لدي سوال بخصوص ضرب الزوجة, الإيلاء, الحرة والأمة ارجو الرد

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

الأنبا روفائيل : يعترف أن العقيدة المسيحية تأسست من المجامع ولم تعتمد على نصوص الكتاب المقدس » آخر مشاركة: إيهاب محمد | == == | Is God: Jesus, Jesus and Mary, the third of three or the Clergy in Christianity according to the Qur’an? » آخر مشاركة: islamforchristians | == == | اسماء الله الحسنى فى الكتاب المقدس ومدى انطباقها على يسوع » آخر مشاركة: undertaker635 | == == | منصر يعترف: المراة المسيحية مكينة تفريخ فقط ! » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | تسريبات من قلب الزريبة العربية » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | انواع التوحيد » آخر مشاركة: فايز علي احمد الاحمري | == == | سائل : عندي شك في الوهية المسيح و مكاري يونان يرد عليه : لو شغلت عقلك بس العقل لوحده يقول ده مش ربنا » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | أنا و الآب واحد بين الحقيقة و الوهم » آخر مشاركة: وردة الإيمان | == == | رد شبهة: نبيُّ الإسلام يقول : خيل سليمان لها أجنحة ! » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | أنشودة : جمال الوجود بذكــر الإله » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

لدي سوال بخصوص ضرب الزوجة, الإيلاء, الحرة والأمة ارجو الرد

صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 1 2
النتائج 11 إلى 16 من 16

الموضوع: لدي سوال بخصوص ضرب الزوجة, الإيلاء, الحرة والأمة ارجو الرد

  1. #11
    الصورة الرمزية مصريه مسلمه
    مصريه مسلمه غير متواجد حالياً خالفت قوانين المنتدى وسجلت بعضويات متعددة
    تاريخ التسجيل
    Mar 2012
    المشاركات
    2
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    12-03-2012
    على الساعة
    08:16 PM

    افتراضي

    اخي عذرا اولا انت لم ترد على صحه حديث ان العرب كانو يؤلون من زوجاتهم سنه وسنتين
    والشي الاخر كيف يكون هجر الزوج لزوجته لمده اربعه اشهر في تكريم للمراه
    ماذا عن مشاعر المراه في هذه الحاله وماذا لو رغبت في زوجها اليس هذا ظلم لها
    ولماذا ليس من حقها ان تطالبه برجوع كما ذكرت الفتوى اليس لها مشاعر ايضا
    عذرا انا لا اقصد الاساءه ابدا ولكن استغربت من هذا الحكم الذي يعطي للرجل الحق الامتناع عن زوجته اربعه اشهر غير مهتم لمشارعرها وليس لها الحق في مراجعته
    اتمنى ان افهم موضوع الايلاء جيدا حتى لايلتبس علي الامر

  2. #12
    الصورة الرمزية أسد الإسلام
    أسد الإسلام غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    6,434
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر

    افتراضي

    إذا سمح لي دكتور عبد الرحمن:

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مصريه مسلمه مشاهدة المشاركة
    اخي عذرا اولا انت لم ترد على صحه حديث ان العرب كانو يؤلون من زوجاتهم سنه وسنتين
    لا صحيح وهل قرأت أو قرأتَ ما كتبه دكتور عبد الرحمن؟!
    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مصريه مسلمه مشاهدة المشاركة
    والشي الاخر كيف يكون هجر الزوج لزوجته لمده اربعه اشهر في تكريم للمراه
    ماذا عن مشاعر المراه في هذه الحاله وماذا لو رغبت في زوجها اليس هذا ظلم لها
    ولماذا ليس من حقها ان تطالبه برجوع كما ذكرت الفتوى اليس لها مشاعر ايضا
    أين قال دكتور عبد الرحمن بأن هجر الزوج لزوجته أربعة أشهر فيه تكريم للمرأة؟! فالذي يحلف على هجر زوجته دون سبب فهو ظلم للمرأة. أما لو رغبت فيه وامتنع دون عذر من مرض ونحوه فهو ظلم للمرأة أيضاً من الزوج! وكذلك من حقها أن حلف أن لا يقربها (الإيلاء) أن تحاول معه في الرجوع عن يمينه وقد يستجيب ويكفر عن يمينه, وإن رفض وتمسك ـ كما شرحت من قبل وشرح الأخوة ذلك في تلك المسألة ـ وتعدى المدة المحددة للإيلاء لها أن تطلب منه الطلاق, وإن رفض رفعت أمرها للقضاء فيطلقها من الزوج وحلت المشكلة.

    أما المرأة المسيحية التي تقع في مشكلة من عجز جنسي دائم أو أصيب بالإيدز أو يضربها ويعتدي عليها فما الحل الذي وضعته المسيحية لتلك المشكلة؟! أقول: لا حل لها إلا أن تبحث تلك المرأة عن رجل فاجر وتزني معه فتحل المشكلة وتنال حريتها! فهل هذا يليق بالمرأة أن يكون الحل الزنى؟ أليس لها كرامة وشعور وأحاسيس لتقبل على هذا الفعل المشين؟! هل هذا دين تقبله المرأة المسيحية؟!

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مصريه مسلمه مشاهدة المشاركة
    عذرا انا لا اقصد الاساءه ابدا ولكن استغربت من هذا الحكم الذي يعطي للرجل الحق الامتناع عن زوجته اربعه اشهر غير مهتم لمشارعرها وليس لها الحق في مراجعته
    أين ورد هنا الحكم الذي يعطي للرجل حق الامتناع عن زوجته؟! بل يبين طرق الحل .
    وكذلك أيضاً ليس لها الحق في مراجعته أين ورد ذلك؟! بل يمكن أن تحاول في الإصلاح ومراجعة زوجها ويكفر عن يمينه.

    فهل عندما يبين الإسلام عقوبة القتل, والزنا, وشرب الخمر, والسرقة معناه يأمر بذلك؟!
    فالإسلام يا ضيفة لم يترك كبيرة ولا صغيرة إلا وبينها فهو صالح لكل زمان ومكان. وعندما يشرح الإسلام الأحكام والعقوبات ويضع لها حلولاً فتلك ميزة تفتقدها المعتقدات الأخرى كالمسيحية.

    فيبين الإسلام في القرآن والسنة عقوبة القتل العمد (القصاص) القتل.
    وعقوبة الزاني والزانية الرجم إن كانا محصنين، والجلد إن لم يكونا محصنين.
    وعقوبة السارق والسارقة قطع اليد.
    وعقوبة شرب الخمر وقد حذر القرآن ووعد المخالف بالعقاب ومع ذلك قد يشرب الإنسان الفاسق الخمر فيجلد.
    وإذا طرأ على العلاقة الزوجية خلاف وهذا وارد فنحن بشر فبين الإسلام الحقوق والواجبات والحلول والعقوبات لتلك القضايا .

    يا ضيفة أو يا ضيف الإيلاء في غير مصلحة ظلم يقع على الزوجة من الزوج, وضع له القرآن العظيم والسنة النبوية الحلول, وهو ليس حق أو فرض يعطيه الإسلام للزوج ـ كما تظن ـ بل حلول. هل فهمتِ أو فهمتَ؟!

    فالله أمر البشر بعبادته وبين ثواب الطائعين ونهى عن عبادة الشريك وبين مصيرهم, ومع ذلك نجد من البشر من يخالف ذلك كالوثنيين عباد الصليب! فالإنسان في الإسلام بشر يصيب ويخطئ من غير شرك ويتوب عن ذنوبه ويقبل الله توبة المخلصين. فالبيان ليس معناه اعطاء الحق للمخالف في ارتكاب المخالفة!

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مصريه مسلمه مشاهدة المشاركة
    اتمنى ان افهم موضوع الايلاء جيدا حتى لايلتبس علي الامر
    لا أعتقد ذلك!!

    ثم ما الحل في زوجة مسيحية أصيب زوجها بالخلل العقلي وأصبح يضرها ليل نهار ويكسر عظامها, أو زوجها قد أصيب بمرض منعه من معاشرتها وتطلبه ولكن هو عاجز لا يستطيع أن يستجيب لها أليس هذا ظلم لمشاعرها وأحاسيسها المرهفة؟! طيب زوج أصيب بمرض خبيث كالإيدز وطلبت معاشرته ولكنه رفض واستمر أعوام على رفضه أليس هذا ظلم لمشاعرها؟

    نريد حلاً وضعته المسيحية لتلك المشكلة؟!


    تحياتي
    التعديل الأخير تم بواسطة أسد الإسلام ; 13-03-2012 الساعة 01:10 AM
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    الحمد لله على نعمة الإسلام

  3. #13
    الصورة الرمزية 3abd Arahman
    3abd Arahman غير متواجد حالياً عبد فقير يرجو عفو الله
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    7,221
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    08-12-2017
    على الساعة
    02:31 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مصريه مسلمه مشاهدة المشاركة
    اخي عذرا اولا انت لم ترد على صحه حديث ان العرب كانو يؤلون من زوجاتهم سنه وسنتين
    والشي الاخر كيف يكون هجر الزوج لزوجته لمده اربعه اشهر في تكريم للمراه
    ماذا عن مشاعر المراه في هذه الحاله وماذا لو رغبت في زوجها اليس هذا ظلم لها
    ولماذا ليس من حقها ان تطالبه برجوع كما ذكرت الفتوى اليس لها مشاعر ايضا
    عذرا انا لا اقصد الاساءه ابدا ولكن استغربت من هذا الحكم الذي يعطي للرجل الحق الامتناع عن زوجته اربعه اشهر غير مهتم لمشارعرها وليس لها الحق في مراجعته
    اتمنى ان افهم موضوع الايلاء جيدا حتى لايلتبس علي الامر
    اقتباس
    اخي عذرا اولا انت لم ترد على صحه حديث ان العرب كانو يؤلون من زوجاتهم سنه وسنتين
    الضيفة الفاضلة
    ما المشكلة فى الحديث حتى نبحث عن صحته ؟

    عموما لنقرأ معا من كتاب أسباب النزول :
    http://www.islamweb.net/newlibrary/d...bk_no=63&ID=73

    اقتباس
    قوله تعالى : ( للذين يؤلون من نسائهم ) الآية [ 226 ] .

    149 - أخبرنا محمد بن موسى بن الفضل ، حدثنا محمد بن يعقوب ، حدثنا إبراهيم بن مرزوق ، حدثنا مسلم بن إبراهيم ، حدثنا الحارث بن عبيد ، حدثنا عامر الأحول ، عن عطاء ، عن ابن عباس قال : كان إيلاء أهل الجاهلية السنة والسنتين وأكثر من ذلك ، فوقت الله أربعة أشهر ، فمن كان إيلاؤه أقل من أربعة أشهر فليس بإيلاء .

    150 - وقال سعيد بن المسيب : كان الإيلاء [ من ] ضرار أهل الجاهلية : كان الرجل لا يريد المرأة ولا يحب أن يتزوجها غيره ، فيحلف أن لا يقربها أبدا ، وكان يتركها كذلك لا أيما ولا ذات بعل ، فجعل الله تعالى الأجل الذي يعلم به ما عند الرجل في المرأة أربعة أشهر ، وأنزل الله تعالى : ( للذين يؤلون من نسائهم ) الآية .
    و حديث ابن عباس رضى الله عنهما صحيح

    - عن ابن عباس قال كان إيلاء الجاهلية السنة والسنتين ثم وقت الله الإيلاء فمن كان إيلاؤه دون أربعة أشهر فليس بإيلاء
    الراوي:--المحدث:الهيثمي - المصدر:مجمع الزوائد- الصفحة أو الرقم:5/13
    خلاصة حكم المحدث:رجاله رجال الصحيح

    حتى يزول الإشكال ... نفهم أولا ما هو الإيلاء ؟

    - عن ابن عباس انه قال الإيلاء هو أن يحلف أن لا يأتيها أبدا الراوي:سعيد بن جبيرالمحدث:ابن حزم - المصدر:المحلى- الصفحة أو الرقم:10/43
    خلاصة حكم المحدث:صحيح
    - عن ابن عباس الإيلاء هو أن لا يقربها أبدا
    الراوي:+--المحدث:ابن حزم - المصدر:الإعراب عن الحيرة والالتباس - الصفحة أو الرقم:3/948
    خلاصة حكم المحدث:[صحيح]

    يعنى الإيلاء هو أن يحلف الرجل ألا يقرب امرأته قط
    و كان العرب فى الجاهلية قد اعتادوا الإيلاء
    طيب ما سبب قيامهم بالإيلاء ؟ وما موقف الإسلام من عادة الإيلاء ؟

    نقرأ معا من تفسير ( التحرير و التنوير ) لفضيلة الشيخ محمد الطاهر ابن عاشور :

    اقتباس
    وعن سعيد بن المسيب : كان الرجل في الجاهلية لا يريد المرأة ، ولا يحب أن يطلقها ، لئلا يتزوجها غيره ، فكان يحلف ألا يقربها مضارة للمرأة أي ويقسم على ذلك لكيلا يعود إليها إذا حصل له شيء من الندم . قال : ثم كان أهل الإسلام يفعلون ذلك ، فأزال الله ذلك ، وأمهل للزوج مدة حتى يتروى فكان هذا الحكم من أهم المقاصد في أحكام الأيمان
    يعنى الرجل فى الجاهلية تزوج زوجة
    و لكنه وجد نفسه لا يريدها و فى نفس الوقت لا يحب أن يطلقها
    فيقسم ألا يقربها أبدا و فى نفس الوقت لا يطلقها فيتزوجها غيره
    و كان المسلمون فى أول الإسلام ربما فعلوا ما اعتاده أهل الجاهلية

    فجاء الشرع الإسلامى و أبطل الإيلاء
    فإن أقسم الرجل ألا يقرب زوجته
    فله أربعة أشهر فحسب
    يتروى و يفكر فيها
    فإن رجع إلى زوجته فى خلال الأربعة أشهر فهى زوجته
    و إن تركها أكثر من أربعة أشهر و لم يطلقها فلزوجة مطالبة الزوج بأن يقربها أو يطلقها و إن رفض أن يرجع إليه فيجبره الحاكم على طلاقها

    جاء فى تفسير الإمام ابن كثير لسورة البقرة آية 226 :

    226} لِلَّذِينَ يُؤْلُونَ مِنْ نِسَائِهِمْ تَرَبُّصُ أَرْبَعَةِ أَشْهُرٍ فَإِنْ فَاءُوا فَإِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ
    فَأَمَّا إِنْ زَادَتْ الْمُدَّة عَلَى أَرْبَعَة أَشْهُر فَلِلزَّوْجَةِ مُطَالَبَة الزَّوْج عِنْد اِنْقِضَاء أَرْبَعَة أَشْهُر إِمَّا أَنْ يَفِيء أَيْ يُجَامِع وَإِمَّا أَنْ يُطَلِّق فَيُجْبِرهُ الْحَاكِم عَلَى هَذَا وَهَذَا لِئَلَّا يَضُرّ بِهَا

    و يتوجب عليه عند طلاقها أن يدفع لها حقوقها المادية ( المؤخر و المتعة ) و هو مطالب بالإنفاق عليها فى فترة العدة و إن كانت حبلي فينفق عليها حتى تضع حملها و إن أرضعت أولاده فعليه أن يدفع لها أجرة الرضاع و هو مطالب أيضا بالإنفاق على أبنائه منها

    جميل ... يتبقى سؤالان

    السؤال الأول :
    هل الإيلاء حلال أم حرام ؟
    هل يحل للرجل فى أى وقت ألا يقرب امرأته و بدون أى مبرر لمدة أربعة أشهر أم لا ؟

    نقرأ مرة أخرى من تفسير ( التحرير و التنوير )

    اقتباس
    وقوله فإن الله غفور رحيم دليل الجواب ، أي فحنثهم في يمين الإيلاء ، مغفور لهم ; لأن الله غفور رحيم . وفيه إيذان بأن الإيلاء حرام ، لأن شأن إيلائهم ، الوارد فيه القرآن ، قصد الإضرار بالمرأة . وقد يكون الإيلاء مباحا إذا لم يقصد به الإضرار ، ولم تطل مدته : كالذي يكون لقصد التأديب ، أو لقصد آخر معتبر شرعا ، غير قصد الإضرار المذموم شرعا . وقد آلى النبيء صلى الله عليه وسلم من نسائه شهرا ، قيل : لمرض كان برجله ، وقيل : لأجل تأديبهن ; لأنهن قد لقين من سعة حلمه ورفقه ما حدا ببعضهم إلى الإفراط في الإدلال ، وحمل البقية على الاقتداء بالأخريات ، أو على استحسان ذلك . والله ورسوله أعلم ببواطن الأمور .

    وأما جواز الإيلاء للمصلحة : كالخوف على الولد من الغيل ، وكالحمية من بعض الأمراض في الرجل والمرأة ، فإباحته حاصلة من أدلة المصلحة ونفي المضرة ، وإنما يحصل ذلك بالحلف عند بعض الناس ، لما فيهم من ضعف العزم ، واتهام أنفسهم بالفلتة في الأمر ، إن لم يقيدوها بالحلف .
    يعنى الإيلاء المقصود به الإساءة للمرأة بدون سبب حرام
    و لا يباح الإيلاء إلا بشرطين :
    الأول : أن يكون بقصد التأديب و ليس ظلما
    الثانى : ألا تطول مدته فتتجاوز أربعة أشهر

    و الدليل من كتاب الله تعالى على أن هجر النساء بلا سبب حرام هو قوله تعالى :

    الرّجَالُ قَوّامُونَ عَلَى النّسَآءِ بِمَا فَضّلَ اللّهُ بَعْضَهُمْ عَلَىَ بَعْضٍ وَبِمَآ أَنْفَقُواْ مِنْ أَمْوَالِهِمْ فَالصّالِحَاتُ قَانِتَاتٌ حَافِظَاتٌ لّلْغَيْبِ بِمَا حَفِظَ اللّهُ وَاللاّتِي تَخَافُونَ نُشُوزَهُنّ فَعِظُوهُنّ وَاهْجُرُوهُنّ فِي الْمَضَاجِعِ وَاضْرِبُوهُنّ فَإِنْ أَطَعْنَكُمْ فَلاَ تَبْغُواْ عَلَيْهِنّ سَبِيلاً إِنّ اللّهَ كَانَ عَلِيّاً كَبِيراً ( النساء 34 )

    أى أن الهجر فى المضجع و الضرب ( بشرط ألا يكون غير مبرح و لا يكون على الوجه ) لا يحل إلا إن كانت الزوجة ناشز
    أما إن كانت الزوجة تحفظ حق زوجها و تطيعه فلا يحل له لا أن يهجرها و لا أن يضربها
    نقرأ من تفسير الإمام ابن كثير :

    اقتباس
    وقوله تعالى: {فإن أطعنكم فلا تبغوا عليهن سبيلاً} أي إذا أطاعت المرأة زوجها في جميع ما يريده منها مما أباحه الله له منها, فلا سبيل له عليها بعد ذلك, وليس له ضربها ولا هجرانها. وقوله {إن الله كان علياً كبيراً} تهديد للرجال إذا بغوا على النساء من غير سبب, فإن الله العلي الكبير وليهن, وهو ينتقم ممن ظلمهن وبغى عليهن.
    يعنى الرجل لا يحل له أن يهجر زوجته إلا إن كانت ناشزا بهدف التأديب
    و من تسول له نفسه أن يظلم زوجته فالله العلى الكبير هو وليهن و ينتقم ممن ظلمهن و بغى عليهن

    السؤال الثانى :

    ما دام الإيلاء بلا سبب حرام فلم يعطى الرجل فرصة أربعة أشهر قبل أن يجبر على طلاق زوجته ؟

    السبب هو الحفاظ على البيوت
    و الحفاظ على الحياة الزوجية
    و الحفاظ على مصلحة الزوجة و الأبناء
    ففى الأربعة أشهر يكون الرجل قد راجع نفسه و حدد هل هو يريد الاستمرار مع زوجته أم أنه سيطلقها ؟
    و تكون هى أيضا قد قررت هل تريد الاستمرار مع زوجها أم تريد الانفصال ؟
    و إن كان زوجها ظالما لها فلها فى خلال الأربعة أشهر أن تعظه
    و لها أن تبعث إلى حكم من أهله و حكم من أهلها
    و لكن إن استمر الرجل فى هجر زوجته أربعة أشهر فلها أن تطالبه بطلاقها و يجبره الحاكم على طلاقها و كما قلنا دفع المتعة و المؤخر لها و الانفاق عليها فى فترة العدة و الانفاق على أولاده بعد العدة

    اقتباس
    والشي الاخر كيف يكون هجر الزوج لزوجته لمده اربعه اشهر في تكريم للمراه
    تكريم المرأة هو أن الرجال كانوا فى الجاهلية يقسمون على هجر نسائهم و فى نفس الوقت لا يطلقونهم فتصبح المرأة معلقة
    فجاء الإسلام فحرم ظلم المرأة بتلك الطريقة
    و حدد أربعة أشهر لمن يهجر زوجته
    فإن استمر فى هجرها أكثر من أربعة أشهر فللزوجة أن تطلب الطلاق و يجبر الحاكم الزوج على طلاقها و يترتب على الطلاق كل الحقوق المادية للمرأة

    اقتباس
    ماذا عن مشاعر المراه في هذه الحاله وماذا لو رغبت في زوجها اليس هذا ظلم لها
    قد يكون الرجل ظالما لزوجه عندما يهجرها بلا سبب
    و حفاظا على البيت و حتى لا تتسرع الزوجة فى طلب الطلاق أمهل الإسلام الرجل أربعة أشهر
    و حفاظا على حق الزوجة و حتى لا يهجرها الرجل للأبد فلو هجرها الرجل أكثر من أربعة أشهر فلها أن تطلب الطلاق و يجبر الحاكم زوجها على طلاقها و أداء حقوقها المادية فى حالة الطلاق

    اقتباس
    ولماذا ليس من حقها ان تطالبه برجوع كما ذكرت الفتوى اليس لها مشاعر ايضا
    المقصود أنه ليس للزوجة أن تطلب الطلاق فى خلال الأربع شهور الأولى عندما يهجرها زوجها
    و الحكمة هنا هى الحفاظ على الزوجة و الأبناء و البيت
    لكن إن كان زوجها ظالما لها فى هجرها فلها بالطبع أن تعظه و لها أن ترسل إلى حكم من أهله و حكم من أهلها

    اقتباس
    عذرا انا لا اقصد الاساءه ابدا ولكن استغربت من هذا الحكم الذي يعطي للرجل الحق الامتناع عن زوجته اربعه اشهر غير مهتم لمشارعرها وليس لها الحق في مراجعته
    طبعا ده سوء فهم من حضرتك للحكم الشرعى
    فبنص القرآن الكريم ليس للرجل أن يهجر زوجته إلا أن تكون ناشزا

    نقرأ من تفسير الإمام ابن كثير :

    اقتباس
    وقوله تعالى: {فإن أطعنكم فلا تبغوا عليهن سبيلاً} أي إذا أطاعت المرأة زوجها في جميع ما يريده منها مما أباحه الله له منها, فلا سبيل له عليها بعد ذلك, وليس له ضربها ولا هجرانها. وقوله {إن الله كان علياً كبيراً} تهديد للرجال إذا بغوا على النساء من غير سبب, فإن الله العلي الكبير وليهن, وهو ينتقم ممن ظلمهن وبغى عليهن.
    يعنى الرجل لا يحل له أن يهجر زوجته إلا إن كانت ناشزا بهدف التأديب
    و من تسول له نفسه أن يظلم زوجته فالله العلى الكبير هو وليهن و ينتقم ممن ظلمهن و بغى عليهن

    لكن إن حدث و هجر الرجل زوجته فلها بعد أربعة أشهر أن تطلب الطلاق و يجبره الحاكم على طلاقها و أداء حقوقها المادية

    اقتباس
    اتمنى ان افهم موضوع الايلاء جيدا حتى لايلتبس علي الامر
    أتمنى أن يكون قد زال الالتباس
    و طبعا آية الإيلاء من عظمة التشريع الإسلامى و تقديمه للحلول لكل المشاكل
    لكن لنفترض أن هناك زوجة مسيحية أقسم زوجها أن يهجرها للأبد
    و هجرها ليس لأربعة أشهر بل لأربع سنوات
    فهل لها أن تطلب الطلاق ؟
    التعديل الأخير تم بواسطة 3abd Arahman ; 12-03-2012 الساعة 10:31 PM
    ( يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة )
    ثم وصف تعالى ذكره نفسه بأنه المتوحد بخلق جميع الأنام من شخص واحد ، معرفا عباده كيف كان مبتدأ إنشائه ذلك من النفس الواحدة ، ومنبههم بذلك على أن جميعهم بنو رجل واحد وأم واحدة وأن بعضهم من بعض ، وأن حق بعضهم على بعض واجب وجوب حق الأخ على أخيه ، لاجتماعهم في النسب إلى أب واحد وأم واحدة وأن الذي يلزمهم من رعاية بعضهم حق بعض ، وإن بعد التلاقي في النسب إلى الأب الجامع بينهم ، مثل الذي يلزمهم من ذلك في النسب الأدنى وعاطفا بذلك بعضهم على بعض ، ليتناصفوا ولا يتظالموا ، وليبذل القوي من نفسه للضعيف حقه بالمعروف على ما ألزمه الله له (تفسير الطبرى)

  4. #14
    الصورة الرمزية أسد الإسلام
    أسد الإسلام غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    6,434
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر

    افتراضي

    تم حظرك يا كاتب الموضوع!

    فالموضوع واضح وضوح الشمس ويشرح نفسه كما يرى المتابع وتكرار التسجل بعضويات مختلفة (هنـا) بغرض تكرار الموضوع مع ترديد طلب إجابة طلب توضيح طلب شرح طلب إعادة الخ! وشغلنا بهذا الإسلوب المقيت لا يليق ولا يفيد ويكفيك عضوية واحدة قد سمحنا لك بها!

    تحياتي
    التعديل الأخير تم بواسطة أسد الإسلام ; 12-03-2012 الساعة 11:45 PM
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    الحمد لله على نعمة الإسلام

  5. #15
    الصورة الرمزية النصر بالتحقق
    النصر بالتحقق غير متواجد حالياً عضو مراقب
    تاريخ التسجيل
    Mar 2011
    المشاركات
    111
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    26-06-2016
    على الساعة
    01:52 PM

    افتراضي

    و أيضا فى نفس المقال المذكور بالمشاركة السابقة تجدوا الدليل على عدم جواز وطء الزوجة بالإكراه و العنف بعكس بعض الفتاوى الخاطئة

  6. #16
    الصورة الرمزية عائشـة
    عائشـة غير متواجد حالياً عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    May 2012
    المشاركات
    3
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    15-05-2012
    على الساعة
    01:41 PM

    افتراضي

    شكرا وبارك الله فيكم

صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 1 2

لدي سوال بخصوص ضرب الزوجة, الإيلاء, الحرة والأمة ارجو الرد

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. أرجو منكم الرد على شبهة الحجاب ، بين الحرة والعبدة
    بواسطة محمد مسلم 2010 في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 17-06-2014, 01:11 PM
  2. لدي سوال بخصوص ضرب الزوجة, الإيلاء, الحرة والأمة ارجو الرد
    بواسطة مصريه مسلمه في المنتدى شبهات حول السيرة والأحاديث والسنة
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 12-03-2012, 04:27 PM
  3. ارجو المساعدة يا رجالة(بخصوص وصلات الفيديو للشيخ ديدات)
    بواسطة abd elaziz في المنتدى منتدى الشكاوى والإقتراحات
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 02-04-2008, 02:59 AM
  4. سوال واريد الرد السريع
    بواسطة ابو سلمان في المنتدى منتدى غرف البال توك
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 01-02-2008, 11:33 PM
  5. عندي سوال للمسيحيين ارجو الاجابه
    بواسطة النصر أت في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 10-08-2007, 01:52 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

لدي سوال بخصوص ضرب الزوجة, الإيلاء, الحرة والأمة ارجو الرد

لدي سوال بخصوص ضرب الزوجة, الإيلاء, الحرة والأمة ارجو الرد