رد شبهة: نبيٌّ يقول:إن في أبوال الإبل وألبانها شفاء !!

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

رد شبهة: نبيٌّ يقول:إن في أبوال الإبل وألبانها شفاء !!

النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: رد شبهة: نبيٌّ يقول:إن في أبوال الإبل وألبانها شفاء !!

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    المشاركات
    163
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    11-02-2013
    على الساعة
    07:46 PM

    افتراضي رد شبهة: نبيٌّ يقول:إن في أبوال الإبل وألبانها شفاء !!

    رد شبهة: نبيٌّ يقول:إن في أبوال الإبل وألبانها شفاء !!


    سمعنا في الآونةِ الأخيرةِ استهزاء من بعضِهم حول حديثِ النَّبِيِّ r الذي رواه البخاري في صحيحه في كِتَاب ( الطِّبِّ ) بَاب ( الدَّوَاءِ بِأَبْوَالِ الْإِبِلِ ) برقم 5254 حَدَّثَنَا مُوسَى بْنُ إِسْمَاعِيلَ حَدَّثَنَا هَمَّامٌ عَنْ قَتَادَةَ عَنْ أَنَسٍ أَنَّ نَاسًا اجْتَوَوْا فِي الْمَدِينَةِ فَأَمَرَهُمْ النَّبِيُّ r أَنْ يَلْحَقُوا بِرَاعِيهِ يَعْنِي الْإِبِلَ فَيَشْرَبُوا مِنْ أَلْبَانِهَا وَأَبْوَالِهَا فَلَحِقُوا بِرَاعِيهِ فَشَرِبُوا مِنْ أَلْبَانِهَا وَأَبْوَالِهَا حَتَّى صَلَحَتْ أَبْدَانُهُمْ فَقَتَلُوا الرَّاعِيَ وَسَاقُوا الْإِبِلَ فَبَلَغَ النَّبِيَّ r فَبَعَثَ فِي طَلَبِهِمْ فَجِيءَ بِهِمْ فَقَطَعَ أَيْدِيَهُمْ وَأَرْجُلَهُمْ وَسَمَرَ أَعْيُنَهُمْ. قَالَ قَتَادَةُ :فَحَدَّثَنِي مُحَمَّدُ بْنُ سِيرِينَ أَنَّ ذَلِكَ كَانَ قَبْلَ أَنْ تَنْزِلَ الْحُدُودُ.

    قالوا: إن هذا الكلام يخالف الطب الحديث ؛ نحن الآن في القرنِ الواحدِ والعشرين ......

    • الرد على الشبهة


    أولًا : إن هذا الحديثَ ليس فيه أدنى شبهة ؛ بل فيه دلالة واضحة على صدقِ نبوةِ النَّبِيِّ r ، وهو من معجزاتِه r ؛ فقد نصح الأعراب بشربِ ألبانِ الإبلِ وأبوالِها ، فوجدنا في الحديثِ نفسه أن الأعراب تم شفاؤهم بالفعل بعد تناول هذه الوصفة ، ولم يبدوا اعتراضًا لها ، فالحديث يقول : " حَتَّى صَلَحَتْ أَبْدَانُهُمْ " وفي راوية في صحيحِ البخاري برقم 226 " فلمّا صحوا ". أي تم شفاؤهم.

    وعليه: فإن الحديثَ لا يخدم مصالحهم بحالٍ من الأحوالِ ؛ وإنما هو حجة لنبوة نبيِّنا ، حيثُ أخبر عن شيئ لم يكن معلومًا بأن فيه شفاء حينها....


    ثانيًا: إن هذا الحديثَ ليس فيه إلزام للمسلمين أن يشربوا من ألبانِ الإبلِ و أبوالِها ؛ إن كل ما فيه أن النبيَّ نصح الأعراب لما مرضوا بشربها ، ولم يأمر كل المسلمين إذا مرضوا بشربها (وصفة معينة لناس بعينهم )؛ كذلك ثبت عن النَّبِيِّ أنه أباح أكل الضبِ ولم يأكله ، وذلك في صحيحِ البخاري برقم 4981 عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ عَنْ خَالِدِ بْنِ الْوَلِيدِ قَالَ : أُتِيَ النَّبِيُّ بِضَبٍّ مَشْوِيٍّ فَأَهْوَى إِلَيْهِ لِيَأْكُلَ فَقِيلَ لَهُ : إِنَّهُ ضَبٌّ فَأَمْسَكَ يَدَهُ فَقَالَ خَالِدٌ: أَحَرَامٌ هُوَ قَالَ: " لَا وَلَكِنَّهُ لَا يَكُونُ بِأَرْضِ قَوْمِي فَأَجِدُنِي أَعَافُهُ " فَأَكَلَ خَالِدٌ وَرَسُولُ اللَّه ِ يَنْظُرُ.


    ثالثًا : إن الطبَ الحديث ، والأطباء لا ينفون ، ولا ينكرون ما جاء في هذا الحديثِ بل هو من دلائلِ عظمتِه ، لا كما يدعي الجهال اليوم من دون معرفة واقع لا أدوية فيه ولا تحاليل ولا أشعة..... مجرد حالة في سحراء لا زرع ولا دواء إلا قليل من الماء....

    وأما عن شعورهم بأن هذا مقزز ، أطمئنهم بأن هناك الكثير من المضادات الحيوية مصنوعة من العفن نفسه ... ونتناولها جميعنا على الرحب والسعة ونحن الآن بعد أكثر من ألف أربعمائة سنة بعد هذه الواقعة تُصنع أدوية أدوية من العفن بل من الفطريات والميكروبات نفسها وهي مضادت حيوية معروفة....

    جاء في كتابِ كشفِ اللئيم حول الإسلامِ العظيم :
    بحث علمي حول تجربة علمية أثبتت إمكانية علاج مرض الاستسقاء بالإفراز البولي للإبل
    الخرطوم ـ علي عثمان
    دراسة علمية تجريبية غير مسبوقة أجرتها كلية المختبرات الطبية بجامعة الجزيرة بالسودان عن استخدامات قبيلة البطانة في شرق السودان ( بول الإبل) في علاج بعض الأمراض حيث أنهم يستخدمونه شرابا لعلاج مرض (الاستسقاء ) والحميات والجروح. وقد كشف البروفسور احمد عبد الله محمدانى تفاصيل تلك الدراسة العلمية التطبيقية المذهلة داخل ندوة جامعة الجزيرة حيث ذكر أن الدراسة استمرت خمسة عشر يوما حيث اختير خمسة وعشرون مريضا مصابين بمرض الاستسقاء المعروف وكانت بطونهم منتفخة بشكل كبير قبل بداية التجربة العلاجية. وبدأت التجربة بإعطاء كل مريض يوميا جرعة محسوبة من (بول الإبل) مخلوطا بلبن الإبل حتى يكون مستساغا وبعد 15 يوما من بداية التجربة أصابنا الذهول من النتيجة إذ انخفضت بطونهم وعادت لوضعها الطبيعي وشفى جميع أفراد العينة من الاستسقاء. وتصادف وجود بروفسور إنجليزي أصابه الذهول أيضا وأشاد بالتجربة العلاجية.
    وقال البروفسور أحمد: أجرينا قبل الدراسة تشخيصا لكبد المرضى بالموجات الصوتية فاكتشفنا أن كبد خمسة عشر من خمسة وعشرين مريضا يحتوى (شمعا ) وبعضهم كان مصابا بتليف في الكبد بسبب مرض البلهارسيا وجميعهم استجابوا للعلاج بـ ( بول الإبل) وبعض أفراد العينة استمروا برغبتهم في شرب جرعات بول الإبل يوميا لمدة شهرين آخرين. وبعد نهاية تلك الفترة أثبت التشخيص شفاءهم من تليف الكبد وسط دهشتنا جميعا.
    ويقول البروفسور أحمد عبد الله عميد كلية المختبرات الطبية عن تجربة علاجية أخرى وهذه المرة عن طريق لبن الإبل وهى تجربة قامت بها طالبة ماجستير بجامعة الجزيرة لمعرفة أثر لبن الإبل على معدل السكر في الدم فاختارت عددا من المتبرعين المصابين بمرض السكر لإجراء التجربة العلمية واستغرقت الدراسة سنة كاملة حيث قسمت المتبرعين لفئتين : كانت تقدم للفئة الأولى جرعة من لبن الإبل بمعدل نصف لتر يوميا شراب على (الريق) وحجبته عن الفئة الثانية. وجاءت النتيجة مذهلة بكل المقاييس إذ أن نسبة السكر في الدم انخفضت بدرجة ملحوظة وسط الفئة الأولى ممن شربوا لبن الإبل عكس الفئة الثانية. وهكذا عكست التجربة العلمية لطالبة الماجستير مدى تأثير لبن الإبل في تخفيض أو علاج نسبة السكر في الدم. وأوضح د. أحمد المكونات الموجودة في بول الإبل حيث قال انه يحتوى على كمية كبيرة من البوتاسيوم يمكن أن تملأ جرادل ويحتوى أيضًا على زلال بالجرامات و مغنسيوم إذ أن الإبل لا تشرب في فصل الصيف سوى أربع مراتٍ فقط ومرة واحدة في الشتاء وهذا يجعلها تحتفظ بالماء في جسمها فالصوديوم يجعلها لا تدر البول كثيرا لأنه يرجع الماء إلى الجسم . ومعروف أن مرض الاستسقاء إما نقص في الزلال أو في البوتاسيوم وبول الإبل غنى بالاثنين معا.

    وهذا رابط البحث باللغة الإنجليزية على الانترنت يخدم هذا الموضوع : http://www.answering-christianity.com/urine.htm .اهـ

    قلتُ:ولمزيد من الإيضاحِ والأبحاثِ العلمية يمكن للقارئ أن يرجع إلى موقع الإعجاز العلمي في القرآن والسنة .


    رابعًا: إن الكتابَ المقدس ذكر لنا أن الربَّ أمر النبيَّ حزقيال أن يصنع خبزًا على الخراءِ الذي يخرج من الإنسانِ ، وذلك في سفر حزقيال إصحاح 4 عدد12وَتَأْكُلُ كَعْكًا مِنَ الشَّعِيرِ. عَلَى الْخُرْءِ الَّذِي يَخْرُجُ مِنَ الإِنْسَانِ تَخْبِزُهُ أَمَامَ عُيُونِهِمْ». 13وَقَالَ الرَّبُّ: «هكَذَا يَأْكُلُ بَنُو إِسْرَائِيلَ خُبْزَهُمُ النَّجِسَ بَيْنَ الأُمَمِ الَّذِينَ أَطْرُدُهُمْ إِلَيْهِمْ». !!

    أقول للمعترضين: مارأيكم بصنع هذه الفطيرة التي بأمر الرب على ( الخراء الذي يخرج من الإنسان) بالهناءِ والشفاءِ فطيرة لذيذة غير مقذذة.....


    بل وذكر الكتابُ المقدس شربَ الإنسانِ من بولِ الإنسانِ النجسِ، ، وليس بول الإبل الذي فيه شفاء ، وذلك في سفر الملوك الثاني إصحاح 18 عدد 27فَقَالَ لَهُمْ رَبْشَاقَى: «هَلْ إِلَى سَيِّدِكَ وَإِلَيْكَ أَرْسَلَنِي سَيِّدِي لِكَيْ أَتَكَلَّمَ بِهذَا الْكَلاَمِ؟ أَلَيْسَ إِلَى الرِّجَالِ الْجَالِسِينَ عَلَى السُّورِ لِيَأْكُلُوا عَذِرَتَهُمْ وَيَشْرَبُوا بَوْلَهُمْ مَعَكُمْ؟»

    وفي سفر اشعياء إصحاح 36 عدد 12فَقَالَ رَبْشَاقَى : «هَلْ إِلَى سَيِّدِكَ وَإِلَيْكَ أَرْسَلَنِي سَيِّدِي لِكَيْ أَتَكَلَّمَ بِهذَا الْكَلاَم؟ أَلَيْسَ إِلَى الرِّجَالِ الْجَالِسِينَ عَلَى السُّورِ، لِيَأْكُلُوا عَذِرَتَهُمْ وَيَشْرَبُوا بَوْلَهُمْ مَعَكُمْ؟». !!

    واضح من النصوص أن الربَّ سمح -بعلمه- في ظروف ما بشرب بول الانسان، بل وأكل الخراء (عَذِرَتَهُمْ )!

    أخيرًا : أقول لكلِّ واحدٍ منهم كما قال يسوعُ المسيح في إنجيل متى إصحاح 7 عدد3 "وَلِمَاذَا تَنْظُرُ الْقَذَى الَّذِي فِي عَيْنِ أَخِيكَ، وَأَمَّا الْخَشَبَةُ الَّتِي فِي عَيْنِكَ فَلاَ تَفْطَنُ لَهَا؟ 4أَمْ كَيْفَ تَقُولُ لأَخِيكَ: دَعْني أُخْرِجِ الْقَذَى مِنْ عَيْنِكَ، وَهَا الْخَشَبَةُ فِي عَيْنِكَ؟ 5يَامُرَائِي، أَخْرِجْ أَوَّلاً الْخَشَبَةَ مِنْ عَيْنِكَ، وَحِينَئِذٍ تُبْصِرُ جَيِّدًا أَنْ تُخْرِجَ الْقَذَى مِنْ عَيْنِ أَخِيكَ"!

    كتبه الأستاذ /أكرم حسن مرسي
    نقلا عن كتابي رد السهام عن خير الأنام محمد - عليه السلام-
    التعديل الأخير تم بواسطة أكرم حسن ; 17-08-2016 الساعة 01:22 PM
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Aug 2015
    المشاركات
    16
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    17-07-2016
    على الساعة
    04:06 PM

    افتراضي

    جازاك الله خيراً

  3. #3
    الصورة الرمزية أكرم حسن
    أكرم حسن غير متواجد حالياً مناظر
    تاريخ التسجيل
    Feb 2013
    المشاركات
    458
    آخر نشاط
    23-05-2017
    على الساعة
    10:05 PM

    افتراضي رد شبهة: نبيٌّ يقول:إن في أبوال الإبل وألبانها شفاء !!

    رد شبهة: نبيٌّ يقول:إن في أبوال الإبل وألبانها شفاء !!


    سمعنا في الآونةِ الأخيرةِ استهزاء من بعضِهم حول حديثِ النَّبِيِّ r الذي رواه البخاري في صحيحه في كِتَاب ( الطِّبِّ ) بَاب ( الدَّوَاءِ بِأَبْوَالِ الْإِبِلِ ) برقم 5254 حَدَّثَنَا مُوسَى بْنُ إِسْمَاعِيلَ حَدَّثَنَا هَمَّامٌ عَنْ قَتَادَةَ عَنْ أَنَسٍ أَنَّ نَاسًا اجْتَوَوْا فِي الْمَدِينَةِ فَأَمَرَهُمْ النَّبِيُّ r أَنْ يَلْحَقُوا بِرَاعِيهِ يَعْنِي الْإِبِلَ فَيَشْرَبُوا مِنْ أَلْبَانِهَا وَأَبْوَالِهَا فَلَحِقُوا بِرَاعِيهِ فَشَرِبُوا مِنْ أَلْبَانِهَا وَأَبْوَالِهَا حَتَّى صَلَحَتْ أَبْدَانُهُمْ فَقَتَلُوا الرَّاعِيَ وَسَاقُوا الْإِبِلَ فَبَلَغَ النَّبِيَّ r فَبَعَثَ فِي طَلَبِهِمْ فَجِيءَ بِهِمْ فَقَطَعَ أَيْدِيَهُمْ وَأَرْجُلَهُمْ وَسَمَرَ أَعْيُنَهُمْ. قَالَ قَتَادَةُ :فَحَدَّثَنِي مُحَمَّدُ بْنُ سِيرِينَ أَنَّ ذَلِكَ كَانَ قَبْلَ أَنْ تَنْزِلَ الْحُدُودُ.

    قالوا: إن هذا الكلام يخالف الطب الحديث ؛ نحن الآن في القرنِ الواحدِ والعشرين ......

    • الرد على الشبهة


    أولًا : إن هذا الحديثَ ليس فيه أدنى شبهة ؛ بل فيه دلالة واضحة على صدقِ نبوةِ النَّبِيِّ r ، وهو من معجزاتِه r ؛ فقد نصح الأعراب بشربِ ألبانِ الإبلِ وأبوالِها ، فوجدنا في الحديثِ نفسه أن الأعراب تم شفاؤهم بالفعل بعد تناول هذه الوصفة ، ولم يبدوا اعتراضًا لها ، فالحديث يقول : " حَتَّى صَلَحَتْ أَبْدَانُهُمْ " وفي راوية في صحيحِ البخاري برقم 226 " فلمّا صحوا ". أي تم شفاؤهم.

    وعليه: فإن الحديثَ لا يخدم مصالحهم بحالٍ من الأحوالِ ؛ وإنما هو حجة لنبوة نبيِّنا ، حيثُ أخبر عن شيئ لم يكن معلومًا بأن فيه شفاء حينها....


    ثانيًا: إن هذا الحديثَ ليس فيه إلزام للمسلمين أن يشربوا من ألبانِ الإبلِ و أبوالِها ؛ إن كل ما فيه أن النبيَّ نصح الأعراب لما مرضوا بشربها ، ولم يأمر كل المسلمين إذا مرضوا بشربها (وصفة معينة لناس بعينهم )؛ كذلك ثبت عن النَّبِيِّ أنه أباح أكل الضبِ ولم يأكله ، وذلك في صحيحِ البخاري برقم 4981 عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ عَنْ خَالِدِ بْنِ الْوَلِيدِ قَالَ : أُتِيَ النَّبِيُّ بِضَبٍّ مَشْوِيٍّ فَأَهْوَى إِلَيْهِ لِيَأْكُلَ فَقِيلَ لَهُ : إِنَّهُ ضَبٌّ فَأَمْسَكَ يَدَهُ فَقَالَ خَالِدٌ: أَحَرَامٌ هُوَ قَالَ: " لَا وَلَكِنَّهُ لَا يَكُونُ بِأَرْضِ قَوْمِي فَأَجِدُنِي أَعَافُهُ " فَأَكَلَ خَالِدٌ وَرَسُولُ اللَّه ِ يَنْظُرُ.


    ثالثًا : إن الطبَ الحديث ، والأطباء لا ينفون ، ولا ينكرون ما جاء في هذا الحديثِ بل هو من دلائلِ عظمتِه ، لا كما يدعي الجهال اليوم من دون معرفة واقع لا أدوية فيه ولا تحاليل ولا أشعة..... مجرد حالة في سحراء لا زرع ولا دواء إلا قليل من الماء....

    وأما عن شعورهم بأن هذا مقزز ، أطمئنهم بأن هناك الكثير من المضادات الحيوية مصنوعة من العفن نفسه ... ونتناولها جميعنا على الرحب والسعة ونحن الآن بعد أكثر من ألف أربعمائة سنة بعد هذه الواقعة تُصنع أدوية أدوية من العفن بل من الفطريات والميكروبات نفسها وهي مضادات حيوية معروفة....

    جاء في كتابِ كشفِ اللئيم حول الإسلامِ العظيم :
    بحث علمي حول تجربة علمية أثبتت إمكانية علاج مرض الاستسقاء بالإفراز البولي للإبل
    الخرطوم ـ علي عثمان
    دراسة علمية تجريبية غير مسبوقة أجرتها كلية المختبرات الطبية بجامعة الجزيرة بالسودان عن استخدامات قبيلة البطانة في شرق السودان ( بول الإبل) في علاج بعض الأمراض حيث أنهم يستخدمونه شرابا لعلاج مرض (الاستسقاء ) والحميات والجروح. وقد كشف البروفسور احمد عبد الله محمدانى تفاصيل تلك الدراسة العلمية التطبيقية المذهلة داخل ندوة جامعة الجزيرة حيث ذكر أن الدراسة استمرت خمسة عشر يوما حيث اختير خمسة وعشرون مريضا مصابين بمرض الاستسقاء المعروف وكانت بطونهم منتفخة بشكل كبير قبل بداية التجربة العلاجية. وبدأت التجربة بإعطاء كل مريض يوميا جرعة محسوبة من (بول الإبل) مخلوطا بلبن الإبل حتى يكون مستساغا وبعد 15 يوما من بداية التجربة أصابنا الذهول من النتيجة إذ انخفضت بطونهم وعادت لوضعها الطبيعي وشفى جميع أفراد العينة من الاستسقاء. وتصادف وجود بروفسور إنجليزي أصابه الذهول أيضا وأشاد بالتجربة العلاجية.
    وقال البروفسور أحمد: أجرينا قبل الدراسة تشخيصا لكبد المرضى بالموجات الصوتية فاكتشفنا أن كبد خمسة عشر من خمسة وعشرين مريضا يحتوى (شمعا ) وبعضهم كان مصابا بتليف في الكبد بسبب مرض البلهارسيا وجميعهم استجابوا للعلاج بـ ( بول الإبل) وبعض أفراد العينة استمروا برغبتهم في شرب جرعات بول الإبل يوميا لمدة شهرين آخرين. وبعد نهاية تلك الفترة أثبت التشخيص شفاءهم من تليف الكبد وسط دهشتنا جميعا.
    ويقول البروفسور أحمد عبد الله عميد كلية المختبرات الطبية عن تجربة علاجية أخرى وهذه المرة عن طريق لبن الإبل وهى تجربة قامت بها طالبة ماجستير بجامعة الجزيرة لمعرفة أثر لبن الإبل على معدل السكر في الدم فاختارت عددا من المتبرعين المصابين بمرض السكر لإجراء التجربة العلمية واستغرقت الدراسة سنة كاملة حيث قسمت المتبرعين لفئتين : كانت تقدم للفئة الأولى جرعة من لبن الإبل بمعدل نصف لتر يوميا شراب على (الريق) وحجبته عن الفئة الثانية. وجاءت النتيجة مذهلة بكل المقاييس إذ أن نسبة السكر في الدم انخفضت بدرجة ملحوظة وسط الفئة الأولى ممن شربوا لبن الإبل عكس الفئة الثانية. وهكذا عكست التجربة العلمية لطالبة الماجستير مدى تأثير لبن الإبل في تخفيض أو علاج نسبة السكر في الدم. وأوضح د. أحمد المكونات الموجودة في بول الإبل حيث قال انه يحتوى على كمية كبيرة من البوتاسيوم يمكن أن تملأ جرادل ويحتوى أيضًا على زلال بالجرامات و مغنسيوم إذ أن الإبل لا تشرب في فصل الصيف سوى أربع مراتٍ فقط ومرة واحدة في الشتاء وهذا يجعلها تحتفظ بالماء في جسمها فالصوديوم يجعلها لا تدر البول كثيرا لأنه يرجع الماء إلى الجسم . ومعروف أن مرض الاستسقاء إما نقص في الزلال أو في البوتاسيوم وبول الإبل غنى بالاثنين معا.

    وهذا رابط البحث باللغة الإنجليزية على الانترنت يخدم هذا الموضوع : http://www.answering-christianity.com/urine.htm .اهـ

    قلتُ:ولمزيد من الإيضاحِ والأبحاثِ العلمية يمكن للقارئ أن يرجع إلى موقع الإعجاز العلمي في القرآن والسنة .


    رابعًا: إن الكتابَ المقدس ذكر لنا أن الربَّ أمر النبيَّ حزقيال أن يصنع خبزًا على الخراءِ الذي يخرج من الإنسانِ ، وذلك في سفر حزقيال إصحاح 4 عدد12وَتَأْكُلُ كَعْكًا مِنَ الشَّعِيرِ. عَلَى الْخُرْءِ الَّذِي يَخْرُجُ مِنَ الإِنْسَانِ تَخْبِزُهُ أَمَامَ عُيُونِهِمْ». 13وَقَالَ الرَّبُّ: «هكَذَا يَأْكُلُ بَنُو إِسْرَائِيلَ خُبْزَهُمُ النَّجِسَ بَيْنَ الأُمَمِ الَّذِينَ أَطْرُدُهُمْ إِلَيْهِمْ». !!

    أقول للمعترضين: ما رأيكم بصنع هذه الفطيرة التي بأمر الرب على ( الخراء الذي يخرج من الإنسان) بالهناءِ والشفاءِ فطيرة لذيذة غير مقذذة.....


    بل وذكر الكتابُ المقدس شربَ الإنسانِ من بولِ الإنسانِ النجسِ، ، وليس بول الإبل الذي فيه شفاء ، وذلك في سفر الملوك الثاني إصحاح 18 عدد 27فَقَالَ لَهُمْ رَبْشَاقَى: «هَلْ إِلَى سَيِّدِكَ وَإِلَيْكَ أَرْسَلَنِي سَيِّدِي لِكَيْ أَتَكَلَّمَ بِهذَا الْكَلاَمِ؟ أَلَيْسَ إِلَى الرِّجَالِ الْجَالِسِينَ عَلَى السُّورِ لِيَأْكُلُوا عَذِرَتَهُمْ وَيَشْرَبُوا بَوْلَهُمْ مَعَكُمْ؟»

    وفي سفر إشعياء إصحاح 36 عدد 12فَقَالَ رَبْشَاقَى : «هَلْ إِلَى سَيِّدِكَ وَإِلَيْكَ أَرْسَلَنِي سَيِّدِي لِكَيْ أَتَكَلَّمَ بِهذَا الْكَلاَم؟ أَلَيْسَ إِلَى الرِّجَالِ الْجَالِسِينَ عَلَى السُّورِ، لِيَأْكُلُوا عَذِرَتَهُمْ وَيَشْرَبُوا بَوْلَهُمْ مَعَكُمْ؟». !!


    واضح من النصوص أن الربَّ سمح -بعلمه- في ظروف ما بشرب بول الإنسان، بل وأكل الخراء (عَذِرَتَهُمْ )!

    أخيرًا : أقول لكلِّ واحدٍ منهم كما قال يسوعُ المسيح في إنجيل متى إصحاح 7 عدد3 "وَلِمَاذَا تَنْظُرُ الْقَذَى الَّذِي فِي عَيْنِ أَخِيكَ، وَأَمَّا الْخَشَبَةُ الَّتِي فِي عَيْنِكَ فَلاَ تَفْطَنُ لَهَا؟ 4أَمْ كَيْفَ تَقُولُ لأَخِيكَ: دَعْني أُخْرِجِ الْقَذَى مِنْ عَيْنِكَ، وَهَا الْخَشَبَةُ فِي عَيْنِكَ؟ 5يَامُرَائِي، أَخْرِجْ أَوَّلاً الْخَشَبَةَ مِنْ عَيْنِكَ، وَحِينَئِذٍ تُبْصِرُ جَيِّدًا أَنْ تُخْرِجَ الْقَذَى مِنْ عَيْنِ أَخِيكَ"!

    كتبه الأستاذ /أكرم حسن مرسي
    نقلًا عن كتابي رد السهام عن خير الأنام محمد - عليه السلام-

  4. #4
    الصورة الرمزية *اسلامي عزي*
    *اسلامي عزي* غير متواجد حالياً خادم رسول الله
    تاريخ التسجيل
    Apr 2012
    المشاركات
    5,251
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    25-05-2017
    على الساعة
    12:39 PM

    افتراضي

    بوركتم ،،
    أدناه موضوع في السّياق ذاته :

    الرد على من عاب التداوي ببول الإبل





    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    أنقر(ي) فضلا أدناه :


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



    اللهمّ اهدنا و اهد بنا ،

    اللهمّ لا سهل إلا ما جعلته سهلاً، وأنت تجعل الحزن إذا شئت يارب سهلاً، اللهمّ سهّل علينا أمورنا واجعل أعمالنا خالصة لوجهك الكريم نلقاك بها يارب يوم
    الدين.

    آمين... آمين... آمين.



    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



رد شبهة: نبيٌّ يقول:إن في أبوال الإبل وألبانها شفاء !!

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. رد شبهة: نبيٌّ يقول:" الحبةُ السوداء شفاء من كلِ داء" !
    بواسطة Imam Elandalos في المنتدى منتدى الأستاذ أكرم حسن مرسي
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 03-10-2012, 01:11 PM
  2. رد شبهة: نبيٌّ يقول: سبع تمرات عجوة شفاء من السحر والسم !!
    بواسطة Imam Elandalos في المنتدى منتدى الأستاذ أكرم حسن مرسي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 25-02-2011, 01:55 PM
  3. رد شبهة: نبيٌّ يقول: المرأة شؤم!
    بواسطة Imam Elandalos في المنتدى منتدى الأستاذ أكرم حسن مرسي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 24-01-2011, 01:58 PM
  4. أبوال الإبل وأبوال البشر
    بواسطة السيف البتار في المنتدى شبهات حول السيرة والأحاديث والسنة
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 08-05-2010, 08:46 PM
  5. شبهة أبوال الابل وألبانها ?
    بواسطة محمد مصطفى في المنتدى شبهات حول السيرة والأحاديث والسنة
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 24-12-2005, 05:24 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

رد شبهة: نبيٌّ يقول:إن في أبوال الإبل وألبانها شفاء !!

رد شبهة: نبيٌّ يقول:إن في أبوال الإبل وألبانها شفاء !!