لا قوة إلا قوة الحق ولا مجد إلا مجد التضحية *

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

لا قوة إلا قوة الحق ولا مجد إلا مجد التضحية *

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: لا قوة إلا قوة الحق ولا مجد إلا مجد التضحية *

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    1,028
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    08-04-2013
    على الساعة
    05:06 PM

    افتراضي لا قوة إلا قوة الحق ولا مجد إلا مجد التضحية *

    علي الطنطاوي (ت 1420هـ - 1999 م)
    نشر عام1931

    لقد اتضح الأمر وظهر الخبيء، وعلمنا أن الحارس لص والحامي غاصب، ولكن دمشق لم تمت كلا، بل هي حية تدافع عن حقها، وتبذل مهجتها في سبيل حريتها. ولقد كاد ينفجر البركان، وإذا هو انفجر فسيحرق أعداء الحق فيبيدهم فلا يُبقي لهم أثرًا.

    لقد رأينا من هؤلاء الطلاب، الذين نخشى عليهم النسيم أن يؤذيهم، أسودًا يفتحون صدورهم للرصاص، ويصيحون بخصومهم: اقتلونا، فعلى أجسادنا سيبنى استقلال سوريا!

    أما بعد، فهذا يوم العمل .هذا يوم يقف فيه الشعبُ بحقه، وخصمه بباطله ليتنازعا، وقد تنازعا، ولكن عون الحق هو الله، والله أكبر.

    وإذا أتَونا بالصفوف كثيرةً جئنا بِصفٍّ واحدٍ لن يُكسرا

    ذلك هو صف أبناء الوطن، صف يدعمه الحق، صف يؤيده الإخلاص، صف لا يهاب الموت في سبيل الله والوطن!.

    ألا أعدُّوا ما شئتم من قوة، من رصاص ومدافع، من رشاشات ودبابات، فسنُعِدُّ صدوراً تخفق فيها قلوب تفيض بالإيمان، وتتفجر بالوطنية، وترغب في التضحية.وسنفتحها لكم.

    لا قوة إلا قوة الحق، ولا مجد إلا مجد التضحية، وسيأتي يوم تزول فيه القوة وتدول فيه الدولة الظالمة، ولا يتبقى إلا الحق.
    فجاهدي يا دمشق، وهاهم رجالك يجاهدون معك، ويعرِّضون أنفسهم للموت دونك، وهاهم أبناؤك الطلاب يحمونك بأرواحهم، وها هي تلك الأرواح الطاهرة ،أرواح الشهداء، تخطب من السماء خطبة الوطنية والإخلاص. إن هذه الدماء دفعة جديدة من ثمن الاستقلال، إنها أريقت لغسل صفحة الذل التي خطها عليها الأقوياء! والله معك، والله أكبر.

    أيها الشهداء، هذه الجنة قد أعدت لكم فادخلوها آمنين. إننا لن ننساكم أبداً. إنكم خالدون لم تموتوا، ويا ليتني كنت معكم فأفوز فوزاً عظيماً. ويا إخوان الشهداء وأهليهم ،إنكم إن خسرتم إخوانكم وذويكم، فقد ربحتم شرف التضحية، قد كسبتم حمد التاريخ، قد بؤتم بثواب الله... وكلنا إخوانكم وذووكم. إننا تجمعنا الآلام، وتوحِّد بيننا الضحايا.
    ألا فلنهتف جميعاً: لا قوة إلا قوة الحق، ولا مجد إلا مجد التضحية، وعلى الشهداء السلام.

    المصدر: كتاب (البواكير) جمع وترتيب: مجاهد مأمون ديرانية. دار المنارة. الطبعة الأولى 2009م ، (ص196-197).

    -----------------------------------
    * هذا المقال وإن كان قد قيل من قبل ثمانين سنة بمناسبة ثورة الشعب السوري على الاحتلال، لكن كأن الشيخ يخاطب به أهل سورية هذه الأيام وما أحوجهم الآن إلى من يشد أزرهم ويحثهم على مواصلة جهادهم ضد عدوهم، ويبشر شهداءهم بالجنة ويصبر أهليهم ،كما فعل الشيخ قديما، وما أشبه الليلة بالبارحة.
    يقول الله تعالى:
    " مَّا الْمَسِيحُ ابْنُ مَرْيَمَ إِلاَّ رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ وَأُمُّهُ صِدِّيقَةٌ كَانَا يَأْكُلاَنِ الطَّعَامَ انظُرْ كَيْفَ نُبَيِّنُ لَهُمُ الآيَاتِ ثُمَّ انظُرْ أَنَّى يُؤْفَكُونَ ﴿75﴾"/المائدة.

    ............................................................ ........................
    ﴿ إِنَّ مَثَلَ عِيسَى عِنْدَ اللَّهِ كَمَثَلِ آَدَمَ خَلَقَهُ مِنْ تُرَابٍ ثُمَّ قَالَ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ ﴾أل عمران 59
    ............................................................ ...........................

  2. #2
    الصورة الرمزية أبلاى
    أبلاى غير متواجد حالياً عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المشاركات
    4
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    23-08-2012
    على الساعة
    12:44 AM

    افتراضي




    وصية الاسد ووصية الخروف
    وصية أسد إلى ابنه

    ولدي إليك وصيتي عهد الأسودْ
    العز غايتنا نعيش لكي نسود
    و عريننا في الأرض معروف الحدود
    فاحم العرين و صنه عن عبث القرود


    أظفارنا للمجد قد خُلقت فدى
    و نيوبنا سُنَّت بأجساد العدى
    و زئيرنا في الأرض مرهوب الصدى
    نعلي على جثث الأعادي السؤددا


    هذا العرين حمته آساد الشرى
    و على جوانب عزه دمهم جرى
    من جار من أعدائنا و تكبرا
    سقنا إليه من الضراغم محشرا


    إياك أن ترضى الونى أو تستكينْ
    أو أن تهون لمعتدٍ يطأ العرين
    أرسل زئيرك و ابق مرفوع الجبين
    و الثم جروحك صامتاً و انس الأنين


    مزق خصومك بالأظافر لا الخطابْ
    فإذا فقدت الظفر مزقهم بناب
    و إذا دعيت إلى السلام مع الذئاب
    فارفض فما طعم الحياة بلا ضراب


    اجعل عرينك فوق أطراف الجبالْ
    ودع السهول ... يجوب في السهل الغزال
    لا ترتضي موتاً بغير ذرى النصال
    نحن الليوث قبورنا ساح القتال


    ولدي إذا ما بالسلاسل كبلوكْ
    و رموك في قعر السجون وعذبوك
    و براية الأجداد يوماً كفنوك
    فغداً سينشرها و يرفعها بنوك


    إياك أن ترعى الكلا مثل الخرافْ
    أو أن تعيش منعَّماً بين الضعاف
    كن دائماً حراً أبياً لا يخاف
    و خض العباب و دع لمن جبنوا الضفاف


    هذي بنيَّ مبادئ الآسادِ
    هي في يديك أمانة الأجداد
    جاهد بها في العالمين و نادي
    إن الجهاد ضريبة الأسياد

    وصية خروف إلى ابنه

    ولدي إليك وصيتي عهد الجدودْ

    الخوف مذهبنا نخاف بلا حدود
    نرتاح للإذلال في كنف القيود

    و نعاف أن نحيا كما تحيا الأسود


    كن دائماً بين الخراف مع الجميعْ

    طأطيء و سر في درب ذلتك الوضيع
    أطع الذئاب يعيش منا من يطيع

    إياك يا ولدي مفارقة القطـيع


    لا ترفع الأصوات في وجه الطغاة

    لا تحك يا ولدي و لو كموا الشفاه
    لا تحك حتى لو مشوا فوق الجباه

    لا تحك يا ولدي فذا قدر الشياه


    لا تستمع ولدي لقول الطائشينْ

    القائلين بأنهم أسد العرين
    الثائرين على قيود الظالمين

    دعهم بني و لا تكن في الهالكين


    نحن الخراف فلا تشتتك الظنونْ

    نحيا و هم حياتنا ملءُ البطون
    دع عزة الأحرار دع ذاك الجنون

    إن الخراف نعيمها ذل و هون


    ولدي إذا ما داس إخوتك الذئابْ

    فاهرب بنفسك و انجُ من ظفر و ناب
    و إذا سمعت الشتم منهم والسباب

    فاصبر فإن الصبر أجر و ثواب


    إن أنت أتقنت الهروب من النزالْ

    تحيا خروفاً سالماً في كل حال
    تحيا سليماً من سؤال و اعتقال

    من غضبة السلطان من قيل و قال


    كن بالحكيم و لا تكن بالأحمقِ

    نافق بني مع الورى و تملق
    و إذا جُرِّرت إلى احتفال صفق

    و إذا رأيت الناس تنهق فانهق


    انظر تر الخرفان تحيا في هناءْ

    لا ذل يؤذيها و لا عيش الإماء
    تمشي و يعلو كلما مشت الغثاء

    تمشي و يحدوها إلى الذبح الحداء


    ما العز ما هذا الكلام الأجوفُ

    من قال أن الذل أمر مقرف
    إن الخروف يعيش لا يتأفف

    ما دام يُسقى في الحياة و يُعلف

    منقول
    -----------------------
    ذاك الأسد فى تلك القصة هو الأسد الحقيقى
    وليس ضبع يتقمص شكل الأسد
    ولا يرقى بأخلاقة الى أخلاق الضباع

    بارك الله شهداء سوريا الحرة
    وأمدد احرارها بمددأ لا ينقطع
    فأما النصر وأما الشهادة

لا قوة إلا قوة الحق ولا مجد إلا مجد التضحية *

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. بخط يدي ,,,صيحة الحق في الرد على ميزان الحق
    بواسطة المهندس زهدي جمال الدين محمد في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 16
    آخر مشاركة: 22-12-2011, 07:49 AM
  2. وما زال الحق مهضوم (صلب المسيح كان للزجر ام لاخذ الحق ؟و العقاب )
    بواسطة ابن النعمان في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 08-02-2011, 09:42 PM
  3. المسيح الاله الحق والانسان الحق .. يكشف من هو الله ومن هو الانسان
    بواسطة جورج أبو كارو في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 29
    آخر مشاركة: 19-01-2011, 08:05 AM
  4. التضحية الحيوانية كقربان
    بواسطة السيف البتار في المنتدى الأبحاث والدراسات المسيحية للداعية السيف البتار
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 29-04-2010, 08:28 PM
  5. مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 24-08-2007, 08:50 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

لا قوة إلا قوة الحق ولا مجد إلا مجد التضحية *

لا قوة إلا قوة الحق ولا مجد إلا مجد التضحية *