الشريعة الإلهية لا القوانين الجاهلية

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

الشريعة الإلهية لا القوانين الجاهلية

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: الشريعة الإلهية لا القوانين الجاهلية

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    421
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    27-01-2013
    على الساعة
    08:24 PM

    افتراضي الشريعة الإلهية لا القوانين الجاهلية



    بسم الله الرحمن الرحيم
    العنوان:
    الشريعة الإلهية لا القوانين الجاهلية
    المؤلف: الدكتور عمر بن سليمان الأشقر
    الناشر: دار الدعوة - الكويت
    الطبعة: الطبعة الثانية 1406 هـ - 1986 م
    عدد الصفحات: 240
    الحجم: 4 ميغابايت

    للتحميل:
    http://www.archive.org/download/selqw/selqw.pdf

    منقول


    اللهم إغفرلي ولوالدي وللمؤمنين والمؤمنات والمسلمين والمسلمات الأحياء منهم والأموات
    ربِ ارحم أختي سمية رحمة واسعة برحمتك يا ارحم الراحمين

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    421
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    27-01-2013
    على الساعة
    08:24 PM

    افتراضي




    نبذة عن الكتاب


    الكتاب تناول عدة مواضيع في فصول عدة:-

    في الفصل الأول : يتناول أشهر القوانين الوضعية مثل قانون حمورابي , قانون مانو, قانون بوخوريس, قانون أثينا , القانون الروماني , قانون العرب في الجاهلية, القوانين في أوربا وأخيرا وليس آخرا يقوم بشرح كيف أن هذه القوانين قوانين ظالمة.



    وفي الفصل الثاني:-

    يتناول تاريخ القوانين الوضعية في الديار الإسلامية وفيه يقوم بتناول كلا من الحكم بالسياسة وتبرأة محمد الفاتح مما أتهم به, قانون التتار ومصيره, القوانين الوضعية في دولة الخلافة ونهاية الدولة العثماينة , القوانين الوضعية في الديار المصرية وكيف أُقصيت الشريعة الإسلامية عن الحكم في الديار المصرية, القانون المدني العراقي , القوانين الوضعية في كلا من لبنان وسوريا والأردن والهند وباكستان والقانون الجنائي الوضعي مثال عقوبة الزنا.



    وفي الفصل الثالث :-


    يتناول جهود الصليبيين في إقصاء الشريعة عن الحكم والخطوات التي أتبعها الصليبيو في تغيير قانون المسلمين ومنها:

    أولا: ادعاء الكفار أن الشريعة الإسلامية تناقض الحضارة والمدينة وفيه يتناول الكاتب الهزيمة النفسيه وكيف أن هؤلاء ليسوا بالمصلحين ولكنهم مفسدون وما نأخذ وما ندع من حضارة الغرب


    ثانيا: تدخل الصليبيين في شؤون الديار الإسلامية

    ثالثا: إضعاف سلطان المحاكم الشريعة تمهيدا لإلغائها

    رابعا: إيجاد وإبراز علماء بالقوانين الوضعية

    خامسا : إسناد المناصب إلى الصليبيين الذين عملوا عى تغيير الشريعة

    سادسا: الإمتيازات الأجنبية وفيها يتناول الكاتب الإمتيازات الأجنبية في مصر وكيف أُلغيت الإمتيازات الأجنبية

    سابعا: خداع المسلمين فيها يتناول

    1- دعواهم أن الله فوض للأمة وضع القوانين

    2- دعواهم أن القوانين الوضعية موافقة للشريعة

    3- دعوى التوفيق بين الشريعة والقوانين الوضعية

    ويختم الكاتب هذا الفصل بمناقشة العلماء لأصحاب هذا الإتجاه


    الفصل الرابع

    يتناول فيه الكاتب القانون المدني المصري وفي القانون المدني المصري الأول

    لماذا حكم ذلك القانون المشوه الديار المصرية

    نظرة في قانون مصر المدني المنفذ في عام 1949م

    مصادر القانون المدني الجديد

    القانون المدني لا يمثل الشريعة الإسلامية

    كيف جعلت الشريعة الإسلامية المصدر الثالث

    دعوى موافقة القانون المدني للشريعة الإسلامية

    العلماء الأوربيون يقررون ان لا لقاء بين القانون الأوربي والشريعة الإسلامية

    بعض المناقشات لرجال القانون لواضع القانون

    وأخيرا يتناول هذا الفصل خلاصة القول في القانون المدني المصري



    الفصل الخامس

    وفي هذا الفصل يتناول الكاتب نظرته إلى القوانين الوضعية ومنها

    أولا: عجز القوانين الوضعية عن تحقيق الأهداف المرجوة منها ويتناول فيها محكمة دنشواي

    ثانيا:- كيف مكنت القوانين الوضعية أعداء الإسلام في ديار الإسلام

    ثالثا: لا لقاء بين القوانين الوضعية والشريعة الإسلاميةا

    رابعا: لا صلاح للأمة العربية إلا بتطبيق الشريعة الإسلامية

    خامسا: العودة للشريعة وإقصاء القوانين الوضعية شرط لوحدة الأمة الإسلامية

    سادسا: القوانين الوضعية باطلة وفيها يتناول الكاتب

    1- التشريع حق الله وحده

    2- القوانين الوضعية مخالفة لشريعة الإسلامية

    3- الحكم بغير ماأنزل الله يوجب غضب الله

    سابعا: القول الفصل في حكم الإسلام في المتحاكمين إلى القوانين الوضعية





    الفصل السادس

    ويتناول فيه الكاتب أقوال العلماء في تحكيم القوانين الوضعية

    أولا : قول العلامة شيخ الإسلام ابن تيمية

    ثانيا: قول العلامة ابن القيم

    ثالثا: قول العلامة ابن كثير

    رابعا: قول العلامة عبدالرحمن بن حسن رحمه الله تعالى

    خامسا: قول العلامة الشيخ أحمد شاكر

    سادسا: قول الشيخ محمد بن إبراهيم مفتي الديار السعودية

    سابعا: قول العلامة المفسر الشيخ محمد الأمين الشنقيطي

    ثامنا قول العلامة الشيخ بن عبدالعزيز بن باز

    تاسعا: قول الشيخ عبدالله بن زيد آل محمود






    اللهم إغفرلي ولوالدي وللمؤمنين والمؤمنات والمسلمين والمسلمات الأحياء منهم والأموات
    ربِ ارحم أختي سمية رحمة واسعة برحمتك يا ارحم الراحمين

الشريعة الإلهية لا القوانين الجاهلية

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الفرق بين أحكام الشريعة ومبادئ الشريعة
    بواسطة د/احمدالالفي في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 11-11-2012, 07:28 PM
  2. شمولية الشريعة لا نظير لها في القوانين الوضعية
    بواسطة فريد عبد العليم في المنتدى المنتدى الإسلامي العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 23-01-2010, 03:20 AM
  3. حكم الاحتكام إلى القوانين الوضعية
    بواسطة فريد عبد العليم في المنتدى المنتدى الإسلامي العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 12-01-2010, 02:00 AM
  4. الشريعة والحياة- دعوى الجاهلية اليوم - مع الشيخ يوسف القرضاوى
    بواسطة Ahmed_Negm في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 24-11-2009, 07:11 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

الشريعة الإلهية لا القوانين الجاهلية

الشريعة الإلهية لا القوانين الجاهلية