فوائد الصلاة

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

فوائد الصلاة

النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: فوائد الصلاة

  1. #1
    الصورة الرمزية هادية
    هادية غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    1,460
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    02-06-2014
    على الساعة
    01:49 PM

    افتراضي فوائد الصلاة


    بسم الله الرحمان الرحيم
    وصلى الله وسلم على من ارسله بشيرا ورحيما وعزيزا وعلى اله وصحبه اجمعين
    والحمد لله رب العالمين

    ******************* الصلاة
    قُلْ أَنَدْعُو مِن دُونِ اللّهِ مَا لاَ يَنفَعُنَا وَلاَ يَضُرُّنَا وَنُرَدُّ عَلَى أَعْقَابِنَا بَعْدَ إِذْ هَدَانَا اللّهُ كَالَّذِي اسْتَهْوَتْهُ الشَّيَاطِينُ فِي الأَرْضِ حَيْرَانَ لَهُ أَصْحَابٌ يَدْعُونَهُ إِلَى الْهُدَى ائْتِنَا قُلْ إِنَّ هُدَى اللّهِ هُوَ الْهُدَىَ وَأُمِرْنَا لِنُسْلِمَ لِرَبِّ الْعَالَمِينَ * وَأَنْ أَقِيمُواْ الصَّلاةَ وَاتَّقُوهُ وَهُوَ الَّذِيَ إِلَيْهِ تُحْشَرُونَ ) .
    (الانعام [6] الآية [71 و 72



    لم الانسان لا يبقي في ذاكرته الا الفوائد المحسوسة التي يبدو اثرها بسرعة يعني ان طبيعة الانسان تدفعه الى عدم الصبر على النتائج والفوائد البعيدة المدى او التي تتطلب منه الصبر والمداومة على شيئ معين
    كثيرا ما نسمع عن معلومات مفيدة للجسم والعقل
    ولكن جهل الانسان يدفعه دائما الى الاخذ بما يراه في متناوله فحسب
    كالمريض عند عيادته الطبيب لو امره هذا الاخير باتباع حمية لمدة زمنية
    تطول ربما وان فيها شفاؤه دون مضاعفات اخرى ولكن الشفاء لن تظهر بوادره الا بعد
    صبر طويل ولكن الانسان لانه عجول سينسى بسرعة هذه النصائح ويبحث عن بديل
    اخر لا يهمه لو كان فيها مضاعفات بقدر ما يهم الاثر السريع الحاضر

    وصدق الله في قوله تعالى :

    خلق الانسان من عجل سورة الانبياء الاية 37

    لناخذ امر الصلاة وفوائدها التي لا ينالها المصلي الا بالمداومة والثبور
    ومع ذلك جل شباب اليوم يترك الصلاة تهاونا او غفلة معللا نفسه بتاديتها في وقت لاحق
    باعتبارها طاعة بينه وبين الله فبتفريطه هذه العبادة خسر ايضا فوائدها الصحية
    التي لا حصر لها والتي لا تكتسب الا بالمثابرة وبعض ثمارها الصحية
    تظهر في سن متقمة
    وقد امرنا الله باقامة الصلاة منذ الصغر وعدم تركها وننشأ على المحافظة عليها وحفظ حقها ولا نتهاون في شانها

    َأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ وَاعْتَصِمُوا بِاللَّهِ هُوَ مَوْلَاكُمْ فَنِعْمَ الْمَوْلَى وَنِعْمَ النَّصِيرالحج [22] الآية [78])


    واضح في القران الكريم ان امر الله بالصلاة لا جدال فيه

    وأقيموا الصلاة وآتوا الزكاة وما تقدموا لأنفسكم من خير تجدوه عند الله إن الله بما تعملون بصيرورة البقرة الآية 110

    امر بالصلاة طاعة وعبادة :
    كما نرى في

    ـ قوله تعالى في سورة البقرة الآية 43
    وأقيموا الصلاة وآتوا الزكاة واركعوا مع الراكعين

    ان من شان الصلاة ربط صلة العبد بالخالق وخلق رباط متين
    بين المصلي وربه علاقة روحية يسمو بها العبد الى عالم الصفاء والنقاء
    حتى ان الله سبحانه وتعالى حين وصف الانسان
    بالهلع والجزع والامتناع عن الخير او بالجحود
    استثنى سبحانه المصلين الذين يداومون على الصلاة

    وهذا قوله تعالى [
    إِنَّ الْإِنسَانَ خُلِقَ هَلُوعًا * إِذَا مَسَّهُ الشَّرُّ جَزُوعًا * وَإِذَا مَسَّهُ الْخَيْرُ مَنُوعًا * إِلَّا الْمُصَلِّينَ* الَّذِينَ هُمْ عَلَى صَلَاتِهِمْ دَائِمُونَ * وَالَّذِينَ فِي أَمْوَالِهِمْ حَقٌّ مَّعْلُومٌ )
    .

    ومن فضل الله انه حين ينزل امرا لعباده يجعل فيه رحمة وخيرا كثيرا عاجلا وفي الاخرة كما يتبين ذلك في هذه الاية

    وأقيموا الصلاة وآتوا الزكاة وما تقدموا لأنفسكم من خير تجدوه عند الله إن الله بما تعملون بصير سورة البقرة الآية 110


    فمن فوائد الصلاة على المؤمن هي

    - الراحة النفسية: الهدوء والسكينة
    - وسلامة الجسم في محافظته على الصحة واللياقة الجسدية

    - اولا =
    - الفوائد النفسية :
    - من اهم الفوائد السريعة المفعول للصلاة هي ازالة التوتر وبعث الراحة في النفس والاطمئنان

    الا بذكر الله تطمئن القلوب

    مع محافظة المصلي على هدوء اعصابه وايضا يكتسب الرصانة والسكينة
    والصلاة ايضا تضفي عليه وقارا ونورا وتمنحه القدرة على الصبر والتحكم في انفعالاته
    خاصة مع ما يصيب الانسان من هموم وكروب ومصائب وابتلاآت لا يقدر عليها ضعيفوا الايمان لذلك وبرحمته ارسل الله الدواء مع الداء فامرنا به في هذه الاية

    وَاسْتَعِينُوا بِالصَّبْرِ وَالصَّلَاةِ وَإِنَّهَا لَكَبِيرَةٌ إِلَّا عَلَى الْخَاشِعِينَ) [البقرة: 45


    هذا الدواء الروحي الذي لم يفهمه جيدا كثير من الناس حيث ان ابسط مشكلة تحدث للبعض يجزع وتضيق به الدنيا فيضيق بها عقله عن الاهتداء الى الحل او تحمل ما هو فيه فغاب عن الاذهان دواء الله وامتلات عيادات اطباء النفس
    وما ابتعد انسان عن الله الا وكله الى نفسه فيجعله يتخبط في الامه
    تائها حائرا حتى يعود الى الحق
    ولو لم يكن علم الله بالخير في الصلاة عبادة وفضلا لما شدد علينا في الامر بها
    ( وساعود الى هذه النقطة فيما بعد ان شاء الله )

    إِنَّ رَبَّكَ يَعْلَمُ أَنَّكَ تَقُومُ أَدْنَى مِن ثُلُثَيِ اللَّيْلِ وَنِصْفَهُ وَثُلُثَهُ وَطَائِفَةٌ مِّنَ الَّذِينَ مَعَكَ وَاللَّهُ يُقَدِّرُ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ عَلِمَ أَن لَّن تُحْصُوهُ فَتَابَ عَلَيْكُمْ فَاقْرَؤُوا مَا تَيَسَّرَ مِنَ الْقُرْآنِ عَلِمَ أَن سَيَكُونُ مِنكُم مَّرْضَى وَآخَرُونَ يَضْرِبُونَ فِي الْأَرْضِ يَبْتَغُونَ مِن فَضْلِ اللَّهِ وَآخَرُونَ يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَاقْرَؤُوا مَا تَيَسَّرَ مِنْهُ
    وَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ وَأَقْرِضُوا اللَّهَ قَرْضًا حَسَنًا وَمَا تُقَدِّمُوا لِأَنفُسِكُم مِّنْ خَيْرٍ تَجِدُوهُ عِندَ اللَّهِ هُوَ خَيْرًا وَأَعْظَمَ أَجْرًا وَاسْتَغْفِرُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ ) .

    (المزمل [73] الآية [20]_)


    مع الفوائد الجسمية في الجزء الاتي بحول الله
    يتبع
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #2
    الصورة الرمزية هادية
    هادية غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    1,460
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    02-06-2014
    على الساعة
    01:49 PM

    افتراضي


    والان مع فوائد الصلاة على الجسم :



    من الفوائد التي تظهر على الانسان المثابر على صلاته مما اكتشفه الطب انقله هنا للفائدة:
    الصلاة

    1. أحسن سبيل للتخلص من التوتر .

    2. تنشط الدورة الدموية أثناء حركات الصلاة .

    3. تقوم بأهم دور في الوقاية من مرض دوالي الساقين .

    4. تقي من الإصابة بمرض خمور العظام في السن المتأخرة
    5. تساعد على الوقاية من تصلب المفاصل وتآكلها .

    6. توفر أفضل طريقة للياقة الجسم .

    7. تعتبر أحسن وسيلة لتقوية عضلات العمود الفقري .

    8. إن ذبذبة صوتية مثل كلمة ( أمين ) وتنطق ( آآآ م ي ي ي ن )
    تزيل كل توتر في الجسم ، وخاصة إذا قيلت بصوت مرتفع تشعر به من أعماقك و كلنا يعلم مدى التاثير السلبي للتوتر على الصحة ، وهي تعد من التنفس العميق البطيء الذي هو علاج لارتفاع ضغط الدم وإرهاق القلب والأعصاب ، وهو يجدد الحيوية ،

    ويطهر الدم ، وينعش الفؤاد .

    9. وضع اليد اليمنى على اليسرى يمنع ركود الدم الوريدي

    بالأوردة التابعة للأطراف العليا منعاً لتخثر الدم

    10. في الفجر يوجد غاز الأوزون ويستعان به في علاج أنواع التليف

    الذي يحدث في الرئة والكبد ، وعلاج أمراض الكبد الوبائية ، وانسداد
    الشرايين ، وتصلب الأوعية الدموية ، ومضاعفات أمراض السكري

    كالجروح والقروح ، وتنشيط جريان الدم في الأوعية ، وحالات الربو

    وبعض حالات الحساسية وكان المجال الأهم لاستخدامات غاز

    الأوزون هو ما توصلت إليه البحوث في مجال استخدامه في علاج

    وباء العصر (( الإيدز )) . وهذا يجرنا للحديث عن اهمية صلاة الفجر في وقتها وبقية الصلوات
    يتبع

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    29
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    09-07-2012
    على الساعة
    02:24 AM

    افتراضي

    معلومات قيمه جدا جدا بارك الله بكِ اخت هاديه

    وجعله الله في ميزان حسناتك يارب

    بنتضار الجديد دائما

    في حفظ المولى
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    يمكنك تغير التوقيع الإفتراضي من لوحة التحكم

  4. #4
    الصورة الرمزية هادية
    هادية غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    1,460
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    02-06-2014
    على الساعة
    01:49 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بسام العراقي مشاهدة المشاركة
    معلومات قيمه جدا جدا بارك الله بكِ اخت هاديه

    وجعله الله في ميزان حسناتك يارب

    بنتضار الجديد دائما

    في حفظ المولى
    اشكرك اخ بسام لمرورك الكريم
    وتقبل مني عنوان شكري
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #5
    الصورة الرمزية هادية
    هادية غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    1,460
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    02-06-2014
    على الساعة
    01:49 PM

    افتراضي


    العلاقة بين اوقات الصلاة وفائدتها

    قبل ان اكمل هذا البحث اذكر ان بعضه منقول وبعضه بحث
    واجتهاد خاص وارجو من الله ان يعينني عليه وما رجوت الا الفائدة
    واسال الله التوفيق

    يقول الدكتور اليكسيس كارل يل الحائز على جائزة نوبل في الطب ان الصلاة تحدث نشاطا عجيبا في أجهزة الجسم وأعضائه بل هي أعظم مولد للنشاط عرف إلى يومنا هذا وقد رأيت كثيرا من المرضى اللذين أخفقت العقاقير في علاجهم كيف دخلت الصلاة فأبرأتهم تماما من علتهم ويضيف الدكتور كار ليل ان الصلاة كمعدن الراديوم مصدر للإشعاع و مولد ذاتي للنشاط ولقد شاهدت تأثير الصلاة في مداواة أمراض مختلفة

    العلم الحديث يؤكد ان مواقيت الصلوات الخمس يتوافق مع أوقات النشاط الفسيولوجي لجسم الإنسان .

    فلنتابع معا
    __ مع صلاة الفجر

    في الاستشفاء بالصلاة يقول د. زهير رابح ان الكرتون هو هرمون النشاط في جسم الإنسان يبدأ الازدياد و بحدة مع دخول وقت صلاة الفجر ويتلازم معه الارتفاع في منسوب ضغط الدم ولهذا يشعر الإنسان بنشاط كبير بعد صلاة الفجر .
    وكان دعاء الرسول صلى الله علية وسلم ان يبارك في هذا الوقت هو أول النهار وأول العمل فقالصلى الله عليه وسلم

    ( اللهم بارك لأمتي في بكورها

    حيث تنبعث في هذا الوقت اعلي نسبة لغاز الأوزون في الجو ولهذا الغاز تأثير منشط للجهاز العصبي والأعمال الذهنية والعضلية

    و نجد العكس يحدث في

    وقت الضحى

    فيقل إفراز الكرتون و إلى حده الأدنى فيشعر الإنسان بالإرهاق مع ضغط الدم و يكون في حاجة إلى راحة ويكون هذا بالتقريب بعد 7 ساعات من الاستيقاظ المبكر
    وهنا يدل وقت صلاة الظهر فتؤدي دورها كأحسن ما يكون من بث الهدوء والسكينة في القلب في جسد المتعبين .
    ///////////////////////////////////////
    أهمية القيلولة بعد صلاة الظهر
    قال الرسول صلى الله عليه وسلم ( أقيلوا فان الشياطين لا تقيل )

    قد ثبت علميا ان جسم الإنسان يمر بشكل عام في هذه المدة بصعوبة بالغة حيث ( يرتفع معدل مادة كيميائية مخدرة يفرزها الجسم فتحرضه على ا لنوم ويكون هذا تقريبا بعد ساعات من الاستيقاظ المبكر فيكون الجسم في اقل حالات تركيزه ونشاطه و إذا ما استغنى الإنسان عن النوم هذه الفترة فان التوافق العضلي العصبي يتناقص كثيرا طوال اليوم .
    //////////////////////////////////////

    ثم تأتي صلاة العصر ليعاود الجسم بعدها نشاطه مرة أخرى ويرفع معدل الأدرينالين فيحدث نشاطا ملموسا في وظائف الجسم خصوصا النشاط القلبي ويكون لهذه الصلاة دور مهم في تهيئة الجسم والقلب بصفه خاصة لاستقبال هذا النشاط المفاجئ الذى كثيرا ما يسبب متاعب خطيرة لمرضى القلب للتحول المفاجئ الذي يحدث للقلب من الخمول إلى الحركة النشطة .
    ونقف هنا عند

    قول الله تعالى

    حافظوا على الصلوات والصلاة الوسطى وقوموا لله قانتين البقرة238

    فأداؤها في وقتها ينشط القلب تدريجيا و يجعله يعمل بكفاءة أعلى بعد حالة من الخمول الشديد و دون مستوى الارهاق فتنصرف باقي اجهزة الجسم وحواسه الى الاستغراق في الصلاة فيسهل على القلب مع الهرمون تامين ايقاعهما الطبيعي يصل الى اعلاه مع مرور الوقت .

    وعند صلاة المغرب يقل افراز الكرتزون ويبدا نشاط الجسم بالتناقص وذلك مع التحول من الضوء الى الظلام و هو عكس ما يحدث في صلاة الصبح تماما فيزداد افرز مادة الميلاتونين المشجعة على الاسترخاء والنوم فيحدث تكاسل للجسم و تكون الصلاة بمثابة المحطة الانتقالية .
    تاتي صلاة العشاء وهي المحطة الاخيرة في مسار اليوم حيث ينتقل فيها الجسم من حالة النشاط والحركة الى حالة الرغبة التامة في النوم مع شيوع الظلام وزيادة افراز الميلاتونين .
    ولقد كان اخر وصايا الرسول صلى الله عليه وسلم تدعوا الى المحافظة عليها فقالصلى الله عليه وسلم

    ( أحب الأعمال الى الله الصلاة لوقتها) .

    الفوائد الصحية لصلاة التراويح

    هذه بعض الفوائد الصحية لصلاة التراويح وهي من نتائج بعض الدراسات والابحاث العلمية التي اجريت حول الموضوع ، انقلها لكم هنا للفائدة

    الفوائد الصحية لصلاة التراويح
    يعتبر الإسلام الدين الوحيد الذي تتحد فيه الحركات البدنية للصلاة مع التدريب الروحي والنفسي، فالصلاة تدرّب الإنسان على التأمل أثناء قيامه بحركات وتمرينات جسدية معينة، فتحول توتره الذهني إلى توتر عضلي، ويستفيد المصلي جسديا ونفسيا.

    وقد أكد العلماء أن للصلاة فوائد علاجية وروحية تبدأ من الوضوء إلى الحركات الجسدية في صلاة التكبير والقيام والركوع والسجود والجلسة والتسليم. ويؤدي المسلمون خمس صلوات فريضة في اليوم إضافة إلى صلوات السنة والنافلة، وفي شهر رمضان يؤدون صلاة التراويح بعد فريضة العشاء.

    وأوضح هؤلاء أن هذه الصلاة الرمضانية، ويتراوح عدد ركعاتها بين ثماني إلى عشرين ركعة، تعتبر تمرينا بدنيا معتدلا لكل عضلة من عضلات الجسم، حيث تنقبض بعض العضلات بطول متساوٍ، وتنقبض الأخرى بنفس التوتر، وتزيد الطاقة اللازمة لعمليات قبض العضلات خلال تأدية الصلاة، مما يؤدي إلى نقص في مستويات الأكسجين والعناصر الغذائية في العضلات، ويؤدي هذا النقص بدوره إلى توسع الأوعية الدموية، مما يسمح للدم بالتدفق بسهولة عائدا إلى القلب، فيعمل هذا العبء المتزايد مؤقتا على القلب، على تقوية العضلة القلبية وتحسين التدفق الدموي فيها.

    وأشار العلماء أن لصلاة التراويح دورا مهما في تنظيم مستويات السكر بعد الإفطار، فنسبة السكر والأنسولين في الدم تكون في أدنى مستوياتها قبل وجبة الإفطار، وبعد ساعة من تناول الوجبة، يبدأ الجلوكوز والأنسولين بالارتفاع، فيعمل الكبد والعضلات على سحب جلوكوز الدم، إلا أن السكرفي الدم يصل إلى مستويات عالية خلال ساعة أو ساعتين، وهنا تأتي فائدة صلاة التراويح، حيث يتم معالجة السكر وحرقه إلى أكسجين وماء خلال هذه الصلاة.

    ولفت الأطباء إلى أن صلاة التراويح تساعد في حرق السعرات الزائدة، وتحسن مرونة الجسم وتوازنه، وتقلل الاستجابات الذاتية المرتبطة بالتوتر عند الأصحاء، وتخفف حالات القلق والكآبة.

    وأفاد الباحثون في مؤسسة البحوث الإسلامية الأمريكية، أن صلاة التراويح تحسن السيطرة على وزن الجسم وحرق السعرات الحرارية دون زيادة الشهية أو الرغبة في الأكل، لذلك فان تناول أغذية صحية معتدلة في وجبتي الإفطار والسحور، وأداء صلاة التراويح يحقق افضل النتائج من حيث تخفيف الوزن، وتقليل تراكم الدهون في الجسم.

    وقد أثبتت الدراسات أن الأشخاص الذين يحافظون على صلوات الفرض والنافلة، سواء من الرجال أو النساء، يتمتعون بكثافة عظمية أعلى ويكونون أقل عرضة لهشاشة العظام عند تقدمهم في السن، وينعمون بصحة أفضل في مراحل الشيخوخة، ويقل خطر وفاتهم من الأمراض بحوالي النصف.
    يتبع
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #6
    الصورة الرمزية هادية
    هادية غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    1,460
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    02-06-2014
    على الساعة
    01:49 PM

    افتراضي


    واخيرا اقول ان من شرط الصلاة الاهم لتكون كما يحبها الله ويفرح بها
    وفي حقيقة الامر الفرح بالصلاة يعود لصاحبها اولا واخيرا بالنفع ولكنه فضل الله ورحمته بنا حين يقبل صلاة احدنا لان لو قبولها عند الله كان وقفا على اتيانها بجميع الشروط المطلوبة فما اضننا قادرين على جميعها
    معا فرحمة الله بنا واسعة
    ولكن للصلاة شروط قائمة لابد من توفرها حتى تصح
    من هذه الشروط توفر الوضوء فلا صلاة بدون وضوء او تيمم

    عن أبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللهُ عنهُ قالَ: قالَ رَسُولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّم: ((لا يَقْبَلُ اللهُ صَلاَةَ أَحَدِكُمْ إِذَا أَحْدَثَ حتَّى يَتَوَضَّأَ)).

    والوضوء قسمان: الوضوء الاصغر و الوضوء الاكبر الموجب للاغتسال
    كما في قول الله تبارك وتعالى :

    وإن كنتم جنباً فاطهروا} وفي قوله: {ولا جنباً إلا عابري سبيل حتى تغتسلوا

    ولمن تعذر عليه استعمال الماء فالتيمم بديل حتى يرفع المانع

    كما في قوله تعالى

    فتيمموا صعيدا طيبا

    والوضوء وحده لا يكفي اذ لا بد من توفر النية لتتم الصلاة فالنية عبارة عن مفتاح لفعل شيئ تتم بالعمل
    وحديث رسول الله صلى الله عليه وسلم دليل على ذلك

    إنما الأعمال بالنيات وإنما لكل امرئ ما نوى }.
    ثم تاتي السكينة عند التاهب للصلاة فلا يغيب عن فكر احدنا اننا نستعد بهذا
    الوضوء او التطهر واحلال النية والاستعداد للصلاة اننا سنقف بين يدي
    من لا مثيل له فلو كان الوقوف امام رئيس دولة مثلا لكان التهيؤ والتزام الادب والوقار سمتنا اجلالا لصاحب المقام
    فكيف بنا ونحن نقف بين يدي الرحمان وهو ينتظر منا هذه الصلاة ليستقبلنا خير استقبال لان الكريم عنوانه الكرم افلا يستحق منا لحظات من التركيز والتادب في وجوده وحضوره
    لنتخيل ان هذا المكان الذى يجمعنا بالله هو مساحة تخص المصلي لوحده فقط وقد قبل الله زيارته ولم يطرده
    ولم يشح عنه بوجهه سبحانه وتعالى وقد اعد له واجب الضيافة فاهتم به
    ورعاه ولا يتركه حتى يخرج من الصلاة تخيل وانظر الى الموقف كيف سيكون
    التزم اخي الكريم في الله واعلم انك في رحاب الله دائما وابدا ولو كنت في حضور تام في هذه الصلاة ستكون اسعد مخلوق فلا شيئ بعد هذا ذو قيمة
    الا وجود الله في قلبك
    ما تدفع عزيزي المسلم مقابل ان تكون هذه حالك مع الله
    الا يكون امر الرسول صلى الله عليه وسلم بالهدوء والسكينة عند الصلاة
    ليبين فضل هذا للمصلي فكان قوله امرا وليس طلبا لعلمه بقدر وعظمة الله
    فلا يجب ان نستهين او نتهاون في حق الخالق وعظمته
    حدثنا أبو نعيم قال حدثنا شيبان عن يحيى عن عبد الله بن أبي قتادة عن أبيه قال : (بينما نحن نصلي مع النبي صلى الله عليه وسلم إذ سمع جلبة رجال فلما صلى قال ما شأنكم قالوا استعجلنا إلى الصلاة قال فلا تفعلوا إذا أتيتم الصلاة فعليكم بالسكينة فما أدركتم فصلوا وما فاتكم فأتموا).
    رواه البخاري

    واخيرا ارجو اني افدت وان لم اكن قد استوفيت كل ما خطر ببالي ولكن حاولت ان اقدم بما استطعت فان كانت هناك اضافة من بعض الاخوة او اصلاح فاهلا وسهلا فالعبرة هي افادة الجميع
    ونفعني الله واياكم بما يرضيه
    وتقبل الله منا ومنكم صالح الاعمال وصلاتنا برحمته وفضله وغفر لنا جميعا اللهم امين



    التعديل الأخير تم بواسطة هادية ; 11-12-2010 الساعة 02:58 AM
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

فوائد الصلاة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 28-11-2014, 11:35 PM
  2. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 27-02-2012, 05:54 PM
  3. حال الصلاة عند الصالحين .. وحال الصلاة عند الغافلين والمنافقين .
    بواسطة القلب المشرق في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 03-06-2010, 01:22 PM
  4. آداب المشي إلى الصلاة مع بيان بعض أحكام الصلاة والزكاة ومايفسد الصوم - عربي
    بواسطة فريد عبد العليم في المنتدى المنتدى الإسلامي العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 12-01-2010, 02:00 AM
  5. معنى الصلاة على سيدنا محمد علية الصلاة والسلام ..وصلاة الله على المؤمنين
    بواسطة خالد ابوعوف في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 18-10-2005, 05:55 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

فوائد الصلاة

فوائد الصلاة