هَكَذَا فِعْلُ الأَكَارِمْ

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

هَكَذَا فِعْلُ الأَكَارِمْ

صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 1 2
النتائج 11 إلى 18 من 18

الموضوع: هَكَذَا فِعْلُ الأَكَارِمْ

  1. #11
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    180
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    29-03-2013
    على الساعة
    02:15 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المحبة لله ورسولة مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شكرا الله يجعلنا من الكرام الاكارم شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .
    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .
    موقعنا على الفيس بوك
    http://www.facebook.com/home.php?sk=...073729807&ap=1

  2. #12
    الصورة الرمزية s-attar
    s-attar غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    المشاركات
    221
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    29-05-2011
    على الساعة
    08:45 PM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين موفقين بإذن الله ... لكم . مني أجمل تحية . أبيات من البردة الشريفة للبصيري قدس الله سره
    مولاي صلي وسلم دائماً أبداً على حبيبك خير الخلق كلهم
    النفس كالطفل إن تهمله شب على حب الرضاع وإن تفطمه ينفطم
    مولاي صلي وسلم دائماً أبداً على حبيبك خير الخلق كلهم

    اما آن لك يانفسي أن تنفطمي ( والله -- آن== والله -- آن== والله -- آن )
    حسبنا الله ونعم الوكيل
    اللهم صل على سيدنا محمد وآله بقدر حبه عندك
    -------------------------------------------------------
    اللهم صل صلاة كاملة وسلّم سلاماً تامّاً على سيدنا محمد الذي
    تنحل به العقد وتنفرج به الكرب وتقضى به الحوائج وتنال به
    الرغائب وحسن الخواتيم ويستسقى الغمام بوجهه الكريم وعلى
    آله وصحبه في كل لمحة ونفس بعدد كل معلوم لك

  3. #13
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    180
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    29-03-2013
    على الساعة
    02:15 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة s-attar مشاهدة المشاركة
    بسم الله الرحمن الرحيم وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين موفقين بإذن الله ... لكم . مني أجمل تحية . أبيات من البردة الشريفة للبصيري قدس الله سره
    مولاي صلي وسلم دائماً أبداً على حبيبك خير الخلق كلهم
    النفس كالطفل إن تهمله شب على حب الرضاع وإن تفطمه ينفطم
    مولاي صلي وسلم دائماً أبداً على حبيبك خير الخلق كلهم

    اما آن لك يانفسي أن تنفطمي ( والله -- آن== والله -- آن== والله -- آن )
    حسبنا الله ونعم الوكيل
    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .
    موقعنا على الفيس بوك
    http://www.facebook.com/home.php?sk=...073729807&ap=1

  4. #14
    الصورة الرمزية s-attar
    s-attar غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    المشاركات
    221
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    29-05-2011
    على الساعة
    08:45 PM

    افتراضي

    هَكَذَا فِعْلُ الأَكَارِمْ


    اخى العزيز اذ قرات سير وتراجم المشاهير من العلماء والامراء والخلفاء والملوك والوزراء والاثرياء سواء كانوا من الصالحين او من الطالحين لعلمت يقينا ان من تعلق بالله واعتصم به وتقرب اليه بالعمل الصالح فان الله _عز وجل_ يرفع قدره ويجعله عزيز بلا نسب ولا مال ولا منصب ولا جاه .....
    ابكى لله واخشع وقول يارب انت رب لااله الاانت ماجمل هذ الكلمه اقول لك اسمع ماذ قال بلال رضى الله عنه بعد ما كان عبدا حبشيا لا قدر له اعزه الله بالاسلام ورفع قدره فاْصبح مؤذن رسول الله صلى الله عليه وسلم بسب البكلاء لله وكان يقول وهو فى الشده احد احد قول انت اللهم انت رب وانا عبدك و قول حسبنا الله ونعم الوكيل وابكى لله

    وهذا هو صهيب الرومى رضى الله عنه يكرمه الله بنهمة الاسلام ويبذل صهيب كل ما فى وسعه حتى انه ترك ماله كله للمشركين حتى يتركوه ليهاجر الى المدينهة المنوره فيقول له النبى صلى الله عليه وسلم ((ربح البيع صهيب .. ربح البيع صهيب ))

    اما من تعلق بغير الله _عز وجل_ يحعل ذلك سبب عذابه وشقائه فهذا فرعون تعلق بملكه فكان سبب شقائه وهذ هامان تعلق بوزارته فكانت سبب شقائه وهذ ا قارون تعلق بماله فقال الله تعالى عنخ (( فخسفتا به وبداره الارض )) سورة القصص ايه رقم 81

    اساْل الله العظيم ان يرحم كل المسلمين الاحياء منهم والاموات امين
    اللهم صل على سيدنا محمد وآله بقدر حبه عندك
    -------------------------------------------------------
    اللهم صل صلاة كاملة وسلّم سلاماً تامّاً على سيدنا محمد الذي
    تنحل به العقد وتنفرج به الكرب وتقضى به الحوائج وتنال به
    الرغائب وحسن الخواتيم ويستسقى الغمام بوجهه الكريم وعلى
    آله وصحبه في كل لمحة ونفس بعدد كل معلوم لك

  5. #15
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    180
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    29-03-2013
    على الساعة
    02:15 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة s-attar مشاهدة المشاركة
    هَكَذَا فِعْلُ الأَكَارِمْ


    اخى العزيز اذ قرات سير وتراجم المشاهير من العلماء والامراء والخلفاء والملوك والوزراء والاثرياء سواء كانوا من الصالحين او من الطالحين لعلمت يقينا ان من تعلق بالله واعتصم به وتقرب اليه بالعمل الصالح فان الله _عز وجل_ يرفع قدره ويجعله عزيز بلا نسب ولا مال ولا منصب ولا جاه .....
    ابكى لله واخشع وقول يارب انت رب لااله الاانت ماجمل هذ الكلمه اقول لك اسمع ماذ قال بلال رضى الله عنه بعد ما كان عبدا حبشيا لا قدر له اعزه الله بالاسلام ورفع قدره فاْصبح مؤذن رسول الله صلى الله عليه وسلم بسب البكلاء لله وكان يقول وهو فى الشده احد احد قول انت اللهم انت رب وانا عبدك و قول حسبنا الله ونعم الوكيل وابكى لله

    وهذا هو صهيب الرومى رضى الله عنه يكرمه الله بنهمة الاسلام ويبذل صهيب كل ما فى وسعه حتى انه ترك ماله كله للمشركين حتى يتركوه ليهاجر الى المدينهة المنوره فيقول له النبى صلى الله عليه وسلم ((ربح البيع صهيب .. ربح البيع صهيب ))

    اما من تعلق بغير الله _عز وجل_ يحعل ذلك سبب عذابه وشقائه فهذا فرعون تعلق بملكه فكان سبب شقائه وهذ هامان تعلق بوزارته فكانت سبب شقائه وهذ ا قارون تعلق بماله فقال الله تعالى عنخ (( فخسفتا به وبداره الارض )) سورة القصص ايه رقم 81

    اساْل الله العظيم ان يرحم كل المسلمين الاحياء منهم والاموات امين
    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .
    موقعنا على الفيس بوك
    http://www.facebook.com/home.php?sk=...073729807&ap=1

  6. #16
    الصورة الرمزية s-attar
    s-attar غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    المشاركات
    221
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    29-05-2011
    على الساعة
    08:45 PM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .
    جزاكم الله خيراً أخي الفاضل محمود محمودى العجوانى على مروركم الكريم
    تشرفت بكم
    اللهم صل على سيدنا محمد وآله بقدر حبه عندك
    -------------------------------------------------------
    اللهم صل صلاة كاملة وسلّم سلاماً تامّاً على سيدنا محمد الذي
    تنحل به العقد وتنفرج به الكرب وتقضى به الحوائج وتنال به
    الرغائب وحسن الخواتيم ويستسقى الغمام بوجهه الكريم وعلى
    آله وصحبه في كل لمحة ونفس بعدد كل معلوم لك

  7. #17
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    180
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    29-03-2013
    على الساعة
    02:15 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة s-attar مشاهدة المشاركة
    بسم الله الرحمن الرحيم الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .
    جزاكم الله خيراً أخي الفاضل محمود محمودى العجوانى على مروركم الكريم
    تشرفت بكم
    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    زادكم الله عزا وطواعية لله ولرسوله أخى s-attar
    موقعنا على الفيس بوك
    http://www.facebook.com/home.php?sk=...073729807&ap=1

  8. #18
    الصورة الرمزية s-attar
    s-attar غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    المشاركات
    221
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    29-05-2011
    على الساعة
    08:45 PM

    افتراضي

    في حضرة المحبوب كان النبي عليه السلام ينصف الناسَ من نفسه

    لأن كلَ واحد منَّا مسَّ قلبَه نفحةٌ من عطر محبة رسول الله، فما أحوجنا جميعا لأن نتعرف عليه، ونتقرب من حضرته، ونتعرض لشمائله الكريمة، لنشرب معا من هذا البحر الأخلاقي الذي كلما شربنا منه ازددنا ظمأً لأنواره وأسراره وطمعا في محبته صلى الله عليه وسلم

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على سيدنا محمد، الصادق الوعد الأمين، اللهم لا علم لنا إلا ما علمتنا، إنك أنت العليم الحكيم، اللهم علّمنا ما ينفعنا، وانفعنا بما علّمتنا، وزدنا علماً، وأرنا الحق حقاً، وارزقنا اتباعه، وأرنا الباطل باطلاً وارزقنا اجتنابه، واجعلنا ممن يستمعون القول فيتّبعون أحسنه، وأدخلنا برحمتك في عبادك الصالحين.
    أيها الإخوة الكرام؛ دعونا نتدارس معاً نوعاً جديداً من ألوان السيرة النبويَّة؛ ألا وهو شمائل النبي صلى الله عليه وسلَّم.
    كان رسولُ الله صلى الله عليه وسلم يخزن لسانه -أي كان قليل الكلام- وقد بيّن أن الإنسان إذا تكلَّم إما أن يرقى، وإما أن يهبط، ومن أجمل صفات الرجل أن يكون كثير الصمت فقال النبي عليه الصلاة والسلام يقول: (إياك و ما يُعتذر منه)، لا تقل كلمة تضطرُّ بعدها لتقول: سامحوني، أو: لا تؤاخذوني، وقد قال سيدنا معاوية لعمرو بن العاص "ما بلغ من دهائك؟ قال: واللهِ ما دخلت مدخلا إلا أحسنت الخروج منه، فقال معاوية: لستَ بداهية، أما إني واللهِ ما دخلت مدخلا أحتاج أن أخرج منه".

    وكلما أمعنت في الأمر، وفكَّرت فيه مليًّا اتَّخذت قرارا صحيحا، وكان عليه الصلاة والسلام إذا أراد إنفاذ أمر تدبَّر عاقبته، فلذلك أجمل صفة للنبي عليه الصلاة والسلام، وهو بين أصحابه أنه كان يخزن لسانه، فإذا تكلَّم كان كلامه فصلاً، كلامه حقٌّ، وكلامه خير، وكلامه في الإصلاح، كلامه في معالي الأمور، لا في سفاسفها، لذلك فكلامك جزء من عملك، هكذا فاعلمْ.

    وقد قال النبي عليه الصلاة والسلام قال لأحد أصحابه: (فيك يا فلان، أو يا زيد خصلتان يحبهما الله و رسوله من هاتين الخصلتين أنه يكثر الصمت)، لا تتكلم إلا فيما يعنيك، فعَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: (مِنْ حُسْنِ إِسْلَامِ الْمَرْءِ تَرْكُهُ مَا لَا يَعْنِيهِ).

    طوبى لمن شغله عيبُه عن عيوب الناس.. كلامك جزء من عملك، وربما كان الكلام دركاتٍ يهوي بها الإنسان، فكان عليه الصلاة والسلام يخزن لسانه، إلاّ عما يعنيه، يعنيه الدعوة إلى الله، يعنيه أن يظهر الحقُّ، يعنيه أن يُرسَّخ الحق في نفوس الناس يعنيه أن تشيع الفضيلة، هذا شيء يعنيه، يعنيه أن يعرِّف الناسَ بالله عزوجل، يعنيه أن يعرِّفهم بأمره، يعنيه أن يعرِّفهم بالآخرة، هذا كلُّه يعنيه، لذلك فالمؤمن أمره محيِّر، بينما تراه طليق اللسان في الحق، إذْ بك تراه كثير السكوت عن الباطل لا يخوض مع الناس فيما يخوضون، الناس تستهويهم موضوعات لا ترضي الله عزوجل، فأول صفة من صفاته عليه الصلاة و السلام وهو بين أصحابه، انه كان يخزن لسانه إلا فيما يعنيه، ويؤلِّفهم، ولا ينفِّرهم، سبحان الله!

    إذن فمعنى هذا أنه إذا طرح موضوع متعلِّق بالدين مثلا، وأنت تعرف الجواب الصحيح ثم تسكت وتقول أنك تخزن لسانك!، فهذا هو موضع السكوت، بل هنا الساكت عن الحق شيطان أخرس، إنما يخزن المسلم لسانَه عما لا يعنيه، يخزنه عن الموضوعات السخيفة.

    وكان من صفته صلى الله عليه وسلم كأخيه موسى عليه السلام "القوي الأمين"، والقوة تعني الكفاءة، والأمانة تعني الإخلاص، كان قويًّا في اختصاصه، أمينا على قيمه، ولذلك يقول سيدنا عمر: (و لا تغلق بابك دونهم، فيأكل قويُّهم ضعيفَهم).

    فقد كان عليه الصلاة والسلام مع الناس ويحذر الناس، ويحترس منهم، من غير أن يطويَ عن أحد منهم بِشْره، وخلقه، إنها الأمانة في الرسالة والإدارة والقيادة والقوة في نفس الوقت، فالمؤمن كما قال النبي: (كيِّس فطِن حذر)؛ فلا تكن ساذجا، فقد علَّمنا سيدنا عمر مما تعلم من النبي الكريم فقال: (لست بالخِب ولا الخب يخدعني )، لا من السذاجة حيث أُخدَع، ولا من الخبث حيث أَخدع، فكان يحذر الناس، ويحترس منهم من غير أن يطوي عن أحد منهم بِشْرَه وخلقه، هناك ابتسامة، وهناك مودَّة وهناك علاقة طيَّبة، لكن هناك ذكاء، هناك حيطة، وهناك حذر.

    فمثلاً شخصٌ خدمك خدمة، أو تقرَّب منك بهدية، تقرَّب منك بكلمة طيَّبة ؛ زارك وسأل عنك فلابدَّ أن تشكره من أعماقك، من أجل أن ترسِّخ المعروف وترسِّخ الإحسان، فكان عليه الصلاة والسلام يؤلِّفهم ولا ينفِّرهم، ويكرِّم كريم كل قوم، ويولِّيه عليهم..

    أحيانا أنت تكون في منصب قيادي ؛ كأنْ تكون مدير مستشفى، أو مدير مدرسة، أو مدير معمل، وتحتاج إلى أعوان لك، فإياك أن تقرِّب المنافقين، وإياك أن تقرِّب الذين يتقرَّبون إليك بالوشاية والإخبار، بل قرِّب المخلصين، وقرِّب الأتقياء، وقرِّب الكُمَّل، كما كان يفعل النبي صلى الله عليه وسلم

    فالنبي كان يعرف قيمة الرجال، وكان يكرِّم كريم كل قوم و يولِّيه عليهم، فإنك إن أردت أن تجرح الإنسانَ، وأن تحطِّمه، وأن تهينه وَلِّ عليه من هو دونه، علما وخلقا، فذاك شيء لا يُحتمَل، سئل سيدنا عليٍّ كرَّم الله وجهه :(ما الذُّلُّ؟ قال: أن يقف الكريم بباب اللئيم ثم يردُّه)، إذا ولَّيت على أناس كرماء لئيما فقد حطَّمتهم، فقد ذبحتهم من الوريد إلى الوريد، يجب أن تولِّيَ على كل قوم أكرمهم، وأعدلهم، وأرحمهم، لذلك عندما الصحابة الكرام تخوَّفوا من سيدنا عمر حين ولاَّه سيدُنا الصِّديق، فسيدنا الصّديق قال: (أتخوِّفونني بالله، أقول لله عزوجل يوم القيامة: يا ربي ولَّيتُ عليهم أرحمهم)، ولَّيتُ عليهم أرحَمَهُم..

    ولهذا كان من كمال هديه عليه الصلاة والسلام أن ينتقي صحبته ويأمر بذلك فيقول: (إن الله يسأل العبدَ عن صحبة ساعة).

    ومن صفاته صلى الله عليه وسلم أنه كان ينصف الناسَ من نفسه وكان عليه الصلاة والسلام معتدل الأمر غير مختلف، أي لا تناقضَ في حياته، عَنْ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا (أَنَّ قُرَيْشًا أَهَمَّهُمْ شَأْنُ الْمَرْأَةِ الْمَخْزُومِيَّةِ الَّتِي سَرَقَتْ فَقَالُوا وَمَنْ يُكَلِّمُ فِيهَا رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالُوا وَمَنْ يَجْتَرِئُ عَلَيْهِ إِلَّا أُسَامَةُ بْنُ زَيْدٍ حِبُّ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَكَلَّمَهُ أُسَامَةُ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَتَشْفَعُ فِي حَدٍّ مِنْ حُدُودِ اللَّهِ ثُمَّ قَامَ فَاخْتَطَبَ ثُمَّ قَالَ إِنَّمَا أَهْلَكَ الَّذِينَ قَبْلَكُمْ أَنَّهُمْ كَانُوا إِذَا سَرَقَ فِيهِمْ الشَّرِيفُ تَرَكُوهُ وَإِذَا سَرَقَ فِيهِمْ الضَّعِيفُ أَقَامُوا عَلَيْهِ الْحَدَّ وَايْمُ اللَّهِ لَوْ أَنَّ فَاطِمَةَ بِنْتَ مُحَمَّدٍ سَرَقَتْ لَقَطَعْتُ يَدَهَا). [رواه البخاري].
    ومن اعتداله في أمره وهديه قوله صلى الله عليه وسلم (أَحْبِبْ حَبِيبَكَ هَوْنًا مَا عَسَى أَنْ يَكُونَ بَغِيضَكَ يَوْمًا مَا وَأَبْغِضْ بَغِيضَكَ هَوْنًا مَا عَسَى أَنْ يَكُونَ حَبِيبَكَ يَوْمًا مَا).
    هذه بعض شمائل النبيِّ صلى الله عليه و سلم، وهو بين أصحابه، وله كذلك شمائل وهو في بيته، وننتقل في درس قادم إن شاء الله تعالى إلى آدابه صلى الله عليه وسلم في مجالسه مع أصحابه. والحمد لله رب العالمين
    هناك حديث قصته السيدة عائشة على النبي صلى الله عليه وسلم فيه قصة إحدى عشر امرأة جلسن يتحدثن على أزواجهن في حديث طويل مشهور بـ"حديث أبي زرع"، ودون أن نخوض في نص الحديث الطويل جدا فإننا نجد أن النبي صلى الله عليه وسلَّم على علوّ مقامه، وعلى رفعة شأنه، وعلى أنه مشغولٌ بعظائم الأمور، وعلى أنه يحمل أكبر رسالةٍ على الإطلاق، ومع أن شغله الشاغل نشر الحق في الأرض، كل هذه المهام الصعبة التي يتحمَّلها، كل هذا لم يمنعه أن يصغي إلى السيدة عائشة وهي تحدِّثه عن قصةٍ سمعتها تتعلَّق بالحياة الجاهليَّة، فماذا نستنبط من هذا؟
    نستنبط أنّ أحدَ مفردات الأخلاق، وأن إحدى كمالات النبي عليه الصلاة والسلام حسنُ إصغائه، فأنت تأتي إلى البيت، لا شك أن الزوجة عندها لك حديث طويل، معظم هذا الحديث قد لا يعنيك، وربما لا تعبأ بتفصيلاته، وقد لا ترى أنه حديثٌ يليق بك، لكن الكمال أن تستمع، والكمال أن تصغي.
    قد يأتي ابنك من المدرسة، فيحدثك عن خلافٍ نشب مع رفيقه، وكيف أن زميله هذا شكاه إلى المعلِّم، وكيف أن المعلِّم عاقبه ظُلماً، وكيف وكيف... حديث طويل، وقد يبكي، وينفعل، ويحدِّثك، فأنت كمؤمن ماذا عليك أن تفعل اقتداءً برسول الله صلى الله عليه وسلَّم؟ عليك أن تصغي، الإصغاء كمال.
    الإنسان أحياناً يكون في حالة ضيق شديد، يكون في ألم شديد، يعاني مشكلة ما، أربعة أخماس شفائه منها البوح، أن يبوح بها، لذلك الآن الأطباء النفسيون يستمعون إلى المريض بهدوءٍ بالغ، وأدبٍ متواضع حتى يبوح المريض بكل ما في نفسه، والمؤمن أحد جوانب كماله الإصغاء، والاستماع، وحسن التلِّقي، والاهتمام.
    قال العلماء: "نُدِبَ حُسن المعاشرة للأهل، وندب السمر معهن"، أي عليك في وقت من أوقاتك أن تجلس مع زوجتك وتسمع لها، تحدثها، تمزح معها مزاحًا شرعيًا، تصغي إلى همومها، إلى مشكلاتها، تحدثك عن أهلها؛ عن أخواتها، عن والدتها، إصغاؤك لزوجتك اتباعٌ لسنة النبي عليه الصلاة والسلام، إصغاؤك لأولادك الصغار وهم يتحدَّثون عن همومهم لك اتباعٌ لسنة النبي عليه الصلاة والسلام، فاقتدوا بهذا الخُلُق.
    فأنا أقترح على إخواننا الكرام إذا كنت في البيت فلا تكن جاداً إلى درجة المَقْت، كن ليِّناً، كان عليه الصلاة والسلام إذا دخل بيته بسَّاماً ضحَّاكاً، اروِى بعضَ الطُرف، ابتسمْ، اذكرْ الأسماء متحبِّباً، انظر نظرة عطف، هذا الذي يقيم الودَّ في البيت، ليس بالخبز وحده يحيا الإنسان، أهلك يريدون ابتسامتك، طلاقة وجهك، الكلمة اللطيفة، السلام، السؤال عن الصحة، التعطُّف، التحبُّب، التودُّد، هذا الذي يريده الآخرون منك، لذلك قال عليه الصلاة والسلام: "إنكم لن تسعوا الناس بأموالكم فسعوهم بأخلاقكم ".
    من أدبه الرفيع صلى الله عليه وسلَّم مع من يحدِّثه، كان صلى الله عليه وسلَّم يصغي كل الإصغاء إلى من يحدِّثه أو يسأله، ويُقبِل عليه ويلاطفه، فكثيراً من الآباء يكون مشغولاً، بقضية تشغل باله، ويحدِّثه ابنه كثيراً، فلا ينتبه، تحدِّثه زوجته فلا يصغي إليها، وعدم الإصغاء هذا يجرح المتكلِّم.
    وكان عليه الصلاة والسلام إذا بعث بعثاً قال: "تألَّفوا الناس"، أي إنّ المؤمن مألفة، يألف ويؤلف، وكان عليه الصلاة والسلام أطلقَ الناس وجهًا، وأكثرهم تبسُّماً، وأحسنهم بشراً.
    الابتسامة أيها الأخ الكريم لا تكلِّفك شيئاً، لكنها تفعل فعل السحر في نفوس مَن هم دونك؛ فلو أنّ مدير مدرسة، أو مدير مستشفى، أو مدير معمل، أو صاحب متجر عنده موظَّفون فدخل مبتسمًا، وقال: السلام عليكم، كيف حالكم؟ هذه الكلمات الخفيفة اللطيفة تفعل فعلَ السِّحر، فإياك أن تضنَّ بها على مَن هم معك، تجدِّد نشاطهم، تبعث فيهم الهمَّة، فعوِّد نفسك الابتسامة دائماً.
    وتقول السيدة عائشة حينما سُئلت: كيف كان النبي صلى الله عليه وسلَّم إذا خلا في بيته؟ قالت: "كان ألين الناس، بسَّاماً، ضحَّاكاً، لم يُر قطُّ ماداً رجليه بين أصحابه".
    هذا الدرس لا لأخذ العلم، ولكن للتطبيق العملي، هذه الدروس كلُّها قيمتها في التطبيق، وبيتُ المؤمن ينبغي أن يكون قطعةً من الجنَّة، ولو كان بيتاً صغيراً، ولو كان الطعام خشناً، ولو كان اللباس رخيصاً، ولو كان الموقع ليس فخماً، السعادة لا تأتيك من الخارج، لكنها تنبُع من الداخل، من داخلك تنبع السعادة، من إيمانك بالله، من إرادتك أن تُدْخِلَ على قلب من حولك السرور، إذا أردت ذلك كنت أنت أسعد الناس، إذا أردت أن تسعد فأسْعِد الناس.
    إذا أردت أن تنتقد أحداً ممن معك في العمل، ذكِّره أولاً بنواحيه الإيجابيَّة، بعدئذٍ حاول أن توجِّهه الوجهةَ الصحيحة.
    وهناك رواية تقول: "كان عليه الصلاة والسلام يقف لابنته فاطمة إذا دخلت عليه".
    الودُّ الذي بين النبي وبين أهله يفوق حدَّ التصور، فأنت إذا قلَّدت النبي، كما لو دخلتْ عليك ابنتك المتزوِّجة مع زوجها فنهضت واقفاً، وقلت: أهلاً ببنيَّتي الحبيبة، وصافحتها، وأجلستها، وسألتها عن صحَّتها، وعن أولادها، وعن زوجها، وكيف حالها، هذا عمل عظيم، شددتها إليك، ألَّفت قلبها، جبرت خاطرها، أكرمتها، هكذا فعل النبي صلى الله عليه وسلم.
    فاحرص على السلام اللطيف على الشخص، وأن تناديه باسمه، أو بأحب الأسماء إليه هذا من السنة.

    وقد كان عليه الصلاة والسلام إذا جاءت الأمور وفق ما يريد يقول: "الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي بِنِعْمَتِهِ تَتِمُّ الصَّالِحَاتُ"، وإذا جاءت الأمور على خلاف ما يريد كان يقول: "الْحَمْدُ لِلَّهِ عَلَى كُلِّ حَالٍ".
    وكان عليه الصلاة والسلام يكرم كريم كل قوم، هكذا علَّمنا.. "أنزلوا الناس منازلهم"، "أكرموا عزيز قومٍ ذل، وغنيٍ افتقر، وعالِمٍ ضاع بين الجهَّال"، وكان عليه الصلاة والسلام يكرم كريم كل قوم ويقول: "إِذَا أَتَاكُمْ كَرِيمُ قَوْمٍ فَأَكْرِمُوهُ"؛ أي إنسان كان له عمل معيَّن، كان له شأن، كان غنيًا فافتقر، الإنسان مطلوب منه أنْ يحترمه احتراماً زائدًا، هكذا علَّمنا النبي صلى الله عليه وسلَّم.
    وروي أن النبي صلى الله عليه وسلَّم دخل بعض بيوته، فدخل عليه أصحابه حتى غُصَّ المجلس بأهله وامتلأ، فجاء جرير البجلي فلم يجد مكاناً، فقعد عند الباب، فنزع النبي صلى الله عليه وسلَّم رداءه وألقاه إليه.. فهل جلس عليه جرير؟ أخذه جرير فألقاه على وجهه وجعل يقبِّله ويبكي، ورمى به إلى النبي وقال: "ما كنت لأجلس على ثوبك، أكرمك الله كما أكرمتني، فنظر النبي صلى الله عليه وسلَّم يميناً وشمالاً، وقال: إذا أتاكم كريم قومٍ فأكرموه".
    كان هذا جانبا من أخلاق النبي صلى الله عليه وسلم ومن بشاشته وتبسطه مع الناس، وحسن استقباله وتعامله معهم.. فهو خير خلق الله صلى الله عليه وسلم.
    منقول لتصلي على الرسول
    اللهم صل على سيدنا محمد وآله بقدر حبه عندك
    -------------------------------------------------------
    اللهم صل صلاة كاملة وسلّم سلاماً تامّاً على سيدنا محمد الذي
    تنحل به العقد وتنفرج به الكرب وتقضى به الحوائج وتنال به
    الرغائب وحسن الخواتيم ويستسقى الغمام بوجهه الكريم وعلى
    آله وصحبه في كل لمحة ونفس بعدد كل معلوم لك

صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 1 2

هَكَذَا فِعْلُ الأَكَارِمْ

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. هَكَذَا يُصلِّي يُوغِي
    بواسطة تاج الوقار في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 17-05-2008, 03:56 PM
  2. هَكَذَا يُصلِّي يُوغِي !!
    بواسطة تاج الوقار في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 09-05-2008, 01:01 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

هَكَذَا فِعْلُ الأَكَارِمْ

هَكَذَا فِعْلُ الأَكَارِمْ