نظرات فى كتاب الله !!!

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

نظرات فى كتاب الله !!!

النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: نظرات فى كتاب الله !!!

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    115
    آخر نشاط
    12-12-2007
    على الساعة
    02:36 AM

    افتراضي نظرات فى كتاب الله !!!

    من بلاغة القرآن الكريم ، أنه لتأكيد الترابط بين اثنين فى موقف ما ، فإنه يذكر هذا الموقف بصيغة الفرد ، وأول وأوضح مثال على ذلك هذه الآية الكريمة :::

    يَحْلِفُونَ بِاللّهِ لَكُمْ لِيُرْضُوكُمْ وَاللّهُ وَرَسُولُهُ أَحَقُّ أَن يُرْضُوهُ إِن كَانُواْ مُؤْمِنِينَ {62} سورة التوبة

    فلما كان رضا الله سبحانه وتعالى ، من رضا رسوله ، ورضا رسوله عليه الصلاة والسلام من رضا الله ، فهنا ذكر "........ أحق أن يرضوه ....." ، ولم يقل أحق أن يرضوهما .

    وكذلك كما جاء بسورة الشعراء فما يختص بسيدنا موسى وأخاه هاروون ، عليهما الصلاة والسلام ، فقد ذكرت كلمة رسول رب العالمين ، ولم تذكر كلمة رسولاَ رب العالمين ، وذلك لتقوية موقفهما أمام فرعون :::

    فَأْتِيَا فِرْعَوْنَ فَقُولَا إِنَّا رَسُولُ رَبِّ الْعَالَمِينَ {16} سورة الشعراء

    ولذلك حينما نأتى إلى آية الغار بسورة التوبة ، نجد أن الله سبحانه وتعالى ذكر أنه "...... فأنزل السكينة عليه ......" ، ولم يقل عليهما ، للترابط البين بين رسول الله وسيدنا أبو بكر ، فسكينة الرسول قطعا لابد أن تطمئن أبو بكر ويعتبر ذلك سكينة له :::

    إِلاَّ تَنصُرُوهُ فَقَدْ نَصَرَهُ اللّهُ إِذْ أَخْرَجَهُ الَّذِينَ كَفَرُواْ ثَانِيَ اثْنَيْنِ إِذْ هُمَا فِي الْغَارِ إِذْ يَقُولُ لِصَاحِبِهِ لاَ تَحْزَنْ إِنَّ اللّهَ مَعَنَا فَأَنزَلَ اللّهُ سَكِينَتَهُ عَلَيْهِ وَأَيَّدَهُ بِجُنُودٍ لَّمْ تَرَوْهَا وَجَعَلَ كَلِمَةَ الَّذِينَ كَفَرُواْ السُّفْلَى وَكَلِمَةُ اللّهِ هِيَ الْعُلْيَا وَاللّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ {40} سورة التوبة

    أما الآيات فى سورة طه ، فقد ذكرت مواقف الشقاء والجوع والعرى والظمأ وتضحى والوسوسة مفردة ، وذلك لأن شقاء الرجل لابد أن يؤثر على المرأة سواء كانت أما أو أختا أو ابنة أو زوجة ، والعكس صحيح ، وكذلك بقية المواقف فى الجنة التى حذر الله منها آدم فارتباط حواء به يشملها ولا شك ، فهى أيضا ستجوع وستعرى بدليل ظهور السوأتين ، وستظمأ إن قل الماء ، وهنا نأتى إلى الوسوسة ، فبناء على ما سبق فهى لكليهما كما جاء بالآية {20} من سورة الأعراف :::

    فَقُلْنَا يَا آدَمُ إِنَّ هَذَا عَدُوٌّ لَّكَ وَلِزَوْجِكَ فَلَا يُخْرِجَنَّكُمَا مِنَ الْجَنَّةِ فَتَشْقَى {117} إِنَّ لَكَ أَلَّا تَجُوعَ فِيهَا وَلَا تَعْرَى {118} وَأَنَّكَ لَا تَظْمَأُ فِيهَا وَلَا تَضْحَى {119} فَوَسْوَسَ إِلَيْهِ الشَّيْطَانُ قَالَ يَا آدَمُ هَلْ أَدُلُّكَ عَلَى شَجَرَةِ الْخُلْدِ وَمُلْكٍ لَّا يَبْلَى {120} فَأَكَلَا مِنْهَا فَبَدَتْ لَهُمَا سَوْآتُهُمَا وَطَفِقَا يَخْصِفَانِ عَلَيْهِمَا مِن وَرَقِ الْجَنَّةِ وَعَصَى آدَمُ رَبَّهُ فَغَوَى {121} سورة طه

    نأتى إلى الآيتين من سورة الأعراف عن موقف آدم وزوجه فى الجنة ، فالآية رقم {19} ذكرت الأمر لهما "... فكلا ..." ، كما ذكرت النهى لهما على التساوى "...... فلا تقربا ...." ، كما أن وسوسة الشيطان كانت لهما أيضا وليست لأحد دون الآخر ، ومن هذه الآيات نستدل على أن التكليف هو نفسه للمرأة والرجل ، وما يحدث للرجل يحدث أيضا للمرأة :::

    وَيَا آدَمُ اسْكُنْ أَنتَ وَزَوْجُكَ الْجَنَّةَ فَكُلاَ مِنْ حَيْثُ شِئْتُمَا وَلاَ تَقْرَبَا هَـذِهِ الشَّجَرَةَ فَتَكُونَا مِنَ الظَّالِمِينَ {19} فَوَسْوَسَ لَهُمَا الشَّيْطَانُ لِيُبْدِيَ لَهُمَا مَا وُورِيَ عَنْهُمَا مِن سَوْءَاتِهِمَا وَقَالَ مَا نَهَاكُمَا رَبُّكُمَا عَنْ هَـذِهِ الشَّجَرَةِ إِلاَّ أَن تَكُونَا مَلَكَيْنِ أَوْ تَكُونَا مِنَ الْخَالِدِينَ {20} سورة الأعراف


    من الأمثلة السابقة نستدل على أن كل تصريف فى القرآن الكريم يأتى بمعنى بيانى ، قد نفهمه لو تدبرنا الآيات بشئ من التواضع ، فالقرآن الكريم يعلو ولا يعلى عليه .

  2. #2
    الصورة الرمزية داع الى الله
    داع الى الله غير متواجد حالياً عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    المشاركات
    2,687
    آخر نشاط
    24-04-2013
    على الساعة
    04:30 PM

    افتراضي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    171
    آخر نشاط
    12-03-2014
    على الساعة
    11:14 PM

    افتراضي

    جزاك الله خيرا

نظرات فى كتاب الله !!!

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. نظرات في البلاغة العربية
    بواسطة المهتدي بالله في المنتدى اللغة العربية وأبحاثها
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 12-09-2006, 03:41 AM
  2. نظرات في رسولية بولس (1)
    بواسطة Bitter Truth في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 27-07-2006, 09:56 AM
  3. نظرات في رسولية بولس (2)
    بواسطة Bitter Truth في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 27-07-2006, 06:56 AM
  4. نظرات فى قصة أدم
    بواسطة limo2004 في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 18-08-2005, 11:32 AM
  5. نظرات في دعوة المبشرين
    بواسطة أبـ مريم ـو في المنتدى حقائق حول التوحيد و التثليث
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 23-04-2005, 01:45 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

نظرات فى كتاب الله !!!

نظرات فى كتاب الله !!!