حوار بين الأخ kholio5 والضيفة الكريمة القديسة عن محبة الله فى القرآن

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

ما معنى كلمة المتعبدين فى العهد الجديد » آخر مشاركة: الاسلام دينى 555 | == == | الجزء الثالث من سيرة المصطفى صلى الله عليه وسلم » آخر مشاركة: السعيد شويل | == == | الاخوة الافاضل اسالكم الدعاء » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | لاويين 20 :21 يسقط الهولي بايبل في بحر التناقض !!! » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | صلب المنصر هولي بايبل على أيدي خرفان الزريبة العربية ! » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | ابحاث على الكتاب المقدس قويه جدا مفيده لكل دارس مقارنة اديان » آخر مشاركة: ابا عبد الله السلفي | == == | ابحاث على الكتاب. المقدس قويه جدا مفيده لكل دارس مقارنة اديان وكل باحث عن الحق » آخر مشاركة: ابا عبد الله السلفي | == == | ابحاث على الكتاب المقدس قويه جدا مفيده لكل دارس مقارنة اديان وكل باحث عن الحق » آخر مشاركة: ابا عبد الله السلفي | == == | قيامة يسوع الإنجيلي من بين الأموات حقيقة أم خيال! ــــ (وقفات تأملية في العهد الجديد) » آخر مشاركة: أبو سندس المغربي | == == | رد شبهة:نبيُّ يقول : إِنَّ الْمَرْأَةَ تُقْبِلُ فِي صُورَةِ شَيْطَانٍ،وينظر للنساء... » آخر مشاركة: أكرم حسن | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

حوار بين الأخ kholio5 والضيفة الكريمة القديسة عن محبة الله فى القرآن

صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 18

الموضوع: حوار بين الأخ kholio5 والضيفة الكريمة القديسة عن محبة الله فى القرآن

  1. #1
    الصورة الرمزية القديسة
    القديسة غير متواجد حالياً عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    13
    الدين
    المسيحية
    آخر نشاط
    23-07-2011
    على الساعة
    04:33 PM

    افتراضي حوار بين الأخ kholio5 والضيفة الكريمة القديسة عن محبة الله فى القرآن

    الكتاب المقدس يتكلم عن محبة الله للبشر (خطاة وابرار) وخلاص البشرية بدم المسيح

    إنجيل يوحنا 3: 16
    لأَنَّهُ هكَذَا أَحَبَّ اللهُ الْعَالَمَ حَتَّى بَذَلَ ابْنَهُ الْوَحِيدَ، لِكَيْ لاَ يَهْلِكَ كُلُّ مَنْ يُؤْمِنُ بِهِ، بَلْ تَكُونُ لَهُ الْحَيَاةُ الأَبَدِيَّةُ.

    إنجيل مرقس 2: 17
    فَلَمَّا سَمِعَ يَسُوعُ قَالَ لَهُمْ: «لاَ يَحْتَاجُ الأَصِحَّاءُ إِلَى طَبِيبٍ بَلِ الْمَرْضَى. لَمْ آتِ لأَدْعُوَ أَبْرَارًا بَلْ خُطَاةً إِلَى التَّوْبَةِ».

    ---------------------

    اما عن القران:
    فَإِنَّ اللَّهَ لا يُحِبُّ الْكَافِرِينَ (32) من سورة آل عمران
    إِنَّ اللَّهَ لا يُحِبُّ الْفَرِحِينَ (76) سورة القصص،
    إِنَّهُ لا يُحِبُّ الْمُعْتَدِينَ 55 سورة الأعراف
    إِنَّهُ لا يُحِبُّ الْمُسْرِفِينَ الأعراف 31
    إِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ كُلَّ مُخْتَالٍ فَخُورٍ لقمان 18
    إِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ كُلَّ خَوَّانٍ كَفُورٍ الحج38
    إِنَّ اللَّهَ لا يُحِبُّ الْمُفْسِدِينَ سورة: القصص - الأية: 77
    وَاللّهُ لاَ يُحِبُّ الظَّالِمِينَ سورة آل عمران:57
    إِنَّ اللَّهَ لاَ يُحِبُّ مَن كَانَ خَوَّانًا أَثِيمًا سورة النساء 107
    إِنَّ اللّهَ لاَ يُحِبُّ الخَائِنِينَ سورة الانفال الأية:58
    إِنَّهُ لَا يُحِبُّ الْمُسْتَكْبِرِينَ سورة النحل - الآية: 23
    التعديل الأخير تم بواسطة Eng.Con ; 30-06-2011 الساعة 12:14 AM

  2. #2
    الصورة الرمزية kholio5
    kholio5 غير متواجد حالياً قادمون يا فلسطين صبرا
    تاريخ التسجيل
    Apr 2006
    المشاركات
    4,740
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    26-11-2016
    على الساعة
    06:52 PM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    ان شاء الله تعالى سيكون الحوار ثنائيا بيني وبين الضيفة الكريمة حول هذا الموضوع
    وسيتم لاحقا فتح صفحة لتعليقات المتابعين


    ضيفتنا الكريمة
    أولا وقبل كل شيء أبدأ بالترحيب بكي بيننا في المنتدى

    ثانيا ومن خلال مشاركاتك يتبين انك عضو جديد في المنتدى لذى أود لفت انتباهك أن مشاركاتك ستبقى قيد المراقبة قبل عرضها وذلك ماهو الا اجراء حمائي يتخذ مع جميع الأعضاء الجدد سواء المسلمين منهم أو المسيحيين
    لذلك نرجو ألا يضايقك هذا الأمر
    فان كانت المشاركات ليس فيها ما يمنع نشرها سواء من سب أو قذف أو عبارات نابية
    اما تكوون متعمدة واما تكون منقولة دون ملاحظة منك
    فسيتم عرض المشاركات في حال خلوها مما يمنع ذلك

    هذا و انتظر منك تأكيد تواجدك ومتابعتك لهذه الصفحة حتى نبدأ حوارا بناءا يملأه رغبة في معرفة الحق و رغبة أكبر في اتباعه

    ودعينا نأمن أنا وأنت على هذا الدعاء :

    اللهم أرنا الحق حقا و ارزقنا اتباعه وأرنا الباطل باطلا وازقنا اجتنابه


    في انتظار الضيفة و تأكيد حضورها ومتابعتها للاستمرار في هذا الحوار


    التعديل الأخير تم بواسطة kholio5 ; 29-06-2011 الساعة 03:28 PM

  3. #3
    الصورة الرمزية القديسة
    القديسة غير متواجد حالياً عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    13
    الدين
    المسيحية
    آخر نشاط
    23-07-2011
    على الساعة
    04:33 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة kholio5 مشاهدة المشاركة
    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    ان شاء الله تعالى سيكون الحوار ثنائيا بيني وبين الضيفة الكريمة حول هذا الموضوع
    وسيتم لاحقا فتح صفحة لتعليقات المتابعين


    ضيفتنا الكريمة
    أولا وقبل كل شيء أبدأ بالترحيب بكي بيننا في المنتدى

    ثانيا ومن خلال مشاركاتك يتبين انك عضو جديد في المنتدى لذى أود لفت انتباهك أن مشاركاتك ستبقى قيد المراقبة قبل عرضها وذلك ماهو الا اجراء حمائي يتخذ مع جميع الأعضاء الجدد سواء المسلمين منهم أو المسيحيين
    لذلك نرجو ألا يضايقك هذا الأمر
    فان كانت المشاركات ليس فيها ما يمنع نشرها سواء من سب أو قذف أو عبارات نابية
    اما تكوون متعمدة واما تكون منقولة دون ملاحظة منك
    فسيتم عرض المشاركات في حال خلوها مما يمنع ذلك

    هذا و انتظر منك تأكيد تواجدك ومتابعتك لهذه الصفحة حتى نبدأ حوارا بناءا يملأه رغبة في معرفة الحق و رغبة أكبر في اتباعه

    ودعينا نأمن أنا وأنت على هذا الدعاء :

    اللهم أرنا الحق حقا و ارزقنا اتباعه وأرنا الباطل باطلا وازقنا اجتنابه


    في انتظار الضيفة و تأكيد حضورها ومتابعتها للاستمرار في هذا الحوار


    انا مستمره فى الحوار بإذن الرب

  4. #4
    الصورة الرمزية القديسة
    القديسة غير متواجد حالياً عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    13
    الدين
    المسيحية
    آخر نشاط
    23-07-2011
    على الساعة
    04:33 PM

    افتراضي

    إن القرآن يعلن ان الله لا يحب مجموعة من البشر قمت بحصر لهم ، ارجو ان تتابعها لترى هل تقع تحت اي بند من هذه البنود :

    ( إِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ الْمُعْتَدِينَ ) (البقرة: 190) (وَاللَّهُ لَا يُحِبُّ كُلَّ كَفَّارٍ أَثِيمٍ ) (البقرة:276)
    ( فَإِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ الْكَافِرِينَ ) (آل عمران:32)
    ( وَاللَّهُ لَا يُحِبُّ الظَّالِمِينَ ) (آل عمران:57)
    ( إِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ مَنْ كَانَ مُخْتَالًا فَخُورًا ) (النساء:36)
    (إِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ مَنْ كَانَ خَوَّانًا أَثِيمًا ) (النساء:107)
    (َوَاللَّهُ لَا يُحِبُّ الْمُفْسِدِينَ ) (المائدة:64)
    ( إِنَّهُ لَا يُحِبُّ الْمُسْرِفِينَ ) (الانعام 141)
    ( إِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ الْخَائِنِينَ ) (لأنفال:58)
    (إِنَّهُ لَا يُحِبُّ الْمُسْتَكْبِرِينَ ) (النحل:23)
    ( إِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ كُلَّ خَوَّانٍ كَفُورٍ ) (الحج:38)

    اكثر شيء استغربت له ان الله لا يحب الفرحين
    (لَا تَفْرَحْ إِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ الْفَرِحِينَ ) (القصص:76)

    ******************

    ويقر القرآن بأنه يحب 8 فئات معينة من الناس فقط ، وبيانها كما يلي :


    ( إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ ) (البقرة 195)
    (إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ ) (البقرة 222)
    (وَاتَّقَى فَإِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُتَّقِينَ ) (آل عمران 76)
    ( إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ) (المائدة 42)
    ( وَاللَّهُ يُحِبُّ الصَّابِرِينَ ) (آل عمران 146)
    ( إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُتَوَكِّلِينَ ) (آل عمران 159)

    (وَاتَّقَى فَإِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُتَّقِينَ ) (آل عمران 76)
    ومرة اخرى فانني استغرب كيف يحب الله فئة الذين يقاتلوا ؟؟؟
    (إِإِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الَّذِينَ يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِهِ صَفًّا كَأَنَّهُمْ بُنْيَانٌ مَرْصُوصٌ) (الصف 4)

    ******************

    ولا يكتفي الاعلان القرآني بأن الله يحب فئة ويكره فئة من الناس فقط، بل يزيد من الامر ان الفئة التي يكرهها الله لا يقوم بهدايتها ولا تقديم الهداية لهم، بل يزيدهم فيما هم فيه لكي ينالوا العقاب في الآخرة فيقول :
    ( وَاللَّهُ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ) (البقرة 256)
    (وَاللَّهُ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الْكَافِرِينَ ) (البقرة 246)
    (وَاللَّهُ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الْفَاسِقِينَ ) (المائدة 108)
    (إِنْ تَحْرِصْ عَلَى هُدَاهُمْ فَإِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي مَنْ يُضِلُّ وَمَا لَهُمْ مِنْ نَاصِرِينَ )(النحل 37)
    ( إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي مَنْ هُوَ كَاذِبٌ كَفَّارٌ ) (الزمر 3)
    (إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي مَنْ هُوَ مُسْرِفٌ كَذَّابٌ) (غافر 28)

    ومرة اخرى يظهر الاعلان القرآني بالنسبة لعدم محبة الله للخطاة فهو ينحاز نحو هداية بعض الناس دون الاخر :

    (ذَلِكَ هُدَى اللَّهِ يَهْدِي بِهِ مَنْ يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ ) (الانعام 88)
    (وَأَنَّ اللَّهَ يَهْدِي مَنْ يُرِيدُ ) (الحج 16)
    (ذَلِكَ هُدَى اللَّهِ يَهْدِي بِهِ مَنْ يَشَاءُ وَمَنْ يُضْلِلِ اللَّهُ فَمَا لَهُ مِنْ هَادٍ ) (الزمر 23)

    اخي الكريم انظر الى تشكيل الآيات ففعل المشيئة هنا يعود على الله وليس على الانسان، فاذا كان الامر كذلك، بحسب الاعلان القرآني، وان الله يهدي او لايهدي من يشاء، فلماذا لا يحب الكافرين والفاسقين والكاذبين والخطاة لكي يهديهم ؟
    من الذي يحتاج الهداية هل هو الانسان المهتدي ام الانسان غير المتهدي ؟

    وهو الذي يلهم الناس بالفجور :
    (وَنَفْسٍ وَمَا سَوَّاهَا * فَأَلْهَمَهَا فُجُورَهَا وَتَقْوَاهَا) (الشمس 7و8)
    ( وَإِذَا أَرَدْنَا أَنْ نُهْلِكَ قَرْيَةً أَمَرْنَا مُتْرَفِيهَا فَفَسَقُوا فِيهَا فَحَقَّ عَلَيْهَا الْقَوْلُ فَدَمَّرْنَاهَا تَدْمِيرًا) (الاسراء 16)

    الامر مثل الطبيب، الذي يرفض ان يعطي الدواء للمريض لانه مريض ويطلب منه ان يذهب اولا يستشفي بنفسه ويصبح صحيحا لكي يعطيه الدواء !!!


    ******************

    ورغم هذا، فان القرآن يقول ان الله قد قضي على كل الفريقين الذين يحبهم والذين لا يحبهم حكما كان مقضيا بقسم شديد يقول فيه :


    (وَإِنْ مِنْكُمْ إِلَّا وَارِدُهَا كَانَ عَلَى رَبِّكَ حَتْمًا مَقْضِيًّا * ثُمَّ نُنَجِّي الَّذِينَ اتَّقَوْا وَنَذَرُ الظَّالِمِينَ فِيهَا جِثِيًّا) (سورة مريم 71 و 72)


    بالرغم من ان القرآن يقول ان الله غفور رحيم، وانه يحث على التوبة، ولكن الوعد القرآني بدخول النار كما ترى هو وعد يشمل الجميع ، البر والفاجر ، المذنب والتائب، وحتى من يعتقد ان الله في الاسلام غفر له، ولكنه لن ينال العفو والمغفرة من (الورود) على النار ( وقد اتفق جميع المفسرين ان الورود هو الدخول، وهو للجميع المسلم والكافر البر والفاجر).

    يمكنك ان تقرأ تفاسير هذه الآيات على موقع الاسلام التابع لوزارة الاوقاف بالمملكة العربية السعودية على هذا الرابط :

    التفاسير على موقع الاسلام
    http://quran.al-islam.com/Page.aspx?...ID=13&Page=310

    واسأل نفسك هذا السؤال الهام: هل انت ممن سيخرجون من النار، ام سيتركون فيها ؟ مع الاخذ في الاعتبار ان الحديث الصحيح يقول ان الاعمال الصالحة والحسنة لا تخرج احدا من الجنة، كما قال نبي الاسلام :



    (لن ينجي أحدا منكم عمله قالوا ولا أنت يا رسول الله قال ولا أنا إلا أن يتغمدني الله برحمة ‏ ‏سددوا ‏ ‏وقاربوا ‏ ‏واغدوا ‏ ‏وروحوا ‏ ‏وشيء من ‏ ‏الدلجة ‏ ‏والقصد القصد تبلغوا)
    صحيح البخاري # 5982



    والآن الى اعلان الكتاب المقدس

    الله الذي نعرفه بحسب الكتاب المقدس يحب الانسان مهما كانت حالته ، فهو يجب الخاطيء ويكره الخطية ، يحب الانسان ويكره الافعال، فان الله جاء لكي يطلب الضعفاء والخطاة لكي يصلح من حالهم .

    اقرأ ماذا يقول عن الرب يسوع المسيح ( له المجد ) ؟؟

    ((16 واما الكتبة والفريسيون فلما راوه ياكل مع العشارين والخطاة قالوا لتلاميذه ما باله ياكل ويشرب مع العشارين والخطاة.17 فلما سمع يسوع قال لهم. لا يحتاج الاصحاء الى طبيب بل المرضى. لم ات لادعو ابرارا بل خطاة الى التوبة.) (مرقس 2: 16 - 17)


    لقد اعلن محبة الله لنا ونحن خطاة:
    " ولكن الله بيّن محبته لنا لانه ونحن بعد خطاة مات المسيح لاجلنا."
    (روميه 5 : 8)

    وقد أعلن الكتاب المقدس ان الله يحبك ان تكون فرحا ومملوء بالفرح، فان من ثمر الروح القدس في حياتنا ( محبة فرح سلام ) (غلاطية 5 : 22)

    قال يسوع :
    " كلمتكم بهذا لكي يثبت فرحي فيكم ويكمل فرحكم" (يوحنا 15 : 11)

    والسيد المسيح يعلمنا في الكتاب المقدس انه اذا احببت فقط فئة معينة من الناس، وخاصة اذا كانت الفئة التي يسهل على الناس ان يحبونها (مثل الاصدقاء والاقارب والظرفاء والمحبوبين)، فانت في هذا تحب محبة بمقياس متدني جدا، وصفه الكتاب المقدس انه محبة الخطاة والعشارين (فأي فرقة من اللصوص والمجرمين يحبون بعضهم بعضا ولا يحبون الفئة الخارجة عن صنفهم، او من السهل ان تحب انسان محبوبا ولكن المقياس الحقيقي للمحبة هي ان تحب الانسان المحتاج للمحبة، او المحتاج ان يكون محبوبا، وهي محبة الله الحقيقية ، يقول السيد المسيح في الكتاب المقدس:

    (43 سمعتم انه قيل تحب قريبك وتبغض عدوك.44 واما انا فاقول لكم احبوا اعداءكم.باركوا لاعنيكم.احسنوا الى مبغضيكم.وصلوا لاجل الذين يسيئون اليكم ويطردونكم.45 لكي تكونوا ابناء ابيكم الذي في السموات.فانه يشرق شمسه على الاشرار والصالحين ويمطر على الابرار والظالمين.46 لانه ان احببتم الذين يحبونكم فاي اجر لكم.اليس العشارون ايضا يفعلون ذلك.47 وان سلمتم على اخوتكم فقط فاي فضل تصنعون.اليس العشارون ايضا يفعلون هكذا.48 فكونوا انتم كاملين كما ان اباكم الذي في السموات هو كامل)
    (متى 5: 43 - 48) ، وراجع ايضا (لوقا 6: 27 - 38)

    ان مقياس محبة الله الذي خلق الجميع تتسع لتقبل الجميع وتمنح الغفران والشفاء.

    المسيح يسوع ،فهو القائل :
    (تعالوا اليّ يا جميع المتعبين والثقيلي الاحمال وانا اريحكم.) (متى 11: 28)


    (16 وجاء الى الناصرة حيث كان قد تربى.ودخل المجمع حسب عادته يوم السبت وقام ليقرا. 17 فدفع اليه سفر اشعياء النبي. ولما فتح السفر وجد الموضع الذي كان مكتوبا فيه 18 روح الرب علي لانه مسحني لابشر المساكين ارسلني لاشفي المنكسري القلوب لانادي للماسورين بالاطلاق وللعمي بالبصر وارسل المنسحقين في الحرية 19 واكرز بسنة الرب المقبولة.) (لوقا 4: 16 - 19)

  5. #5
    الصورة الرمزية kholio5
    kholio5 غير متواجد حالياً قادمون يا فلسطين صبرا
    تاريخ التسجيل
    Apr 2006
    المشاركات
    4,740
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    26-11-2016
    على الساعة
    06:52 PM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة القديسة مشاهدة المشاركة
    انا مستمره فى الحوار بإذن الرب
    حسنا ضيفتنا الكريمة

    ما دمت قد قبلت استكمال الحوار فاني أطلب منكي أن تستوصي بي خيرا
    وأن يكون الحوار بيننا تفاعليا

    أي أننا لا ننتهج منهج اغراق المشاركات بلا فائدة ترجى
    ويكون الحوار أخذا ورد بيننا حتى نخرج منه بفائدة وخير يشملنا ويشمل القارئ المتابع لنا

    حتى أنني لاحظت أنكي لم تأمني على الدعاء الذي كتبته !!!!

    أرجو منكي أن تعطيني فرصة للتعليق والرد على مشاركتك الأولى و نستمر في حوارنا نقطة بنقطة و بشكل تفاعلي

    وليس على نهج اغراق المشاركات بدون طائل


    يتبع

  6. #6
    الصورة الرمزية kholio5
    kholio5 غير متواجد حالياً قادمون يا فلسطين صبرا
    تاريخ التسجيل
    Apr 2006
    المشاركات
    4,740
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    26-11-2016
    على الساعة
    06:52 PM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم

    أبدأ على بركة الله و نسأله التوفيق في نقاش وحوار تفاعلي مع ضيفتنا الكريمة

    الضيفة الكريمة تطرح موضوعها على خلفية تعتقدها و ربما تكون على قناعة منها
    وما اعتقادها الا خلط بين عدد من الامور

    تخلط ضيفتنا بين محبة الله لعباده وبين رحمته بهم و تجعل هذا مثل ذلك
    ولو فقط أنها كلفت نفسها بمراجعة ما تقدمت بطرحه لوجدت أن كل ذلك لايخدم ما اعتقدته وظنته

    تقول ضيفتنا الكريمة أن الكتاب المقدس يخبر عن محبة الله للعالم

    وتستنتج أن مجرد ذكر لفظ العالم هنا كفيل بالقول أنها تفيد الخطاة والأبرار

    فتقول ضيفتنا

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة القديسة مشاهدة المشاركة
    الكتاب المقدس يتكلم عن محبة الله للبشر (خطاة وابرار) وخلاص البشرية بدم المسيح
    أقول لضيفتنا و حتى لا نطيل المشاركات كثيرا كما أشرت سابقا
    وحتى يكون نقاشنا وحوارنا تفاعليا نتبادل فيه أطراف الحديث بكل حيادية وعقلانية
    ودون أي عاطفة

    أقول لكي ضيفتنا أن ما تفضلت بالاستشهاد به لا يخدم استنتاجك و اعتقادك وظنك أن الكتاب المقدس يشير الى محبة الخطاة و الأبرار سويتا

    فل نتناقش سويتا حول هذه النقطة كبداية ثم ننتقل خطوة خطوة باذن الله تعالى


    ---------------------------------------------------------



    أبدأ معكي من خلال أول نص قمتي بادراجه من خلال الكتاب المقدس
    وهو يقول :

    إنجيل يوحنا 3: 16
    لأَنَّهُ هكَذَا أَحَبَّ اللهُ الْعَالَمَ حَتَّى بَذَلَ ابْنَهُ الْوَحِيدَ، لِكَيْ لاَ يَهْلِكَ كُلُّ مَنْ يُؤْمِنُ بِهِ، بَلْ تَكُونُ لَهُ الْحَيَاةُ الأَبَدِيَّةُ.


    من خلال النص المذكور نجد فيه أمرين

    ذكر محبة الله للعالم بأنه أرسل ابنه الوحيد
    وذكر أن من يؤمن بهذا الابن لن يهلك

    اذن ماهو مصير من لن يؤمن بهذا الابن ؟؟

    هل يكون مصيره في الدينونة مثله مثل مصير من آمن أم أن المصير يكون مختلفا

    طبعا فان النص صريح الدلالة و المعنى أن من يؤمن بالأبن ينجو من الهلاك ومنه فان من لم يؤمن بالابن يكون مصيره الهلاك

    فأين تتجلى في هذا النص محبة الله للخطاة الذين لم يؤمنوا بالابن ؟؟

    ان محبة الله للخطاة لا تتمثل فيما يجزيهم به يوم الدينونة
    بل ان محبته لهم تتمثل في أنه يرشدهم الى الصواب ويرسل لهم الأنبياء لتقويمهم فيكون مفهوم محبته للخطاة هنا متمثلا في رحمته بهم وعدم استعجال العذاب لهم

    ان كنتي ضيفتنا تعتمدين على لفظ العالم هنا فهذا مجرد سوء فهم منك

    لأن الاسلام كذلك فيه نفس اللفظ بنفس المفهوم والغاية

    وانظري الى قوله تعالى :


    وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِّلْعَالَمِينَ (107 سورة الأنبياء)


    اذن ضيفتنا الكريمة
    ان الله تعالى رحيم بكل عباده
    يترك لهم الفرصة للتوبة و الرجوع الى الحق و اتباعه ما داموا على قيد الحياة

    لكن الجزاء عنده في يوم الحساب يختلف باختلاف طبيعة الناس

    فمن آمن واهتدى يكون له نعيم وفردوس
    ومن تكبر و كفر يكون له جحيم

    حتى في المسيحية ضيفتنا

    ان الهكم جعل في يوم الدينونة فردوسا كما جعل أيضا بحيرة الكبريت

    فان كان الهكم يحب الناس جميعا أبرارا وخطاة فلمن أعدت بحيرة الكبريت تلك ؟؟


    أرجومنكي ضيفتنا التفاعل معي في الحوار والنقاش وعدم اللجوء الى اغراق المشاركات بدون طائل

    فمن يبتغي الحق والحقيقة يبدأ الطريق خطوة خطوة و يمحص في كل ما يصادفه

    في انتظار تعقيبك والله ولي التوفيق
    التعديل الأخير تم بواسطة kholio5 ; 29-06-2011 الساعة 11:06 PM

  7. #7
    الصورة الرمزية القديسة
    القديسة غير متواجد حالياً عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    13
    الدين
    المسيحية
    آخر نشاط
    23-07-2011
    على الساعة
    04:33 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة kholio5 مشاهدة المشاركة

    ان الهكم جعل في يوم الدينونة فردوسا كما جعل أيضا بحيرة الكبريت

    فان كان الهكم يحب الناس جميعا أبرارا وخطاة فلمن أعدت بحيرة الكبريت تلك ؟؟
    الموضوع مش بالشكل ده .

    الله لم يعد لنا بحيرة النار والكبريت وانما هى فى الاساس لابليس وجنوده .

    الله نور .. وضد الله هو الظلام .
    لو عايز الله يبقى انت اخترت طريقه .. لو عايز الشيطان ( ضد الله ) يبقى انت اخترت طريقه

    اللى مع ربنا هيتبع ربنا ويبقى معاه فى الابدية .. واللى مشى ورا الشيطان ولم يكترث لله فسيبقى مع الشيطان فى الابدية وسينال نفس عقاب الشيطان .


    متى الأصحاح 25 العدد 41 «ثُمَّ يَقُولُ أَيْضاً لِلَّذِينَ عَنِ الْيَسَارِ: اذْهَبُوا عَنِّي يَا مَلاَعِينُ إِلَى النَّارِ الأَبَدِيَّةِ الْمُعَدَّةِ لِإِبْلِيسَ وَمَلاَئِكَتِهِ

    النار الابدية ليست معدة لنا .. لكن معدة لابليس و ملائكته

    فلماذا نعذب؟
    لأننا اخترنا ان يسود علينا سلطان ابليس و ليس سلطان المسيح
    اذا احنا اخترنا ابليس .. الرب لا يقف أمامك ولا يمنعك ولا يجبرك
    ولا يمنع ابليس ولا يجبره

    التثنية الأصحاح 30 العدد 19 أُشْهِدُ عَليْكُمُ اليَوْمَ السَّمَاءَ وَالأَرْضَ. قَدْ جَعَلتُ قُدَّامَكَ الحَيَاةَ وَالمَوْتَ. البَرَكَةَ وَاللعْنَةَ. فَاخْتَرِ الحَيَاةَ لِتَحْيَا أَنْتَ وَنَسْلُكَ

    ان اختار الانسان الحياه فسيحيا

    اما من قالوا للرب

    أيوب الأصحاح 21 العدد 14 فَيَقُولُونَ لِلَّهِ: ابْعُدْ عَنَّا. وَبِمَعْرِفَةِ طُرُقِكَ لاَ نُسَرُّ.


    فهؤلاء أختاروا العذاب الابدي

    ولكن ..

    متى الأصحاح 19 العدد 29 وَكُلُّ مَنْ تَرَكَ بُيُوتاً أَوْ إِخْوَةً أَوْ أَخَوَاتٍ أَوْ أَباً أَوْ أُمّاً أَوِ امْرَأَةً أَوْ أَوْلاَداً أَوْ حُقُولاً مِنْ أَجْلِ اسْمِي يَأْخُذُ مِئَةَ ضِعْفٍ وَيَرِثُ الْحَيَاةَ الأَبَدِيَّةَ.

    الله لا يريد هلاك أحد

    تيموثاوس 1 الأصحاح 2 العدد 4 الَّذِي يُرِيدُ أَنَّ جَمِيعَ النَّاسِ يَخْلُصُونَ وَإِلَى مَعْرِفَةِ الْحَقِّ يُقْبِلُونَ.


    فقد جاء المسيح و اعطانا النور و الحق ..

    يوحنا 1 الأصحاح 5 العدد 20 وَنَعْلَمُ أَنَّ ابْنَ اللهِ قَدْ جَاءَ وَأَعْطَانَا بَصِيرَةً لِنَعْرِفَ الْحَقَّ. وَنَحْنُ فِي الْحَقِّ فِي ابْنِهِ يَسُوعَ الْمَسِيحِ. هَذَا هُوَ الإِلَهُ الْحَقُّ وَالْحَيَاةُ الأَبَدِيَّةُ.

    لأنه أحبنا ولم يرد لنا الهلاك

    يوحنا الأصحاح 3 العدد 16 لأَنَّهُ هَكَذَا أَحَبَّ اللَّهُ الْعَالَمَ حَتَّى بَذَلَ ابْنَهُ الْوَحِيدَ لِكَيْ لاَ يَهْلِكَ كُلُّ مَنْ يُؤْمِنُ بِهِ بَلْ تَكُونُ لَهُ الْحَيَاةُ الأَبَدِيَّةُ.


    بل وعدنا بالحياه الأبدية

    يوحنا 1 الأصحاح 2 العدد 25 وَهَذَا هُوَ الْوَعْدُ الَّذِي وَعَدَنَا هُوَ بِهِ: الْحَيَاةُ الأَبَدِيَّةُ.

  8. #8
    الصورة الرمزية القديسة
    القديسة غير متواجد حالياً عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    13
    الدين
    المسيحية
    آخر نشاط
    23-07-2011
    على الساعة
    04:33 PM

    افتراضي

    نلخص الموضوع
    أنا بسال
    أين محبة الله للخطاة فى القرآن ؟؟؟
    لا يكتفي الاعلان القرآني بأن الله يحب فئة ويكره فئة من الناس فقط، بل يزيد من الامر ان الفئة التي يكرهها الله لا يقوم بهدايتها
    أين عدل الله فى القرآن وهو يهدى من يشاء ويضل من يشاء وفى النهاية يحاسبهم وأين عدله وهو لا يهدى الفئة التى لايحبها ؟؟
    يظهر الاعلان القرآني بالنسبة لعدم محبة الله للخطاة فهو ينحاز نحو هداية بعض الناس دون الاخر
    بحسب الاعلان القرآني، وان الله يهدي او لايهدي من يشاء، فلماذا لا يحب الكافرين والفاسقين والكاذبين والخطاة لكي يهديهم ؟
    من الذي يحتاج الهداية هل هو الانسان المهتدي ام الانسان غير المتهدي ؟
    الامر مثل الطبيب، الذي يرفض ان يعطي الدواء للمريض لانه مريض ويطلب منه ان يذهب اولا يستشفي بنفسه ويصبح صحيحا لكي يعطيه الدواء !!!
    ورغم هذا، فان القرآن يقول ان الله قد قضي على كل الفريقين الذين يحبهم والذين لا يحبهم حكما كان مقضيا بقسم شديد
    بالرغم من ان القرآن يقول ان الله غفور رحيم، وانه يحث على التوبة، ولكن الوعد القرآني بدخول النار كما ترى هو وعد يشمل الجميع ، البر والفاجر ، المذنب والتائب، وحتى من يعتقد ان الله في الاسلام غفر له، ولكنه لن ينال العفو والمغفرة من (الورود) على النار ( وقد اتفق جميع المفسرين ان الورود هو الدخول، وهو للجميع المسلم والكافر البر والفاجر).

  9. #9
    الصورة الرمزية kholio5
    kholio5 غير متواجد حالياً قادمون يا فلسطين صبرا
    تاريخ التسجيل
    Apr 2006
    المشاركات
    4,740
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    26-11-2016
    على الساعة
    06:52 PM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم

    ضيفتنا الكريمة أرحب بكي مرة أخرى في هذا الحوار
    و أرجو كما طلبت سابقا أن يبقى الحوار بيننا تفاعليا
    ففي حين أنني أحضر للتعليق على مشاركة لكي أجدكي تكتبين مشاركة جديدة !!!

    فان كان الحوار سيستمر على هذا الحال فلن نصل الى نتيجة ترضى

    فهل تريدين أن نخرج من هذا الحوار بفائدة
    أم تريدين أن يكون الحوار تراشقا بيننا بالمشاركات ؟؟؟


    سأأجل التعليق على المشاركات الى الغد ان شاء الله تعالى

  10. #10
    الصورة الرمزية القديسة
    القديسة غير متواجد حالياً عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    13
    الدين
    المسيحية
    آخر نشاط
    23-07-2011
    على الساعة
    04:33 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة kholio5 مشاهدة المشاركة
    نستمر في حوارنا نقطة بنقطة و بشكل تفاعلي
    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة kholio5 مشاهدة المشاركة

    في انتظار تعقيبك والله ولي التوفيق
    ؟؟؟!!!
    في انتظار تعقيبك يا أستاذ kholio5

صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة

حوار بين الأخ kholio5 والضيفة الكريمة القديسة عن محبة الله فى القرآن

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 136
    آخر مشاركة: 20-01-2014, 01:52 PM
  2. التعليق على حوار الأخ Doctor X والضيفة مسيحيه
    بواسطة أسد الإسلام في المنتدى منتدى المناظرات
    مشاركات: 263
    آخر مشاركة: 03-10-2011, 10:49 AM
  3. مشاركات: 14
    آخر مشاركة: 30-07-2011, 03:56 PM
  4. مشاركات: 143
    آخر مشاركة: 23-07-2011, 11:48 AM
  5. حوار بين الأخ kholio5 والضيفة الكريمة القديسة عن محبة الله فى القرآن
    بواسطة القديسة في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 29-06-2011, 02:37 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

حوار بين الأخ kholio5 والضيفة الكريمة القديسة عن محبة الله فى القرآن

حوار بين الأخ kholio5 والضيفة الكريمة القديسة عن محبة الله فى القرآن