حكم تعزية الكافر ـــ ومايقال عند المرور على قبور الكفار

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

حكم تعزية الكافر ـــ ومايقال عند المرور على قبور الكفار

النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: حكم تعزية الكافر ـــ ومايقال عند المرور على قبور الكفار

  1. #1
    الصورة الرمزية عاطف أبو بيان
    عاطف أبو بيان غير متواجد حالياً عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    Jan 2011
    المشاركات
    535
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    31-07-2012
    على الساعة
    09:47 PM

    افتراضي حكم تعزية الكافر ـــ ومايقال عند المرور على قبور الكفار











    أن الحمد الله نحمده وستعينه ونستغفره ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات إعمالنا من يهده الله فلا مضل له
    ومن يضل فلا هادي له . واشهد أن لا إله إلا الله واشهد أن محمد رسول الله

    أما بعد:

    حكم تعزية الكافر ـــ ومايقال عند المرور على قبور الكفار


    أولا: نتكلم عن حكم تعزية الكافر:

    اختلف العلماء ـ رحمهم الله تعالى ـ في تعزية الكافر. فذهب الأئمّة: كالشّافعي(1)،
    وأبو حنيفة في رواية عنه(2): إلى أنّه يعزّى المسلم بالكافر، وبالعكس، والكافر غير الحربي.

    قال الإمام ابن قدامة(ت620هـ) ـ
    رحمه الله تعالى ـ: ( وتوقف أحمد عن تعزية أهل الذمة وهي تُخرَّج على عيادتهم وفيها روايتان إحداهما:
    لا نعودهم؛ فكذلك لا نعزيهم،
    لقول النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ :" لا تبدؤوهم بالسلام"، وهذا في معناه؛
    والثانية: نعودهم لما ورد من حديث أنس ـ رضي الله عنه ـ قال: كان غلام يهودي يخدم النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ فمرض فأتاه النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ
    يعوده فقعد عند رأسه فقال له:" أسلم"، فنظر إلى أبيه وهو عنده فقال له: أطع أبا القاسم ـ صلى الله عليه وسلم ـ فأسلم فخرج النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ وهو يقول:"الحمد لله الذي أنقذه من النار"
    (3) فعلى هذا نعزيهم)(4).

    قال الإمام النووي(ت676هـ) ـ رحمه الله تعالى ـ:

    (ويجوز للمسلم أن يعزي الذمي بقريبه الذمي، فيقول أخلف الله عليك ولا نقص عددك)(5).

    والذي يظهر أنه يجوز تعزيتهم عند الوفاة، وعيادتهم عند المرض، ومواساتهم عند المصيبة.
    والدليل حديث أنس بن مالك ـ رضي الله عنه ـ السابق.

    وعن أنس بن مالك ـ رضي الله عنه ـ أيضاً
    (أن يهودياً دعا النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ
    إلى خبز شعير، وإهالة سنخة(6)
    فأجابه(7)).

    وجاء عند ابن أبي شيبة: أن أبا الدرداء ـ
    رضي الله عنه ـ عاد جاراً له يهودي(8)
    .

    وينبّه على أن المسلم إذا فعل ذلك فعليه أن ينوي بذلك دعوتهم، وتأليف قلوبهم على الإسلام،
    ويدعوهم بالطريقة المناسبة في الوقت المناسب.


    كما ينبّه أيضاً على أنه في حالة التعزية لا يُدعى لميّتهم بالمغفرة والرحمة أو الجنة،
    لقوله تعالى:
    { مَا كَانَ لِلنَّبِيِّ وَالَّذِينَ آمَنُواْ أَن يَسْتَغْفِرُواْ لِلْمُشْرِكِينَ وَلَوْ كَانُواْ أُوْلِي قُرْبَى مِن بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُمْ أَصْحَابُ الْجَحِيمِ }
    (9)
    . وإنما يدعو لهم بما يناسب حالهم بحثهم على الصبر، ومواساتهم، وتذكيرهم بأن هذه سنّة الله في خلقه.

    قال الإمام الألباني(ت1420هـ) ـ رحمه الله تعالى ـ
    عندما سئل عن تعزية الذمي قال:(نعم يجوز)
    (10).

    والإمام الألباني يقيد جواز تعزية الكافر بأن لا يكون حربياً، عدواً للمسلمين،
    فقد قال ـ رحمه الله تعالى ـ عقب إيراد أثر عقبة بن عامر الجهني ـ رضي الله عنه ـ:
    (أنه مر برجل هيئته هيأة مسلم، فسلم فرد عليه:
    وعليك السلام ورحمة الله وبركاته، فقال له الغلام إنه نصراني!
    فقام عقبة فتبعة حتى أدركه فقال: إن رحمة الله وبركاته على المؤمنين،
    لكن أطال الله حياتك، وأكثر مالك وولدك)(11)
    .

    قال الألباني ـ رحمه الله تعالى ـ:
    ( في هذا الأثر إشارة من الصحابي الجليل إلى جواز الدعاء بطول العمر، ولو للكافر، فللمسلم من باب أولى،
    ولكن لا بد أن يلاحظ أن لا يكون الكافر عدواً للمسلمين، ويترشح منه جواز تعزية مثله بما في هذا الأثر)(12).

    وقال الشيخ محمد بن عثيمين(ت1421هـ) ـ
    رحمه الله تعالى ـ عن تعزية الكافر في قريبه،أو صديقه:
    ( تعزية الكافر إذا مات له من يعزى له به من قريب أو صديق في هذا خلاف بين العلماء؛
    فمن العلماء من قال: إن تعزيتهم حرام؛
    ومنهم من قال: أنها جائزة؛
    ومنهم من فصل في ذلك فقال: إن كان في ذلك مصلحة كرجاء إسلامهم،
    وكف شرهم الذي لا يمكن إلا بتعزيتهم، فهو جائز
    وإلا كان حراماً.

    والراجح أنه إن كان يفهم من تعزيتهم إعزازهم وإكرامهم كانت حراماً، وإلا فينظر في المصلحة) (13).

    وأفتت اللجنة الدائمة عن حكم تعزية الكافر القريب بما يلي:
    (إذا كان القصد من التعزية أن يرغبهم في الإسلام فإنه يجوز ذلك،
    وهذا من مقاصد الشريعة، وهكذا إذا كان في دفع أذاهم عنه، أو عن المسلمين؛
    لأن المصالح العامة الإسلامية تغتفر فيها المضار الجزئية)(14)
    .


    -----------------------
    (1) المجموع(5/275).
    (2) حاشية ابن عابدين(3/140).
    (3) أخرجه البخاري في كتاب الجنائز: باب إذا أسلم الصبي ومات هل يصلى عليه(فتح3/582-583 برقم1356)، وأبو داود في كتاب الجنائز: باب في عيادة الذمي(3/240برقم3095).
    (4) المغني (3/486).
    (5) روضة الطالبين(2/145).
    (6) الإهالة: ما أذيب من الإلية والشحم، وقيل الدسم الجامد؛ والسنخة: المتغيرة الرائحة ( النهاية1/84).
    (7) أخرجه الإمام أحمد (3/123) واللفظ له، وأخرجه البخاري في كتاب البيوع: باب شراء النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ بالنسيئة (الفتح5/22برقم2069)، وأخرجه الترمذي في كتاب البيوع: باب ما جاء في الرخصة في الشراء إلى أجل(3/511برقم1215) وقال عنه حسن صحيح، وأخرجه النسائي في كتاب البيوع: باب الرهن في الحضر(7/332-333برقم4623).
    (8) أخرجه ابن أبي شيبة في كتاب الجنائز: باب في عيادة اليهود والنصارى(3/238).
    (9) سورة التوبة آية:113.
    (10) الموسوعة الفقهية الميسرة(4/185).
    (11) صحيح الأدب المفرد(ص:430رقم الأثر1112).
    (12) المصدر السابق.
    (13) فتاوى في أحكام الجنائز(ص:353رقم السؤال317).
    (14) فتاوى اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء(9/132).



    التعديل الأخير تم بواسطة *اسلامي عزي* ; 27-09-2015 الساعة 06:46 PM سبب آخر: حذف رابط صورة محتاج لـتحديث
    قال الشيخ : الألباني رحمه الله عليه

    " طالب الحق يكفيه دليل،و صاحب الهوى لا يكفيه ألف دليل،الجاهل يُعلّم و صاحب الهوىليس لنا عليه سبيل "

    الدعوة الإسلامية لأهل السنة والجماعة
    ادخل وحمل ما تبحث عنه تجده أن شاء الله

    أنقرهنا

  2. #2
    الصورة الرمزية عاطف أبو بيان
    عاطف أبو بيان غير متواجد حالياً عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    Jan 2011
    المشاركات
    535
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    31-07-2012
    على الساعة
    09:47 PM

    افتراضي

    ثانيا: مايقال عند مرورك بقبور الكفار

    السؤال :
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    شيخنا الفاضل حفظك الله
    هل يقال شيء عند المرور على قبور الكفار ؟
    بارك الله فيكم وسدد الله خطاكم


    الجواب :

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    وجزاك الله خيراً .
    وبارك الله فيك

    نعَم . الكافر يُبشَّر بالنار !
    جاء أعرابي إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال :
    يا رسول الله إن أبي كان يَصِل الرحم ،
    وكان ،وكان .. فأين هو ؟
    قال : في النار .
    قال فكأنه وَجَدَ مِن ذلك ، فقال :
    يا رسول الله فأين أبوك ؟
    فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
    حيثما مَرَرْتَ بِقَبْرِ مُشْرِك فبشِّره بالنار .
    فأسلم الأعرابي بَعْد ، وقال : لقد كَلّفَنِي رسول الله صلى الله عليه وسلم تَعباً !
    ما مَرَرْتُ بِقَبْرِ كافرٍ إلا بَشَّرْته بالنار .

    رواه ابن ماجه ، وصححه الألباني .


    المفتي:
    سماحتة الشيخ:

    عبد الرحمن بن عبد الله السحيم
    عضو مركز الدعوة والإرشاد بالرياض


    والله تعالى أعلم .

    قال الشيخ : الألباني رحمه الله عليه

    " طالب الحق يكفيه دليل،و صاحب الهوى لا يكفيه ألف دليل،الجاهل يُعلّم و صاحب الهوىليس لنا عليه سبيل "

    الدعوة الإسلامية لأهل السنة والجماعة
    ادخل وحمل ما تبحث عنه تجده أن شاء الله

    أنقرهنا

  3. #3
    الصورة الرمزية *اسلامي عزي*
    *اسلامي عزي* غير متواجد حالياً خادم رسول الله
    تاريخ التسجيل
    Apr 2012
    المشاركات
    5,740
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    13-12-2017
    على الساعة
    11:29 AM

    افتراضي




    في سياق متّصل ،،

    كتاب النّصارى المقدس يُحرّم إلقاء تحية السّلام على غير المسيحي وقبوله في البيت أيضاً :

    يوحنا الثانية :


    10- إِنْ كَانَ أَحَدٌ يَأْتِيكُمْ، وَلاَ يَجِيءُ بِهذَا التَّعْلِيمِ، فَلاَ تَقْبَلُوهُ فِي الْبَيْتِ، وَلاَ تَقُولُوا لَهُ سَلاَمٌ.
    11- لأَنَّ مَنْ يُسَلِّمُ عَلَيْهِ يَشْتَرِكُ فِي أَعْمَالِهِ الشِّرِّيرَةِ.

    -----------

    أدناه تصريح للمتنيح شنودة يحرّم بموجبه الترحّم على غير المسيحي :






    التعديل الأخير تم بواسطة *اسلامي عزي* ; 27-09-2015 الساعة 06:41 PM



    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    أنقر(ي) فضلا أدناه :


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



    اللهمّ اهدنا و اهد بنا ،

    اللهمّ لا سهل إلا ما جعلته سهلاً، وأنت تجعل الحزن إذا شئت يارب سهلاً، اللهمّ سهّل علينا أمورنا واجعل أعمالنا خالصة لوجهك الكريم نلقاك بها يارب يوم
    الدين.

    آمين... آمين... آمين.



    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



حكم تعزية الكافر ـــ ومايقال عند المرور على قبور الكفار

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 2 (0 من الأعضاء و 2 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. تعزية أهل الكتاب في موتاهم
    بواسطة dahab في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 19-03-2012, 04:26 PM
  2. تعزية أهل الكتاب في موتاهم
    بواسطة dahab في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 19-03-2012, 04:25 PM
  3. تعزية النصارى واتباع جنائزهم
    بواسطة dahab في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 19-03-2012, 04:23 PM
  4. رد شبهة: إتخذوا قبور أنبياءهم مساجد
    بواسطة سيـف الحتف في المنتدى شبهات حول السيرة والأحاديث والسنة
    مشاركات: 18
    آخر مشاركة: 18-10-2011, 01:01 PM
  5. قبور مسيحية من الداخل
    بواسطة السيف البتار في المنتدى الأبحاث والدراسات المسيحية للداعية السيف البتار
    مشاركات: 14
    آخر مشاركة: 29-02-2008, 12:51 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

حكم تعزية الكافر ـــ ومايقال عند المرور على قبور الكفار

حكم تعزية الكافر ـــ ومايقال عند المرور على قبور الكفار