1.) تمهيد لحادثة الهجرة [1] النبوية

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

1.) تمهيد لحادثة الهجرة [1] النبوية

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: 1.) تمهيد لحادثة الهجرة [1] النبوية

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    May 2010
    المشاركات
    157
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    07-07-2012
    على الساعة
    04:45 PM

    افتراضي 1.) تمهيد لحادثة الهجرة [1] النبوية

    1.) تمهيد لحادثة الهجرة [1] النبوية
    حوادث جرت على البشرية في أنحاء المعمورة غيرت مجرى التاريخ ، وانعطف المسير إلى إتجاة جديد محمود ، كما يحدث الأن في سرة العالم ووسطه ؛ المنطقة العربية وما يثور فيها من بركان التغيير والتبديل والتعديل ، فأوجدت هذه الحادثة الجديد المرغوب فيه ونحت عن الدرب القديم الفاسد البالي .
    ومن هذه الحوادث حادثة الهجرة النبوية من مكة المكرمة إلى المدينة المنورة ، لذا نسعى لإلقاء الضوء على جوانب منها :
    ومع تقاطر الرحمات من أرض الحرم وتتناثر من فوق جبل الرحمة لتعم المكان ؛ كل المكان ؛ كل المعمورة وما حولها ؛ ونزول الغفور ليباهي أمام الملآئكة خلقه .. ومع تتالي الرحمات يقترب منا هلال محرم 1433 فنستقبل عاما هجريا جديدا ...
    قال الله تعالى: « وَقُل رَّبِّ أَدْخِلْنِى مُدْخَلَ صِدْقٍ وَأَخْرِجْنِى مُخْرَجَ صِدْقٍ وَٱجْعَل لِّى مِن لَّدُنكَ سُلْطَـٰنًا نَّصِيرًا »[ 80 الإسراء: 80] .
    قالالشوكاني فيفتحالقدير: قرأالجمهور« مُدْخَلَ صِدْقٍ »و« مُخْرَجَ صِدْقٍ »بضمالميمين. وقرأالحسنوأبوالعاليةونصربنعاصمبفتحهما« مَدْخَلَ صِدْقٍ .... مَخْرَجَ صِدْقٍ »،وهمامصدرانبمعنىالإدخالوالإخراج،والإضافةإلىالصدقلأجلالمبالغةنحو: حاتمالجود: أيإدخالاًيستأهلأنيسمىإدخالاً،ولايرىفيهمايكره.
    قالالواحدي: وإضافتهماإلىالصدقمدحلهما،وكلشيءأضفتهإلىالصدقفهومدح.
    **
    واختلف أهل التأويل في معنى « مُدْخَلَ صِدْقٍ » الذي أمر اللهُ نبيّه صلى الله عليه وآله وسلم أن يرغب إليه في أن يدخله إياه، وفي « مُخْرَجَ صِدْقٍ » الذي أمره أن يرغب إليه في أن يخرجه إياه، فهو سبحانه قد أرشده وألهمه أن يدعو بهذا الدعاء وأن يجعل له مما هو فيه فرجا قريبا ومخرجا عاجلا، فأذن له تعالى في الهجرة إلى المدينة النبوية حيث الأنصار والأحباب، فصارت له دارا وقرارا، وأهلها له أنصارا.
    جاء عند ابن كثير في تفسيره : قال الإمام أحمد؛ عن ابن عباس قال كان النبي صلى الله عليه وآله وسلم بمكة ثم أمر بالهجرة فأنزل الله " وقل رب " الآية، وبدأ بالإدخال لأنه الأهم . (وقال الترمذي: حديث حسن صحيح ).
    وقال قتادة: أدخلني مدخل صدق: المدينة، وقال ( مُخْرَجَ صِدْقٍ ) قال: مكة.
    وقال بذلك الضحاك كما رواه القرطبي في تفسيره .
    وجاء في تفسير الجلاليين : إدخالا مرضيا لا أرى فيه ما أكره ، وأخرجني مخرج صدق: الهجرة من مكة، (وأخرجني) من مكة (مخرج صدق) إخراجا لا ألتفت بقلبي إليها.
    وجاء عند ابن كثير في تفسيره وذكره الطبري : قال الحسن البصري في تفسير هذه الآية: إن كفار أهل مكة لما ائتمروا برسول الله صلى الله عليه وسلم ليقتلوه أو يطردوه أو يوثقوه فأراد الله قتال أهل مكة أمره أن يخرج إلى المدينة وذكر الآية وكذا قال عبدالرحمن بن زيد بن أسلم وهذا القول هو أشهر الأقوال.

    وقال آخرون: بل معنى ذلك : وقل ربّ أمتني إماتة صِدْق، وأخرجني بعد الممات من قبري يوم القيامة مُخْرج صدق. وهذا ما قاله العوفي عن ابن عباس : أدخلني مدخل صدق" يعني الموت "وأخرجني مخرج صدق" يعني الحياة بعد الموت، وأخرجه ابن جرير . وابن أبي حاتم، وإليه ذهب الزمخشري فقال : أدخلني القبر ( مدخل صدق ) إدخالاً مرضياً على طهارة وطيب من السيئات، وأخرجني منه عند البعث إخراجاً مرضياً ملقى بالكرامة آمناً من السخط، يدل عليه ذكره على ذكر البعث . وصدر القرطبي في تفسيره هذا المعنى فقال : قيل : المعنى أمتني إماتة صدق؛ وابعثني يوم القيامة مبعث صدق؛ ليتصل بقوله :" عسى أن يبعثك ربك مقاما محمودا " . كأنه لما وعده ذلك أمره أن يدعو لينجز له الوعد .
    وقال محمد بن المنكدر : إدخاله الغار وإخراجه منه سالماً .
    وقيل الإدخال في الصلاة والإخراج منها. وهذا ما آكد عليه محمد النووي الجاوي.
    وقال آخرون: بل عَنَى بذلك: أدخلني في أمرك الذي أرسلتني به من النبوة مُدْخل صدق، وأخرجني منه مُخْرَج صدق. قال بذلك مجاهد ( أَدْخِلْنِي مُدْخَلَ صِدْقٍ ) قال: فيما أرسلتني به من أمرك ( وَأَخْرِجْنِي مُخْرَجَ صِدْقٍ ) قال كذلك أيضا.
    وقيل : الإدخال فيما أمر به والإخراج مما نهاه عنه .
    وقيل : ( أَدْخِلْنِي ) في بحار دلائل التوحيد والتنزيه، ( وَأَخْرِجْنِي ) من الاشتغال بالدليل إلى معرفة المدلول والتأمل في آثار محدثاته إلى الاستغراق في معرفة الأحد الفرد .

    وقال آخرون: بل معنى ذلك: أدخلني مدخل صدق: الجنة، وأخرجني مخرج صدق: من مكة إلى المدينة.
    ذكر من قال ذلك:
    قال الحسن ( أَدْخِلْنِي مُدْخَلَ صِدْقٍ ) الجنة و ( مُخْرَجَ صِدْقٍ ) من مكة إلى المدينة.

    وقال آخرون: بل معنى ذلك: أدخلني في الإسلام مُدْخل صدق.
    ذكر من قال ذلك:
    عن أبي صالح في قوله ( رَبِّ أَدْخِلْنِي مُدْخَلَ صِدْقٍ ) قال: أدخلني في الإسلام مُدْخل صدق ( وَأَخْرِجْنِي ) منه ( مُخْرَجَ صِدْقٍ ) .

    وقال آخرون: بل معنى ذلك: أدخلني مكة آمنا، وأخرجني منها آمنا.
    ذكر من قال ذلك:
    قال عبيد بن سليمان، سمعت الضحاك قال في قوله ( رَبِّ أَدْخِلْنِي مُدْخَلَ صِدْقٍ وَأَخْرِجْنِي مُخْرَجَ صِدْقٍ ) يعني مكة، دخل فيها آمنا، وخرج منها آمنا.

    وأشبه هذه الأقوال بالصواب في تأويل ذلك، قول من قال: أدخلني المدينة مُدْخل صدق، وأخرجني من مكة مُخْرج صدق. هذا ما قال به الطبري، وهو اختيار ابن جرير، أي دخول المدينة والخروج من مكة؛ ويدل على ما قيل قوله تعالى : { وَإِن كَادُواْ لَيَسْتَفِزُّونَكَ } [ الإسراء : 76 ] والالوسي في روح المعاني أكد هذا الرأي واستصوبه بــقوله : وأيد بما أخرجه أحمد . والطبراني . والترمذي وحسنه . والحاكم وصححه . وجماعة عن ابن عباس ، ثم قال والأظهر أن المراد ادخاله عليه الصلاة والسلام في كل ما يدخل فيه ويلابسه من مكان أو أمر وإخراجه منه فيكون عاماً في جميع الموارد والمصادر واستظهر ذلك أبو حيان وفي الكشف أنه الوجه الموافق لظاهر اللفظ والمطابق لمقتضى النظم فسابقه ولاحقه لا يختصان بمكان دون آخر ، وكفاك قوله تعالى { واجعل لّى } الخ شاهد صدق على إيثاره . والله أعلم بالصواب .
    **
    وقال أبو سهل : حين رجع من تبوك وقد قال المنافقون : ( ليخرجنّ الأعز منها الأذل ) يعني إدخال عز وإخراج نصر إلى مكة، والأحسن في هذه الأقوال أن تكون على سبيل التمثيل لا التعيين، ويكون اللفظ كما ذكرناه يتناول جميع الموارد والمصادر ولما أمره تعالى بإقامة الصلاة والتهجد ووعده بعثه ( مقاماً محموداً ) وذلك في الآخرة؛ فأمره بأن يدعوه بما يشمل أموره الدنيوية والأخروية.
    **
    خلاصة البحث كما ورد عند البغوي :" قال ابن عباس و الحسن و قتادة : "أدخلني مدخل صدق " : المدينة . ( وأخرجني مخرج صدق ) : مكة ، نزلت الآية حين أمر النبي صلى الله عليه وسلم بالهجرة . وقال الضحاك : " وأخرجني مخرج صدق " : من مكة آمناً من المشركين ، ( و أدخلني مدخل صدق ) : مكة ظاهراً عليها بالفتح .

    وقيل: الأكمل مما سبق أن يقال: رب أدخلني في الصلاة وأخرجني منها مع الصدق والإخلاص وحضور قلبي بذكرك، ومع القيام بلوازم شكرك. والأكمل من ذلك أن يقال: رب أدخلني في القيام بمهمات أداء شريعتك، وأخرجني بعد الفراغ منها إخراجاً لا يبقى علي منها تبعة . والله أعلم بالصواب .
    ***
    يتبع بإذن الله تعالى
    الرمادي
    23 ذوالحجة 1432 هـ ~ 19 نوفمبر 2011م
    ـــ
    [1] فلكياً ؛ السنة الهجرية الجديدة ؛ الأول من محرم 1433 سيكون بإذنه سبحانه وتعالى السبت 26 نوفمبر 2011م.

  2. #2
    الصورة الرمزية العامري3
    العامري3 غير متواجد حالياً عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Apr 2012
    المشاركات
    70
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    30-11-2012
    على الساعة
    08:10 AM

    افتراضي

    بارك الله فيك ونفع بك

1.) تمهيد لحادثة الهجرة [1] النبوية

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. طالع يا نوران قصائد في الهجرة النبوية الشريفة
    بواسطة نوران في المنتدى الأدب والشعر
    مشاركات: 69
    آخر مشاركة: 17-10-2015, 11:14 PM
  2. تمهيد لحادثة الهجرة !
    بواسطة د. محمد الرمادي في المنتدى من السيرة العطرة لخير البرية صلى الله عليه وسلم
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 23-03-2014, 12:05 PM
  3. الهجرة النبوية من الإضطهاد والمحاربة إلى الدولة والتمكين
    بواسطة ابو عبدو في المنتدى من السيرة العطرة لخير البرية صلى الله عليه وسلم
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 16-12-2009, 11:58 PM
  4. ثم يقولون هذا من عند الله ! ( 2-2- تمهيد )
    بواسطة أبو عبيده في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 09-09-2006, 06:23 PM
  5. ثم يقولون هذا من عند الله ! ( 2- تمهيد )
    بواسطة أبو عبيده في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 25-08-2006, 12:42 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

1.) تمهيد لحادثة الهجرة [1] النبوية

1.) تمهيد لحادثة الهجرة [1] النبوية