اين نصيب التوراة و الانجيل الدي كان بيد أهل الكتاب

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

اين نصيب التوراة و الانجيل الدي كان بيد أهل الكتاب

صفحة 3 من 3 الأولىالأولى ... 2 3
النتائج 21 إلى 22 من 22

الموضوع: اين نصيب التوراة و الانجيل الدي كان بيد أهل الكتاب

  1. #21
    الصورة الرمزية ismael-y
    ismael-y غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    3,801
    آخر نشاط
    22-12-2012
    على الساعة
    06:56 PM

    افتراضي

    ص17
    امتناع قريش عن هدم الأساس وسببه : قال ابن إسحاق : فحدثني بعض من يروي الحديثَ : أن رجلا من قريش، ممن كان يهدمها، أدخل عتلة بين حَجرين منها ليقلعَ بها أحدَهما، فلما تحرك الحجرُ تنقَّضت مكةُ بأسْرِها، فانتهوا عن ذلك الأساس .
    الكتاب الذي وُجد في الركن : قال ابن إسحاق : وحُدثت أن قريشاً وجدوا في الركن كتاباً بالسريانية، فلم يدروا ما هو، حتى قرأه لهم رجلٌ من يهودَ، فإذا هو: " أنا اللّهُ ذو بكةَ، خلقتها يومَ خلقتُ السمواتِ والأرضَ ، وصورتُ الشمسَ والقمرَ، وحففتها ملاكٍ حُنفاء، لا تزول حتى يزولَ أخشباها، مُبَارك لأهلها في الماءِ و اللبن
    ص18
    الكتاب الذي وجد في المقام : قال ابن إسحاق : وحُدثت أنهم وجدوا في المقام كتابا فيه : " مكةُ بيت اللّه الحرام يأتيها رزقُها من ثلاثةِ سُبلٍ ، لا يحلُّها أولُ مِنْ أهلِها" .
    حجر الكعبة المكتوب عليه العظة : قال ابن إسحاق : وزعم ليث بن أبي سُلَيْم أنهم وجدوا حجراً في الكعبة قبل مَبْعثِ النبي صلى الله عليه وسلم بأربعين سنةً - إن كان ما ذُكر حقّاً - مكتوباً فيه : "من يزرع خيراً، يحصد غبطةً، ومن يزرع شرّاً، يحصد ندامة، تعملون السيئاتِ ، وتُجزَوْن الحسنات ؟! أجل ، كما لا يُجتنى من الشوك العنب


    ص38
    إنذار يهود برسول الله صلى الله عليه وسلم
    اليهود - لعنهم اللّه - يعرفونه ويكفرون به : قال ابن إسحاق : وحدثني عاصم بن عمر بن قتادة، عن رجال من قومه ، قالوا: إن مما دعانا إلى الإِسلام ، مع رحمة الله تعالى وهُداه ، لما كنا نسمع من رجال يهود، كُنا أهلَ شرك أصحاب أوثان ، وكانوا أهل كتاب ، عندهم علم ليس لنا، وكانت لا تزال بيننا وبينهم شرور، فإذا نِلْنا منهم بعض ما يكرهون ، قالوا لنا: إنه تقارب زمان نبى يُبعث الآن نقتلكم معه قتل عاد وِإرَم ، فكنا كثيراً ما نسمع ذلك منهم .
    فلما بعث اللّهُ رسولَه صلى الله عليه وسلم أجبناه ، حين دعانا إلى اللّه تعالى، وعرفنا ما كانوا يتوعدوننا به فبادرناهم إليه ، فآمنا به ، وكفروا به ، ففينا وفيهم نزل هؤلاء الآيات من البقرة : { وَلَمَّا جَاءَهُمْ كِتَابٌ مِنْ عِنْدِ اللَّهِ مُصَدِّقٌ لِمَا مَعَهُمْ وَكَانُوا مِنْ قَبْلُ يَسْتَفْتِحُونَ عَلَى الَّذِينَ كَفَرُوا فَلَمَّا جَاءَهُمْ مَا عَرَفُوا كَفَرُوا بِهِ فَلَعْنَةُ اللَّهِ عَلَى الْكَافِرِينَ} [البقرة:89].
    قال ابن هشام : يستفتحون : يستنصرون ، ويستفتحون أيضاً: يتحاكمون ، وفي كتاب اللّه تعالى : { رَبَّنَا افْتَحْ بَيْنَنَا وَبَيْنَ قَوْمِنَا بِالْحَقِّ وَأَنْتَ خَيْرُ الْفَاتِحِينَ} [الأعراف:89

    ص
    39
    سلَمة يذكر حديثَ اليهودي الذي أنذر بالرسول صلى الله عليه وسلم: قال ابن إسحاق : وحدثني صالحُ بن إبراهيم بن عبد الرحمن بن عَوْف ، عن محمود بن لَبيد أخى بنى عبد الأشْهل عن سَلَمة بن سلامة بن وقش - وكان سَلَمة من أصحاب بدر - قال : كان لنا جار من يهود في بنى عبد الأشْهل ، قال : فخرج علينا يوماً من بيته ، حتى وقف على بنى عبد الأشهل - قال سلمة : وأنا يومئذ أحدث من فيه سنّاً، علىَّ بُردة لي، مضطجع فيها بفناء أهلي - فذكر القيامةَ والبعث والحسابَ والميزان والجنةَ والنار، قال : فقال ذلك لقوم أهل شرك أصحاب أوثان ، لا يرَوْن أن بعثاً كائن بعد الموت ، فقالوا له : ويحكَ يا فلان !! أوَترى هذا كائناً، أن الناس يُبْعثون بعدَ موتِهم إلى دار فيها جنة ونار، يجزون فيها بأعمالهم ؟ قال : نعم ، والذي يحلَف به ، ولَوَدَّ أن له بحظِّه من تلك النار أعظمَ تَنور في الدار، يحمونه ثم يُدخلونه إياه فيطينونه عليه ، بأن ينجوَ من تلك النار غداً، فقالوا له : ويحك يا فلان ! فما آيةُ ذلك ؟ قال : نبى مبعوث من نحو هذه البلاد - وأشار بيده إلى مكة واليمن . فقالوا: ومتى تراه ؟ قال : فنظر إليَّ ، وأنا من أحدثهم سناً، فقال : إن يَسْتنفدْ هذا الغلام عمرَه يدركْه قال سلمة : فواللّه ما ذهب الليل والنهار حتى بعث اللّهُ محمداً رسوله صلى الله عليه وسلم وهو حَىٌّ بين أظهرنا، فآمنا به ، وكفر به بغياً وحسداً. قال : فقلنا له . وَيْحك يا فلانُ !! ألستَ الذي قلتَ لنا فيه ما قلتَ ؟ قال : بلى ولكن ليس به .

    ابن الهيبان اليهودي يتسبب في إسلام ثعلبة وأسيد ابني سعية وأسد بن عبيد: قال ابن إسحاق : وحدثني عاصم بن عُمر ابن قتادة عن شيخ من بنى قريظة قال : قال لي : هل تدري عمَّ كان إسلام ثعلبة بن سَعْية وأسِيد بن سَعْية وأسد بن عبيد نفر من بنى هَدْل ، إخوة بنى قريظة، كانوا معهم في جاهليتهم ثم كانوا ساداتهم في الإسلام ، قال : قلت : لا، قال : فإن رجلاً من يهود من أهل الشام ، يقال له : ابن الهيَبان ، قَدِم علينا قُبَيْل الإسلام بسنين ، فَحَلَّ بينَ أظهرنا، لا واللّه ما رأينا رجلا قط لا يصلى الخمس أفضلَ منه ، فأقام عندنا فكنا إذا قحَط عنا المطر قلنا له : اخرج يا ابن الهيِّبان فاستسق لنا، فيقول : لا واللّه ، حتى تُقدِّموا بين يدَيْ مخرجِكم صدقةً، فنقول له : كم ؟ فيقول : صاعا من تمر، أو مُدَّيْن من شعير. قال :فنخرجها

    ثم يخرج بنا إلى ظاهر حَرَّتنا، فيستسقي اللّه لنا، فواللّه ما يبرح مجلسه ، حتى تمرَّ السحابةُ ونُسْقَى، قد فعل ذلك غيرَ مرة ولا مرتين ولا ثلاث . قال : ثم حضرته الوفاةُ عندَنا، فلما عَرَف أنه ميِّت ، قال : أيا معشر يهود، ما ترونَه أخرجني من أرضِ الخمر والخمير إلى أرض البؤس والجوع ؟ قال : قلنا: إنك أعلم ، قال : فإنى إنما قدمت هذه البلدة أتوكَّف خروج نبى قد أظلَّ زمانه . وهذه البلدة مُهاجَرُه ، فكنتُ أرجو أن يُبْعث ، فأتبعه ، وقد أظلكم زمانه ، فلا تُسْبَقُنَّ إليه يا معشر يهود، فإنه يُبعث بسفك الدماء، وسبى الذراري والنساء ممن خالفه ، فلا يمنعكم ذلك منه.
    فلما بُعث رسول اللّه صلى الله عليه وسلم وحاصر بنى قُرَيْظة، قال هؤلاء الفتية، وكانوا شباباً أحداثاً: يا بنى قريظة، واللّه إنه للنبى الذي كان عهد إليكم فيه ابن الهيِّبان ، قالوا: ليس به ، قالوا: بلى واللّه ، إنه لهو بصفته ، فنزلوا وأسلموا، وأحرزوا دماءهم وأموالهم وأهليهم .قال ابن إسحاق : فهذا ما بلغنا عن أخبار يهود

  2. #22
    الصورة الرمزية ismael-y
    ismael-y غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    3,801
    آخر نشاط
    22-12-2012
    على الساعة
    06:56 PM

    افتراضي

    45-47
    سلمان يلحق بصاحب عمورية : فلما مات وغُيِّب لحقتُ بصاحب عَمُّورِية، فأخبرته خبري ، فقال : أقم عندي ، فأقمت عند خير رجل ، على هَدْي أصحابه وأمرِهم ، قال : واكتسبتُ حتى كان لي بقرات وغُنَيْمة . قال : ثم نزل به أمرُ اللّه ، فلما حُضِر، قلت له : يا فلانُ ، إنى كنت مع فلان ، فأوصى بى إلى فلان ، ثم أوصى بى فلان إلى فلان ، ثم أوصى بى فلان إليك ، فإلى من تُوصي بي ؟ وبم تأمرني ؟ قال : أي بني ، واللّه ما أعلمه أصبح اليوم أحد على مِثل ما كنا عليه من الناس أمرك به أن تأتيَه ، ولكنه قد أظل زمانُ نبىٍّ ، وهو مبعوث بدين إبراهيم عليه السلام ، يخرج بأرض العرب ، مُهَاجَرُه إلى أرض بين حَرَّتَيْن ، بينهما نخل به علامات لا تخفي، يأكل الهديةَ، ولا يأكل الصدقةَ، وبين كتفيه خاتَمُ النبوة، فإن استطعتَ أن تلحقَ تجلك البلاد فافعلْ .
    سلمان يذهب إلى وادي القرى : قال : ثم مات وغُيِّب ، ومكثت بَعَمُّورِية ما شاء اللّه أن أمكث ، ثم مر بي نفر من كَلب تجار، فقلتُ لهم : احملونى إلى أرض العربِ ، وأعطيكم بقراتي هذه وغُنَيْمتى هذه ، قالوا: نعم فأعطَيْتُهُموها، وحملوني معهم ، حتى إذا بلغوا وادي القرى ظلمونى، فباعوني من رجل يهودي عبداً، فكنت عنده ، ورأيت النخلَ ، فرجوْتُ أن يكون البلدَ الذي وَصف لي صاحبى، ولم يحق في نفسى . فواللّه ما هو إلا أن رأيتُها، فعرفتها بصفةِ صاحبى، فأقمت بها، وبُعث رسول اللّه صلى الله عليه وسلم فأقام بمكة ما أقام ، لا أسمع له بذكر مع ما أنا فيه من شغل الرقِّ ، ثم هاجر إلى المدينة.
    سلمان يسمع بهجرة النبي صلى الله عليه وسلم إلى المدينة : فواللّه إنى لفي رأس عذْق لسيدي أعمل له فيه. بعض العمل وسيدي جالس تحتي ، إذ أقبل ابن عم له ، حتى وقف عليه ، فقال : يا فلانُ ، قاتل اللّه بنى قَيْلة، واللّه إنهم الآن لمجتمعون بقباء على رجل قدم عليهم من مكة اليوم ، يزعمون أنه نبي .
    سلمان يستوثق من رسالة محمد صلى الله عليه وسلم : قال : وقد كان عندي شيء قد جمعته ، فلما أمسيت أخذته ، ثم ذهبت به إلى رسول اللّه صلى الله عليه وسلم وهو بقُبَاء، فدخلت عليه ، فقلت له : إنه قد بلغنى أنك رجل صالح ، ومعك أصحاب لك غرباء ذوو حاجة، وهذا شيء كان عندي للصدقة، فرأيتكم أحقَّ به من غيرِكم ، قال : فقرَّبته إليه ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم لأصحابه : كلوا، وأمسك يده ، فلم يأكل . قال : فقلت في نفسي : هذه واحدة . قال : ثم انصرفتُ عنه ، فجمعت شيئا، وتحول رسول اللّه صلى الله عليه وسلم إلى المدينة، ثم جئتُه به ، فقلت له : إني قد رأيتُك لا تأكل الصدقة، فهذه هديةٌ أكرمتُك بها. قال : فأكل رسول اللّه صلى الله عليه وسلم منها، وأمر أصحابه ، فأكلوا معه . قال فقلت في نفسى: هاتان ثنتان ، قال : ثم جئت رسول اللّه صلى الله عليه وسلم وهو ببقيع الغَرْقَد، قد تبع جنازة رجل من أصحابه ، علىَّ شملتان لي ، وهو جالس في أصحابه ، فسلمت عليه ثم استدرت أنظر إلى ظهره ، هل أرى الخاتم الذي وصف لي صاحبي ، فلما رآنى رسول اللّه صلى الله عليه وسلم استدبرته ، عَرَف أنى أستثبت في شيء وُصف لي، فألقى رداءه عن ظهره . فنظرت إلى الخاتم فعرَفته ، فأكببتُ عليه أقبله ، وأبكي ، فقال لي رسول الله

    صلى الله عليه وسلم : تحول ، فتحولت فجلست بين يديه ، فقصصت عليه حديثى، كما حدثتك يا ابن عباس ، فأعجب رسول اللّه صلى الله عليه وسلم اللّه عليه وعلى آله وسلم أن يسمع ذلك أصحابُه . ثم شَغل سلمانَ الرقُّ حتى فاته من رسول اللّه صلى الله عليه وسلم بدر وأحد.

    ص 63
    زيد يرحل إلى الشام وموته : ثم خرج يطلبُ دينَ إبراهيم عليه السلام ، ويسأل الرهبانَ والأحبار، حتى بلغ الموصِل والجزيرةَ كلَّها، ثم أقبل فجالَ الشامَ كلَّه ، حتى انتهى إلى راهب بميْفَعة من أرض البلقاء، كان ينتهي إليه عِلْمُ أهلِ النصرانية فيما يزعمون ، فسأله عن الحنيفيةِ دين إبراهيم ، فقال : إنك لتطلب دِيناً ما أنت بواجدٍ من يحملك عليه اليوم ، ولكن قد أظلَّ زمانُ نبي يخرج من بلادك التي خرجتَ مِنها، يُبعث بدين إبراهيم الحنيفية، فالحقْ بها، فإنه مبعوث الآنَ ، هذا زمانُه ، وقد كان شَامَّ اليهودية والنصرانية ، فلم يرضَ شيئاً منهما، فخرج سريعاً، حين قال له ذلك الراهب ما قال ، يريد مكةَ، حتى إذا توسط بلادَ لخم ، عَدَوْا عليه فقتلوه

    ص 76-77
    الرسول صلى الله عليه وسلم يخبر خديجة رضي الله عنها بنزول جبريل عليه: وانصرفتُ راجعاً إلى أهلي ، حتى أتيتُ خديجةَ، فجلست إلى فخذها مُضيفا إليها، فقالت : يا أبا القاسم ، أين كنتَ ؟ فواللّه لقد بعثت رسلي في طلبك ، حتى بلغوا مكةَ ورجعوا لي ، ثم حدثتها بالذي رأيتُ ، فقالت : أبشرْ يا ابن عمِّ واثبُتْ فوالذي نفس خديجة بيده إني لأرجو أن تكون نبيَّ هذه الأمة .
    خديجة رضي اللّه عنها تخبر ورقة بن نوفل : ثم قامت فجمعت عليها ثيابها، ثم انطلقت إلى ورقة بن نوفل بن أسد بن عبد العُزى ابن قُصي ، وهو ابن عمها، وكان ورقة قد تنصّر، وقرأ الكتب ، وسمع من أهل التوراة والإنجيل . فأخبرته بما أخبرها به رسول اللّه صلى الله عليه وسلم أنه رأى وسمع . فقال ورقةُ بن نوفل : قدُّوس قدوس ، والذي نفس ورقةَ بيده لئن كنتِ صدقتيني يا خديجةُ لقد جاءهالناموس الأكبر .

    الذي كان يأتي موسى ، وإنه لنبيُّ هذه الأمة. فقولى له : فليثبت . فرجعت خديجة إلى رسول اللّه صلى الله عليه وسلم . فأخبرته بقول ورقةَ بن نَوْفَل . فلما قضى رسولُ اللّه صلى الله عليه وسلم جوارَه وانصرف ، صنع كما كان يصنع : بدأ بالكعبة، فطاف بها. فلقيه ورقةُ بن نوفل ، وهو يطوف بالكعبة . فقال : يا ابن أخى أخبرْنى بما رأيتَ وسمعتَ : فأخبره رسول اللّه صلى الله عليه وسلم . فقال له ورقةُ : والذي نفسى بيده ، إنك لنبىُّ هذه الأمة، وقد جاءك الناموسُ الأكبرُ الذي جاء موسى. ولتُكَذِّبنهْ ، ولتُؤذَيَنَّهْ ، ولتُخْرَجَنهْ ، ولَتُقَاتلنَّهْ . ولئن أنا أدركتُ ذلك اليوم لأنصرنَّ اللّهَ نصراً يعلمه . ثم أدنى رأسَه منه ، فقبل يافوخَه ، ثم انصرف رسول اللّه صلى الله عليه وسلم إلى منزله

صفحة 3 من 3 الأولىالأولى ... 2 3

اين نصيب التوراة و الانجيل الدي كان بيد أهل الكتاب

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. 93 من البشارات بختام الرسالات من الانجيل و التوراة و كتب النبوات بقلم د. وديع
    بواسطة nohataha في المنتدى منتديات الشيخ الدكتور وديع أحمد فتحي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 24-07-2008, 03:30 AM
  2. من الذى حرف الانجيل و التوراة ؟و لماذا؟وكيف ؟ومتى ؟وأين؟
    بواسطة ismael-y في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 23-06-2008, 07:49 PM
  3. هل الكتاب المقدس هو التوراة و الإنجيل ؟
    بواسطة السيف البتار في المنتدى حقائق حول الكتاب المقدس
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 22-07-2007, 05:54 AM
  4. الذى حرف الانجيل و التوراة ؟و لماذا؟وكيف ؟
    بواسطة جمال البليدي في المنتدى حقائق حول الكتاب المقدس
    مشاركات: 16
    آخر مشاركة: 01-07-2007, 08:28 PM
  5. بحث عصمة التوراة و الانجيل في دقيقتين
    بواسطة muslim1979 في المنتدى مشروع كشف تدليس مواقع النصارى
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 26-10-2006, 10:54 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

اين نصيب التوراة و الانجيل الدي كان بيد أهل الكتاب

اين نصيب التوراة و الانجيل الدي كان بيد أهل الكتاب