صفحة التعليقات على الحوار مع الضيفة (القديسة)

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

التجسد الإلهي فى البشر وتأليه البشر عادة وثنية عندكم يا نصارى » آخر مشاركة: الشهاب الثاقب. | == == | إبطال السبب الرئيسي للتجسد و الفداء عندكم يا نصارى من كتابكم » آخر مشاركة: Doctor X | == == | نعم قالوا إن الله ثالث ثلاثة و كفروا بقولهم هذا ( جديد ) » آخر مشاركة: الا حبيب الله محمد | == == | الانجيل يتحدى:نبى بعد عصر المسيح بستمائة عام » آخر مشاركة: محب ابن عثيمين | == == | سحق شبهة أن الارض مخلوقة قبل السماء فى الاسلام » آخر مشاركة: محب ابن عثيمين | == == | هل الله عند المسيحيين في القرآن هو: المسيح أم المسيح وأمه أم ثالث ثلاثة أم الرهبان؟ » آخر مشاركة: islamforchristians | == == | تسريبات من قلب الزريبة العربية » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | الرد على الزعم أن إباحة الإسلام التسري بالجواري دعوة إلى الدعارة وتشجيع على الرق » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | المصلوب يقود السيارة و يتفوق على نظام تحديد المواقع ! » آخر مشاركة: الزبير بن العوام | == == | موسوعة الإعجــاز اللغوي في القرآن الكريـــم(متجدد إن شاء الله) » آخر مشاركة: نيو | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

صفحة التعليقات على الحوار مع الضيفة (القديسة)

صفحة 2 من 6 الأولىالأولى 1 2 3 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 20 من 58

الموضوع: صفحة التعليقات على الحوار مع الضيفة (القديسة)

  1. #11
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    1,028
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    08-04-2013
    على الساعة
    05:06 PM

    افتراضي

    اقتباس
    إنجيل مرقس 2: 17
    فَلَمَّا سَمِعَ يَسُوعُ قَالَ لَهُمْ: «لاَ يَحْتَاجُ الأَصِحَّاءُ إِلَى طَبِيبٍ بَلِ الْمَرْضَى. لَمْ آتِ لأَدْعُوَ أَبْرَارًا بَلْ خُطَاةً إِلَى التَّوْبَةِ».
    طيب ما فائدة الفداء لو كان يسوع يدعو الى التوبه؟

    هو جاء لخلاص البشريه وسيبذل نفسه مكاننا لماذا يدعو الى التوبه؟

    ما الفرق بينه وبين الانبياء من قبله كلهم جاءوا يدعون الى التوبه

    ولكنكم تقولون انه جاء لخلاص البشريه ببذل نفسه فداء لها فما الداعى للتوبه؟
    يقول الله تعالى:
    " مَّا الْمَسِيحُ ابْنُ مَرْيَمَ إِلاَّ رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ وَأُمُّهُ صِدِّيقَةٌ كَانَا يَأْكُلاَنِ الطَّعَامَ انظُرْ كَيْفَ نُبَيِّنُ لَهُمُ الآيَاتِ ثُمَّ انظُرْ أَنَّى يُؤْفَكُونَ ﴿75﴾"/المائدة.

    ............................................................ ........................
    ﴿ إِنَّ مَثَلَ عِيسَى عِنْدَ اللَّهِ كَمَثَلِ آَدَمَ خَلَقَهُ مِنْ تُرَابٍ ثُمَّ قَالَ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ ﴾أل عمران 59
    ............................................................ ...........................

  2. #12
    الصورة الرمزية ضيغم
    ضيغم غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Sep 2010
    المشاركات
    56
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    02-10-2012
    على الساعة
    09:48 AM

    افتراضي أهلا وسهلا

    مرحبا بك ضيفة عزيزة علينا ولك كل التحية وحق الضيف
    فقد حثنا الصادق الأمين علي إكرام الضيف
    هدانا الله وإياكي إلي ما يحب ويرضي
    قال رسول الله صلي الله عليه وسلم
    خير ما قلت وقال الأنبياء من قبلي
    لا إله إلا الله

  3. #13
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    1,028
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    08-04-2013
    على الساعة
    05:06 PM

    افتراضي

    اقتباس
    واسأل نفسك هذا السؤال الهام: هل انت ممن سيخرجون من النار، ام سيتركون فيها ؟ مع الاخذ في الاعتبار ان الحديث الصحيح يقول ان الاعمال الصالحة والحسنة لا تخرج احدا من الجنة، كما قال نبي الاسلام
    :

    تقصدين لا تخرج احدا من الجنه ام من النار؟

    كلنا نامل ان يتغمدنا الله برحمته وكفى بها نعمه

    كلنا نامل ان يرضى عنا الله ولا يسخط علينا أبدا وكفى بها من نعمه
    يقول الله تعالى:
    " مَّا الْمَسِيحُ ابْنُ مَرْيَمَ إِلاَّ رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ وَأُمُّهُ صِدِّيقَةٌ كَانَا يَأْكُلاَنِ الطَّعَامَ انظُرْ كَيْفَ نُبَيِّنُ لَهُمُ الآيَاتِ ثُمَّ انظُرْ أَنَّى يُؤْفَكُونَ ﴿75﴾"/المائدة.

    ............................................................ ........................
    ﴿ إِنَّ مَثَلَ عِيسَى عِنْدَ اللَّهِ كَمَثَلِ آَدَمَ خَلَقَهُ مِنْ تُرَابٍ ثُمَّ قَالَ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ ﴾أل عمران 59
    ............................................................ ...........................

  4. #14
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    1,028
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    08-04-2013
    على الساعة
    05:06 PM

    افتراضي

    اقتباس
    والآن الى اعلان الكتاب المقدس

    الله الذي نعرفه بحسب الكتاب المقدس يحب الانسان مهما كانت حالته ، فهو يجب الخاطيء ويكره الخطية ، يحب الانسان ويكره الافعال، فان الله جاء لكي يطلب الضعفاء والخطاة لكي يصلح من حالهم .
    كل الانبياء جاءوا لكى يطلبوا الضعفاء والخطاه ليصلحوا من حالهم فهل إنصلح حال البشر كلهم ام أن منهم من يزال مصرا على المعصيه والخطيه ومازال يفعلها والكثيرون يموتون وهم خطاه وعصاه فما موقف الهكم منهم؟ هل سيطل يحبهم ويدخلهم الجنه مثلا؟
    يقول الله تعالى:
    " مَّا الْمَسِيحُ ابْنُ مَرْيَمَ إِلاَّ رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ وَأُمُّهُ صِدِّيقَةٌ كَانَا يَأْكُلاَنِ الطَّعَامَ انظُرْ كَيْفَ نُبَيِّنُ لَهُمُ الآيَاتِ ثُمَّ انظُرْ أَنَّى يُؤْفَكُونَ ﴿75﴾"/المائدة.

    ............................................................ ........................
    ﴿ إِنَّ مَثَلَ عِيسَى عِنْدَ اللَّهِ كَمَثَلِ آَدَمَ خَلَقَهُ مِنْ تُرَابٍ ثُمَّ قَالَ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ ﴾أل عمران 59
    ............................................................ ...........................

  5. #15
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    1,028
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    08-04-2013
    على الساعة
    05:06 PM

    افتراضي

    اقتباس
    واسأل نفسك هذا السؤال الهام: هل انت ممن سيخرجون من النار، ام سيتركون فيها ؟ مع الاخذ في الاعتبار ان الحديث الصحيح يقول ان الاعمال الصالحة والحسنة لا تخرج احدا من الجنة، كما قال نبي الاسلام :



    (لن ينجي أحدا منكم عمله قالوا ولا أنت يا رسول الله قال ولا أنا إلا أن يتغمدني الله برحمتة
    ‏ ‏

    كل الناس لابد ان يسالوا انفسهم هذا السؤال بما فيهم حضرتك

    ولقد اجبتك انفا

    وأنتظر إجابتك لكى أعرف وجهة نظرك
    يقول الله تعالى:
    " مَّا الْمَسِيحُ ابْنُ مَرْيَمَ إِلاَّ رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ وَأُمُّهُ صِدِّيقَةٌ كَانَا يَأْكُلاَنِ الطَّعَامَ انظُرْ كَيْفَ نُبَيِّنُ لَهُمُ الآيَاتِ ثُمَّ انظُرْ أَنَّى يُؤْفَكُونَ ﴿75﴾"/المائدة.

    ............................................................ ........................
    ﴿ إِنَّ مَثَلَ عِيسَى عِنْدَ اللَّهِ كَمَثَلِ آَدَمَ خَلَقَهُ مِنْ تُرَابٍ ثُمَّ قَالَ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ ﴾أل عمران 59
    ............................................................ ...........................

  6. #16
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    1,028
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    08-04-2013
    على الساعة
    05:06 PM

    افتراضي

    3
    اقتباس
    سمعتم انه قيل تحب قريبك وتبغض عدوك.44 واما انا فاقول لكم احبوا اعداءكم.باركوا لاعنيكم.احسنوا الى مبغضيكم.وصلوا لاجل الذين يسيئون اليكم ويطردونكم.45 لكي تكونوا ابناء ابيكم الذي في السموات.فانه يشرق شمسه على الاشرار والصالحين ويمطر على الابرار والظالمين.46 لانه ان احببتم الذين يحبونكم فاي اجر لكم.اليس العشارون ايضا يفعلون ذلك.47 وان سلمتم على اخوتكم فقط فاي فضل تصنعون.اليس العشارون ايضا يفعلون هكذا.48 فكونوا انتم كاملين كما ان اباكم الذي في السموات هو كامل)
    (متى 5: 43 - 48) ، وراجع ايضا (لوقا 6: 27 - 38)
    ما موقف المسلمين من هذه المحبه هل تحبين انت المسلمين؟
    يقول الله تعالى:
    " مَّا الْمَسِيحُ ابْنُ مَرْيَمَ إِلاَّ رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ وَأُمُّهُ صِدِّيقَةٌ كَانَا يَأْكُلاَنِ الطَّعَامَ انظُرْ كَيْفَ نُبَيِّنُ لَهُمُ الآيَاتِ ثُمَّ انظُرْ أَنَّى يُؤْفَكُونَ ﴿75﴾"/المائدة.

    ............................................................ ........................
    ﴿ إِنَّ مَثَلَ عِيسَى عِنْدَ اللَّهِ كَمَثَلِ آَدَمَ خَلَقَهُ مِنْ تُرَابٍ ثُمَّ قَالَ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ ﴾أل عمران 59
    ............................................................ ...........................

  7. #17
    تاريخ التسجيل
    Jun 2010
    المشاركات
    1,117
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    27-09-2017
    على الساعة
    06:06 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة القديسة مشاهدة المشاركة
    الكتاب المقدس يتكلم عن محبة الله للبشر (خطاة وابرار) وخلاص البشرية بدم المسيح

    إنجيل يوحنا 3: 16
    لأَنَّهُ هكَذَا أَحَبَّ اللهُ الْعَالَمَ حَتَّى بَذَلَ ابْنَهُ الْوَحِيدَ، لِكَيْ لاَ يَهْلِكَ كُلُّ مَنْ يُؤْمِنُ بِهِ، بَلْ تَكُونُ لَهُ الْحَيَاةُ الأَبَدِيَّةُ.

    إنجيل مرقس 2: 17
    فَلَمَّا سَمِعَ يَسُوعُ قَالَ لَهُمْ: «لاَ يَحْتَاجُ الأَصِحَّاءُ إِلَى طَبِيبٍ بَلِ الْمَرْضَى. لَمْ آتِ لأَدْعُوَ أَبْرَارًا بَلْ خُطَاةً إِلَى التَّوْبَةِ».
    أكملي ما ورد في الكتاب المقدس!! لماذا اكتفيت بدليلين؟

    مزمور2 عدد4: الساكن في السموات يضحك.الرب يستهزئ بهم.
    تثنية 27 :
    15 ملعون الانسان الذي يصنع تمثالا منحوتا او مسبوكا رجسا لدى الرب عمل يدي نحات ويضعه في الخفاء.ويجيب جميع الشعب ويقولون آمين.
    16 ملعون من يستخف بابيه او امه.ويقول جميع الشعب آمين.
    17 ملعون من ينقل تخم صاحبه.ويقول جميع الشعب آمين.
    18 ملعون من يضل الاعمى عن الطريق.ويقول جميع الشعب آمين.
    19 ملعون من يعوج حق الغريب واليتيم والارملة.ويقول جميع الشعب آمين.
    20 ملعون من يضطجع مع امرأة ابيه لانه يكشف ذيل ابيه.ويقول جميع الشعب آمين.
    21 ملعون من يضطجع مع بهيمة ما.ويقول جميع الشعب آمين.
    22 ملعون من يضطجع مع اخته بنت ابيه او بنت امه.ويقول جميع الشعب آمين.
    23 ملعون من يضطجع مع حماته.ويقول جميع الشعب آمين
    24 ملعون من يقتل قريبه في الخفاء.ويقول جميع الشعب آمين.
    25 ملعون من يأخذ رشوة لكي يقتل نفس دم بريء.ويقول جميع الشعب آمين.
    26 ملعون من لا يقيم كلمات هذا الناموس ليعمل بها.ويقول جميع الشعب آمين
    تثنية 28 :
    15. ولكن ان لم تسمع لصوت الرب الهك لتحرص ان تعمل بجميع وصاياه وفرائضه التي انا اوصيك بها اليوم تاتي عليك جميع هذه اللعنات وتدركك
    16 ملعونا تكون في المدينة وملعونا تكون في الحقل.
    17 ملعونة تكون سلتك ومعجنك.
    18 ملعونة تكون ثمرة بطنك وثمرة ارضك نتاج بقرك واناث غنمك.
    19 ملعونا تكون في دخولك وملعونا تكون في خروجك.
    20 يرسل الرب عليك اللعن والاضطراب والزجر في كل ما تمتد اليه يدك لتعمله حتى تهلك وتفنى سريعا من اجل سوء افعالك اذ تركتني.
    إرمياء 11:
    3 فتقول لهم هكذا قال الرب اله اسرائيل.ملعون الانسان الذي لا يسمع كلام هذا العهد
    إرمياء 17 :
    5. هكذا قال الرب.ملعون الرجل الذي يتكل على الانسان ويجعل البشر ذراعه وعن الرب يحيد قلبه.
    إرمياء 48 :
    10 ملعون من يعمل عمل الرب برخاء وملعون من يمنع سيفه عن الدم
    غلاطية 3 :
    10 لان جميع الذين هم من اعمال الناموس هم تحت لعنة لانه مكتوب ملعون كل من لا يثبت في جميع ما هو مكتوب في كتاب الناموس ليعمل به.

    و معروف قاموسياً أن اللّعن هو الطرد من الرحمة الالهية فأين هي المحبة يا أدعياء المحبة؟


    إضغط هنا لزيارة قناة الزحف المقدس الدعوية على اليوتيوب

    http://www.youtube.com/azzahfelmoqaddas

    إضغط هنا لزيارة مدوّنة الأجوبة الفاخرة الدعوية

    https://luxuryanswers.wordpress.com/

  8. #18
    الصورة الرمزية الصارم الصقيل
    الصارم الصقيل غير متواجد حالياً مشرف منتديات حوار الديانات، واللغة العربية
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    1,083
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    18-12-2016
    على الساعة
    04:30 PM

    افتراضي

    اقتباس
    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة القديسة
    اكثر شيء استغربت له ان الله لا يحب الفرحين
    (لَا تَفْرَحْ إِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ الْفَرِحِينَ ) (القصص:76)



    قال الراغب الأصفهاني في مفرداته :

    فرح : الفرح انشراح الصدر بلذة عاجلة وأكثر ما يكون ذلك في اللذات البدنية فلهذا قال { ولا تفرحوا بما آتاكم - وفرحوا بالحياة الدنيا - { ذلكم بما كنتم تفرحون - حتى إذا فرحوا بما أوتوا - فرحوا بما عندهم من العلم - إن الله لا يحب الفرحين ولم يرخص في الفرح إلا في قوله فبذلك فليفرحوا .
    في مختار الصحاح للرازي : [ فرح ] ف ر ح : فَرِحَ به سر و الفرَحُ أيضا البطر ومنه قوله تعالى { ان الله لا يحب الفرحين } وبابهما طرب و أفْرَحَهُ و فَرَّحَهُ تفريحا أي سره يقال ما يسرني بهذا الأمر مُفْرِحٌ بكسر الراء و مَفْروحٌ به ولا تقل مفروح و أفْرحَهُ الدين أثقله وفي الحديث { لا يترك في الإسلام مُفْرَحٌ } قال الأزهري هو المفدوح وقال الأصمعي هو الذي أثقله الدين يقول يقضى عنه دينه من بيت المال ولا يترك مدينا وأنكر قولهم مفرج بالجيم و المِفْرَاحُ بالكسر الذي يفرح كلما سره الدهر و المُفَرّحُ دواء يفرح متناوله .

    و في القاموس المحيط للفيروز أبادي :

    الفَرَحُ محرَّكةً : السُّرورُ والبَطَرُ .

    فالفرح يطلق على البطر أيضا و هذا مما يجب الوقوف عنده إذا علمنا أن القرآن بلغة فصيحة .

    و لو أنك نظرت في مناسبة القول الإلهي لتأكد لك أن الفرح ممقوت مذموم و هنا لن تعجبي ب ستعجبين من عظمة النظم القرآني قال تعالى :

    إِنَّ قَارُونَ كَانَ مِنْ قَوْمِ مُوسَى فَبَغَى عَلَيْهِمْ وَآتَيْنَاهُ مِنَ الْكُنُوزِ مَا إِنَّ مَفَاتِحَهُ لَتَنُوءُ بِالْعُصْبَةِ أُولِي الْقُوَّةِ إِذْ قَالَ لَهُ قَوْمُهُ لَا تَفْرَحْ إِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ الْفَرِحِينَ (76) وَابْتَغِ فِيمَا آتَاكَ اللَّهُ الدَّارَ الْآخِرَةَ وَلَا تَنْسَ نَصِيبَكَ مِنَ الدُّنْيَا وَأَحْسِنْ كَمَا أَحْسَنَ اللَّهُ إِلَيْكَ وَلَا تَبْغِ الْفَسَادَ فِي الْأَرْضِ إِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ الْمُفْسِدِينَ (77) [سورة القصص ]

    فمن المتحدث عنه في سياق الآيات ؟ إنه قارون المتكبر .

    قال الطاهر بن عاشور في التحرير و التنوير :

    حتَّى إذا فرحوا ابتدائية . ومعنى الفرح هنا هو الازدهاء والبطر بالنعمة ونسيان المنعم ، كما في قوله تعالى : إذ قال له قومه لا تفرح إنّ الله لا يحبّ الفرحين . اهـ

    قال ابو محمد البغوي في معالم التنزيل : إِذْ قالَ لَهُ قَوْمُهُ [أي ] قال لقارون قومه من بني إسرائيل، لا تَفْرَحْ، لا تبطر ولا تأشر ولا تمرح، إِنَّ اللَّهَ لا يُحِبُّ الْفَرِحِينَ، الأشرين البطرين اللذين لا يشكرون اللّه على ما أعطاهم.

    هدى الله ضيفتنا إلى الحق


  9. #19
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    المشاركات
    254
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    16-09-2016
    على الساعة
    04:38 PM

    افتراضي

    يقول النصارى قول غريب جدا حيث قالوا ان الله يحب جميع خلقه المؤمن، الكافر، المجرم، والشرير وليس لهم على ذلك دليل ...

    وهذا المنطق فاسد عقليا وكتابيا
    ولله الحمد سوف نرد ردا عقليا وكتابيا ونبين كيف وضح الاسلام هذه المسألة ونبين الفرق بين الله محبة الله ورحمة الله وما هو الاشمل والاوسع بين المفهومين

    اولا عقليا :

    الامر الاول: النصارى يقولون ان الله يحب كل خلقه المجرم وغير المجرم والكافر وغير الكافر على السواء ...!!!
    فاقول لكي ياضيفتنا الفاضلة بأن الله قد خلق الله الشيطان ولكن الله يكره الشيطان !!! فلماذا يكرهه وهو من خلقه ومن صنعه مادام الله يحب جميع خلقه ...؟؟؟ فالعدل يقتضي ان يحب الله جميع خلقه [Uفمادام يحب جميع خلقه فان العدل لايتجزأ ولايمكن ان يستثنى منه احد بأي حال من الاحوال.[/U]

    الامر الثاني: لماذ يعذب الله خلقه في النار الابدية ان كان يحبهم ؟
    هذه النقطة تحسم المسألة نهائيا


    ((وَقَالَتِ الْيَهُودُ وَالنَّصَارَىٰ نَحْنُ أَبْنَاءُ اللَّهِ وَأَحِبَّاؤُهُ ۚ قُلْ فَلِمَ يُعَذِّبُكُمْ بِذُنُوبِكُمْ ۖ بَلْ أَنْتُمْ بَشَرٌ مِمَّنْ خَلَقَ ۚ يَغْفِرُ لِمَنْ يَشَاءُ وَيُعَذِّبُ مَنْ يَشَاءُ ۚ وَلِلَّهِ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا ۖ وَإِلَيْهِ الْمَصِيرُ ))

    ثانيا: كتابيا:-

    القول بان محبة الله للمجرم والكافر ساقطة كتابيا
    يقول الكتاب المقدس: ((ان الله يبغض المنافق ونفاقه على السواء ))(الحكمة 14/ 9) وهذا خبر اخبره اله الكتاب المقدس والمفروض ان الاله لا يكذب.. يعني ان الله يبغض المنافق ويبغض عمل النفاق كلاهما ...


    التفسير الاسلامي لمعنى المحبة والرحمة

    قال لنا الرسول محمد صلى الله عليه وسلم ان الله يعطي الدنيا للمؤمن والكافر للصالح وللطالح للمجرم وغير المجرم على السواء على السواء

    ((إن الله يعطي الدنيا لمن يحب ولمن لا يحب)) رواه الإمام أحمد
    اذن فالدنيا للجميع
    ولكن ماذا بعد ..... هل الجنة للكل ؟؟ ... يكمل الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم
    ((إن الله يعطي الدنيا لمن يحب ولمن لا يحب، ولايعطي الدين الا لمن أحب)) رواه احمد
    بمعنى ان الله سيعذب من لا يرتضي دين الله ... اذا الذين يدخلون النار هم غير محبوبين عند الله ... والا مافائدة حب الله لهم وتعذيبهم في نفس الوقت ؟؟؟؟... هل ترين ياضيفتنا انها واضحة وضوح الشمس
    فالمفهوم الاشمل من المحبة ... هو الرحمة ... كيف ذلك ؟
    لان الرحمة تعني ان الله يريد لعباده الصالحين وغير الصالحين ان يعودوا اليه فيرحمهم برحمته...
    وهذا ماوضح لنا رب العالمين في كتابه الكريم


    ((وَرَحْمَتِي وَسِعَتْ كُلَّ شَيْءٍ ))الاعراف 156

    وقال في الحديث القدسي الشريف

    ((لما قضى الله الخلق كتب في كتابه فهو عنده فوق العرش : إن رحمتي سبقت غضبي وفي لفظ : إن الله كتب كتابا قبل أن يخلق الخلق : إن رحمتي سبقت غضبي ، فهو عنده فوق العرش وفي لفظ آخر : لما خلق الله الخلق كتب في كتاب كتبه على نفسه فهو مرفوع فوق العرش : إن رحمتي تغلب غضبي))
    الراوي: أبو هريرة المحدث: الألباني - المصدر: مختصر العلو - الصفحة أو الرقم: 21خلاصة حكم المحدث: صحيح

    فلم يقل محبتي وسعت كل شيء ... فلو كانت محبته وسعت كل شيء لكانت وسعت الكافرين وادخلتهم الجنة وهذا مايتنافى مع مبدأ العقاب.
    بينما عندما يقول (رحمتي وسعت كل شيء) هذا يعني ان رحمة الله تسع السموات والارض وتسع الكافر والمجرم والمؤمن وغيرهم.. كيف تسعهم ؟؟... بانهم مهما عملوا من اعمال شريرة فانهم اذا استغفروا الله وتابوا اليه سيغفر الله لهم ....
    وهذا ايضا ماقد وضحه رب العالمين بكلامه

    (إِنَّ اللَّهَ لَا يَغْفِرُ أَنْ يُشْرَكَ بِهِ وَيَغْفِرُ مَا دُونَ ذَٰلِكَ لِمَنْ يَشَاءُ ۚ )النساء 48 ...

    وبالتالي فان الله يغفر جميع الذنوب بالتوبة ... ويغفر للمشرك بعدما يعود عن شركه ويتوجه الى عبادة الله الواحد.
    اضافة لذلك ياضيفتنا الفاضلة احب ان اطلعك على شيء في بالغ الاهمية:
    عدم محبة الله للكافر لا تعني ان الله يتركه في الدنيا
    فقد اعطى الله نعمه للجميع سواء كان مؤمن او كافر


    (( وَإِنْ تَعُدُّوا نِعْمَةَ اللَّهِ لا تُحْصُوهَا إِنَّ اللَّهَ لَغَفُورٌ رَحِيمٌ )) النحل 18

    نعم الله التي أنعم بها علي عباده أجمعين بداء من خلقه لنا في أحسن صورة ثم تتوالى نعمه علينا بتسخير كل ما في الأرض والبحر لنا ........

    لاحظي ياضيفتنا كيف ربط الله عطاءه ونعمه الغير منتهية برحمته ولم يربطه بمحبته ...
    لانه محبته مرتبطة فقط بعباده المؤمنين اما رحمته فمرتبطة بالمؤمنين وغير المؤمنين.

    اخيرا اقول ياضيفتنا الفاضلة:
    شروط المحبة وحدها تثبت ان الله بالفعل يحب عباده المخلصين
    لانكِ لو رأيتي شروط محبة الله لنا فستجدينها شروط تعود بالنفع لنا وللمجتمع وتعود بالنفع لنا في الاخرة ......
    حب لله للمؤمن الصالح ... لان ايمانه وصلاحه يعود بالنفع له وللمجتمع ويعود بالنفع لخلاصه وابديته ...
    عدم حب الله للمجرم ... لان الله لا يحب الجرم لان ليس للجرم نفع ولا فائدة للانسان.
    عدم حب الله للكافر .... لان الله لا يحب الكفر الذي يؤدي الى النار الابدية.
    هل لا حظتي معاني تكمل بعضها البعض ...
    حب الله للمؤمن والصالح يعود بالمنفعة له في الدنيا والاخرة

    حب الله للكافر والمجرم ليس له معنى فهو لايعود بالنفع لا للمجتمع ولا للخلاص ...

    انتم غلوتم كثيرا ونسبتم لله ما لا يليق به
    عندما قرأتم في كتابكم (احبوا اعدائكم ....) فسرتم ان الله يحب المجرم ويحب الكافر ... والحقيقة هي ضعف اسلوب من كتب هذا الكلام في كتابكم هو لم يقصد ان الله يحب المجرم والكافر ... وانما اراد ان يكتب كلاما منمقا لم يقصد به ان الله يحب المجرم والكافر ....
    وبالتالي جاء الاسلام وفسر معنى حب الله ورحمته ووضع حدا للبدع التي انتشرت بين الاقوام السابقة
    التعديل الأخير تم بواسطة المهندس المؤمن ; 30-06-2011 الساعة 01:38 AM سبب آخر: تعديل الخط

  10. #20
    الصورة الرمزية Doctor X
    Doctor X غير متواجد حالياً خادم المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    3,283
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    11-12-2017
    على الساعة
    09:24 AM

    افتراضي

    اقتباس
    الله لا يريد هلاك أحد
    تيموثاوس 1 الأصحاح 2 العدد 4 الَّذِي يُرِيدُ أَنَّ جَمِيعَ النَّاسِ يَخْلُصُونَ وَإِلَى مَعْرِفَةِ الْحَقِّ يُقْبِلُونَ.
    ومن قال يا ضيفتنا الفاضلة
    أن الله تعالى الواحد الأحد الذى نؤمن به
    يريد إهلاك الناس أو تعذيبهم ؟؟؟

    (مَا يَفْعَلُ اللَّهُ بِعَذَابِكُمْ إِنْ شَكَرْتُمْ وَآمَنْتُمْ ۚ وَكَانَ اللَّهُ شَاكِرًا عَلِيمًا (147)) النساء

    لو كان الله تعالى يريد إهلاك الناس وتعذيبهم ...
    هل كان :
    * ليغفر لهم ذنوبهم وهم يعودون إلى ارتكابها مرات بعد مرات ؟؟
    * ليضاعف لهم حسناتهم ويجعل السيئة بواحدة أو يعفو بينما الحسنة بعشر أمثالها إلى سبعمائة ضعف أو يزيد ؟؟
    * ليرسل إليهم الأنبياء والرسل يهدونهم ؟؟
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

صفحة 2 من 6 الأولىالأولى 1 2 3 ... الأخيرةالأخيرة

صفحة التعليقات على الحوار مع الضيفة (القديسة)


معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. صفحة التعليقات على حوار أستاذنا الحبيب أيوب مع الضيفة محبة المسيح
    بواسطة عبدالحليم عون في المنتدى منتدى المناظرات
    مشاركات: 462
    آخر مشاركة: 18-08-2014, 10:10 AM
  2. مشاركات: 68
    آخر مشاركة: 25-03-2014, 10:15 AM
  3. صفحة التعليقات على حوار الأخ مجدى فوزى / الضيفة كاتى
    بواسطة السيف العضب في المنتدى منتدى المناظرات
    مشاركات: 712
    آخر مشاركة: 10-02-2014, 07:27 PM
  4. صفحة التعليقات على حوار أستاذنا الحبيب أيوب مع الضيفة محبة المسيح
    بواسطة عبدالحليم عون في المنتدى شبهات حول المرأة في الإسلام
    مشاركات: 137
    آخر مشاركة: 30-03-2012, 12:35 AM
  5. صفحة التعليقات على الحوار بين الاخت هند و الضيفة هبة بنت المسيح
    بواسطة السيف العضب في المنتدى منتدى المناظرات
    مشاركات: 200
    آخر مشاركة: 30-09-2009, 02:31 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

صفحة التعليقات على الحوار مع الضيفة (القديسة)

صفحة التعليقات على الحوار مع الضيفة (القديسة)