معاملة الطفل المعاق لها أصول

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

معاملة الطفل المعاق لها أصول

النتائج 1 إلى 7 من 7

الموضوع: معاملة الطفل المعاق لها أصول

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    المشاركات
    80
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    16-01-2012
    على الساعة
    11:30 PM

    افتراضي معاملة الطفل المعاق لها أصول

    بسم الله الرحمن الرحيم
    ----------
    معاملة الطفل المعاق لها أصول
    ====================

    إذا شاء الله ورزقت عزيزتي الأم بطفل من ذووي الإعاقات ، خاصة الإعاقة الذهنية..فأقدم لكي تلك النصائح لتساعدك علي تجنب العديد من الأخطاء التي يمكن أن تقعي فيها عند التعامل معه.
    وأهم تلك النصائح مايلي:

    *تقبلي الطفل ذا الإعاقة الذهنية أو أي أعاقة اخري من منظور إنساني بالدرجة الأولي..لأنه طفل وله جميع حقوق الطفل الطبيعي.

    *تحلي بالصبر في تعاملك مع طفلك المعاق وامنحيه الفرصة كاملة في تحمل جميع المسؤليات التي تناسب عمره العقلي وامكانياته الجسدية.

    *أعطيه الفرصة للإعتماد علي نفسه وازرعي الثقة في نفسه ولا تسارعي في تقديم المساعدة إلا بعد اعطائه الفرصة كاملة بما يتناسب مع قدراته.

    *امتدحي نجاحه في أداء أي عمل حتي ولو كان بسيطا وأعملي علي تصحيح أخطائه فورا وبطريقة غير مباشرة.

    *تكلمي معه بشكل واضح وسهل وبصوت عادي، وحاولي استخدام الإشارات اليدوية وتعبيرات الوجه كلما أمكن لوصف الأشياء أثناء التحدث معه.

    * امنحيه الفرصة كاملة للتعبير عن نفسه وعن رغباته ولا تحاولي مقاطعته أو تكملة العبارة بدلا منه.

    * في أثاء تقديم المساعدة له إبدئي بالمساعدة اللفظية والإشارات ثم المساعدة الجسدية، مع مراعاة التدرج عند تقديم المساعدة أو سحبها.

    * عامليه بنفس التقدير والاحترام الذي تعاملين به الآخرين ولا تحاولي الاستهزاء به أو التقليل من شأنه.

    ..وفي النهاية أؤكد عليكي بضرورة ثباتك علي التعليمات والعادات الصحية التي تعرفين جيدا ان باستطاعته القيام بها وشجعيه عليها، مثل المداومة علي غسل يديه واستخدام فرشاة أسنانه بعد الأكل وقبل النوم.


    وأتمني فعلا تقدير مثل هؤلا ء الأطفال لأنهم خلقوا هكذا وليس ذنب لهم أنهم ولودوا هكذا...
    التعديل الأخير تم بواسطة Doctor X ; 09-01-2012 الساعة 09:13 PM
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    285
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    05-04-2014
    على الساعة
    05:06 PM

    افتراضي

    يقدر الله اني كلما اعجبني موضوع اجد كاتبته الابنة منال ولقد شدني هذا الموضوع لان لى ابنة اسأل الله لها التوفيق هي الان في ثالث اعدادي ولكن قدراتها العقلية بالنسبة لسنها اقل يعني استعابها بطيءجدا وخاصة بالنسبة للدراسة وعندها صعوبات تعلم في القراءة والكتابة زادت من تعثرها واحساسها الدائم ان غيرها بيفهم وذكي وهي لا ولقد حاولت اتواصل مع الاخصائية حتى اجد لها المكان المناسب ولكن بعد اختبارات ذكاء وماالى ذلك من المشاوير التي انتهت بانه لايوجد مكان لان بكل مدرسة فصل لمثل هذه الحالة يدرس فيه ثماني طالبات فقط والاعداد اكثر من المتوفر من الفصول ا والمدرسات..............طيب ياجماعه ايه الحل قالوا تفضل في مدرستها الحاليه الى ان تصل سن 15سنة ثم تحول الى تعليم مهني............... طبعا المدرسة تعاني منها وهي تعاني من المدرسة لان المواد الدراسية اكبر من استعابها ومن سرعتها وانا اعاني من توصيلي للمعلومة لها........... وتعتبر مميزة في المعاملة عن اخواتها والحمد لله تصلي وتقوم باداء الفرائض وتتعامل مع اخواتها عادي ولكن طبعا عند التعامل معها لفترة تدركين انها اقل ذكاء وفهما من قريناتها في السن مما يعرضها للستهزاء من زميلاتها وطبعا بيكون رد فعل طبيعي لعدم فهم الحالة حتى احيانا من اخواتها الاصغر منها فما نفعله في ايام لزرع الثقة في نفسها تضيع من المخالطة الطبيعية للناس انا لااحكي هذا لعدم رضا بما قسمه الله لي ولكن قد اجد نصيحة ما ينفعني الله بها
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    المشاركات
    80
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    16-01-2012
    على الساعة
    11:30 PM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاة والسلام على اشرف المرسلين
    -------------------------------------------
    ارجوك يا غالية لا تنزعجى كثيرا , ما تعانى منه ابنتنا الغالية علاجه ميسر وبسيط جدا ولا يحتاج سوى
    اخضاع حبيبتنا لبعض برامج الذكاء والتي تقدمها المراكز النفسية، وهي تعنى ببساطة مجموعة من التمرينات الذهنية المتدرجة تدريب الذهن لاستخدام أقصى طاقاته العقلية في توازن جميل، مع رفع كفاءة الذكاء.
    وللعلم يا اختى الغالية . فما تعانى منه الغالية العزيزة منتشر بشدة هنا فى اوروبا عموما ولعلمك
    فأن نسبة الأطفال الذين يعانون من نقص فى الذكاء ويعانون من قلة القدرات العقلية المناسبة لأعمارهم
    كبيرة جدا هنا بالنمسا وتكاد ان تتجاوز ال 15 % من الأطفال , ولكن مع ملاحظة انهم هنا يكتشفون
    هذة الحالات فى مرحلة مبكرة جدا من العمر ويبدأوون معها العلاج فى المراكز النفسية المخصصة لهم
    والمنتشرة هنا بطول البلاد وعرضها , وصدقينى ياغالية فجميع الحالات هنا تشفى تماما فى خلال عامين
    على اكثر تقدير ويعود الطفل لحالته الطبيعية بل واحيانا يتفوق على اقرانه ممن يقاربونه فى العمر ويصبح
    من ذوى نسب الذكاء العالية جدا , وارجوك يا غالية ان تتوجهى فورا الى احد المراكز الخاصة بتنمية
    القدرات العقلية للأطفال وانا اعرف بانها كثيرة جدا فى مصر . كما ارجوك قراءة هذا الموضوع بتأنى
    ومن خلاله تستطيعين التغلب على هذة المشكلة التى تواجه حبيبة قلوبنا.

    الموضوع: عوامل تحدد القدرات العقلية لطفلك!
    كثيرا عندما نتأمل أو يتأمل الآخرون ملامح أطفالنا؛ يؤكدون أنهم تماما قطعة من أبيه أو عمه أو خاله أو حتى جده الذي مات منذ زمن بعيد قبل أن يولد طفلنا.
    فالطفل يرث ملامح أهله وأقرب الأهل هم الأب والأم. وقد يمتد الأمر ليري البعض أن الطفل يرث أيضا السلوكيات والتكوين النفسي. فنراهم يقولون أن عائلة فلان: طبعها حامي، أو عائلة عصبية، أو أنهم يثارون سريعا، بينما عائلة أخري مثقفة أو هادئة الطباع، وكأن كل أفراد هذه العائلات قد توارثوا صفات العصبية أو الهدوء أو اتساع الثقافة.
    وكان العلماء منذ فترة قد أشاروا إلي أن الإنسان لا يرث فقط التكوين والملامح والشكل من آباءه وأجداده، وإنما يرث أيضا المعرفة والقدرات وكل ما تعلمه الإنسان خلال التاريخ البشرى.
    معنى ذلك ببساطة شديدة أن ابنك أو حفيدك لا يرث فقط ملامح أسرته، ولكنه يرث القدرات والمهارات وكل ما تعلمه البشر على مر العصور!
    ومن الحقائق العلمية المسلم بها والتي يعرفها كل الأطفال في المدارس أن الخصائص العامة للأجناس تتكرر مرة بعد أخرى، ومن جيل إلى جيل من خلال خلايا لها تكوين معقد لا ترى إلا "بالميكروسكوب"وتتحدد الصفات في"كروموزومات" داخل النواة يطلق عليها حاملات الصفات الوراثية.

    ولكن هل الذكاء يرتبط بالصفات الوراثية والجينات؟ أم أنه مهارات عقلية مكتسبة تتكون من الخبرات وتراكمات المعرفة والحياة وتساعد البيئة في تنميته. وإذا كان الذكاء بالوراثة؛ فهل الحديث عن أن هناك جينات للغباء يمكن تغيير صفاتها الوراثية لتتحول لجينات ذكاء حقيقة أم مجرد خيالات وأحلام تراود من يعاني أطفالهم من الإعاقات العقلية.

    د.ناصر كمال المغربي " استشاري الطب النفسي قال:"إن الذكاء يرتبط بالفص الأمامي للمخ، وهذا الفص هو المسؤول عن إدارة الشعور بالإجهاد والضغط وارتفاع مستوى التركيز أو انخفاضه. أما الفص الأيسر فهو المسؤول عن قرارات وقدرات الإنسان الحركية إضافة إلى وظائف أخرى ليس من بينها الذكاء.
    وقشرة الدماغ هي المسؤولة عن بناء الدماغ، وتنقسم إلى أكثر من 50 منطقة، كل منطقة منها مسؤولة عن وظيفة محددة، فهناك المنطقة التي تدير اللغة وأخري تدير الحركة، والمنطقة التي تدير الذاكرة والمنطقة التي تدير التفكير.

    وأشار د. ناصر إلي أن الذي الجينات التي يتوارثها الإنسان والموجودة في النصف الأول من الدماغ تؤثر في ارتقاء درجة الذكاء بنسبة معينة، وتكتمل النسبة من خلال التعلم والحصول على التجارب.
    فالوراثة ليست هي العامل الوحيد الذي يحدد مستوى ارتقاء الذكاء الإنساني؛ ولذا فإن الحديث عن استخدام الهندسة الوراثية لعزل الجين المسؤول عن الغباء هو كلام مغلوط؛ لأن الغباء هو مزيج من السلوك الشخصي والحركة ودرجة استخدام الذكاء.
    وإذا كان الذكاء يخضع لجزاء بيولوجي، فإن أغلبه اجتماعي بيئي، فالأطفال الأذكياء الذين يتربون في بيئة فقيرة ذهنيا وتعليما واجتماعيا وماديا تموت لديهم الحواس، فلاهم يرون ولا يشاهدون برامج راقية، ويتعاملون مع قدر غير قليل من العنف اللفظي والجسدي والمعنوي يحط من ذكائهم ومن شخصيتهم.

    وأكد د.ناصر أن هناك برامج للذكاء والتي تقدمها المراكز النفسية، وهي تعنى ببساطة مجموعة من التمرينات الذهنية المتدرجة تدريب الذهن لاستخدام أقصى طاقاته العقلية في توازن جميل، مع رفع كفاءة الذكاء.
    وهناك طرق كثيرة لتنمية الذكاء تختلف تبعا للمرحلة التي يمر بها الطفل، فنجد هناك طرق متنوعة منها اللعب؛ لأنه يتيح للطفل ممارسه ما يتعلمه من البيئة التي تحيط به، هذا إلى جانب تطوير هذه المعارف والإضافة إليها، وهناك أنواع كثيرة من اللعب، منها: البدني، ومنها اللغوي، ومنها الخيالي، ولكن اللعب التخيلي له أثر كبير على تنمية الذكاء لذا يجب تشجيعه.
    كما أن التربية البدنية والنشاطات المدرسية له فوائد وأهميه كبيرة بالنسبة للطفل؛ لذلك علينا أن نتيح الفرصة للطفل كل أنواع اللعب وألعاب الفك والتركيب التي تساعده علي أن يبتكر أشكالا جديدة.
    كما أن القصص تعطى فرصة كبيرة لينمى الطفل قدراته وذكاءه اللغوي، حيث يكتسب الكثير من المفردات ويتعلم طرق جديدة للتعبير، سواء الشفوي أو الحركي، كما أن القصص تعطيه فرصه ليتعلم التسلسل المعرفي للأحداث والسبب والنتيجة.

    وإشراك الطفل في المحاورات يعطه الفرصة ليمارس اللغة، ويكتسب المزيد منها، بجانب أنها تمنحه الثقة بالنفس والتعبير عنها في مواجهة الآخرين، وعلينا أن نعطى الطفل كل الفرص التي يمكن من خلالها أن يتعلم الكثير عن بيئته و ينمى ذكائه، وعلى الأم أن تجيب على أسئلة طفلها حتى لو كانت حرجة؛ حتى لا تعيق تنمية الذكاء عنده، وعليها أن تعطيه الوقت الكافي للاستكشاف وألا تدعه يجلس طويلا أمام التلفاز.

    ويضيف د. ناصر أن البيئة تلعب دورا كبيرا في تشكيل سلوك الفرد وطرق تفكيره وتكوين شخصيته؛ لأن البيئة تؤثر على الطفل منذ اللحظة الأولى من إخصاب البويضة ووصولها إلى جنين، ثم خروجه إلى الحياة وما بعدها ونشأته، فهي كل ما يحيط بالطفل من عوامل اجتماعية ومادية وثقافية، فثقافة الوالدين والحياة الأسرية المستقرة والوضع الاقتصادي والتوجيه النفسي والحياة الاجتماعية العامة والتعاليم الدينية والقيم والعادات والأعراف لها تأثير كبير على تكوين وتشكيل شخصية الطفل والتي تظهر من خلال سلوكياته في التعامل مع الآخرين.

    وتؤكد د. صفاء عبد القادر " أستاذ الطب النفسي والعصبي" أنه لا يكاد طفل يخلو من لمسة ذكاء قد تتكاثر بفعل التأثير الأسرى والمدرسي والبيئي، وقد تتبخر مع أسس التشتت والتهديد والقسوة في غير محلها، ولاشك أن الجينات تلعب دورا أساسيا في كل شيء، حتى في السلوك والاستعداد والقدرات العقلية.

    وتوضح د صفاء أن وراثة الذكاء أو الغباء ترجع إلى ما قبل الولادة، حيث يوجد أسباب كثيرة تؤدى إلى التخلف العقلي للطفل ومنها ما تتعرض له الأم الحامل من نقص التغذية الشديد، مما قد يصيب الجنين بأضرار شديدة؛ فنقص اليود في غذاء الأم قد يؤدى إلى إصابة الجنين بالتخلف العقلي من نوع الكريتيزم.
    كما أن الإصابة بالفيروسات المعدية وخاصة الحصبة الألمانية في الثلاثة شهور الأولى قد يؤدى إلى الصمم.
    وتؤدي إصابة العين بالمياه البيضاء وتعاطى بعض المواد الكيميائية أثناء الحمل أو تعاطي جرعات كبيرة من الأنسولين إلى نقص شديد في السكر مما قد يصيب الجنين بالتخلف العقلي.
    وتعرض الأم الحامل لمصادر الإشعاع يؤدى إلى إصابة الجنين بالإعاقة العقلية، أو بأمراض أخرى.
    وتلوث الهواء والماء من العوامل التي تؤثر على نمو الجهاز العصبي المركزي لدى الجنين.

    وكذلك فمن المراحل التي تحتاج لحرص وتؤثر الأخطاء بها علي القدرات العقلية للطفل مرحلة الولادة " فالولادة العسرة " التي قد تؤدى إلى الاختناق، وإصابة المخ تسبب الإعاقة العقلية كما قد تؤدى إلى الصرع.
    ونقص الأوكسجين أثناء عملية الولادة قد تؤدى إلى موت الجنين أو إصابته بإحدى الإعاقات في حالة إصابة القشرة الدماغية للجنين.

    وحول سبل تنمية الذكاء لدي الأطفال تري د. صفاء أن الطفل منذ ولادته يجب والتركيز على الرضاعة الطبيعية، حيث يعتبر لبن الأم عنصرا أساسيا لتغذية الدماغ، كما أنه يضاعف من نسبه الذكاء لدى الأطفال، وقد ثبت أن الأطفال الذين أتيحت لهم فرصه الرضاعة الطبيعية يكونوا قادرين على تطوير قدراتهم الطبيعية بشكل أكبر من غيرهم.

    وتضيف د.صفاء أنه لابد من مقاطعه الوجبات الجاهزة تماما، خاصة الغنية بالدهون والسكر، والتركيز على تناول الطفل للأطعمة الصحية الغنية بالفيتامينات والمعادن القادرة على تعزيز النمو العقلي والحركي لدى الأطفال خاصة في المراحل الأولى من حياتهم؛ لأن افتقار الأطفال للغذاء الصحيح يضعف مناعتهم ويقلل من قدراتهم على مقاومة الأمراض.

    والأطفال الذين يمارسون ألعاب الفيديو تساعدهم في تنمية مهارات التفكير والإبداع، وتشجعهم على العمل الجماعي.

    وممارسة الطفل للأنشطة الرياضية في إطار منظم يعزز ثقتهم بأنفسهم وينمى فيهم روح القيادة وحب العمل الجماعي.

    وأشارت د.صفاء أن تنمية الذكاء تتوقف علي حصول الطفل على العطاء المفيد، وفق قواعد وأصول تعود الطفل على التركيز والعمل النافع بضوابط عقلانية تفيد العقل كما أن الطفل يحتاج إلى أسرة خلاقة ومتفهمة مثقفة ومتعلمة ويحتاج أيضا إلى مدرسة تستطيع تكوين أجيال متفتحة العقول وطليقة الفكر.
    ويحتاج الطفل معلما محبا لمهنته وعمله، ويحتاج لمجتمع مدرك لمعاني الإنسانية البحتة، من حيث قيم الجرأة بالرأي والنقاش الحر.
    والمطلوب في هذا العصر هم المبتكرون والمكتشفون وأناس لديهم القدرة على التخيل وسرعة التغيير.



    اختى الغالية : حصن الاسلام

    عليك ايضا بأيات الشفاء التى اوردها الله فى كتابه العزيز وسوف تجدينها هنا

    1- (ويشفى صدور قوم مؤمنون ) التوبه 14-
    2- ( وقد جائتكم موعظة من ربكم وشفاء لما فى الصدور ) يونس 57-
    3- ( فيه شفاء للناس ) النحل 69- 4- ( وننزل من القرآن ماهو شفاء ورحمه للمؤمنين ) الاسراء 82-
    5- ( واذا مرضت فهو يشفينى ) الشعراء 80-
    6- ( قل هو للذين آمنوا هدى وشفاء ) فصلت 0 44-
    ارجوك يا غالية ان تقرأئى دائما هذة الأيات المباركة عدة مرات وبأذن الله تعالى
    ستنال حبيبتنا الغالية تمام الشفاء
    اللهم اشفى كل مريض 00 وخفف آلام كل متألم 00 واقبل شكوة كل شاكى
    اللهم اشفى مرضانا ومرضى المسلمين
    وارحم امواتنا واموات المسلمين
    واستر عوراتنا وعورات المسلمين
    واغفر خطايانا وخطايا المسلمين
    وتوفنا وانت راض عنا واحسن خواتيم اعمالنا
    اللهم صلى وسلم وبارك على افضل مخلوقات الله واشرف مخلوقات الله واسعد مخلوقات الله على وجه الارض سيدنا وحبيبنا وشفيعنا محمد صلى الله عليه وسلم وعلى اهل بيته الكرام ورضى الله عن صحابته العظام وعلى التابعين وتابع التابعين بأحسان الى يوم الدين اقول قولى هذا واستغفر الله لى ولكم والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اللهم اجعله خالصآ لوجهك الكريم 000
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    285
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    05-04-2014
    على الساعة
    05:06 PM

    افتراضي

    ابنتي الغالية منال اسأل الله العلي القدير ان يجازيك خيرا على اهتمامك وتقديمك هذه النصائح الغالية اسأل الله ان ينفعنا بها فقد قراتها بعناية وسوف ابدأ ان شاء الله بالقرآن فقد يسره الله لنا والاسباب الاخرى ادعو الله ان ييسرا لنا لاننا لسنا موجدين في مصر حاليا واجازاتنا قصيرة لاتتعدى الشهر ولكن بالبحث ان شاء الله سأجد هنا البديل المناسب فلابد ان يستعين الانسان بالله ولايعجز فشكرا لكي ابنتي واسال الله ان يعطيك من فضله العظيم علما وخيري الدنيا والاخرة
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #5
    الصورة الرمزية نضال 3
    نضال 3 غير متواجد حالياً مشرفة منتديات الأسرة والمجتمع
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    7,554
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    02-08-2016
    على الساعة
    01:19 AM

    افتراضي

    بسم الله ماشاء الله

    بارك الله فيكِ اختاه
    فعلاً انتِ أثرتى موضوع فى غاية الأهميه ولابد يكون فيه نقاش متعدد الجوانب
    الطفل المعاق نعمة من عند الله
    والحمد لله على كل شىء
    مشكوره عزيزتي
    موضوع قيم وطرح رائع

    ومهم للجميع


    توقيع نضال 3


    توقيع نضال 3

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي




    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    285
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    05-04-2014
    على الساعة
    05:06 PM

    افتراضي

    للرفع وفاء لابنتنا منال اللهم اجعل قبرها روضة من رياض الجنة
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  7. #7
    الصورة الرمزية نضال 3
    نضال 3 غير متواجد حالياً مشرفة منتديات الأسرة والمجتمع
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    7,554
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    02-08-2016
    على الساعة
    01:19 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حصن الاسلام مشاهدة المشاركة
    للرفع وفاء لابنتنا منال اللهم اجعل قبرها روضة من رياض الجنة


    ارجوالتوضيح سيدتى الفاضلة حصن الاسلام

    وشكرا لكِ _ وجزاكِ الله خيرااا
    توقيع نضال 3


    توقيع نضال 3

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي




    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

معاملة الطفل المعاق لها أصول

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. كيف تتعامل الأسرة مع غضب الطفل المعاق ذهنياً
    بواسطة مريم في المنتدى منتدي ذوي الأحتياجات الخاصة
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 20-04-2013, 12:06 PM
  2. :: الوصايا العشر لكسب ثقة الطفل المعاق ::
    بواسطة نضال 3 في المنتدى منتدي ذوي الأحتياجات الخاصة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 15-11-2012, 09:00 PM
  3. {{} تعامل الأسرة مع غضب الطفل المعاق ذهنياً }{}
    بواسطة نضال 3 في المنتدى منتدي ذوي الأحتياجات الخاصة
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 28-10-2011, 07:30 PM
  4. هل الطفل المعاق معاق فعلا؟
    بواسطة مريم في المنتدى قسم الأطفال
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 19-06-2010, 02:00 AM
  5. تمارين تساعد الطفل المعاق على الحركة
    بواسطة دفاع في المنتدى منتدي ذوي الأحتياجات الخاصة
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 26-04-2010, 01:13 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

معاملة الطفل المعاق لها أصول

معاملة الطفل المعاق لها أصول