بعقيدتنا.. الغرب يخسـر الإنسـان والإسـلام يربحه

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

بعقيدتنا.. الغرب يخسـر الإنسـان والإسـلام يربحه

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: بعقيدتنا.. الغرب يخسـر الإنسـان والإسـلام يربحه

  1. #1
    الصورة الرمزية فداء الرسول
    فداء الرسول غير متواجد حالياً رحمك الله يا سمية
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    المشاركات
    11,672
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    10-12-2016
    على الساعة
    02:12 AM

    افتراضي بعقيدتنا.. الغرب يخسـر الإنسـان والإسـلام يربحه

    بعقيدتنا.. الغرب يخسـر الإنسـان والإسـلام يربحه


    بقلـم : د. تـوفيــق الـواعــي

    قد تكون ثروتنا الحقيقية هي الإنسان المسلم، الذي مازال متماسكاً بقِيمِـه الروحية والخلقية، التي مازالت تحفظ له كل مقومات النجاح والكفاح، وهذا أمر تراهن عليه الأمة المسلمة اليوم وهذا ليس بالأمر الهين في نظر المراقبين، دوليين ومحليين، لأن ذلك يمثل ذخيرة الأمم والشعوب الإسلامية، وان كانت إلى اليوم لم تستطع أن تستغل تلك الذخيرة الحية، ولكنها قوة مذخورة مُعَدَّة للانطلاق في أي لحظة وهذا ما يخيف أعداء الإسلام، وذلك ما يجعل رجلاً مثل "باول شمتر" المستشرق الألماني يقول: "إن قوة المسلمين تكمن في تماسكهم الإيماني بالإسلام، وعودة المسلمين إلى هذه القوة إن أحسنوا استثمارها، ذخيرة مكنونة لاتنفد وأسلحة معدة للانطلاق، كما أن مواردهم الطبيعية وموقعهم الجغرافي في العالم إن هم تعلموا التكنولوجيا كما تعلمها الأوروبيون، يساعدهم كثيراً على ذلك".
    ثم قال: وأظن أن التاريخ سيعيد نفسه مبتدأ من الشرق الإسلامي عوداً على بدء، من المنطقة التي قامت فيها القوة الإسلامية العالمية في الصدر الأول للإسلام، وستظهر هذه القوة التي تكمن في الإسلام وتماسكه، ووحدته العسكرية، وستثبت هذه القوة وجودها إذا ما أدرك المسلمون كيفية استخراجها، والعمل على الإفادة منها، وستنقلب موازين القوى، لأنها "أي القوة الإسلامية" قائمة على أسس لاتتوافر في غيرها من تيارات القوى العالمية".
    وقد أدرك هذا الكاتب الإنجليزي هيلير بيلوك وشعر بمدى فاعلية هذه القوة ـ معارضاً بذلك كثيراً من الأحكام السطحية، التي تنطلق للتوهين من أمر المسلمين ولهذا يقول الرجل مؤكداً: "لايساورني أدنى شك في أن الحضارة التي ترتبط أجزاؤها برباط متين، وتتماسك أطرافها تماسكاً قوياً، وتحمل في طياتها عقيدة مثل الإسلام، لاينتظرها مستقبل باهر فحسب، بل ستكون أيضاً خطراً على أعدائه، ومن الممكن أن يعارض المرء هذا الرأي، فإن الإسلام فَقَدَ سيطرته على بعض الأشياء المادية، وبخاصة ما يتصل منها بعٌدَّة الحرب، فهو لم يلحق بالتقدم التكنولوجي الحديث، ولا أستطيع أن أدرك: لماذا لم يعوِّض الشرق الإسلامي ما فاته في هذا الميدان؟ إذ لاتحتاج علوم الهندسة الحديثة إلى طبيعة عقلية خاصة، بل يتطلب الإلمام بها والتفوق فيها إلى الخبرة وتوجية الخبراء، وهذا شيء ممكن.. إذن فهناك احتمال كبير في أن يصبح شعب ظهر حتى الآن أن مواهبه من الناحية التكنولوجية ضعيفة.. سيداً على شعب آخر استولت التكنولوجيا على حواسه ومشاعره، وبخاصة إذا كان هذا الشعب في مجال التكنولوجيا؟ وفي مقابل ذلك: سوف يكون من الصعب علينا استعادة التعاليم الروحية التي عنده، وهي من العوامل الاساسية لوحدة أوروبا ـ التي فقدتها المسيحية بينما لم يزل الإسلام يحافظ عليها.
    هذا ونحن نعترف أن الساحات الإسلامية في العصر الحديث لم تستطع للآن على الأقل الإفادة من الإسلام في التربية وتحريك الطاقات في الأمة، بل العكس تماماً هو الموجود على الساحة لأسباب كثيرة، ولكنه وفي العصر الحديث قد استطاع الإخوان المسلمون ترجمة مواثيق تربوية إسلامية من صلب الإسلام وتعاليمه لتمثل زاداً تربوياً عملياً لانطلاقة إسلامية فاعلة، ويسعدني كما أسعد الكثيرين ومنهم الأستاذ رينان أستاذ الدراسات العربية والإسلامية بجامعة السربون بفرنسا، أن أذكر جزءاً من هذا الميثاق اللبيب الواعد، ليكون مثالاً على ما ذكرنا .
    1 ـ أعتقد أن الأمر كله لله، وأن سيدنا محمداً خاتم رسله للناس كافة، وأن الجزاء حق، وأن القرآن كتاب الله، وأن الإسلام قانون شامل لنظام الدنيا والآخرة، وأتعهد أن أرتب على نفسي حزباً من القرآن الكريم، وأن أتمسك بالسنة المطهرة وأن أدرس السيرة النبوية، وتاريخ الصحابة الكرام.
    2 ـ أعتقد أن الاستقامة والفضيلة والعلم من أركان الإسلام، وأتعهد بأن أكون مستقيماً أؤدي العبادات وأبتعد عن المنكرات، فاضلاً أتحلى بالأخلاق الحسنة، وأتخلى عن الأخلاق السيئة، وأتحرى العادات الإسلامية ما استطعت، وأوثر المحبة والود على التحاكم والتقاضي، فلا ألجأ إلى القضاء إلا مضطراً وأعتز بشعائر الإسلام ولغته، وأعمل على بث العلوم والمعارف النافعة في طبقات الأمة.
    3 ـ أعتقد أن المسلم مطالب بالعمل والكسب، وأن في ماله الذي يكسبه حقا مفروضاً، للسائل والمحروم، وأتعهد بأن أعمل لكسب عيشي، وأقتصد لمستقبلي، وأؤدي زكاة مالي، وأخص جزءاً من إيرادي لأعمال البر والخير، وأشجع كل مشروع اقتصادي إسلامي نافع، وأقدم منتجات بلادي، وبني ديني ووطني، ولا أتعامل بالربا في شأن من شوؤني، ولا أتورط في الكماليات فوق طاقتي.
    4 ـ أعتقد أن المسلم مسؤول عن أسرته، وأن من واجبه أن يحافظ على صحتها وعقائدها وأخلاقها وأتعهد بأن أعمل لذلك جهدي وأن أبث تعاليم الإسلام في أفراد أسرتي ولا أدخل أبنائي أية مدرسة لا تحفظ عقائدهم وأخلاقهم.
    5 ـ أعتقد أن من واجب المسلم إحياء مجد الإسلام بإنهاض شعوبه، وإعادة شريعته، وأن راية الإسلام يجب أن تسود البشرية، وأن مهمة كل مسلم تربية العالَم على قواعد الإسلام، وأتعهد بأن أجاهد في سبيل أداء هذه الرسالة ما حييت، وأضحي في سبيلها بكل ما أملك.
    6 ـ أعتقد أن المسلمين جميعاً أمة واحدة تربطهم العقيدة، وأن الإسلام يأمر أبناءه بالإحسان إلى الناس، وأتعهد بأن أبذل جهدي في توثيق رابطة الإخاء بين جميع المسلمين، وإزالة الخلاف بينهم.
    7 ـ أعتقد أن السر في تأخر المسلمين ابتعادهم عن دينهم، وأن أساس الإصلاح العودة إلى تعاليم الإسلام، وأحكامه، وأن ذلك ممكن لو عمل له المسلمون، وأن فكرة "الإخوان المسلمون" تحقق ذلك، وأتعهد بالثبات على مبادئها والإخلاص لكل من عمل لها، وأن أظل جندياً في خدمتها وأن أموت في سبيل الله. وهذا الميثاق ـ عقيدتنا ـ هو الذي جعل الأستاذ "رينان" أستاذ الدراسات الإسلامية بالسربون يقول: إن هذه الكلمات عميقة المبحث والمقصد وهي بلاشك مستمدة من نفس المنهج الذي رسمه محمد النبي ونجح في تنفيذه، فأسس به ديناً، وأمة، ودولة، وقد زِيدَ فيه بما يناسب روح العصر، مع التقيد بروح الإسلام، وفي عقيدتي أنه لانجاح للمسلمين اليوم ـ إلا باتباع نفس السبيل التي سلكها محمد وصحبه، غير أن تحقيق هذا على الحالة التي عليها المسلمون اليوم بعيد، ولكنه غير مستحيل، وليس معنى هذا القنوط أو القعود عن العمل، ونحن نقول نعم، نعرف جيداً وعورة الطريق، ولكننا على العهد ياسيد المرسلين بصبر عظيم وعزم متين، وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين.
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    تحمَّلتُ وحديَ مـا لا أُطيـقْ من الإغترابِ وهَـمِّ الطريـقْ
    اللهم اني اسالك في هذه الساعة ان كانت جوليان في سرور فزدها في سرورها ومن نعيمك عليها . وان كانت جوليان في عذاب فنجها من عذابك وانت الغني الحميد برحمتك يا ارحم الراحمين

  2. #2
    الصورة الرمزية أسد الجهاد
    أسد الجهاد غير متواجد حالياً مشرف منتدى نصرانيات
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    2,286
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    23-11-2014
    على الساعة
    07:18 PM

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اقتباس
    رجلاً مثل "باول شمتر" المستشرق الألماني يقول: "إن قوة المسلمين تكمن في تماسكهم الإيماني بالإسلام، وعودة المسلمين إلى هذه القوة إن أحسنوا استثمارها، ذخيرة مكنونة لاتنفد وأسلحة معدة للانطلاق
    صدق هذا الرجل والله فيما قال
    فهو يصدق قول الفاروق رضى الله عنه ويقول ماقاله الفاروق بطريقة أخرى
    {نحن قوماً أعزنا الله بالإسلام فإن أبتغبنا العزة فى غيره أذلنا الله }
    جزاكِ الله خيراً أختنا الفاضله فداء الرسول
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

بعقيدتنا.. الغرب يخسـر الإنسـان والإسـلام يربحه

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. المساواة في الغرب
    بواسطة ابوغسان في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 19-04-2012, 10:07 PM
  2. خطة الغرب مع المسلمين
    بواسطة مجدي فوزي في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 06-04-2011, 02:51 AM
  3. المحرقة المقدسة في الغرب !!
    بواسطة نعيم الزايدي في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 12-04-2010, 02:23 PM
  4. الأسلمة في الغرب
    بواسطة azizcool في المنتدى منتدى قصص المسلمين الجدد
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 15-06-2007, 02:34 AM
  5. الغرب علماني أم مسيحي؟
    بواسطة nour_el_huda في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 13-06-2007, 02:20 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

بعقيدتنا.. الغرب يخسـر الإنسـان والإسـلام يربحه

بعقيدتنا.. الغرب يخسـر الإنسـان والإسـلام يربحه