سجود الشمس بين العقل والنقل

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

سجود الشمس بين العقل والنقل

صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 12

الموضوع: سجود الشمس بين العقل والنقل

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    222
    آخر نشاط
    28-01-2016
    على الساعة
    06:50 PM

    افتراضي سجود الشمس بين العقل والنقل

    ان الحمد لله نحمده ونستعينه ونستهديه ونستغفره ونعوذ بالله العلى العظيم من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلن تجد له وليا مرشدا واقرواذعن واشهد أن لا اله الا الله واحد أحد فرد صمد لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا احد وأشهد أن محمدا عبده ورسوله صفيه من خلقه وحبيبه بلغ الرسالة وأدى الأمانة ونصح الأمة وكشف الله جل وعلا به الغمة وجاهد فى الله جل وعلا حق جهاده حتى أتاه اليقين صلى الله عليه واله وسلم.
    العلاقة بين العقل والنقل فى الاسلام وهى باب مهم من ابواب العقيدة الاسلامية فالمسلم يصدق بخبر الله تبارك وتعالى فى الكتاب والسنة الذى صح انه وحى وان كان الادراك لا يصوره او حتى يتبدى له غير خبر النقل وهذا الموضوع البسيط حول شبهة تكرر الحوار حولها ولكن لا مانع من قراءة جديدة للحديث الشريف.
    للأسف فان أصحاب البيوت الزجاجية بل الورقية يهاجمون الأسلام!
    المعتقد الوحيد الذى حرر الروح والعقل معا فلا تجد مُعتقدا غيره يغذى الروح بالأيمان ويُشبع العقل بعشرات الأيات التى تدعو للعلم والتدبر.المهم ان اعداء هذا الدين مصابون بالعصبية فهم كانوا يتوهمون أشياء وحينما واجهوا القرأن الكريم والسنة المطهرة صُعقوا أمام الأعجاز العلمى فلم يجدوا الا التشكيك فى عالم الغيب.وحديث سجود الشمس جزء منه من الغيبيات ولكن ظهرت على الشبكة عدة أعتراضات من أهل الباطل أعداء الحق نناقشها هنا بأذن الله تبارك وتعالى. ولكن أولا نقدم الحديث الشريف ونوضح بعض الأعتراضات
    1- الروايات الصحيحة فى حديث سجود الشمس.
    2- ملاحظات حول الحديث الشريف.
    3- الاعتراضات حول الحديث الشريف
    4- الاعجاز العلمى فى القرأن والسنة حول الشمس

  2. #2
    الصورة الرمزية 3abd Arahman
    3abd Arahman غير متواجد حالياً عبد فقير يرجو عفو الله
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    7,221
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    08-12-2017
    على الساعة
    02:31 PM

    افتراضي

    ننتظر ما لديك أخى الكريم

    موضوع مشابه
    من الشبهة للإعجاز(سجود الشمس تحت العرش )
    ( يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة )
    ثم وصف تعالى ذكره نفسه بأنه المتوحد بخلق جميع الأنام من شخص واحد ، معرفا عباده كيف كان مبتدأ إنشائه ذلك من النفس الواحدة ، ومنبههم بذلك على أن جميعهم بنو رجل واحد وأم واحدة وأن بعضهم من بعض ، وأن حق بعضهم على بعض واجب وجوب حق الأخ على أخيه ، لاجتماعهم في النسب إلى أب واحد وأم واحدة وأن الذي يلزمهم من رعاية بعضهم حق بعض ، وإن بعد التلاقي في النسب إلى الأب الجامع بينهم ، مثل الذي يلزمهم من ذلك في النسب الأدنى وعاطفا بذلك بعضهم على بعض ، ليتناصفوا ولا يتظالموا ، وليبذل القوي من نفسه للضعيف حقه بالمعروف على ما ألزمه الله له (تفسير الطبرى)

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    222
    آخر نشاط
    28-01-2016
    على الساعة
    06:50 PM

    افتراضي

    اولا روايات الحديث المختلفة
    ان المشكلة الأولى لمن أشتبه عليه فهم هذا الحديث أنه جاء بروايات مقتصرة
    ففسرها على مزاجه الشخصى ونسى أن هناك روايات طويلة للحديث توضح الحديث الشريف ولهذا جئت بروايات الحديث الأصح ونُعقب عليها بأذن الله جل وعلى ثم نرد أوجه الأعتراضات.

    اقتباس:
    اقتباس
    أن النبي صلى الله عليه وسلم قال يوما " أتدرون أين تذهب هذه الشمس ؟ " قالوا : الله ورسوله أعلم . قال " إن هذه الشمس تجري حتى تنتهي تحت العرش . فتخر ساجدة . فلا تزال كذلك حتى يقال لها : ارتفعي . ارجعي من حيث جئت . فتصبح طالعة من مطلعها . ثم تجري حتى تنتهي إلى مستقرها ذاك ، تحت العرش . فتخر ساجدة . ولا تزال كذلك حتى يقال لها : ارتفعي . ارجعي من حيث جئت فترجع . فتصبح طالعة من مطلعها . ثم تجري لا يستنكر الناس منها شيئا حتى تنتهي إلى مستقرها ذاك ، تحت العرش . فيقال لها : ارتفعي . أصبحي طالعة من مغربك . فتصبح طالعة من مغربها " . فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم " أتدرون متى ذاكم ؟ ذاك { حين لا ينفع نفسا إيمانها لم تكن آمنت من قبل أو كسبت في إيمانها خيرا } " [ 6 / الأنعام / آية 158 ] .
    الراوي: أبو ذر الغفاري المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 159خلاصة حكم المحدث: صحيح
    اقتباس:
    اقتباس
    قال النبي صلى الله عليه وسلم لأبي ذر حين غربت الشمس : ( تدري أين تذهب ) . قلت : الله ورسوله أعلم ، قال : ( فإنها تذهب حتى تسجد تحت العرش ، فتستأذن فيؤذن لها ، ويوشك أن تسجد فلا يقبل منها ، وتستأذن فلا يؤذن لها ، يقال لها : ارجعي من حيث جئت ، فتطلع من مغربها ، فذلك قوله تعالى : والشمس تجري لمستقر لها ذلك تقدير العزيز العليم ) .
    الراوي: أبو ذر الغفاري المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 3199
    خلاصة حكم المحدث: [صحيح]
    اقتباس:
    اقتباس
    كنت مع النبي صلى الله عليه وسلم في المسجد عند غروب الشمس ، فقال : ( يا أبا ذر ، أتدري أين تغرب الشمس ) . قلت : الله ورسوله أعلم ، قال : ( فإنها تذهب حتى تسجد تحت العرش ، فذلك قوله تعالى : { والشمس تجري لمستقر لها ذلك تقدير العزيز العليم } )
    الراوي: أبو ذر الغفاري المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 4802
    خلاصة حكم المحدث: [صحيح]
    اقتباس:

    اقتباس
    أتدرون أين تذهب هذه الشمس ؟ إن هذه تجري حتى تنتهي إلى مستقرها تحت العرش ، فتخر ساجدة ، فلا تزال كذلك حتى يقال لها : ارتفعي ، ارجعي من حيث جئت ، فترجع ، فتصبح طالعة من مطلعها ، ثم تجري ، حتى تنتهي إلى مستقرها تحت العرش ، فتخر ساجدة ، فلا تزال كذلك حتى يقال لها ارتفعي ، ارجعي من حيث جئت ، فترجع ، فتصبح طالعة من مطلعها ، ثم تجري ، لا يستنكر الناس منها شيئا ، حتى تنتهي إلى مستقرها ذاك تحت العرش ، فيقال لها : ارتفعي ، أصبحي طالعة من مغربك ، فتصبح طالعة من مغربها ، أتدرون متى ذاكم ؟ حين لا ينفع نفسا إيمانها لم تكن آمنت من قبل أو كسبت في إيمانها خيرا
    الراوي: أبو ذر الغفاري المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع - الصفحة أو الرقم: 84
    خلاصة حكم المحدث: صحيح
    ________________________________________


    اقتباس:
    اقتباس
    قال النبي صلى الله عليه وسلم لأبي ذر حين غربت الشمس : ( تدري أين تذهب ) . قلت : الله ورسوله أعلم ، قال : ( فإنها تذهب حتى تسجد تحت العرش ، فتستأذن فيؤذن لها ، ويوشك أن تسجد فلا يقبل منها ، وتستأذن فلا يؤذن لها ، يقال لها : ارجعي من حيث جئت ، فتطلع من مغربها ، فذلك قوله تعالى : والشمس تجري لمستقر لها ذلك تقدير العزيز العليم ) .
    الراوي: أبو ذر الغفاري المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 3199
    خلاصة حكم المحدث: [صحيح]
    ________________________________________


    اقتباس:
    اقتباس
    كنت مع النبي صلى الله عليه وسلم في المسجد عند غروب الشمس ، فقال : ( يا أبا ذر ، أتدري أين تغرب الشمس ) . قلت : الله ورسوله أعلم ، قال : ( فإنها تذهب حتى تسجد تحت العرش ، فذلك قوله تعالى : { والشمس تجري لمستقر لها ذلك تقدير العزيز العليم } )
    الراوي: أبو ذر الغفاري المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 4802
    خلاصة حكم المحدث: [صحيح]
    ________________________________________

    اقتباس:
    اقتباس
    كنا عند النبي صلى الله عليه وسلم في المسجد عند غروب الشمس ، قال : يا أبا ذر ! أتدري أين تغرب الشمس ، قلت : الله ورسوله أعلم ، قال : فإنها تذهب حتى تسجد تحت العرش عند ربها وتستأذن فيؤذن لها ، ويوشك أن تستأذن فلا يؤذن لها حتى تستشفع ، فإذا طال عليها قيل لها : اطلعي مكانك ، فذلك قوله تعالى : ? والشمس تجري لمستقر لها ذلك تقدير العزيز العليم ?
    الراوي: أبو ذر الغفاري المحدث: أبو نعيم - المصدر: حلية الأولياء - الصفحة أو الرقم: 4/240
    خلاصة حكم المحدث: صحيح متفق عليه [أي:بين العلماء] من حديث الأعمش

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    222
    آخر نشاط
    28-01-2016
    على الساعة
    06:50 PM

    افتراضي

    3-الاعتراضات حول الحديث الشريف
    الأعتراض الأول سجود الشمس ورد القرأن بنفسه عن هذه الشبهة
    هناك نوعين من المنكرين لحديث سجود الشمس
    الأول مُنكر للحدوث وهذا يحتاج أن يدرس أدلة وجود الله تبارك وتعالى وقدرة الله جل وعلا وأن يقرأ عن أعجاز القرأن الكريم لأن أنكار الصانع الأعظم رغم وجود الصناعة ووجود الادلة القطعية على صانعها هو قمة الكفر.
    النوع الثانى وهو من ينكر كيفية الحدوث أعتمادا على الحدود القاصرة للعقل والعلم
    وهذا من نناقشه هنا ولقد وضح القرأن الكريم تماما المراد بهذه المسألة
    أَلَمْ تَرَ أَنَّ اللَّهَ يَسْجُدُ لَهُ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَمَنْ فِي الْأَرْضِ وَالشَّمْسُ وَالْقَمَرُ وَالنُّجُومُ وَالْجِبَالُ وَالشَّجَرُ وَالدَّوَابُّ وَكَثِيرٌ مِنَ النَّاسِ ۖ وَكَثِيرٌ حَقَّ عَلَيْهِ الْعَذَابُ ۗ وَمَنْ يُهِنِ اللَّهُ فَمَا لَهُ مِنْ مُكْرِمٍ ۚ إِنَّ اللَّهَ يَفْعَلُ مَا يَشَاءُ ۩ (18)الحج
    وَالنَّجْمُ وَالشَّجَرُ يَسْجُدَانِ (6)الرحمن
    ان القرأن الكريم يخاطب كل منكر لكيفية السجود ويقول له ان الأشجار والدواب والجبال التى تراها أيها الأنسان ولا تستنكر من سلوكها شيئا ولا ترى سجودها هى تسجد لصانعها وخالقها عز وجل وكذلك الشمس تسجد كما يسجد الشجر ولا تدرى أيها الأنسان البسيط كيفية ذلك ولا تراه كما لا ترى سجود الشجر وما عليك الا أن تؤمن بالصانع الأعظم جل وعلاالذى ترك فى العالم المنظور دلائل قاطعة على وجوده وقدرته وترك فى قرأنه وسنه رسوله صلى الله عليه واله وسلم دلائل قطعية على صحة الأسلام وصحة أعتقاده وصواب أتباعه.
    الأعتراض الثانى دوران الشمس حول الأرض
    لفظة الحديث لا تقر بذلك على الأطلاق كما أن عدم الدوران حول الأرض هو المفهوم من ايحاء منطق الحديث لأنه يتحدث عن حركة الشمس بأتجاه مكان سجودها تحت العرش والقرأن الكريم أخبرنا أن الشمس لها مدار
    لَا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ ۚ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ (40)
    فلو فرضنا جدلا أن مُراد الحديث هو دوران الشمس حول الأرض .اذا الشمس تدور فى مدار كالقمر. ولكن الله سبحانه وتعالى يقول فى الحديث" ارجعي من حيث جئت" . ويستكمل الحبيب صلى الله عليه واله وسلم "فترجع فتصبح طالعة من مطلعها"
    اذن هذه حركة خطية لو فهمنا لفظة رجعت فى الحديث الشريف بمعنى الحركة فيكون المعنى أن الشمس عادت القهقرى الى موضعها الأول وهنا الحركةليست دائرية أو مدارية فاللفظ ارجعى من وليس أرجعى الى اذن هذا الفهم مستحيل وبالتالى لفظة الحديث تعنى الأمر بالطلوع على الأرض ولا علاقة لها بالحركة الشمسية التى نعرفهالأن الرجوع فى لغة العرب هو الأنصراف. وقد يكون للشمس حركات لا نراها بالنسبة للعرش كما أن لكوكب الأرض حركة دوران غير مباشر حول مركز المجرة مثلا فالحديث جزء كبير منه من الغيب- فلا تشهد ألفاظ الحديث بما تصوره البعض من دوران الشمس حول الأرض.وهذا الفهم له شاهد من القرأن الكريم
    إِنَّ رَبَّكُمُ اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَىٰ عَلَى الْعَرْشِ يُغْشِي اللَّيْلَ النَّهَارَ يَطْلُبُهُ حَثِيثًا وَالشَّمْسَ وَالْقَمَرَ وَالنُّجُومَ مُسَخَّرَاتٍ بِأَمْرِهِ ۗ أَلَا لَهُ الْخَلْقُ وَالْأَمْرُ ۗ تَبَارَكَ اللَّهُ رَبُّ الْعَالَمِينَ (54) الأعراف

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    222
    آخر نشاط
    28-01-2016
    على الساعة
    06:50 PM

    افتراضي

    الاعتراض الثالث غياب الشمس عن الأرض وسجودها تحت العرش
    لم يصرح الحديث بذلك وهناك أشارات كثيرة فى القرأن الكريم على اجتماع الليل والنهار معا فى أن واحد مما يلزم وجود الشمس و يبطل الشبهة
    إِنَّمَا مَثَلُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا كَمَاءٍ أَنْزَلْنَاهُ مِنَ السَّمَاءِ فَاخْتَلَطَ بِهِ نَبَاتُ الْأَرْضِ مِمَّا يَأْكُلُ النَّاسُ وَالْأَنْعَامُ حَتَّىٰ إِذَا أَخَذَتِ الْأَرْضُ زُخْرُفَهَا وَازَّيَّنَتْ وَظَنَّ أَهْلُهَا أَنَّهُمْ قَادِرُونَ عَلَيْهَا أَتَاهَا أَمْرُنَا لَيْلًا أَوْ نَهَارًا فَجَعَلْنَاهَا حَصِيدًا كَأَنْ لَمْ تَغْنَ بِالْأَمْسِ ۚ كَذَٰلِكَ نُفَصِّلُ الْآيَاتِ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ (24) يونس
    وَسَخَّرَ لَكُمُ الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ دَائِبَيْنِ ۖ وَسَخَّرَ لَكُمُ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ (33) ابراهيم
    يُقَلِّبُ اللَّهُ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ ۚ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَعِبْرَةً لِأُولِي الْأَبْصَارِ (44)النور
    وبالطبع يظهر أعتراض منطقى وهو كيف تسجد الشمس تحت العرش دون مغادرة أرتباطهابالأرض؟
    الرد ان الشمس موجودة بأستمرار تحت العرش وهذا ما نفهمه من حديث الكرسى

    ما السموات السبع في الكرسي إلا كحلقة ملقاة بأرض فلاة ، و فضل العرش على الكرسي كفضل تلك الفلاة على تلك الحلقة
    الراوي: أبو ذر الغفاري المحدث: الألباني - المصدر: السلسلة الصحيحة - الصفحة أو الرقم: 109
    خلاصة حكم المحدث: صحيح [لطرقه]
    اقتباس
    ما السموات السبع في الكرسي إلا كحلقة ملقاة بأرض فلاة ، و فضل العرش على الكرسي كفضل تلك الفلاة على تلك الحلقة
    الراوي: أبو ذر الغفاري المحدث: الألباني - المصدر: السلسلة الصحيحة - الصفحة أو الرقم: 109
    خلاصة حكم المحدث: صحيح [لطرقه]

    قال تبارك وتعالى
    اللَّهُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ ۚ لَا تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلَا نَوْمٌ ۚ لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ ۗ مَنْ ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إِلَّا بِإِذْنِهِ ۚ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ ۖ وَلَا يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِنْ عِلْمِهِ إِلَّا بِمَا شَاءَ ۚ وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ ۖ وَلَا يَئُودُهُ حِفْظُهُمَا ۚ وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ (255)
    فأذا كان هذا حال الكرسى فما بالك بالعرش!
    فطالما كل المخلوقات فى حيز العرش فهى تسجد تحته وهذا ما نفهمه من قول النبى عليه الصلاة والسلام"حتى تنتهي إلى مستقرها ذاك ، تحت العرش"
    كما أن النبى عليه الصلاة والسلام أشار الى عدم تعارض جريان الشمس مع تواجدها على الأرض بقوله"ثم تجري لا يستنكر الناس منها شيئا حتى تنتهي إلى مستقرها ذاك"
    والعلم الحديث هو الذى أوضح هذه النقطة حيث ان الشمس تجرى بالفعل أثناء اشراقهاعلى الأرض وغروبها أيضا فى نفس الوقت.

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    222
    آخر نشاط
    28-01-2016
    على الساعة
    06:50 PM

    افتراضي

    سؤال هام ماذا عن فهم السلف للحديث بأنه دوران للشمس حول الارض؟
    اضافة مهمة باذن الله جل وعلا فى مسألة نفى دوران الشمس حول الارض.
    هناك من السلف من فسروا الحديث فى اطار علومهم بأن الشمس تدور فى مدار حول الارض وطبعا ليس ذلك مثبتا فى كتاب ولا صحيح سنة ولا حتى موقوف على صحابى ولكن للاسف الشديد من علماء الاسلام ومن طلبة العلم الشرعى من يحسب اقوال ابن كثير والفخر الرازى وابن حجر رحمة الله تبارك وتعالى على الجميع فى اطار النقل ولا حول ولا قوة الا بالله تعالى.بل اننى لا اخفى اننى سمعت احد احب الشيوخ الى قلبى وهو من اسود السنة يقول بهذا الكلام.وطبعا رفض هذا الكلام ليس فقط صد للماديين والصليبيين عن الطعن فى دين الله تبارك وتعالى الحق. لا انما لان القرأن الكريم علمنا ان نتدبر فى الوحى لنستخرج الجديد فمثلا قول ابراهيم صلى الله عليه وسلم فى سورة الانعام
    فَلَمَّا رَأَى الشَّمْسَ بَازِغَةً قَالَ هَٰذَا رَبِّي هَٰذَا أَكْبَرُ ۖ فَلَمَّا أَفَلَتْ قَالَ يَا قَوْمِ إِنِّي بَرِيءٌ مِمَّا تُشْرِكُونَ (78)
    العلم الان هو الذى اكد لنا الضخامة الشديدة لابعاد الشمس بالنسبة للكواكب والقمر
    (بالمناسبة القرأن الكريم فرق بين الكوكب والنجم بينما لم يكن عرب الجزيرة يعرفون)
    اذن تجديد الفهم القائم على الدليل والمرتبط بعدم الزيغ او الانحراف عن معنى النص القرأنى او النبوى هو واجب على المسلم الذى يملك ادوات ذلك.
    نعود الى حديث سجود الشمس ولنقرء فى هدوء حركة الشمس حتى مستقرها فى نهاية العالم

    اقتباس:
    الشمس تجري حتى تنتهي تحت العرش. فتخر ساجدة . فلا تزال كذلك حتى يقال لها : ارتفعي . ارجعي من حيث جئت . فتصبح طالعة من مطلعها . ثم تجري حتى تنتهي إلى مستقرها ذاك ، تحت العرش . فتخر ساجدة . ولا تزال كذلك حتى يقال لها : ارتفعي . ارجعي من حيث جئت فترجع . فتصبح طالعة من مطلعها . ثم تجري لا يستنكر الناس منها شيئا حتى تنتهي إلى مستقرها ذاك ، تحت العرش . فيقال لها : ارتفعي . أصبحي طالعة من مغربك . فتصبح طالعة من مغربها
    سؤال منطقى هل رأى احد الشمس وهى تسجد؟لا
    هل رأى احد الشمس وهى ترتفع؟لا
    هل رأى احد الشمس وهى تستئذن؟لا
    فلماذا اذا يفترض البعض ان انه رأى الشمس وهى تجرى؟
    فان الربط بين جريان الشمس فى الحديث الشريف وبين دورانها فى فلك لا اراه صحيحا لان القرأن الكريم عندما تكلم عن دوران الشمس فى مدار استخدم لفظة السباحة بينما عندما تكلم عن حركة الشمس منذ خلقها الله تبارك وتعالى وحتى نهاية العالم استخدم لفظة الجريان كما هو فى الحديث الشريف .اذن حركة الشمس فى الحديث الشريف تختلف عما نراه لها لقول النبى صلى الله عليه واله وسلم" ثم تجري لا يستنكر الناس منها شيئا" فما هو الذى لا يستنكره الناس؟ اى من افعال الشمس الغيبية بما فيها الجريان اذا اسقاط السلف رحمة الله تبارك وتعالى عليهم للحديث على علومهم الدنيوية يوقع تناقض بين القرأن والسنة ويثبت عدم تناقض الحديث الشريف مع العلم والحقيقة ايضا اعتقد ان اسقاطنا للحديث على علومنا الدنيوية خطأ كبير فنعم نحن نعلم بجريان الشمس فى مدار ونعلم ان الشمس لها حركات متعددة ولكن حركة الشمس فى الحديث الشريف هى من الغيب وهذا واضح من كلام الحبيب صلى الله عليه واله وسلم
    اقتباس
    فإنها تذهب حتى تسجد تحت العرش ، فتستأذن فيؤذن لها ، ويوشك أن تسجد فلا يقبل منها ، وتستأذن فلا يؤذن لها ، يقال لها : ارجعي من حيث جئت ، فتطلع من مغربها ، فذلك قوله تعالى : والشمس تجري لمستقر لها ذلك تقدير العزيز العليم
    وقوله صلى الله عليه واله وسلم
    . "ثم تجري لا يستنكر الناس منها شيئا حتى تنتهي إلى مستقرها ذاك"

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    222
    آخر نشاط
    28-01-2016
    على الساعة
    06:50 PM

    افتراضي

    بعض الافاضل تحدث فى هذا الطريق للحديث
    اقتباس
    دخلت المسجد ورسول الله صلى الله عليه وسلم جالس ، فلما غربت الشمس قال : ( يا أبا ذر ، هل تدري أين تذهب هذه ) . قال : قلت : الله ورسوله أعلم ، قال : ( فإنها تذهب تستأذن في السجود فيؤذن لها ، وكأنها قد قيل لها : ارجعي من حيث جئت ، فتطلع من مغربها ، ثم قرأ : ذلك مستقر لها ) . في قراءة عبد الله .
    الراوي:أبو ذر الغفاري المحدث:البخاري - المصدر:صحيح البخاري- الصفحة أو الرقم:7424
    خلاصة حكم المحدث:[صحيح]
    قال هولاء الافاضل انه طالما استخدمت لفظة كأن فى هذا الطريق فيمكن تأويلها فى الطرق الاخرى للحديث والقول بأن الرجوع هو رجوع تشبيهى لا حقيقى للشمس من تحت العرش.
    وببساطة نقول لفظة كأن استخدمت فقط مع طلوع الشمس من مغربها اما رجوع الشمس من مستقر سجودها فهو حقيقى لا تأويلى اذ تسبقه احداث وتتوالى على اساسه احداث
    نجد فى الحديث على لسان النبى صلى الله عليه واله وسلم
    اقتباس

    فلا تزال كذلك حتى يقال لها : ارتفعي . ارجعي من حيث جئت . فتصبح طالعة من مطلعها . ثم تجري حتى تنتهي إلى مستقرها ذاك
    فطالما السجود حقيقى والاستئذان حقيقى فالارتفاع حقيقى والرجوع حقيقى مع الاحترام والتقدير لمن اجتهد رغم انهم اعلم منى ولكن الدليل هو المنهج

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    222
    آخر نشاط
    28-01-2016
    على الساعة
    06:50 PM

    افتراضي

    الأعتراض الأخير تناقض الحديث الشريف مع ظاهرة توازى الليل والنهار
    نقول بأذن الله جل وعلى ان الحديث من الغيب فلا يجوز السؤال ومع ذلك فهو لا يتناقض مع توازى الليل والنهار لأن الحديث الشريف أخبرنا بأن السجود يتم فى فترة الغروب عن المطلع ولم ينكر الحديث اضاءة الشمس فى مناطق أخرى وانما أنكر طلوعها فى مطلعها الذى كانت فيه(نصف الكرة الأرضى)قبل تمام السجود وأنتظار الأمر الألهى فألفاظ الحديث تتحدث عن مطلع ومغرب وهذا لا يناقض العلم ونضيف أخيرا بأن النبى صلى الله عليه وسلم كان يعلم بتوازى الليل والنهار من الوحى طبعا فقال صلى الله عليه واله وسلم :
    اقتباس

    إن الله زوى لي الأرض . فرأيت مشارقها ومغاربها . وإن أمتي سيبلغ ملكها ما زوى لي منها . وأعطيت الكنزين الأحمر والأبيض . وإني سألت ربي لأمتي أن لا يهلكها بسنة عامة . وأن لا يسلط عليهم عدوا من سوى أنفسهم . فيستبيح بيضتهم . وإن ربي قال : يا محمد ! إني إذا قضيت قضاء فإنه لا يرد . وإني أعطيتك لأمتك أن لا أهلكهم بسنة عامة . وأن لا أسلط عليهم عدوا من سوى أنفسهم . يستبيح بيضتهم . ولو اجتمع عليهم من بأقطارها - أو قال من بين أقطارها - حتى يكون بعضهم يهلك بعضا ، ويسبي بعضهم بعضا
    الراوي: ثوبان مولى رسول الله المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 2889
    خلاصة حكم المحدث: صحيح

    إن الله زوى لي الأرض . فرأيت مشارقها ومغاربها . وإن أمتي سيبلغ ملكها ما زوى لي منها . وأعطيت الكنزين الأحمر والأبيض . وإني سألت ربي لأمتي أن لا يهلكها بسنة عامة . وأن لا يسلط عليهم عدوا من سوى أنفسهم . فيستبيح بيضتهم . وإن ربي قال : يا محمد ! إني إذا قضيت قضاء فإنه لا يرد . وإني أعطيتك لأمتك أن لا أهلكهم بسنة عامة . وأن لا أسلط عليهم عدوا من سوى أنفسهم . يستبيح بيضتهم . ولو اجتمع عليهم من بأقطارها - أو قال من بين أقطارها - حتى يكون بعضهم يهلك بعضا ، ويسبي بعضهم بعضا
    الراوي: ثوبان مولى رسول الله المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 2889
    خلاصة حكم المحدث: صحيح
    وهناك عديد من الايات التى تؤكد توازى الليل والنهار وانهما فى مدار محدد ويتواجدان معاوهناك عديد من الايات التى تؤكد توازى الليل والنهار وانهما فى مدار محدد ويتواجدان معا.على سبيل المثال قول الله جل وعلا فى سورة الحج
    ذَٰلِكَ بِأَنَّ اللَّهَ يُولِجُ اللَّيْلَ فِي النَّهَارِ وَيُولِجُ النَّهَارَ فِي اللَّيْلِ وَأَنَّ اللَّهَ سَمِيعٌ بَصِيرٌ (61)
    والايات فى هذا الباب كثيرة

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    222
    آخر نشاط
    28-01-2016
    على الساعة
    06:50 PM

    افتراضي

    وبعد ذلك بأذن الله تبارك وتعالى نتحدث عن الأعجاز العلمى فى القرأن الكريم عن الشمس ونستشهد بأقوال باحثين غربيين فى مجال الأعجاز العلمى
    يقول الدكتور جارى ميللر فى كتابه القرأن المذهل –النسخة العربية-ص37

    وعلاوة على موضوع النحل تناول القرآن الشمس وكيفية حركتها في الفضاء. أيضا يستطيع الشخص تقديم تخمين حول هذا الخصوص. هناك خياران : إما ان الشمس تتحرك مثل حركة حجر يقذفه أحدهم،أو أنها تتحرك طوعا. والقرآن يذكر الاحتمال الثاني، أي انها تسير نتيجة لحركتها الخاصة .والقرآن يستعمل هنا كلمة (يسبحون) للتعبير عن حركة الشمس خلال الفضاء ( وهو الذي خلق الليل والنهار والشمس والقمر كل في فلك يسبحون )( الأنبياء /33)
    (لا الشمس ينبغي لها أن تدرك القمر ولا الليل سابق النهار وكل في فلك يسبحون) ( يس/40)
    ولكي نحيط القارئ بفهم شامل لاستعمال هذا الفعل في اللغة العربية نعطي المثال التالي : إذا كان هناك رجل في الماء وتم استعمال فعل (سبح) في وصف حركته فيعني أنه يتحرك في الماء سباحة ، أي يتحرك ببذل جهوده وليس من قبل قوة أخرى مطبقة عليه. وهكذا عندما يستعمل فعل (سبح) في وصف حركة الشمس خلال الفضاء فلا يعني هذا أن الشمس تطير في الفضاء دون سيطرة نتيجة لقذفها أو ما شابه. إنه يعني ببساطة بأن الشمس تدور في أثناء حركتها وسفرها. والآن هذا هو ما يؤكده القرآن. ولكن أكان هذا شيئا سهلا اكتشافه؟ أيستطيع أي شخص عادي أن يخبرك بأن الشمس تدور في أثناء حركتها ؟ في العصور الحديثة فقط أصبح في الإمكان تصوير الشمس بواسطة الأجهزة والنظر إلى الشمس دون خوف الإصابة بالعمى.ومن خلال هذه العملية اكتشف أنه لا توجد كلف ثلاثة فقط في الشمس بل إن هذه الكلف تتحرك كل 25 يوما. وهذه الحركة أشارت إلى أن الشمس تدور حول محورها وأثبتتها بشكل حاسم، تماما مثلما صرح القرآن بذلك قبل 1400سنة، أي أن الشمس تدور حول نفسها في اثناء رحلتها في الفضاء.

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    222
    آخر نشاط
    28-01-2016
    على الساعة
    06:50 PM

    افتراضي

    بالطبع هناك أخرين تحدثوا عن أعجاز القرأن الكريم فى وصف حركة الشمس وأسبقية القرأن الكريم فى تقرير وجود مستقر للشمس ولكن أترككم مع هذه المقالة

    بقلم الداعية عبد الدائم الكحيل
    تحدث القرآن الكريم قبل 1400 سنة عن حقيقة لم يتوصل إليها العلماء إلا منذ عدة سنوات فقط، ألا وهي مستقر الشمس، لنقرأ...
    الشمس في أرقام
    تبعد الشمس عن الأرض بحدود 150 مليون كيلو متر، وبما أن الضوء يسير بسرعة تصل إلى 300 ألف كيلو متر في الثانية، فإن ضوء الشمس حتى يصل إلى الأرض يحتاج إلى مدة مقدارها 8.31 دقيقة.
    وتتوضع الشمس في مجرة درب التبانة (وهي المجرة التي ننتمي إليها) على مسافة 27 ألف سنة ضوئية من مركزها. ويبلغ حجم الشمس مليون وثلاث مئة ألف مرة حجم الأرض، أو 1.4 بليون بليون كيلو متر مكعب. أما وزنها فيبلغ 333 ألف مرة وزن الأرض. أما درجة الحرارة على سطحها فتبلغ 6000 درجة مئوية، وفي مركزها تزيد الحرارة على 13 مليون درجة مئوية. وتتركب الشمس من غازي الهيدروجين والهليوم بنسبة أكثر من 98 بالمئة، والباقي عبارة عن أكسجين وحديد وكربون وغير ذلك من العناصر.
    مع العلم أن السنة الضوئية هي وحدة قياس فلكية تستخدم لقياس المسافات (وليس الزمن)، وهي المسافة التي يحتاج الضوء ليقطعها مدة سنة كاملة، وتساوي: 9.5 مليون مليون كيلو متر تقريباً.
    تمتلك الشمس أكثر من 99.9 بالمئة من كتلة المجموعة الشمسية، ويتمدد غلافها الجوي بسرعة تفوق سرعة الصوت مسبباً جريان تيار كبير من الشحنات والتي تسير بسرعة تصل إلى أكثر من مليون ونصف كيلو متر في الساعة. وتدور الشمس حول نفسها بسرعة تصل إلى 7174 كيلو متر في الساعة عند خط الاستواء الخاص بها.
    الحركة المعقدة للشمس
    لقد كان الاعتقاد السائد لقرون طويلة أن الأرض ثابتة وأن الشمس تدور حولها، ثم تغير هذا الاعتقاد مع النهضة العلمية الحديثة منذ القرن السابع عشر لينظر العلماء وقتها إلى الشمس على أنها ثابتة وأن الكواكب تدور حولها.
    ولكن وبعد اكتشاف المجرات وبعد الدراسات الدقيقة التي أجريت على الشمس تبين أن الأمر ليس بهذه البساطة. فالشمس تسير وتتحرك وليست ثابتة. وقد كان يظن في البداية أن للشمس حركة واحدة هي حركة دورانية حول مركز المجرة، ولكن تبين فيما بعد أن الشمس تتحرك باتجاه مركز المجرة أيضاً.
    تبين أيضاً أن الشمس تتحرك حركة دورانية وتتذبذب يميناً وشمالاً، مثل إنسان يجري فتجده يميل يميناً ويساراً، ولذلك فهي ترسم مساراً متعرجاً في الفضاء. إن الشمس تسبح حول فلك محدد في المجرة وتستغرق دورتها 226 مليون سنة، وتسمى هذه المدة بالسنة المجرية galactic yearوهي تجري بسرعة 217 كيلو متر في الثانية
    . وتندفع الشمس مع النجوم المجاورة لها بنفس السرعة تقريباً ولكن هنالك اختلاف نسبي بحدود 20 كيلو متر في الثانية بين الشمس وبين النجوم المحيطة بها.
    هنالك حركة للشمس لاحظها العلماء حديثاً، وهي حركتها مع المجرة التي تتوضع فيها. فالعلماء يعتقدون بأن مجرة درب التبانة "أو مجرتنا"، تسير بسرعة 600 كيلو متر في الثانية، وتجرف معها جميع النجوم ومنها شمسنا.
    لقد ظل الناس ينظرون إلى الشمس على أنها مصدر للحرارة فحسب، وأنها تطلع من الشرق وتغرب من الغرب، ولكن تبين حديثاً أن الشمس تسلك طرقاً شديدة التعقيد، وتجري وتتحرك بسرعة أكثر من 200 كيلو متر في الثانية.
    مستقر الشمس
    لقد بدأ اهتمام علماء الفضاء بدراسة حركة الشمس بهدف إطلاق مركبات فضائية خارج المجموعة الشمسية لاستكشاف الفضاء ما بعد المجموعة الشمسية. وقد أطلقوا لهذا الهدف مركبتي فضاء "فوياجر1، وفوياجر2".
    وعند دراسة المسار الذي يجب أن تسلكه المراكب الفضائية للخروج خارج النظام الشمسي تبين أن الأمر ليس بالسهولة التي كانت تظن من قبل. فالشمس تجري بحركة شديدة التعقيد لا تزال مجهولة التفاصيل حتى الآن. ولكن هنالك حركات أساسية للشمس ومحصلة هذه الحركات أن الشمس تسير باتجاه محدد لتستقر فيه، ثم تكرر دورتها من جديد، وقد وجد العلماء أن أفضل تسمية لاتجاه الشمس في حركتها هو "مستقر الشمس". يدرس العلماء اليوم الحركة المعقدة للشمس وحركة الريح الشمسية وحركة الغاز الذي بين النجوم، وذلك بهدف الإطلاق الناجح لمركبات الفضاء .
    إذن المجرة التي ينتمي كوكبنا إليها تجري بسرعة هائلة، وتجرف معها كل النجوم والكواكب ومن ضمنها المجموعة الشمسية، ويجري كل نجم من نجوم المجرة بسرعة تختلف حسب بعده عن مركز المجرة.
    ويحاول العلماء اليوم قياس "مستقر الشمس" بدقة ولكن هنالك العديد من الآراء والطرق تبعاً لمجموعة النجوم التي سيتم القياس بالنسبة لها. فكما نعلم عندما نخرج في الفضاء ونريد تحديد سرعة الشمس واتجاه جريانها فإن علينا أن نوجد نقطة نقيس بالنسبة إليها، لأن جميع المجرات والكواكب والأجسام والغبار الكوني والطاقة الكونية جميعها تسبح وتدور في أفلاك ومدارات محددة.
    صورة لمجرة درب التبانة التي تنتمي إليها شمسنا، ويوجد في هذه المجرة أكثر من مئة ألف مليون "شمس" مثل شمسنا جميعها تتحرك وتجري بسرعات مذهلة وتدور بحركات معقدة حول مركز المجرة. المصدر www.nasa.gov
    القرآن يتحدث عن مستقر الشمس
    1- يقول تبارك وتعالى متحدثاً عن حقيقة علمية لم يكن لأحد علم بها وقت نزول القرآن: (وَالشَّمْسُ تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍّ لَهَا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ)[يس: 38]. ففي هذه الآية العظيمة نحن أمام كلمة جديدة وهي "مستقر الشمس"، هذه العبارة لم يفهمها أحد زمن نزول القرآن، ولكننا اليوم نجد العلماء يتحدثون عن حقيقة كونية جديدة وهي ما أطلقوا عليه اسم solar apex.
    ولو سألنا علماء وكالة الفضاء الأمريكية nasaعن مستقر الشمس، فإنهم يقدمون تعريفاً وهو بالحرف الواحد
    :
    The solar apex is the direction toward which the Sun and the solar system are moving.
    إن مستقر الشمس هو الاتجاه الذي تجري الشمس والمجموعة الشمسية نحوه.
    إن هذا التعريف يتطابق تماماً مع التعريف القرآني للكلمة، فالقرآن يقول: (وَالشَّمْسُ تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍّ لَهَا)، والعلماءيقولون: إن الشمس تجري باتجاه نقطة محددة هي مستقر الشمس. وفي ذلك سبق علمي للقرآن حيث تحدث عن جريان الشمس، وتحدث عن مستقر للشمس.
    إن الوصف القرآني دقيق جداً من الناحية العلمية للشمس في حركتها، فهي تجري جرياناً باتجاه نقطة محددة سماها القرآن (المستقر) وجاء العلماء في القرن الحادي والعشرين ليطلقوا التسمية ذاتها، فهل هنالك أبلغ من هذه المعجزة القرآنية؟
    2- هنالك إعجاز آخر في الآية الكريمة وهو أن الله تعالى لم يقل: والشمس تسير، أو تتحرك، أو تمشي، بل قال: (وَالشَّمْسُ تَجْرِي)، وهذا يدل على وجود سرعة كبيرة للشمس، ووجود حركة اهتزازية وليست مستقيمة أو دائرية، ولذلك فإن كلمة (تجري) هي الأدق لوصف الحركة الفعلية للشمس.
    3- ولو تأملنا قوله تعالى في الآية التالية:(لَا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ)[يس: 40]. ندرك أن هذه الآية قد تحدثت عن حقيقة علمية وهي أن جميع الأجسام في الكون تسبح في فلك محدد، وفي هذه الآية الكريمة إشارة إلى الأفلاك المختلفة للأجسام الكونية مثل الشمس والقمر، فلا يمكن أن يلتقي هذا الفلك مع ذاك، وهذه حقيقة لم يتعرف إليها الإنسان إلا مؤخراً.
    4- ويقول العلماء اليوم إن جريان الشمس لن يستمر للأبد، بل هنالك أدلة قوية على وجود نهاية وأجل محدد تنتهي عنده حياة الشمس، والعجيب أن القرآن قد تحدث عن هذه الحقيقة العلمية قبل ذلك بقرون طويلة. يقول تعالى: (وَسَخَّرَ الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ كُلٌّ يَجْرِي إِلَى أَجَلٍ مُسَمًّى)[لقمان: 29]. فقد وضع القرآن نهاية لجريان الشمس والقمر في قوله تعالى (إِلَى أَجَلٍ مُسَمًّى)، أي إلى مدة محددة، وهذا ما يتحدث عنه علماء اليوم.
    فسبحان الذي أحكم آياته وأخبرنا فيها عن حقائق لم يكن لأحد من البشر علم بها من قبل، إنه بحق كتاب الحقائق والأسرار والعجائب، إنها آيات عظيمة نتعرف إليها لندرك أن الله هو من خلق الشمس وهو من نظَّم الكون وهو من أنزل القرآن وقال فيه: (وَقُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ سَيُرِيكُمْ آَيَاتِهِ فَتَعْرِفُونَهَا وَمَا رَبُّكَ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ)[النمل: 93].المصدر
    http://kaheel7.com/pdetails.php?id=362&ft=2

صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة

سجود الشمس بين العقل والنقل

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. حوار حول موضوع سجود الشمس تحت العرش من الشبهة للإعجاز
    بواسطة عبد الله ابن عبد الرحمن في المنتدى الإعجاز العلمي فى القرأن الكريم والسنة النبوية
    مشاركات: 137
    آخر مشاركة: 25-05-2014, 12:10 PM
  2. درء تعارض العقل والنقل - عربي
    بواسطة فريد عبد العليم في المنتدى المنتدى الإسلامي العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 07-02-2010, 02:00 AM
  3. من الشبهة للإعجاز(سجود الشمس تحت العرش )
    بواسطة 3abd Arahman في المنتدى الإعجاز العلمي فى القرأن الكريم والسنة النبوية
    مشاركات: 77
    آخر مشاركة: 18-01-2010, 06:21 PM
  4. شبهة سجود الشمس تحت عرش الرحمن
    بواسطة المهتدي بالله في المنتدى شبهات حول السيرة والأحاديث والسنة
    مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 17-11-2009, 06:45 PM
  5. سجود الشمس تحت العرش
    بواسطة شهاب الحق في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 11-08-2008, 03:08 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

سجود الشمس بين العقل والنقل

سجود الشمس بين العقل والنقل