اشهدوا .... صور مرعبة والضحايا مسيحيين والاسلام رحم الصاغرون - لأخيكم نجم ثاقب

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

اشهدوا .... صور مرعبة والضحايا مسيحيين والاسلام رحم الصاغرون - لأخيكم نجم ثاقب

صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 11

الموضوع: اشهدوا .... صور مرعبة والضحايا مسيحيين والاسلام رحم الصاغرون - لأخيكم نجم ثاقب

  1. #1
    الصورة الرمزية نجم ثاقب
    نجم ثاقب غير متواجد حالياً مشرف عام
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    5,025
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    21-07-2016
    على الساعة
    11:53 PM

    افتراضي اشهدوا .... صور مرعبة والضحايا مسيحيين والاسلام رحم الصاغرون - لأخيكم نجم ثاقب

    بسم الله الرحمن الرحيم


    الحمد لله القدوس الواحد ذو الجلال و الاكرام ....
    و الصلاة و السلام على خاتم الانبياء و المرسلين الصادق الأمين ....


    موضوعنا اليوم ....
    هام أيها الأعضاء الكرام .....
    لأن المسيحيين الأفاضل .....
    أكثروا الاتهام على الاسلام .....
    أنه دين القتل و الفتك .... و دين القسوة و رفض المحبة ....
    لقد غبت عن هذا المنتدى الغالي و أنتم في القلب ....
    لم أتوانى أبدا في مسألة تثقيف كل جاهل و كشف تزوير كل مدلس حول الاسلام العظيم .

    قبل كل شىء عذرا .... في العنوان .... ليس الصاغرون صاغرون بشخصهم .....
    لكنهم صاغرون أمام حكم الله الذي دعاهم اليه فتجاهلوه و ما وقع الاجبار عليهم ....
    و نحن كلنا ملك لله خالقنا صاغرون أمام عصيانه و أمام حكمه .


    جاءني أحدهم كغيره .....
    جامعا ما أسماه آيات القتل في القرآن الكريم .....
    ثم جاءني متأثرا كالمجروح من تفسير كلمة : صاغرون !!!!

    قلت له في البداية ....
    ما علاقة الاولى في الثانية .....
    فلو كان هناك قتل مقدس مأمورين المسلمين به ....
    ما كنت اشتكيت من الجزية و تبعياتها .....
    لأن المقتول لا يدفع الجزية .....

    ثم قلت له .... هل تحب أن أريحك و تستفيد ؟
    قال : نعم ....
    قلت : آيات القتل التي جمعتها على حسب وصفك .... هي جانب من جوانب كثيرة تخص مناحي الحياة .... لأن القرآن الكريم .... كان شاملا ....
    مرشدا في الامور الشخصية ... و الاجتماعية .... و الاقتصادية .... و الفكرية .... و الثقافية .... و كثير غير ذلك .... اضافة الى الناحية العسكرية التي نظرتم لها كممثلين للمحبة .... انها ضد المحبة .... و انها من الشر .... و انها من الرجعية .....
    برغم أن أكثر دولة في نظركم تمثل الحضارية و الرقي و التقدم و محافظة على حقوق الانسان تهتم في الجانب العسكري .....
    و ان كنت تقرأ في القرآن كلمة : قاتلوا .... و تعددها ....
    فان الله يرشد شعبه في ميادين القتال التي كانت بالاصل تسبق ظهوره .....
    فالمسلمين كانوا يترقبون امور المنطقة و حرب الروم مع الفرس ....
    لم تكن الساحة و البيئة زمان سلام و محبة ....
    لدرجة أن من أعظم الامبراطوريات التي تسلحت في ذلك الزمان و قتلت كان أهلها مسيحيين ..... أى أن ذلك الزمان الرهيب جعل المسيحي يتسلح و يقاتل من أجل البقاء ....

    ان الاوامر العسكرية عبر اللاسلكي من قائد حربي ينتمي الى دولة حضارية لابد انها صدرت سريا بالقول : قاتلوا .... أو .... هاجموا ....
    هذا الذي في اللاسلكي أنت قرأته في القرآن بمناسبة حرب و زمان قتال ....
    هو أمر طبيعي جدا تمارسه دول متقدمة تحرص على تقوية جيشها لأهمية بقائها و لكي لا تكون تابعة لغيرها أو تضطر لتضحي بثوابتها ....
    و ان رئيسها قد يزور الثكنات و المواقع العسكرية و يقوم بتحميسهم و تشجيعهم للحفاظ على قوة بلادهم الحضارية .....
    و تسمعون بالحرب الباردة .... و الاعدادات العسكرية لارهاب العدو ....
    فكان المسلمون يعدون لمن أعد لهم و ليس للمسالمين العزل و الأبرياء .....
    نعد لمن أعد .... لنرهب من ظن أنه يرهب .... هذه بيئة الحرب ....

    و اذا كان المسيح لدى المسيحيين قد تنبأ للمسيحيين بزمان حرب من بعده ....
    فان الاسلام أعد شعب الله المؤمن به لذلك الزمان حتى لا يذلهم أحد و لا يجعلهم متبوعين و معتمدين على غيرهم و يخفت وهجهم أمام قوة اعلام القوى .
    لكن المسلمين رغم ذلك الاعداد أصبحوا كثرة و لكنهم متفرقين مبتعدين عن وصايا الله لهم بما فيه مصلحتهم على هذه الارض ....

    و هنا .....
    أفهمت محاوري الفاضل نقطة هامة ....

    ان المسيحيين حينما تحكموا كأقوياء .... قتلوا و عذبوا ....
    مثال ذلك .....
    محاكم التفتيش الرهيبة و ضحاياها يتم قتلهم باسم الرب من الذين أسموهم مهرطقين و بعد ذلك الضحايا في الاندلس من المسلمين و اليهود ايضا ....
    و قسطنطين الذي رفع اداة القتل باسم الصليب ....

    كل الذين مروا على التاريخ أقوياء نكلوا و قتلوا و عذبوا الاضعف .....
    الا الاسلام .....
    فبرغم ان آيات القتال التي لم يفهمها غير المسلمين و التي كانت وجهتها لأعضاء فاعلون في ساحات الحرب ....
    الا أن الذمي عاش آمنا ..... لم يغلق الابواب و الشبابيك من الخوف .....
    و لم يمشي متخفيا من الرعب ....
    بل و ان كلمته مسموعة في القضاء و قضيته محكوم بها له اذا كان صاحب حق حتى لو كان خصمه ابن الخليفة نفسه ....
    و ان الدفاع عنه بالحرب واجب .... و تحريره اذا وقع بالاسر ملزما لانه بحماية المسلمين ....

    لكن .....
    اذا كان المسيحيين الافاضل يعتبرون كل من حمل السلاح و هو مسيحي غير ملتزم بتعاليم المسيح .... فنحن سنضعهم جانبا ..... و يهمنا أولائك الذين عاشوا مسالمين ....
    تحت حكم الاخرين ....

    عاش المسيحي المسالم ....
    في ظل حكم الرومان الوثنيين و المسلمين الموحدين .....

    اتهم المسيحيون الاسلام انه رسالة شر و قتل و ازدراء للآخر ....
    و كأنه خاليا من المحبة .....

    قلت لمحاوري :
    مشكلتك أنك تقيس المحبة على مقياس العهد الجديد فقط ....
    مع أن للمحبة صورا كثيرة .....
    فقد أبكي حبيبي لمصلحته و أنا أبكي عليه ....
    أو قد يضغظ الوالد على ولده في فترة الدراسة للامتحانات لانه لا وقت لديه و لا نفع للدلال و النوم في الاحضان و هو يفعل ذلك لمصلحته و لانه يحبه بحق .....

    و هذه الحياة .... لا أحد يضمن عمره ....
    و الاسلام لم يجامل اهل الباطل من أجل ان العمر ليس مضمونا أن يطول للجميع ....
    لذا .... تعاليم العهد الجديد لن تكون نافعة لانها صورة من صور المحبة و ليست كل صور المحبة ....

    ثار محاوري من كلمة : صاغرون ....
    انه مرهف الحس لانه لا يرى المحبة الا كما صورها العهد الجديد فقط !
    هذا مقياسهم الخاص الذي يعتقدون صلاحيته لكل شىء و أن به يتم القضاء على الشرور!
    برغم ان معلم المحبة الذي فاضت منه المحبة بأقصاها آمنوا انه لقاء هذا علقوه على الصليب ..... فكيف أوقفوا الاشرار عبر المحبة ؟ّ
    لأن الاسلام لا يهمه أن يحول خده الاخر بل يهمه أن يوقف الشرحتى لا يضرب ضربة أخرى .

    كما قلت لكم ....
    ثار محاوري ....
    لقد قرأ تفسير العلماء الاجلاء لكلمة صاغرون في الاية الكريمة :
    --------------------------
    بسم الله الرحمن الرحيم
    حتى يعطوا الجزية عن يد وهم صاغرون .
    صدق الله العظيم .
    --------------------------

    صاغرون ....
    أصبحت بالنسبة لهم قمة التنكيل للمسيحيين عبر كل التاريخ !!!!!!!!

    قلت لمحاوري ....
    مشكلتك هي :

    أولا : عدم ايمانك ان القائل و الحاكم هو الله الحى الخالق لنا .
    ثانيا : فلو أنك آمنت بأن الله هو القائل فانك سوف تعرف كم هو عظيم ان تأتي لك رسالة الله و دعوة منه لتكون من شعبه و ترفض وكأنك تقول له : علمت بدعوتك .... بس شكرا .... ما تلزمناش ...
    ثالثا : الله لم يغلق دعوته في وجهك .... لأنك أيها المسيحي المسالم قد وقعت دوما تحت حكم كل حاكم للمنطقة .... و ان الله نظير رفضك لدعوته التي هي من محبته و محبة الخير لك قدمها .... فلم يجبرك .... لكنه في الوقت نفسه لم يتركك براحة ..... ولم يعاملك كما عامل الذين استجابوا لدعوته
    . .....

    رابعا :
    : دقة اللفظ القرآني باستخدام اسم الفاعل و ليس اسم المفعول ....
    فقال صاغر و ليس مصغور .... لان ذلك الشعور سيصدر ممن رفض دعوة الله بينما قوانين الله التي طبقها شعبه كانت بما لا يشعر معها الرافض بعزة نظير رفضه رسالة الله .


    و الآن ....
    تلك كلمة صاغرون .... التي شوهوا بها الاسلام لانه فتك بهم عبرها .....
    برغم ان كل من رفض رسالة الله الكبير فانه صغير أمام حكمه و هو رغم ذلك راحم له مجددا الدعوة له دوما ..... آمرا المؤمنين بأن يحموه و لا يسلبوه حقه لطالما هم في حمايتهم و يعيشون معهم بسلام .


    و كم هي ( صاغرون ) صغيرة أمام البطش و الرعب و التنكيل الذي اصاب المسيحيين الذين عاشوا في ارض القوى .....

    تعالوا معي لنتعرف على الرعب الحقيقي الذي قارنوا به الاسلام الحامي لهم و لحقوقهم بينما اجراء الجزية كان حكما على من رفض دعوة خالقهم .....

    اليكم الرعب الحقيقي فما أرحم الاسلام بهم و ما أعدله .... كم ظلموه !



    هذا زمانهم مع الرعب :

    ==============


    نقرأ من انجيل يوحنا :
    19 وَلَمَّا كَانَتْ عَشِيَّةُ ذلِكَ الْيَوْمِ، وَهُوَ أَوَّلُ الأُسْبُوعِ، وَكَانَتِ الأَبْوَابُ مُغَلَّقَةً حَيْثُ كَانَ التَّلاَمِيذُ مُجْتَمِعِينَ لِسَبَبِ الْخَوْفِ مِنَ الْيَهُودِ، جَاءَ يَسُوعُ وَوَقَفَ فِي الْوَسْطِ، وَقَالَ لَهُمْ: «سَلاَمٌ لَكُمْ!»

    التعليق :

    هل تدركون معنى ان تختبىء في بيتك و تغلق الابواب و الشبابيك من الخوف ....
    هذا هو الرعب بعينه .....
    و كأنها عاصفة ستهب ....
    ان ذلك اضطهاد لمجموعة مسالمة لمجرد مخالفة الفكر ....
    اتباع المسيح ملاحقون ....
    و ها هم يغلقون الابواب و الشبابيك من الخوف !


    و هل كان مسيحي واحد يفعل ذلك في ظل الاسلام بينما شعوره المرهف وهو آمن اهتز لكلمة صاغرون التي قالها رب لمن رفض دعوته و لا زال يجددها الرب له ؟!










    1 )
    شخصية نيرون:

    يعتبر الاضطهاد الذي أثاره نيرون Nero على المسيحيين أول كالاضطهادات الإمبراطورية، الذي يرتبط به استشهاد عمودين عظيمين من أعمدة الكنيسة، هما الرسولان بطرس وبولس حسب التقليد الكنسي يبدأ هذا الاضطهاد سنة 64م، وفي السنة العاشرة لحكم ذلك الطاغية بأمره وتحريضه. وهو نفس الإمبراطور الذي تظلم لديه بولس الرسول – كمواطن روماني – من المحاكمة اليهودية وقال ّ(إليَّ قيصر أنا رافع دعواي) على أن هذا الاضطهاد لم يكن اضطهادا دينيا خالصا، كالاضطهادات التي أثارها الأباطرة الذين أتوا بعد نيرون، لكنه بدأ ضمن كارثة عامة اتهم بها المسيحيون الأبرياء.....

    كانت السنوات الخمس الأولى من حكم نيرون فترة مجيدة بفضل القيادة الحكيمة لمعلمه سينكا لكن الفترة الباقية من حكمة حتى سنة 68 كانت شنيعة. أننا نقرأ عن حياته بمشاعر تمتزج فيها السخرية من جنونه والفزع من شره كان العالم بالنسبة له رواية هزيلة، ومأساة يقوم هو فيها بدور الممثل الأول. كان ذا شهوة جنونية لتهليل الجماهير. كان يضرب على القيثارة، وينشد أغانيه وقت العشاء، ويقود بنفسه عرباته في السيرك. كما يظهر فوق المسرح كممثل، وكان يرغم رجالا من ذوي المراتب العالية في الدولة، أن يمثلوا في تمثيليات الدراما، وفي أقذر وأقبح تمثيليات الخرافات والأساطير الإغريقية وأكثرها فحشاء. ولم يقف عند هذا الحد، بل أن المآسي الواقعية أعقبت المآسي التمثيلية. فأخذت جرائمه تتراكم الواحدة فوق الأخرى، حتى أصبح مضرب الأمثال في الشر. قتل أخاه بريتانيكوس وأمه أجربينا وزوجته أوكتافيا وبوبايا وأستاذه ومعلمه سينكا، وعديدا من الشخصيات الرومانية البارزة. وأخيراً ختم هذه المأساة الطويلة بانتحاره وهو في الثانية والثلاثين من عمره. وبموته انقرضت أسرة يوليوس قيصر وغدت الإمبراطورية مغنماً للقادة العسكريين والمغامرين الناجحين .
    ومن ثم فقد قتل جمهرة المسيحيين الأبرياء بيد هذا الشيطان المتأنس كنوع من الرياضة الممتعة بالنسبة له. أما بالنسبة للتاريخ فقد كان حريق روما هو المشهد الجهنمي الذي لم يشهد له مثيل.

    -----------------------



    2) الامبراطور دومتيان













    كان دومتيان (81 م - 96 م) طاغية مرتاب متكبر، كان يدعو ذاته "رباً وإلهاً".

    اعتبر اعتناق المسيحية جريمة ضد الدولة. حكم على كثير من المسيحيين بالموت، ومن بينهم أقرب أقربائه، القنصل فلافيوس كليمنس flaviu Clemens كما نفى البعض الآخر، وصادر ممتلكاتهم كما حدث مع دومتيلا domitilla زوجه كليمنس.

    ويذكر التقليد الكنسي ويؤكده القديسان ايريناوس من الجبل الثاني وإيرويمنوس والمؤرخ الكنسي يوسابيوس من الجيل الرابع أن هذا الإمبراطور أثار اضطهادا على كنائس آسيا الصغرى، الأمر الذي أشير إليه في سفر الرؤيا في الكلام الموجه إلى ملاك كنيسة سميرنا:

    " أنا أعرف أعمالك وضيقتك وفقرك... لا تخف البتة مما أنت عتيد أن تتألم به. هوذا إبليس مزمع أن يلقى بعضا منكم في السجن لكي تجربوا ويكون لكم ضيق عشرة أيام وفي الكلام الموجه إلى ملاك كنيسة برغامس "أنا عارف أعمالك وأين تسكن حيث كرسي الشيطان وأنت متمسك باسمي ولم تنكر إيماني حتى في الأيام التي فيها كان انتيباس شهيدي الأمين الذي قتل عندكم حيث الشيطان يسكن". (انظر المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلا في أقسام المقالات والكتب الأخرى).

    ويؤكد التقليد الكنسي والقديسان ايريناوس وايرويمنوس والمؤرخ يوسابيوس، أن دومتيان هو الذي أمر بإلقاء القديس يوحنا الإنجيلي في خلقين وزيت مغلي في روما، ثم عاد ونفاه إلى جزيرة بطمس كما استشهد أبان عهده انسيموس وديونيسيوس الاريوباغي وكثيرون غيرهم.



    -----------------------


    3) الإمبراطور تراجان













    ترجع أهمية تراجان بالنسبة لموضوعنا إلي أنه:

    1 – أول إمبراطور يعلن أن المسيحية ديانة محرمة.
    2 – أحياء التشريعات الصارمة ضد جميع الهيئات والجماعات السرية. وقد اعتبرت اجتماعات المسيحيين الدينية من هذا النوع.

    وقد ظلت الدولة تسير في تعاملها مع رعاياها المسيحيين، على هدى هذه القوانين التي استنها تراجان لأكثر من قرن من الزمان.

    وتظهر روحه العدائية تجاه المسيحيين من رسالة له رداً على رسالة أرسلها له بليني حاكم ولاية بيثينية بآسيا الصغرى بين سنتي (109-111) كان بليني هذا يرى المسيحية خرافة دنيئة متطرفة، وبالجهد يتحدث عن إقبال الجماهير عليها. لقد أرسل للإمبراطور تراجان يخبره بأن هذه الخرافة تزداد انتشاراً باستمرار – ليس فقط في مدن آسيا بل حتى في قراها أيضاً... وأنه أصبح له سلطان على الناس من كل سن ومركز وجنس حتى المعابد الوثنية هجرت، وكسدت تجارة الأشياء التي تقدم قرابين للآلهة. ولكي يضع حداً لهذا الانتشار المضطرد، حكم على كثير من المسيحيين بالموت، وأرسل بعضاً آخر ممن كانوا يتمتعون بحقوق المواطنة الرومانية إلي المحكمة الإمبراطورية بروما. (انظر المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلا في أقسام المقالات والكتب الأخرى). لكنه سأل الإمبراطور مزيداً من التعليمات بخصوص طريقة معاملة المسيحيين وهل يراعي كبر السن، أم يعتبر مجدر حمل اسم (مسيحي) جريمة.

    وقد أجاب تراجان على هذه الاستفسارات برسالة جاء فيها (لقد سلكت يا صديقي الطريق السوي فيما يختص بالمسيحيين، لذا لا يمكن وضع قاعدة عامة تطبق على كل الحالات في هذا الصدد. لا ينبغي السعي في طلبهم، لكن إذا أشتكي عليهم أحد وجدوا مذنبين فلابد من معاقبتهم. ومع ذلك. فإذا أنكر أحد أنه مسيحي وبرهن على ذلك عملياً بالتضحية لآلهتنا فليصفح عنه بناًء على توبته...) وبناء على قرار الدولة هذا تعرض المسيحيين لاضطهادات عنيفة. وقد أصاب سوريا وفلسطين ومصر على وجه الخصوص الكثير منها., فلقد وجه اليهود المتعصبون اتهاماً لسمعان أسقف أورشليم، وحكم عليه بالموت صلباً سنة 107، وهو في سن المائة والعشرين. وفي نفس هذه السنة تقريباً حكم على القديس أغناطيوس أسقف إنطاكية بالموت، وأرسل إلي روما، وألقي للوحوش الضارية في الكالسيوم.


    -----------------------------



    يا الهي ..... يا الهي .....
    كم انتم ظالمون .....
    أين الانصاف أمام التاريخ ؟
    أترك الحكم لاصحاب الضمائر الحية و متحري الموضوعية التامة .
    و كل الاحترام لكل مسيحي فاضل لم يسير في حملات تشويه الاسلام بغير وجه حق .

    و الحمد لله على نعمة الاسلام .... و اللهم اهدهم الى الحق و أنر بصائرهم أولائك الذين لم يعرفوا المحبة الا كما صورها العهد الجديد .... و انني أشهد أن الله محبة .... الى الأبد .
    الى كل قائل : أنا مسيحي ، والى كل قائلة : أنا مسيحية
    ندعوك للتعارف كأخ أو كأخت في الانسانية تحت مظلة الترحيب والتهذيب
    لا يتم التطرق الى العقائد وحوار الاديان الا برغبة الضيف وفي أقسام متخصصة لأن الأولوية للأمور الانسانية التي توحدنا جميعا
    اذا أحببت أن تعرفنا بنفسك
    اذا كنت تحب أن تكتب لنا شعورك وملاحظاتك
    اذا كان لديك مشكلة تريد أن تسمع فيها رأيا أو حلا منا
    ما عليك الا الدخول الى هذا الرابط :
    http://www.ebnmaryam.com/vb/showthre...774#post233774
    فأهلا وسهلا بكل ضيوفنا الأفاضل .

  2. #2
    الصورة الرمزية نجم ثاقب
    نجم ثاقب غير متواجد حالياً مشرف عام
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    5,025
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    21-07-2016
    على الساعة
    11:53 PM

    افتراضي

    ان اضطهاد اليهود لواحد من أبنائه اعتنق فكرا جديدا بنظرهم انما هو رعب لمن خالفهم .... فلقد اقتادوا المعلم الى الموت .... و لاحقوا أتباعه الذين اختبأوا في بيوتهم مغلقين النوافذ و الأبواب !


    و الرومان الذين تلذذوا بتعذيبهم فاستخدموا الاسود باطلاقها عليهم و هدموا كنائسهم و طاردوا معلميهم و أتباعهم !

    لقد أقاموا الدنيا و لم يقعدوها لأجل كلمة : صاغرون .
    بينما لم يفكروا أن رفض رسالة الله و دعوته قد هان الأمر عليهم مقابلها أمام تاريخ الاضطهاد لهم في التاريخ !

    و لتختبر تعليم من التعاليم فاختبره في قوة و أكثرية أصحابه ....
    و ليس في أقلية ( جماعات ) دخلت المعترك السياسي كنوع من ردات الفعل ....


    و الحمد لله على نعمة الاسلام الذي هو دين السلام و الحكمة و العدل الحقيقي ....

    بل هو دين المحبة بكل صورها و ليس صورة العهد الجديد فقط .


    أطيب الأمنيات للجميع من أخيكم نجم ثاقب .
    الى كل قائل : أنا مسيحي ، والى كل قائلة : أنا مسيحية
    ندعوك للتعارف كأخ أو كأخت في الانسانية تحت مظلة الترحيب والتهذيب
    لا يتم التطرق الى العقائد وحوار الاديان الا برغبة الضيف وفي أقسام متخصصة لأن الأولوية للأمور الانسانية التي توحدنا جميعا
    اذا أحببت أن تعرفنا بنفسك
    اذا كنت تحب أن تكتب لنا شعورك وملاحظاتك
    اذا كان لديك مشكلة تريد أن تسمع فيها رأيا أو حلا منا
    ما عليك الا الدخول الى هذا الرابط :
    http://www.ebnmaryam.com/vb/showthre...774#post233774
    فأهلا وسهلا بكل ضيوفنا الأفاضل .

  3. #3
    الصورة الرمزية Bibers
    Bibers غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    205
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    09-11-2014
    على الساعة
    03:56 PM

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    بارك الله فيك أخي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #4
    الصورة الرمزية نجم ثاقب
    نجم ثاقب غير متواجد حالياً مشرف عام
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    5,025
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    21-07-2016
    على الساعة
    11:53 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Bibers مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    بارك الله فيك أخي
    بوركت أخي الفاضل Bibers

    كنت أتمنى أن يشهد الضمير فيهم أن الاسلام هو الأرحم بهم على الاطلاق من اليهود و الرومان ....
    لكن ....
    مطلوب منهم مهاجمة الاسلام و تشويهه !

    نسأل الله لهم الهداية .


    أطيب الأمنيات لكم جميعا من نجم ثاقب .
    الى كل قائل : أنا مسيحي ، والى كل قائلة : أنا مسيحية
    ندعوك للتعارف كأخ أو كأخت في الانسانية تحت مظلة الترحيب والتهذيب
    لا يتم التطرق الى العقائد وحوار الاديان الا برغبة الضيف وفي أقسام متخصصة لأن الأولوية للأمور الانسانية التي توحدنا جميعا
    اذا أحببت أن تعرفنا بنفسك
    اذا كنت تحب أن تكتب لنا شعورك وملاحظاتك
    اذا كان لديك مشكلة تريد أن تسمع فيها رأيا أو حلا منا
    ما عليك الا الدخول الى هذا الرابط :
    http://www.ebnmaryam.com/vb/showthre...774#post233774
    فأهلا وسهلا بكل ضيوفنا الأفاضل .

  5. #5
    الصورة الرمزية 3abd Arahman
    3abd Arahman غير متواجد حالياً عبد فقير يرجو عفو الله
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    7,221
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    08-12-2017
    على الساعة
    02:31 PM

    افتراضي

    بارك الله فيك أخى الحبيب
    وحشتنا تحليلاتك الرائعة التى افتقدناها لفترة طويلة

    و أحب أضيف أن من ينظر فى الظروف التى نزلت فيها الآية الكريمة لن يجد أى غضاضة فى قوله تعالى و هم صاغرون

    فعندما نزلت الآية الكريمة كان اليهود يكنون للمسلمين أشد العداء
    فتارة يعتدوا على امرأة مسلمة
    و تارة يأتوا بحجر ليلقوه على النبي صلى الله عليه و سلم و يقتلوه
    و تارة يخونوا عهدهم مع النبي صلى الله عليه و سلم و يفتحوا المدينة لأحزاب المشركين ليدخلوا المدينة و يبيدوا المسلمين عن بكرة أبيهم

    أما النصارى فيرسل الرسول صلى الله عليه و سلم لحاكم الروم رسالة يدعوه فيها للإسلام فيقتل رسول رسول الله :salla-s:
    و كادت الروم أن تجمع جيوشها لمحاربة المسلمين فى تبوك

    فماذا نفعل ؟ هل ندير لهم الخد الأيسر مثلا ؟
    بل نقاتلهم حتى يدفعوا الجزية عن يد و هم صاغرون مقهورون مغلوبون مهانون خاضعون لحكم الإسلام

    طيب ...ماذا عن من لم يقاتلونا و لم يؤذونا ؟
    يقول الله تعالى فيهم :
    الممتحنة (آية:8):لا ينهاكم الله عن الذين لم يقاتلوكم في الدين ولم يخرجوكم من دياركم ان تبروهم وتقسطوا اليهم ان الله يحب المقسطين

    و حتى و إن كنا نأخذ منهم الجزية و هم صاغرون
    فليس المراد بالصغار هنا الإذلال و المهانة
    فكيف نذلهم و نهينهم و قد أمرنا ببرهم ؟
    لكن صغارهم هنا يكون بخضوعهم لحكم الإسلام و ليس إلا
    و الله أعلى و أعلم
    ( يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة )
    ثم وصف تعالى ذكره نفسه بأنه المتوحد بخلق جميع الأنام من شخص واحد ، معرفا عباده كيف كان مبتدأ إنشائه ذلك من النفس الواحدة ، ومنبههم بذلك على أن جميعهم بنو رجل واحد وأم واحدة وأن بعضهم من بعض ، وأن حق بعضهم على بعض واجب وجوب حق الأخ على أخيه ، لاجتماعهم في النسب إلى أب واحد وأم واحدة وأن الذي يلزمهم من رعاية بعضهم حق بعض ، وإن بعد التلاقي في النسب إلى الأب الجامع بينهم ، مثل الذي يلزمهم من ذلك في النسب الأدنى وعاطفا بذلك بعضهم على بعض ، ليتناصفوا ولا يتظالموا ، وليبذل القوي من نفسه للضعيف حقه بالمعروف على ما ألزمه الله له (تفسير الطبرى)

  6. #6
    الصورة الرمزية د.محمد عامر
    د.محمد عامر غير متواجد حالياً ان الدين عند الله الاسلام
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    1,432
    آخر نشاط
    17-01-2017
    على الساعة
    12:30 PM

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نجم ثاقب مشاهدة المشاركة


    بسم الله الرحمن الرحيم

    حتى يعطوا الجزية عن يد وهم صاغرون .

    صدق الله العظيم .

    --------------------------


    صاغرون ....

    أصبحت بالنسبة لهم قمة التنكيل للمسيحيين عبر كل التاريخ !!!!!!!!


    قلت لمحاوري ....

    مشكلتك هي :


    أولا : عدم ايمانك ان القائل و الحاكم هو الله الحى الخالق لنا .

    ثانيا : فلو أنك آمنت بأن الله هو القائل فانك سوف تعرف كم هو عظيم ان تأتي لك رسالة الله و دعوة منه لتكون من شعبه و ترفض وكأنك تقول له : علمت بدعوتك .... بس شكرا .... ما تلزمناش ...

    ثالثا : الله لم يغلق دعوته في وجهك .... لأنك أيها المسيحي المسالم قد وقعت دوما تحت حكم كل حاكم للمنطقة .... و ان الله نظير رفضك لدعوته التي هي من محبته و محبة الخير لك قدمها .... فلم يجبرك .... لكنه في الوقت نفسه لم يتركك براحة ..... ولم يعاملك كما عامل الذين استجابوا لدعوته

    . .....


    رابعا :

    : دقة اللفظ القرآني باستخدام اسم الفاعل و ليس اسم المفعول ....

    فقال صاغر و ليس مصغور .... لان ذلك الشعور سيصدر ممن رفض دعوة الله بينما قوانين الله التي طبقها شعبه كانت بما لا يشعر معها الرافض بعزة نظير رفضه رسالة الله .



    و الآن ....

    تلك كلمة صاغرون .... التي شوهوا بها الاسلام لانه فتك بهم عبرها .....

    برغم ان كل من رفض رسالة الله الكبير فانه صغير أمام حكمه و هو رغم ذلك راحم له مجددا الدعوة له دوما ..... آمرا المؤمنين بأن يحموه و لا يسلبوه حقه لطالما هم في حمايتهم و يعيشون معهم بسلام .



    و كم هي ( صاغرون ) صغيرة أمام البطش و الرعب و التنكيل الذي اصاب المسيحيين الذين عاشوا في ارض القوى .....

    احسنت يا اخي الحبيب في الله نجم ثاقب(طارق)
    نسأل الله الا يحرمنا من قلمكم المبدع والباتر لاعداء
    هذا الدين الحق ورسوله
    دمتم بخير وبارك الله فيكم
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  7. #7
    الصورة الرمزية ابو طارق
    ابو طارق غير متواجد حالياً غفر الله له ولوالديه
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,986
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    22-07-2017
    على الساعة
    01:28 AM

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أيها الأحبة في الله
    وتحية واحتراما لك أيها الزائر العاقل الطيب المؤدب

    إعلم هدانا الله وإياك أن الله قد تفضل على البشرية كلها ( مؤمنها وكافرها ) بنعمة عظيمة هي

    الإسلام

    فالمسلم يؤمن بعظمة رسالة الإسلام ( عقيدة وشريعة ) وكذلك بعظمة رسول الإسلام صلى الله عليه وسلم
    والكافر العاقل ( المحايد أو غير المتعصب ) لا بد أن يشعر بعظمة الكتاب والتشريع ونبي الإسلام صلى الله عليه وسلم

    ستجد أن هذه الآية العظيمة قد حملت تنظيما للحرب وتشريعا غير معهود
    فقد استبدلت الرق والإبادة بالجزية


    ربما للوهلة الأولى ( أو لمن يقرأها أول مرة ) لا يشعر بعظمة هذه الآية
    ولكن المتدبر لها والمتأمل في أجواء الحروب والتشريعات والعادات السائدة في مثل تلك الحالات
    يجد أن في هذه الآية الخير كل الخير للمحاربين المهزومين

    نعم خير لهم أن يعطوا الجزية عن يد وهم صاغرون
    من أن تضرب أعناقهم بحد السيف وأن تستعبد نساؤهم وأطفالهم ، وربما وصل الأمر أن لا تستبقى نفس واحدة منهم ، بل قد يصل الأمر إلى أن لا تنجوا غنمهم ولا بقرهم ولا حميرهم فتحز بحد السيف

    أتمنى على كل عاقل أن يقارن بين تشريع رب العالمين في تلك الآية ، وبين تشريع البايبل الظاهر في هذه النصوص

    ( حين تقرب من مدينة لكي تحاربها استدعها الى الصلح . فان اجابتك الى الصلح وفتحت لك فكل الشعب الموجود فيها يكون لك للتسخير ويستعبد لك . وان لم تسالمك بل عملت معك حربا فحاصرها. واذا دفعها الرب الهك الى يدك فاضرب جميع ذكورها بحد السيف . واما النساء والاطفال والبهائم وكل ما في المدينة كل غنيمتها فتغتنمها لنفسك وتاكل غنيمة اعدائك التي اعطاك الرب الهك . هكذا تفعل بجميع المدن البعيدة منك جدا التي ليست من مدن هؤلاء الامم هنا.واما مدن هؤلاء الشعوب التي يعطيك الرب الهك نصيبا فلا تستبق منها نسمة ما . بل تحرمها تحريما الحثيين والاموريين والكنعانيين والفرزيين والحويين واليبوسيين كما امرك الرب الهك )
    تثنية 20/10

    ( فسقط السور في مكانه وصعد الشعب الى المدينة كل رجل مع وجهه واخذوا المدينة . وحرموا كل ما في المدينة من رجل وامراة من طفل وشيخ حتى البقر والغنم والحمير بحد السيف )
    يشوع 6/20

    بالله عليكم أيها العقلاء

    كيف بمن كان في عينه وفي كتابه الذي يقدسه كل هذا التعطش لسفك الدماء واستعباد البشر ، هل له أن يتهم أو أن يزعم أن في عين الإسلام قذى ؟؟
    كما أنني لا أريد أن أكرر ما جاء على لسان يسوع فلا تظنوا أنه جاء ليلقي سلاما على الأرض

    ولا تنسى أن الجزية متأصلة في عهدكم القديم ، وأن يسوع أقر بالجزية أيضا

    ( فلم يطردوا الكنعانيين الساكنين في جازر.فسكن الكنعانيون في وسط افرايم الى هذا اليوم وكانوا عبيدا تحت الجزية )
    يشوع 16 / 10

    أيها العاقل حكم عقلك وانظر أي الأمرين أفضل ؟؟
    أن يملك المرأ حريته وأن يدفع الجزية عن يد وهو صاغر كما هو في القرآن
    أو أن يكون عبدا تحت الجزية كما هو في البايبل ؟؟

    أليست العبودية إذلالا وانتقاصا ومهانة وفوق ذلك يدفع الجزية

    أين العقلاء ، أين المنصفين ، أين الصادقين

    لا يصلح إلا أن أقول في هذا المقام لمن ظن أن في الإسلام عيبا أو نقصا أو قذى

    أيها المرائي أخرج الخشبة من عينك أولا - عندها لن تجد في عين الإسلام أي قذى

    -------------
    التعديل الأخير تم بواسطة ابو طارق ; 28-11-2011 الساعة 01:04 AM

  8. #8
    الصورة الرمزية نجم ثاقب
    نجم ثاقب غير متواجد حالياً مشرف عام
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    5,025
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    21-07-2016
    على الساعة
    11:53 PM

    افتراضي

    ما شاء الله عليكم أسود الاسلام .
    أثريتم الموضوع ....
    أعتز بكم جميعا ....
    و أشكر كل أخ و أخت على كلماتهم الطيبة اتجاهي .

    لكم مني أطيب الأماني .
    الى كل قائل : أنا مسيحي ، والى كل قائلة : أنا مسيحية
    ندعوك للتعارف كأخ أو كأخت في الانسانية تحت مظلة الترحيب والتهذيب
    لا يتم التطرق الى العقائد وحوار الاديان الا برغبة الضيف وفي أقسام متخصصة لأن الأولوية للأمور الانسانية التي توحدنا جميعا
    اذا أحببت أن تعرفنا بنفسك
    اذا كنت تحب أن تكتب لنا شعورك وملاحظاتك
    اذا كان لديك مشكلة تريد أن تسمع فيها رأيا أو حلا منا
    ما عليك الا الدخول الى هذا الرابط :
    http://www.ebnmaryam.com/vb/showthre...774#post233774
    فأهلا وسهلا بكل ضيوفنا الأفاضل .

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    639
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    13-12-2017
    على الساعة
    06:42 PM

    افتراضي

    لندع بطرس يعرفنا من هو المسيح ؟
    Acts:2:22
    ايها الرجال الاسرائيليون اسمعوا هذه الاقوال.يسوع الناصري رجل قد تبرهن لكم من قبل الله بقوات وعجائب وآيات صنعها الله بيده في وسطكم كما انتم ايضا تعلمون. (SVD)




    ( لايمكن للمخلوق أن يلد الخالق )
    من أسباب إسلام الشماس السابق "جمال أرمانيوس"

  10. #10
    الصورة الرمزية gardanyah
    gardanyah غير متواجد حالياً عضوة ماسية
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    المشاركات
    7,697
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    09-08-2017
    على الساعة
    09:57 AM

    افتراضي

    بارك الله فيك استاذنا نجم ثاقب

    ولكن اخى النصارى معنا لا يؤمنون بالبابيل من اصله
    ولكن لا ادرى لماذا؟
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة

اشهدوا .... صور مرعبة والضحايا مسيحيين والاسلام رحم الصاغرون - لأخيكم نجم ثاقب

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 12-04-2013, 01:30 PM
  2. ولازلت تصد شبهاتهم يا درع رسول الله - ( استخراج وتحليل جديد لأخيكم نجم ثاقب )
    بواسطة نجم ثاقب في المنتدى شبهات حول السيرة والأحاديث والسنة
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 10-04-2013, 04:40 PM
  3. مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 04-03-2013, 07:56 PM
  4. التنصير .. حقائق مرعبة
    بواسطة ابوغسان في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 22-01-2012, 07:19 PM
  5. مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 29-07-2011, 11:26 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

اشهدوا .... صور مرعبة والضحايا مسيحيين والاسلام رحم الصاغرون - لأخيكم نجم ثاقب

اشهدوا .... صور مرعبة والضحايا مسيحيين  والاسلام رحم الصاغرون - لأخيكم نجم ثاقب