الاساءة اللفظية قنبلة موقوتة تزعزع استقرار شخصية الطفل

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

الاساءة اللفظية قنبلة موقوتة تزعزع استقرار شخصية الطفل

النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: الاساءة اللفظية قنبلة موقوتة تزعزع استقرار شخصية الطفل

  1. #1
    الصورة الرمزية نضال 3
    نضال 3 غير متواجد حالياً مشرفة منتديات الأسرة والمجتمع
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    7,555
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    26-02-2017
    على الساعة
    08:17 PM

    افتراضي الاساءة اللفظية قنبلة موقوتة تزعزع استقرار شخصية الطفل

    الاساءة اللفظية قنبلة موقوتة تزعزع استقرار شخصية الطفل







    الإساءة اللفظية قنبلة موقوتة تزعزع استقرار شخصية الطفل

    ينتهج بعض الآباء والأمهات أساليب تربوية قاسية تجاه أبنائهم، كاستخدام الألفاظ النابية والمهينة بشكل مستمر، دون الوعي بما يترتب عن سلوكهم من آثار سلبية، وذلك بغرض تعنيف الطفل أو تحفيزه، ما يؤثر سلبا على نفسيته، ويزيد من ميولاته العدوانية وحاجته للعزلة والانطواء وعدم الرغبة في الاحتكاك والتعامل مع الآخرين، بسبب خوفه الدائم من ردة فعل أحد الوالدين القاسية

    يلجأ الطفل المعنف عادة إلى التعبير عن رفضه لأسلوب المعاملة هذه من خلال استخدام العنف ضد زملائه والأشخاص المحيطين به أو ضد نفسه، في محاولة للهروب من إحساسه بالضعف، ناهيك عما تتسبب فيه الإساءة اللفظية المتكررة من مشاكل نفسية عديدة، على رأسها فقدان الثقة بالنفس والشعور بالنقص والصراع النفسي الدائم الذي يقع الطفل ضحية له لخلق نوع من التوازن الداخلي، وذلك بالتنفيس عن كتلة الغضب الكامنة في أعماقه·

    للخوض في هذا الموضوع وجب الأخذ بعين الاعتبار رأي الشارع حول هذا السلوك الممارس من طرف بعض الأولياء، وكذا آراء مختصين في علم النفس التربوي وعلم الاجتماع، للغوص في الأسباب والنتائج والسبل الكفيلة بتغيير اعتماد بعض الآباء والأمهات الإساءة اللفظية كمنهاج للتربية والتنشئة الاجتماعية·


    آباء يستخدمون ألفاظا مشينة بغرض التربية وآثارها خارج نطاق السيطرة


    يرى البعض ممن تحدثت إليهم من الآباء والأمهات، أن استخدام الإساءة اللفظية مع الطفل لا يكون الهدف الحقيقي من ورائها التطاول على الطفل وخدش أحاسيسه، وإنما الهدف منها التحفيز على الدراسة وتربيته على الطاعة والالتزام بتنفيذ الأوامر· فالغرض منها في نظر غالبيتهم تأديبي محض· تقول السيدة ....، 43 سنة، إنها لا تتعمد استخدام الألفاظ القاسية في معاملتها لابنتها البالغة من العمر 12 سنة، غير أن طيش ابنتها وعنادها الدائم لها يدفعها للتلفظ ببعض الكلمات الجارحة كـ''حمارة، غبية، حابسة''، وما إلى ذلك من الصفات والكلمات التي كثيرا، تقول ذات السيدة ''ما أتفوه بها جراء نوبة غضب عارمة''·
    وتضيف قائلة إنها مع مرور الوقت لم يعد هذه الأسلوب يجدي نفعا ''بل أصبحت ابنتي سليطة اللسان وتتعمد في بعض المرات مضايقتي وكذا استخدام الألفاظ التي كنت أوجهها لها ضد أختها الأصغر منها سنا''·



    ويقول ....، 16 سنة، إن الأسلوب السيئ للمعاملة المتبع من طرف والده الذي يهينه ويشتمه بسبب أو من دونه، أثّر سلبا على تحصيله الدراسي، حيث أصبح يميل إلى استخدام العنف ضد زملائه والمحيطين به بشكل لا إرادي، ومع مرور الوقت زاد تشبثه بالنزعة العدوانية التي حققت له، حسب قوله، أهدافا ومكاسب سلطوية·
    وتقول السيدة .....، 34 سنة، إن ابنها وليد البالغ من العمر 8 سنوات سليط اللسان مع الجميع، سواء كان ذلك داخل المنزل مع إخوته الأكبر منه سنا أو مع الأقرباء والغرباء، حيث يتلفظ بكلمات سيئة ومحرجة أحيانا لا تتناسب وسنه، وغالبا ما يتفوه بكلمات لا يعي معناها الحقيقي، بالإضافة إلى تصرفاته العدوانية داخل البيت وفي المدرسة، ما دفعها إلى استشارة أخصائية علم النفس على مستوى المدرسة للبحث عن الأسباب الكامنة خلف تصرفاته غير اللائقة، فاكتشفت أن تسلط أحد أبناء الحي ممن يلهو معهم جعله ينتهج نفس السلوك كأسلوب للدفاع عن نفسه·



    الطفل العدواني ضحية الإساءة اللفظية الممارسة ضده

    وفي هذا الخصوص تقول الأخصائية في علم النفس التربوي على مستوى ثانوية ..............، إن الإساءة اللفظية ضد الأطفال هي أحد أبرز المشاكل الاجتماعية التي تؤثر سلبا في سلوك ونفسية الطفل·


    وتضيف أنها تولّد لديه مشاعر الكره والبغض وحب الانتقام والعدوانية المفرطة، فضلا عما يترتب عنه من ترسبات نفسية مختلفة كالخوف والجبن والرغبة في الانطواء، وفي كلتا الحالتين تجعل منه إنسانا غير سويّ ينتهج سلوكيات وتصرفات سلبية تنعكس على حياته وتواصله داخل المجتمع

    وأكدت المتحدثة أن العديد من التقارير المدرسية التي تم اتخاذها كعينات للدراسة على مستوى الجامعة، تشير إلى أن أكثر مشاكل العنف بين الطلاب كانت بسبب السخرية والاستهزاء، وتسلط الكبار منهم على الصغار، ولا تقتصر آثار الإساءة اللفظية على التأثير على تصرفاتهم، وإنما تشمل كذلك تصرفاتهم الاجتماعية والأخلاقية في المحيط الأسري والاجتماعي، وتتمثل في أشكال متعددة للعدوانية، وهي سلوكيات مترتبة عن فقدان الثقة بالنفس والإحساس بالقهر والدونية· فالجدير بالأولياء عدم اتباع ذلك كمنهاج تربوي تهذيبي وأسلوب حياة للتعامل مع الأبناء، فالتربية والتهذيب لا تؤتي ثمارها بالسباب والعنف، وإنما بالتوجيه الصحيح وتفعيل لغة الحوار بين الأبناء والآباء واحتواء طيشهم وتوجيههم وتفهم احتياجاتهم

    وعلينا جميعا الشعور بثقل المسؤوليه تجاه الاجيال القادمه
    توقيع نضال 3


    توقيع نضال 3

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي




    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Mar 2011
    المشاركات
    181
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    28-06-2011
    على الساعة
    07:42 AM

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اختى الكريمة اعانك الله على الطرح القيم دوما
    للاسف الشديد الانسان الشرقى بصفة عامةمازال فى نفسة سى السيد المتعارف القديم بين الناس
    فالرجل يعتبر الابن هو هذا الحمار او الجحش كثير الخطاء وان اول ما يتبادر الى ذهنه هو استخدام
    الفظ الذى كثيرا ما نشاء علية السواد الاعظم من ابناء جلدنا ولا اعارة او اعتبار لتغير الزمن
    واستخدام الالفاظ التى تمتاز بنوع رفيع من التربية وادخال سلوك افضل
    فالناظر لما حولنا يجد باننا درجنا على مثل هذه الالفاظ ليس للاساء فقط وانما لشى غير حسن
    زرع فى انفسنا العولمة تتطلب الدراسة الكافية للسلوك الانسانى الجديد مع وجود الروح التى تربينا عليها فنحن فى القديمهمنا الاول والاخير هو الطاعة العمياء دون اى حق فى النقاش او الرد
    وانا لااقول بانها تربية خاطئة لن اطفال الامس هم قادة العالم اليوم
    ولكن الزمن لايتغير والايام هى الايام ولكنه تتغير الانفس فقديما من سمع اية واحدة من كتاب الله فاضت عيناه بدمع مما سمع والان اذا قرىالقران باجمل الاصوات قد لاتجد من يلقى له خلفا
    النفس البشرية هى الاصعب فى التحكم وليس من الممكن ارضاء الجميع واقناتعهم ولكن استخدام الاسلوب الاحسن هو الاجدى وجادلهم بالتى هى احسن واستخدم العطف والرحمة ما امكن
    ليس كل مايتمنى المرء يدرك ولكن المحاولة بالطرق الايسر دوما هى التى تودى للنتائج
    ولامانع ان نستفيد من تجارب علماء النفس والاجتماع وحتى الاوربين وغيرهم
    فالانسان اولا واخيرا هو الانسان اولا واخيرا وعلية احترام اراء الاخرين
    حتى نصل الى اسلوب تربوى يسهم فى بناء جيل سليم معافى
    قال تعالى ( ولقد كرمنا بنى ادم ) وقال ( ولقد خلقنا الانسان فى احسن تقويم )
    هذا هو قول الله فكيف بنا نحن البشر نسى لمن اكرمة الله تعلى
    اللهم اجعل الخير على يد الجميع :salla-s:
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    الصورة الرمزية نضال 3
    نضال 3 غير متواجد حالياً مشرفة منتديات الأسرة والمجتمع
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    7,555
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    26-02-2017
    على الساعة
    08:17 PM

    افتراضي

    شكرا لك أخي الفاضل mostafadawood

    مداخلة هام و متميزة تحذر .... من بعض أساليب

    التربية الخاطئة للأبناء ويؤكد على مراعاة المربيين

    لسلامة صحتهم النفسية لإنعكاسات ما ينافي ذلك سلباً

    على مستقبل حياتهم .. جزاك الله خيرا
    توقيع نضال 3


    توقيع نضال 3

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي




    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

الاساءة اللفظية قنبلة موقوتة تزعزع استقرار شخصية الطفل

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. قس سابق: الفضائح الجنسية قنبلة موقوتة بالكنيسة الكاثوليكية
    بواسطة Ahmed_Negm في المنتدى من ثمارهم تعرفونهم
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 28-02-2013, 08:46 AM
  2. شنودة الثالث .. قنبلة موقوتة يعبدها الأقباط
    بواسطة وليد المسلم في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 23-07-2010, 05:46 PM
  3. كيف يتم تنمية شخصية الطفل
    بواسطة مريم في المنتدى قسم الأطفال
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 04-07-2010, 10:10 PM
  4. كيف يتم تنمية شخصية الطفل
    بواسطة مريم في المنتدى قسم الأطفال
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 26-06-2010, 02:00 AM
  5. شخصية الطفل اذا لم نحترمها تموت ..!
    بواسطة أمـــة الله في المنتدى قسم الأطفال
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 02-01-2008, 08:41 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

الاساءة اللفظية قنبلة موقوتة تزعزع استقرار شخصية الطفل

الاساءة اللفظية قنبلة موقوتة تزعزع استقرار شخصية الطفل