يا مسلم ... إقرأ ... واعتبر ...

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

يا مسلم ... إقرأ ... واعتبر ...

صفحة 60 من 124 الأولىالأولى ... 30 45 50 59 60 61 70 75 90 120 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 591 إلى 600 من 1233

الموضوع: يا مسلم ... إقرأ ... واعتبر ...

  1. #591
    تاريخ التسجيل
    Sep 2011
    المشاركات
    180
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    28-01-2012
    على الساعة
    07:07 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة pharmacist مشاهدة المشاركة
    لم أفهم قصدكم أخينا الفاضل !
    عن أية صور تتحدث ؟
    ليتك توضح الأمر ليسهل الإجابة على سؤالك ..
    انسي الامر

  2. #592
    الصورة الرمزية pharmacist
    pharmacist غير متواجد حالياً مشرفة عامة
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    5,272
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    06-12-2016
    على الساعة
    01:01 PM

    افتراضي

    عقاب غير عادل

    فرضت معلمة على تلميذين غير منضبطين أن يكتب كل منهما اسمه مئة مرة ،بعد الدوام الرسمي...

    و بقي أحدهما وقتا طويلا بعد مغادرة رفيقه!

    سألته المعلمة عن سبب تأخره :

    -لأنك غير عادلة يا آنسة...!

    فإنّ اسمه "وجيه مسعود"

    أما أنا "محمد ناصر الدين بن الحاج إبراهيم عبد الرحمن "!

    حاول أن تدرس الأوضاع جيدا قبل إطلاق الأحكام


    منقول

    التعديل الأخير تم بواسطة pharmacist ; 21-12-2011 الساعة 06:11 PM
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #593
    الصورة الرمزية pharmacist
    pharmacist غير متواجد حالياً مشرفة عامة
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    5,272
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    06-12-2016
    على الساعة
    01:01 PM

    افتراضي

    أعيادهم وأعيادنا أين نحن من ذلك ..!!

    عندما التحقت بالجامعة منذ أيام قبل العطلة للتدريس
    وجدت المدرج فارغا
    فقد كان طلبتي الأعزاء مهتمين بالحديث عن كيفية الاحتفال برأس السنة
    الذي هو على الأبواب
    و شراء بطاقات التهنئة و الهدايا
    و لم تكن لهم الرغبة كالعادة للاستماع
    للمحاضرة التي دخلوها عن مضض
    و ما ساعد على ذلك
    الجو الممطر و برودة الطقس و الثلج
    فقد كسى المكان بحلته البيضاء
    و لأنها كانت المحاضرة الأخيرة قبل العطلة
    أردت أن أخرج عن المعتاد و المألوف
    بالحديث عن صديقي الدكتور جورج الذي ألتقيته
    في جامعة واشنطن عندما كنت في بعثة علمية

    فبدأت الحديث:

    طلبتي الأعزاء:
    جورج رجل أمريكي تجاوز الخمسين من عمره،
    هو دكتور بدرجة بروفيسور في علم اللاهوت
    و زوجته باحثة في علم الذرة
    يعيشان في واشنطن مع وابنهما وابنتهما…
    لمّا أقبل شهر ذي الحجة ..
    بدأ جورج وزوجته وأولاده يتابعون الأخبار لمعرفة يوم دخول شهر ذي الحجة…
    فالزوج يستمع للإذاعات،
    والزوجة تتابع القنوات الفضائية،
    والابن يبحث عن المواقع الإسلامية في الإنترنتِ…
    ولمّا أعلن عن تحديد أول يوم من أيام ذي الحجة ..
    استعدّت العائلة لاستقبال العيد الذي يوافق يوم العاشر من ذي الحجة .....
    بعد الوقوف على جبل عرفة في اليوم التاسع.
    وفي اليوم الثاني ذهبت العائلة إلى الريف ...... لشراء الخروف الحي
    الذي تم اختياره حسب الشروط الشرعية للأضحية
    لكي يذبحوه أول يوم من عيد الأضحى.
    وحملوا الخروف على ظهر السيارة وبدأ ثغاء الخروف (صوته) بالارتفاع..
    وأخذت البنت الصغيرة "ذات الخمس سنوات" تردّد معه بصوتها العذب الجميل..
    وقالت لوالدها: يا أبي.. ما أجمل عيد الأضحى.. حيث ألبس فستاني الجديد وأحصل على العيدية
    وأشتري بها دمية جديدة ..
    وأذهب مع صديقاتي إلى مدينة الألعاب لنلهو هناك..
    آه ما أجمل أيام عيد الأضحى .. ليت كل أيام السنة مثل يوم العيد.
    ولما وصلوا إلى المنزل وتوقفت السيارة..
    هتفت الزوجة: يا زوجي العزيز .. لقد علمتُ أن من شعائر الأضحية أن يقسّم الخروف ثلاثة أثلاث..
    ثلث نتصدّق به على الفقراء والمساكين، وثلث نهديه إلى جيراننا ديفيد وإليزابيث ومونيكا،
    والثلث الأخير نأكله نحن وندّخر الباقي إلى الأسابيع القادمة.
    ولمّا جاء يوم العيد .. احتار جورج وزوجته أين اتجاه القبلة ليذبحوا الأضحية باتجاهها..
    وخمّنوا أنها باتجاه السعودية.. وهذا يكفي،
    أحدّ جورج سكينته ووجّه الخروف إلى القبلة وذبحها وقطّع اللحم..
    وقامت الزوجة بتقسيم اللحم إلى ثلاثة أثلاث حسب السُنّة ..
    وهنا صرخ جورج قائلاً: لقد تأخّرنا عن الكنيسة .. فاليوم هو الأحد وسوف يفوتنا القدّاس..
    وكان جورج لا يَدَع الذهاب إلى الكنيسة كل يوم أحد..
    بل ويحرص أن يصطحب زوجته وأولاده معه.
    انتهى حديثي و أنا أروي هذه القصة عن جورج..
    فسألني أحد الطلبة: لقد حيّرتنا بهذه القصة !!! هل جورج مسلم أم مسيحي ؟؟
    فقلت: ألم تسمعني و أنا أقول أنه دكتور في علم اللاهوت
    بل جورج وعائلته مسيحيون لا يؤمنون بأن الله واحد بل ثالث ثلاثة..
    ولا يعتقدون بأن محمداً–صلى الله عليه وسلم- هو خاتم الأنبياء والمرسلين.
    كثر الهرج في المدرج، وارتفعت الأصوات على غير العادة من طلبتي الأعزاء
    فقال أحدهم: لا تكذب علينا يا أستاذ ، فمن يصدّق أن جورج وعائلته يفعلون ذلك ؟؟
    فكيف بالمسيحي يقوم بشعائر الإسلام والمسلمين، ويتابع الإذاعات والفضائيات
    ويحرص على معرفة يوم العيد، ويشتري خروفاً من ماله ويقسّم الأضحية و.. و .. …!!!

    قلت بتعجّب وابتسامة: طلبتي الأعزاء لماذا لا تصدّقون قصتي ؟؟
    لماذا لا تعتقدون بوجود مثل هذا الفعل من عائلة مسيحية ؟؟


    أليس هناك في بلاد المسلمين .....
    عبد الله ومحمد وخالد وخديجة وفاطمة مَن يحتفلون بأعياد المسيحيين واليهود ؟؟
    ألسنا نحتفل بعيد رأس السنة الميلادية، وعيد الكرسمس, وعيد الحب، وعيد الفصح..وعيد... ؟؟


    فلماذا لا يحتفل المسيحيون بأعيادنا.. لِمَ العجب ؟؟

    لماذا نستنكر على جورج هذا التصرف ؟؟
    ولا نستنكر على أنفسنا وعوائلنا المسلمة مثل هذا ؟؟



    لقد عشتُ في أمريكا أكثر من عشر سنوات..
    والله ما رأيتُ أحداً من المسيحيين أو اليهود احتفل بعيد من أعيادنا !!
    ولا رأيتُ أحداً سأل عن مناسباتنا ولا أفراحنا !!
    حتى احتفالي بعيد الفطر في شقتي ..... لم يُجِب أحدٌ دعوتي عندما علموا أن ما أحتفل به عيداً إسلامياً..


    لقد رأيتُ ذلك عند إقامتي في الغرب ....
    ولمّا عدتُ إلى بلدي الإسلامي .. فإذا بنا نحتفل بأعيادهم…
    فلا حول ولا قوة إلا بالله العظيم


    القصة تخص دكتور من الأردن


    أين نصنف أنفسنا بين الأمم والمجتمعات الأخرى؟
    مقلدون أم متفتحون؟ متطرفون أم متسامحون؟
    أترك الإجابة لكم

    منقول
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #594
    الصورة الرمزية pharmacist
    pharmacist غير متواجد حالياً مشرفة عامة
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    5,272
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    06-12-2016
    على الساعة
    01:01 PM

    افتراضي

    اشعرهم بأنك تحبهم .. ولكنك غير راضٍ عن أخطاءهم

    في أحد أكثر الأيام إثارة، وبينما أنا و زوجي نكد ونسعى في كل اتجاه،
    صدر عن طفلي "رامي" ذي الأربع سنوات والنصف سوء سلوك،
    فقمنا بتوبيخه ثم تكرر منه خطؤه، وبعد عدة محاولات منا لردعه عن تصرفاته السيئة،
    قام والده بمعاقبته بأن فرض عليه ملازمة أحد أركان المنزل وعدم التحرك منه،
    وأذعن الطفل للعقاب وظل هادئا إلا أنه لم تبد عليه السعادة، بطبيعة الحال.
    لكنه،في النهاية، وبعد بضع دقائق قال :"سأهرب من المنزل".

    في البداية اندهشت، وشعرت بالغضب لما قاله، ودون تفكير قلت له:"أحقا؟"
    ولكن عندما استدرت لأنظر إليه بدا ملاكا، غاية في الصغر والبراءة و على وجهه مسحة حزن.

    وعندما لمست فيه أمارات الحزن،تذكرت لحظة مرت علي في طفولتي تفوهت فيها بنفس الكلمات نتيجة إحساسي بالوحدة و كراهية من حولي.
    لقد كان لسان حاله ينطق بما هو أكثر مما تنبئ به ألفاظه.لقد صرخ من أعماقه:حذار من أن تتجاهلوني.
    استشعروا وجودي أرجوكم !فكما تشعرون بأهميتكم أنا الآخر لي أهمية.
    أرجوكم، أشعروني بأني مرغوب في، دعوني أشعر بحبكم و باحتياجكم لي".

    فهمست إليه في حنو وقد بدأت في حزم أمتعتي:"حسنا يا رامي، يمكنك الهرب من المنزل"..
    حسنا سنحتاج إلى ملابسك المنزلية، ومعطفك، و.." فقال:"ماما، ماذا تفعلين؟"
    "سأحتاج أنا الأخرى إلى معطفي، وثياب النوم" ثم حزمت تلك الأشياء في حقيبة ووضعتها قبالة الباب الأمامي.
    "حسنا يا رامي، أمتأكد أنت من أنك تريد الهروب من المنزل؟".

    "أجل، لكن، وأنت، إلى أين ستذهبين؟".

    " حسنا، إذا ما كنت تنوي حقا الهروب من البيت، فان ماما ستهرب معك،
    لأنني لا أود أبدا أن أتركك وحدك؛ فأنا أحبك بشدة يا "رامي".

    ثم سألني وقد تمسك كل منا بالآخر:"لماذا تودين المجيء معي؟".

    فنظرت إلى عينيه وقلت:"لأني أحبك يا رامي، فبدونك لن تصبح حياتي حياة".
    لذا فاني أريد أن أطمئن عليك،وإذا مضيت سأمضي معك".

    " وهل من الممكن أن يأتي والدي معنا؟".

    "كلا، فعلى والدك أن يمكث في المنزل مع إخوتك سلمى و إياد.
    بالإضافة إلى أن والدك لديه عمله، وعليه أن يرعى المنزل في غيابنا".

    "وماذا عن سن سن (قطة أليفة) هل ستأتي معنا؟"
    "كلا، فينبغي أن تظل سن سن هي الأخرى بالمنزل".

    صمت الطفل برهة ليفكر قبل أن يقول:
    "أمي هل يمكننا البقاء في البيت؟".
    "أجل يا رامي، يمكننا البقاء بالبيت".

    "أمي"
    "نعم يا رامي؟"
    "أحبك يا أمي".
    " وأنا أيضا أحبك، يا حبيبي.ما رأيك أن تساعدني في إعداد الفيشار؟".
    "حسنا".

    أدركت في هذه اللحظة معنى النعمة العظيمة التي حباني الله بها، نعمة الأمومة،
    فليست المسؤوليات، التي تحملها الأم على عاتقها في سبيل إنماء إحساس طفلها بالأمان والاعتداد بالذات،
    بالأمر الهين الذي يمكن تجاهله،

    وأدركت كذلك أنني أحمل بين ذراعي عطية أخرى غالية،ألا وهي نعمة الطفولة.
    نعمة أن يكون لك طفل مثل قطعة جميلة من الصلصال.
    طفل يرغب ويريد أن تحضنيه أيتها الأم ، طفل تشكلينه بيديك في أروع صورة ليصبح فتى بهي الطلعة واثقا من نفسه.

    لقد تعلمت أنني كأم ينبغي علي ألا أهرب وأفوت على نفسي فرصة
    أن أظهر لأطفالي مدى احتياجي إليهم ورغبتي فيهم و أهميتهم لدي، وكم أحبهم،
    وأجعلهم يدركون أنهم أغلى نعمة ينعم الله بها على الآباء.

    منقول

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #595
    الصورة الرمزية pharmacist
    pharmacist غير متواجد حالياً مشرفة عامة
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    5,272
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    06-12-2016
    على الساعة
    01:01 PM

    افتراضي

    الوردة البيضاء


    كلما أتى العيد تصلني إلى منزلي وردة بيضاء مجهولة المصدر ، وقد بدأ هذا الأمر منذ أن بلغت الثانية عشرة، ولم أكن أجد كرتاً أو إهداء، ولم تفلح اتصالاتي المتكررة في معرفة من يبعث بهذه الوردة ؟
    وقد كنت أشعر بالبهجة للجمال والعبير الفواح اللذين تتمتع بهما هذه الوردة البيضاء السحرية الرائعة .بيد أنني لم أتوقف عن تخيل صورة من يرسل هذه الوردة، وكنت أقضي بعضاً من أسعد لحظات حياتي في أحلام اليقظة. وكانت أمي غالبا تساعدني في التخمين، حيث اعتادت أن تسألني إذا ما كان هناك شخص ما أبديت نحوه اهتماما خاصا أو أسديته معروف ويريد بدوره أن يظهر امتنانه وتقديره دون أن يظهر نفسه. وقد بذلت أمي قصارى جهدها محاولة إثراء خيالي بشأن صاحب الوردة البيضاء، فقد كانت تريد لأبنائها أن يكونوا مبدعين، كما كانت تريدنا أن نشعر بالحب والتقدير .

    وقد حدث عندما كنت في السابعة عشرة أن حدثت لي مشكلة كبيرة، وعندها بكيت بكاء مرا حتى غلبني النوم، وعندما استيقظت في الصباح وجدت رسالة مكتوبة على مرآتي تقول: ( اعلمي تماما أنه لا يأس على ما فات، فما هو آت خير مما مضى ). وجلست أفكر في هذه الجملة لفترة طويلة وتركته في المكان الذي كتبته فيه أمي حتى تجاوزت هذه المحنة والتأمت جراحي.

    ولكن كانت هناك جروح لم تستطع أمي أن تداويها ، فقبل تخرجي من الدراسة الثانوية بشهر توفى والدي فجأة إثر أزمة قلبية. وقد أخذت مشاعري تتدرج من حزن بسيط إلى عزلة ثم إلى خوف وشعور بعدم الثقة والأمان، ثم إلى غضب جارف لأن أبى لم يشهد بعضا من أهم الأحداث في حياتي ، ولم أعد أبالى تماما بمسألة تخرجي المنتظر أو بالمشاركة في المسرحية الكبرى واحتفال آخر العام ، وهى أحداث لطالما استعددت لها وتطلعت إليها. ونظرا لانغماس أمي في أحزانها لم تشعر بما يعتمل بداخلي من مشاعر الافتقاد والحرمان، ولقد حدث قبل وفاة أبى بيوم أن ذهبت معها للتسوق واختيار ثوب لي لأحضر به حفل نهاية العام ووجدنا ثوبا رائعا مصنوعا من القماش السويسري المرقط بالأحمر والأبيض والأزرق، ولكن حجمه لم يكن يناسبني، وعندما توفي والدي في اليوم التالي نسيت أمر هذا الثوب تماماً ولكن أمي لم تنس، ففي اليوم السابق لحفلة نهاية العام وجدت الثوب وقد صار حجمه مناسبا ينتظرني وقد لف بطريقة رائعة ووضع على الأريكة الموجودة بغرفة المعيشة ، ثم قدم إلي بأسلوب جميل يفيض بالحب والحنان وربما لم يكن ارتداء ثوب جديد يعنيني أو يشغل بالي إلا أنه كان يعنيه ذلك فقد أسعدني.

    لقد كانت تهتم بمشاعرنا نحن الأبناء وقد بثت فينا إحساساً سحرياً بهذا العالم ومنحتنا القدرة على رؤية الجمال حتى في وقت الشدائد والأزمات. وفي حقيقة الأمر كانت أمي تريد من أبنائها أن يروا أنفسهم مثل الوردة البيضاء جميلة قوية رائعة وذات عبير ساحر وربما قليل من الغموض. وقد ماتت أمي وأنا في الثانية والعشرين من عمري بعد عشرة أيام فقط من زواجي نفس العام الذي توقف فيه إرسال الوردة البيضاء!

    كيف نمنح الحب لمن نحب ..

    لمن نريد أن يكونوا دوما سعداء وأن يتجاوزوا مصاعب الحياة وأن نكون نعم العون لهم ..

    هل نحن أذكياء بما يكفي لنفعل ذلك ..لكل هؤلاء الذين يعني وجودنا إلى جانبهم شيئا ما..

    منقول

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #596
    تاريخ التسجيل
    Oct 2011
    المشاركات
    440
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    11-03-2015
    على الساعة
    07:00 AM

    افتراضي

    قصة رائعة كيف نمنح الحب لمن نحب سؤال دائما افكر به
    اللهم يا سامع السر والنجوى
    اللهم يا كاشف الضر والبلوى
    اللهم يا سامع السر والخفيه يا من حوائجنا عنده مقضيه
    اللهم يا مسبب الاسباب يا قاهر الاعداء
    يا هازم الاحزاب يا منزل الشتاء
    يا مخرج الاموات يا هادم اللذات
    يا كاشف الكرب يا سميع يا عليم
    يا باني السماء بغير عمد
    يا مسير الارض بغير عون
    اللهم أنصر فلسطين وأحرس المسجد الاقصى من مكر الماكرين

  7. #597
    الصورة الرمزية pharmacist
    pharmacist غير متواجد حالياً مشرفة عامة
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    5,272
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    06-12-2016
    على الساعة
    01:01 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هبة الباري مشاهدة المشاركة
    قصة رائعة كيف نمنح الحب لمن نحب سؤال دائما افكر به

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  8. #598
    الصورة الرمزية pharmacist
    pharmacist غير متواجد حالياً مشرفة عامة
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    5,272
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    06-12-2016
    على الساعة
    01:01 PM

    افتراضي

    حِكَايَة وَرْدَة حَمْرَاء


    كَان يَا كَرَّام فِي أحَد الْأَزْمَان
    وَرْدَتَان حَمْرَاء وَبَيْضَاء جَمِيْلَتَان

    نَشْئَتا فِي حَقْل جَمِيْل فِيْه مِن الْزُّهُوْر أَلْوَان وَأَلْوَان
    وَمُنْذ أَن كَانَتَا بَذِرَّتَان فِي قَلْب الْأَرْض وَهُمَا مُتَجَاوِرَان
    فِي حُفْرَة وَاحِدَة شَاء الْقَدَر أَن يَكُوْنَان

    وَمَضَت بِهِمَا الْحَيَاة فِي مَرَاحِلِهَا الْمُعْتَادَة
    حَتَّى كُبْرَا وَأَصْبَحا حبيبان
    يَشْرَبَان مِن الْأَرْض مَا طَاب لَهُمَا أَن يَشْرَبَان
    وَإِن شَحّت الْسَّمَاء تَقَاسَمَا قَطْرَة الْمَاء نِصْفَان
    وَعَاشَا سِنِيْن وَكِلَاهُمَا بِعُهُود الْحُب يُقَسَّمَان
    وَأَن لَا فَراق يُفَرِّق الْعَاشِقَان مُهِمَّا جَار الْزَّمَان

    وَفِي مَسَاء احَد الْأَيَّام
    إِذ بِفَرَاشَة زَرْقَاء تُحِط عَلَى الْوَرْدَة الْحَمْرَاء
    فَسَأَلْتُهَا الْوَرْدَة الْحَمْرَاء :-
    مِن أَيْن أَتَيْت أَيَّتُهَا الْفَرَاشَة الزَّرْقَاء ؟
    وَلِمَاذَا لَا تَشْرَبِيْن مِن رَحِيْقِي حَد الارْتِوَاء ؟؟
    قَالَت الْفَرَاشَة الزَّرْقَاء : -
    أَتَيْت مِن حَقْل احَد الْأَغْنِيَاء
    حَيْث الْزُّهُوْر الْجَمِيِلَة الْغِنَاء
    فَلَا حَاجَة لِي مِنْك بِالارْتِوَاء
    هَنَاك حَيْث كُل شَي يَنْطِق بِالْتَّرَف وَالْمَاء
    لَا احَد يَنْتَظِر مَتَى تُمْطَر الْسَّمَاء
    فَالْمَاء مُتَوَفِّر صُبْح مَسَاء
    يَكْفِي أَن تَكُوْنِي فَخُوَرَة بِأَنَّك مّلِك لِأَحَد الْأُمَرَاء
    مَا أَنْت هُنَا إِلَّا وَرْدَة نَكْرَاء
    لَيْس لَك قَيِّمَة تُذَكِّر فِي مَزْهَرِيَّات الْأَغْنِيَاء
    أَو يُهْدِيْك حبيب لِحَبِيْبَتِه الْغَادَة الْحَسْنَاء
    ثُم طَارَت الْفَرَاشَة وَاخْتَفَت فِي الْسَّمَاء

    فَتَمَرَّدَت الْوَرْدَة الْحَمْرَاء
    وَقَرَّرَت الْرَّحِيْل هَذَا الْمَسَاء
    وَأَعْلَنْت هَذَا صَرَاحَة
    وَعَايَرْت الْوَرْدَة الْبَيْضَاء
    بِأَنَّهَا لَن تَرْضَى يَوْم بِأَن تَبْقَى فِي حُقُوْل الْفُقَرَاء
    بَكَت الْوَرْدَة الْبَيْضَاء
    وَذَكَرْتَهَا بِأَنَّهُمَا عَاشِقَان لَا تَفَرَقَهُما
    أَي ظُرُوْف هَوْجَاء أَو أَي إِغْرَاء
    وَتَرَّجَتِهَا أَن تُعَدّل عَن رَأْيِهَا بِالْرَّحِيْل
    عَن حَقْل تَرَبَّى فِيْه مُنْذ أَن كَانَا بُذُوْر سَوْدَاء

    وَلَكِن لَم تَكُن الْوَرْدَة الْحَمْرَاء
    لِتَعْرِف مَعْنَى الْحُب وَالْوَفَاء
    فَنَزَعَت جُذُوُرَهَا مِن الْأَرْض
    مَع صَرْخَة أَلَم مِن الْوَرْدَة الْبَيْضَاء
    حَيْث أَن جُذُورْهُما كَانَتَا مُتَشابِكَتَان
    بِأُسْم الْحُب وَالْإِخْلَاص وَالْوَفَاء
    وَرَحَلْت نَحْو حُقُوْل احَد الْأَغْنِيَاء

    وَمَا أَن وَصَلْت حَتَّى أنبْهَرّت بِهَذَا الْجَمَال
    الَّذِي مَزْج الْزُّهُوْر كُلَّهَا بِاخْتِلَاف الْأَلْوَان
    وَالْمَاء يَنْسَاب مِن خِلَال جَدَاوِل
    لَا تَعْرِف فُصُوْل أَو مَوَاسِم يَنْتَظِرَان
    غُرِسَت جُذُوْرُهَا بِجِوَار زَهْرَة أُقْحُوَان
    وَمَضَت فِي مِص الْمَاء
    مِن جُذُوْرِهَا دُوْن خَوْف مِن نُقْصَان
    أَو أَن تُشَارِكُهَا زَهْرَة أُخْرَى
    قَطْرَة مَاء يَقْتَسِمَان
    مِثْلَمَا كَانَت فِي مَاضِي حَيَاتِهَا
    فِي حُقُوْل الْفُقَرَاء مِن بَنِي الْإِنْسَان
    حَتَّى الفَرَاشَات هُنَا مُخْتَلِفَة بِجَمَالِهَا
    الَّذِي يَسْلُب الْأَذْهَان

    مَضَت أَيَّام و هِي فِي نَعِيْم اخْتِيَارِهَا
    ضَارِبِه بِحُبِّهَا وَعِشّقَهَا عَرَض الْجُدْرَان
    كُل شَي هُنَا جَمِيْل نَّشَأ
    بِفَضْل أَمْوَال الْإِنْسَان

    وَفِي مَسَاء احَد الْأَيَّام
    مُر رَجُل مِن بَنِي الْإِنْسَان
    وَمِد يَدَيْه إِلَى الْوَرْدَة الْحَمْرَاء
    فَشَعَرَت بِالْفَخْر وَالْغُرُوْر وَالْكِبْرِيَاء
    فَهُو قَد اخْتَارَهَا هِي
    مِن بَيْن أَلَآف الْزُّهُوْر الْحَمْرَاء
    وَقَالَت لنَفْسِهَا :
    حَتْمَا سِيَضَعَنِي فِي مَزْهَرِيَّتِه الْجَمِيْلَة
    كَمَا قَالَت لِي الْفَرَاشَة الزَّرْقَاء
    وَسَأَكُوْن فِي شِعْر حَبِيْبَتِه الْحَسْنَاء

    قَطْفُهَا مَع صَرْخَة أَلَم تَرَدَّدْت فِي هَذَا الْمَسَاء
    وَقَرَّبَهَا مِن أَنْفِه
    وَشْم أَرِيْجَهَا ثُم أَلْقَاهَا فِي الْعَرَاء
    فَمَضَت تَتَوَسَّلُه رَجَاء وَبُكَاء
    لِمَاذَا قَطَفَتْنِي إِذَن وَتَرَكْتَنِي كَاللَّقِيطَة
    تَتَوَسَّل الْبَقَاء ؟؟
    قَبْل أَن تَدُوْسَهَا أَقْدَام الْغُرَبَاء
    فَالْيَوْم حَفْلَة زَوَاج احَد الْأَغْنِيَاء
    سُحِقَت الْوَرْدَة الْحَمْرَاء
    بِأَقْدَام الْبَشَر
    قَبْل أَن تَعْصِف بِهَا رِيَح هَوْجَاء
    و تُمَزِّقُهَا أَشْلَاء
    أشَلالالالالالَاء

    وَهُنَاك فِي حُقُوْل الْفُقَرَاء
    وُبِجَانِب الْوَرْدَة الْبَيْضَاء
    أَزْهَرَت زَهْرَة أُخْرَى حَمْرَاء كَالَدِمَاء
    تَرْشُف الْمَاء بِحَذَر بَالِغ
    مَخَافَة أَن لَا يَبْقَى شَيْء لِلْوَرْدَة الْبَيْضَاء
    فَهِي لَم تَنْسَى بِأَنَّهَما فِي حُقُوْل الْفُقَرَاء
    وَعَلَيْهِمَا أَن يَنْتَظِرَا مَطَر الْسَّمَاء

    منقول

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  9. #599
    الصورة الرمزية pharmacist
    pharmacist غير متواجد حالياً مشرفة عامة
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    5,272
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    06-12-2016
    على الساعة
    01:01 PM

    افتراضي

    من قتل البطة؟

    كان هناك ولد صغير يزور بيت جده وجدته بالمزرعة.
    أعطاه جده بندقية صيد ليلعب بها بالغابة.
    وكان يلعب ويتدرب على الأخشاب، ولكنه لم يصد أي هدف, بدأ باليأس وتوجه إلى البيت للعشاء.
    وأثناء عودته للمنزل وجد بطة جدته المدللة,
    وهكذا من باب الفضول أو الأمنية صوب بندقيته عليها، وأطلق النار وأصابها في رأسها فقتلها.
    فصدم وحزن. وبلحظة رعب، أخفى البطة بين الأحراش.
    أخته سالي شهدت كل شيء!! لكنها لم تتكلم بكلمة...
    بعد الغذاء في اليوم الثاني، قالت الجدة: "هيا يا سالي لنغسل الصحون."
    ولكن سالي ردت: "جدتي، جوني قال لي أنه يريد أن يساعد بالمطبخ".
    ثم همست بإذنه "تتذكر البطة؟"
    وفي نفس اليوم، سأل الجد إن كان يحب الأولاد أن يذهبوا معه للصيد،
    ولكن الجدة قالت: "أنا آسفة، ولكنني أريد من سالي أن تساعدني بتحضير العشاء".
    فابتسمت سالي وقالت: "لا مشكلة.. ولكن جوني قال لي أنه يريد المساعدة".
    وهمست بإذنه مرة ثانية: "أتتذكر البطة؟".
    فذهبت سالي إلى الصيد وبقي جوني للمساعدة.
    بعد بضعة أيام كان جوني يعمل واجبه وواجب سالي، لم يستطع الاحتمال أكثر،
    فذهب إلى جدته واعترف لها بأنه قتل بطتها المفضلة.
    جثت الجدة على ركبتيها، وعانقته ثم قالت:

    "حبيبي، أعلم، كنت أقف على الشباك ورأيت كل شي ولكنني لأني أحبك سامحتك.
    وكنت فقط أريد أن أعلم إلى متى ستحتمل أن تكون عبدا لسالي"

    ارفض العبودية لأي مخلوق مهما كان ومهما كانت الأسباب

    وماذا فعلت في ماضيك ليبقيك الشيطان عبداً له, مهما كان يجب أن تعلم أن الله موجود وهو يراك.

    روى أنس بن مالك رضي الله عنه قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول:
    (يا ابن آدم إنك ما دعوتني ورجوتني غفرت لك ما كان منك ولا أبالي
    يا ابن آدم لو بلغت ذنوبك عنان السماء ثم استغفرتني غفرت لك
    يا ابن آدم إنك لو أتيتني بقراب الأرض خطايا ثم لقيتني لا تشرك بي شيئا
    لأتيتك بقرابها مغفرة) رواه الترمذي وقال حديث صحيح.

    منقول

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  10. #600
    الصورة الرمزية pharmacist
    pharmacist غير متواجد حالياً مشرفة عامة
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    5,272
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    06-12-2016
    على الساعة
    01:01 PM

    افتراضي

    انحشار مقطورة


    مرت طفله صغيره مع أمها على شاحنة محشورة في نفق ...
    ورجال الإطفاء والشرطة حولها يحاولون عاجزين إخراجها من النفق ..
    قالت الطفلة لأمها .. أنا اعرف كيف تخرج الشاحنة من النفق !
    استنكرت الأم وردت هل هذا معقول كل الاطفائيين والشرطة غير قادرين وأنت قادرة !
    ولم تعط أي اهتمام ولم تكلف نفسها بسماع فكرة طفلتها،
    تقدمت الطفلة لضابط المطافئ : سيدي افرغوا بعض الهواء من عجلات الشاحنة وستمر !
    وفعلا مرت الشاحنة وحلت المشكلة ...

    وعندما استدعى عمدة المدينة البنت لتكريمها كانت الأم بجانبها وقت التكريم والتصوير!

    أحيانا يجري الله الحق على لسان شخص غير متوقع..!!

    منقول

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

صفحة 60 من 124 الأولىالأولى ... 30 45 50 59 60 61 70 75 90 120 ... الأخيرةالأخيرة

يا مسلم ... إقرأ ... واعتبر ...

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. إقرأ يا غير مسجل هل حبط عملك؟!
    بواسطة ساجدة لله في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 53
    آخر مشاركة: 16-02-2013, 07:44 PM
  2. إقرأ ياغير مسجل بين الصديق والزنديق
    بواسطة عطاء الله الأزهري في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 31
    آخر مشاركة: 03-11-2012, 12:59 PM
  3. إقرأ
    بواسطة طالب عفو ربي في المنتدى من السيرة العطرة لخير البرية صلى الله عليه وسلم
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 27-08-2012, 06:02 PM
  4. **( إقرأ أجمل الرسائل الدعوية )**
    بواسطة ريم الحربي في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 31
    آخر مشاركة: 01-03-2011, 07:40 AM
  5. مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 25-03-2010, 01:43 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يا مسلم ... إقرأ ... واعتبر ...

يا مسلم ... إقرأ ... واعتبر ...