يا مسلم ... إقرأ ... واعتبر ...

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

يا مسلم ... إقرأ ... واعتبر ...

صفحة 67 من 124 الأولىالأولى ... 7 37 52 57 66 67 68 77 82 97 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 661 إلى 670 من 1233

الموضوع: يا مسلم ... إقرأ ... واعتبر ...

  1. #661
    الصورة الرمزية pharmacist
    pharmacist غير متواجد حالياً مشرفة عامة
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    5,274
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    05-12-2017
    على الساعة
    12:32 PM

    افتراضي

    الجأ إلى الله وحده

    يذكر أن رجلاً تنكدت عليه وظيفته وبقي في حزن وشجى
    فشاء الله أن لقيه الشيخ وقد بلغ الرجل من الهم والغم ما بلغ
    وكان يبحث عن رجل يؤثر على صاحب الصلاحية في التوظيف
    فقال للشيخ : هل رأيت فلان؟
    فأجاب الشيخ: أنه لم يره ثم سأله الشيخ : هل انقضت حاجتك ؟
    قال : لم تنقض حتى الآن وإني أبحث عن الرجل الذي له تأثير
    قال الشيخ : هناك من يحل موضوعك ويكفيك همك .

    فسأل الرجل : وهل يؤثر على صاحب صلاحية التوظيف ؟
    قال الشيخ : نعم يؤثر عليه .
    فسأل الرجل : وهل تعرفه ؟
    قال الشيخ : نعم .
    فسأل الرجل : وهل تستطيع أن تكلمه ؟
    قال الشيخ : نعم وتستطيع أن تكلمه أنت أيضاُ .
    فقال الرجل : بل كلمه أنت جزاك الله خيراً .
    فسأل الرجل : من هو ؟
    قال الشيخ : إنه الله
    هنا أصاب الرجل نوع من التردد
    ثم قال الشيخ : يا أخي أتق الله لو قلت : فلا ن من البشر لقلت : هيا بنا إليه
    ولما قلت : الله ترددت ! نعم ما عرفت الله فهلا جربت دعوة الأسحار ؟

    وشاء الله أن يتقابل الشيخ بالرجل بعد أسبوع وإذا بالوجه البشوش
    يقول الرجل : من العجب أني قمت من مجلسك ومن توفيق الله أني استيقظت وقت الأسحار
    وكأن شخصاً يوقظني فشاء الله أن صليت ودعوت الله ولذت بالله كأني أراه
    فعندما أصبح الصبح فأردت أن أذهب إلى مكان الوظيفة
    ثم شاء الله وأن أغير الطريق فمررت بمصلحة من المصالح
    ونزلت وسألت مدير المصلحة فرحب بي فأخبرته بموضوعي
    فقال المدير : أين أنت ؟ نبحث عن أمثالك فخيرني بين وظيفتين وقد كنت أتمني أقل منها

    منقول
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #662
    الصورة الرمزية pharmacist
    pharmacist غير متواجد حالياً مشرفة عامة
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    5,274
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    05-12-2017
    على الساعة
    12:32 PM

    افتراضي

    بكاء الرجل الصالح

    كان أحد الصالحين يمشي ذات يوم
    فوجد رجلا يشوي لحماً في النار
    فبكى الرجل الصالح
    فقال له الشّواء:
    ما يبكيك؟؟
    هل أنت محتاج الى اللحم؟؟
    فقال الرجل الصالح:
    لا .
    فقال له الشّواء :
    إذن فما يبكيك؟؟
    قال الرجل الصالح :
    إنما أبكي على ابن آدم
    يدخل الحيوان النار ميتا
    وابن آدم يدخلها حياااااا؟؟؟!!!!

    منقول
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #663
    الصورة الرمزية pharmacist
    pharmacist غير متواجد حالياً مشرفة عامة
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    5,274
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    05-12-2017
    على الساعة
    12:32 PM

    افتراضي

    هل كنت ستفعل نفس فعله؟

    دخل الجراح سعيد إلى المستشفى بعد أن تم استدعاؤه على عجل لإجراء عملية فورية لأحد المرضى
    لبى النداء بأسرع ما يمكن وحضر إلى المستشفى وبدل ثيابه واغتسل استعدادا لإجراء العملية .

    قبل أن يدخل إلى غرفة العمليات وجد والد المريض يذرع الممر جيئة وذهابا
    وعلامات الغضب بادية على وجهه
    وما أن رأى الطبيب حتى صرخ في وجهه قائلا :

    - علام كل التأخير يا دكتور ؟ ألا تدرك أن حياة ابني في خطر ؟
    أليس لديك أي إحساس بالمسؤولية ؟

    ابتسم الطبيب برفق وقال :

    - أنا آسف يا أخي فلم أكن في المستشفى وقد حضرت حالما تلقيت النداء وبأسرع ما يمكنني
    الآن أرجو أن تهدأ وتدعني أقوم بعملي وكن على ثقة أن ابنك سيكون في رعاية الله وأيدي أمينة .

    لم تهدأ ثورة الأب وقال للطبيب :

    - أهدأ ؟ ما أبردك يا أخي لو كانت حياة ابنك على المحك هل كنت ستهدأ ؟ سامحك الله .
    ماذا لو مات ولدك ما ستفعل ؟

    ابتسم الطبيب وقال :

    - أقول قوله تعالى :

    (الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ)

    وهل للمؤمن غيرها..

    يا أخي الطبيب لا يطيل عمرا ولا يقصرها والأعمار بيد الله

    ونحن سنبذل كل جهدنا لإنقاذه ولكن الوضع خطير جدا ؟

    وإن حصل شيء فيجب أن تقول إنا لله وانا إليه راجعون,

    اتق الله وأذهب إلى مصلى المستشفى وصل وادع الله أن ينجي ولدك .

    هز الأب كتفه ساخرا وقال :

    - ما أسهل الموعظة عندما تمس شخصا آخر لا يمت لك بصلة .

    دخل الطبيب إلى غرفة العمليات واستغرقت العملية عدة ساعات
    خرج بعدها الطبيب على عجل وقال لوالد المريض :

    - ابشر يا أخي فقد نجحت العملية تماما والحمد لله وسيكون أبنك بخير
    والآن اعذرني فيجب أن أسرع بالذهاب فورا وستشرح لك الممرضة الحالة بالتفصيل .

    حاول الأب أن يوجه للطبيب أسئلة أخرى ولكنه انصرف على عجل

    انتظر الأب دقائق حتى خرج أبنه من غرفة العمليات ومعه الممرضة فقال لها الأب :
    ما بال هذا الطبيب المغرور لم ينتظر دقائق حتى أسأله عن تفاصيل حالة ولدي؟

    فجأة أجهشت الممرضة بالبكاء وقالت له :

    - لقد توفي ابن الدكتور سعيد يوم أمس على اثر حادث
    وقد كان يستعد لمراسم الدفن عندما اتصلنا به للحضور فورا
    لأن ليس لدينا جراح غيره وها هو قد ذهب مسرعا لمراسم الدفن
    وهو قد ترك حزنه على ولده كي ينقذ حياة ولدك

    اللهم ارحم نفوساً تتألم ولا تتكلم !

    منقول
    التعديل الأخير تم بواسطة pharmacist ; 05-02-2012 الساعة 11:01 AM
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #664
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    92
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    12-10-2013
    على الساعة
    11:16 PM

    افتراضي

    الطبيب لا يطيل عمرا ولا يقصرها والأعمار بيد الله
    والنعم بالله
    (الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ)
    اسعدك الله وجزاك الله من خير جنته وان يجعلك من اهل الشكر الى الله

  5. #665
    الصورة الرمزية pharmacist
    pharmacist غير متواجد حالياً مشرفة عامة
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    5,274
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    05-12-2017
    على الساعة
    12:32 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هنوووشه مشاهدة المشاركة
    الطبيب لا يطيل عمرا ولا يقصرها والأعمار بيد الله
    والنعم بالله
    (الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ)
    اسعدك الله وجزاك الله من خير جنته وان يجعلك من اهل الشكر الى الله

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #666
    الصورة الرمزية pharmacist
    pharmacist غير متواجد حالياً مشرفة عامة
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    5,274
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    05-12-2017
    على الساعة
    12:32 PM

    افتراضي

    الجمال وحده لا يكفي


    تروي إحداهن عن زوجها :


    كنت أشعر أنني بعيدة عن فكره، أقيس الأمور بسطحية وسذاجة

    حتى تشككت أن العاطفة قد نضبت من قلبه بعد استهلاك يومي رتيب، فهو شخصية ذات نسيج خاص،

    ونمط لم أعرفه من قبل كنا في تضاد مستمر، أمام التلفزيون نتشاجر، ذوقه يناقض ذوقي،

    أحب مشاهدة عروض الأزياء بينما يقلب القنوات بحثا عن البرامج العلمية والثقافية المملة

    وأصر على موقفي، يرضخ مستسلما وهو يحدجني بعين لائمة متبرمة ويفر ذاهبا إلى مكتبه ليقرأ.

    بعد أن طفح الكيل اشتكيت لأمي حياتي المتوترة، أعصابي المنهوكة,

    النقص الذي تبرعم حتى كبر وحشا يقضم هيكل جمالي، كانت تشحنني ثقة وزهوا،

    تسترد اعتبار هذا الجمال المهزوم بقوة قاهرة وتبرير حاسم

    ( فليحمد ربه ، متزوج من جميلة الجميلات ويتبطر على نعمة الله، تجاهلي حماقاته، انه رجل جاحد )

    وامتثلت لنصيحة أمي وإذا به يبتعد ،

    يصاحب روحه قلقا، لم تعد له طاقة على الإصغاء لي، أو الجلوس معي،

    شعرت وكأني مذنبة اجترحت إثما لا يغتفر، في داخلي انكسار عميق،

    وخذلان ساحق ,انشقت عن صدري زفره حارة.

    وذات مساء..

    كنا نشاهد برنامج ثقافي، كان يصغي بمجامع قلبه، مأخوذا لا يكاد يلتفت إلى ثرثرتي،

    لم أعجب يوما بهذه البرامج إنها تسبب لي صداع، مجاملة ومراوغة ذكية لأجاذبه في مواضيع تخصني،

    قلت له ( أراك معجب بهذه المذيعة؟)

    هز رأسه بإيجاب

    ( فعلا، مدهشة بلباقتها، باهرة في ثقافتها حتى أنها تنسي المشاهد ثقل الوقت

    لفرط حيويتها في ربط المحاورين بجاذب عجيب )

    افتعلت ابتسامة مقهورة واستطردت بعد أن فكرت بنقيصة تردع فيه هذا الإبهار

    ( ولكنها قبيحة الشكل ومكياجها ثقيل )

    ودون أن يلتفت إلي أردف :

    ( شكلها مقبول، لكنها مثقفة وواعية ولبقة )

    سألت وكأنني متشككة بنفسي

    ( وأنا من أي صنف؟ دائما تنعتني بالجمود عندما أتباطأ في تلبية حوائجك اليومية؟ )

    وعلى غير عادته أجلسني وقال لي باهتمام

    ( سأحدثك بقصة الأميرة، المدللة،المغرورة، التي كلما خطبها رجل هزأت به وسخرت منه

    هذا بدين، ذاك قصير، لم يسلم أحد من نقدها الجارح حتى خطبها أمير وسيم

    وعرف كيف يروض هذا الوحش المغرور في داخلها

    تنكر لها بزي رجل فقير مهلهل الثياب مدعيا أنها هذه حقيقته الخافية،

    علمها أن تصنع أواني من الفخار لتبيعها في السوق كي تساعده في المعيشة

    وعندما تنتهي من صناعتها تجلس في السوق عارضه بضاعتها للبيع يأتيها على صهيل خيله ملثما

    ودون أن تعرفه يحطم كل أوانيها وهكذا يعيد الكرة لأيام حتى أنهك قواها

    مستفزا كل ما فيها من طاقة وصبر ).

    طافت عيناي في وجهه متسائلة في صمت عن مغزى القصة

    فاستطرد بهدوء :

    ( إنه أراد أن يحطم صنم جمالها وغرورها الذي استعبدها يوم كانت أميرة في قصر أبيها،

    علمها الكفاح، العمل، المعاناة، كان يريد لزوجته أن تكون ذات شخصية وقيمة في الحياة،

    والآية تنعكس عليك ، منذ أن تزوجنا لم أر لك هواية نافعة، اهتمام اجتماعي، ثقافة مفيدة، نشاط مميز،

    لم تستهويك قراءة أخبار العالم في الصحف اللهم إلا المجلات التافهة تتصفحينها كألبوم صور

    ثم ترمينها جانبا وأنت متبرمة.. لا تقرئين حتى مقالة واحدة،

    صرت أتحرج من خروجك معي إلى هذه المجتمعات وأنت متوارية بخجل

    خشية أن يسألك أحد فتقفي متلعثمة تتعثر الكلمات في حلقك،

    متى تعرفين أن الجميلة والدميمة تفقدان تأثيرهما على الزوج مع الاعتياد والألفة،

    فلكل جديد طربه، وقد تفتق انبهاري فيك على وجع دفين ومرارة،

    حاولت أن أحارب هذا الإحساس وأصرفه عني وأكتفي بأنوثتك ومظهرك

    غلبتني الحقيقة فجوهرك ناضب، وفهمك قاصر، وكلماتك جافة، وأسلوبك فظ).


    لما انتهى من كلامه غادرت الغرفة منقبضة، أثرثر لنفسي كمن بي مس، يصطخب صدري كالغلاية

    وأفكر وأنا أذرف الدمع السخين أن أنفصل عنه،

    عدت إليه بعد لحظات وأنا أرتعد كالإعصار وينطلق لساني كسيل لا يبقي ولا يذر

    ( طلقني.. إن اتهامك وتجريحك خنجران طعنا قلبي )

    واسترسلت وأنا أرتعش برهبة

    ( سأسافر على أول طائرة عائدة إلى لأهلي )

    ( اعلم أن هناك طوابير من الرجال في انتظاري وقد قبلت بك وأنت دونهم حظا)

    تفاجأت به يرد بصوت جهير وكأنه انتفض لكبريائه الجريح

    ( إذن..أنت طالق..المرأة التي تدوس كرامتي لا بقاء لها في حياتي اذهبي لعل طوابير العرسان في انتظارك)

    وعدت وكل ذرة في وجهي تنطق أسى ومرارة،

    ومع الأيام عادت الذكريات تداعب أفكاري وتهدهد صدري

    باسل هو الرجل الذي شخصني عمقا وجوهرا لا مظهرا مسطحا،

    خطبني الكثير وتودد لي أكثر وكنت أقارنهم بباسل وإذا بكفته الراجحة تزجرهم بكل قوة..

    هو في شخصيته الفذة، وفكره الرصين، وسمته المهيب،

    استجديته أن يعود وأبى رغم نبرة صوتي المخنوقة ،

    وظل أمل العودة يجيش في صدري دون أن يداخلني اليأس،

    تعاقبت علي الأيام وأنا أعجز ما أكون عن انتشال نفسي من هذه الهوة، فقررت أن أخطط لهذا الهدف،

    واصلت تعليمي وقرأت ودخلت دورات تدريبية في المهارات والتنمية البشرية،

    تهالكت على الكتب لأقرأ وأبحث بنهم يحدوني الأمل بالعودة إلى باسل

    فقد تركته يصعد نحو مدارج الدكتوراه، وألهث وراء الأيام الصعبة بإرادة وعزم أكابد مع الزمن

    من أجل أن أغرس في ذاتي معنى وقيمة،

    تحجبت وأحسست بعد الحجاب أن لجمالي رونقا خاصا أحاطني بهالة من نور

    دفع العيون الشرهة لأن تحجم خاسئة مدحورة.

    وقصة الأميرة المغرورة مغروسة في ذاكرتي شاهد إثبات.

    أثرتني الدورات النافعة في تصميم الديكور وتنسيق الزهور

    ورحت أكتشف في داخلي طاقات زاخرة ومواهب دفينة، شعرت أن الحياة أجمل وأروع،

    ذقت شهد العطاء، بعد مرارة الاستغراق في (الأنا )، وتفجرت أعماقي عن إبداعات مكنونة،

    فنسيت المرآة محطة تستوقفني لساعات مكبلة بقيد الطين وشهقة الصلصال،

    أتطلع اليوم إلى جمال أعمق بل أوفر في إثراء الحياة بمفاهيم مشعة بالنور والأمل.


    رن هاتفي هذا الصباح

    من تتوقعون المتصل؟!

    هو !! ..

    قال : ( معك الدكتور باسل )

    ضجت أعصابي فرحا غامرا ،

    ثم حسم أمره

    ( جئت لأطلب يدك ).

    أجبته على الفور

    ( أنا وحقيبتي في انتظارك)

    ومضى يحدثني

    ( أعجبت بالمعرض كثيرا )

    قلت وأوتار صوتي ترتجف

    ( إن لي تصاميم رائعة، سأطورها لتكون على مستوى عالمي )

    رق صوته فاختلجت نبرته :-

    ( كم أنا فخور بك )


    ( وأنا أشكرك لأن صفعتك الموجعة أيقظتني على حقيقة كنت أجهلها زمنا،

    فالجمال وحده لا يكفي ما لم يكن مطعما بشذرات روح تضفي له ألقا ).


    منقول

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  7. #667
    الصورة الرمزية pharmacist
    pharmacist غير متواجد حالياً مشرفة عامة
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    5,274
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    05-12-2017
    على الساعة
    12:32 PM

    افتراضي

    من هو الغبي حقا ؟؟؟

    في مدينة صغيرة أعلن المفتش عن قيامه بزيارة للمدرسة الابتدائية،
    ولكنه بقي واقفاً أثناء الطريق بسبب عطل في محرك سيارته.
    وبينما كان المفتش يقف حائراً أمام سيارته مر تلميذ وشاهد الرجل الحائر
    وسأله عما إذا كان في وسعه مساعدته

    وفي وضعه المتأزم أجاب المفتش : هل تفهم شيئاً عن السيارات؟
    لم يطل التلميذ الكلام بل اخذ الأداة واشتغل تحت غطاء المحرك المفتوح
    وطلب من المفتش تشغيل المحرك فعادت السيارة إلى السير من جديد
    شكر المفتش التلميذ ولكنه أراد أن يعرف لماذا لم يكن في المدرسة في هذا الوقت

    فأجاب الغلام :

    (سيزور مدرستنا اليوم المفتش:وبما أنني الأكثر غباء في الصف ، لذا أرسلني المدرس إلى البيت)

    حتى لو لم يكن هذا التلميذ ألمعياً في المدرسة، فقد استخدم إمكاناته لمساعدة الآخرين بشجاعة

    وهذا ما قد يجعلنا نقف عند مفهوم الذكاء
    للأسف البعض يقيسه بالعمليات الحسابية أو اللغوية

    ولكن الحقيقة أنه مفهوم واسع ومنه على سبيل المثال الذكاء الاجتماعي والمهني

    منقول
    التعديل الأخير تم بواسطة pharmacist ; 12-02-2012 الساعة 12:42 PM
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  8. #668
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    92
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    12-10-2013
    على الساعة
    11:16 PM

    افتراضي


  9. #669
    تاريخ التسجيل
    Jun 2010
    المشاركات
    469
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    22-05-2017
    على الساعة
    12:20 PM

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته يا اختى الحبيبة ....قصص رائعة ربنا يبارك فيكى وينفع بيها المسلمين وغير المسلمين وجزاكى الله خيرا كثيرا ....هذة القصص وما شابهها هى ما ينبغى ان نتعلمها وننقلها لصغارنا لانها حقيقية وفيها عبرة وعظة وليست مثل الوهم الكارتونى ربنا يعافينا واولادنا منه ....اااامين

    رب اصلح لى شاْنى كله ولا تكلنى لنفسى طرفة عين واغننى برحمتك عن من سواك

  10. #670
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    330
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    01-02-2013
    على الساعة
    07:35 PM

    افتراضي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

صفحة 67 من 124 الأولىالأولى ... 7 37 52 57 66 67 68 77 82 97 ... الأخيرةالأخيرة

يا مسلم ... إقرأ ... واعتبر ...

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. إقرأ يا غير مسجل هل حبط عملك؟!
    بواسطة ساجدة لله في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 53
    آخر مشاركة: 16-02-2013, 07:44 PM
  2. إقرأ ياغير مسجل بين الصديق والزنديق
    بواسطة عطاء الله الأزهري في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 31
    آخر مشاركة: 03-11-2012, 12:59 PM
  3. إقرأ
    بواسطة طالب عفو ربي في المنتدى من السيرة العطرة لخير البرية صلى الله عليه وسلم
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 27-08-2012, 06:02 PM
  4. **( إقرأ أجمل الرسائل الدعوية )**
    بواسطة ريم الحربي في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 31
    آخر مشاركة: 01-03-2011, 07:40 AM
  5. مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 25-03-2010, 01:43 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يا مسلم ... إقرأ ... واعتبر ...

يا مسلم ... إقرأ ... واعتبر ...