المسيح عليه الصلاة والسلام لايقبل بشهادة الانسان !

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

من أجمل الكتب فى اثبات إعجاز القرآن: كتاب (النبأ العظيم).للدكتور محمد عبد الله دراز » آخر مشاركة: نيو | == == | الأنبا روفائيل : يعترف أن العقيدة المسيحية تأسست من المجامع ولم تعتمد على نصوص الكتاب المقدس » آخر مشاركة: إيهاب محمد | == == | Is God: Jesus, Jesus and Mary, the third of three or the Clergy in Christianity according to the Qur’an? » آخر مشاركة: islamforchristians | == == | اسماء الله الحسنى فى الكتاب المقدس ومدى انطباقها على يسوع » آخر مشاركة: undertaker635 | == == | منصر يعترف: المراة المسيحية مكينة تفريخ فقط ! » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | تسريبات من قلب الزريبة العربية » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | انواع التوحيد » آخر مشاركة: فايز علي احمد الاحمري | == == | سائل : عندي شك في الوهية المسيح و مكاري يونان يرد عليه : لو شغلت عقلك بس العقل لوحده يقول ده مش ربنا » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | أنا و الآب واحد بين الحقيقة و الوهم » آخر مشاركة: وردة الإيمان | == == | رد شبهة: نبيُّ الإسلام يقول : خيل سليمان لها أجنحة ! » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

المسيح عليه الصلاة والسلام لايقبل بشهادة الانسان !

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: المسيح عليه الصلاة والسلام لايقبل بشهادة الانسان !

  1. #1
    الصورة الرمزية عيون السود
    عيون السود غير متواجد حالياً كذاب يدعي الإسلام مضروب على قفاه و مطرود
    تاريخ التسجيل
    Dec 2010
    المشاركات
    12
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    23-09-2014
    على الساعة
    05:21 AM

    افتراضي المسيح عليه الصلاة والسلام لايقبل بشهادة الانسان !

    هل المسيح عليه الصلاة والسلام هو نبي الله تعالى ؟


    أم هو أبن الله تعالى ؟


    أم هو الله تعالى المتجسد وكما يقول الناس ذلك ؟


    أن معظم الناس تشهد وتقول عن المسيح عليه الصلاة والسلام أنه أبن الله تعالى أو أنه هو الله تعالى المتجسد وأشياء متعددة عنه ولكن أن هذا الشهادات والاقوال

    التي يقولها الناس عن المسيح عليه الصلاة والسلام لايقبلها المسيح عليه الصلاة والسلام !


    ولماذا ياترى لايقبل المسيح عليه الصلاة والسلام بشهادة هؤلاء الناس عنه ؟!



    ولأن يقول المسيح عليه الصلاة و السلام في أنجيل يوحنا الاصحاح الخامس :



    34وَأَنَا لاَ أَقْبَلُ شَهَادَةً مِنْ إِنْسَانٍ،



    وبذلك أن المسيح عليه الصلاة والسلام لايقبل بشهادة أي أنسان ولا يقبل بشهادة هؤلاء الناس الذين يتكلمون عن المسيح عليه الصلاة والسلام.



    وياترى لماذا ؟!



    ولأن المسيح عليه الصلاة والسلام يقول في أنجيل يوحنا الاصحاح الخامس :



    «لاَ تَظُنُّوا أَنِّي أَشْكُوكُمْ إِلَى الآبِ. يُوجَدُ الَّذِي يَشْكُوكُمْ وَهُوَ مُوسَى، الَّذِي عَلَيْهِ رَجَاؤُكُمْ. 46لأَنَّكُمْ لَوْ كُنْتُمْ تُصَدِّقُونَ مُوسَى لَكُنْتُمْ تُصَدِّقُونَنِي، لأَنَّهُ هُوَ كَتَبَ عَنِّي. 47فَإِنْ كُنْتُمْ لَسْتُمْ تُصَدِّقُونَ كُتُبَ ذَاكَ، فَكَيْفَ تُصَدِّقُونَ كَلاَمِي؟».


    ولذلك أن المسيح عليه الصلاة و السلام لايقبل شهادة أي أنسان ولا يقبل بشهادة هؤلاء الناس الذين يتكلمون عن المسيح عليه الصلاة والسلام ولأن الناموس يشهد بالمسيح عليه

    الصلاة والسلام و الله تعالى أخبر موسى عليه الصلاة والسلام عن المسيح عليه الصلاة والسلام وأخبره عنه وعن أنبياء الله تعالى وبذلك أن الشهادة التي يقبل بها المسيح عليه

    الصلاة والسلام هي شهادة الله تعالى وكما قال المسيح عليه الصلاة والسلام في أنجيل يوحنا في الاصحاح الخامس :



    هذِهِ الأَعْمَالُ بِعَيْنِهَا الَّتِي أَنَا أَعْمَلُهَا هِيَ تَشْهَدُ لِي أَنَّ الآبَ قَدْ أَرْسَلَنِي. 37وَالآبُ نَفْسُهُ الَّذِي أَرْسَلَنِي يَشْهَدُ لِي. لَمْ تَسْمَعُوا صَوْتَهُ قَطُّ، وَلاَ أَبْصَرْتُمْ هَيْئَتَهُ، 38وَلَيْسَتْ لَكُمْ كَلِمَتُهُ ثَابِتَةً فِيكُمْ، لأَنَّ الَّذِي أَرْسَلَهُ هُوَ لَسْتُمْ أَنْتُمْ تُؤْمِنُونَ بِهِ. 39فَتِّشُوا الْكُتُبَ لأَنَّكُمْ تَظُنُّونَ أَنَّ لَكُمْ فِيهَا حَيَاةً أَبَدِيَّةً. وَهِيَ الَّتِي تَشْهَدُ لِي.



    ولذلك أن الاعمال التي يقوم بها المسيح عليه الصلاة والسلام تشهد للمسيح عليه الصلاة والسلام و أعطى الله تعالى المسيح عليه الصلاة و السلام هذه القدرات الخارقة

    ولكي تصدقه الناس والذي قال الله تعالى لموسى عليه الصلاة والسلام عنه في الناموس وأخبره عن الانبياء وكما شهدت المرأة السامرية وعندما رأت أعمال المسبح عليه

    الصلاة و السلام و كما ذكر أنجيل يوحنا في الاصحاح الرابع :


    17أَجَابَتِ الْمَرْأَةُ وَقَالتْ:«لَيْسَ لِي زَوْجٌ». قَالَ لَهَا يَسُوعُ:«حَسَنًا قُلْتِ: لَيْسَ لِي زَوْجٌ، 18لأَنَّهُ كَانَ لَكِ خَمْسَةُ أَزْوَاجٍ، وَالَّذِي لَكِ الآنَ لَيْسَ هُوَ زَوْجَكِ. هذَا قُلْتِ
    بِالصِّدْقِ». 19قَالَتْ لَهُ الْمَرْأَةُ:«يَا سَيِّدُ، أَرَى أَنَّكَ نَبِيٌّ!



    وبذلك شهدت المرأة السامرية عن المسيح عليه الصلاة والسلام بأنه نبي و بسبب رؤيتها لأفعال المسيح عليه الصلاة و السلام وأعماله وحينما قال لها المسيح عليه الصلاة والسلام

    وخبرها بأشياء لايعلمها الى الانبياء وهي تعلم عن الانبياء أنهم لديهم مقدرات من الله تعالى ومن خلال دراستها للناموس وكما قالت له في أنجيل يوحنا في الاصحاح الرابع :


    25قَالَتْ لَهُ الْمَرْأَةُ:«أَنَا أَعْلَمُ أَنَّ مَسِيَّا، الَّذِي يُقَالُ لَهُ الْمَسِيحُ، يَأْتِي. فَمَتَى جَاءَ ذَاكَ يُخْبِرُنَا بِكُلِّ شَيْءٍ». 26قَالَ لَهَا يَسُوعُ:«أَنَا الَّذِي أُكَلِّمُكِ هُوَ».



    وبذبلك أن هذه الاعمال تشهد للمسيح عليه الصلاة والسلام بأنه نبي وبذلك أن المسيح عليه الصلاة والسلام يقبل بشهادة الله تعالى والتي قالها في الناموس

    و لذلك يقول للناس أن عليهم أن يفتشوا بالكتب ولأنها تشهد للمسيح عليه الصلاة و السلام وبذلك أن كان الناموس يشهد بأن المسيح عليه الصلاة و السلام هو

    أبن الله أو هو الله تعالى المتجسد فبذلك سوف يكون الكلام الذي قاله الناس عنه صحيح أما أن كان الناموس لايشهد بأن المسيح عليه الصلاة و السلام بأنه

    أبن الله أو هو الله تعالى المتجسد فبذلك لن يكون الكلام الذي قاله الناس صحيح وبذلك أن الناموس لم يقل عن المسيح عليه الصلاة والسلام أنه أبن الله تعالى

    ولم يقل الناموس عنه أن الله تعالى المتجسد وبذلك أن كلام الناس والتي تشهد وتقول عن المسيح عليه الصلاة والسلام أنه أبن الله تعالى أو أنه هو الله تعالى المتجسد

    هو كلام غير صحيح .



    وبذلك ماهو الكلام الصحيح ياترى ؟!



    في سفر التثنية في الاصحاح الثامن عشر يقول :


    18أُقِيمُ لَهُمْ نَبِيًّا مِنْ وَسَطِ إِخْوَتِهِمْ مِثْلَكَ، وَأَجْعَلُ كَلاَمِي فِي فَمِهِ، فَيُكَلِّمُهُمْ بِكُلِّ مَا أُوصِيهِ بِهِ. 19وَيَكُونُ أَنَّ الإِنْسَانَ الَّذِي لاَ يَسْمَعُ لِكَلاَمِي الَّذِي يَتَكَلَّمُ بِهِ بِاسْمِي أَنَا أُطَالِبُهُ. 20وَأَمَّا النَّبِيُّ الَّذِي يُطْغِي، فَيَتَكَلَّمُ بِاسْمِي كَلاَمًا لَمْ أُوصِهِ أَنْ يَتَكَلَّمَ بِهِ، أَوِ الَّذِي يَتَكَلَّمُ بِاسْمِ آلِهَةٍ أُخْرَى، فَيَمُوتُ ذلِكَ النَّبِيُّ. 21وَإِنْ قُلْتَ فِي قَلْبِكَ: كَيْفَ نَعْرِفُ الْكَلاَمَ الَّذِي لَمْ يَتَكَلَّمْ بِهِ الرَّبُّ؟ 22فَمَا تَكَلَّمَ بِهِ النَّبِيُّ بِاسْمِ الرَّبِّ وَلَمْ يَحْدُثْ وَلَمْ يَصِرْ، فَهُوَ الْكَلاَمُ الَّذِي لَمْ يَتَكَلَّمْ بِهِ الرَّبُّ، بَلْ بِطُغْيَانٍ تَكَلَّمَ بِهِ النَّبِيُّ، فَلاَ تَخَفْ مِنْهُ.



    وبذلك نحن نفهم ونعلم من خلال قرأتنا في هذا الاصحاح بأننا أذا أردنا معرفة كلام الله تعالى فعلينا

    أن نبحث بما أخبرنا به أنبياء الله تعالى و بما قالوا لنا عنه أنه كلام الله تعالى وعندما يحصل أي

    شيء في هذا العالم وقد قاله لنا الانبياء سابقا في الكتب فبذلك سوف نعلم ماهو كلام الله تعالى

    ولأن الاشياء التي قالها لنا الانبياء قد حصلت في هذا العالم .



    وبذلك في أنجيل يوحنا في الاصحاح الرابع يقول :



    19قَالَتْ لَهُ الْمَرْأَةُ:«يَا سَيِّدُ، أَرَى أَنَّكَ نَبِيٌّ! 20آبَاؤُنَا سَجَدُوا فِي هذَا الْجَبَلِ، وَأَنْتُمْ تَقُولُونَ إِنَّ فِي أُورُشَلِيمَ الْمَوْضِعَ الَّذِي يَنْبَغِي أَنْ يُسْجَدَ فِيهِ». 21قَالَ لَهَا يَسُوعُ:«يَا امْرَأَةُ، صَدِّقِينِي أَنَّهُ تَأْتِي سَاعَةٌ، لاَ فِي هذَا الْجَبَلِ، وَلاَ فِي أُورُشَلِيمَ تَسْجُدُونَ لِلآبِ
    .



    وهذا الاصحاح يخبرنا عن المسيح عليه الصلاة والسلام ويقول لنا هذا الاصحاح أن مرأة سامرية تسأل

    المسيح عليه السلام وتقول له أن ابائها سجدوا في في هذا الجبل وهم يقولون أن عليهم أن

    يسجدوا في أورشليم أي معنى هذا الكلام هو عن قبلة الله تعالى وحينما نسجد لله تعالى ونوجه

    وجهنا الى قبلته ولكن المسيح عليه الصلاة و السلام يقول لها وكما ذكر أنجيل يوحنا في الاصحاح الرابع

    يقول :


    21قَالَ لَهَا يَسُوعُ:«يَا امْرَأَةُ، صَدِّقِينِي أَنَّهُ تَأْتِي سَاعَةٌ، لاَ فِي هذَا الْجَبَلِ، وَلاَ فِي أُورُشَلِيمَ تَسْجُدُونَ لِلآبِ.



    ومعنى هذا الكلام أن المسيح عليه الصلاة و السلام يقول للمرأة السامرية أن سوف تأتي الساعة التي لن

    يسجدوا في هذا الجبل ولن يسجدوا في أورشليم أي لن يوجهوا وجوههم الى هذه القبلة ولن يسجدوا لها وحينما يصلون لله تعالى.



    وبذلك هل ياترى هذا هو كلام الله تعالى وكما أخبرنا به المسيح عليه الصلاة و السلام ؟!


    وبذلك ياترى هل الكلام الذي قاله المسيح عليه الصلاة و السلام هو كلام الله تعالى وكما قال للمرأة

    السامرية أنهم لن يسجدوا في هذا الجبل ولن يسجدوا في أورشليم أي لن يوجهوا وجوههم الى هذه القبلة ولن يسجدوا لها

    وحينما يصلون لله تعالى؟!



    تعالوا لنرى في هذا العالم الى أين يسجد الناس والى اين يوجهون وجوههم وحينما يصلون الى الله تعالى وكما قال الله تعالى في سورة البقرة :



    وَمِنْ حَيْثُ خَرَجْتَ فَوَلِّ وَجْهَكَ شَطْرَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ وَإِنَّهُ لَلْحَقُّ مِنْ رَبِّكَ وَمَا اللَّهُ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ * وَمِنْ حَيْثُ خَرَجْتَ فَوَلِّ وَجْهَكَ شَطْرَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ وَحَيْثُمَا كُنْتُمْ فَوَلُّوا وُجُوهَكُمْ شَطْرَهُ لِئَلَّا يَكُونَ لِلنَّاسِ عَلَيْكُمْ حُجَّةٌ إِلَّا الَّذِينَ ظَلَمُوا مِنْهُمْ فَلَا تَخْشَوْهُمْ وَاخْشَوْنِي وَلِأُتِمَّ نِعْمَتِي عَلَيْكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ

    سورة البقرة أية 149-150


    وبذلك هل كلام الذي قاله المسيح عليه الصلاة و السلام لنا هو كلام الله تعالى وهل المسيح عليه الصلاة و السلام هو

    نبي الله تعالى وهل القبلة التي نوجه وجهنا اليها وكما أمر الله تعالى وكما أراد ذلك وأخبر المسيح

    عليه السلام وليقول ذلك للناس ؟!



    في أنجيل يوحنا في الاصحاح الرابع يقول :



    25قَالَتْ لَهُ الْمَرْأَةُ:«أَنَا أَعْلَمُ أَنَّ مَسِيَّا، الَّذِي يُقَالُ لَهُ الْمَسِيحُ، يَأْتِي. فَمَتَى جَاءَ ذَاكَ يُخْبِرُنَا بِكُلِّ شَيْءٍ». 26قَالَ لَهَا يَسُوعُ:«أَنَا الَّذِي أُكَلِّمُكِ هُوَ».

    والحمد لله تعالى رب العالمين .


    فبذلك نحن نعلم أن المسيح عليه الصلاة والسلام هو نبي الله تعالى والذي ارسله لهذا العالم .



    وهذه النبوات من التوراة والانجيل الذين تدعون أنهم كتب محرفة !


    قال الله تعالى :


    الم * ذَلِكَ الْكِتَابُ لَا رَيْبَ فِيهِ هُدًى لِلْمُتَّقِينَ * الَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِالْغَيْبِ وَيُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنْفِقُونَ * وَالَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِمَا أُنْزِلَ إِلَيْكَ وَمَا أُنْزِلَ مِنْ قَبْلِكَ وَبِالْآخِرَةِ هُمْ يُوقِنُونَ * أُولَئِكَ عَلَى هُدًى مِنْ رَبِّهِمْ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ

    سورة البقرة أية 1-5



    سواح _ عيون السود


  2. #2
    الصورة الرمزية عيون السود
    عيون السود غير متواجد حالياً كذاب يدعي الإسلام مضروب على قفاه و مطرود
    تاريخ التسجيل
    Dec 2010
    المشاركات
    12
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    23-09-2014
    على الساعة
    05:21 AM

    افتراضي

    أين التعليكات !!


    أي التعليقات !!

المسيح عليه الصلاة والسلام لايقبل بشهادة الانسان !

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مشهد درامي : المسيح يبشر بالنبي محمد عليه الصلاة والسلام ويتبأ ببولس لعنه الله
    بواسطة صدى الحقيقة في المنتدى منتدى الصوتيات والمرئيات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 29-11-2012, 01:11 PM
  2. المسيح عليه الصلاة والسلام لم يصلب والدليل من الاناجيل !
    بواسطة ثورة, في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 18-09-2011, 06:17 PM
  3. هل المسيح عليه الصلاة والسلام هو نبي الله تعالى ؟
    بواسطة عيون السود في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 20
    آخر مشاركة: 29-12-2010, 03:19 AM
  4. أتصدقون أن دم المسيح يطهرهم من خطيئة ادم عليه وعلي نبينا افضل الصلاة والسلام؟
    بواسطة عبدالله(رمضان الحادي) في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 15-09-2007, 04:07 AM
  5. قصة المسيح الدجال ونزول عيسى عليه الصلاة والسلام وقتله إياه
    بواسطة احمد العربى في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 28-11-2005, 03:27 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

المسيح عليه الصلاة والسلام لايقبل بشهادة الانسان !

المسيح عليه الصلاة والسلام لايقبل بشهادة الانسان !