الكنائس المصرية الثلاث تهاجم فيلماً بريطانياً عن المسيح من «وجهة نظر الإسلام» ..

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

الكنائس المصرية الثلاث تهاجم فيلماً بريطانياً عن المسيح من «وجهة نظر الإسلام» ..

صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 12

الموضوع: الكنائس المصرية الثلاث تهاجم فيلماً بريطانياً عن المسيح من «وجهة نظر الإسلام» ..

  1. #1
    الصورة الرمزية Ahmed_Negm
    Ahmed_Negm غير متواجد حالياً مُراسِل المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    المشاركات
    1,942
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    09-02-2014
    على الساعة
    12:13 AM

    افتراضي الكنائس المصرية الثلاث تهاجم فيلماً بريطانياً عن المسيح من «وجهة نظر الإسلام» ..

    الكنائس المصرية الثلاث تهاجم فيلماً بريطانياً عن المسيح من «وجهة نظر الإسلام» .. وتحذر من عرضه في مصر

    كتب عمرو بيومي ونادين قناوي ٢٩/٨/٢٠٠٧

    شنت الكنائس المصرية الثلاث: الأرثوذكسية والكاثوليكية والبروتستانتية، هجوما لاذعا علي فيلم وثائقي بريطاني يشرح وجهة النظر الإسلامية في المسيح عليه السلام، خاصة فيما يتعلق بصلبه وقتله. محذرين من خطورة عرض مثل هذا الفيلم داخل مصر علي الوضع الطائفي فيها.

    وأكدوا أن هذا الفيلم، الذي يحمل اسم «المسيح في عيون المسلمين»، يثير مشاعر المسيحيين، وقد يدفع بعض المتعصبين إلي إنتاج فيلم عن الإسلام من المنظور غير الإسلامي، مشددين علي أن الفيلم البريطاني يشوه صورة المسيح.

    قال الأنبا مرقس، رئيس لجنة الإعلام بالكنيسة الأرثوذكسية، أسقف شبرا الخيمة: هذا الفيلم يزيد من الفجوة بين المسلمين والمسيحيين، ولذلك أرجو عدم السماح بعرضه داخل مصر، خاصة أن المسيحيين يعرفون جيدا وجهة نظر الإسلام في المسيح من خلال الكتب المتداولة في الأسواق، موضحا أن خطورة عرض مثل هذا الفيلم ترجع إلي استعانة منفذيه بمؤثرات ووسائل خداع تعمل علي إثارة المشاعر.

    وتساءل: هل يرضي المسلمون أن يعرض فيلم مسيحي يلغي العقيدة الإسلامية، ويشكك في أهم ثوابتها؟ مؤكدا أن الفيلم البريطاني يشوه صورة المسيح في عيون المسيحيين.

    وأوضح الأب رفيق جريش، المتحدث باسم الكنيسة الكاثوليكية، أن هناك بعض المواقع الإلكترونية تؤكد أن بعض الشركات السينمائية تسعي لشراء الفيلم البريطاني، تمهيدا لعرضه في مصر، لافتا إلي أن هذا الإجراء غير مفيد، ويزيد من حدة الاحتقان الطائفي الموجود حاليا بين المصريين، نظرا لتعرض الفيلم للإيمان المسيحي من وجهة نظر غير مسيحية.

    وأكد جريش أن عرض فيلم عن عقيدة من وجهة نظر عقيدة أخري يعتبر ازدراء للأديان، محذرا من أن هذا الفيلم قد يدفع بعض المتعصبين المسيحيين إلي إنتاج فيلم عن الإسلام بوجهة نظر مخالفة لحقيقته، مما يدخل المصريين في نفق مظلم.

    وقال الدكتور القس إكرام لمعي، رئيس لجنة الإعلام والنشر بالكنيسة الإنجيلية: غالبية المسيحيين لن يقبلوا بعرض هذا الفيلم، رغم أن الجميع يعلم أن المسيح نبي له احترامه ومكانته بين المسلمين، ولكن جو التعصب الذي نعيش فيه حاليا سيجعل المسيحيين يعتقدون أن الفيلم نوع من التقليل من شأن المسيح.

    وكانت قناة «آي. تي . في» البريطانية قد عرضت الفيلم الوثائقي يوم ١٩ أغسطس الحالي، وقالت عنه صحيفة «الجارديان» البريطانية إنه يستخدم القرآن كمصدر رئيسي لمعلوماته، ويستخدم حوارات مع علماء ومؤرخين لإبراز كيف يري المسلمون المسيح عليه السلام.

    وقالت الصحيفة البريطانية إن الفيلم يوضح كيف «يكرم الإسلام المسيح عليه السلام كنبي ولكن ليس كابن للرب»، مضيفا أنه بالنسبة للقرآن، فإن عملية الصلب هي خيال مقدس، فبدلا من موته مصلوبا تم إنقاذ المسيح عليه السلام من قبل الملائكة، وتم رفعه إلي السماء.

    وتبلغ مدة الفيلم ساعة واحدة يروي محتواه اللورد ميلفين براج الكاتب والمذيع البريطاني البارز، ومخرجه ومنتجه هو إرشاد أشرف وهو مخرج أفلام وثائقية بريطاني. ونقلت «الجارديان» عن اللورد براج إعجابه الشديد بفكرة الفيلم، وكيف أن المسيح عليه السلام كان رمزا في الإسلام، ولكن معظم الناس لا يعلمون، نافيا فكرة أن يتسبب هذا الفيلم في تفريق المجتمعات.


    http://www.almasry-alyoum.com/article.aspx?ArticleID=74178

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Oct 2006
    المشاركات
    1,951
    آخر نشاط
    08-09-2011
    على الساعة
    01:40 PM

    افتراضي

    اقتباس
    الفيلم البريطاني يشوه صورة المسيح
    اقتباس
    وتساءل: هل يرضي المسلمون أن يعرض فيلم مسيحي يلغي العقيدة الإسلامية، ويشكك في أهم ثوابتها؟ مؤكدا أن الفيلم البريطاني يشوه صورة المسيح في عيون المسيحيين.
    لا حول ولا قوة الا بالله ..

    فمال هؤلاء القوم لا يكادون يفقهون حديثا .

    بارك الله فيك أخي في الله أحمد نجم .

    تحياتي .
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    636
    آخر نشاط
    17-05-2014
    على الساعة
    12:45 PM

    افتراضي

    اقتباس
    الفيلم البريطاني يشوه صورة المسيح.
    أحنا برضه اللى شوهنا صورة المسيح احنا اللى خلينا ه يبصق على وجهه ويضرب بالنعال ويجر كالبهيمه فى فيلم الام المسيح (ولا حول ولا قوة الا بالله) العالم دى لو فكرت تموووووووووووووووووت
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    "أَأَرْبَابٌ مُّتَفَرِّقُونَ خَيْرٌ أَمِ اللَّهُ الْوَاحِدُ الْقَهَّارُ"

  4. #4
    الصورة الرمزية man
    man
    man غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المشاركات
    57
    آخر نشاط
    27-11-2014
    على الساعة
    08:08 PM

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله

    والله لقد عجبت جدا من هذا الكلام ( الخايب ).

    وأين ذهب فيلم ( شفرة دافنشي ) ؟؟؟؟

    صحيح انه لم يكن من وجهة النظر الاسلامية ولكنه ضرب بعرض الحائط كل المعتقدات المسيحية.

    بصراحه هم عارفين كويس ان لو المسيحيين ( اللي مش عارفين أي حاجة ) اللي هم ( الخرفان ) اللي في مصر شافوا الفيلم وعرفوا أن الاسلام كرّم المسيح أكتر من المسيحية هيسلموا ويتركوا الزرايب بتعتهم خاوية.

    ويبقوا يدوروا على حد تاني ينصبوا عليه ويخدوا فلوسه علشان يغفرولوه ويباركوه
    نور السماء والأرض.

  5. #5
    الصورة الرمزية أم تسنيم
    أم تسنيم غير متواجد حالياً عضوة مميزة
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    250
    آخر نشاط
    29-11-2011
    على الساعة
    11:27 PM

    افتراضي

    خايفين ان النصارى تتأثر بالاسلام لا اكثر

    رد الله كيدهم الى نحورهم

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Dec 2005
    المشاركات
    305
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    25-02-2014
    على الساعة
    12:01 AM

    افتراضي

    طب ياريت ترفعوا لنا الفيلم نتفرج عليه

  7. #7
    الصورة الرمزية wagoon
    wagoon غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    المشاركات
    132
    آخر نشاط
    11-09-2008
    على الساعة
    11:34 PM

    افتراضي

    لا إله إلا الله
    وهل هذا الفيلم منتج فى بلد إسلامى حتى يرفضوه؟؟
    ثم إن كان هذا الفيلم سيظهر المسيح من وجهة النظر الإسلامية فسيكون هذا تطبيقاً عملياً لكل ما يشرحونه لأتباعهم عن نظرة الإسلام للمسيح إلا إذا كانوا يشرحون الأمر بطريقة أخرى .
    ونرجو ان نرى هذا الفيل قريباً فلربما كان يحتاج للتعليق هو أيضاً.
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    يمكنك تغير التوقيع الإفتراضي من لوحة التحكم

  8. #8
    الصورة الرمزية Ahmed_Negm
    Ahmed_Negm غير متواجد حالياً مُراسِل المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    المشاركات
    1,942
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    09-02-2014
    على الساعة
    12:13 AM

    افتراضي

    سمير فريد يكتب: المسيح ليس للمسيحيين وحدهم

    ٣١/٨/٢٠٠٧

    نشرت «المصري اليوم» أمس الأول أن الكنائس المصرية الثلاث، القبطية والكاثوليكية والبروتستانتية، هاجمت الفيلم البريطاني التسجيلي الطويل «المسيح كما يراه المسلمون» إخراج إرشاد أشرف، الذي عرضته قناة «آي.تي.في» البريطانية يوم ١٩ أغسطس الحالي.

    قال المسؤولون في الكنائس إن الفيلم يشوه صورة المسيح، وإن عرض فيلم عن عقيدة من وجهة نظر عقيدة أخري يعتبر «ازدراء للأديان»، وطالبوا بمنع عرضه في مصر، وحذروا من أنه قد يدفع بعض المتعصبين المسيحيين إلي إنتاج فيلم عن الإسلام من وجهة نظر مخالفة لحقيقته، مما يدخل المصريين في نفق مظلم في جو التعصب الذي نعيش فيه حالياً، والذي سيجعل المسيحيين يعتقدون أن الفيلم نوع من التقليل من شأن المسيح.

    لم نر الفيلم، ولكن هناك إجماعاً في الصحف البريطانية علي أنه عرض بأمانة علمية كاملة وجهة النظر الإسلامية في المسيح عيسي ابن مريم -عليه الصلاة والسلام. وإذا كان الفيلم كذلك فليس فيه إذن ما يدعو إلي هجوم الكنائس المصرية ضده، والمطالبة بمنع عرضه في مصر. فالمسيح في القرآن الكريم نبي، وكل أنبياء الله في منزلة واحدة سامية، وليس صحيحاً علي الإطلاق أن عرض صورته كما جاءت في القرآن تؤدي إلي التقليل من شأنه، وإنما علي النقيض تماماً من ذلك، فالقرآن ينص علي معجزة ميلاده من عذراء، والعذراء مريم هي المصطفاة كخير نساء العالمين، أي هذا العالم الذي نعرفه، والعالم الآخر الذي لا نعرفه.

    والخلاف حول تسمية «ابن الله» لا يغير من حقيقة الميلاد العذراوي، وإنما يجل الله سبحانه وتعالي عن المساواة بالبشر، ولا ينفي معجزة الميلاد الإلهية بحكم أنها معجزة، وأن كل معجزة هي من صنعه جل جلاله، والخلاف حول الصلب، أو الرفع من علي الصليب، بدوره لا يغير من حقيقة الصلب، وإنما يجل المسيح عن أن يموت بهذه الطريقة، ويجعل الله يقف إلي جواره وينصره علي أعدائه لأنه نبي من أنبيائه، فكيف يشوه ذلك صورته ويقلل من شأنه.. مع الاحترام الكامل للفروق بين المسيح من وجهة نظر المسيحيين، ومن وجهة نظر المسلمين.

    في البدء كانت اليهودية ثم المسيحية ثم الإسلام، وبسبب التراتب الزمني، هناك وجهة نظر إسلامية في اليهودية والمسيحية، ولكن ليس هناك وجهة نظر يهودية أو مسيحية في الإسلام، لأنه لم يكن قد وجد عند وجود أي منهما. فما هو «ازدراء الأديان» في فيلم بريطاني يعرض وجهة النظر الإسلامية في المسيح.

    هناك أفلام تزدري كل الأديان، من وجهة نظر إلحادية، وهناك أفلام تزدري هذا الدين أو ذاك، وأفلام تعبر عن الإسلام «من وجهة نظر مخالفة لحقيقته»، علي حد تعبير أحد رجال الكنائس المصرية، خاصة بعد أحداث ١١ سبتمبر عام ٢٠٠١، التي جسدت موقف المتطرفين الإسلاميين، وعبرت عن استخدامهم «الإرهاب» في التعبير عن موقفهم، أي استخدام المدنيين في أعمال حربية لتحقيق أغراض سياسية، وهو ما تنهي عنه كل الأديان.

    المتعصب المسيحي إذن ليس في انتظار هذا الفيلم البريطاني لكي يصنع فيلماً عن الإسلام من وجهة نظر مخالفة لحقيقته، سواء داخل أو خارج مصر، ونفق التعصب المظلم الذي «نعيش فيه حالياً»، كما يقول رجال الكنيسة، مظلم بالفعل، ولكن الخروج منه ليس بمنع فيلم عن المسيح من وجهة النظر الإسلامية، وإنما علي العكس تماماً يساعد علي الخروج منه، وهذا إلي جانب أن «منع» الأفلام الآن صار مجرد نكتة لا تثير الضحك مع الثورة التكنولوجية، التي بدأت في العقود الأخيرة من القرن الميلادي الماضي.

    والفيلم البريطاني ليس موجهاً إلي المسيحيين المصريين بالقطع، وليس الهدف منه بالقطع دعوة المسيحيين في بريطانيا أو العالم لاعتناق الإسلام، وإنما هو فيلم يقول لكل الناس في العالم إن الإسلام لا ينكر المسيح، وإنما يختلف في وصف المسيح بالابن وفي أنه قتل علي الصليب. وقد سمعت شخصياً من بعض كبار مثقفي العالم مثل جان بول جودار ومارتين سكورسيزي من المخرجين ومورتيز دي هادلن مدير مهرجان برلين السابق أنهم لا يعرفون أن القرآن الكريم يذكر المسيح أساساً، فما بالك بغير المثقفين.

    عندما جاء روسيلليني إلي مصر بدعوة من ثروت عكاشة، في ستينيات القرن الميلادي الماضي، بُهر برواية «قرية ظالمة» التي كتبها محمد كامل حسين عن يوم صلب المسيح، وهو كاتب مصري لا تقل قيمته عن طه حسين أو العقاد، ولكن شهرته أقل، لأنه لم يشارك في الحياة السياسية مثلهما. وقد أراد روسيلليني أن يخرج فيلماً عن تلك الرواية، ولكنه توفي قبل إخراجه، وليس هناك أفضل من هذا الوقت لإخراج «قرية ظالمة» كتعبير عن المسيح، كما جاء في القرآن الكريم.


    http://www.almasry-alyoum.com/article.aspx?ArticleID=74398

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    34
    آخر نشاط
    29-10-2014
    على الساعة
    06:43 AM

    افتراضي الضلال المبين

    المشكلة مشكلة هوى نفس.اللى خايفين منه ان لو عرضوا الفيلم فىمصر كل ا النصارىحيبتوا يفكروا و يعرفوا انهم غلط فيسلموا ودى كارثة بالنسبة لهم عشان كده سلطتهم تضيع بالرغم من انهم عارفين انهم غلط وعارفين فين الحق بس هم ضلوا واضلوا كل اللى بيتبعوهم
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    يمكنك تغير التوقيع الإفتراضي من لوحة التحكم

  10. #10
    الصورة الرمزية أسد الجهاد
    أسد الجهاد غير متواجد حالياً مشرف منتدى نصرانيات
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    2,286
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    23-11-2014
    على الساعة
    07:18 PM

    افتراضي

    والله هم لا ير يدون ان يعر ف الجميع الا سلام
    هم لا ير يدون ان يعلم الجميع ان الا سلام لم يهين عيسى علية السلام
    هم لا ير يدون ان يعلم الجميع بان الا سلام كر مة
    فلم يبصق علية ولم يصفع ولم يلعن ولم يكزب ولم يشرب الخمر كما بكتبهم
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة

الكنائس المصرية الثلاث تهاجم فيلماً بريطانياً عن المسيح من «وجهة نظر الإسلام» ..

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الكنائس المصرية : المسيحية ديانة وثنية
    بواسطة السيف البتار في المنتدى الأبحاث والدراسات المسيحية للداعية السيف البتار
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 30-09-2010, 03:10 PM
  2. عمر الشريف يثير أزمة بين الكنائس المصرية بسبب «بطرس الرسول»
    بواسطة Ahmed_Negm في المنتدى من ثمارهم تعرفونهم
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 18-02-2008, 01:10 AM
  3. مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 29-06-2006, 04:47 PM
  4. عشرة آلاف موقع إلكتروني تهاجم الإسلام
    بواسطة السيف البتار في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 16-10-2005, 05:21 AM
  5. منع إحداث الكنائس في بلاد الإسلام
    بواسطة محمد مصطفى في المنتدى حقائق حول عيسى عليه السلام
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 01-01-1970, 03:00 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

الكنائس المصرية الثلاث تهاجم فيلماً بريطانياً عن المسيح من «وجهة نظر الإسلام» ..

الكنائس المصرية الثلاث تهاجم فيلماً بريطانياً عن المسيح من «وجهة نظر الإسلام» ..