الضيفة الكريمة محبه الناس تسأل عن الإسلام

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

الضيفة الكريمة محبه الناس تسأل عن الإسلام

صفحة 23 من 24 الأولىالأولى ... 8 13 22 23 24 الأخيرةالأخيرة
النتائج 221 إلى 230 من 237

الموضوع: الضيفة الكريمة محبه الناس تسأل عن الإسلام

  1. #221
    الصورة الرمزية محبه الناس
    محبه الناس غير متواجد حالياً عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    307
    الدين
    المسيحية
    آخر نشاط
    15-10-2014
    على الساعة
    10:33 AM

    افتراضي

    اقتباس
    [=kholio5;507173]بسم الله الرحمن الرحيم

    راجعت مشاركتك و لم اجد فيها ما يرتبط بموضوع الحوار
    بل وجدتكي تغيرين دفة الحوار الى أمور أخرى أبعد و الى تفرعات ان انجذبنا نحوها سنتوه و نضيع الطريق
    يمكن أن نتطرق لها في مناسبات أخرى
    لكن ليس قبل أن ننتهي مما أطرحه لكي هنا
    الموضوع كما قلت لكي في اكثر من مناسبة هو :
    الاختيار بين موقفين

    وليس تبرير موقف من المواقف
    لو كان سؤالي عن المواقف المذكورة متمثلا في لماذا وكيف وماهي الحكمة
    لكانت ردودك تستحق النقاش
    لكن الأمر ليس كذلك
    هو فقط عرض موقفين والاختيار بينهما ليس كثر من ذلك
    لهذا السبب ولعدم الاطالة ولكسب الوقت قبل حلول اجازة رمضان السنوية للمنتدى
    ارتأيت أن أنتقل معكي الى موقف جديد

    وأعرضه لكي في المشاركة القادمة بعد الاجابة عن السؤال المدرج في الاقتباس

    احمد الله على سلامتك ...افرح بعودتك

    اول شيء يا اساتذ خوليو هو انا مش مقطنعه علشان انا اجد إجابتى بترد تحديدا على سوئال حضرتك!و مش شايفا إنى دخلت فى مواضيع جانبيه!

    و غير كدى يا استاذ خوليو مينفعش تتعامل مع كتاب الله بهذا المنطلق!!

    يعنى إه اخطار بين موقفين؟!!

    ما إحنى متفقين إن مشيءه الله اصلن تتعارض مع فطره الإنسان..
    تعلم فطره الإنسان من الاطفال فنحن كلنا مثل الاطفال بنعمل كل حاجه غلط و من علمنا الصح هو كتاب الله....
    ذى الطفل إلى بيمشى عريان و مش شايف إنه غلط لو محدش قاله كد

    عيب هيفضل طول حياته شايف إن كدا مفيهوش مشكله.
    الطفل إلى بيرمى كل شي على الارض.
    الطفل إلى بياخد اى شيء قدامه عجبه لو محدش قال له إن دى سرقه مش هيعرف.. فقوانين الله هى إلى علمتنا ..و من يوم ما وضع الله القوانين بدئت المحاسبه.
    من يوم ما وضع الله القانون لأدم و حواء أن لا ياكلو من الشجره بدئه المحاسبه.. و فطره الإنسان تتعارض مع قوانين الله و لهذا يجب ان نجاهد و نروض نفسنا على إتباع قوانين الله.

    فارجع تانى و اقول ماينفعش خصوصا لما نيجى نتكلم عن كتاب الله إنى اقول إختار بين موقفين!! إذاى حضرتك...
    دا إسلوب لا ينفع و لا يليق عندما تتعامل مع كتاب الله.. هو انا همشى إرادتى فوق إراده الله.. "استغفر الله !!"

    هوضح لحضرتك إعتراضى بإنى هتبع نفس إسلوب حضرتك علشان تفهم بس وجه إعتراضى على الإسلوب ده.
    (إلى هو إختارى منغير تبرير ولا شرح)
    هقول لحضرتك إخطار لو سمحت منغير تبرير ولا شرح:


    موقف من الموقفين... يبقى تخطار بدون تبرير لو سمحت علشان لو شرحت هتكون خرجت عن الحديث:
    .:

    1.
    -ان يكون رسول المسلمين جاهل و امى.
    او
    -ان يكون من صغره و هو يتكلم بعلم غريب و يشرح ما هو فى كتاب الله بدون ان يشرح له احد او يعلمه احد.
    2.

    -ان يمكث رسول المسلمين 40 سنه على الارض بدون اى صفه و لا يعلمه اى شخص و لا يعطى الله اى علامه على ميلاده.. و يبداء الوحى بالنزول عليه بعد ان مكث 40 سنه من عمره!
    او

    ان يكون ولادته ..لا مش ولادته.. دا حمله اصلن معجزه لإنه من عزراء يعنى من قبل ما يتولد و اشار الله على قدومه.(مش هنتكلم بقى عن الطوراه دلوقتى و ما ذكر فيه من تنبوئات)

    3
    ان يموت رسول المسلمين و يدفن عادى مثله مثل اى شخص اخر .
    او
    ان يرفع حى و يظل حى فى السماء و يوعد الله العالم برجوعه مره اخرى و يعطيه ان يهلك الكفره بهواء نفسه!
    و اتعجب مين البشر العادى إلى نفسه"نفسه بس" يموت الكفره!!!

    ( مش هتكلم على إنه تعزب و صلب و مات و دفن و بعد 3 ايام اقامه الله من الموت.) و إلى عايز يتئكد يعمل بحث و يرجع لملفات الاحكام فى العصر الرومانى و هيلاقى كل شيء مكتوب.. و يرجع لنقاد هذا العصر إلى نقدو الحاكم الرومانى علشان إلى كان محكوم عليه بالصلب مكنش بيتحكم عليه بالجلد.. بس الحاكم فكر إنه لو حكم عليه بالجلد ممكن يصعب على الناس والكهنه اليهود و يتنازلو على الحكم بالصلب..علشان هو مكنش شايف إن السيد المسيح عمل حاجه غلط علشان يتحكم عليه بالصلب... لاكن لم يتناذلو و تشبثوالكهنه اليهود و كتبو نقاد هذا العصر عن الوحشيه اللتى تم بيها تنفيز حكم الجلد و عن الادوات اللتى إستخدمت و كانو بينقدو الحكام )
    4
    ان يكون رسول المسلمين من نسل جاريه.
    او
    ان يكون من نسل الحره او الزوجه الحره.

    5.
    ان يعطى الله الرجل الزواج من إمراه واحده
    (كما خلق له حواء واحده و لم يخلق له 4 حوات و مملوكات)

    او

    ان يعطى الله الرجل الزواج من 4 فى نفس الوقت و ممكن يبدل الاربعه دول و ده غير المملوكات إلى محددش عددهم.
    (اعلم طبعا إن السيدات هيكون ليهم رأى غير الرجال هنى)

    6.

    ان يعاقب الله الزوج المتسرع و العصبى الذى طلق إمرأئته 3 مرات إنها حتى تحل له من جديد يجب ان تتزوج برجل اخر و يدخل بها
    (يعنى مش على ورق بس..لإن كدا هيبقى تحايل على الله و قوانينه)و ارى فى هذا ظلم للمرأه شديد جدا علشان اصلن صعب على المرأه إنها تسلم نفسها لزوجها ما بالك بقى إنها تسلم نفسها لرجا غريب لمجرد ان يحل لها الرجوع لزوجها تانى- انا اعتقد الحكم بالإعدام بالنسبه ليا فى الحاله دى هيبقا ارحم....)

    او

    ان لا يستطيع الزوج ان يطلق إمرأته اصلن
    (غير لعله الزنا)


    و ياريت حضرتك تختار بين المواقف بدون ان تقول أى سبب او اى تفسيروا اى تبرير او شرح.....

    ينفع حضرتك الكلام ده؟؟

    مينفعش طبعا علشان إحنى بنتكلم على احكام الله و مشيئه الله.. مش لازم تكون هى مشيئه البشر..
    علشان كدا انا مش قابله هذا الحوارإنو يبقى مفيش تبرير و إستفسار ..زى ما انا متئكده إن حضرتك بردو مش هتقبل لو أنا جيت و تكلمت مثل حضرتك و وضعت هذا الحوار....
    . بس بردو هجاوب حضرتك على النقطه إلى فتحت الحوار عليها.

  2. #222
    الصورة الرمزية محبه الناس
    محبه الناس غير متواجد حالياً عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    307
    الدين
    المسيحية
    آخر نشاط
    15-10-2014
    على الساعة
    10:33 AM

    افتراضي

    اقتباس
    الموقف الثاني : نسب المسيح

    ماجاء ذكره في القرآن الكريم :
    شهادة القرآن على طهارة السيدة مريم عليها السلام
    قَالَتْ أَنَّى يَكُونُ لِي غُلَامٌ وَلَمْ يَمْسَسْنِي بَشَرٌ وَلَمْ أَكُ بَغِيّاً ( مريم 20)
    شهادة أهل مريم عليها السلام :
    فَأَتَتْ بِهِ قَوْمَهَا تَحْمِلُهُ قَالُوا يَا مَرْيَمُ لَقَدْ جِئْتِ شَيْئاً فَرِيّاً (27) يَا أُخْتَ هَارُونَ مَا كَانَ أَبُوكِ امْرَأَ سَوْءٍ وَمَا كَانَتْ أُمُّكِ بَغِيّاً (28) ( مريم 26-27
    تمام كويس إن القرأن يوئكد المعلومه إلى هى مذكوره فى الإنجيل
    إلى حضرتك مكتبتهاش!
    و كأن الإنجيل قال غير كدا!!
    و هذا ما ذكر فى الإنجيل:


    متى 1 : 18-22

    18 اما ولادة يسوع المسيح فكانت هكذا.
    لما كانت مريم امه مخطوبة ليوسف قبل ان يجتمعا وجدت حبلى من الروح القدس
    . 19 فيوسف رجلها اذ كان بارا ولم يشا ان يشهرها اراد تخليتها سرا.
    20 ولكن فيما هو متفكر في هذه الامور اذا ملاك
    الرب قد ظهر له في حلم قائلا: «يا يوسف ابن داود لا تخف ان تاخذ مريم امراتك.لان
    الذي حبل به فيها هو من الروح القدس
    فستلد ابنا وتدعو اسمه يسوع لانه يخلص شعبه من خطاياهم<


    لوقا 1 : 26 -38

    وفي الشهر السادس ارسل جبرائيل الملاك من الله الى مدينة من الجليل اسمها ناصرة
    الى عذراء مخطوبة لرجل من بيت داود اسمه يوسف.واسم العذراء مريم.
    فدخل اليها الملاك وقال سلام لك ايتها المنعم عليها.الرب معك مباركة انت في النساء
    فلما راته اضطربت من كلامه وفكرت ما عسى ان تكون هذه التحية.
    فقال لها الملاك لا تخافي يا مريم لانك قد وجدت نعمة عند الله
    وها انت ستحبلين وتلدين ابنا وتسمينه يسوع.
    هذا يكون عظيما وابن العلي يدعى ويعطيه الرب الاله كرسي داود ابيه.
    ويملك على بيت يعقوب الى الابد ولا يكون لملكه نهاية.
    فقالت مريم للملاك كيف يكون هذا وانا لست اعرف رجلا.
    فاجاب الملاك وقال لها الروح القدس يحل عليك وقوة العلي تظللك فلذلك ايضا القدوس المولود منك يدعى ابن الله.
    وهوذا اليصابات نسيبتك هي ايضا حبلى بابن في شيخوختها وهذا هو الشهر السادس لتلك المدعوة عاقرا.
    لانه ليس شيء غير ممكن لدى الله.
    فقالت مريم هوذا انا امة الرب. ليكن لي كقولك.فمضى من عندها الملاك.


    و هنا أستاذى يتضح لحضرتك تماما إن السيد المسيح ليس من نسل شخص او رجل على وجه الارض!
    فإن النسل ينسب للرجل و ليس للسيده. فكان أيضا من باب اولى ان يكون نسله تبع نسل امه فهى اللتى حبلت به! بس النسب نسب لرجلها او الذى كان سوف يكون رجلها و كان فى وقتها خطيبها...
    و كما قيل فى العهد القديم إلى هو التوراه إنه هيكون من نسل داود فبما إن يوسف من نسل داود و كان المفروض لما يتزوجو ان يكون الطفل منه و ينسب إله بس بما إن السيد المسيح لا يوجد له اب على الارض فكان يوسف فى مقام والده و لهاذا نسب إلى نسله.



    اقتباس
    ما جاء ذكره في نسب يسوع في الكتاب المقدس :

    تأكيد نسبة يسوع لداوود :

    الرسالة الى روميا 1 :1-3 " بُولُسُ عَبْدٌ لِيَسُوعَ الْمَسِيحِ الْمَدْعُوُّ رَسُولاً الْمُفْرَزُ لإِنْجِيلِ اللهِ الَّذِي سَبَقَ فَوَعَدَ بِهِ بِأَنْبِيَائِهِ فِي الْكُتُبِ الْمُقَدَّسَةِ عَنِ ابْنِهِ. الَّذِي صَارَ مِنْ نَسْلِ دَاوُدَ مِنْ جِهَةِ الْجَسَدِ ".
    تمام يا استاذى اللذى صار من نسل داود و لكنه ليس من نسل داود فعليا!
    و هو على إنه فى مقام والده و المسيح فى مقام إبنه و ولد من إمرأته او اللتى كانت سوف تكون زوجته و اصبحت زوجته بالفعل فيما بعد.
    و بما إن المسيح ولد من رحم العذراء مريم
    و بما إن عقلنا البشرى لا يستوعب ان يولد طفل من إمرأه بدون اب
    فإرضائا لعقلنا البشرى ينسب لرجل السيده مريم عليها السلام إلى هو السيد يوسف من نسل داود!
    بما إن ينسب الطفل لنسب الاب و ليس نسب الام.
    و يحمل الطفل إسم الاب و ليس إسم الام!

    فيكفى هذا عندى إنى مكملش رد على اى كلام من إلى حضرتك كتبو تحت لإن بإسبات الإنجيل و القرأن السيد المسيح ليس من نسل بشرى!!
    فلا يوجد له اب هو اتى من صلبه على الارض!
    " ولكنى هوضح بردو بعض النقاط تحت."


    فكان هذا عمل الروح القدس او كان هذا كلمه الله: كن فكان فى رحم السيده مريم بدون تدخل رجل! و لهاذا يطلق عليه إبن الله( و ليس كما يفكر البعض بالتفكير البشرى او التفكير الارضى.." إبن الله": يعنى الله نزل بنفسو و عاشر السيده العذراء..(أستغفر الله العظيم الف مره.. ليس هذا ابدا المعنى ابدا ابدا)
    فإن كان هذا هو التفكير ما القول او التعليق على صلاتنا اللتى تبدا ب:
    " أبانا اللذى فى السماء"
    يعنى هو ابونا كلنا هل ده معناه حاجه وحشه؟؟!
    لا ابدا دا معناه حاجه حلوه اوى... دا حب الاب لأبنائه...
    إلى ذى الاب إلى إبنو بيبقا مجرم...و بيفضل الاب يصليلو و يطلب من الله إن إبنو يتوب ...و لو جه فى يوم لأبوه و قال له يا بابا سامحنى انا كنت غلطان و عملت و عملت .. الاب ماهيسدق و هياخد إبنو فى حضنه و يفرح بيه.. هو ده اقرب تشبيه لحب الله لينا...
    إحنا اولاده إلى بيحبنا و مستنينا نرجعله تانى و مستنينا نحبه زى ما هو بيحبنا... نحبه زى ابونا الاردى فهو ابونا السماوى و ابو ابونا الاردى و ابو جدنا الأردى و خالقنا و سيدنا و حامينا و راحمنا هو الله الحبيب.



    و الفرق بين حب العبد لسيده و بين حب الإبن لأبوه كبير اوى اوى يا استاذى!!
    فالإبن يحاول إرضاء ابيه لحبه له الشديد و رغبته فى عدم غضب الاب علشان الإبن بيحب الاب و ميستحملش زعلوو يفضل طول عمره نفسه يكمل و يعيش فى حضن ابوه...
    يختلف عن العبد إلى بيعمل الواجب إلى عليه بس و يخاف يغلط علشان بيخاف من العقاب مش بيخاف على زعل السيد لا خايف من غضب السيد(و هنى فرق كبير جدا) و يفضل العبد يعمل الواجب و يتمنا الوقت إلى ينول فيه الحريه...
    و هو ده تماما إلى الله عايزو مننا هو عايزنا ابنائه نحبه لذاته نحبه لأنه الله الحبيب الله الذى خلقنا.. نخاف على زعلو و لو غلطنا نستسمحو مش علشان ميعاقبناش و خيفين منه.. لا.. علشان خايفين على زعلو...من كتر حبنا ليه...علشان هو بيحبنا اوى اوى كلنا حتى الخطاه إلى فينا هو بيحبنا و مادد إدو لينا علشان نمسكها و ينشلنا من إلى إحنى فيه...

    مفيش حد فينا مبيغلطش!
    مفيش حد فينا بيخرج من البيت و تفضل جزمتو نضيفه!
    لازم هتمشى فى طراب و رمله و طين غصب عن الواحد علشان نزل الشارع. و هى دى حياتنا لاذم هنغلط غصب عننا مهما كان و هو سامح و بيسامح و هيفضل يسامح.. إلى ان يأتى وقت الحساب! و تكون الفرصه إنتهت و يأتى السيد المسيح و يكسر الصليب.. فلا سماح بعد هذا اليوم و يميت كل الكفره
    بنفخه من نفسه!

    اقتباس
    []حكم الكتاب المقدس على ابن الزنى :

    التثنيه الاصحاح 23 :2
    "لا يدخل ابن زنى في جماعة الرب.حتى الجيل العاشر لا يدخل منه احد في جماعة الرب."

    و من تفسير انطونيوس فكري نجده يقول :[/ اقتباس

    حرمان إبن الزنى كان حتى لا يحفظ إسم أبيه فى شعب الرب بل يموت بموته وكأن لا إبن له، وإستنكارًا لخطية الدنس ولأن الوالدين غالبًا يورثون أبنائهم صفاتهم الرديئة . حتى الجيل العاشر = المقصود بها إلى مدى الأجيال . ومرة ثانية هذا لن يمنع الأولاد من خلاص نفوسهم بسبب خطايا أبائهم بل كان منهم يفتاح ( الجلعادى قض 11) وفارص ابن يهوذا
    ومرة ثانية(يعنى كان فى مره اولى فى الشرح بس حضرتك مركزتش غير على إلى عايز تشوفو بس!!)
    هذا لن يمنع الأولاد من خلاص نفوسهم بسبب خطايا أبائهم بل كان منهم يفتاح ( الجلعادى قض 11) وفارص ابن يهوذا
    -هذا لن يمنع الأولاد من خلاص نفوسهم
    هو حضرتك ليه مش بتبص على بقيت الكلام..الموضوع ده غريب جدا.



    اقتباس
    [يسوع حسب النسب المذكور هو ابن زنا

    ( و يهوذا ولد فارص و زارح من ثامار و فارص ولد حصرون) متى ( 1: 3 )

    تكوين 38 : 14 "فخلعت عنها ثياب ترملها و تغطت ببرقع و تلففت و جلست في مدخل عينايم التي على طريق تمنة لانها رات ان شيلة قد كبر و هي لم تعط له زوجة* فنظرها يهوذا و حسبها زانية لانها كانت قد غطت وجهها"

    تكوين 38 : 16 فمال اليها على الطريق و قال هاتي ادخل عليك لانه لم يعلم انها كنته فقالت ماذا تعطيني لكي تدخل علي"

    متى(1: 5) ( وسلمون ولد بوعز من راحاب)

    يوشع 2 : 1 "فارسل يشوع بن نون من شطيم رجلين جاسوسين سرا قائلا اذهبا انظرا الارض و اريحا فذهبا و دخلا بيت امراة زانية اسمها راحاب و اضطجعا هناك"
    يش 6 : 17
    فتكون المدينة وكل ما فيها محرّما للرب.راحاب الزانية فقط تحيا هي وكل من معها في البيت لانها قد خبأت المرسلين اللذين ارسلناهما.
    يش 6 : 25
    واستحيا يشوع راحاب الزانية وبيت ابيها وكل ما لها.وسكنت في وسط اسرائيل الى هذا اليوم.لانها خبأت المرسلين اللذين ارسلهما يشوع لكي يتجسّسا اريحا.
    عب 11: 31
    بالايمان راحاب الزانية لم تهلك مع العصاة اذ قبلت الجاسوسين بسلام
    يع 2: 25
    كذلك راحاب الزانية ايضا أما تبررت بالاعمال اذ قبلت الرسل واخرجتهم في طريق آخر.


    و هنى يتضح لحضرتك إن رحاب كانت زانيه قبل الإمان و اصبحت موئمنه بعد الإيمان و تزوجت!

    مش إنتم بردو قولتولى انا لو اسلمت(يعنى من وجه نظركم امنت)كل افعالى الخطاء تمسح لى و اصبح كالطفل المولود من جديد ! طيب لو انا واحده عابده اصنام و جيت اسلمت حفضل فى نظركم عابده اصنام؟؟
    هو انا لوقليله الادب و بزنى مسلا و جيت امنت حفضل فى نظركم زانيا بردو؟!! طب ده فى نظركم ..طيب فى نظر الله هبقى إه؟ هيحاسبنى على إلى عاملتو طول حياتى قبل الإمان و لا هيبداء يحاسبنى من بعد إمانى؟؟
    أستاذى الدين المسيحى لا يقوم على التسطر على الافعال الخطاء... فإن من صفه الشيطان هى التستر و لاكن من صفه الله هى كشف كل المسطور.فالله يرا ما هو مخفى و سوف يحاسب كل فرد على الباطن قبل الظاهر!
    و يعطى لنا امثال فى الإنجيل حتى يعطى لنا الامل إن حتى لو كنت زانى او كنت قاتل او كنت عابد للاصنام.لو تبت توبه حقيقيه الله غفور رحيم.
    و عابد الاصنام ده إلى هو لا يتمكن من السيطره على الشهوات و ملذات الارض..فالعاشق للمال هو عابد اصنام... العاشق للجنس هو عابد اصنام.. لإنه اصبح عبد للشيء اللذى يحبه و فاق حب هذا الشيء فى داخله على حب الله ...و ليس عابد الصنم هو عابد لتمثال او نار او بقره فقط.
    و يظهر الله لنا إلى اى مدى هو سوف يغفر يعنى عنده إستعداد إن القاتل او الزانى بردو يخوشو الجنا لو امنو بيه... و هى دى رساله المسيح ...إنه يوصل الرساله دى للناس إن لو امنو بغرض الله من إرساله سوف ينولو الخلاص و لو امنو طبعا اعمالهم لاذم تظهر إمانهم.. اصل لو واحد كان بيزنى و امن و بعدين إستمر فى الزنا يبقى إه نفع إمانه!!؟؟
    لا نفع للإمان إن لم يختن بالافعال!


    اقتباس
    نجد كذلك

    (3لا يَدْخُل عَمُّونِيٌّ وَلا مُوآبِيٌّ فِي جَمَاعَةِ الرَّبِّ. حَتَّى الجِيلِ العَاشِرِ لا يَدْخُل مِنْهُمْ أَحَدٌ فِي جَمَاعَةِ الرَّبِّ إِلى الأَبَدِ)
    تثنية 23: 3

    يسوع من المؤابيين و العمونيين حسب النسب المذكور :

    (وَبُوعَزُ وَلَدَ عُوبِيدَ مِنْ رَاعُوثَ.) متى 1: 5

    وراعوث هى راعوث الموابية (راعوث 4: 5)
    ********************


    (7وَسُلَيْمَانُ وَلَدَ رَحَبْعَامَ.) متى 1: 7

    (وَأَمَّا رَحُبْعَامُ بْنُ سُلَيْمَانَ فَمَلَكَ فِي يَهُوذَا. وَكَانَ رَحُبْعَامُ ابْنَ إِحْدَى وَأَرْبَعِينَ سَنَةً حِينَ مَلَكَ، وَمَلَكَ سَبْعَ عَشَرَةَ سَنَةً فِي أُورُشَلِيمَ الْمَدِينَةِ الَّتِي اخْتَارَهَا الرَّبُّ لِوَضْعِ اسْمِهِ فِيهَا مِنْ جَمِيعِ أَسْبَاطِ إِسْرَائِيلَ. وَاسْمُ أُمِّهِ نِعْمَةُ الْعَمُّونِيَّةُ.) ملوك الأول 14: 21
    راعوث كانت من موئاب صح بس بعد كدا سابت بلدها و اهلها و راحت مع حمتها و قالت لها: راعوث 1: 16
    " فقالت راعوث لا تلحّي عليّ ان اتركك وارجع عنك لانه حيثما ذهبت اذهب وحيثما بتّ ابيت. شعبك شعبي والهك الهي."

    و هذا معناها إنها امنت.

    سوءال : لو تزوج شخص مسلم بمسيحيه ؟؟حتكون منبوزه او مكروها او ينظر لها على إنها كافره من كل او بعض العائله! صح؟؟
    طب لو جت و امنت بدين زوجها المسلم؟؟ هل ستظل كافره فى نظر عائلته؟؟


    سوءال يا استاذ خوليو هو حضرتك الطفل بينسب لأمه و لا لأبوه؟؟
    راعوث هذه سيده و نعمه هذه سيده؟؟ و هل ينسب الطفل للسيده؟؟ ولا للرجل...الكلام ده فى الدين و الجنسيه..
    يعنى كما علمت منكم إن حكم القرأن على المسيحى إنه كافر و مشرك...
    تمام !!
    و علشان كدا كان فى الاول أيه تقول لا يتزوج موئمن من كافره او مشركه و افضل له ان يتزوج عبده موئمنه.
    و بعدين قال إن حل لكم التزوج من أهل الكتاب ( إلى هما المفروض الكفره و المشركين!! هى إمتى نزلت الايه التانيه دى؟؟
    هل نزلت بعد ان تزوج رسول المسلمين بالسيده القبطيه؟ او كما يقول البعض إنه لم يتزوجها فكان فقط يتمتع بها بملك اليمين إذ إنها كانت مملوكه لشخص ما و اعطاها الشخص لرسول المسلمين كهديه ليتمتع بها فأصبحت مملوكه له يتمتع بها!! )
    ما علينا مش هى دى القضيه الان...
    ما اقصد هو عندما يتزوج الرجل المسلم إمراه مسيحيه و ينجب منها اطفال هل هتيجى يا استاذ خوليو تقول القران قال إن المسيحيين كفره و مشركين يبقا الطفل ده إبن مشركه و كافرا يبقا هو كمان كافر زى امه؟
    ولا هتقول ده إبن راجل مسلم و موءمن فبالتالى ينسب الطفل إلى أبوه؟؟

    دا غير إن الكلام ده كله فى العهد القديم " التوراه" و اتحدى وجود أيه زى دى فى العهد الجديد ...


    روميه 9 : 8

    . 8 اي ليس اولاد الجسد هم اولاد الله بل اولاد الموعد يحسبون نسل



    اقتباس
    فهل نختار للمسيح نسبا طاهرا خاليا من البغايا و أبناء الزنى ؟؟
    اخطار طبعا إلى مزكور فى الإنجيل و القران إن هو ليس من صلب رجل على الارض و أن العزراء مريم طاهره
    و بشهاده القران و الإنجيل حل عليها الروح القدس.

    اقتباس
    أم نختار للمسيح نسبا يجعله ابن زنى مطرودا من جماعة الرب ؟؟
    هذا لا اراه ابدا فى الإنجيل.....و اتعجب الصراحا على محاولت حضرتك ان ترى هذا!!

  3. #223
    تاريخ التسجيل
    Jun 2010
    المشاركات
    356
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    20-06-2015
    على الساعة
    05:30 AM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اقتباس
    و اصبحت ما اتعجبه و اسئل الله عليه و قبل ان افتح الكتاب اقول لربى ارجوك جاوبنى فى صفحاتك و افتح الكتاب و ابدا القراءه فى الصفحه إلى إتفتحت فى يدى و اجد فيها الإجابه... مش هتسدقو بس هو ده إلى حصل..
    أصدقك ،أنا أفعل ذلك أيضا،فالذي يجيبك ويرحم حيرتك هو الله الحقيقي وليس المسيح .ولذا إفعلي هذا فقط مع القرآن لأنه كله كلام الله وليس فيه أي كلمة من البشر.بخصوص ميلاد المسيح ،أحب أن أجيبك بالأدلة وأحسم الأمر وأزيل الحيرة التي أنت فيها حول هذه النقطة بين القرآن و الكتاب المقدس،ولكن لو سمح لي الإخوة المشرفون بذلك فأنا أحاول جاهدة إعانة السائل على حسن التفكيرفي عمق الموضوع وليس تشتيت تفكيره أوإبعاده عن الموضوع .أرجو من الإخوة النظر في طلبي بجدية ،وشكرا.
    أشهد أن لا إله إلا الله،وأشهد أن محمداعبد الله و رسوله،و أشهد أن عيسى عبد الله و رسوله.
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي_____________________________________________نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    يقول المسيح عليه السلام مقرّعا رجال الدين المنافقين المتلاعبين بالدين :

    {الويل لكم يا معلمي الشريعة والفريسيون المراؤون!تغلقون ملكوت السماوات في وجوه الناس،فلا أنتم تدخلون،ولا تتركون الداخلين يدخلون}
    {الويل لكم يا معلمي الشريعة والفريسيون المراؤون! تقطعون البحر والبر لتكسبوا واحدا إلى ديانتكم (الحملات التبشيرية التنصيرية)،فإذا نجحتم،جعلتموه يستحق جهنم ضعف ما أنتم تستحقون}


    لا إله إلاّ الله محمّد رسول الله
    ______________________

  4. #224
    تاريخ التسجيل
    Jun 2010
    المشاركات
    356
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    20-06-2015
    على الساعة
    05:30 AM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    قبل البدءفي موضوع ميلاد المسيح لدي ملاحظة أرجو أن يتسع لها صدرك ،فأنا سأساعدك بإذن الله على إعادة بناء عالمك التعبدي المتداعي الذي ينهار بعالم تعبدي مبني على أسس صحيحة متينة لا تهزه العواصف ولا تسقطه الزلازل ،فإذا كان دفاعك بمثل هذه الشدة على عقيدة محرفة وهمية،فكيف سيكون دفاعك على العقيدة السليمة الحقيقية ،
    وكما يقول رسول الله المسيا محمد صلى الله عليه وسلم: "خياركم في الجاهلية خياركم في الإسلام".
    أما بعد،بخصوص كلامك التالي:
    اقتباس
    "تمام كويس إن هضرتك توئمن إن الإنجيل و الطوراه(إلى هما العهد القديم و الجديد ) كلام الله.. فهل نرمى كلام الله كله فى الذباله و نقول عليه ده كولو غلط و تحريف؟؟ ولا نستعين بالله و نسئله ان يشرح لينا؟؟ و نقرا بعقل و نشوف التحريف او التغيير ده مس المعنى ولا لاء .."
    أقول لك:و لماذا كل هذا الشقاء !!!الله ليس ظالم ليتركك تشقين كل هذا الشقاء لتقرئي كتابه ولتفهمي معانيه كي تعبديه.حتى عالمك التعبدي الهادئ سيصبح منغصا وموترا للأعصاب وأنت تتساءلين:ترى هل هذه الجملة كلام الله؟ ماذا لو كانت إضافة من ناسخ ما؟ ماذا لو كانت مجرد تفسير بشري؟ماذا لو...ماذا لو...الله يعفيك من هذا كله في كتابه المحفوظ من التحريف القرآن فهو يؤكد لك أنه هو الذي أنزله وهو الذي حفظه:
    ~~"إنا نحن نزلنا الذكر وإنا له لحافظون"~~
    وهو الذي سهله ويسره لجميع الأفهام:
    ~~"ولقد يسرنا القرآن للذكر فهل من مدكر"~~
    وهو الذي جعله رحمة للعباد وليس شقاء لهم:
    ~~"طه (1) مَا أَنْزَلْنَا عَلَيْكَ الْقُرْآَنَ لِتَشْقَى (2) إِلَّا تَذْكِرَةً لِمَنْ يَخْشَى (3) تَنْزِيلًا مِمَّنْ خَلَقَ الْأَرْضَ وَالسَّمَاوَاتِ الْعُلَا (4) الرَّحْمَنُ عَلَى الْعَرْشِ اسْتَوَى (5) لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَمَا تَحْتَ الثَّرَى (6) وَإِنْ تَجْهَرْ بِالْقَوْلِ فَإِنَّهُ يَعْلَمُ السِّرَّ وَأَخْفَى (7) اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ لَهُ الْأَسْمَاءُ الْحُسْنَى (8) وَهَلْ أَتَاكَ حَدِيثُ مُوسَى (9) إِذْ رَأَى نَارًا فَقَالَ لِأَهْلِهِ امْكُثُوا إِنِّي آَنَسْتُ نَارًا لَعَلِّي آَتِيكُمْ مِنْهَا بِقَبَسٍ أَوْ أَجِدُ عَلَى النَّارِ هُدًى (10) فَلَمَّا أَتَاهَا نُودِيَ يَا مُوسَى (11) إِنِّي أَنَا رَبُّكَ فَاخْلَعْ نَعْلَيْكَ إِنَّكَ بِالْوَادِ الْمُقَدَّسِ طُوًى (12) وَأَنَا اخْتَرْتُكَ فَاسْتَمِعْ لِمَا يُوحَى (13) إِنَّنِي أَنَا اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا أَنَا فَاعْبُدْنِي وَأَقِمِ الصَّلَاةَ لِذِكْرِي (14) إِنَّ السَّاعَةَ آَتِيَةٌ أَكَادُ أُخْفِيهَا لِتُجْزَى كُلُّ نَفْسٍ بِمَا تَسْعَى (15) فَلَا يَصُدَّنَّكَ عَنْهَا مَنْ لَا يُؤْمِنُ بِهَا وَاتَّبَعَ هَوَاهُ فَتَرْدَى (16) "~~
    اقتباس
    اى معنى هذا بالله عليكى ضيفتنا الكريمة المحترمة .....؟؟؟

    كيف يثق عاقل ويعيش بكتاب وهو غير متأكد ان كل كلمة بل كل حرف منه كلام الله ؟؟؟

    اقتباس
    يعيش إن إستعان بصاحب الكتاب مباشرتا و هو على تمام اليقين إنه سوف يجيبه مباشرتا... و لاكن مش عارفا ليه مش بنعمل كدا!!!
    صاحب الكتاب أوضح لك في كتابه الأخير القرآن أن التوراة الإنجيل تم تحريفهما وأن القرآن هو المهيمن عليهما و المرجع الأصلي لمعرفة الصواب من الخطأ فيهما ،لأن القرآن محفوظ من التحريف وهو كلام الله مائة بالمائة./// ألاحظ أنك متأثرة جدا بشعارات القساوسة الرنانة في الحب والمحبة ،والكلمات الحلوة زيادة التي تحسسكم إنو الإله طيب خالص ويحبكم زي والدكم ولا يعاقبكم مهما فعلتم ،ويلا اعملوا إلي إنتو عاوزينو ،ماهو كلو رايح للجنة .إحذري،بهذه الطريقة وهذه الفلسفة الشيطانية يلعب القساوسة على عقول النساءأكثر من الرجال.فتراهن يتعمدن على أيديهم الملوثة عاريات راضيات،ويصلن إلى أبعد وأخطرمن ذلك ،ويأخذن وعودا بالأمان وصكوكا للغفران...ومافيش مشكلة الإله إتصلب بدلنا وريحنا من ذنوبنا وبيحبنا أوي ،وباقي الإسطوانة اللي إنت عارفاها كويس ...أرجوك فكري كويس...ويكفي إنغلاق ،لأنه سيضرك و لن يفيدك ،تشجعي و خذي نفسا عميقا ويلا اخرجي للحياة ،مارسي بحثك هذه المرة على أرض الحقيقة،فمثلك لا يقتنع حتى يلمس الحقيقة بيديه .روحي مرة للكنيسة ،وروحي مرة للمسجد ،روحي اسمعي درس في الكنيسة ،وروحي اسمعي درس في المسجد ،تعبدي داخل بيتك المغلقة ،و تعبدي في الهواء الطلق في أرض الله الواسعة،إقرئي كتاب من هنا وكتاب من هناك حتى تصلي إلى مبتغاك.يقول المسيح عليه السلام في إنجيل هيبروس:
    "الذي يريد لن يرتاح حتى يجد،والذي يجد سيتعجب،والذي يتعجب سيحكم، والذي يحكم سيرتاح."
    كلمات ذهبية... لو تجد صدى في قلبك.
    سورة الجاثية :
    بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ:" حم (1) تَنْزِيلُ الْكِتَابِ مِنَ اللَّهِ الْعَزِيزِ الْحَكِيمِ (2) إِنَّ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ لَآَيَاتٍ لِلْمُؤْمِنِينَ (3) وَفِي خَلْقِكُمْ وَمَا يَبُثُّ مِنْ دَابَّةٍ آَيَاتٌ لِقَوْمٍ يُوقِنُونَ (4) وَاخْتِلَافِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ وَمَا أَنْزَلَ اللَّهُ مِنَ السَّمَاءِ مِنْ رِزْقٍ فَأَحْيَا بِهِ الْأَرْضَ بَعْدَ مَوْتِهَا وَتَصْرِيفِ الرِّيَاحِ آَيَاتٌ لِقَوْمٍ يَعْقِلُونَ (5) تِلْكَ آَيَاتُ اللَّهِ نَتْلُوهَا عَلَيْكَ بِالْحَقِّ فَبِأَيِّ حَدِيثٍ بَعْدَ اللَّهِ وَآَيَاتِهِ يُؤْمِنُونَ (6) وَيْلٌ لِكُلِّ أَفَّاكٍ أَثِيمٍ (7) يَسْمَعُ آَيَاتِ اللَّهِ تُتْلَى عَلَيْهِ ثُمَّ يُصِرُّ مُسْتَكْبِرًا كَأَنْ لَمْ يَسْمَعْهَا فَبَشِّرْهُ بِعَذَابٍ أَلِيمٍ (8) وَإِذَا عَلِمَ مِنْ آَيَاتِنَا شَيْئًا اتَّخَذَهَا هُزُوًا أُولَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ مُهِينٌ (9) مِنْ وَرَائِهِمْ جَهَنَّمُ وَلَا يُغْنِي عَنْهُمْ مَا كَسَبُوا شَيْئًا وَلَا مَا اتَّخَذُوا مِنْ دُونِ اللَّهِ أَوْلِيَاءَ وَلَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ (10) هَذَا هُدًى وَالَّذِينَ كَفَرُوا بِآَيَاتِ رَبِّهِمْ لَهُمْ عَذَابٌ مِنْ رِجْزٍ أَلِيمٌ (11) اللَّهُ الَّذِي سَخَّرَ لَكُمُ الْبَحْرَ لِتَجْرِيَ الْفُلْكُ فِيهِ بِأَمْرِهِ وَلِتَبْتَغُوا مِنْ فَضْلِهِ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ (12) وَسَخَّرَ لَكُمْ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ جَمِيعًا مِنْهُ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآَيَاتٍ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ (13) قُلْ لِلَّذِينَ آَمَنُوا يَغْفِرُوا لِلَّذِينَ لَا يَرْجُونَ أَيَّامَ اللَّهِ لِيَجْزِيَ قَوْمًا بِمَا كَانُوا يَكْسِبُونَ (14) مَنْ عَمِلَ صَالِحًا فَلِنَفْسِهِ وَمَنْ أَسَاءَ فَعَلَيْهَا ثُمَّ إِلَى رَبِّكُمْ تُرْجَعُونَ (15) وَلَقَدْ آَتَيْنَا بَنِي إِسْرَائِيلَ الْكِتَابَ وَالْحُكْمَ وَالنُّبُوَّةَ وَرَزَقْنَاهُمْ مِنَ الطَّيِّبَاتِ وَفَضَّلْنَاهُمْ عَلَى الْعَالَمِينَ (16) وَآَتَيْنَاهُمْ بَيِّنَاتٍ مِنَ الْأَمْرِ فَمَا اخْتَلَفُوا إِلَّا مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَهُمُ الْعِلْمُ بَغْيًا بَيْنَهُمْ إِنَّ رَبَّكَ يَقْضِي بَيْنَهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فِيمَا كَانُوا فِيهِ يَخْتَلِفُونَ (17) ثُمَّ جَعَلْنَاكَ عَلَى شَرِيعَةٍ مِنَ الْأَمْرِ فَاتَّبِعْهَا وَلَا تَتَّبِعْ أَهْوَاءَ الَّذِينَ لَا يَعْلَمُونَ (18) إِنَّهُمْ لَنْ يُغْنُوا عَنْكَ مِنَ اللَّهِ شَيْئًا وَإِنَّ الظَّالِمِينَ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ وَاللَّهُ وَلِيُّ الْمُتَّقِينَ (19) هَذَا بَصَائِرُ لِلنَّاسِ وَهُدًى وَرَحْمَةٌ لِقَوْمٍ يُوقِنُونَ (20) أَمْ حَسِبَ الَّذِينَ اجْتَرَحُوا السَّيِّئَاتِ أَنْ نَجْعَلَهُمْ كَالَّذِينَ آَمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ سَوَاءً مَحْيَاهُمْ وَمَمَاتُهُمْ سَاءَ مَا يَحْكُمُونَ (21) وَخَلَقَ اللَّهُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ بِالْحَقِّ وَلِتُجْزَى كُلُّ نَفْسٍ بِمَا كَسَبَتْ وَهُمْ لَا يُظْلَمُونَ (22) أَفَرَأَيْتَ مَنِ اتَّخَذَ إِلَهَهُ هَوَاهُ وَأَضَلَّهُ اللَّهُ عَلَى عِلْمٍ وَخَتَمَ عَلَى سَمْعِهِ وَقَلْبِهِ وَجَعَلَ عَلَى بَصَرِهِ غِشَاوَةً فَمَنْ يَهْدِيهِ مِنْ بَعْدِ اللَّهِ أَفَلَا تَذَكَّرُونَ (23) وَقَالُوا مَا هِيَ إِلَّا حَيَاتُنَا الدُّنْيَا نَمُوتُ وَنَحْيَا وَمَا يُهْلِكُنَا إِلَّا الدَّهْرُ وَمَا لَهُمْ بِذَلِكَ مِنْ عِلْمٍ إِنْ هُمْ إِلَّا يَظُنُّونَ (24) وَإِذَا تُتْلَى عَلَيْهِمْ آَيَاتُنَا بَيِّنَاتٍ مَا كَانَ حُجَّتَهُمْ إِلَّا أَنْ قَالُوا ائْتُوا بِآَبَائِنَا إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ (25) قُلِ اللَّهُ يُحْيِيكُمْ ثُمَّ يُمِيتُكُمْ ثُمَّ يَجْمَعُكُمْ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ لَا رَيْبَ فِيهِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ (26) وَلِلَّهِ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَيَوْمَ تَقُومُ السَّاعَةُ يَوْمَئِذٍ يَخْسَرُ الْمُبْطِلُونَ (27) وَتَرَى كُلَّ أُمَّةٍ جَاثِيَةً كُلُّ أُمَّةٍ تُدْعَى إِلَى كِتَابِهَا الْيَوْمَ تُجْزَوْنَ مَا كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ (28) هَذَا كِتَابُنَا يَنْطِقُ عَلَيْكُمْ بِالْحَقِّ إِنَّا كُنَّا نَسْتَنْسِخُ مَا كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ (29) فَأَمَّا الَّذِينَ آَمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ فَيُدْخِلُهُمْ رَبُّهُمْ فِي رَحْمَتِهِ ذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْمُبِينُ (30) وَأَمَّا الَّذِينَ كَفَرُوا أَفَلَمْ تَكُنْ آَيَاتِي تُتْلَى عَلَيْكُمْ فَاسْتَكْبَرْتُمْ وَكُنْتُمْ قَوْمًا مُجْرِمِينَ (31) وَإِذَا قِيلَ إِنَّ وَعْدَ اللَّهِ حَقٌّ وَالسَّاعَةُ لَا رَيْبَ فِيهَا قُلْتُمْ مَا نَدْرِي مَا السَّاعَةُ إِنْ نَظُنُّ إِلَّا ظَنًّا وَمَا نَحْنُ بِمُسْتَيْقِنِينَ (32) وَبَدَا لَهُمْ سَيِّئَاتُ مَا عَمِلُوا وَحَاقَ بِهِمْ مَا كَانُوا بِهِ يَسْتَهْزِئُونَ (33) وَقِيلَ الْيَوْمَ نَنْسَاكُمْ كَمَا نَسِيتُمْ لِقَاءَ يَوْمِكُمْ هَذَا وَمَأْوَاكُمُ النَّارُ وَمَا لَكُمْ مِنْ نَاصِرِينَ (34) ذَلِكُمْ بِأَنَّكُمُ اتَّخَذْتُمْ آَيَاتِ اللَّهِ هُزُوًا وَغَرَّتْكُمُ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا فَالْيَوْمَ لَا يُخْرَجُونَ مِنْهَا وَلَا هُمْ يُسْتَعْتَبُونَ (35) فَلِلَّهِ الْحَمْدُ رَبِّ السَّمَاوَاتِ وَرَبِّ الْأَرْضِ رَبِّ الْعَالَمِينَ (36) وَلَهُ الْكِبْرِيَاءُ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ (37)"
    أشهد أن لا إله إلا الله،وأشهد أن محمداعبد الله و رسوله،و أشهد أن عيسى عبد الله و رسوله.
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي_____________________________________________نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    يقول المسيح عليه السلام مقرّعا رجال الدين المنافقين المتلاعبين بالدين :

    {الويل لكم يا معلمي الشريعة والفريسيون المراؤون!تغلقون ملكوت السماوات في وجوه الناس،فلا أنتم تدخلون،ولا تتركون الداخلين يدخلون}
    {الويل لكم يا معلمي الشريعة والفريسيون المراؤون! تقطعون البحر والبر لتكسبوا واحدا إلى ديانتكم (الحملات التبشيرية التنصيرية)،فإذا نجحتم،جعلتموه يستحق جهنم ضعف ما أنتم تستحقون}


    لا إله إلاّ الله محمّد رسول الله
    ______________________

  5. #225
    الصورة الرمزية سلام من فلسطين
    سلام من فلسطين غير متواجد حالياً فداك نفسي يا رسول الله
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    المشاركات
    2,431
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    11-06-2017
    على الساعة
    10:23 PM

    افتراضي

    اقتباس
    فيكفى هذا عندى إنى مكملش رد على اى كلام من إلى حضرتك كتبو تحت لإن بإسبات الإنجيل و القرأن السيد المسيح ليس من نسل بشرى!!
    يا عيني على الاستنتاج الرائع


    ويا هل ترى لماذا كلف متى ومرقص انفسهم بسرد نسب المسيح
    وما لزوم تلكم الفقرات اذن
    لما نقولك من هو ابن الانسان ؟
    على الفور بتقولي هو المسيح

    اة
    طيب

    كلنا من آدم وكل انساب البشرية تعود إلى آدم ....... لذلك حملت البشرية الخطية .
    جاء المسيح ليخلص البشرية ..... هل انساب البشرية تعود إلى المسيح ؟
    ام لادم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    إذن الفادي يجب ايضاً ان يكون من صلب آدم . وهذا ما حاولت الأناجيل إثباته .. فتارة إنجيل متى ينسب المسيح لداود ، وتارة إنجيل لوقا ينسب المسيح إلى آدم .. وسفر اعمال الرسل أشار بأن المسيح المنتظر هو من ثمرة صلب داود ........ وكون أن المسيح ليس من ثمرة صلب داود . إذن المسيح ليس هو الشخص المنتظر .. هذا بخلاف كارثة اخرى وقع فيها إنجيل لوقا وهو زنا محارم وقع بين السيدة العذراء واخوها الشرعي يوسف النجار .


    تمام؟؟

    ملكي صادق كان بلا أب وبلا ام اذن من اي نسل جاء؟ا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    ادم بلا اب بلا ام اذن من اي نسل جاء؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ظ؟

    لا الة الا الله محمد رسول الله
    محمد صل الله علية وسلم

  6. #226
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    1,028
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    08-04-2013
    على الساعة
    05:06 PM

    افتراضي

    جزاك الله خيرا أخى الكريم Eng.Con على ما قمت به وجعله فى ميزان حسناتك

    يقول الشاعر

    قد أسمعت إن ناديت حيا ....... ولكن لا حياة لمن تنادى

    وجسم لا تكون الروح فيه ... جماد عند أرباب السداد

    فلا تعجب إذا ناديت جسماً .... ولم تسمع جواباً من جماد

    وَلَو نار نفخت بِها أَضاءَت..... وَلَكن أَنتَ تَنفخ في رَماد

    أَريد حَياته وَيُريد قَتلي ........ عَذيرك مِن خَليلك مِن مُراد
    يقول الله تعالى:
    " مَّا الْمَسِيحُ ابْنُ مَرْيَمَ إِلاَّ رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ وَأُمُّهُ صِدِّيقَةٌ كَانَا يَأْكُلاَنِ الطَّعَامَ انظُرْ كَيْفَ نُبَيِّنُ لَهُمُ الآيَاتِ ثُمَّ انظُرْ أَنَّى يُؤْفَكُونَ ﴿75﴾"/المائدة.

    ............................................................ ........................
    ﴿ إِنَّ مَثَلَ عِيسَى عِنْدَ اللَّهِ كَمَثَلِ آَدَمَ خَلَقَهُ مِنْ تُرَابٍ ثُمَّ قَالَ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ ﴾أل عمران 59
    ............................................................ ...........................

  7. #227
    الصورة الرمزية نيو
    نيو غير متواجد حالياً محاور
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    4,122
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    23-09-2017
    على الساعة
    11:32 PM

    افتراضي

    اختى محبة الناس او بمعنى دقيق (حبو أعدائكم):
    كيف حالك؟؟؟؟؟

    هل عندك استعداد للنقاش معى مرة اخرى فى نفس هذة الصفحة لكن بدون لف و لا دوران؟؟؟؟
    يسوع الاناجيل حمل السيف و بهدف القتل طبقا للكتاب المقدس
    كتاب المسيح مشتهى الأجيال: منظور أرثوذكسي (مع حياة وخدمة يسوع) - الأنبا بيشوي


    9- ظهور السيد المسيح لبلعام

    ((لم يظهر السيد المسيح قبل التجسد لأناس أبرار فقط، بل ظهر أيضًا لأناس آخرين مثل لابان خال يعقوب أب الآباء، وكان لابان يعبد الأصنام؛ ولكن ظهر له إله إبراهيم وإسحق ويعقوب ليحذّره من أذية يعقوب ابن شقيقته رفقة، بعد هروبه منه ومعه زوجتيه بنات لابان (انظر تك31: 24-32).كذلك ظهر السيد المسيح لبلعام بن بعور -النبي الأحمق- ثلاث مرات وأراد أن(( يـقـتـلـه)) لولا أن الأتان قد حادت عن الطريق،نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي هذا إلى جوار ما رآه بلعام في نبواته عن السيد المسيح.))

    الرابط المسيحى:((هنــــــــــــا))
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    و للمزيد من التوثيق :((هنـــــــــــا))


  8. #228
    تاريخ التسجيل
    Jun 2010
    المشاركات
    356
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    20-06-2015
    على الساعة
    05:30 AM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    أبدأ معك أولا بهذا الموضوع وهو:المسيح عليه السلام بين القرآن والإنجيل (موضوع كتبه الشماس السابق أحمد وديع فتحي)لعلك تتعظين من تجربة مسيحي سابق كان في قلب الكنيسة ،ثم في المشاركة المقبلة بإذن الله سأكتب لك النصوص المتعلقة بهذا الموضوع من الأناجيل الأبوكريفية أوغيرالقانونية.

    المسيح عليه السلام بين القرآن و الإنجيل(موضوع كتبه الشماس السابق أحمد وديع فتحي) :
    مقدمة
    قال الله سبحانه وتعالى في القرآن الكريم : ( إن الذين يكتمون ما أنزلنا من البينات والهدى من بعد ما بيناه للناس في الكتاب أولئك يلعنهم الله ويلعنهم اللاعنون , إلا الذين تابوا وأصلحوا وبينوا فأولئك أتوب عليهم وأنا التواب الرحيم )(سورة البقرة 159-160) اللهم تقبل توبتي من الشرك , وتقبل إصلاحي لعقيدتي , وأسمح أن تظهر هذه الكتابات للناس لكي أبين لهم ما أعمله من الحق بعد أن هديني الإسلام , فلك الحمد والشكر على نعمة الإسلام وكفى بها نعمة , فقد أنعم الله علي بالهداية بعد ضلال استمر حوالي اربعين عاما , وأن المسيح عيسى ابن مريم ( المدعو يسوع المسيح ) هو عبد الله ورسوله إلى بني إسرائيل , وأمه صديقة ,, أما بعد لقد قرأت كتابا نصرانيا يزعم كاتبه ( القص سرجيوس ) أن القرآن الكريم قال أن المسيح إله فرأيت أن أرد عليه بتوضيح العقيدة الإسلامية في المسيح عليه السلام ومدى اتفاق الأناجيل مع القرآن الكريم أن المسيح عبد الله ورسوله وأؤكد أن عقيدة النصارى تخالف أناجيلهم ولقد استعنت بالله وقرأت كتاب العلامة الإسلامي / ابن كثير .. عليه رحمة الله – عن ( قصص الأنبياء ) لكي أفهم كل ما جاء في القرآن الكريم عن المسيح عليه السلام وترتيب الأحداث بمنظور إسلامي وقارنت القرآن مع الأناجيل , وليحكم القارئ , والله المستعان -توضيح للقارئ والمسلم والنصراني : كلمات هامة : (1) كلمة ( المسيح ) هي (لقب) يهودي مذكور في (التوراة) يقصد به كل نبي وكل ملك يهودي حتى الفاسق من ملوكهم كانوا يدعونه (المسيح)أو(مسيح الرب) ومعناها (المختار من الله) كما جاء عن المسيح عيسى عليه السلام في (إنجيل مرقص8 : 29) وجاء في مزمور105 : 15) عن جميع أنبياء الله . وأصل هذه الكلمة جاء في شرع الله للنبي موسى عليه السلام أن يصنع (دهنا) ويصلي عليه ويحتفظون بهذا (الدهن المقدس) في المعبد , لكي يقوم كل نبي ويمسح به رأس النبي التالي , أو , الملك المختار – بهذا الدهن – فيدعونه (مسيح) أي (مختار) وهكذا فعل (زكريا) بابنه (يحيى) وفعل يحيى بالمسيح (عيسى) عليهم وعلى نبينا محمد الصلاة والسلام وقد جاء في كتابهم أن الكثير نالوا هذا اللقب قبل المسيح عيسى ابن مريم – مثل - داود ( صموئيل ثاني 23 : 1) وشاول (طالوت) ( صموئيل الأول 24: 6 ) و(كورس) ملك فارس ( اشعياء 45 : 1) (2) كلمة ( ابن الله) التي كتبوها في الأناجيل التي اخترعوها – عن المسيح عليه السلام , هي كلمات لا تتعلق بالتأليه كما يزعم النصارى , لأن هذه هي عقيدة اليهود أنهم كلهم أبناء الله ( تثنية 14 : 1 ) فأما جاء اليهود إلى المسيح واتهموه أنه ابن زنا ( إنجيل يوحنا 8 : 41) رد المسيح عليهم بأنه (ابن الله) مثلهم وكتابهم يحكي لنا أن الله اختار (سليمان) بن (داود) عليهما السلام ليكون ابن الله ويكون الله أباه ومع ذلك لم يعبده اليهود ولا النصارى ) ( أخبار أيام أول 22 : 10) وهذا يؤكد أن (ابن الله ) كلمات عادية جدا عند اليهود وعند النصارى الأوائل الذين لم يعبدوا المسيح إلى أن جاء الملك قسطنطين سنة 325 هـ وأمرهم بتقديس الأربعة كتب التي تأمر بعبادة المسيح من بين مائة كتاب كانوا يقدسونها يومئذ , وحذف (96) كتاب لا تأمر بعبادة المسيح كما ذكر العلاقة القس / صموئيل مشرقي – رئيس الطائفة الإنجيلية في مصر في كتابه الصادر سنة 1988م باسم ( الرد على القائلين بتحريف القرآن ) , في صفحة (20) كما جاء في ( إنجيل متى 5, 6 ) أن المسيح قال إن المؤمنين بالله يكونون كلهم (أبناء الله) وكررها عشرات المرات (3) وبالمثل – كل ما جاء في الأناجيل أن المسيح كان يدعو الله (أبى) فهذا أيضا لا علاقة له بتأليه المسيح لأن كل تعاليم المسيح تؤكد أن الله هو أبو كل المؤمنين ( إنجيل متى 5: 45 إلى 6: 6) كما أن المسيح علمهم أن يصلوا لله قائلين له (يا أبانا)(إنجيل متى 6: 9) وبالتالي يتساوى المسيح مع كل المؤمنين بالله وقد قال لهم (بولس) عن المسيح ( ليكون هو بكرا بين أخوة كثيرين )(رسالة رومية 8: 29)ومن المستحيل أن يكون البشر إخوة لله , حاشا لله , وقد شهد المسيح أن أبو المؤمنين هو الله الذي في السماء وأن المسيح هو معلمهم فقط ( إنجيل متى 23: 9-10 ) (4) إن الله رفع المسيح حيا إلى السماء (بشهادة إنجيل لوقا) و(أعمال الرسل) وهذا شرف عظيم ناله بعض الأنبياء قبل المسيح منهم أخنوخ (إدريس) (تكرين 5 : 24 ) وإيليا ( ايلياس ) ( ملوك الثاني 2: 11) وهذا يؤكد أن المسيح عبد مخلوق (5) شاء الله أن يولد المسيح من عذراء ليكون هو وأمه معجزة خارقة لليهود لعلهم يتوبون وقد سبق أن خلق الله آدم من تراب وخلق حواء من ضلع آدم , وخلق إسحاق ويحيى عليهما السلام من آباء شيوخ لا يصلحون لإنجاب وأمهات عجائز عقيمات كأنهن غير موجودات وهذه كلها معجزات أعظم من خلق الله للمسيح في رحم عذراء ولعل الاستنساخ الذي اخترعه البشر ( وهو تكوين جنين في رحم الأنثى من بويضة الأم وحدها بدون الحاجة إلى حيوانات منوية من الرجال ) – هو دليل أكيد على أن ميلاد المسيح من عذراء ليس مستحيلا كما يزعم المسيحيون ويتخذونه دليلا على تأليه المسيح بل أن كتابهم يروي قصة ميلاد طفل من عذراء ( اشعياء 7 , 8 ) وكان ميلاده آية من الله لليهود ليؤكد لهم أنه سوف ينصرهم على أعدائهم الذين احتلوا بلاد اليهود كلها (6) كلمة (نجيل) مشتقة من كلمة (ملاك) باليونانية (أنجيلو), ومعناها (ما جاء به الملاك) أي ( كتاب الله ) , ويؤكد ( إنجيل مرقص ) على أن المسيح كان يحمل معه إنجيلا يعلم الناس منه ويقول ( في هذا الإنجيل ) وكذلك يؤكد كتاب ( أعمال الرسل ) ورسائل بولس على وجود ( إنجيل المسيح ) وأحيانا يدعونه ( إنجيل الله ) وليس كما يزعم النصارى أنه ( بشارة ) شفوية لكي لا نسألهم أين هو ؟ (7) عبادة المسيح لله – في الأناجيل – تشهد أن المسيح كان يعبد الله وحده لا شريك له وقال اليهود ( لماذا تدعوني صالحا – ليس أحد صالحا إلا واحد وهو الله ) ( إنجيل مرقص 7 : 18 ) وكان ( يقضي الليل منفردا على الجبل يصلي لله )( إنجيل لوقا 6 : 9) , وكان يصلي له قائلا ( هذه هي الحياة الأبدية : أن يعرفوك أنت الإله الحقيقي وحدك , ويسوع المسيح الذي أرسلته ) ( إنجيل يوحنا 17 : 3 ) وكان يصرخ لله طالبا النجاة قائلا ( إلهي إلهي لماذا تركتني ) ويقول لأتباعه عن الله ( أبي وأبيكم وإلهي وإلهكم ) وجاء عنه في نبوءة ( يوحنا ) بعد اصعاده إلى السماء بسبعين عاما , أنه في السماء يقول عن الله ( الهي ) أربعة مرات ( رؤيا يوحنا 3 ) الجزء الأول : قصة مريم جاء في القرآن الكريم في ( سورة آل عمران 35 – 37 ) أن أمها حين حبلت بها نذرت أن المولود الذي تلده تهبه لخدمة معبد الله , فلما وضعتها أنثى دعت الله أن يحفظها هي وذريتها من الشيطان الرجيم فأستجاب الله لدعاء الأم , ولم أجد في كتب النصارى الدينية أي شئ , ولكن القصص التي يؤلفونها تقول مثلما جاء في القرآن الكريم مع اختلاف في اسم والد مريم بدون دليل وكتابهم الحالي لا يذكر أي شئ عن نذر البنات لخدمة المعبد , بل جاء فيه أن الله أمرهم أن كل مولود ذكر بكر يقدمونه لخدمة المعبد ( خروج 13 : 2) ثم نسخ الله هذا الحكم في ( عدد3 : 12 ) وهذا خطأ كبير وقع فيه مؤلف ( إنجيل لوقا ) حين كتب الحكم المنسوخ – ناسيا أن الله نسخه وهذا الخطأ يوجد مثله الكثير , مما يؤكد أن هذه ( الأناجيل الأربعة) من تأليف البشر الجزء الثاني : البشارة بميلاد المسيح عيسى عليه السلام قال تعالى ( وإذ قالت الملائكة يا مريم ابن الله اصطفاك وطهرك واصطفاك على نساء العالمين ) آل عمران هذه الرسالة من الله إلى مريم لم تذكرها الأناجيل الأربعة ولكن المسيحيين يفتخرون بها ويزعمون أن الله اصطفى مريم دليلا على تأليه المسيح ؟ وهم لا يعرفون أن القرآن الكريم يذكر أن الله اصطفى كثيرا من البشر من قبل أن يصطفى مريم ( إن الله اصطفى آدم ونوحا وآل إبراهيم وآل عمران على العالمين ) وعدم وجود هذه الرسالة في كتبهم يؤكد أن القرآن هو كتاب الله الوحيد الصحيح على الأرض الآن ,.. ولذلك جاء فيه ما لم تذكره كتبهم عن دينهم , ولأن كتبهم اخترعها بشر لذلك لا يعلمون شيئا عما حدث قبل وجودهم مع المسيح وهو كبير , وهذه البشارة ترفع قدر ( مريم ) التي يحتقرها المسيحيون البروتستانت في أمريكا وإنجلترا قائلين أنها لا تساوي شيئا , فقال الله في القرآن أنها ( صديقة ) لأنها صدقت برسالة السماء , وقال أن الله طهرها واختارها وجعلها أفضل من كل نساء زمانها . ثم يقول الله ( إذ قالت الملائكة يا مريم إن الله يبشرك بكلمة منه اسمه المسيح عيسى ابن مريم وجيها في الدنيا والآخرة ومن المقربين ) إلى آخر الآيات ( آل عمران 45 – 49 ) والإنجيل الوحيد الذي ذكر هذه البشارة هو (لوقا ) مع التخريفات لتأليه المسيح ويزعم النصارى أن قول الحق تعالى عن المسيح ( وجيها ) تعني تأليه المسيح , وهم لا يقرءون القرآن ولذلك لا يعرفون أن الله قال عن النبي موسى عليه السلام أيضا ( وكان عند الله وجيها ) ومعناها: المكانة العالية عند الله ومع أنهم حرفوا كتبهم لتأليه المسيح إلا أنهم لا يذكرون معجزة كلام المسيح في المهد زاعمين أنه ليس من المعقول أن يتكلم المولود في مهده , بل أنهم رفضوا إنجيلا يدعى ( إنجيل طفولية يسوع ) لأنه ذكر كلام المسيح في المهد وذلك في 325 م قبل الإسلام بقرون . ودليل تحريف كتبهم أنهم يزعمون في ( إنجيل لوقا ) أن جبريل عليه السلام قال لمريم عن المسيح ( يعطيه الرب الإله كرسي داود أبيه ويملك على بيت يعقوب ) أي يصير ملكا على بني إسرائيل بنفس السلطان العظيم الذي كان للنبي داود عليه السلام . وهذا لم يحدث على الإطلاق بل أن اليهود رفضوا رسالة المسيح تماما كما ذكرت سابقا إن كتاب إنجيل لوقا أكد أنه لم يكتب إنجيلا بل كتب رسائل إلى صديقه قائلا : ( إذا كان كثيرون قد أخذوا بتأليف قصصا في الأمور المتيقنة عندنا فقد رأيت أنا أيضا أيها العزيز ثاؤفيلس أن أكتب إليك لتعرف حقيقة ما علمت به ) وقول الحق سبحانه وتعالى عن المسيح أنه كلمة من الله فقد اتخذها النصارى دليلا على اعتراف القرآن بتأليه المسيح زاعمين أن ( كلمة الله ) تعني الله ذاته , وهم لا يعرفون أن الله قال في القرآن ( كلمة من الله )؟ وهي كلمة ( كن ) أتى بها خلق المسيح في رحم مريم ثالثا معجزات المسيح عليه السلام إلى بني إسرائيل ويذكر لنا الحق وتعالى حديث المسيح عليه السلام مع اليهود( ورسولا إلى بني إسرائيل أني قد جئتكم بآية من ربكم أن أخلق لكم من الطين كهيئة الطير فانفخ فيه فيكون طيرا بإذن الله ... ) إلى آخر الآية والمسيحيون ينكرون أيضا أن المسيح صنع معجزات وهو صبي صغير مثل صنع الطيور من الطين وإخبار أصدقائه بما يأكلون وما يدخرون في بيوتهم قائلين أنه لا يمكن لصبي أن يصنع معجزات ورفضوا إنجيلا يدعى ( إنجيل مريم ) لأنه ذكر هذه القصة وذلك 325م ويزعمون أن قول الله في القرآن عن المسيح (أخلق) دليل على تصديق القرآن على تأليه المسيح وهذا افتراء الجاهل لأن الآية تقول ( بإذن الله) كما أن صفة الخلق تنطبق على البشر أيضا وتعني صنع الشيء بطريقة لم يسبق إليها آخرين وأن القرآن جاء فيه أن الحق سبحانه وتعالى وصف نفسه فقال ( فتبارك الله أ؛سن الخالقين ) وشهدت الأناجيل أن معجزات المسيح كانت بإذن الله ( إنجيل متى 12 : 28) وأنه كان يصلي لله قبل عمل المعجزات أي يطلب العون من الله تعالى وليتأكد الناس من حوله أن الله أرسله إليهم ومثال على ذلك ما جاء في( إنجيل يوحنا ) عن معجزة إخراج ( العزر) من قبره بعد موته ودفنه بأربعة أيام , أن المسيح صلى لله قائلا له أنه يؤمن أن الله معه كما كان معهم دائما وأنه صلى هذه الصلاة أمام اليهود الواقفين ( ليؤمنوا أنك أرسلتني ) أي أنه عبد الله ورسوله كما شهد لهم المسيح أنه رسول الله إلى بني إسرائيل فقط (إنجيل متى 15 : 24 ) ثم قال تعالى عن المسيح ( ومصدقا لما بين يدي من التوراة ..) إلى قوله تعالى عن المسيح ( إن الله ربي وربكم) والنصارى يزعمون أن المسح عليه السلام نسخ التوراة وأنه ألغى العمل بها تماما , بينما في كتابهم قال المسيح أن توراة موسى عليه السلام لا يسقط منها حرف ولا نقطة واحدة إلى أن تقوم الساعة ( إنجيل متى 18) (إنجيل لوقا 6 : 17) وفي آخر أيامه أمر تلاميذه الحواريين وكل اليهود أن يتعلموا ما في التوراة ويحفظوه وأن يعملوا بها ( إنجيل متى 23 : 1) كما أخبرهم أنه عبد الله حين قال لهم في ( إنجيل يوحنا 20:17) عن الله ( أبي وأبيكم إلهي وألهكم ) وهكذا شهد عنه تلميذه بطرس في (أعمال 2:12) وفي (رؤيا 3) يقول المسيح –(إلهي) أربعة مرات متتالية وذلك بعد أن أخذه الله إلى السماء الثالثة بسبعين عاما ميلاد المسيح ابن مريم – عبد الله ورسوله – واتهام اليهود لأمه مريم بالزنا جاء في سورة مريم 16-35 قصة حبل مريم بواسطة ملاك الله (جبريل) عليه السلام وهو الذي حمل إليها الأمر الإلهي بحدوث الحمل ( بعيسى) في رحمها وبعد ذلك نفخ في جيب درعها فتكون عيسى في رحم مريم بأمر الله بكلمة كن فكان , ولما بدأت أعراض الولادة خرجت خارج القرية حيث ولدت تحت شجرة , ولما عادت بالمولود اتهما اليهود بالزنا فأشارت إلى المولود كما أمرها الله , فنطقه الله فدافع عن أمه وبرأها أمام اليهود , وختمت الآيات بقوله تعالى ( ما كان لله أن يتخذ من ولد سبحانه إذا قضى أمرا فإنما يقول له كن فيكون ) والإنجيل والقصص المسيحية لم يذكروا هذه القصة , ولكن (إنجيل مرقص 6: 3) ينفرد عن باقي الأناجيل بقوله أن اليهود كانوا يدعون المسيح ( ابن ريم ) وذكر (إنجيل يوحنا8) أن اليهود اتهموه أنه ابن زنا بقولهم ( نحن لم نولد من زنا ) أي: مثله . وفي (إنجيل يوحنا 7 : 5) أن أخوته لم يؤمنوا برسالته ؟ لذلك فإن البروتستانت يؤمنون أن ( يوسف النجار ) خطيب ( مريم ) عاشرها وأنجب منها عدة أبناء وبنات ولأجل هذا فإن البروتستانت يرون أنها امرأة عادية , ولا يصومون ولا يصلون لها كما يفعل الأرثوذكس والكاثوليك الذين يسجدون لتمثالها ويطلبون منها كل شئ بزعم أنها أم معبودهم فلا يرفض لهم أي شئ وأنها قادرة على كل شئ ؟؟ وأما ما ظهور ( جبريل عليه السلام ) لمريم في صورة رجل قهم ينكرونها بالرغم من أن كتابهم يؤكد أن الملائكة لا يظهرون للبشر إلا في صورة رجال ( دانيال 9 : 21 ) و ( قضاة 6 : 11) و ( تكوين 18 :23 , 19: 1) كما ينكروا أن ( جبريل ) هو (روح القدس ) لأنهم يعبدون ( الروح القدس) زاعمين أنه جزء من معبودهم الثلاثي بينما كتابهم يؤكد أن ( الروح القدس) هو أحد ملائكة الله يرسله حيث يشاء ( ملوك أول 22: 21 ) ( فخرج الروح من بين الملائكة وقال لله أرسلني ) وشهد لهم المسيح أن ( الروح القدس ) مخلوق ( لا يتكلم من نفسه بل بل كل ما يسمع( من الله) يتكلم به ) (إنجيل يوحنا 16 : 13) ويرسله الله للأنبياء ويعطيه لمن يشاء ( لوقا 11: 13) وأن الروح القدس يشفع للمؤمنين عند الله ( رسالة بولس إلى رومية 8 : 26 ) و(إنجيل لوقا ) هو الوحيد الذي ذكر هذا الموقف ( فلما رأته اضطربت جدا ... فقال لها الملاك لا تخافي يا مريم ) فأجابها الملاك ( قال إنما أنا رسول ربك أهب لك غلاما زكيا ) كما جاء في( إنجيل لوقا) ( هاأنت ستحبلين وتلدين ابنا ) ولكن (إنجيل متى) يذكر أن الملاك ذهب ؟إلى خطيبها ( يوسف ) حين علم بحبلها لما أراد أن يجامعها فأراد أن ينفصل عنها فجاءه الملاك قائلا له : لا تخف أن تأخذ مريم لتكون زوجة لك لأنها حامل بواسطة الروح القدس . أي ليست زانية بل الحمل بأمر الله بواسطة الملاك (جبريل). وقد جاء في ( إنجيل يوحنا 14: 24-26 () أن المسيح والروح القدس رسولان أرسلهما الله . أما مريم الطاهرة فقد تعجبت من هذا الأمر ودافعت عن نفسها قائلة ( قالت أنى يكون لي غلام ولم يمسسني بشر ولم أك بغيا , قال كذلك قال ربك هو علي هين ولنجعله آية للناس ورحمة منا وكان أمر مقضيا ) أي : أمر واجب التنفيذ بقدر الله وحكمته تعالى . وفي ( إنجيل لوقا ) قالت مريم ( كيف يكون لي هذا وأنا لست أعرف رجلا ) فقال لها الملاك ( ليس شيئا غير ممكن لدى الله ) فقالت ( هوذا أنا أمة الرب ليكن لي كقولك ) وظاهر الأمر أن القرآن والإنجيل متفقان ولكن الأناجيل توحي إلينا أن اليهود صدقوا أن المسيح ابن ( يوسف ) النجار , بينما في القرآن يتضح أن اليهود علموا أنه ابن مريم بدون أب من لحظة مولده . وعلماء النصارى يؤكدون أن القرآن هو الأصح وأن اليهود علموا بولادته بدون أب واتهموه بأنه ابن زنا مما يؤكد أن هذه الأناجيل نالها التحريف وأنها لا علاقة لها بإنجيل المسيح ولا بالوحي ثم يقول تعالى ( فحملته فانتبذت به مكانا قصيا ) وجاء في إنجيل لوقا) أنها لم تجد مكانا لتلد ابنها إلا في زريبة بقر ( حيث ولدت ابنها البكر ) ومن هذه الكلمة أيضا استدل البروتستانت على أن يوسف انجب من (مريم) اخوة للمسيح كما ذكرت باقي الأناجيل ولكن الأرثوذكس والكاثوليك ينكرون هذه الواقعة بلا دليل . أما إنجيل متى ) فقد كان له رأي آخر فقال إنها ولدت ابنها في جمرة في منزل في القرية , ولم يخبرنا علماء النصارى كيف نجت مريم من قصاص الرجم الذي أمرهم الله به في شريعة التوراة ( لاديين 20: 1) وما القرآن فلأنه كتاب الله الوحيد الصحيح على وجه الأرض فإنه يخبرنا بالحقيقة , وكيف أنقذ الله مريم بانطلاق المسيح في المهد ( إني عبد الله ) فينصت له اليهود فيوصيهم بما أوصاه الله به ( وأوصاني بالصلاة والزكاة مادمت حيا – وبرا بوالدتي ولم يجعلني جبارا شقيا ) كلمات جاء في الأناجيل أن المسيح كان دائما يعتزل الناس ليصلي لله طوال الليل ( إنجيل لوقا6:12 , 9: 18) وكان المسيح والحواريين يجمعون الصدقات للفقراء ( إنجيل يوحنا 12 : 6) وكان تلميذه يسرق من هذه الأموال كما أن الأناجيل ذكرت أن المسيح كان لا يحترم أمه ويخاطبها قائلا ( مالي ومالك يا امرأة ) ( إنجيل يوحنا 2 ") ويزعمون أنه كان دائما يهرب من اليهود خوفا من بطشهم ( إنجيل يوحنا 2: 24 , 7: 1 , 7: 10 , 8: 59 ) ويناقضه ( إنجيل لوقا 12: 49 ) زاعما أن المسيح جاء لينشر قي الأرض الانقسام والنار والسيف والعداوة ويزعمون أن ملاك الله قال لمريم عن المسيح : ( وابن العلي يدعى ) فقالوا أنها تعني أن المسيح اله مع أن معناها الواضح أن بعض الناس سوف يدعونه ( ابن الله ) بالكذب والفقر . فيقول الله لنا القول الفاصل (ما كان لله أن يتخذ من ولد سبحانه ) وكتابهم يذكر في ( كورنثوس الثانية 13 : 14 ) عن المسيح ( لكنه حي بقوة الله , ونحن أيضا سنحيا معه بقوة الله ) أي في يوم القيامة وبسبب كتابات بولس انقسم المسيحيون إلى طوائف يكفر بعضها البعض كما أنبأنا عنهم الله ( فأختلف الأحزاب من بينهم فويل للذين كفروا من مشهد يوم عظيم ) فأنقسم النصارى ؟إلى طوائف كثيرة بلغ عددهم أكثر من (450) طائفة تصديقا للقرآن لأنه كتاب الله حقا الله سبحانه وتعالى منزه عن الولد أولا : لا يلد إلا الفاني , والذرية لأجل استمرار النوع ثانيا المولود له بداية والولد له نهاية المولود يكون ناقصا ويحتاج لوالدين حتى ينمو ويكبر , ثم يكبر الوالد ويعجز ويحتاج للمساعدة من ولده 3ولم يكتف النصارى واليهود بهذا الزعم الكافر بل قالوا أيضا عن الله صفات البشر مثل 1-الله يستريح بعد العمل ( تكوين 2: 1) 2-الله يتنفس ( خروج 31 : 17 ) 3-الله يمشي وخطواته لها صوت مسموع ( تكوين 3: 8) 4-الله يجوع ( مزمور 5: 12 ) 5-الله صنع قوس قزح لكي يتذكر ألا يهلك البشر حين يراه (_ تكرين 9 : 3) 6-الله يندم على الشر الذي يصنعه ( ارميا 26: 3*) وغيرها الكثير 7-سبحانه وتعالى عما يقولون علوا كبيرا , هل هذا الكلام هو كتاب الله أو وحي الله ؟ 8-أما القرآن الكريم كتاب الله الوحيد الخالي من أي باطل , فيقول ( وقالوا اتخذ الحمن ولدا لقد جئتم شيئا إدا , تكاد السموات يتفطرن منه وتنشق الأرض وتخر الجبال هدا . أن دعوا للرحمن ولدا , ما ينبغي للرحمن أن يتخذ ولدا , إن كل من في السموات والأرض إلا آتي الرحمن عبدا ) سورة مريم 88 –92 ) أي أن أشد مخلوقات الله لا تطيق كفر اليهود والنصارى فما بالك بقولهم : أن الله أنزل إلى بطن مريم ليأخذ منها جسدا ثم يخرج من خروجها طفلا يدعونه ابن الله ؟ من يصدف هذا الكفر والفجور . بينما في كتابهم قال الله للنبي موسى أن الإنسان لا يمكن أن يرى الله ( خروج 33: 18) وأيضا ( الله لا يكذب ولا يندم لأنه ليس إنسان ولا ابن إنسان ) عدد 23: 16- 19 ) والمسيح شفيع عند الله ( مثل كل الأنبياء ) في ( رسالة يوحنا الأولى 11: 4) والمسيح سوف يخضع لله في يوم الحساب ويمون الله هو الكل في الكل ( كورنثوس الأولى 15: 28 ) وحين شعر المسيح بخطر اليهود على حياته أخذ يبكي ويصرخ لله ويتضرع للخالق القادر ( وحده ) أن ينقذ المسيح , فسمع الله لصلواته لأنه يتقي الله ( رسالة العبرانيين 5: 7) قال الحق سبحانه وتعالى ( قل هو الله أحد الله الصمد لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا أحد ( سورة الإخلاص أي أن الله واحد لا مثيل له لا يتغير وليس له نهاية ولا بداية ولا يكون أي مخلوق مثله ( ليس كمثله شئ ) لكن اليهود جعلوا له شريك , يغفر الخطايا , ودعوه ( عزازيل ) وذبحوا له الذبائح كلما ذبحوا لله ( لاديين 16: 8- 22) وزعموا أن الملائكة هم أبناء الله ( أيوب 1: 5), ( ملوك ثاني 21 :3 ) أما النصارى فقد جمعوا كل هذا في شخص (المسيح) فجعلوه اله , وابن الله , وخروج الكفارة الذي يموت للتكفير عن خطية آدم حين أكل من البشر ؟ بزعم أنها خطية موروثة يرثها كل البشر) ؟ هل كان هذا الأمر سرا منذ بدء الخليقة إلى مجيء بولس بعد المسيح ليكشف لنا هذا السر وكيف يكون هذا بينما يذكر كتابهم أن الله أمر اليهود أن يقدموا ذبائح للتكفير عن وقال الله لهم ( فريضة دهرية للتكفير عن جميع خطاياهم مرة واحدة في السنة ) ( لاديين 16 : 10) خطاياهم و ( من جميع خطاياهم يطهرون أمام الرب ) ( لاديين 16: 29-34 ) كذلك أخذ الله الأنبياء إلى السماء بدون الكفارة المزعومة , والأنبياء نسل آدم أيضا ( أخنوخ وايليا) وذكر لهم المسيح أن ( إبراهيم ) يتنعم في الفردوس – وذلك في أثناء حياة المسيح ( لوقا 16: 19 –31 ) ( وقالوا اتخذ الرحمن ولدا – سبحانه- بل عباد مكرمون , لا يسبقونه بالقول وهم بأمره يعملون ) وكذلك فعل المسيح حين خاف من غدر اليهود لجأ إلى الصلاة لله ( وجثا على ركبتيه وصلى قائلا ( لله) لتكن لا إرادتي بل إرادتك , فظهر له ملاك من السماء يقومه ) ( إنجيل لوقا 22: 4) هل رأيت مثل هذا الخضوع والاستسلام لله ؟ هل هذا اله أم عبد لله ؟ كذلك اعترف لهم المسيح أنه لا يعرف موعد الساعة التي لا يعلمها إلا الله وحده ( إنجيل مرقص 13 : 32 ) فكيف جعلوه الاها يعتبر بدل الله ؟ ألا يصدقون المسيح ؟ المسيح عيسى بن مريم عليه السلام برئ من عبادة النصارى له : يخبرنا الحق سبحانه وتعالى عن يوم القيامة أنه سوف يسأل المسيح عن عبادة النصارى له فيتبرأ منهم ( وإذ قال الله يا عيسى ابن مريم أأنت قلت للناس اتخذوني وأمي آلاهين من دون الله , قال سبحانك ما يكون لي أن أقول ما ليس لي بحق , إن كنت قلته ,فقد علمته , تعلم في نفسي ...) المائدة 116, 117 وكذلك ( لقد كفر الذين قالوا أن الله هو المسيح ابن مريم قل فمن يملك من الله شيئا إن أراد أن يهلك المسيح عيسى ابن مريم وأمه ومن في الأرض جميعا ...) المائدة 107 أتوب إلى الله وأستغفره من كل ما سبق لي من الشرك . حقا . إن الله الخالق ليس كالمخلوقين كما قال لهم كتابهم ( اشعياء 40 : 25 ) أن الله يقول ( بمن تشبهوني فأساويه – يقول القدوس )(بمن تشبهون الله) و ( اشعياء 29 : 16) الله يقول ( يا لتحريفكم – هل يحسب الجابل كالطين)( أي ليس الخالق كالمخلوق ) واعترف لهم المسيح أنه لا يقول إلا بما أمره الله به وقال في صلاته لله أمام اليهود وتلاميذه (؟ أنا أظهرت اسمك للناس وقد علموا أن كل ما أعطيتني هو من عندك لأن الكلام الذي أعطيتني ( الإنجيل ) قد قلته لهم وهم آمنوا انك أرسلتني ومن أجلهم أنا أسألك ... احفظهم .. حين كنت معهم كنت أحفظهم ولكني الآن آتي إليك ولذلك أسألك أن تحفظهم من الشرير ) ( إنجيل يوحنا 17) من هذا الذي يسأل الله أليس عبد الله ؟ ومن هذا الذي لا يقدر أن يحفظ تلاميذه من الشيطان حتى يغيب عنهم ؟ إنه لا يملك أن سلطان , فكيف عبدوه وجعلوه الاها ؟ أو مساوي لله ؟ حياة عبد الله ورسوله المسيح عيسى بن مريم عليه السلام أسقطت الأناجيل فترات طويلة من حياة المسيح لأنها كتابات بشر لا يعلمون الغي وأسقطت الأناجيل كثيرا من الأحداث الهامة في حياة المسيح أيضا مثلما ذكر ( إنجيل لوقا 2: 42) حادثة مناقشة المسيح مع كهنة المعبد وهو طفل عمره 12 سنة التي استمرت 3 أيام ولم يذكر منها حرفا واحدا وجاء في ( إنجيل لوقا 3: 23 ) بالمخالفة لإنجيل متى ( ولما ابتدأ يسوع ( عمله في الدعوة) كان اه نحو ثلاثين سنة , وهو على ما يظن ابن يوسف ابن مالي بن متات بن لادي ..) وهكذا كتب المؤلفون كتبهم بالظن والتخمين , فاختلفوا اختلافات كبيرة فيما بينهم , واختلفوا مع كتب اليهود ( العهد القديم ) وحين ابتدأ المسيح العمل الذي أمره الله به , خرج إلى الصحراء وحده وصام (40) يوما يقوده رزح الله ثم جاع كما حدث مع( موسى ) عليه السلام قبل استلام التوراة , ثم جاء الشيطان يجرب المسيح ويحكمه من مكان لآخر حتى زجره المسيح فتركه الشيطان , وجاء ملاك الله ليحمل المسيح من على الجبل الذي تركه الشيطان عليه , فحمله الملاك إلى داخل بلاد اليهود , وهذا دليل قاطع على أنه عبد ضعيف لا يملك من أمره شيئا , واستلم الإنجيل هناك بعد انتهاء الصوم وأخذ ينادي به بين اليهود : ( آمنوا بالإنجيل ) ( إنجيل لوقا 4) , مرقص1: 12-15) ولو لم يكن معه كتابا اسمه الإنجيل لسأله الناس : ما هو ( الإنجيل ) الذي تكلمنا عنه ؟ ولكن هذا السؤال لم يذكره أي إنجيل على الإطلاق وهذا يؤكد أنه كان يحمل إنجيلا وأن النصارى كاذبون في زعمهم أنه كان بشارة غير مكتوبة لكي لا نسألهم عنه , ولكي لا يسألون هم أنفسهم عنه قال تعالى ( وإذ قال الله يا عيسى ابن مريم اذكر نعمتي عليك وعلى والدتك إذ أيدتك بروح القدس ..) ( المائدة 110 –111) ويتضح من ( إنجيل لوقا 1: 35 إلى 4: 1) أن ( روح القدس ) كان مع مريم من بداية الحمل إلى الولادة , ثم كان مع الطفل( المسيح ) يحفظه ويقويه ويسانده حتى كبر , وظل يقود المسيح ( لوقا 4: 14 ) وكذلك في ( إنجيل يوحنا 7 : 15 ) أن المسيح كان جاهلا ولم يتعلم , وشهد المسيح أن الله هو الذي علمه كل الكلام الذي يكلمهم به ( إنجيل يوحنا 8: 26 – 29) وأنه لا يستطيع أن يفعل من نفسه شيئا إلا إذا أراد الله ذلك ( إنجيل يوحنا 5: 19 ) , ( إنجيل يوحنا17: 4-7) ( مرقص 1: 12) قال تعالى ( وإذ قال عيسى ابن مريم بابني إسرائيل إني رسول الله إليكم مصدقا لما بين يدي من التوراة ) سورة الصف 6 – 8 كذلك قالت الأناجيل أن المسيح قال إنه لم يأت لينقض التوراة بل ليكلمها ( إنجيل متى 5: 7 ) و( لوقا 16 : 17 , 21 :24) وهاجم كهنة اليهود كثيرا لابتعادهم عن التوراة ( إنجيل متى 15: 3, 23:16) وحذر تلاميذه من التشبه بكهنة اليهود في هذه الأفعال ( إنجيل متى 16 : 12 , 23: 1) كما أن المسيح بشرهم بالذي يأتي بعده ودعاه ( روح الحق ) لأنه يكلم الناس برسالة الله وهو المخلوق الوحيد القادر على أن يخبر الناس بجميع الحق ( إنجيل يوحنا 16:12) أما اليهود فقد كذبوا برسالة المسيح بالرغم من لمعجزات الباهرة , فقال لهم المسيح في ( إنجيل يوحنا 5: 36) ( الأعمال ( المعجزات ) التي أعطاني الأب ( الله) لأعملها هي تشهد لي أن الأب ( الله ) أرسلني , والأب الذي أرسلني هو الذي يشهد لي ) وقد شهد الله لعيسى في القرآن وأنصفه هو وأمه ويقول كتابهم ( أعمال 1: 15 ) أن عدد اليهود الذين آمنوا برسالة المسيح إلى أن رفعه الله – كان لا يتجاوز مائة وعشرين شخص . بعكس كلام ( إنجيل يوحنا 3 , 9 , 19) بل إن ( أعمال 9 : 2) يذكر وجود مؤمنين في دمشق وفي آسيا الصغرى أيضا ؟( أعماله 19 : 1-3 ) رفع عيسى عليه السلام حين اشتد مكر اليهود ومحاولتهم قتله : قال تعالى ( ومكروا ومكر الله والله خير الماكرين إذ قال الله يا عيسى إني متوفيك ورافعك إلى..) ( سورة آل عمران 54 – 55) كما قال تعالى ( وبكفرهم وقولهم على ربهم بهتانا عظيما , وقولهم إنا قتلنا المسيح عيسى ابن مريم رسول الله وما قتلوه وما صلبوه ولكن شبه لهم , وإن الذين اختلفوا فيه لفي شك منه ...) ( النساء 156 – 159 ) كلمة ( متوفيك ) تعني مستوفي أجلك على الأرض , وتعني أيضا ( النوم ) كما جاء في ( سورة الزمر42 ) و( سورة الأنعام 60) ( وهو الذي يتوفاكم بالليل ) فقال المفسرون إن الله ألقى النوم على المسيح ثم رفعته الملائكة والنصارى يزعمون أن الوفاة تعني الموت فقط ويستدلون بهذه الكلمة على أن المسيح مات على الصليب تاركين بقية آيات القرآن الكريم التي تنفي الصلب , وسأناقش هذه القضايا الهامة : أولا قضية رفع المسيح حيا إلى السماء بدون صلب : قال النصارى أن المسيح صلب ومات ثم قام وصعد إلى السماء , لكن جاء في كتبهم ما يخالف هذا الضلال في ( إنجيل لوقا 24: 51 ) ( وفيما هو يباركهم انفرد عنهم وأصعد إلى السماء ) هذا الذي لم يصعد بقوته ولا بإرادته – كيف جعلوه الاها يعبد بدلا من الله ؟؟ كما أن اختلاف قصة الصعود في ثلاثة كتب من إنجيلهم المزعوم – يؤكد كذبهم : رواية الصعود في إنجيل مرقص بعد القيامة المزعومة مباشرة: ظهر المسيح لتلاميذه وهم متكئين في بيتهم في أورشليم , ووبخهم لعد إيمانهم ؟؟ وأرسلهم للتبشير بالإنجيل , وبعدما كلمهم ارتفع إلى السماء وجلس عن يمين الله فخرج للتلاميذ للتبشير في كل مكان إنجيل لوقا بعد القيامة المزعومة مباشرة ظهر لهم وهم متكئين في أورشليم فخافوا جدا , ثم أكل معهم وشرح لهم التوراة ؟ وكلمهم عن ( موعد الله ) الذي سيرسله الله إليهم . ثم أخرجهم خارج أورشليم إلى قرية ( بيت عنيا) ثم انفرد عنهم وأصعد إلى السماء , فرجعوا إلى أورشليم وظلوا يجتمعون في هيكل سليمان أعمال الرسل ( تأليف لوقا ) بعد القيامة المزعومة ظل المسيح يظهر لتلاميذه (40) يوما وذات يومهم أخذهم إلى جبل الزيتون ( بين أورشليم – وبيت عنيا) وأوصاهم بالروح القدس ؟؟ وأوصاهم ألا يتركوا أورشليم بل ينتظرون ( موعد الله ) ثم ارتفع وهم ينظرون فأخذته سحابة عن أعينهم وجاد ملاكان وكلماهم عن رجوع المسيح وظلوا يجتمعون في بيتهم -ثم أن جميع تلاميذه قالوا إن الله هو الذي رفع المسيح وقالوا إنه ( حي) في السماء بقوة الله ( أعمال 2 : 32) , ( بطرس الثانية 1: 17) ( تيموثاؤس الأولى 3: 16 ) ثانيا قضية عدم قتل المسيح بالصليب : ( وإن الذين اختلفوا فيه لفي شك منه ما لهم به من علم إلا اتباع الظن وما قتلوه يقينا بل رفعه الله إليه ) 1-اتفق الأناجيل الأربعة على أن كل تلاميذ المسيح هربوا حين حضر اليهود للقبض على المسيح – وتركوه وحده أي أن القبض على المسيح لم يشاهده أحد 2-وكذلك اتفق ثلاثة منهم على أنه لم يكن أي واحد منهم واقفا خلال المحاكمة أو الصلب 3-اختلف الأربعة في كل رواياتهم عن القبض والمحاكمة والصلب اختلافات لا حصر لها ولا حل مما ينفي وجود أي وحي إلهي وينفي حدوث هذه القصص الوهمية 4-أخبرنا بولي مخترع المسيحية أن الله أنقذ المسيح من أيدي اليهود حين تضرع المسيح إليه بالبكاء والصراخ ( رسالة بولس للعبرانيين ( اليهود) 5: 7) 5-ذكر إنجيل يوحنا أن اليهود جاءوا بمشاعل ومصابيح ولما رأوا المسيح لم يعرفوه ثلاث مرات , وهذا يؤكد أن هيأته تغيرت وأن الذي قبضوا عليه ليس هو المسيح بل الشبيه لأن المسيح كان معهم كل يوم ( إنجيل يوحنا 18: 20) 6-إنجيل مرقص قال إن الصلب بدأ قبل الساعة الثالثة , وإنجيل متى وإنجيل لوقا قالا إنه بدأ قبل الساعة السادسة بينما انجيل يوحنا الذي قال إنه هو الوحيد الذي حضر المحاكمة والصلب قال أنه بدأ بعد الساعة السادسة بفترة طويلة 7-إنجيل يوحنا قال إن الصلب حدث قبل عيد الفصح بيومين , والثلاثة الآخرين قالوا أنه كان بعد الفصح بيوم 8-إنجيل يوحنا انفرد بأن القبض على المسيح كان في ( بستان ) والثلاثة الآخرين قالوا إنه على جبل الزيتون 9-زعموا أن المسيح قال أنه سوف يصلب ويموت ويدفن في قلب الأرض ثلاثة أيام وثلاثة ليالي ( متى 12: 4 ) واتفق الأربعة أناجيل على أنه ظل في القبر المنحوت في الجبل يوم واحد وليلتان فقط بعض الاختلافات في روايات القبض على المسيح ومحاكمته وصلبه المزعوم إنجيل متى يهوذا قبل المسيح التلاميذ هربوا المحاكمة عند قيافا ثم المحاكمة عند بيلاطس في قصره بيلاطس جلد يسوع الجنود البسوه رداءا قرمزيا عند الصلب أعطوه خلا فلم يشرب اللصان أخذا يعيرانه المسيح صرخ : إيلي لما شبقتني ثم صرخ بصوت عالي إنجيل مرقص قبله هربوا عند رئيس الكهنة مثلها مثلها البسوه ارجوانا أعطوه خمرا مثلها صرخ الوي لما شبقتني مثلها إنجيل لوقا لم يقبله لم يهربوا رئيس الكهنة مثلها لم يجلدوه وأرسله إلى هيرودس هيرودس البسه لباسا لامعا لم يعطوه شيئا أحد اللصين يدافع عن المسح صرخ : يا أبتاه بين يديك استودع روحي ومات إنجيل يوحنا لم يقبله تركهم اليهود يذهبون حنان ثم قيافا خرج بيلاطس إلى اليهود بيلاطس أمر بجلده البسوه أرجوانا ؟ لم يعطوه لم يتكلما لم يصرخ , قال : قد أكمل ونكس رأسه ومات بعض الاختلافات في قصة القيامة المزعومة – اختلافات لا حصر لها مما يؤكد أنها تأليف واختراع إنجيل متى إنجيل مرقص إنجيل لوقا إنجيل يوحنا القيامة في الفجر حدثت زلزلة عظيمة ملاك واحد خارج القبر ذهبت مريم المجدلية ومريم الأخرى؟ الملاك كلمها المسيح قابلهما وكلمها فسجدتا له وأمسكتا بقدميه في الجليل جاء المسيح لتلاميذه وأرسلهم للتبشير ( النهاية ) بعد طلوع الشمس لم يحدث شئ شاب جالس داخل القبر المجدلية ومريم وسالوما تكلم معهن المسيح ظهر لتلميذين - في أورشليم جاء المسيح لتلاميذه ووبخهم لعدم إيمانهم وأرسلهم للتبشير وارتفع ( النهاية ) أول الفجر لا شئ رجلان بثياب براقة داخل القبر نساء كثيرات كلما هن مثلها في لأورشليم جاء إليهم وأكل معهم وشرح لهم التوراة ثم خرجوا إلى قرية (بيت عنيا) والطلاق باق ( ليلا ) لاشيء ملاكين خارج القبر المجدلية وبطرس ويوحنا الملاكين لم يكلماها ظهر للمجدلية وقال لها لا تلمسيني في أورشليم جاء المسيح وأعطاهم الروح القدس وأرسلهم للتبشير ويشاء الله أن يفضح كذبهم , فقد كتب ( لوقا 24: 46) أن المسيح بعد القيامة قال لتلاميذه أن ( موسى) كتب في التوراة أن المسيح ينبغي له أن يتألم ويموت ويقوم من الأموات في اليوم الثالث, ولقد بحثت في التوراة كلها ولم أجد كلمة عن هذا الموضوع , بل وجدت أن الله لعن الصليب والمصلوب ( تثنية 20: 20) هذا اختصار ما كتبته عن هذه العقيدة الفاسدة والحمد لله الذي رحمني من كل هذا الضلال ولعل أحدهم يفهم ما كتبته فيؤمن , وأقول لهم قول الحق سبحانه وتعالى ( أفلا يتدبرون القرآن ولو كان من عند غير الله لوجدوا فيه اختلافا كثيرا ) ( سورة النساء 82 ) الحمد لله على نعمة الإسلام وعلى نعمة القرآن , وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين
    يتبع بإذن الله.
    أشهد أن لا إله إلا الله،وأشهد أن محمداعبد الله و رسوله،و أشهد أن عيسى عبد الله و رسوله.
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي_____________________________________________نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    يقول المسيح عليه السلام مقرّعا رجال الدين المنافقين المتلاعبين بالدين :

    {الويل لكم يا معلمي الشريعة والفريسيون المراؤون!تغلقون ملكوت السماوات في وجوه الناس،فلا أنتم تدخلون،ولا تتركون الداخلين يدخلون}
    {الويل لكم يا معلمي الشريعة والفريسيون المراؤون! تقطعون البحر والبر لتكسبوا واحدا إلى ديانتكم (الحملات التبشيرية التنصيرية)،فإذا نجحتم،جعلتموه يستحق جهنم ضعف ما أنتم تستحقون}


    لا إله إلاّ الله محمّد رسول الله
    ______________________

  9. #229
    تاريخ التسجيل
    Jun 2010
    المشاركات
    356
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    20-06-2015
    على الساعة
    05:30 AM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    ميلاد المسيح:مقارنة بين القرآن والأناجيل
    1)مكان الولادة: أ-القرآن:مكان الولادة مكان قصي بعيد عن الناس تحت جذع النخلة
    ~~"فَحَمَلَتْهُ فَانْتَبَذَتْ بِهِ مَكَانًا قَصِيًّا (22) فَأَجَاءَهَا الْمَخَاضُ إِلَى جِذْعِ النَّخْلَةِ قَالَتْ يَا لَيْتَنِي مِتُّ قَبْلَ هَذَا وَكُنْتُ نَسْيًا مَنْسِيًّا (23) سورة مريم
    ب-الأناجيل غيرالقانونية:*-إنجيل برنابا:مكان الولادة نزل جعل مأوى للرعاة خارج المدينة ثم أخذت مريم طفلها على ذراعيها وحولته إلى مكان آخر"المذود"إذ لم يوجد موضع في النزل.
    النص:=="و لما بلغ بيت لحم لم يجد فيها مأوى إذ كانت المدينة صغيرة وحشد جماهير الغرباء كثير،فنزل خارج المدينة في نزل جعل مأوى للرعاة. وبينما كان يوسف مقيما هناك تمت أيام مريم لتلد ،فأحاط بالعذراء نور شديد التألق ،وولدت إبنها بدون ألم ،و أخذته على ذراعيها ،وبعد أن ربطته بأقمطة وضعته في المذود ،إذ لم يوجد موضع في النزل ."==
    *-إنجيل يعقوب التمهيدي: مكان الولادة مغارة تقع في منتصف الطريق بين بيت لحم والمكان الذي جاءت منه العائلة.
    النص:=="وقالت له مريم وقد وصلوا إلى منتصف الدرب :"أنزلني عن أتاني لأن ما في يضغط علي للغاية "،وأنزلها يوسف من فوق الأتان وقال لها :"أين أقودك ،فهذا المكان قفر؟" وإذ وجد في ذلك الموضع مغارة أدخل مريم إليها ،وترك ابنه ليحرسها،ماضيا بنفسه إلى بيت لحم ليأتي بقابلة..."
    *-إنجيل الطفولة العربي: مكان الولادة مغارة قبل الوصول إلى بيت لحم .
    النص:=="وعندما وصلا إلى قرب مغارة ،قالت مريم ليوسف أن زمن ولادتها حل و أنها لا تستطيع الذهاب حتى المدينة.إنما قالت"لندخل هذه المغارة"وكانت الشمس في لحظة الغياب .فأسرع يوسف في طلب امرأة تعين مريم في الولادة."==
    *-إنجيل مولد مريم وميلاد المخلص: مكان الولادة مغارة .
    النص:=="أمريوسف بإيقاف الدابة التي كانت مريم عليها،لأن زمن الوضع حل .وقال لمريم أن تنزل عن دابتها وتدخل مغارة جوفية حيث لم يدخل النور أبدا وحيث لم يكن هناك ضوء أبدا.."==
    *-إنجيل مولد مريم:مكان الولادة مدينة بيت لحم دون تحديد .
    النص:=="واتخذ يوسف إذا العذراء امرأة ،ممتثلا لأمر الملاك،إلا أنه لم يعرفها ،بل حافظ معها على تعفف كامل .وكان الشهر التاسع منذ الحبل يقترب،حين مضى يوسف إلى مدينة بيت لحم حيث أصله، آخذا امرأته والأشياء الأخرى التي كانت ضرورية له .والحال هذه ،حدث حين وصلوا إلى هناك ،وقد تم زمن الوضع ،أنها ولدت إبنها البكر ،كما علم ذلك الإنجيلون القديسون ،ربنا يسوع المسيح..."
    ج-الأناجيل القانونية: *-إنجيل لوقا:(ذكرت قصة ولادة المسيح في إنجيل لوقا فقط وهي مشابهة لما ورد في إنجيل برنابا) مكان الولادة غير واضح: في الفندق أم في المذود؟
    النص:=="وصعد يوسف من الجليل من مدينة الناصرة إلى اليهودية إلى بيت لحم مدينة داود ،لأنه كان من بيت داود وعشيرته،ليكتتب مع مريم خطيبته،وكانت حبلى،وبينما هما في بيت لحم،جاء وقتها لتلد ،فولدت إبنها البكر وقمطته وأضجعته في مذود لأنه كان لا محل لهما في الفندق"
    (إنجيل برنابا أكثر وضوحا إذ ذكر أن مريم ولدت إبنها في الفندق ثم حولته إلى المذود) 2)النخلة ونبع الماء وتكلم المسيح إثر الولادة:أ-القرآن:
    ~~" فَنَادَاهَا مِنْ تَحْتِهَا أَلَّا تَحْزَنِي قَدْ جَعَلَ رَبُّكِ تَحْتَكِ سَرِيًّا (24) وَهُزِّي إِلَيْكِ بِجِذْعِ النَّخْلَةِ تُسَاقِطْ عَلَيْكِ رُطَبًا جَنِيًّا (25) فَكُلِي وَاشْرَبِي وَقَرِّي عَيْنًا فَإِمَّا تَرَيِنَّ مِنَ الْبَشَرِ أَحَدًا فَقُولِي إِنِّي نَذَرْتُ لِلرَّحْمَنِ صَوْمًا فَلَنْ أُكَلِّمَ الْيَوْمَ إِنْسِيًّا (26) سورة مريم "~~
    ب-إنجيل مولد مريم وميلاد المخلص :ذكر النخلة ونبع الماء وتكلم يسوع وهو رضيع ولكن بطريقة مغايرة للقرآن لتبديل الأحداث والتصرف فيها حسب المصالح والأهواء...
    النص:=="20 -النخلة تنحني لمريم:وحدث أن في اليوم الثالث من المسير،تعبت مريم في الصحراء بسبب حدة الشمس البالغة الشدة.فقالت ليوسف ،وقد رأت شجرة:"لنرتح قليلا في ظلها" فسارع يوسف إلى اقتيادها إلى جوار الشجرة،وأنزلها عن دابتها،وألقت مريم نظرها على رأس النخلة ،وقد جلست ،وإذ رأته مكسوا ثمرا،قالت ليوسف:"أرغب،إذا كان ذلك ممكنا ،في الحصول على إحدى تلك الثمار" فقال لها يوسف:"أستغرب كيف يمكنك الكلام هكذا،حين ترين كم سعف هذه النخلة عالية.أما أنا فقلق جدا بسبب الماء ،فلم يعد هناك منه في قرابنا،ولا نملك وسائل ملئها مجددا والإرتواء" عندها قال الطفل يسوع الذي كان في ذراعي العذراء مريم،أمه،للنخلة:"أيتها الشجرة ،إحني سعفك ،وأطعمي أمي من ثمارك " فحنت النخلة على الفور لصوته ،رأسها حتى قدمي مريم،وأمكن قطف الثمار التي كانت تحملها ،وأكلوا منها كلهم.وظلت النخلة منحنية ،منتظرة ،لتنهض،أمر الذي لصوته انخفظت.عندها قال لها يسوع:"إنهضي أيتها النخلة ،وكوني رفيقة أشجاري التي في جنة أبي.وليتفجر من جذورك نبع مخبؤ في الأرض وليزودنا بالماء الضروري لإرواء عطشنا". وعلى الفور نهضت الشجرة ،وبدأت تتفجر من بين جذورها ينابيع ماء صاف جدا ومنعش جدا وذي لطافة شديدة.وكلهم ،إذ رأوا تلك الينابيع ،امتلؤوا فرحا،وارتووا مسبحين الله ،وأسكنت الحيوانات أيضا عطشها."
    3)تكلم المسيح في المهد للتعريف بنفسه وإنقاذ أمه من الرجم:أ-القرآن:
    ~~"فَأَتَتْ بِهِ قَوْمَهَا تَحْمِلُهُ قَالُوا يَا مَرْيَمُ لَقَدْ جِئْتِ شَيْئًا فَرِيًّا (27) يَا أُخْتَ هَارُونَ مَا كَانَ أَبُوكِ امْرَأَ سَوْءٍ وَمَا كَانَتْ أُمُّكِ بَغِيًّا (28) فَأَشَارَتْ إِلَيْهِ قَالُوا كَيْفَ نُكَلِّمُ مَنْ كَانَ فِي الْمَهْدِ صَبِيًّا (29) قَالَ إِنِّي عَبْدُ اللَّهِ آَتَانِيَ الْكِتَابَ وَجَعَلَنِي نَبِيًّا (30) وَجَعَلَنِي مُبَارَكًا أَيْنَ مَا كُنْتُ ‎وَأَوْصَانِي بِالصَّلَاةِ وَالزَّكَاةِ مَا دُمْتُ حَيًّا (31) وَبَرًّا بِوَالِدَتِي وَلَمْ يَجْعَلْنِي جَبَّارًا شَقِيًّا (32) وَالسَّلَامُ عَلَيَّ يَوْمَ وُلِدْتُ وَيَوْمَ أَمُوتُ وَيَوْمَ أُبْعَثُ حَيًّا (33) "سورة مريم .
    ب-إنجيل الطفولة العربي:
    النص:=="1-يسوع تكلم في المهد:نجد في كتاب الكاهن الأعظم يوسف الذي عاش في زمن يسوع المسيح(والذي يدعوه البعض قيافا)،أن يسوع تكلم حين كان في المهد وأنه قال لأمه مريم:"أنا الذي ولدته ،أنا يسوع ،ابن الله،الكلمة،كما بشرك بذلك الملاك جبرائيل وأبي أرسلني لخلاص العالم."==
    هذا الإنجيل رفض في مجمع نيقية لأنه يذكر خبر تكلم المسيح في المهد.قارنوا بين نص القرآن ونصوص الأناجيل القانونية وغير القانونية،واستنتجوا ما هو كلام الله الصريح الواضح المفحم وماهو كلام البشر الغامض الملتوي المليء بالخيال وقصص ألف ليلة وليلة . تحياتي وتمنياتي بالتوفيق لكل باحث جدي عن الحقيقة.
    أشهد أن لا إله إلا الله،وأشهد أن محمداعبد الله و رسوله،و أشهد أن عيسى عبد الله و رسوله.
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي_____________________________________________نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    يقول المسيح عليه السلام مقرّعا رجال الدين المنافقين المتلاعبين بالدين :

    {الويل لكم يا معلمي الشريعة والفريسيون المراؤون!تغلقون ملكوت السماوات في وجوه الناس،فلا أنتم تدخلون،ولا تتركون الداخلين يدخلون}
    {الويل لكم يا معلمي الشريعة والفريسيون المراؤون! تقطعون البحر والبر لتكسبوا واحدا إلى ديانتكم (الحملات التبشيرية التنصيرية)،فإذا نجحتم،جعلتموه يستحق جهنم ضعف ما أنتم تستحقون}


    لا إله إلاّ الله محمّد رسول الله
    ______________________

  10. #230
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    48
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    14-12-2012
    على الساعة
    11:59 AM

    افتراضي

    ربنا يكرمكم يارب ويعيننا على ان نفعل ولو ذرة مما تقدمونه للمسلمين وغير المسلمين
    اسال الله ان يبارك فيكم وان يزيدكم من علمه وان يجعلكم ذخرا لخدمة لدينه
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

صفحة 23 من 24 الأولىالأولى ... 8 13 22 23 24 الأخيرةالأخيرة

الضيفة الكريمة محبه الناس تسأل عن الإسلام

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. حوار الأخ الحبيب عمر الفاروق مع الضيفة الكريمة elida
    بواسطة elida في المنتدى منتدى المناظرات
    مشاركات: 14
    آخر مشاركة: 14-06-2016, 09:48 PM
  2. التعليق على مناظرة الأخ الحبيب أيوب / الضيفة الكريمة نور الحق
    بواسطة Doctor X في المنتدى منتدى المناظرات
    مشاركات: 156
    آخر مشاركة: 01-09-2015, 02:49 PM
  3. الضيفة الكريمة مسيحية للأبد مع الاخت الفاضلة christina
    بواسطة عمر الفاروق 1 في المنتدى منتدى المناظرات
    مشاركات: 149
    آخر مشاركة: 28-08-2014, 04:05 AM
  4. الضيفة الكريمة ماريان جرجس تسألنا عن الإسلام
    بواسطة ماريان جرجس في المنتدى استفسارات غير المسلمين عن الإسلام
    مشاركات: 76
    آخر مشاركة: 30-06-2014, 02:07 AM
  5. الضيفة الكريمة ماريان جرجس تسألنا عن الإسلام
    بواسطة ماريان جرجس في المنتدى مشروع كشف تدليس مواقع النصارى
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 03-05-2011, 12:46 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

الضيفة الكريمة محبه الناس تسأل عن الإسلام

الضيفة الكريمة محبه الناس تسأل عن الإسلام