حكم الخروج على السلطات في الكتاب المقدس

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

حكم الخروج على السلطات في الكتاب المقدس

النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: حكم الخروج على السلطات في الكتاب المقدس

  1. #1
    الصورة الرمزية مجدي فوزي
    مجدي فوزي غير متواجد حالياً مناظر
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    المشاركات
    535
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    20-09-2015
    على الساعة
    11:46 PM

    افتراضي حكم الخروج على السلطات في الكتاب المقدس


    الجميع شاهد ما حدث من مظاهرات الاقباط عند ماسبيرو وكيف اعتدوا على الجيش الذي مارس أقصى درجات ضبط النفس بدرجة ليس لها مثيل في العالم
    أجمع وكيف حرض الكهنة شباب الكنيسة في هذه المظاهرات و كيف اعتدوا على الجنود والضباط ، وكل شيء مسجل بالصوت والصورة ، ولكن للأسف
    بعض المسلمين لازالوا مخدوعين بألاعيب الاعلام الطائفي وبعضهم من المنتفعين بالهجوم على كل من يتهم الاقباط بشيء وكأنهم من الملائكة لا يخطئون
    ولم نسمعهم ولا مرة واحدة يدينونهم . في جميع الاحداث الطائفية يجب ان يكون الطرف غير المسيحي هو المدان .
    تخيلوا معي ، ماذا سيحدث لو ان مظاهرة للسلفيين اعتدت على الجيش وأوقعت قتلى وجرحى منه ؟
    ماذا سيكون الموقف الاعلامي الرسمي والطائفي ؟ سأترك لكم الخيال عن مدى التباكي على شهداء القوات المسلحة الذين ليس لهم الآن من يبكي عليهم لا لشيء إلا ان من قتلوهم هم من المسيحيين .

    المهم ، ما هو حكم الخروج على السلطات في الكتاب المقدس ؟
    يقول بولس في رسالته لرومية :
    الخضوع للسلطات
    رو-13-1 لتخضع كل نفس للسلاطين الفائقة لأنه ليس سلطان إلا من الله والسلاطين الكائنة هي مرتبة من الله
    رو-13-2: حتى إن من يقاوم السلطان يقاوم ترتيب الله والمقاومون سيأخذون لأنفسهم دينونة.
    رو-13-3: فإن الحكام ليسوا خوفا للأعمال الصالحة بل للشريرة. أفتريد أن لا تخاف السلطان؟ افعل الصلاح فيكون لك مدح منه
    رو-13-4: لأنه خادم الله للصلاح! ولكن إن فعلت الشر فخف لأنه لا يحمل السيف عبثا إذ هو خادم الله منتقم للغضب من الذي يفعل الشر.
    رو-13-5: لذلك يلزم أن يخضع له ليس بسبب الغضب فقط بل أيضا بسبب الضمير.
    رو-13-6: فإنكم لأجل هذا توفون الجزية أيضا إذ هم خدام الله مواظبون على ذلك بعينه.
    رو-13-7: فأعطوا الجميع حقوقهم: الجزية لمن له الجزية. الجباية لمن له الجباية. والخوف لمن له الخوف. والإكرام لمن له الإكرام.

    نخلص من هذه الفقرة بما يلي :
    الخروج عن السلطات أمر مرفوض ، والمطلوب من كل مسيحي ان يخضع للسلاطين لآن الله هو الذي أعطاهم السلطان
    من يقاوم السلطان يقاوم ترتيب الله والمقاومون مدانون .
    بل يشجع بولس المسيحيين على دفع الجزية للسلطان !! ( يعني موضوع الجزية عندهم شرعي 100% فلماذا الاعتراض عليها ؟)

    طيب نفرض ان الحاكم يضطهد الشعب (المسيحي) فما هي الوصية حينئذ ؟
    رو-12-14: باركوا على الذين يضطهدونكم. باركوا ولا تلعنوا.
    رو-12-15: فرحا مع الفرحين وبكاء مع الباكين.
    رو-12-16: مهتمين بعضكم لبعض اهتماما واحدا غير مهتمين بالأمور العالية بل منقادين إلى المتضعين. لا تكونوا حكماء عند أنفسكم.
    رو-12-17: لا تجازوا أحدا عن شر بشر. معتنين بأمور حسنة قدام جميع الناس.
    رو-12-18: إن كان ممكنا فحسب طاقتكم سالموا جميع الناس.
    رو-12-19: لا تنتقموا لأنفسكم أيها الأحباء بل أعطوا مكانا للغضب لأنه مكتوب: ((لي النقمة أنا أجازي يقول الرب.
    رو-12-20: فإن جاع عدوك فأطعمه. وإن عطش فاسقه. لأنك إن فعلت هذا تجمع جمر نار على رأسه)).
    رو-12-21: لا يغلبنك الشر بل اغلب الشر بالخير.

    الخلاصة :
    حتى لو قام السلطان باضطهاد المسيحيين ( ونحن نرفض ذلك) يوصيهم بولس أيضا بأن يباركوا من يضطهدونهم
    وان يكونوا منقادين
    ان يسالموا جميع الناس
    لا ينتقمون لأنفسهم
    ان يطعم عدوه و يسقيه
    لنفرض ان الحاكم شرير ؟

    هنا يأمرهم المسيح بما يلي :
    مت-5-39: وأما أنا فأقول لكم: لا تقاوموا الشر ، بل من لطمك على خدك الأيمن فحول له الآخر أيضا.
    مت-5-40: ومن أراد أن يخاصمك ويأخذ ثوبك فاترك له الرداء أيضا.
    مت-5-41: ومن سخرك ميلا واحدا فاذهب معه اثنين.
    مت-5-42: من سألك فأعطه ، ومن أراد أن يقترض منك فلا ترده.

    الخلاصة :
    عدم مقاومة الشر
    من اعتدى على المسيحي فلا يقوم المسيحي بالرد عليه بل يحول له الخد الآخر
    بل أمر المسيح بأن يوفي الشعب كل حقوق الحاكم له :

    مت-22-21: قالوا له: ((لقيصر)). فقال لهم: ((أعطوا إذا ما لقيصر لقيصر وما لله لله)).

    والآن ، هل التزم الاقباط بوصايا دينهم ؟
    ما هي حجتهم في التظاهر ؟
    هي بسبب ما يدعوه من اضطهاد
    ولكن ألا يدعوهم دينهم حينئذ لمباركة من يضطهدونهم بدلا من التظاهر ضدهم ؟
    وكيف يقوم الاقباط بالاعتداء على السلطات بهذا الشكل مع ان عندهم نصوص مباشرة تمنع ذلك ؟
    واين محبة الاعداء المزعومة ؟
    واين عدم مقاومة الشر ؟

    والعجيب ان رجال الدين عندهم بدلا من تعليم الاقباط تعليمات دينهم الحقيقية ، يحرضونهم على العكس

    متى نرى المسيحيين يلتزمون بهذه الوصايا ؟
    فهل نجد منهم من يمكنه ان يبرر كل ما حدث ؟
    التعديل الأخير تم بواسطة مجدي فوزي ; 15-10-2011 الساعة 10:20 PM

  2. #2
    الصورة الرمزية gardanyah
    gardanyah غير متواجد حالياً عضوة ماسية
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    المشاركات
    7,679
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    25-09-2016
    على الساعة
    12:10 AM

    افتراضي

    اقتباس
    رو-13-4: لأنه خادم الله للصلاح! ولكن إن فعلت الشر فخف لأنه لا يحمل السيف عبثا إذ هو خادم الله منتقم للغضب من الذي يفعل الشر.
    ياااااااااااااااااااادى المصيبه
    يعنى ال حصل فى مسبيرو ده كان خفيف

    اقتباس
    متى نرى المسيحيين يلتزمون بهذه الوصايا ؟
    عندما يقرؤن كتابهم
    شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    الصورة الرمزية مجدي فوزي
    مجدي فوزي غير متواجد حالياً مناظر
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    المشاركات
    535
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    20-09-2015
    على الساعة
    11:46 PM

    افتراضي

    شكرا لك اختي الفاضلة

  4. #4
    الصورة الرمزية Islam Guardian
    Islam Guardian غير متواجد حالياً عضو شرف المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    473
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    20-03-2016
    على الساعة
    02:31 PM

    افتراضي

    موضوع رائع بارك الله فيك
    ولنذهب للتفسيرات المسيحية لنرى ماذا قالت

    تفسير انطونيوس فكري :
    قد يتصور أحد أنه يجب أن نثور علي الدولة التي تضطهدنا. فبولس يكتب هذا الكلام أيام الدولة الرومانية التي إضطهدت المسيحيين إضطهاداً عنيفاً. وهنا يشرح الرسول أنه علي المسيحي أن يخضع للدولة التي تضطهده ويصلي عنها، فالمسيحي يصلي عن الملك أو الرئيس وعن الدولة، والله هو الذي يتصرف معه، فنحن لا نفهم مبدأ الثورة علي الملك أو الرئيس فهو مُعَيّن من الله. قد يكون الملك ظالماً ولكن وجوده هو بسماح من الله ولحكمة يعلمها الله وحده.

    وإذا كان بولس قد رفض ثورة المرأة علي زوجها في خلع غطاء الرأس (1كو1:11-16) فهل يسمح بثورة المسيحيين ضد الملك

    وهكذا فنحن لا نطمع في مراكز سياسية عالمية لأن كنيستنا هي مؤسسة سماوية ونحن أيضاً لا نهتم بالإضطهاد الذي يقع علينا ونحن لا نثور ضد من يضطهدنا. ونحن نخضع للرئيس أو الملك في كل شيء إلا في شيء واحد هو أن يأمرنا بترك المسيح.
    http://st-takla.org/pub_Bible-Interp...hapter-13.html

  5. #5
    الصورة الرمزية مجدي فوزي
    مجدي فوزي غير متواجد حالياً مناظر
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    المشاركات
    535
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    20-09-2015
    على الساعة
    11:46 PM

    افتراضي

    بارك الله فيك يا بني العزيز

حكم الخروج على السلطات في الكتاب المقدس

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الخبز المقدس والخراء المقدس في الكتاب المقدس (فيديو على اليوتيوب المقدس)
    بواسطة صدى الحقيقة في المنتدى منتدى الصوتيات والمرئيات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 16-04-2012, 09:26 PM
  2. مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 25-12-2011, 05:28 PM
  3. عدم جواز الخروج على الحاكم في الكتاب المقدس
    بواسطة Islam Guardian في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 14-10-2011, 09:19 PM
  4. الكتاب المقدس دراسة نقدية (سفر الخروج)
    بواسطة الاشبيلي في المنتدى منتدى الكتب
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 11-07-2010, 02:39 PM
  5. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 24-11-2007, 06:37 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

حكم الخروج على السلطات في الكتاب المقدس

حكم الخروج على السلطات في الكتاب المقدس