كيف تقتُل أمة وتقضي على الدين ؟؟؟

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

معبود الكنيسة لم يجد شبر أرض يرتاح فيه ! » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | مزامير الفرقان : القارئ سمير محمد ثابت » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | الأنبا روفائيل : يعترف أن العقيدة المسيحية تأسست من المجامع ولم تعتمد على نصوص الكتاب المقدس » آخر مشاركة: إيهاب محمد | == == | من أجمل الكتب فى اثبات إعجاز القرآن: كتاب (النبأ العظيم).للدكتور محمد عبد الله دراز » آخر مشاركة: نيو | == == | Is God: Jesus, Jesus and Mary, the third of three or the Clergy in Christianity according to the Qur’an? » آخر مشاركة: islamforchristians | == == | اسماء الله الحسنى فى الكتاب المقدس ومدى انطباقها على يسوع » آخر مشاركة: undertaker635 | == == | منصر يعترف: المراة المسيحية مكينة تفريخ فقط ! » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | تسريبات من قلب الزريبة العربية » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | انواع التوحيد » آخر مشاركة: فايز علي احمد الاحمري | == == | سائل : عندي شك في الوهية المسيح و مكاري يونان يرد عليه : لو شغلت عقلك بس العقل لوحده يقول ده مش ربنا » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

كيف تقتُل أمة وتقضي على الدين ؟؟؟

صفحة 1 من 5 1 2 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 42

الموضوع: كيف تقتُل أمة وتقضي على الدين ؟؟؟

  1. #1
    الصورة الرمزية طائر السنونو
    طائر السنونو غير متواجد حالياً عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المشاركات
    774
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    17-06-2016
    على الساعة
    03:03 PM

    افتراضي كيف تقتُل أمة وتقضي على الدين ؟؟؟



    لي فيكِ يا أرضَ الحجازِ حبيبْ ..


    نورَ العيونِ وللقلوبِ طبيب ..


    في الأرض أحمد و في السماء مُحَمدًا ..


    عِندَ الإلهِ مُقربٌ محْبوبْ ..



    صلى الإله الحقُ عليهِ وآلهِ ؛ والصحبُ ومن إقتفى الأثرُ ..


    وإستنَ بالسنةِ الغراء و الذِكرُ قولَ الإلهِ الواحدِ الأحدُ ..





    كيف تقتل أمة وتقضي على الدين ؟؟؟

    تنبيه :
    دراسةٌ مستمدة من واقع حال الأمةُ الإسلامية ..






    لم يستنكف العالم ولا عُبادِ الصليبِ جهدًا ..


    في حربهم ضد الإسلامِ العظيم ..


    بل وعدوا ما يفعلونه لهزيمة المسلمين من آجل القُرُباتِ لربهم ..


    و اسبغوا على الفاعلين صِفات القُدسية ..


    والطُهرَ و عدوه من أخلص أتباع رب البرية ..


    وهنا أحاول تفنيد ما فعلوه في حربهم على الإسلام والمسلمين ..


    فتابعونا


    وما كان من فضلٍ فمن الله ..
    ومن نقصٍ وخطأ ونسيان فمني والشيطان ..


    والله المستعان ..



    استغفرُ الله َ من ذنبي ومن كلمي *** فاقبلْ إلهي فهذا الدمْـــعُ من ندمي


    واجمعْ شتات الورى من أهلِ ملّتنا *** يا واسع َ الجود والإحسان والنّعم ِ



    واكسُ الذنوب َ بعفو ٍ منك يشملنا *** فكلنا فـُقـَـرا للعفو والكَــــرم
    ِ


    سُبْحانَ ربُكَ رَبُ الْعِزَةِ عما يَصِفُون وسلامٌ على الْمُرْسَلِين
    وأخِرُ دعوانا أنْ الحَمْدُ للهِ ربْ الْعَالَمينْ



    أستغفِرُ اللهَ ما أسْتَغْفَرهُ الْمُستَغفِرونْ ؛ وأثْنى عليهِ المَادِحُونْ ؛ وعَبَدَهُ الْعَابِدُون ؛ ونَزَهَهُ الْمُوَحِدونْ ؛ ورجاهُ الْسَاجِدون ..
    أسْتَغْفِرَهُ مابقي ؛ وما رضي رِضًا بِرِضاهْ ؛ وما يَلِيقُ بِعُلاه ..
    سُبحانهُ الله ..
    تعالى مِنْ إلهَ ؛ فلا مَعْبودَ سِواه ؛ ولا مالِكَ ومليكٍ إلاه ..أسْتَغفِرَهُ مِن ثِقال الْذُنُوب ؛ وخفي وظاهر العيوب ؛ وما جبلت عليهِ النفسُ من عصيانٍ ولُغوب
    وأستغفرُ الله العظيم لي والمسلمين ..
    وأخِرُ دعوانا أنْ الحمدُ للهِ ربْ العالمين

  2. #2
    الصورة الرمزية فداء الرسول
    فداء الرسول غير متواجد حالياً رحمك الله يا سمية
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    المشاركات
    11,681
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    30-11-2017
    على الساعة
    11:44 AM

    افتراضي

    جزاكم الله خير أخي الكريم

    دمتم بعز الاسلام
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    تحمَّلتُ وحديَ مـا لا أُطيـقْ من الإغترابِ وهَـمِّ الطريـقْ
    اللهم اني اسالك في هذه الساعة ان كانت جوليان في سرور فزدها في سرورها ومن نعيمك عليها . وان كانت جوليان في عذاب فنجها من عذابك وانت الغني الحميد برحمتك يا ارحم الراحمين

  3. #3
    الصورة الرمزية طائر السنونو
    طائر السنونو غير متواجد حالياً عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المشاركات
    774
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    17-06-2016
    على الساعة
    03:03 PM

    افتراضي



    لا شك أن أول صور الحرب ضد الإسلام هي الحرب المُعْلَنة المباشرة ..


    حيثُ تصطف الآلة المقاتلة أمام الآلة ..


    والمِدفع أمام المِدفع ..


    والمُقاتل أمام المُقاتل ..


    وتبدأ الملحمة بهجوم الغزاة ..


    ودِفاع المدافعين ..


    ولنا في الحروب الصليبية القديمة والحديثة دليل ..



    وتميز المقاتل المُسلم دومًا بالفدائية والحمية للدين والعِرض ..


    فكان حجر عثرة أمام المُهاجمين ..


    ولقمةٌ غيرَ سائغةٍ للآكلين ..


    وأدرك أعداء الدين إن تلك الحرب غير مأمونة العواقب ..


    لإشتعال جذوة الشهادة عند المسلمين ..


    يُذكيها القرآن الكريم ..


    وسُنة النبي الآمين ..


    كما أنهم قد تكبدوا بها الكثير من الخسائر ..


    وحتى ما إحتلوه من بُلدانْ ليسوا فيها بآمنين ..


    وأدْرَكَ المعتدين ..


    أنهم لا يُحارِبون أفرادًا بل يُحارِبون الدين ..


    الذي تشكلت منهُ تِلكَ الأمة ..


    وتشربت بهِ النفوس ..



    فكانت محاولات سرقة الجُثمان الطاهر للنبي الكريم ..


    في أيام الملك عمادالدين زنكي وأبنه نور الدين زنكي ..


    والمحاولة التي تصدى لها معروفة للجميع ..


    وتلا ذَلِكَ مُحاولة إقتحام مكة والمدينة من قبل شراذم الصليبيين ..


    عن طريق البحر بقيادة المدعو إرناط عليه من الله ما يستحق ..



    فكان ذَلِكَ تحولاً في مسار الحرب ومحاولة منهم لضرب قلب الإسلام ..


    مُباشرةً ليتحقق لهم النصر ..


    يُتْبَع
    أستغفِرُ اللهَ ما أسْتَغْفَرهُ الْمُستَغفِرونْ ؛ وأثْنى عليهِ المَادِحُونْ ؛ وعَبَدَهُ الْعَابِدُون ؛ ونَزَهَهُ الْمُوَحِدونْ ؛ ورجاهُ الْسَاجِدون ..
    أسْتَغْفِرَهُ مابقي ؛ وما رضي رِضًا بِرِضاهْ ؛ وما يَلِيقُ بِعُلاه ..
    سُبحانهُ الله ..
    تعالى مِنْ إلهَ ؛ فلا مَعْبودَ سِواه ؛ ولا مالِكَ ومليكٍ إلاه ..أسْتَغفِرَهُ مِن ثِقال الْذُنُوب ؛ وخفي وظاهر العيوب ؛ وما جبلت عليهِ النفسُ من عصيانٍ ولُغوب
    وأستغفرُ الله العظيم لي والمسلمين ..
    وأخِرُ دعوانا أنْ الحمدُ للهِ ربْ العالمين

  4. #4
    الصورة الرمزية طائر السنونو
    طائر السنونو غير متواجد حالياً عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المشاركات
    774
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    17-06-2016
    على الساعة
    03:03 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فداء الرسول مشاهدة المشاركة
    جزاكم الله خير أخي الكريم

    دمتم بعز الاسلام
    وجزاكِ بالمثل وزادكِ أختي الفاضلة
    شرفني مروركِ الكريم
    آمين لما دعوتِ
    وأسأل اللهَ جل في علاه
    أن يجعلنا ممن يستمعون القول فيتبعون أحسنه
    بورك فيكِ ونفع بكِ
    وتقبل منا ومنكِ صالح الأعمال
    حياكِ الله
    أستغفِرُ اللهَ ما أسْتَغْفَرهُ الْمُستَغفِرونْ ؛ وأثْنى عليهِ المَادِحُونْ ؛ وعَبَدَهُ الْعَابِدُون ؛ ونَزَهَهُ الْمُوَحِدونْ ؛ ورجاهُ الْسَاجِدون ..
    أسْتَغْفِرَهُ مابقي ؛ وما رضي رِضًا بِرِضاهْ ؛ وما يَلِيقُ بِعُلاه ..
    سُبحانهُ الله ..
    تعالى مِنْ إلهَ ؛ فلا مَعْبودَ سِواه ؛ ولا مالِكَ ومليكٍ إلاه ..أسْتَغفِرَهُ مِن ثِقال الْذُنُوب ؛ وخفي وظاهر العيوب ؛ وما جبلت عليهِ النفسُ من عصيانٍ ولُغوب
    وأستغفرُ الله العظيم لي والمسلمين ..
    وأخِرُ دعوانا أنْ الحمدُ للهِ ربْ العالمين

  5. #5
    الصورة الرمزية طائر السنونو
    طائر السنونو غير متواجد حالياً عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المشاركات
    774
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    17-06-2016
    على الساعة
    03:03 PM

    افتراضي

    وتستمر الحروب والمواجهات حتى العصر الحديث ..

    وإن تغيرت النظرة للعدو فإتسعت وصارت نظرة أشمل ذات فهمٍ دقيق ..

    ساعد في ذلك الإحتكاك والتواصل المستمر بين الغرب والشرق ..

    عن طريق الأندلس والحروب الصليبية ..

    فكانوا في بداية الأمر يقولون ويدعون أنهم مسلمين ..

    وما لهم من غاية إلا خدمة الدين العظيم ..

    { كما فعل نابليون في بداية حملته على مصر }

    وإستدارَ الزمانُ دورته ..

    ودارت الدائرة على المعتدين ..

    ففطن الدُهاةُ الماكرين لِما فطِنَ إليهِ أسلافهم ..

    أن الحرب ضِد الإسلام ..

    حربٌ ضِدَ دينٍ وليس أفرادٍ عاديين ..

    فبدأ البحث عن مصدر قوة الدين ..

    فكانت المفاجأة لهم أنهُ ..

    القرآن الكريم

    وأن الإسلام يستمد قوته من الكِتابِ الخالد..

    الا وهو القرآن الكريم ..


    ويتمثل هذا واضحًا في قولِ ..

    غلادستون - وزير المستعمرات البريطاني سنة 1895 ، ثم رئيس الوزراء - :
    ( لن تحقق بريطانيا شيئا من غاياتها في العرب ، إلا إذا سلبتهم سلطان هذا الكتاب ، أخرجوا سر هذا الكتاب - القرآن - مما بينهم تتحطم أمامكم جميع السدود.
    وقال أيضا : ( ما دام هذا القران موجودا في أيدي المسلمين ، فلن تستطيع أوروبا السيطرة على الشرق ، ولا تكون هي نفسها في أمان .


    فتدرجت الحرب ضِدَ الإسلام ..

    إلى حربٍ ضِدَ القُرآن ..

    فإن كان ولابد لإفناء شجرة ..

    إقتلاعها من جذورِها ..

    فكان لا بد لقتل الإسلام من ..

    إقتلاع القرآن ..


    يُتبَع
    أستغفِرُ اللهَ ما أسْتَغْفَرهُ الْمُستَغفِرونْ ؛ وأثْنى عليهِ المَادِحُونْ ؛ وعَبَدَهُ الْعَابِدُون ؛ ونَزَهَهُ الْمُوَحِدونْ ؛ ورجاهُ الْسَاجِدون ..
    أسْتَغْفِرَهُ مابقي ؛ وما رضي رِضًا بِرِضاهْ ؛ وما يَلِيقُ بِعُلاه ..
    سُبحانهُ الله ..
    تعالى مِنْ إلهَ ؛ فلا مَعْبودَ سِواه ؛ ولا مالِكَ ومليكٍ إلاه ..أسْتَغفِرَهُ مِن ثِقال الْذُنُوب ؛ وخفي وظاهر العيوب ؛ وما جبلت عليهِ النفسُ من عصيانٍ ولُغوب
    وأستغفرُ الله العظيم لي والمسلمين ..
    وأخِرُ دعوانا أنْ الحمدُ للهِ ربْ العالمين

  6. #6
    الصورة الرمزية طائر السنونو
    طائر السنونو غير متواجد حالياً عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المشاركات
    774
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    17-06-2016
    على الساعة
    03:03 PM

    افتراضي


    وبدأ التخطيطُ لحربِ القُرآن ..
    فبدات الحربُ ضِدَ اللُغَةِ العربية ..
    التي يُتلى بها القرآن أناء الليلِِ وأطرافَ النهارِ ..


    { ولنا بما مرت بهِ الجزائرُ عِبرة }


    لما حاول الفرنسيين محو العربية ..
    وبدأ الأمر بمصادرة المصاحف ..
    وإلغاء التدريس بالعربية ..
    بل وإلغاء التعامل بها وتعليمها ..
    ومحاولة فرنسة { تنشئة جيل فرنسي الطابع جزائري الأصل } الجيل بأكمله ..
    وجذبهم لفرنسا بما فيها من مُفسِدات وشهوات ..
    تَخْلُب العقول والألباب ..

    ويقول الحاكم الفرنسي في الجزائر :{1} ( إننا لن ننتصر على الجزائريين ما داموا يقرؤون القرآن ، ويتكلمون العربية )

    فإنساق منهم من إنساق ..


    وشاء الله أن يسخر للجزائر المُخلصين من أبنائها وعلمائها ..


    فأحيوا اللغة العربية ذِكرًا ودراسةً ..


    والقرآن ترتيلاً وعِبادةً ..
    فكانوا هُم السند ..
    للشعب الجزائري ولولاهم لأندثرت العربية ..
    ولمات القرآنُ في الصدور ..


    وإن نسي هؤلاء معجزة القرآن الخالدة ..
    فكثيرًا ممن لا يتحدث العربية ..
    من حملة وحفظة القرآن الكريم ..



    فمُخَطَطهم حُكِمَ عليه بالفشل قبل أن يبدأ ..


    وكان الغرض الأول من قِتال اللغة العربية ..
    هو :
    إحداث اللحن في تلاوة القرآن .
    وصرف الكثيرين عن حِفظ القرآن لما يجدونه من صعوبة ومشقة ..
    وخلق فهم قاصر وعدم إستيعاب لتعاليم الدين والقرآن الكريم ..
    نتيجة الجهل باللغة ..
    وما من شيء أسرع لخذلان وسقوط الأمم من تركِ أبنائها للسانها ..



    يُتبَع

    1 _ قادة الغرب يقولون دمروا الإسلام أبيدوا أهله ، لجلال العالم ، ص 31
    :
    أستغفِرُ اللهَ ما أسْتَغْفَرهُ الْمُستَغفِرونْ ؛ وأثْنى عليهِ المَادِحُونْ ؛ وعَبَدَهُ الْعَابِدُون ؛ ونَزَهَهُ الْمُوَحِدونْ ؛ ورجاهُ الْسَاجِدون ..
    أسْتَغْفِرَهُ مابقي ؛ وما رضي رِضًا بِرِضاهْ ؛ وما يَلِيقُ بِعُلاه ..
    سُبحانهُ الله ..
    تعالى مِنْ إلهَ ؛ فلا مَعْبودَ سِواه ؛ ولا مالِكَ ومليكٍ إلاه ..أسْتَغفِرَهُ مِن ثِقال الْذُنُوب ؛ وخفي وظاهر العيوب ؛ وما جبلت عليهِ النفسُ من عصيانٍ ولُغوب
    وأستغفرُ الله العظيم لي والمسلمين ..
    وأخِرُ دعوانا أنْ الحمدُ للهِ ربْ العالمين

  7. #7
    الصورة الرمزية طائر السنونو
    طائر السنونو غير متواجد حالياً عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المشاركات
    774
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    17-06-2016
    على الساعة
    03:03 PM

    افتراضي


    وفي العصر الحديث ..
    سار الخُلَفاءِ على النهج ..
    وإن تغير المنطق العسكري الإستعماري قليلاً ..
    فأفسح المجالُ للغزو الحضاري ..





    وسار المُخطط بصورة أسرع تتمشى مع ما يشهده العصر من
    تطورٍ غير مسبوق ..


    فبدأ صرف إنتباه الناس عن الدين ..
    وشغلهم بالحضارة ومواكبة التطورات الحاصلة ..
    وتبِع ذلك الكثير من تغيير المفاهيم والقيم المتأصلة في العرب ..


    فكان التطبيق العملي لمبدأ نابليون { غانية وكأس }
    تفعل في أمة محمد عمل ألف مدفع ..

    وصدق الخبيث فراقِصة وكأس خمر تُشعِل من الشهوات والفتن والشرور ما لا يُعدُ ولا يُحصى ..

    ونرى ذلِك في القفزة الإعلامية غير المسبوقة ..


    وتأثيرها الواضح على بيوتات وبنات وأبناء المسلمين ..





    وبدأ ضرب اللغة { أعجمة اللسان }


    فحاول هؤلاء في تفكيك اللغة وزيادة هشاشتها بإدخال الكثير من الألفاظ الأجنبية ..
    التي نرى الكثيرون يتشدقون بها في كافة المجالات ويُعدُنْهَا نوعًا من الرقي ..


    كما بدأ إدخال الكثير من الألفاظ لتحريف العربية مثل { روش ؛ روشنة } وغيرها كثير من
    الألفاظ الغريبة المتداولة بين الشباب ..





    وبدأ تهميش الدين


    في التعليم كمادة غير أساسية ..
    وفي الحياة بدعوى إعمال العقل وعدم التقليد ..


    وتميز وتطور الفكر ..


    وخلق الجدل في آساسيات وثوابت العقيدة ..


    وإحياء ما مات من الفتن مثل مالا يُرجى منهُ النفع في كثير من القضايا المطروحة ..


    علمٌ لا ينفع وجهلٌ لا يضر ..


    وصرف أنظار الناس إليه ..
    فيكثر اللغط والجدال وما لا يُرجى منه النفع إلا إشعال الفتن و إبراز الاهواء على السطح ..





    المشي المعكوس { صرف نظر الأمة للماضي } لشغلها عن النظر في المستقبل


    فتتشدق الأمة بماضيها ناسيةً للحاضر وقانعةً من الحياة بما مضى ..


    ملكنا هذه الدنيا القرون َ *** وأخضعها جدودٌ خالدونَ

    وسطرنا صحائف من ضياءِ
    *** فما نسي الزمانُ ولا نسينا



    ولا شك أن أمةٌ بلا ماضٍ هي أمةٌ بلا مُستقبل ..



    ولكِن هل نقنع من الماضِ المجيد بالأناشيد ومطالعة التاريخ ؟؟؟؟



    ولا نسعى لإحياء الماضِ في الحاضر ..


    ليعود للإسلامِ رونقهُ كما كان في عهد الراشدين ..



    إباحة المحرمات بتغيير المسميات

    فنجد العُري صار رُقِيًا والإختلاط تحضر والتهتك حرية

    والإدمان سعادة والزنا متعة و حُب ْ

    * &&&&& *


    تنشئة النزعة الشخصية وتفكيك الترابط والأواصر بين الأمة ..

    فتجد من يفعل السوء يتشدق بحريته

    ومن يراه يلجأ للسلبية { يقول أنا مالي }
    ويتم بث الوهن والخوف في قلوب أفرادها ويرتضون بتغيير المنكر بالقلب

    وأكثرهم لهُ فاعلين ..






    يُتْبَع

    أستغفِرُ اللهَ ما أسْتَغْفَرهُ الْمُستَغفِرونْ ؛ وأثْنى عليهِ المَادِحُونْ ؛ وعَبَدَهُ الْعَابِدُون ؛ ونَزَهَهُ الْمُوَحِدونْ ؛ ورجاهُ الْسَاجِدون ..
    أسْتَغْفِرَهُ مابقي ؛ وما رضي رِضًا بِرِضاهْ ؛ وما يَلِيقُ بِعُلاه ..
    سُبحانهُ الله ..
    تعالى مِنْ إلهَ ؛ فلا مَعْبودَ سِواه ؛ ولا مالِكَ ومليكٍ إلاه ..أسْتَغفِرَهُ مِن ثِقال الْذُنُوب ؛ وخفي وظاهر العيوب ؛ وما جبلت عليهِ النفسُ من عصيانٍ ولُغوب
    وأستغفرُ الله العظيم لي والمسلمين ..
    وأخِرُ دعوانا أنْ الحمدُ للهِ ربْ العالمين

  8. #8
    الصورة الرمزية طائر السنونو
    طائر السنونو غير متواجد حالياً عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المشاركات
    774
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    17-06-2016
    على الساعة
    03:03 PM

    افتراضي


    { نشر الفكر المغلوط والصراعات المذهبية بين الأمة }

    فأصبحنا في زماننا هذا نجد أن هناك الكثير ممن يتمسح بالإسلام وهو منه براء
    مثل الصوفية والشيعة الرافضية وغيرها من طوائف { لا تمت للإسلام بصلة }
    مثل البهائية والبابية و القاديانية غيرها كثير ..





    { قُلْ هَلْ نُنَبِّئُكُمْ بِالأَخْسَرِينَ أَعْمَالا * الَّذِينَ ضَلَّ سَعْيُهُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَهُمْ يَحْسَبُونَ أَنَّهُمْ يُحْسِنُونَ صُنْعًا } الكهف 103 :104





    إحياء نزعات الجاهلية


    من تفاخرٍ بالأنساب والأصلاب
    والمباهاة بفضل القبائل والأسر على بعضها البعض
    وكذلك الدول { فنجد المصري والجزائري والفلسطيني }
    وضياع روابط وعُرى الدين
    فظهرت المصلحة الوطنية الجزئية على حساب المسلمين


    وظهرت الفتن ونسى الناس


    قول الرسول الكريم
    { لا فضل لعربي على أعجمي إلا بالتقوى }


    صـحيح :


    أخــــرجـــــه أحــــمـــــد [ 23536 ] , و البــيــهـقي في (( الشـعـب )) [ 5137 ] , و أبونـعـيـــم في (( الحــــلــــيــة )) [ 3 / ص100 ] .
    من طريق سعيد الجريري , عن أبي نضرة , عن جابر بن عبد الله , بنحوه





    إنتقاد العلماء الربانيون


    ونهش لحوم العلماء أصحاب الدين حاملي الدعوة


    فلا يسلم عالمٌ من أذاهم أو من التشكيك في دينه وعِرضه
    ونقده ومهاجمته بما يكره لبث الفتن بين الناس ومن من لا يُرجى منه فضل
    من الساعين للشهرة وأعداء الدين


    مُتناسين أن لحوم العلماء مسمومة ..


    ومالهم من حُرمة وفضل ..


    قال رسول الله


    فيما رواه الإمام أحمد والبيهقي والحاكم عن أبي هريرة


    { سيأتي على الناس سنوات خداعات يصدق فيها الكاذب و يكذب فيها الصادق و يؤتمن فيها الخائن و يخون فيها الأمين و ينطق فيها الرويبضة
    قيل: وما الرويبضة؟
    قال: الرجل التافه يتكلم في أمر العامة.
    ‌}


    قال الألباني (صحيح) انظر حديث رقم: 3650 في صحيح الجامع.‌







    يُتْبَع


    أستغفِرُ اللهَ ما أسْتَغْفَرهُ الْمُستَغفِرونْ ؛ وأثْنى عليهِ المَادِحُونْ ؛ وعَبَدَهُ الْعَابِدُون ؛ ونَزَهَهُ الْمُوَحِدونْ ؛ ورجاهُ الْسَاجِدون ..
    أسْتَغْفِرَهُ مابقي ؛ وما رضي رِضًا بِرِضاهْ ؛ وما يَلِيقُ بِعُلاه ..
    سُبحانهُ الله ..
    تعالى مِنْ إلهَ ؛ فلا مَعْبودَ سِواه ؛ ولا مالِكَ ومليكٍ إلاه ..أسْتَغفِرَهُ مِن ثِقال الْذُنُوب ؛ وخفي وظاهر العيوب ؛ وما جبلت عليهِ النفسُ من عصيانٍ ولُغوب
    وأستغفرُ الله العظيم لي والمسلمين ..
    وأخِرُ دعوانا أنْ الحمدُ للهِ ربْ العالمين

  9. #9
    الصورة الرمزية هادية
    هادية غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    1,460
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    02-06-2014
    على الساعة
    01:49 PM

    افتراضي


    بسم الله الرحمان الرحيم
    وصلى الله وسلم على رسول ختم به الرسل
    واحصى به الرسالات واعلن به الاسلام ووحد به الايمان
    واسلك به السبيل الاوحد للوصول اليه
    واشرك اسم محمد مع اسمه الله
    في شهادتين لا يقبل الا بهما
    اسلام من اسلم وايمان من امن
    وقال للخلق هذا دينكم الذى ارتضيت والسبيل الذى لكم بينت والهادى الذى به بشرت امة جعلتها له وقد اخترت فمن شاء منكم سلك والحرية لمن ترك انما له النذر بانه في جهنم يستعر
    والحمد لله رب العالمين
    جزاك الله كل خير يا طائر السنون عما قدمته من مفيد وباسلوب رائع وننتظر منك المزيد
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  10. #10
    الصورة الرمزية طائر السنونو
    طائر السنونو غير متواجد حالياً عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المشاركات
    774
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    17-06-2016
    على الساعة
    03:03 PM

    افتراضي

    شرفني مروركِ الفاضل أختي الفاضلة هادية
    بورك فيكِ ونفع بكِ
    وتقبل منا ومنكِ صالح الأعمال
    أستغفِرُ اللهَ ما أسْتَغْفَرهُ الْمُستَغفِرونْ ؛ وأثْنى عليهِ المَادِحُونْ ؛ وعَبَدَهُ الْعَابِدُون ؛ ونَزَهَهُ الْمُوَحِدونْ ؛ ورجاهُ الْسَاجِدون ..
    أسْتَغْفِرَهُ مابقي ؛ وما رضي رِضًا بِرِضاهْ ؛ وما يَلِيقُ بِعُلاه ..
    سُبحانهُ الله ..
    تعالى مِنْ إلهَ ؛ فلا مَعْبودَ سِواه ؛ ولا مالِكَ ومليكٍ إلاه ..أسْتَغفِرَهُ مِن ثِقال الْذُنُوب ؛ وخفي وظاهر العيوب ؛ وما جبلت عليهِ النفسُ من عصيانٍ ولُغوب
    وأستغفرُ الله العظيم لي والمسلمين ..
    وأخِرُ دعوانا أنْ الحمدُ للهِ ربْ العالمين

صفحة 1 من 5 1 2 ... الأخيرةالأخيرة

كيف تقتُل أمة وتقضي على الدين ؟؟؟

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. كيف تقضي على الدين ؟!
    بواسطة sa3d في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 172
    آخر مشاركة: 21-01-2013, 01:01 PM
  2. أبحاث الدين
    بواسطة د. الرمادي في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 11-06-2010, 10:47 PM
  3. ما هذه الجرأة على الدين
    بواسطة ابو سلمان في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 20
    آخر مشاركة: 24-05-2009, 12:01 AM
  4. لا حرج فى الدين
    بواسطة إدريس في المنتدى المنتدى الطبي
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 27-12-2006, 05:26 PM
  5. نقد الدين
    بواسطة محمد عبد المنعم عمر في المنتدى شبهات حول المرأة في الإسلام
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 12-04-2006, 06:02 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

كيف تقتُل أمة وتقضي على الدين ؟؟؟

كيف تقتُل أمة وتقضي على الدين ؟؟؟