اقتباس
    و لو كنت جبانة لكنت منافقة لكن لن ادعي أمرا ليس في
    رضيتم او لا ...
    و لست سخيفة الى الحد الذي يجعلني أومن بديانة
    ثم ادعي غيرها ...!
    لازلت استغرب مادخل الديانة في الموضوع

    لكن / دمتِ بعز الاسلام اخية

    اقتباس
    أسلوبك جد ضعيف ضعيف جداً ..
    و غير عادل و غير منصف ..
    اقتطعتي الكلام عمدا و لم تكمليه ...
    اترك للقارئ الحكم على ذلك ، فلا اظن انني اقتطعت كلاما متواصلا

    وان حدث ذلك فانا ارد على كل حرف كتبته

    اقتباس
    لا ادري من يستغفل الاخر نحن ام انتم ؟؟؟؟
    من انتم اخية ؟؟ نحن لا نستغفلك البتة

    كلما طلبته عندما رايت اننا ندور في نفس الحلقة ان تخبرينا عن اعتراضك قلت لا اعترض على حكم التعدد لكن اكره ان يتزوج زوجي بثانية فقلت لكن اذا نحن غير مخولين للخوض فيما تكرهين بل الرد على الشبهات كونك لا تحملين شبهة فقد انتهت مهمتنا

    فبالله عليك ضعي يدك على الجرح ولتخبريني ما الذي ازعجك من كلامي؟


    اقتباس
    احترامكم لغير المسلمين واضح جداً
    في طريقة الحوار و في حسن اللفظة و في أدب التوجيه
    و في وضع قانون خاص لهم ، لا يطبق الى عليهم
    لتكون الحجة لكم ...
    و في اعتماد الشتائم من المؤيدين لكم و حذفها من غيرهم
    بل حتى مع المسلمين ..
    لا اريد ان اقول انك تتكلمين كانك لست مثلنا ، لكن رايك انحرف عن الحقيقة كثيرا ،

    مع ذلك فحوارك قائم والشاهد سيرى اننا لم نشتمك ولم نهنك

    وحتى لا نعرف سبب ثورتك هذه؟


    اقتباس
    ومع هذا ما زلنا نتابع بأدب جم و لفظ راقي
    لكن تأبى العقول الا ان تفضح جهلها ...!!!
    يا امة ضحكت من جهلها الامم ....
    لكننا امة واحدة اختي متاع

    وان كنت تسبين امتك ، وهي غير امة اخرجت لناس

    فقد انتقلت من الجهل البسيط للجهل المركب

    ثم لماذا تكتبي البيت كاملا

    أغايَةُ الدِّينِ أن تُحْفُوا شَوَارِبَكُمْ * يا أُمَّةً ضَحِكَتْ مِن جَهْلِهَا الأُمَمُ

    ومناسبة القول هو اختصار الشرع في بعض الامور وعدم الاخذ بكل

    الشريعة كمن يؤمن باحكام ويرفض ويحاجج في احكام اخرى


    اقتباس
    لم اطلب معجزة فقط تفسير مقنع لأقوالكم


    وقد فسرناهم مئات المرات لكن لم يعجبك تفسيرنا فماذا نفعل؟

    اقتباس
    الحمد لله أني اعرف ديني جيدا و أني افضل حالا منكم


    الحمد لله ، سعدت بهذا الخبر

    اقتباس
    ممن يومن بأمر و يخالفه و يناقض نفسه بنفسه ..


    كهذا مثلا
    #207


    اقتباس
    لا أتهم الاسلام لكن أتهم العقول المتحجرة التى
    تفسر بناء لمصلحتها ..
    وهل مصلحتنا ان نرد على شبهاتك لتقتنعي بها ويزول اللبس عنك

    هي مصلحة ذو منفعة شخصية او منفعة عامة

    شر ام خير؟

    اقتباس
    وواقعنا به من الفضائح ما يكفي لكل ذي لب ...
    اختي لا يهمني الواقع ولسنا بصدد الدفاع عن تصرفات ممن يسوؤن للاسلام ، فتجديد يجب ان يكون في المسلمين لا في الاسلام

    اذا كان واقعك يبث فيك روح الشك في احكام الاسلام ، فتجردي اولا

    من تلك الخلفيات السيئة ثم ابحثي في الاحكام



    سؤال:

    هل غضبت من قولي هذا


    لكن يبدو كما توقعت انك احدى الكاتبات المشهورات الخائضات في هذا المجال (حرية المراة)

    دمتِ بعز الاسلام
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    تحمَّلتُ وحديَ مـا لا أُطيـقْ من الإغترابِ وهَـمِّ الطريـقْ
    اللهم اني اسالك في هذه الساعة ان كانت جوليان في سرور فزدها في سرورها ومن نعيمك عليها . وان كانت جوليان في عذاب فنجها من عذابك وانت الغني الحميد برحمتك يا ارحم الراحمين

  4. #214
    الصورة الرمزية سلام من فلسطين
    سلام من فلسطين غير متواجد حالياً فداك نفسي يا رسول الله
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    المشاركات
    2,431
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    14-12-2017
    على الساعة
    07:43 PM

    افتراضي

    الصورة النهائية

    متاع موقت


    لما فرغ رسول لله صلى الله علية وسلم لبني قريظه اليهود
    بعد معركة الاحزاب
    جيء بحيي بن اخطب اليهودي كهف النفاق لتضرب عنقة

    فقال يا ايا القاسم والله ما لمت نفسي في عداوتك
    ولكنة من يغالب الله يغلب


    وانتِ اليوم تغالبين شريعة الله وتعترضين عليها
    يخصوص التعدد
    فتاكدي تماما ان تزوجتي فسوف تكوني الزوجة الرابعة
    ثم تطلبي الطلاق فلا تجدية
    ثم تتمني الانتحار فلا تجدية
    الا العيش بالذل والعقاب
    والامساك في البيوت حتى يتوفاكي االموت
    لا الة الا الله محمد رسول الله
    محمد صل الله علية وسلم

  5. #215
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    53
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    18-02-2013
    على الساعة
    01:21 AM

    افتراضي


    اقتباس
    و اجدكم الان تثبتون انه مخالف لفطرة المراة - عامة -
    و تثبتون ضرره النفسي من الغيره ..
    التى تؤذي القلب و تمنع الاستقرار العاطفي ..
    يا أخت متاع ، أرى كل اعتراضك على تشريع التعدد متبلور حول الغيره
    الغيره فعلت .. والغيره ستفعل .. والغيره ...
    وبصراحة أحمد الله أنه مقابل ماذكره الأخوة من منافع عظيمه ومقاصد راقيه جليله لإباحة التعدد أجدك تقفين بلا حراك عند غيره النساء !
    فمن هو بالله عليك أولى أن تضحك الأمم من جهله ومحدوديه فكره وقصور طرحه ؟
    وكما قال لك الأخوة أن الغيره موجودة وتقع ، لكن يجب على المرأة ضبطها قدر المستطاع ، بالإضافة أنك تبالغين فيما تسمينه بـ أضرار نفسيه وتبعات على المرأة أو أسرتها

    وتذكري أن الإسلام دين وشريعه أمه كامله ، ولهذا راعى في تشريعه المصالح الراجحة لهذه الأمة بكاملها ، ولم يقتصر هدفه على منفعه شخوص أو فئات بما قد يعود بضرر على سائر الأمه

    واتمنى ان تجيبي بصدق ،
    أيهم اهم في نظرك تحقيق مصلحة امرأة فاتها قطار الزواج - لسبب ما - حتى شارفت على سن العنوسه وتتمنى كالنساء ان تعف نفسها وتكون أم وتبني اسره طيبه مع رجل صالح ولو كان متزوج اثتتين أو ثلاث ،
    أم تحقيق مصلحه امرأه الا يتزوج عليها زوجها لأنها ستغار وسيضايقها هذا الأمر ؟
    وانظري فضلاً لهذا الخبر :
    اقتباس
    دعت مجموعة من النساء اليهوديات إلى السماح بتعدد الزوجات قانونيا في اسرائيل وذلك للحد من ارتفاع نسبة العنوسة واعتبار تعدد الزوجات الحل اليهودي الامثل لعديد من المشاكل الاجتماعية، بما فيها مشكلة النزاع الديمغرافي مع العرب.
    وساند هذه الدعوة عدد قليل من رجال الدين اليهود، فتعدد الزوجات حسب القانون الاسرائيلي جريمة يحاسب عليها القانون رغم ان التوراة لا تحرمها.
    وأدت الدعوات للسماح بتعدد الزوجات إلى انقسام في أوساط المتدينين من اليهود بين مؤيد ومعارض، وتحديدا بين كبار رجال الدين ومدارسهم المختلفة بين شرقية وغربية وبين متشددة واقل تشددا.

    يرى الحاخام دوف شتاين ان تعدد الزوجات امر مقبول من الناحية الدينية رغم انه هو نفسه متزوج من امراة واحدة فقط.

    ويقول الحاخام شتاين إنه "حسب التوراة، فيعقوب النبي، ابو الشعب اليهودي، تزوج أربع نساء، وجده ابراهيم تزوج اثنتين وحفيده داود تزوج ثمانِ عشرة امراة."

    ويضيف الحاخام شتاين ان "السبب الحقيقي وراء منع تعدد الزوجات هو تهديد الكنيسة الاوروبية لليهود قبل ألف عام لمنع انتشار هذه العادة في اوروبا."
    http://www.bbc.co.uk/arabic/middleea...polygamy.shtml


    ايهم اهم في نظرك تحقيق مصلحة امرأة ترملت ولها أبناء صغار تقوم عليهم ، وتتمنى زوج صالح ولو كان معدد
    أم تحقيق مصلحه امرأه الا يتزوج عليها زوجها لأنها ستغار وسيضايقها هذا الأمر ؟

    ايهم اهم في نظرك تحقيق مصلحة امرأة مطلقه تتمنى أن يعوضها الله بزوج أفضل وأصلح ولو كان معدد
    أم تحقيق مصلحه امرأه الا يتزوج عليها زوجها لأنها ستغار وسيضايقها هذا الأمر ؟

    ولو لاحظتي أن الحالات السابقة ومثلها كثير عادة مايرغب الشاب - الذي لم يسبق له الزواج -
    عنها ، فما هو الحل الذي ترينه مناسب ؟
    ومن له الأولويه فيها ؟


    وخذي في اعتبارك أن الإسلام قدم حلاً للمرأة التي لاتستطيع أن تضبط غيرتها ولا تقبل أن يعدد زوجها ، فلها أن تشترط عليه ذلك من البداية ، وبهذا تنتهي مشكلتها التي تدندنين حولها

    لكن ماذا قدم منطقك لمثل ماذكرنا من حالات ؟



  6. #216
    الصورة الرمزية 3abd Arahman
    3abd Arahman غير متواجد حالياً عبد فقير يرجو عفو الله
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    7,221
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    08-12-2017
    على الساعة
    02:31 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة البارق مشاهدة المشاركة
    يا أخت متاع ، أرى كل اعتراضك على تشريع التعدد متبلور حول الغيره
    الغيره فعلت .. والغيره ستفعل .. والغيره ...
    وبصراحة أحمد الله أنه مقابل ماذكره الأخوة من منافع عظيمه ومقاصد راقيه جليله لإباحة التعدد أجدك تقفين بلا حراك عند غيره النساء !
    فمن هو بالله عليك أولى أن تضحك الأمم من جهله ومحدوديه فكره وقصور طرحه ؟
    وكما قال لك الأخوة أن الغيره موجودة وتقع ، لكن يجب على المرأة ضبطها قدر المستطاع ، بالإضافة أنك تبالغين فيما تسمينه بـ أضرار نفسيه وتبعات على المرأة أو أسرتها

    وتذكري أن الإسلام دين وشريعه أمه كامله ، ولهذا راعى في تشريعه المصالح الراجحة لهذه الأمة بكاملها ، ولم يقتصر هدفه على منفعه شخوص أو فئات بما قد يعود بضرر على سائر الأمه

    واتمنى ان تجيبي بصدق ،
    أيهم اهم في نظرك تحقيق مصلحة امرأة فاتها قطار الزواج - لسبب ما - حتى شارفت على سن العنوسه وتتمنى كالنساء ان تعف نفسها وتكون أم وتبني اسره طيبه مع رجل صالح ولو كان متزوج اثتتين أو ثلاث ،
    أم تحقيق مصلحه امرأه الا يتزوج عليها زوجها لأنها ستغار وسيضايقها هذا الأمر ؟
    وانظري فضلاً لهذا الخبر :
    http://www.bbc.co.uk/arabic/middleea...polygamy.shtml


    ايهم اهم في نظرك تحقيق مصلحة امرأة ترملت ولها أبناء صغار تقوم عليهم ، وتتمنى زوج صالح ولو كان معدد
    أم تحقيق مصلحه امرأه الا يتزوج عليها زوجها لأنها ستغار وسيضايقها هذا الأمر ؟

    ايهم اهم في نظرك تحقيق مصلحة امرأة مطلقه تتمنى أن يعوضها الله بزوج أفضل وأصلح ولو كان معدد
    أم تحقيق مصلحه امرأه الا يتزوج عليها زوجها لأنها ستغار وسيضايقها هذا الأمر ؟

    ولو لاحظتي أن الحالات السابقة ومثلها كثير عادة مايرغب الشاب - الذي لم يسبق له الزواج - عنها ، فما هو الحل الذي ترينه مناسب ؟
    ومن له الأولويه فيها ؟

    وخذي في اعتبارك أن الإسلام قدم حلاً للمرأة التي لاتستطيع أن تضبط غيرتها ولا تقبل أن يعدد زوجها ، فلها أن تشترط عليه ذلك من البداية ، وبهذا تنتهي مشكلتها التي تدندنين حولها

    لكن ماذا قدم منطقك لمثل ماذكرنا من حالات ؟

    نعم أخونا البارق
    ما تقوله هو ما نحاول أن نصل به للأخت متاع
    و لكنها لا تبالى بكل ما سبق و تظل متوقفة عند غيرة المرأة
    فسبحان الله !
    و عندما نقول لها أن الشرع قد أباح للمرأة التى لا تطيق التعدد أن تشترط على زوجها ألا يتزوج عليها
    تجدها تقول أن الظروف الإجتماعية لن تساعدها

    فبالنسبة للأخت متاع
    مش مهم أى حاجة
    لتبقى النساء عوانس
    و لتبقى النساء الأرامل و المطلقات بلا عائل
    و فى حالة وفاة الرجال فى الحروب فلتبقى النساء بلا أزواج

    كل ما سبق ليس مهم و الأفضل أن يكون التعدد حراما فى سبيل ألا تشعر الزوجة الأولى بالغيرة و لا يكفى بالطبع العدل و لا يكفى كونها تملك أن تشترط على زوجها ألا يتزوج عليها نظرا لأن الظروف الاجتماعية فى المجتمعات الخليجية لن تساعدها على الاشتراط

    و من العجيب أن يستمر الجدل بتلك الصورة على الرغم من بعده التام عن الموضوعية لكل تلك الصفحات

    فسبحان الله !
    ( يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة )
    ثم وصف تعالى ذكره نفسه بأنه المتوحد بخلق جميع الأنام من شخص واحد ، معرفا عباده كيف كان مبتدأ إنشائه ذلك من النفس الواحدة ، ومنبههم بذلك على أن جميعهم بنو رجل واحد وأم واحدة وأن بعضهم من بعض ، وأن حق بعضهم على بعض واجب وجوب حق الأخ على أخيه ، لاجتماعهم في النسب إلى أب واحد وأم واحدة وأن الذي يلزمهم من رعاية بعضهم حق بعض ، وإن بعد التلاقي في النسب إلى الأب الجامع بينهم ، مثل الذي يلزمهم من ذلك في النسب الأدنى وعاطفا بذلك بعضهم على بعض ، ليتناصفوا ولا يتظالموا ، وليبذل القوي من نفسه للضعيف حقه بالمعروف على ما ألزمه الله له (تفسير الطبرى)

  7. #217
    الصورة الرمزية christina
    christina غير متواجد حالياً عضو موقوف
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    557
    آخر نشاط
    06-10-2014
    على الساعة
    11:34 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة متاع مؤقت مشاهدة المشاركة
    * اما ان اضع مصادري ، فالمنتدى لا يدعم الروابط وقد كتبت اكثر من مرة رد بروابط
    لكن لا يتم للأسف ..
    و لا اعرف لما ؟! حتى الاقتباس لا يتم ...!
    ثم تتهمونا بعدم الدليل او تنكرون امر اوردناه او تجاهلتموه ...
    وهذا بصراحة ليس معي انا فحسب ..
    بل حتى بعض الضيوف هنا من النصارى ، يتبع معهم نفس الاسلوب ..
    لا يسمح لهم بالاقتباس ولا وضع روابط فلا يستطيعوا اثبات قولهم ...!

    يااااااااااااااه ياااااااااااااه فينك من زمان بس..
    بصراحة أحييكِ على شجاعتك التى لم أجد إنسان مسلم تحدث عن إضطهاد المسيحيين وهضم حقوقهم سواكِ إنتقلتي من حقوق المرأة إلى حقوق المسيحيين وهذه نقله جيدة تحسب لكِ
    ولكن من الأولى أن تحترميهم أنتِ ولاتنتقصي من حقهم وتقولي " نصارى " وهذه إساءة لهم! لأنهم لايعترفون بهذا المُسمى.
    ماعلينا ..
    أنا كمان أنتهز الفرصة واحكيلك على إضطهادهم لأن بعض الأخوات المسيحيات حيفرحوا إنهم وجدوا وحدة " مسلمة " بتدافع عن حقوقهم!!.ودي سابقة مشوفتهاش قبل كدة ابداًابداً..
    بصي ياستي دي وحدة من انواع الإضطهاد الي بيلاقوه من المسلمين.
    تصدقي قرعة السنة الي فاتت للعمرة مفيهـــــــــــــــــــاش ولا إسم مسيحي!؟
    فيه إضطهاد أكتر من كدة اية ؟
    خدي دي كمان ... قرعة الحج والله السنة الى فاتت مفيهـــــــــــأش ولا إسم مسيحي كمان إيه رأئيك بقا فى الإضطهاد دة؟
    ياريت سعادتك كمان تعرضي المشكلتين دول مع مشكلة إضطهادهم في المنتدي خصوصاً إن قرعة رمضان السنة دي قربت وعاوزينك بقا تشدي حيلك عشان نشوف فيها إسم مسيحي ونعيش حلوين ولا إضطهاد ولا حاجة!!!
    وهللويا ... ويسوع بيحبك يا" مسلمة " ومات عشانك.

    الحمدلله ربنا بعت إنسانة تدافع عن حقوق كل مسيحي ومسيحية من النهاردة مفيش إضطهاد خلاص بقا حرية حرية تعيش الحرية.. وعجبي
    التعديل الأخير تم بواسطة christina ; 01-06-2012 الساعة 07:03 PM
    [CENTER][SIZE=5]سوف يحيا الجهاد *** سوف يحيا الأمل

    [/SIZE][/CENTER]

  8. #218
    تاريخ التسجيل
    Mar 2012
    المشاركات
    103
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    31-07-2013
    على الساعة
    05:04 AM

    افتراضي

    المداخلات كثيرة لكن اختصر التعليق بما يلي :
    مع التجاوز عن بعض المهاترات التى لا تخدم الموضوع ..


    - اتفقنا ان التعدد يخالف فطرة المراة
    و يكفي من الضرر ما خالف الفطرة فهو اشد انواع الضرر و المشقة ان يسير الانسان مخالفا لفطرته ..!

    و اتفقنا ان المراة جبلت على الغيرة بل حتى الرجل أيضاً
    و كما قال عليه الصلاة و السلام ( أتعجبون من غيرة سعد )
    فقد كان سعد رضي الله عنه شديد الغيرة على نسائه و كذا الزبير و عمر رضي الله عنهم ..

    و قد جعل الله تعالى مراعاة الغيرة و عدم أثارتها من نعيم الجنة لرجال كما قال تعالى ( قاصرات الطرف عين )
    و ( عندهم قاصرات الطرف اتراب ) .. و غيرها من الآيات
    اخبر الله تعالى ان من صفات الحور قصر الطرف على زوجها فلا تنظر لغيره او تطمع بسواه ..
    أنشائهن الله على هذه الصفة ليتم النعيم لرجل و يضاعف له اللذه بخلاص هذه الحوراء له لا يشاركها به غيره و لا تطمع هي بسواه ..

    اذا فلا يحتمل رجل ان يشاركه غيره بزوجته و نجده مع هذا
    يتهاون بأمر غيرة الزوجة و يريدونها ان تحتمل ما لا يحتملوه هم مع ان المراة اكثر عاطفة و حساسية و لن تقيم تعدد زوجها الا من ناحية عاطفية اذا فالضرر و اقعا لا محاله ان أضفنا عليه أيضاً الميل القلبي لإحدى الزوجات
    و ان استطحبنا معه تفسير العدل الشرعي
    فالعدل الشرعي لا يعني المساواة ..
    و جرائم الغيرة خير شاهد !!

    - زعم البعض ان كراهية التعدد لا تعني كراهية التشريع
    و كراهية الزوجة الاخرى مختلف عن كراهية التعدد !
    نتساءل هنا : باي صفة قانونية جاءت الزوجة الثانية ؟
    او كيف استطاع الزوج الجمع بين زوجات اربع او اثنتين ؟
    أليس من باب التعدد ..
    أليس تطبيقا لشريعة التعدد فكيف نكره تطبيقه و نعارض
    تطبيقه ان استطاعت الزوجة ، فكيف نزعم بالاختلاف !!
    الا يدل هذا على ما تجده من حرج و ضيق في النفس

    و نخن نعرف ان الايمان هو ما وقر بالقلب و صدقه العمل
    و ما قال تعالى ( فلا و ربك لا يومنون حتى يحكموك فيما شجر بينهم و لا يجدوا في انفسهم حرجا مما قضيت و يسلموا تسليما ) ..
    و على هذا نقول ان من آمنت إيمانا خالصا لا تجد حرجا و لا ضيقا و لا مشقة فيه ..
    و اقول عن نفسي و عن كل من كرهت التعدد
    انه كره للتشريعه و على هذا اعتقادي و غفر الله لنا
    و شرح صدورنا للحق ..

    - الخلط بين حكم التعدد و الحكمه من مشروعيته
    فالبعض يعتقد ان التعدد لا يكون الا لعله اضطراريه
    من ترمل و طلاق و غيره ..
    و هذه من حِكم أباحته لكن ليست حُكماً له ..

    و أيضاً هذه الحكم من أرامل و مطلقات و عوانس
    اتخذت كمسمار جحا !! فما ان يناقش التعدد و أضراره
    الا صاح المؤيدين و نادوا بحق المطلقات و الأرامل و العوانس ..

    متجاهلين قوله تعالى ( فانكحوا ما طاب لكم من النساء
    مثنى و ثلاث و رباع ) و لم يقل ما طاب من الأرامل و المطلقات و العوانس ..
    بل جعل الامر مفتوحا غير مقيد بفئة معينة بشريطة العدل
    الذي اقر تعالى انه لن يتحقق و يكفى الانسان ان يحقق منه
    ما استطاع - مع تفصيلات الفقهاء هنا و اجتهاداتهم -

    لنخرج من هذا الخلاف :
    يقيد التعدد على هذه الفئة دون غيرها !
    حتى نحقق الفائدة لهذه الفئة من مطلقات و أرامل و عوانس ، و يلزم المعدد بالنفقة و المبيت و كافة حقوق الزوجة و تلغى الزيجات المشرعة من مسيار و عرفي
    و بخس للحقوق ..

    مع التنبيه الى ان المطلقة ان كان لها أبناء تسقط حضانتهم
    بزواجها ..! اذا فهي بين غريزتين الأمومة و الأنوثة باحتياجاتها الفسيولوجية و النفسية ..
    و بهذا التقييد تكون اكثر صدقا في النوايا و المناداة
    بمصالح النساء ..
    التى نزعم انها مقدمة في موضوع التعدد على مصالح الرجال ..!

    - القول ان التشريع لا يؤخذ بمن أساء التطبيق
    اذا فالواجب على ولي الامر ان يمنع استغلال التشريع
    بما يفسد المجتمع و ان يمنع هذا التشريع حفاظا عليه من
    العبث و على المجتمع من الضرر .
    و منعه هنا ليس تحريما للحلال لانه ليس منعا مؤبد
    و لا مطلق ...


    ملاحظة : لفظة الزوجة تعني الاولى او الثانية او الثالثة او الرابعة فانا أتحدث بشكل عام لزوجة لا الاولى فقط ..

    شاكرة للجميع تعليقاتهم .


    -

  9. #219
    الصورة الرمزية فداء الرسول
    فداء الرسول غير متواجد حالياً رحمك الله يا سمية
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    المشاركات
    11,681
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    30-11-2017
    على الساعة
    11:44 AM

    افتراضي

    اقتباس
    - اتفقنا ان التعدد يخالف فطرة المراة
    و يكفي من الضرر ما خالف الفطرة فهو اشد انواع الضرر و المشقة ان يسير الانسان مخالفا لفطرته ..!
    مع من اتفقتي؟

    وعن اي فطرة تتحدثين ، فطرة مرأة الاولى ام الثانية و ثلاثة ورابعة؟

    اقتباس
    اذا فلا يحتمل رجل ان يشاركه غيره بزوجته و نجده مع هذا
    سبحان الله ، رددت طول الحوار لان ليس لديك اي دليل او حجة

    فطرة المرأة( الغيرة) والان نسيت فطرة المرأة التي تخالف فطرة الرجل ، فهل للمرأة قدرة على ان تجمع بين زوجين

    ( احترمي المنطق عندما تتكلمين)

    اقتباس
    فالعدل الشرعي لا يعني المساواة ..
    ماذا يعني اذا؟

    اقتباس
    زعم البعض ان كراهية التعدد لا تعني كراهية التشريع
    و كراهية الزوجة الاخرى مختلف عن كراهية التعدد !
    نتساءل هنا : باي صفة قانونية جاءت الزوجة الثانية ؟
    او كيف استطاع الزوج الجمع بين زوجات اربع او اثنتين ؟
    أليس من باب التعدد ..
    أليس تطبيقا لشريعة التعدد فكيف نكره تطبيقه و نعارض
    تطبيقه ان استطاعت الزوجة ، فكيف نزعم بالاختلاف !!
    الا يدل هذا على ما تجده من حرج و ضيق في النفس
    يبدو ان خريجة الشريعة لا تعرف من هو الشيخ ابن عثيمين

    هل تريدين ترجمته خاصة لتعرفي من هو؟


    وهذه فتوى شيخ كاملة

    حكم كره المرأة للتعدد
    السؤال :
    ما حكم كره المرأة للتعدد بحكم الغيرة مع أن الغيرة فطرية عند المرأة ونحن نقرأ عن غيرة عائشة رضي الله عنها على رسول الله صلى الله عليه وسلم فكيف بنا نحن مع أنني قرأت في بعض الكتب أن الكراهية لحكم من أحكام الشريعة يعد كفراً ؟.


    الجواب :
    الحمد لله

    غيرة المرأة على زوجها أمر جبلي فطري ولا يمكن أن يقال للمرأة لا تغاري على زوجك ، وكراهة الإنسان الشيء وإن كان مشروعاً لا يضره ما دام لم يكره مشروعيته ، قال الله تعالى : ( كتب عليكم القتال وهو كره لكم وعسى أن تكرهوا شيئاً وهو خير لكم وعسى أن تحبوا شيئاً وهو شر لكم )

    والمرأة التي عندها غيرة لا تكره أن الله أباح لزوجها أن يتزوج أكثر من واحدة لكن تكره الزوجة معها ، وبين الأمرين فرق ظاهر ، ولهذا أرجو من الأخ السائل وغيره أن يتمعنوا في الأمور وألا يتسرعوا وأن يعرفوا الفروق الدقيقة التي تختلف بها الأحكام اختلافاً ظاهرياً .

    من فتاوى فضيلة الشيخ ابن عثيمين لمجلة الدعوة.

    باقي كلامك تم رد عليها مئة مرة ، لكنك تحبين تكرار

    اقتباس
    لنخرج من هذا الخلاف :
    يقيد التعدد على هذه الفئة دون غيرها !
    حتى نحقق الفائدة لهذه الفئة من مطلقات و أرامل و عوانس ، و يلزم المعدد بالنفقة و المبيت و كافة حقوق الزوجة و تلغى الزيجات المشرعة من مسيار و عرفي
    و بخس للحقوق ..
    لا اعرف هل اضحك ام ابكي

    من انتِ لتغيري شرعة الله ؟؟

    اعيد سؤالي للمرة الثالثة

    ان لم يكن لك حقا اعتراض على مشروعية التعدد بنص القرآني

    فاعلني على ذلك لنغلق الحوار
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    تحمَّلتُ وحديَ مـا لا أُطيـقْ من الإغترابِ وهَـمِّ الطريـقْ
    اللهم اني اسالك في هذه الساعة ان كانت جوليان في سرور فزدها في سرورها ومن نعيمك عليها . وان كانت جوليان في عذاب فنجها من عذابك وانت الغني الحميد برحمتك يا ارحم الراحمين

  10. #220
    تاريخ التسجيل
    Mar 2012
    المشاركات
    103
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    31-07-2013
    على الساعة
    05:04 AM

    افتراضي

    بعض من اقوالكم :


    (و أما قولك أن التعدد ما دام فيه منافع كثيرة و موافق للفطرة كنا سنجد الناس تقبل عليه بلا غضاضة)
    ( و لا شك أن المرأة بفطرتها لا تحب أن يتزوج زوجها عليها)
    ( فهو يعتبر شئ سئ لها لأنها فطرتها )

    س/ هل لكل امراة فطرة مختلفة ؟ ^ــــ^ سبحان الله ..!



    - اقول لك قال الله تعالى ( ولا يجدوا في انفسهم حرجا مما قضيت و يسلموا تسليما ) .. و تقولي لي قال ابن عثيمين ..!!

    كلا يوخذ منه و يرد ..
    و المجتهد يصيب و يخطئ ولا عصمة لاحد ..
    و ايضا لابن باز راي مختلف ..^ــ^

    و فوق الدليل الصريح من الكتاب ، اوردت دليلا و هو حقيقة الايمان المطلق
    بالتشريع و فوائدة ..

    فقلت :
    * ان كنا نومن بالتعدد و فوائدة للفرد و الجماعة
    و بأحقية الرجل القادر بالتعدد بسبب و بدونه
    و باختلاف الطبيعة الفسيولوجية لذكر و الأنثى
    و ان بالتعدد كرامة المراة و حفظ لها و احصان ..
    وانه لا ينقص من حقها العاطفي او الفسيولوجي او المادي شيئا و ان العدل يمنع الغيرة ..
    و انه موافق للفطرة السليمة ..
    وان به خيرا للمرأة و الرجل على حد سواء ..

    الايمان بكل هذا يقتضي التسليم المطلق و الاطمئنان النفسي الذي يشرح القلب و يجلب السرور و الانبساط
    فيكون عمل الجوارح موافقا لتصديق القلب ..
    بلا حرج او ضيق او مشقة ...
    فلا يضر المراة المؤمنة بكل هذا حينها زواج زوجها
    سواء بالثانية او الثالثة او الرابعة ..
    بل ان الايمان على هذا النحو يجعلها هي من تسارع في
    استجلاب هذا الخير لنفسها و لزوجها و لمجتمعها ..


    وقلت ايضا :
    و هنا أخوات يقبلن الامر ، فليقتصر التعدد عليهن
    و يرزقهن الله بمثنى و ثلاث و رباع و يحقق المنفعة
    لهن و لغيرهن من ذوي الحاجات
    ...

    و كان ردك :

    اقتباسوفقدت صوابها الاخت متاع مؤقت

    ذوي الاحتياجات هن العلمانيات الاتى تسرحن في خيالهن الى ان

    و نسيت فدا انها هي من قالت بان القضية قضية :

    ( لانها مسالة ايمان و تسليم ) ..

    و انتِ هنا اتفقتِ معي بانها ليست فقط ايمان بل تسليم مطلق ..

    و الغيرة فطرة في النفس البشرية بجنسيها - ام انك تنكرين هذا ايضا - و تطلبي الدليل :
    فالدليل اوردته راجعيه ، و دليل غيرة المراة اوردتيه انت بنفسك ..
    مع انه امر مدرك عقلاً و عرفاً و لا يحتاج دليل نصي ..

    اما هل المراة تستطيع الجمع بين اثنين ، فنعم تستطيع و الواقع و التجربة في حياة الكثيرات
    تشهد ، لكن لانه امر محرم شرعا ، لعلة اختلاط الانساب لا لانه مخالف للفطرة ..
    وان كان فحتى تعدد الرجل مخالف لفطرة المراة ..
    و لو كان ايضا مخالف لفطرة المراة لما تزوجت بعد طلاقها او ترملها ، و من النساء من تزوجت عشرات الرجال ..
    و الحجة الواهيه التى يقال كيف تلبى رغبات اكثر من رجل ..
    فتلبيها كما يلبي الرجل رغبات اكثر من زوجة ، كلنا نعلم كيف يلبيها ... حسب قدرته ..!!
    ومن لم يعجبه منهم ، فليخلعها او يطلب الطلاق في المحاكم ...!!
    و ايضا في الجنة حيث لا اختلاط انساب فيمكن لزوجة ان تجمع بين اكثر من زوج ، لكن هذا لن يحدث ، الم نتسال لما ؟!!!


    و لكن ياخت فدا انا لم اورد غيرة الرجل لهذا الامر ، بل فقط لنبين حجم الغيرة و انها متساوية عند الطرفين ..



    و من قال لك اني اغير شرع الله ؟!
    انتم من قلتم بان التعدد للارامل و المطلقات و العوانس ... نسيتم ..؟!
    وانه يخدم مصالحهن ..

    انا اوريد الانضمام مع النوايا الحسنة فقط ...!

    و اخيرا :

    لم افهم ما معنى قولك ليس لي اعتراض على الشرع بالنص ..
    على العموم اغلقي الحوار ان اردتي فالتناقضات واضحة تمنيت ان اجد منكم ايمان فعلي
    و تسليم مطلق لما تومنون به .. ..,,,


    * تدارك اخير لما اورده الاستاذ عبد الرحمن :

    فرق بين اباحة نكاح الكتابية و بين التعدد ..
    فنكاح الكتابية حق لك و عقدته بيدك و وقوعه لا يكون الا برضاك به ، خلافا للتعدد فهو حق للغير - لرجل - و بيده هو و وقوعه لا يشترط فيه رضى الزوجة - ان لم تشترط - ..

    فقياس هذه المسالة بتلك خطا بين ..

    شكرا لكم و هذا اخر مالدى ..
    و نستغفر الله ان اخطانا فهذا ما جاد به ادراكنا ..

صفحة 22 من 26 الأولىالأولى ... 7 12 21 22 23 ... الأخيرةالأخيرة

صفحة التعليق على تساؤلات الأخت (متاع مؤقت)

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. تساؤلات العضوة (متاع مؤقت)*حوار ثنائي مع الأخ (the truth)
    بواسطة متاع مؤقت في المنتدى شبهات حول المرأة في الإسلام
    مشاركات: 128
    آخر مشاركة: 31-08-2012, 05:41 PM
  2. صفحة التعليق على تساؤلات الأخت (متاع مؤقت)
    بواسطة صلاح عبد المقصود في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 32
    آخر مشاركة: 06-04-2012, 07:49 PM
  3. تساؤلات العضوة (متاع مؤقت)*حوار ثنائي مع الأخ (the truth)
    بواسطة متاع مؤقت في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 36
    آخر مشاركة: 06-04-2012, 07:45 PM
  4. التعليق على تساؤلات الضيفة محبة للناس
    بواسطة السيف العضب في المنتدى استفسارات غير المسلمين عن الإسلام
    مشاركات: 417
    آخر مشاركة: 19-10-2011, 03:52 PM
  5. التعليق على تساؤلات العضو سامي
    بواسطة أسد الإسلام في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 76
    آخر مشاركة: 10-02-2010, 12:43 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

صفحة التعليق على تساؤلات الأخت (متاع مؤقت)

صفحة التعليق على تساؤلات الأخت (متاع مؤقت)