الفروق بين النصرانية والإسلام

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

ابحاث على الكتاب المقدس قويه جدا مفيده لكل دارس مقارنة اديان » آخر مشاركة: ابا عبد الله السلفي | == == | ابحاث على الكتاب. المقدس قويه جدا مفيده لكل دارس مقارنة اديان وكل باحث عن الحق » آخر مشاركة: ابا عبد الله السلفي | == == | ابحاث على الكتاب المقدس قويه جدا مفيده لكل دارس مقارنة اديان وكل باحث عن الحق » آخر مشاركة: ابا عبد الله السلفي | == == | قيامة يسوع الإنجيلي من بين الأموات حقيقة أم خيال! ــــ (وقفات تأملية في العهد الجديد) » آخر مشاركة: أبو سندس المغربي | == == | رد شبهة:نبيُّ يقول : إِنَّ الْمَرْأَةَ تُقْبِلُ فِي صُورَةِ شَيْطَانٍ،وينظر للنساء... » آخر مشاركة: أكرم حسن | == == | فشل ذريع لمسيحية أرادت ان تجيب على أخطر تحدي طرحه ذاكر نايك للنصارى في مناظراته » آخر مشاركة: فداء الرسول | == == | صفحة الحوار الثنائي مع العضو المسيحي Nayer.tanyous » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | الخروف اصبح له زوجة » آخر مشاركة: محمد حمدان 99 | == == | المسيح : من ترك زوجة لأجل الإنجيل فسيأجذ 100 زوجة » آخر مشاركة: محمد حمدان 99 | == == | التفسير الوحي او المجازي للكتاب المحرف للذين لا يعقلون . » آخر مشاركة: محمد حمدان 99 | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

الفروق بين النصرانية والإسلام

صفحة 1 من 4 1 2 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 33

الموضوع: الفروق بين النصرانية والإسلام

  1. #1
    الصورة الرمزية د/مسلمة
    د/مسلمة غير متواجد حالياً مشرفة دعم المسلمين الجدد
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    1,115
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    02-09-2015
    على الساعة
    01:35 AM

    افتراضي الفروق بين النصرانية والإسلام




    السؤال

    ما هي العوامل التي توسع الفارق بين المسلمين والنصارى ؟.



    الجواب

    الحمد لله

    العوامل التي توسِّع الفارق بين المسلمين والنصارى كثيرة وعظيمة ، والخلاف العقدي الذي بيننا وبينهم لا يسمح بالتقارب إلا أن يتركوا ما هم فيه من كفر وضلال ، ويلتحق بركب الموحدين لرب وإله واحد ، والشهادة للنبي محمد صلى الله عليه وسلم بالرسالة ، والاعتقاد ببشرية عيسى عليه السلام .

    وهذه أبرز الانحرافات في دينهم والتي توسع الفارق بيننا نحن المسلمين وبينهم:

    1. اعتقاد النصارى أن المسيح ابن الله .

    2. اعتقاد النصارى أن المسيح عليه السلام إله مع الله ، بل هو الأقنوم الثاني من الثالوث المقدس عندهم .

    3. اعتقاد أن اللاهوت حلّ في الناسوت .

    4. اعتقاد أن الله يتكون من ثلاثة أقانيم وهو ما يعرف بـ "عقيدة الثليث " .

    5. اعتقاد النصارى أن المسيح عليه السلام صلبته اليهود بأمر بيلاطس النبطي وتوفي على الصليب .

    6. اعتقاد النصارى أن المسيح مات مصلوباً فداءاً للبشرية وكفارة للخطيئة الموروثة.

    7. موقف النصارى من اليهود الذين يكذبون عيسى عليه السلام ، ويزعمون أنهم صلبوه وقتلوه ، ويتهمون أمه " مريم " بالزنى – وهي المبرأة من ذلك - ، ومع هذا فإن موقف النصارى منهم اليوم موقف النصرة والولاء ، وموقفهم من المسلمين الذين يعظمون عيسى عليه السلام وأمه موقف العداء والبراء .

    8. تحريفهم لكتاب الله تعالى الإنجيل ، سواء تحريف اللفظ بالتغيير أو الزيادة أو تحريف المعنى ، وفي ذلك من نسبة السوء والشر لله تعالى ولدينه ما فيه .

    9. عقيدة الخلاص ، وهي اعتقادهم أن الله أرسل ابنه الوحيد ليخلص الناس من إثم ارتكبه أبو البشرية عليه السلام فعجز الله عن مغفرة ذنبه فأرسل ابنه الوحيد الذي لا ذنب له ليضحي بنفسه من أجل زوال الخطيئة .

    وهذا انتقاص لرب العالمين وتكذيب للحقائق من توبة آدم عليه السلام وتنجية الله تعالى للمسيح عليه السلام من القتل .

    10. كفرهم بنبوة محمد صلى الله عليه وسلم ، مع أنه منصوص عليه في العهدين الجديد والقديم .

    11. إيمانهم بصحة التوراة المحرفة التي بين أيديهم اليوم ، وفيها من سب الله تعالى ووصفه بالنقائص وسب الأنبياء والمرسلين ما يتعاظم المرء أن يتكلم به ، لكننا نذكره ليُعلم شناعة ما هم عليه من الكفر .

    فيصفون الله تعالى أنه بكى ندماً على الطوفان الذي أغرق قوم نوح حتى رمد وعادته الملائكة تعالى الله عز وجل عن ذلك علواً كبيراً .

    ويصفون لوطاً عليه السلام بأنه زنى بأبنيته ، ونوحاً بأنه شرب الخمر حتى ثمل وبدت عورته ، ومخازيهم أكثر من ذلك .

    انظر " هداية الحيارى في أجوبة اليهود والنصارى " لابن القيم ، و " نقض النصرانية " للدكتور محمد بن عبد الله السحيم .

    والله أعلم .

    الإسلام سؤال وجواب

    http://www.islam-qa.com/ar/ref/27093
    التعديل الأخير تم بواسطة وا إسلاماه ; 29-03-2011 الساعة 08:40 AM سبب آخر: وضع رابط الكتاب والمقالة - بارك الله فيكم
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Mar 2011
    المشاركات
    3
    الدين
    المسيحية
    آخر نشاط
    16-03-2011
    على الساعة
    12:39 PM

    افتراضي

    فعلا الفروق كبيرة جدا ولا يمكن للمسيحية والاسلام ان يلتقيا ابدا
    ولكن نتمنى ان يعيشا بسلام
    التعديل الأخير تم بواسطة Doctor X ; 16-03-2011 الساعة 11:07 AM

  3. #3
    الصورة الرمزية وا إسلاماه
    وا إسلاماه غير متواجد حالياً مديرة المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Jul 2006
    المشاركات
    4,908
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    05-06-2013
    على الساعة
    07:21 PM

    افتراضي

    بارك الله فيكِ أختي في الله وجعله في ميزان حسناتك

    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    رَبِّ أَوْزِعْنِي أَنْ أَشْكُرَ نِعْمَتَكَ الَّتِي أَنْعَمْتَ عَلَيَّ وَعَلَى وَالِدَيَّ وَأَنْ أَعْمَلَ صَالِحاً تَرْضَاهُ وَأَصْلِحْ لِي فِي ذُرِّيَّتِي إِنِّي تُبْتُ إِلَيْكَ وَإِنِّي مِنَ الْمُسْلِمِينَ


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    اللهم ارحم أمي وأبي وأخواتي جوليانا وسمية وأموات المسلمين واغفر لهم أجمعين

    يا حامل القرآن

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jul 2011
    المشاركات
    836
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    17-11-2014
    على الساعة
    01:13 AM

    افتراضي

    جزاكِ الله خيرا

    الحمد لله على نعمة الإسلام وكفى بها نعمة .
    قال تعالى:{ لا يتخذ المؤمنون الكافرين أولياء من دون المؤمنين ومن يفعل ذلك فليس من الله في شيء إلا أن تتقوا منهم تقاة ويحذركم الله نفسه وإلى الله المصير } (آل عمران:28)

    قال تعالى : { لا تجد قوما يؤمنون بالله واليوم الآخر يوادّون من حاد الله ورسوله ولو كانوا آباءهم أو أبناءهم أو إخوانهم أو عشيرتهم أولئك كتب في قلوبهم الإيمان وأيدهم بروح منه ويدخلهم جنات تجري من تحتها الأنهار خالدين فيها رضي الله عنهم ورضوا عنه أولئك حزب الله ألا إن حزب الله هم المفلحون { (المجادلة:22) .

    قال تعالى:{ لا ينهاكم الله عن الذين لم يقاتلوكم في الدين ولم يخرجوكم من دياركم أن تبروهم وتقسطوا إليهم إن الله يحب المقسطين }(الممتحنة:8 ).

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    62
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    04-01-2012
    على الساعة
    09:12 PM

    افتراضي

    فعلا الفروق كبيرة جدا
    فى الاسلم انا الذى بصلى
    بكون طهرة
    بكون غير متبرجة
    بكون بصلى بحث انى معة ربنا
    والنعمة الكبيرة هى التزمى بنقاب
    واحترام المراء المسلمة ويكفى ان الاسلم امر طاعت الزواج
    والزواج المسلم اعظم الرجل على الارض











    فعلا الفروق كبيرة جدا
    فعلا الفروق كبيرة جدا فعلا الفروق كبيرة جدا
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #6
    الصورة الرمزية pharmacist
    pharmacist غير متواجد حالياً مشرفة عامة
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    5,271
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    29-11-2016
    على الساعة
    11:49 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة منال ابراهم مشاهدة المشاركة
    فعلا الفروق كبيرة جدا
    فى الاسلم انا الذى بصلى
    بكون طهرة
    بكون غير متبرجة
    بكون بصلى بحث انى معة ربنا
    والنعمة الكبيرة هى التزمى بنقاب
    واحترام المراء المسلمة ويكفى ان الاسلم امر طاعت الزواج
    والزواج المسلم اعظم الرجل على الارض

    فعلا الفروق كبيرة جدا
    فعلا الفروق كبيرة جدا فعلا الفروق كبيرة جدا

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    62
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    04-01-2012
    على الساعة
    09:12 PM

    افتراضي

    امين يارب العلمين
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  8. #8
    الصورة الرمزية sama7
    sama7 غير متواجد حالياً Banned
    تاريخ التسجيل
    Feb 2012
    المشاركات
    69
    الدين
    المسيحية
    آخر نشاط
    17-03-2012
    على الساعة
    11:59 AM

    افتراضي

    د/مسلمة
    سلام لك ولكل أعضاء وزائرين المنتدى

    بشكرك جدا لتوضيح الفروق بين المسيحية والاسلام
    ولكن اسمحيلى بالتعليق ..

    المسيحيين لا يعتقدون فى ثلاث الهة لقد اثرتى 4 نقاط للخلاف وكلها تصب فى نقطة واحدة

    أرجو مراعاة الفرق بين التوضيح ومحاولة الأقناع
    انا الأن فقط اوضح ولا أطالب ان تقتنعوا بما سأقول فقط تفهموه

    الله خلق أدم ومن ثم حواء بعد أن وفر لهم كافة سبل الحياة
    ووصى الله أدم بعدم الأكل من ثمار شجرة معينة رابطا الوصيه بوعيد أذا عصى قائلا "لأنك يوم تأكل منها موتا تموت" تكوين 17:2

    وهنا كان دور ابليس (الحية) الذى وسوس لحواء التى لم تكن عرفت المعصية بعد وجعلها تشتهى ثمارالشجرة وهى اقنعت ادم بأن الله يخفى عنهم السر الذى وراء أكلهم لثمار هذه الشجرة
    فقد قال ابليس (الحية) لحواء " لن تموتا -(تكذيب لكلمة الله)-بل الله عالم أنه يوم تأكلان منه تنفتح أعينكما وتكونان كالله عارفين الخير والشر " تكوين 4:3

    وتأثيرا لوسوسة ابليس عصى أدم وامرأته كلمة الله
    وهنا كان لابد أن ينفذ الله وعيده لهما بالموت

    والموت هنا لم ينفذ حرفيا قدر ما كان يتمثل فى بعد الانسان عن الله بخطيته واختياره ان يعرف الخير والشر ويفاضل بينهما
    واستمرت الحياة وتوارث نسل أدم وحواء ميلهم للخطية ومعصية الله وبقى حكم الموت قائما
    وجاء موسى بوحى التوراة الذى تنبأ مرارا بمجىء المسيا الذى يحمل خطايا العالم ويسقط حكم الموت عن ادم وذريته الى الابد

    وبالفعل أتى يسوع بشكل معجزى لتنفيذ خطة الله
    وهنا تكمن نقطة الخلاف ...ف لكى يسقط حكم نطق به الله على بشر
    كان لابد ان يكون هذا الذى سينفذ به الحكم معادلا لله وللانسان فى الوقت ذاته ؟؟وهل يوجد بشر معادلا لله الاجابة : حاشا أن يكون أحد مساويا لله مهما كانت طهارته وبره
    لا أحد غير الله نفسه

    وهل الله يموت ؟؟ الاجابة : بالطبع لا

    وكان الحل فى خطة وضعها الله ذاته لأنقاذ الانسان وهى
    أن يأخذ الله حكم الموت فى صورة انسان وبهذا يكون حل المعادلة

    وجاء المسيح الذى غير مجرى التاريخ فأصبح المؤرخون يسجلوا الأحداث بقبل الميلاد ق.م وبعد الميلاد او ميلاديا م
    ولا يستطيع احد ان ينكر ان شخص المسيح ابدا لم يكن مثل أى بشر
    فهو المولود بدون أب من روح الله وما الروح الا الشخص نفسه
    وهو الذى كان يجول يصنع خيرا
    وكان يشفى الامراض " المصروعين والمفلوجين والبرص والعميان والعرج والصم والبكم وغيرها ... " ويخرج الشياطين والارواح الشريرة والنجسة أيضا
    وهو الوحيد الذى أقام الموتى
    وما لأحد سلطان على الحياة والموت الا الله ذاته
    هو ايضا من اطاعته الطبيعة فكان ينتهر الريح ويتكلم الى موج البحر فيهدأ
    وهو من احب الفقراء والمساكين والعشارين والزوانى وكثيرا من يروا سببا للخلاف فى هذه النقطة..فكيف لرسول عظيم وما بالكم باننا نقول انه الله بذاته ان يعاشر مثل هؤلاء القوم !!
    ولكن هل يحتاج الاصحاء الى طبيب؟؟ لا المرضى من يحتاج لذلك
    كذلك المملوئين اثما ومعصية هم اكثر من يحتاج الى محبة الله وغفرانه واحساسا بالقبول والرجاء

    أخيرا تنتهى خطة الله بموته على الصليب رمز العار والخزى كى يردنا له كما كان ادم قبل وقوعه فى الخطية
    وبموته رفع حكم الموت عنا وبقيامته يسترد ما تنازل عنه من مجد وكرامة وعزة من اجلنا نحن البشر الذين لا نساوى نقطة محبة من محبته ولا نستحق مثل هذا العمق فى تعامله معنا

    وبقى علينا ان نصدق ان هذا هو ما حدث بالفعل ونؤمن بصلب المسيح وموته وقيامته لا لأن نمتلك خلاص مدفوع ثمنه ونحيا بلا قيود او معاييرفى حرية واستباحة
    بل على العكس
    بقى علينا ان نحيا مديونين لذلك الحب العظيم وأن نسلم لله الحياة التى وهبنا اياها بطاعته ومخافته والسلوك كما ينبغى

    أرجو ان أكون وضحت جزء ولو صغير لمفهوم الايمان المسيحى الذى بالفعل يختلف عن الاسلام
    ولكن يتفق دائما وابدا فى التوحيد بالله
    فالله هو واحد لا شريك له ولا اله غيره
    ف لا اله الا الله وهذه هى الحقيقة المتفق عليها
    شكرا مع كامل تحياتى واعتذر للاطالة



  9. #9
    الصورة الرمزية نيو
    نيو غير متواجد حالياً محاور
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    3,884
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    03-12-2016
    على الساعة
    08:30 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة sama7 مشاهدة المشاركة
    د/مسلمة
    سلام لك ولكل أعضاء وزائرين المنتدى

    بشكرك جدا لتوضيح الفروق بين المسيحية والاسلام
    ولكن اسمحيلى بالتعليق ..

    المسيحيين لا يعتقدون فى ثلاث الهة لقد اثرتى 4 نقاط للخلاف وكلها تصب فى نقطة واحدة

    أرجو مراعاة الفرق بين التوضيح ومحاولة الأقناع
    انا الأن فقط اوضح ولا أطالب ان تقتنعوا بما سأقول فقط تفهموه

    الله خلق أدم ومن ثم حواء بعد أن وفر لهم كافة سبل الحياة
    ووصى الله أدم بعدم الأكل من ثمار شجرة معينة رابطا الوصيه بوعيد أذا عصى قائلا "لأنك يوم تأكل منها موتا تموت" تكوين 17:2

    وهنا كان دور ابليس (الحية) الذى وسوس لحواء التى لم تكن عرفت المعصية بعد وجعلها تشتهى ثمارالشجرة وهى اقنعت ادم بأن الله يخفى عنهم السر الذى وراء أكلهم لثمار هذه الشجرة
    فقد قال ابليس (الحية) لحواء " لن تموتا -(تكذيب لكلمة الله)-بل الله عالم أنه يوم تأكلان منه تنفتح أعينكما وتكونان كالله عارفين الخير والشر " تكوين 4:3

    وتأثيرا لوسوسة ابليس عصى أدم وامرأته كلمة الله
    وهنا كان لابد أن ينفذ الله وعيده لهما بالموت

    والموت هنا لم ينفذ حرفيا قدر ما كان يتمثل فى بعد الانسان عن الله بخطيته واختياره ان يعرف الخير والشر ويفاضل بينهما
    واستمرت الحياة وتوارث نسل أدم وحواء ميلهم للخطية ومعصية الله وبقى حكم الموت قائما
    وجاء موسى بوحى التوراة الذى تنبأ مرارا بمجىء المسيا الذى يحمل خطايا العالم ويسقط حكم الموت عن ادم وذريته الى الابد

    وبالفعل أتى يسوع بشكل معجزى لتنفيذ خطة الله
    وهنا تكمن نقطة الخلاف ...ف لكى يسقط حكم نطق به الله على بشر
    كان لابد ان يكون هذا الذى سينفذ به الحكم معادلا لله وللانسان فى الوقت ذاته ؟؟وهل يوجد بشر معادلا لله الاجابة : حاشا أن يكون أحد مساويا لله مهما كانت طهارته وبره
    لا أحد غير الله نفسه

    وهل الله يموت ؟؟ الاجابة : بالطبع لا

    وكان الحل فى خطة وضعها الله ذاته لأنقاذ الانسان وهى
    أن يأخذ الله حكم الموت فى صورة انسان وبهذا يكون حل المعادلة

    وجاء المسيح الذى غير مجرى التاريخ فأصبح المؤرخون يسجلوا الأحداث بقبل الميلاد ق.م وبعد الميلاد او ميلاديا م
    ولا يستطيع احد ان ينكر ان شخص المسيح ابدا لم يكن مثل أى بشر
    فهو المولود بدون أب من روح الله وما الروح الا الشخص نفسه
    وهو الذى كان يجول يصنع خيرا
    وكان يشفى الامراض " المصروعين والمفلوجين والبرص والعميان والعرج والصم والبكم وغيرها ... " ويخرج الشياطين والارواح الشريرة والنجسة أيضا
    وهو الوحيد الذى أقام الموتى
    وما لأحد سلطان على الحياة والموت الا الله ذاته
    هو ايضا من اطاعته الطبيعة فكان ينتهر الريح ويتكلم الى موج البحر فيهدأ
    وهو من احب الفقراء والمساكين والعشارين والزوانى وكثيرا من يروا سببا للخلاف فى هذه النقطة..فكيف لرسول عظيم وما بالكم باننا نقول انه الله بذاته ان يعاشر مثل هؤلاء القوم !!
    ولكن هل يحتاج الاصحاء الى طبيب؟؟ لا المرضى من يحتاج لذلك
    كذلك المملوئين اثما ومعصية هم اكثر من يحتاج الى محبة الله وغفرانه واحساسا بالقبول والرجاء

    أخيرا تنتهى خطة الله بموته على الصليب رمز العار والخزى كى يردنا له كما كان ادم قبل وقوعه فى الخطية
    وبموته رفع حكم الموت عنا وبقيامته يسترد ما تنازل عنه من مجد وكرامة وعزة من اجلنا نحن البشر الذين لا نساوى نقطة محبة من محبته ولا نستحق مثل هذا العمق فى تعامله معنا

    وبقى علينا ان نصدق ان هذا هو ما حدث بالفعل ونؤمن بصلب المسيح وموته وقيامته لا لأن نمتلك خلاص مدفوع ثمنه ونحيا بلا قيود او معاييرفى حرية واستباحة
    بل على العكس
    بقى علينا ان نحيا مديونين لذلك الحب العظيم وأن نسلم لله الحياة التى وهبنا اياها بطاعته ومخافته والسلوك كما ينبغى

    أرجو ان أكون وضحت جزء ولو صغير لمفهوم الايمان المسيحى الذى بالفعل يختلف عن الاسلام
    ولكن يتفق دائما وابدا فى التوحيد بالله
    فالله هو واحد لا شريك له ولا اله غيره
    ف لا اله الا الله وهذه هى الحقيقة المتفق عليها
    شكرا مع كامل تحياتى واعتذر للاطالة


    مرحبا بالزميلة المحترمة الموقرة...

    و منورة المنتدى

    و لى عوده للتعليق على كلام حضرتك
    يسوع الاناجيل حمل السيف و بهدف القتل طبقا للكتاب المقدس
    كتاب المسيح مشتهى الأجيال: منظور أرثوذكسي (مع حياة وخدمة يسوع) - الأنبا بيشوي


    9- ظهور السيد المسيح لبلعام

    ((لم يظهر السيد المسيح قبل التجسد لأناس أبرار فقط، بل ظهر أيضًا لأناس آخرين مثل لابان خال يعقوب أب الآباء، وكان لابان يعبد الأصنام؛ ولكن ظهر له إله إبراهيم وإسحق ويعقوب ليحذّره من أذية يعقوب ابن شقيقته رفقة، بعد هروبه منه ومعه زوجتيه بنات لابان (انظر تك31: 24-32).كذلك ظهر السيد المسيح لبلعام بن بعور -النبي الأحمق- ثلاث مرات وأراد أن(( يـقـتـلـه)) لولا أن الأتان قد حادت عن الطريق،نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي هذا إلى جوار ما رآه بلعام في نبواته عن السيد المسيح.))

    الرابط المسيحى:((هنــــــــــــا))
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    و للمزيد من التوثيق :((هنـــــــــــا))


  10. #10
    الصورة الرمزية عمر الفاروق 1
    عمر الفاروق 1 متواجد حالياً مشرف الأقسام النصرانية
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المشاركات
    1,697
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    04-12-2016
    على الساعة
    11:11 AM

    افتراضي ننتظر ردك

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة sama7 مشاهدة المشاركة
    د/مسلمة


    سلام لك ولكل أعضاء وزائرين المنتدى

    بشكرك جدا لتوضيح الفروق بين المسيحية والاسلام
    ولكن اسمحيلى بالتعليق ..

    المسيحيين لا يعتقدون فى ثلاث الهة لقد اثرتى 4 نقاط للخلاف وكلها تصب فى نقطة واحدة
    الفاضلة / sama7
    إن الاخت الفاضلة د/مسلمة ذكرت أنكم تعتقدون فى ثلاثة أقانيم وليس ألهة كما وصل لك .
    فهل تؤمنين بالاقانيم أم لا ؟؟
    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة sama7 مشاهدة المشاركة
    أرجو مراعاة الفرق بين التوضيح ومحاولة الأقناع
    انا الأن فقط اوضح ولا أطالب ان تقتنعوا بما سأقول فقط تفهموه

    الله خلق أدم ومن ثم حواء بعد أن وفر لهم كافة سبل الحياة
    ووصى الله أدم بعدم الأكل من ثمار شجرة معينة رابطا الوصيه بوعيد أذا عصى قائلا "لأنك يوم تأكل منها موتا تموت" تكوين 17:2

    وهنا كان دور ابليس (الحية) الذى وسوس لحواء التى لم تكن عرفت المعصية بعد وجعلها تشتهى ثمارالشجرة وهى اقنعت ادم بأن الله يخفى عنهم السر الذى وراء أكلهم لثمار هذه الشجرة
    فقد قال ابليس (الحية) لحواء " لن تموتا -(تكذيب لكلمة الله)-بل الله عالم أنه يوم تأكلان منه تنفتح أعينكما وتكونان كالله عارفين الخير والشر " تكوين 4:3

    وتأثيرا لوسوسة ابليس عصى أدم وامرأته كلمة الله
    وهنا كان لابد أن ينفذ الله وعيده لهما بالموت

    والموت هنا لم ينفذ حرفيا قدر ما كان يتمثل فى بعد الانسان عن الله بخطيته واختياره ان يعرف الخير والشر ويفاضل بينهما
    واستمرت الحياة وتوارث نسل أدم وحواء ميلهم للخطية ومعصية الله وبقى حكم الموت قائما
    وجاء موسى بوحى التوراة الذى تنبأ مرارا بمجىء المسيا الذى يحمل خطايا العالم ويسقط حكم الموت عن ادم وذريته الى الابد

    وبالفعل أتى يسوع بشكل معجزى لتنفيذ خطة الله
    وهنا تكمن نقطة الخلاف ...ف لكى يسقط حكم نطق به الله على بشر
    كان لابد ان يكون هذا الذى سينفذ به الحكم معادلا لله وللانسان فى الوقت ذاته ؟؟وهل يوجد بشر معادلا لله الاجابة : حاشا أن يكون أحد مساويا لله مهما كانت طهارته وبره
    لا أحد غير الله نفسه

    وهل الله يموت ؟؟ الاجابة : بالطبع لا

    وكان الحل فى خطة وضعها الله ذاته لأنقاذ الانسان وهى
    أن يأخذ الله حكم الموت فى صورة انسان وبهذا يكون حل المعادلة

    وجاء المسيح الذى غير مجرى التاريخ فأصبح المؤرخون يسجلوا الأحداث بقبل الميلاد ق.م وبعد الميلاد او ميلاديا م
    ولا يستطيع احد ان ينكر ان شخص المسيح ابدا لم يكن مثل أى بشر
    فهو المولود بدون أب من روح الله وما الروح الا الشخص نفسه
    وهو الذى كان يجول يصنع خيرا
    وكان يشفى الامراض " المصروعين والمفلوجين والبرص والعميان والعرج والصم والبكم وغيرها ... " ويخرج الشياطين والارواح الشريرة والنجسة أيضا
    وهو الوحيد الذى أقام الموتى
    وما لأحد سلطان على الحياة والموت الا الله ذاته
    هو ايضا من اطاعته الطبيعة فكان ينتهر الريح ويتكلم الى موج البحر فيهدأ
    وهو من احب الفقراء والمساكين والعشارين والزوانى وكثيرا من يروا سببا للخلاف فى هذه النقطة..فكيف لرسول عظيم وما بالكم باننا نقول انه الله بذاته ان يعاشر مثل هؤلاء القوم !!
    ولكن هل يحتاج الاصحاء الى طبيب؟؟ لا المرضى من يحتاج لذلك
    كذلك المملوئين اثما ومعصية هم اكثر من يحتاج الى محبة الله وغفرانه واحساسا بالقبول والرجاء
    الفاضلة / sama7
    هل تقبلى الحوار والنقاش سواء بالمنطق أو بالدليل أو بكليهما ؟؟
    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة sama7 مشاهدة المشاركة
    أخيرا تنتهى خطة الله بموته على الصليب رمز العار والخزى كى يردنا له كما كان ادم قبل وقوعه فى الخطية
    وبموته رفع حكم الموت عنا وبقيامته يسترد ما تنازل عنه من مجد وكرامة وعزة من اجلنا نحن البشر الذين لا نساوى نقطة محبة من محبته ولا نستحق مثل هذا العمق فى تعامله معنا

    وبقى علينا ان نصدق ان هذا هو ما حدث بالفعل ونؤمن بصلب المسيح وموته وقيامته لا لأن نمتلك خلاص مدفوع ثمنه ونحيا بلا قيود او معاييرفى حرية واستباحة
    بل على العكس
    بقى علينا ان نحيا مديونين لذلك الحب العظيم وأن نسلم لله الحياة التى وهبنا اياها بطاعته ومخافته والسلوك كما ينبغى

    أرجو ان أكون وضحت جزء ولو صغير لمفهوم الايمان المسيحى الذى بالفعل يختلف عن الاسلام
    ولكن يتفق دائما وابدا فى التوحيد بالله
    فالله هو واحد لا شريك له ولا اله غيره
    ف لا اله الا الله وهذه هى الحقيقة المتفق عليها
    شكرا مع كامل تحياتى واعتذر للاطالة
    لاداعى للاعتذار يا sama7 لكننا ننتظر موافقتك على الحوار وشكراً
    اللَّهُمَّ اهْدِنَا الصِّرَاطَ المُسْتَقِيمَ - اللَّهُمَّ اهْدِنَا الصِّرَاطَ المُسْتَقِيمَ - اللَّهُمَّ اهْدِنَا الصِّرَاطَ المُسْتَقِيمَ


صفحة 1 من 4 1 2 ... الأخيرةالأخيرة

الفروق بين النصرانية والإسلام

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. كيف تعالج النصرانية والإسلام مشاكل العالم ؟ (اليتيم)
    بواسطة sa3d في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 17
    آخر مشاركة: 08-10-2014, 03:05 PM
  2. العفة في النصرانية والإسلام، وكيفية رَشم المرأة النصرانية بالميرون
    بواسطة وا إسلاماه في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 02-02-2012, 09:13 PM
  3. مقارنة شاملة بين النصرانية والإسلام
    بواسطة ابوغسان في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 23-10-2011, 12:10 AM
  4. العربية بين النصرانية والإسلام
    بواسطة فداء الرسول في المنتدى اللغة العربية وأبحاثها
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 15-01-2010, 11:37 PM
  5. عزازيل بين النصرانية والعلمانية والإسلام
    بواسطة ahmednou في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 01-08-2009, 04:09 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

الفروق بين النصرانية والإسلام

الفروق بين النصرانية والإسلام