المؤامرة الكبرى ( سرقة وطن )

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

المؤامرة الكبرى ( سرقة وطن )

صفحة 14 من 16 الأولىالأولى ... 4 13 14 15 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 131 إلى 140 من 158

الموضوع: المؤامرة الكبرى ( سرقة وطن )

  1. #131
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المشاركات
    1,550
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    22-03-2017
    على الساعة
    08:38 AM

    افتراضي


    يسرائيل ارييل
    الحاخام يسرائيل ارييل، حاخام بلدة يميت سابقا وقبل الانسحاب منها وتدميرها، اعتقلته الشرطة الإسرائيلية وبدأت التحقيق معه في القدس بتهمة تهديد قائد المنطقة الوسطى الجنرال يائير نافيه من خلال توقيعه على فتوى دينية تعتبر نافية خائنا، وهذا يعني يستحق حكم الإعدام والموت، لأنه أصدر أوامر عسكرية إدارية بمنع عدد من مستوطني الضفة من دخول مستوطناتهم بعد قيامهم بعمليات استفزازية ومشاكل في المناطق التي يقيمون فيها..
    الحاخام ارييل متطرف جداً في أرائه وهو رئيس "معهد الهيكل" في القدس، وكان حاخام القيادة الشمالية سابقا في الجيش الإسرائيلي.
    كما كان موشي نيمان ، وهو من سكان مستوطنة ميتسيف بيرشو ، ومايكلبن حورين ، من سكان مستوطنة نوف ، في مرتفعات الجولان ، عضوين سابقين في حركة كاخويرى الحاخام ارييل أن بناء الهيكل لن يتم عن طريق المعجزات بل من خلال مبادراتعملية فعالة . وتحصل هذه المنظمة على دعم مالي من الدولة ومساعدات من شابات في هيئة شيروت لئومي שירות לא ומי (هيئة قومية للنساء) .
    كما يؤكد بعض نشطاء المنظمة أنهاتتلقى أيضاً مساهمات من هيئات مسيحية أصولية .
    ب ـ האתנועאדלקננונהאמנכדאש هاتنوعاد لكينون هامقداش)الحركة من أجل إنشاء الهيكل) ... ويرأسها الحاخام يوسف البويم ، وكانت قد أصدرتلسنوات صحيفة باسم فلنبن الهيكل ..وتصدر الآن مجلة باسم بين القاعة والمذبح .
    ج ـ אלהארחאמור إل هار حامور (إلى جبل حامور) ... جماعة أكاديمية تهتم بالعمل النظري، وأعضاؤها الأساسيين من مستوطنة يتزهار ، مثل الحاخام يتسحاق شابيرا ، والحاخامدودي دودا كيفيتش ، وشاي داوييم والحاخام يوسي بلاي . وتعمل هذه الحركة على تنظيمحملات متكررة لتوجه اليهود إلى الحرم القدسي ، كما تعقد دورات لطلاب المدارسالدينية لهذا الغرض .


    من اليمين إلى اليسار الحاخامدودي دودا كيفيتش ، وشاي داوييم والحاخام يوسي بلاي
    يتسحاق شابيرا
    د ـ المدرسة الدينية الفكرة اليهودية ... وكان قد أسسهاعدد من الأعضاء السابقين في حركة كاخ .
    ﻫ ـ זוארתזינו زو ارتزينو (هذه أرضنا) ... ويتزعم هذه الحركة موشي فيجلين ، وهي من أبرز الحركات اليمينية المتطرفة ، وزعيمهامن مستوطنة كرناي شومرون وكانت قد تأسست بعد اتفاقيات أوسلو وتضم عدة آلاف منالنشطين في المستوطنات .
    و ـ חאיפיכאיאמ حاي في قايام أو (ما زال على قيد الحياة) ... أسسهافي مطلع التسعينيات يهودا عتسيون من مستوطنة عوفرا ، وسبق إدانته ضمن الجماعةاليهودية السرية التي خططت لنسف المسجد الأقصى عام 1984 ومجموعة من سكان مستوطنةبات عين ، وتصف الحركة نفسها بأنها حركة مشيحانية من أجل بعث مملكة "إسرائيل"، كمايصف أعضاء الحركة أنفسهم بأنهم ينتمون إلى ثقافات الهيكل الثالث .
    وتعملالمنظمة من أجل تمكين اليهود من الصلاة بحرية في الحرم القدسي ، وتقوم بالعديد منالمحاولات لاقتحام الحرم بقوة، ومن بين الأعضاء الآخرين البارزين في الحركة يوافميرنر، الذي أسس في منتصف السبعينيات منظمة جال السرية، التي يتمثل هدفها الرئيسيفي تحويل "إسرائيل" إلى دولة دينية تسير حسب الشرائع اليهودية ونسف المساجد فيمنطقة جبل الهيكل، وقد اتُّهِم وسُجن ثلاث مرات بتهمة التخطيط لنسف المساجد ،وموتي كاربل ، الرئيس الأسبق لمجلس ييشا الذي يمثل جميع المستوطنات اليهودية فيالضفة الغربية وقطاع غزة . وتوأم ليفنات (شقيق عضو الكنيست ليمور ليفنات ،الذي شغل من قبل منصب وزير الاتصالات ، وهو من العناصر القيادية في الليكود ومنأنصار بنيامين نتانياهو)، ونوام طالب في يشيفا قبر يوسف اليشيغا هي حلقة أو مدرسةتلمودية ، وهو قائل العبارة المذكورة آنفاً عن نسف قبة الصخرة .
    ز ـ نساء الهيكل..ترأس هذه الجماعة ميشيل أفيزير، وهي ربة بيت من سكان كريات شوئيل بالقرب منحيفا، وتعمل المنظمة على جمع الحُليّ الذهبية والأحجار الكريمة استعداداً لبناءالهيكل ، وتُحفظ هذه الحُليّ في مؤسسة الهيكل .
    ح ـ לאהאתחילאהلاها تحيلاه (إلي البدء) ... يرأسها الحاخام موشي فيجيلين ، الذي يرأس أيضاً حركة زو أرتزينو ذات النزعةالقومية، وهو نسيب بنيامين نتانياهو ، وتنصب أنشطة المنظمة على بناء الهيكل بالجهودالبشرية التي لا تعتمد على قدوم الماشيح .
    الحاخام موشي فيجيلين
    ط ـ מישמארותהאקוהאנימميشماروت هاكوهانيم (أحكارالكهنة) ... تتألف هذه المنظمة من أفراد عائلة كوهين، التي تعتبر من نسل قبيلةلاوي، وتتمثل مهمتها في المساعدة في تأدية الشعائر المقدسة في الهيكل .
    وفيسياق اتخاذ الترتيبات الفعلية لبناء الهيكل ، تُقسّم الأرض إلى ميشماروت (أحكار ،أي مناطق مخصصة لغرض ما)،مثل ميشميريت يهودا، وميشميريت منشا وغيرها وهناك شخصمسؤول عن كل حكر، ويتولى خدمة الكهنة في تلك المنطقة.
    ويتجمع الكهنة معاً ويحرركل منهم استمارة تتضمن البيانات الشخصية ووصفاً للعمل الذي يُعد للقيام به عندمايحين الوقت ويصدر الأمر .
    وللتدريب على شعائر الذبح ، طلب بعض سكان مستوطنةميتسبح بيركو من يهودي أميركي يمتلك مصنعاً للبلاستيك في تكساس أن ينتج المصنعنماذج من البلاستيك على هيئة حيوانات مثل الحملان والأبقار والطيور وأن يتبرع بهالاستخدامها في التدريب على الذبح وتقديم القرابين .
    وتوجد في المستوطنةكوليل (وهي مدرسة تلمودية للرجال المتزوجين) متخصصة في الدراسات المتعلقة بالهيكل .
    وفي الساعة السادسة من صباح كل يوم يتجمع عدد من الرجال تحت إشراف حاخامالمستوطنة يهودا كروتزر لدراسة القوانين الشرعية المتعلقة بالهيكل وتقديم القرابين .
    ولكنني توقَّفتُ كثيرا عندأقوال بعض الحاخامات من التيار الحريدي المتطرف ، ومنهم الراب الحريدي الإشكنازيعضو مجلس الحاخام الأعلى مردخاي إلياهو ، وكذلك الراب عوفاديا يوسيف الزعيم الروحيلحركة شاس ، وهو أيضا من التيار الحريدي المتطرف ، وهما مثلُ كثيرين من المتدينينممن تحولوا فجأة من واعظين ومُفتين يلبسون السواد حدادا على الهيكل إلى ضباطٍ فيجيش الدفاع ، يدعون للجيش بالنصر على سكان غزة المدنيين الأبرياء !
    وقد كانهؤلاء الحاريديم قبل ذلك يعتقدون بأن الانضمام إلى جيش الدفاع الذي يقودهالعلمانيون من الصهيونيين هو إثمٌ كبير، وجريمة في حق الديناليهودي.
    وهم كذلك منالسلالة التي وجًَّه إليها بن جوريون في بداية تأسيس دولة إسرائيل تحذيره قائلا : احذروا أن تحولوا الإسرائيليين من جنود إلى حاخامات، فالمجتمع الإسرائيلي مجتمعجنود لا حاخامات .
    بسرعة البرق لبس الراب مردخاي إلياهو والرابعوفاديا يوسيف البدلة العسكرية الرسمية عندما شرعت إسرائيل في إعدام غزة وأسهما فيحقن الجنود بترهات وأباطيل بادعاء أنهم يحاربون الأغيار، وليس الأبرياء ، واتفقالاثنان بمحض الصدفة على تعزيز الروح الدينية لدي الجنود حين أشار الاثنان ـ طبعابمحض الصدفة وبقوة التخاطر الروحي بينهما ـ فأشارا إلى أن الأم راحيل أم اليهودكانت تحارب إلى جوار الجنود في بيوت وشوارع غزة ،طبعاً ضد الأبرياء الآمنين !.
    مردخاي إلياهو
    عوفاديا يوسيف
    الحاخام يحمل السلاح من أجل قتل الأغيار
    لتحميل كتبي فضلاً الضغط على الصورة التالية - متجدد بإذن الله

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



  2. #132
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المشاركات
    1,550
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    22-03-2017
    على الساعة
    08:38 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة s-attar مشاهدة المشاركة
    تتمة
    السلطان عبد الحميد الثاني في الميزان

    بقلم / منال المغربي

    ليس هناك من شخصية في التاريخ الإسلامي المعاصر لقيت من الظلم والإجحاف والافتراء بقدر ما لقيت شخصية السلطان عبد الحميد الثاني، فقد صور من قِبل أعدائه اليهود والأرمن والاتحاديين بصورة السفاح، فالأرمن أطلقوا عليه في كتاباتهم لقب (السلطان الأحمر)* وأطلق عليه غلادستون* لقب (المجرم الكبير)، وحملات التشويه بحقّه لم تسلم منها كتب بعض المؤلفين العرب التي صوّرت السلطان في صورة الطاغية مثل كتاب (الانقلاب العثماني) لجرجي زيدان، و(الدولة العثمانية قبل الدستور وبعده) لسُليمان البستاني... ولكنّ التاريخ أبى إلاّ أن يقول كلمته في حقِّ هذا الرجل الذي صمد في وجه اليهود والقوى الدولية الغاشمة صمود الأبطال وهو صابر محتسب حتى خُلع عن عرشه.

    فمن هو السلطان عبد الحميد الثاني؟
    ولد السلطان عبد الحميد الثاني يوم الأربعاء في 22 أيلول عام 1842م، توفيت والدته من مرض السلّ وهو في الثامنة من عمره، فاحتضنته الزوجة الثانية لوالده التي كان معروفاً عنها أنّها شديدة التدّين، وأسبغت عليه كل حنانها وعطفها ، وقد بادلها عبد الحميد هذا الحب فكان يقول عنها : "لو كانت والدتي حيّة لما استطاعت أن ترعاني أكثر من رعايتها"(1)، وعندما توفيت أوصت بجميع ثروتها لابنها الذي أحبّته.

    قضى السلطان شبابه يطلب العلم على عكس ما صوّره أعدائه بأنه كان شخصاً جاهلاً لا يعرف القراءة والكتابة إلا بصعوبة؛ فهو قد درس اللغة التركية والفارسية والعربية والفرنسية، وكان يقول الشعر كما كان شغوفاً بقراءة كتب التاريخ ، ومنها تاريخ الدولة العثمانية، بالإضافة إلى حبّه الشديد للمطالعة حتى إنّه أمر بترجمة المقالات والمجلات والصحف الأجنبية التي ترد إليه ليتمكّن من قراءتها (2).

    أمّا بالنسبة لهواياته فهي متعدّدة منها : المبارزة بالسيف، والتهديف بالمسدس والسباحة والتجديف بالقارب وركوب الخيل والصيّد ، كما كان شَغوفاً بجمع الأسلحة النادرة، أمّا أبرز هواياته فكانت النجارة (3).

    وعبد الحميد معروف بتقواه وتمسُّكه بالدين ولم يُعرف عنه تركه للصلاة قط، أو إهماله للتعبّد وتقول عنه ابنته عائشة : "كان والدي يؤدي الصلوات الخمس في أوقاتها ويقرأ القرآن الكريم، وفي شبابه سلك مسلك الشاذلية ، وكان كثير الارتياد للجوامع لاسيما في شهر رمضان"(4).

    والملاحظ في حياة الأمير هو البساطة الشديدة والابتعاد عن البذخ والإسراف والتبذير ، وقد استمرّت بساطته حتّى في أيام السّلطنة، ففيما كان الأمراء السابقون غارقين حتى أذقانهم في الديون واللهو والمُجون كان عبد الحميد هو الأمير الوحيد الذي لم يُشارك في تلك الأجواء، وامتاز عن أسلافه من السلاطين بأنه لم يستدن قرشاً واحداً من أحد ، وبهذا عصم نفسه من أن يقع في حبائل أصحاب البنوك وجُلّهم من اليهود، ولكن أعداءه لم يتركوا الفرصة دون أن يقلبوا هذه الخصلة الحميدة إلى مذمّة فأطلقوا عليه في كتاباتهم لقب: "عبد الحميد البخيل"(5).

    ارتقى عبد الحميد الثاني عرش السلطنة يوم الخميس في 31 آب 1876 في ظل ظروف قاسية كانت تعصف بالدولة العثمانية من الديون التي كانت ترزح تحتها إلى تكالب الدول الأوروبية واليهودية التي كانت تنتظر موت الرجل المريض* لاقتسام ثروته لاسيما البترول(6)، لذلك أوّل ما فعله أنّه سعى إلى رأب الصدع ، فجرى على سياسة الاقتصاد من أجل تحرير رقبة بلاده من قبضة الدول والمصارف الأجنبية ، حتّى إنّه تبرّع من ماله الخاص من أجل هذا الغرض فاستطاع تسديد القسم الأكبر من تلك الديون، وفي عهده تخرج جيلٌ كامل من المثقفين والمتعلمين من كليات وجامعات ومعاهد أسسها السلطان، وبدأت الدلائل تشير إلى عودة الصحة والعافية إلى جسد الرجل المريض ، ولكن وصول الاتحاديين إلى السلطة بمساعدة خارجية قضى على هذا الأمل.

    من أهم صفات السلطان عبد الحميد الرحمة والتسامح على الرغم من أنّ المعروف عنه العكس تماماً فقد صُوِّر من قبل أعدائه بصورة السفاح، بل لعلّ صفة الرحمة الزائدة عن الحدّ كانت نقطة الضعف عنده ، ويكفي القول : إنّ المؤرخين يذكرون أنّ السلطان كان يُبدِّل على الدوام حكم الإعدام الذي يُصدره القاضي إلى السجن المؤبد أو إلى مدّة أقلّ، ولم يُصادف أنّه صادق على حكم الإعدام إلا مرتين : الأولى عندما قتل أحد العاملين في القصر زميلاً له ، والثاني عندما قام شخص بقتل والديه (7).

    أمّا بالنسبة لمعارضيه السياسيين والساعين إلى قلب نظام الحكم وأكثرهم من الاتحاديين الذين ينتسبون إلى الماسونية؛ فلم يقم بإعدام أو إغراق أي واحد منهم في بحر مرمرة (البوسفور) كما أُشيع، وكلها اتهامات أوردها اليهود وأعوانهم لتشويه تاريخه وتهميش نضاله ضد الصهيونية العالمية وأعوانها ؛ لأنّه كشف مخططاتهم وفضح مؤامراتهم وقاومهم طيلة 33 سنة من تاريخ حُكمه، فهذه الروايات ليس لها سند صحيح، فكل ما كان يفعله هو استمالة قلوب أعدائه أو نفيهم إلى بلد آخر مع إغداق المال عليهم ليعيشوا بكلّ رفاهية (8).

    ولقد ترددت كثيراً قصة حادثة (31 مارت) التي قُتل فيها عدد من الاتحاديين ، والتي كانت عبارة عن حركة تمرّد وعصيان قام بها بعض الجنود واشترك فيها بعض طلبة المدارس الدينية والصوفية وبعض المدنيين المعارضين لجمعية الاتحاد والترٌقي، ولقد اتهم السلطان بأنّه المدبِّر لهذه الحادثة، وأنّه كان يهدف من خلالها إلى القضاء على الجيش والعودة إلى الحكم الاستبدادي ، ولكنّ التاريخ أثبت أنّها كانت مجرّد حجة لخلع السلطان عن العرش، وأنّه لم يكن له يدٌ فيها (9).

    أمّا مذابح الأرمن المذكورة حتى في الكتب المدرسية والتي وصفت بالوحشية ، وقُتل فيها عددٌ يتراوح بين 2 مليون إلى 3 مليون أرمني في أبشع صور الإجرام، فلقد اتهم السلطان بأنّه المسئول عنها، ولكنّ التاريخ أثبت أيضاً أنّ السلطان منها براء ، وأنّ اليهود في الباب العالي كانوا وراء تلك المذابح ، وبالأخص المجموعات الماسونية المنضوية تحت لواء محفل النور في أنقرة واسطنبول، وهذه الجرائم طوتها صفحات التاريخ ؛ لأنّ الدول الغربية تحاول طمس معالمها (10) وإلصاق التهمة فيها إلى السلطان وتتجاهل المجازر التي ارتكبها الأرمن أيضاً بحقّ المسلمين؛ حيث غدَروا بالمسلمين الذين خرجوا للجهاد ، فقتلوا النساءَ والأطفال في غَيْبتهم.
    أمّا بالنسبة لثورات الأرمن فقد كان الروس والإنكليز هم الذين كانوا يشجعون الأرمن للقيام بها ضدّ الدولة العثمانية للأسباب نفسها التي تدفع الدول الغربية وغيرها اليوم لإثارة النعرات الطائفية في البلاد الإسلامية تحت شعار: فرِّق تسد، وهذه الثورات لم تكن بسبب سوء معاملة الدولة العثمانية لرعاياها المسيحيين كما قد يتوهم البعض ، ولكن استغلالاً لروح التسامح ، ولإحراج الدولة العثمانية من أجل كسب مزيد من الامتيازات ، ولقد شهد بهذا (دجوفارا) أحد كبار ساسة رومانيا ومؤرخيها(11).

    والسلطان عبد الحميد المعروف بسياسته الإسلامية والذي كان يرى أنّ خلاص الدولة العثمانية وقوتها في اتباع ما جاء في القرآن والسُّنة، والذي قام بإرسال الدعاة المسلمين مع المئات بل الآلاف من الكتب الإسلامية إلى كل أنحاء العالم الإسلامي* لجمعهم تحت راية واحدة هي: "يا مسلمي العالم اتحدوا" لم ترحمه أقلام الحاقدين فاتهموه بحرق المصاحف زوراً وبهتاناً ، وحاولوا تزوير الحقائق التي تقول: إنّ الكتب التي أمر بإحراقها هي كتب دينية طافحة بالخرافات والأساطير وتمسّ عقيدة المسلمين، ولذلك جمعتها وزارة المعارف وفرزتها لجنة من العلماء في 150 شولاً وأمر بها فأُحرقت(12).

    أمّا بالنسبة لموقفه تُجاه فلسطين، فلقد حاول الصهاينة منذ بَدء هذه الحركة الاتصال بالسلطان عبد الحميد لإقناعه بفتح الهجرة اليهودية إلى فلسطين، والسماح لهم بإقامة مستوطنات للإقامة فيها، وقد قام هرتزل باتصالاته تلك برعاية من الدول الاستعمارية الأوروبية، وكان هرتزل يعلم مدى الضائقة المالية التي تمرّ بها الدولة العثمانية، لذلك حاول إغراء السلطان بحل مشاكل السلطنة المالية مقابل تنفيذ مطالب اليهود؛ ولكنّ السلطان ما وهن وما ضعف وما استكان أمام الإغراء حيناً والوعد والوعيد حيناً آخر حتى أدرك اليهود في النهاية أنّه ما دام السلطان عبد الحميد على عرش السلطنة فإنّ حلمهم بإنشاء وطن قومي لهم سيظلّ بعيد المنال (13)

    ويَشهد لذلك ما جاء في بروتوكولات حكماء صهيون وما جاء في مذكّرات هرتزل نفسه الذي يقول بمناسبة حديثه عن مقابلته للسلطان : "ونصحني السلطان عبد الحميد بأن لا أتخذّ أية خطوة أخرى في هذا السبيل، لأنّه لا يستطيع أن يتخلّى عن شبر واحد من أرض فلسطين ، إذ هي ليست ملكاً له، بل لأمته الإسلامية التي قاتلت من أجلها وروت التربة بدماء أبنائها، كما نصحني بأن يحتفظ اليود بملاينهم وقال: إذا تجزّأت إمبراطوريتي يوماً ما فإنكم قد تأخذونها بلا ثمن، أمّا وأنا حيّ فإنّ عمل المبضع في بدني لأهون عليّ من أرى فلسطين قد بترت من إمبراطوريتي ، وهذا أمر لا يكون"(14).
    لذلك عندما لم يستطع اليهود أن يأخذوا فلسطين بالرشوة، بدءوا بتنفيذ مخططاتهم فقد دفعت تلك الأموال التي رفضها عبد الحميد للمتآمرين والخائنين من أعضاء جمعية الاتحاد والترقي الذي كان معظمهم من الماسونيين فنفذوا مؤامراتهم بالقضاء على الخلافة الإسلامية ، وخلع السلطان عبد الحميد(15)، وتمّ نفيه إلى (قصر الاتيني) الذي كان يملكه شخص يهودي إمعاناً في إذلاله ، حيث عاش معزولاً عن الناس محاطاً بحراسة مشدّدة بعد أن جُرِد من كل ثروته ، ثمّ نفي بعد ذلك إلى (قصر بيلربي) حيث توفي عن عمر الـ76 عاماً في (10 شباط 1918)، وترك الدولة العثمانية تواجه أقدارها تتلاعب بها أيدي الخائنين والحاقدين والطامعين حتّى حولوا تركيا الدولة التي حضنت الخلافة الإسلامية قروناً إلى دولة علمانية شرسة في محاربة الإسلام (16).

    إنّ الصورة التي رسمت للسلطان عبد الحميد هي جزء من مخطط كبير يهدف:

    أولاً: إلى تشويه تاريخ المسلمين وتزييف ماضي الأمة وتهميش رموزها ، وتغييب أعلامها عن ذاكرة أبنائها ليقتلوا فيهم اعتزازهم بدينهم وتراثهم ، وليخفّفوا بعد ذلك من أثر العقيدة الصحيحة في النفوس ، وما يمكن أن تؤديه في حياة الناس.

    ثانياً: تعبئة هذا الفراغ بصنع تاريخ جديد أبطاله تشي غيفارا وفرويد وداروين وكارل ماركس وطابور المطربين والمطربات والممثلين والممثلات، كل ذلك عن طريق المدارس والجامعات والصحف والتلفاز والسينما والإنترنت وغيرها.

    ثالثاً: تنشئة أجيال من المسلمين لا يحملون من الإسلام إلا اسمه ليكون الأداة التي تُستخدم لتدمير الإسلام من الداخل كما تفعل الحشرة في باطن الثمرة (17).

    لذلك لا بدّ لنا من أن نقف إزاء التاريخ وخصوصاً أمام أعلامه موقف عدل وإنصاف ، وأن نحاول التمييز ما بين الغث والسمين ونحاول أيضاً إزالة ما عَلِق من شبهات وافتراءات حتى تظهر لنا الصورة بأكملها بسوادها وبياضها دون تغليب السواد على البياض، لذلك واجبنا كمسلمين هو أن نميز بين عهدين، عهد السلطان عبد الحميد الذي انتهى عام 1908م، والذي اتسم بشهادة المؤرخين غير المتعصبين بالعدل والتسامح؛ حيث عمل السلطان على جمع القلوب وعلى تقدير العلماء وإنشاء المدارس والمساجد وإعطاء الحقوق للطوائف الأخرى حتى حاز على محبّة الناس وثقتهم، وما بين حكم الاتحاديين الذي يمتّل أسود صفحات الحكم التركي ولاءً للصهيونية ، وضرب للوحدة الإسلامية وإعلاءً للحركة الطورانية، ومحاولة لتتريك العرب في سوريا ولبنان وتعليق زعمائهم على المشانق(18).

    لذلك لو ذكر فقط الموقف المشرِّف للسلطان عبد الحميد تُجاه فلسطين، والذي بسببه حكم السلطان على نفسه بالنفي وعلى عرشه بالخلع ، وعلى سمعته بالتشويه ، وعلى تاريخ خلافته بالافتراء والتجريح لكفى ذلك لجعله من الأبطال الذي يجب أن لا تنساهم أمتنا خصوصاً اليوم... في زمنٍ عزّ فيه الرجال أمثاله الذين لا يميلون حيث تميل بهم الريح؛ لذلك صدق فيه قول الإمام علي رضي الله عنه: "لا يُعرف الحقّ بالرجال ولكن اعرف الحقّ تعرف أهله".

    وهناك دوماً في كل زمان ومكان منصفون يُجري الله الحقّ على لسانهم ليُزهقوا به الباطل ، وخصوصاً كُتّاب الغرب الذين شهدوا بما أملاهم عليهم ضميرهم وفي مقدمتهم (لوثروب ستيوارت) في كتابه: (حاضر العالم الإسلامي) ود(آلما والتن) في كتابها: (عبد الحميد ظلّ الله على الأرض) والبروفيسور ورئيس جامعة بودابست اليهودي (أرمينيوس وامبري) الذي زار تركيا عام 1890م، والتقى السلطان، وقال عنه في كتاب (31 مارت) ص 61-62 : "إرادة حديدية، عقل سليم... شخصية وخُلُق وأدب رفيع جداً يعكس التربية العثمانية الأصيلة، هذا هو السلطان عبد الحميد ، ولا تحسبوا معلوماته الواسعة تخص الإمبراطورية العثمانية المنهكة وحدها ، فمعلوماته حول أوروبا وآسيا وأفريقيا حتى حول أمريكا معلومات واسعة ، وهو يراقب عن كثب جميع الحوادث في هذه الأماكن... والسلطان متواضع ورزين إلى درجة حيّرتني شخصياً ، وهو لا يجعل جليسه يشعر بأنّه حاكم وسلطان كما يفعل كل الملوك الأوروبيين في كل مناسبة، يلبس ببساطة ولا يُحبّ الفخفخة، أفكاره عن الدين والسياسة والتعليم ليست رجعية، ومع ذلك فإنّه متمسّك بدينه غاية التمسّك، يرعى العلماء ورجال الدين ولا ينسى بطريرك الروم من عطاءاته الجزيلة، إنّ بعض ساسة أوروبا يريدون أن يصوروا السلطان متعصّباً ضد المسيحيين وليس هناك ادعاء فارغ أكثر من هذا الادعاء... الحقيقة أنني أستطيع أن أقول وبكلّ ثقة إنّه إذا استمرّ الأتراك بالسير في الطريق الذي رسمه هذا السلطان، وإذا لم يظهر عائق سياسي؛ فإنهم سيسترجعون مجدهم وقوتهم وأكثر من ذلك فإنهم سيصلون إلى مستوى الدول الأوروبية في مجال الثقافة والاقتصاد في مدّة قصيرة".

    وصدق الله تعالى في قوله : " يريدون أن يُطفئوا نور الله بأفواههم، ويأبى الله إلا أن يُتمّ نوره ولو كره الكافرون ".

    قالوا في السلطان عبد الحميد الثاني رحمه الله :

    • جمال الدين الأفغاني: " إنّ السلطان عبد الحميد لو وزن مع أربعة من نوابغ رجال العصر لرجحهم ذكاء ودهاء وسياسة".
    • البطريرك الماروني الياس الحويك: "لقد عاش لبنان وعاشت طائفتنا المارونية بألف خير وطمأنينة في عهد السلطان عبد الحميد الثاني، ولا نعرف ماذا تخبئ لنا الأيام بعده ".
    من أقوال السلطان عبد الحميد الثاني رحمه الله :
    " يجب تقوية روابطنا ببقية المسلمين في كل مكان، يجب أن نقترب من بعضنا البعض أكثر وأكثر، فلا أمل في المستقبل إلا بهذه الوحدة، ووقتها لم يحن بعد، لكنه سيأتي اليوم الذي يتحد فيه كل المؤمنين وينهضون نهضة واحدة ويقومون قومة رجل واحد يحطمون رقبة الكفار ".
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

    الهوامش :

    * السلطان الأحمر لقّب بذلك لكثرة الدّماء الذي سفكها بزعمهم.
    * غلادستون: رئيس وزراء بريطانيا.
    * "الرجل المريض" مصطلح أطلقته الدول الأوروبية على الدولة العثمانية في أواخر أيامها.
    * ومنها مكتبة المدرسة الحميدية في عكار (مشحة) التي ما زالت قائمة إلى اليوم، ولا يزال ختمه على كتبها.
    1- "والدي السلطان عبد الحميد " مذكرات الأميرة عائشة أوغلي ، ص:76-77.
    2- "السلطان عبد الحميد" محمد أورخان علي ، ص:148.
    3- المصدر نفسه ، ص87.
    4- "والدي السلطان عبد الحميد" مذكرات الأميرة عائشة عثمان أوغلي ، ص80.
    5- "السلطان عبد الحميد" لمحمد أورخان علي ، ص 87- 88.
    • الرجل المريض مصطلح أطلقته الدول الأوروبية على الدولة العثمانية في أواخر أيامها.
    6- راجع كتاب د. حسّان حلاق "دور اليهود والقوى الدولية في خلع السلطان عبد الحميد عن العرش".
    7- "السلطان عبد الحميد" محمد أورخان علي ، ص 155.
    8- نفس المصدر ، ص 157.
    9- راجع كتيب "السلطان عبد الحميد الثاني" لأنور الجندي.
    10- "اللوبي الصهيوني والحلف الاستعماري" لمحمد علي سرحان ، ص: 135.
    11- "السلطان عبد الحميد" أنور الجندي ، ص: 25.
    12- نفس المصدر.
    13- السلطان عبد الحميد الثاني" لرفيق شاكر النتشه ، ص: 178 ، 183 .
    14- " مكايد اليهود عبر التاريخ" لعبد الرحمن الميداني ، ص: 275.
    15- المصدر نفسه ، ص: 279.
    16- راجع كتاب " مذكرات السلطان عبد الحميد" للدكتور محمد حرب ، ص: 58، 234.
    17- راجع كتاب "أجنحة المكر الثلاثة" لعبد الرحمن حبنْكة الميداني.
    18- راجع كتاب " تصحيح أكبر خطأ في تاريخ الإسلام الحديث": أنور الجندي.

    المصدر : موقع التاريخ

    إشراف الدكتور محمد موسى الشريف
    أظنهم من هنا بلشوا رحم الله السلطان عبد الحميد الثاني وأفسح له بجناتك
    اللهم عوّض على المسلمين بما أصابهم بما صبروا وأوزوا في الدنيا والآخرة ياكريم

    بارك الله فيك يا بنيتي على هذا الطرح الجميل ولكنني كنت أتمنى أن يتم تأجيل هذه المداخلة القيمة وإضافتها في الجزء الثاني من الدراسة والمعنون بالدولة الحديثة كيف هي وكيف تمت سرقة الوطن ودور هرتزل والسلطان عبد الحميد من هذه القضية..
    عموماً خليك فاكره حتى لا تتوه هذه الدراسة القيمة في الأزدحام..
    لتحميل كتبي فضلاً الضغط على الصورة التالية - متجدد بإذن الله

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



  3. #133
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المشاركات
    1,550
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    22-03-2017
    على الساعة
    08:38 AM

    افتراضي



    المدرسة العليا


    ישיבת "היכל התורה"


    "Heichal Hatorah" Yeshiva



    منذ إنشائها حوالي ثلاثين عاما ، وقد تخرج 3000 طالب وطالبة وأكثر من 250 طالبا يتعلمون حاليا في المعاهد الدينية Yeshivas Heichal HaTorah "يشيفا هيخال هاتوراه.
    ويقع معهد تسفي ليشيفا Tzvi's Yeshiva في مركز حي هار نوف Har Nof في القدس
    على رأس يشيفاYeshivas يقف الحاخام تسفي كوشيليفسكي وتحت قيادته آلاف الطلاب الذين وجدوا طريقهم إلى النجاح، والتفاني والولاء له ولطلابه لا يعرف الحدود.
    إنهم قنابل موقوتة..مستعدة للانفجار وقت الضغط على مفتاح التشغيل.


    صورة المدرسة العليا





































    يديعوت أحرونوت




    صحيفة يديعوت أحرونوت بالعبرية ידיעותאחרונות وتعني آخر الأخبار
    جاء في العدد الصادر يوم الاثنين, 26 أكتوبر 2009 تحت عنوان ابنوا الهيكل الثالث فوراً

    للمترجم توفيق أبو شومر.
    دعا البروفسور هلل واس اليهود إلى بناء الهيكل الثالث ، وقال :
    إن أحداث الشغب الإسلامية تفرض علينا أن نسارع في بناء الهيكل الثالث فورا " !.
    جاءت دعوته أثناء مؤتمر عقده المتطرفون في القدس (منظمة حقوق الإنسان في جبل الهيكل)
    وحضر المؤتمر عدد من الحاخامين المتطرفين منهم الحاخام يهودا غلك ، وهو مدير مركز جبل الهيكل وقال في المؤتمر:
    "إن أخطر التهديدات على دولة إسرائيل ، هو انصياعها للعنف ، كما قال رابين "
    وقال حاخام يشع دوف ليئور :
    "يجب على اليهود أن يزوروا جبل الهيكل ، إننا نعاني من الانقسام حول هذا الموضوع "
    وقال المتطرف موشيه فايغلين :
    " إن أحداث العنف في جبل الهيكل، وتقرير غولدستون الذي يدين جيش الدفاع بارتكاب جرائم حرب ، كلاهما يقوض شرعيتنا في هذه الأرض " !
    (البروفسور هلل واس أستاذ في جامعة بار إيلان، وهو متهم بالاعتداء على رئيس الشرطة في الخليل يهودا فوكس بالسباب يوم 9/8/2007 ، بسبب قيام الشرطة بإخلاء المستوطنين وشتم رئيس الشرطة قائلا:
    " فلتفجع أمك، وللترمل زوجتك، وليتيتم أبناؤك، ولتمت في الحرب القادمة، إن الشرطة أفظع من النازيين .
    قال رئيس الأركان غابي أشكنازي معلقا على أفعال واس :
    " إن المجتمع الذي يحتقر جنوده ولا يكرمهم، فإنه يسير نحو الهاوية " المترجم .
    وجاء بنفس العدد من الصحيفة تحت عنوان:

    حاخام عيدا يرش امرأة ببخاخ حارق

    يدعوت 26/10/2009
    اعتقلت قوات الشرطة الحاخام يوئيل كروس بسبب اعتدائه على امرأة في حي مائة شعاريم، بسبب طلبه منها أن تسير في الجانب الآخر من الشارع المخصص للنساء، وعندما رفضت طلبه قام بنثر رذاذ حارق في وجهها ، فاستدعت الشرطة .
    وقال حاخام طائفة عيدا شموئيل بابانهايم :
    " هاهي الشرطة تدمر آخر الجسور مع المجتمع الحريدي باعتقال يوئيل كروس مدير عمليات جماعة عيدا.


    وفي صحيفة هآرتس اليهودية تحت عنوان:






    الهيكل الثالث والحاخام الأكبر 21/7/2010


    هآرتس 21/7/2010 مقابلة مع الحاخام الأكبر (إسرائيل لاو)..أجراها حاييم لفنسون
    ترجمة / توفيق أبو شومر

    1ـ هل تعتقد بأن الهيكل الثالث سوف يُبنى من جديد؟
    بالتأكيد نحن نؤمن بذلك ، ونصلي له ثلاث مرات في اليوم، وقد ورد في الفصل الخامس من المشنا بأن الهيكل الثالث سيبنى في زمننا، كما أن الأنبياء أكدوا بأن الهيكل قد دُمِّر حرقا، وسيُبنى بالنار أيضا، وأقوال الأنبياء لا بد أن تكون صادقة.
    2ـ فلماذا لم يُبنَ بعد أن مرت 1940 سنة على تدمير الهيكل الثاني؟
    إذا عدنا إلى عهد التلمود، فإننا نجد بأن الهيكل الأول قد دُمِّر بسبب عبادة الأصنام، وممارسة الجنس، وسفك الدماء وانعدام الأخلاق، وهي أبرز الذنوب، وقد سُمح لنا بإعادة بناء الهيكل الثاني بعد سبعين عاما كما تنبأ جرميا.
    إن طول العهد بين بناء الهيكل الثاني والثالث يثبت بأننا ما زلنا نرتكب الذنوب نفسها، ولم يُغفر لنا، فالذنوب تطاردنا حتى اليوم.
    3ـ ماذا تفعل يوم التاسع من آب؟
    أتلوا لفائف النواح، وأضيف إليها الترنيمة الجنائزية، كما فعل يهودا هاليفي، وهي لا تختص بتدمير الهيكل، بل تتعلق بمشاكلنا التي نعاني منها، مثل موت الشهداء العشرة في عهد الرومان.كتبتُ مطوية منذ واحد وعشرين عاما بمشاركة الحاخام حاييم هاليفي، ووزعنا آلاف النسخ منها، وتشمل أناشيد النواح السبعة على أرواح شهداء الهولوكوست.
    4ـ هل لاحظت بأن العلمانيين بدؤوا يحيون ذكرى التاسع من آب؟هناك اهتمامات كثيرة في السنوات الأخيرة، فقد ظهر موضوع الكراهية، التي ازدادت كثيرا، ويجب علينا أن نفعل شيئا لإيقافها، فعندما عين مناحم بيغن رئيسا للوزراء، أراد أن يوحد الذكريات الأليمة في يوم التاسع من آب، ويمكن ضم ذكرى الهولوكوست، ولمن يسقط من الجنود، وكنتُ آنذاك حاخام تل أبيب، وخالفته الرأي لأن التاسع من آب يأتي في فصل الصيف وتكون المدارس مغلقة، مما قد يسبب نسيان هذه الذكرى !ويجب أن نعي بأنه بدون الماضي، لن يكون لنا مستقبل!.
    5ـ لماذا لا يشبه التاسع آب يوم كيبور؟
    لأن يوم كيبور ورد في الكتاب المقدس، ففي يوم كيبور تكون الأدعية للميت، فعدد كبير من الناس ممن لا يلتزمون بالتوراة لا يرغبون في أن تفوتهم الصلاة والدعاء في يوم كيبور، أما في يوم التاسع من آب، فإن أدعية الأموات لا تُقرأ، وهناك عدد قليل يذهبون للكنس، كما أن معظم الناس في يوليو وأغسطس يكونون في إجازة.
    6ـ هناك تقليد عند كثير من الحاخامين من التيار الديني الصهيوني يوم التاسع من آب، فهم يذهبون إلى جبل الهيكل فما رأيك ؟
    هناك نصوص صريحة لتحريم الذهاب إلى جبل الهيكل، خشية أن تدوس الأقدام المقابر، ومن يطأ القبور فإنه يُدنَّس، ولا يتوفر رماد العجل الأحمر للتطهر، كما أن هناك استحالة ليرافق كل زائر دليل يرشده إلى مواضع القبور.فالحاخام شلومو غورين المختص بجغرافيا القبور،قد اعتاد أن يتلو الأدعية في الهيكل،ومعظمنا يجهل الحدود ، ولهذا هي محرمة.
    7ـ هناك ظاهرة شاذة في تل أبيب، ففي يوم التاسع من آب تفتح المحلات أبوابها وأماكن التسلية، فماذا نفعل؟
    إن القوانين لا تكفي في هذا المجال، وقد نشرت رسالة طالبتُ فيها الناس أن يحترموا قدسية هذا اليوم، فالناس يعشقون النقود، ورغبتهم في المادة أقوى من حبهم للتراث اليهودي.
    8 ـ يُحيي المتدينون الصهيونيين في يوم التاسع من آب ذكرى تدمير مستوطنات غزة، فهل ندمج المناسبتين؟

    كنتُ من ساكني مستوطنة نيفيه ديكاليم في غزة، ذهبتُ يوم التاسع من آب إلى ميدان رابين في تل أبيب عندما جرى الإخلاء، ورأيتُ بأنه من الصعب فصل المناسبتين، فمن العسير إزالة ذكرى دمار مستوطنة غوش قطيف وكنيسها، غير أن المسألة مختلفة عن دمار الهيكل، لأن الترحيل جرى داخل إسرائيل نفسها، وليس خارجها.
    9ـ وقع عدد من الحاخامين على فتوى تمنع تأجير بيوت اليهود جنوب تل أبيب إلى السودانيين فما موقفك؟
    لم يسألني أحد عن رأيي، كما أن الموقعين على الفتوى لا ينتمون إلى حاخامية تل أبيب، أنا ضد المقاطعة في المبدأ، ولكن أنا مع الحوار والإقناع، ولا ينبغي معاقبة جنوب تل أبيب بحرمانها من العاملين الأجانب.
    10ـ ماذا فعلت بشأن أزمة العلاقة بين حركة حاسديم حباد والعلمانيين في رمات أبيب؟
    لليهودي الحق في أن يسكن أينما يشاء في أرض إسرائيل، وللحاسديم الحق في الاستيطان في أي مكان، هناك حاخامون في رمات أبيب ومتدينون ولا يمكننا فرض المقاطعة عليهم.
    اقرأ المزيد في موقع أريج الثقافات

    www.areeejel-thakafat.com




    لتحميل كتبي فضلاً الضغط على الصورة التالية - متجدد بإذن الله

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



  4. #134
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المشاركات
    1,550
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    22-03-2017
    على الساعة
    08:38 AM

    افتراضي

    هذا ولقد تم إعلان يوم 16/3/2010 يوما عالمياً من أجل الهيكل الثالث.

    أن موقعا عبرياًإلكترونيا تابعاً للجماعات اليهودية وضع إعلانا مختصراً باللغة العبرية تحت عنوان:

    في ” بوريم ” هذه السنة لن نكون الخاسرين ، بل سنكونإلى جبل الهيكل من الصاعدينبمعنىتوجيه الدعوة إلى اقتحام وتدنيس المسجد الأقصى من قبلهم بمناسبة ما يسمى عندهم بـعيد البوريم ” – عيد المساخر ، والذي يأتي في يومي الأحد القادم28/2/ 2010والاثنين القادم 1/3/2010م ، وقالت ” مؤسسة الأقصى ” إن هذا الإعلانيتزامن مع حملة إعلانية قامت بها بعض الجماعات اليهودية تدعو إلى
    اقتحام المسجد الأقصى وإقامة الشعائر التوراتية والتلمودية داخلالأقصى، ومن ضمن ما أعلنت عنهافتتاح مكتب خدماتمجانية لكل من يريد اقتحام المسجد الأقصى، أو تقديم الدعاء التوراتي والتلمودي فيه، بالطريقة المباشرة،أو بالإنابة، أو بالطريقة الإلكترونية، بالإضافةإلى نشر بعض الصور الفوتوغرافية لعمليات الاقتحام خلال الأسبوعين الأخيرين، كماوتزامنت هذه الإعلانات معحملة لجمع التبرعات من أجل بناءالهيكل الثالث على حساب المسجد الأقصى المبارك .


    وهذه هي الدعوة لاقتحام الأقصى في يوم بوريم




    شعار
    الدعوة والإعلان عن أول الشهر العبري كيوم عالمي للهيكل المزعوم


    حملةتبرعات من اجل بناء الهيكل الثالث
    دعواتلبناء الهيكل المزعوم على حساب المسجد الأقصى المبارك
    صورة عن اقتحام الأقصى
    لتحميل كتبي فضلاً الضغط على الصورة التالية - متجدد بإذن الله

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



  5. #135
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المشاركات
    1,550
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    22-03-2017
    على الساعة
    08:38 AM

    افتراضي

    المطلب الثاني
    الموروثات الغيبية وعدم ذكرالقدس في التوراة
    مع مرور الوقت، وظهور الاكتشافاتالأثرية الجديدة التي تشكك في الكثير من النصوص التاريخية والدينية التي تطرحهاالفئات الدينية المختلفة والدولة الإسرائيلية، تصبح مسألة إثبات الهوية اليهودية - الإسرائيلية أكثر تعقيدا، وهنالك محاولات دائبة من الكثيرين من الباحثينالإسرائيليين في مجالات مختلفة، وخاصة في علم الآثار وعلم الموروثات الجينية إلىجانب الأبحاث التاريخية، لإثبات الصلات والروابط التاريخية بين الجمهور اليهوديوبلاد فلسطين - كنعان التي يكنونها بمصطلح أرض إسرائيل (ארץ ישראלישראל إيريتس يسرائيل). وضمن تلكالمحاولات لإيجاد قرائن ولو مصطنعة وواهية لبلورة قصة "أرض الميعاد" وخلق مسوغاتوشواهد على التاريخ الإسرائيلي , وتساهم في ذلك بشكل أو بآخر مؤسسات الدولةالحكومية والحقوقية والمحاكم والشرطة التي بدأ موقفها من منع دخول اليهود للصلاة فيالحرم القدسي الشريف يتآكل مع مرور الوقت .

    وهكذا وبشكل بطيء وتدريجي هنالك المزيد من الانتصاراتللمجموعات الدينية اليمينية التي تتكئ في إيمانها على موروثات غيبية غالبيتها تقومعلى زيف تاريخي وديني وضمن ذلك مسألة ما يسمى جبل الهيكل (הר הבית هارهبايت) , فالقدس لمتذكر بأي شكل من الأشكال في التوراة، ولاحقا فقط ذكرت في الكتابات الدينية اليهوديةالتي يرجح أنها كتبت بعد قرون من الأحداث التي تتحدث بشأنها، ثم إن التوراة منحتلبني إسرائيل في سيناء وليست في القدس الأمر الذي يصعب على رجال الدين اليهود مهمةتفسير مكانة القدس وقدسيتها التي ظهرت لاحقا لأسباب سياسية، وقد أكدت الدراساتالتاريخية والأثرية أن القدس "اورسالم" هي بالأساس بلدة يبوسية – كنعانية، ولم تكنأبداً ذات أهمية في الديانة اليهودية إلا في مراحل متأخرة، وحتى التفسيرات بشأنمكان الهياكل المزعومة هي تفسيرات مبهمة، وبشكل خاص الإدعاء بأن الحرم الشريف يقععلى جبل "موريا" الذي هو جبل الهيكل المزعوم، بينما حسابات دقيقة قد تشير إلى أنالهيكل أقيم في مكان آخر، وهذا ما يفسر عدم وجود أية دلائل أثرية رغم الحفرياتالمستمرة في المكان، وتحليلات الباحثين في المجال ومنهم الكثير من الباحثين اليهودتشير إلى أن القدس – اورسالم كانت المكان المخصص لعبادة الآلهة الكنعانية التي اخذمنها الإسرائيليون القدماء الكثير لديانتهم، إضافة إلى أنهم اقتبسوا منها الكثيرللغتهم العبرية التي بقيت لغة الكهنة فقط.
    ويدعي رجال الدين اليهود أن الله (الوهيم) لم يرغب في منح القدس مكانة القدسية حتى لا ينشغل بها اليهود عن فرائضهمالدينية، ولكون تابوت العهد (ארון הברית ارون هبريت) الذي فيه التعاليم اليهودية غير مستقرالمكان وبدلالة التوراة لم يكن مكانه في القدس، وحتى اليوم لا يعرف مكانه الصحيح إنكان موجودا أساساً، وتنتشر أيضاً الشائعات بهذا الخصوص ومنها أن تابوت العهد يقبع فيمكان ما في الحبشة - أثيوبيا، وأيضاً هنالك تفسيرات لبعض رجال الدين اليهود الذينادعوا بأن الرب لم يرغب في ذكر اسم القدس – أورشليم في التوراة حتى لا تكون هنالكمشكلات بين الأسباط الإسرائيلية للسيطرة عليها، وحتى لا يعرف أعداء الإسرائيليونأهميتها وهذه تفسيرات واهية لا صلة لها بالواقع التاريخي الأرخيولوجي "الأثري" .
    ومؤخرا تم السماح للمجموعات الدينية المتطرفة بتكثيف الزيارات للحرم القدسي الشريفمع بعض التحديدات مثل منع إحضار أدوات الطقوس الدينية وعدم الصلاة بشكل علني بينمايسمح لمن يرغبون الصلاة بالتمتمة أن يفعلوا ذلك، وأيضا تم السماح مؤخرا وبموافقة مايدعى محكمة العدل الإسرائيلية العليا (باجاتس) بوضع حجر أساس للهيكل المزعوم قربباب المغاربة.
    وفي نظر الفئات الدينية المتطرفة يعتبر مثل هذا الأمر بمثابة انجازضخم لأنه بادرة لتغيير وجهة النظر الحكومية بالنسبة لموقفها من السماح لليهودبالصلاة بشكل علني في الحرم الشريف، ويجدر التنويه هنا إلى انه بعد احتلال القدسالعربية عام 1967 قررت الحكومة الإسرائيلية، بتوصيات من وزير الدفاع موشيه دايان،واستنادا إلى قرارات دينية هي نوع من الفتاوى (بيسقيّ هالاخاه)، عدم احتلال الحرمالشريف فعليا، ثم عدم السماح بدخول السكان اليهود للصلاة من منطلقات دينية على أنتناط إدارة شؤون المكان بالأوقاف الإسلامية، وكان المنع المتعلق باليهود هو بالنسبةلصلاتهم كمجموعات (تفيلات منيان) ولكن لم ينص قرار الحكومة بشكل فعلي على منع صلاةالأفراد، ولكن بشكل غير تظاهري وغير استفزازي، ولذلك فالفئات الدينية اليهوديةالمتطرفة تستند إلى هذه الثغرة لتقدم التماساتها المتوالية للمحكمة العليا في كلفرصة مواتية، مع ذلك فرضت الحكومة الإسرائيلية في حينه بعد إعلانها عن "قانون أساسالقدس كعاصمة إسرائيل" فرضت ما يسمى قانون الحفاظ على الأماكن المقدسة - لعام 1967الذي تتضمن بنوده حرية زيارة الأماكن المقدسة وضمن ذلك الحرم الشريف، ولكن لم يتضمنالقانون المذكور حرية العبادة , وهذا أيضا ما تسعى الحركات الدينية المتطرفةلتغييره من خلال أعوانها وموفديها في الحكومة والكنيست الإسرائيلية، وقد تكونالفرصة سانحة في المستقبل القريب لإجراء بعض التغييرات في هذا المضمار، خاصة وانإسرائيل هي دولة دون دستور مما يتيح للكنيست بأي أغلبية ولو عضوي كنيست مقابل واحدأن تتخذ أية قرارات , ثم إن الحركات المتطرفة، ومؤخرا مجموعة من أعضاء الكنيست،تحاول الاستناد إلى الإدعاء أن الراب العسكري شلومو جورن سعى هو ومجموعة من رجالالدين - الربانيم إلى السماح لليهود بالصلاة في ساحة الحرم. وكان جورن لاحقا يحضرللحرم للصلاة يومين في السنة , في يوم التاسع من آب اليهودي وهو يوم ذكرى خرابالهيكل، واليوم الآخر يوم صيام الغفران (יום הכפורים يوم كيبور)، وكان يقيم صلاته في مبنى "المحكمة" الذي استولت عليه قوات حرس الحدود الإسرائيلية وجزء منه يطل على منطقةالحرم.
    ويشار أيضا إلى أن القائد العسكري للمنطقة الوسطى في حينه الميجور جنرالموشيه ليفي شارك هو الآخر في الصلوات بمبنى المحكمة، وقد حولت بعض غرف المبنى إلىكنيس يهودي مؤقت للصلاة.وهنالك ادعاءات بأن بعض أعضاء الكنيست ورؤساء المستوطنينيحضرون للصلاة في المكان بين فترة وأخرى وفي نظر البعض ربما يؤدي استمرار المطالبةوالضغط إلى الاستيلاء نهائيا على منطقة الحرم الشريف وإقامة ما يسمى بالهيكل (בית המקדשبيتهمكداش) مكان المساجد التي ستؤول إلى الزوال، بينما من منظور الكثيرين من الساسةالإسرائيليين وضع حجر الأساس للهيكل الثالث هو نوع من الانتصار المزعوم وربماانتصار سيكولوجي - نفسي لمواجهة خيبات الأمل المتتابعة التي اصطدمت بها كلالمحاولات المبذولة منذ عام 1969 لإثبات وجود أية صلات بين منطقة الحرم القدسي ومايسمى بالهيكل .
    وأعمال الحفريات والتنقيب التي تستخدم فيها احدث الآلات لا تتوقفمنذ تلك الحقبة، وهدفها المعلن إيجاد أي إثبات يؤكد المزاعم والإدعاءات حول الروابطالدينية والتاريخية اليهودية بالمكان، وان الحرم القدسي يقوم على أنقاض ما يسمىبالهيكل الثاني، وعمليات الحفر التي قد تؤدي إلى زعزعة أسس الأماكن المقدسة والبيوتفي المنطقة تحظى بدعم الحكومات الإسرائيلية التي تسعى إلى فرض سيادتها، ولو على ماهو تحت منطقة الحرم الشريف، بالإدعاء أن هنالك " سيادة إسرائيلية تحت الأرض في جبلالهيكل" وهذا ما طرحه الإسرائيليون في مفاوضات سابقة، وقد تطرحه في مفاوضات ممكنةبالمستقبل واقتراحات لتفاهمات حول موضوع القدس بشكل عام ومنطقة الحرم الشريف بشكلخاص.
    والجدير بالذكر أن ربط منطقة الحرم الشريف بالتاريخ والدين اليهودي يمنحالقائمين على تنفيذ الأمر مسوغات مصطنعة للتأكيد للإسرائيليين المشككين، وخاصةالعلمانيين منهم، أن هنالك روابط يهودية بالمكان، وفي المستقبل قد يمنح ذلكالحكومات الإسرائيلية وبسياسة "الاستيلاء الزاحف" المستندات القانونية لإحكامالاحتلال في منطقة الحرم القدسي الشريف ووضع أمر واقع يصعّب على المسلمين دخولالمكان للصلاة والتعبد.
    ما زالت هنالك محاولات من جانب المجلس الديني اليهوديالأعلى (היהודי המועצההדתית למעלהموعيتست هرابنوت هرائشيت) حاليا لفحص إمكانية إقامة كنيس يهودي في الحرمالشريف تحت إدعاء أن الحرم الشريف يقع فوق المنطقة التي كان فيها الهيكل الثانياليهودي، وانه من حق اليهود الصلاة في إطار المكان خاصة، وان التخطيط هو لإقامةحمام خاص للاغتسال والتطهر قبيل دخول المكان للصلاة .
    والحمام الخاص (ميكفه)الهدف منه تجاوز التحديدات التي وضعها كبار رجال الدين اليهود بالنسبة لدخول اليهودإلى منطقة الحرم الشريف، والتحديدات المذكورة حظرت دخول اليهود لمنطقة الحرم الشريفلأسباب دينية تتعلق بالتقاليد الدينية اليهودية , وعلى اعتبار أن من يدخل المكانعليه أن يتطهر بشكل خاص
    أما موشي نيمان ، وهو من سكان مستوطنة ميتسبح بيركو ، فهو مسؤول عنالجوانب العملية في مشروع بناء نموذج الهيكل على تلال المستوطنة ، وكذلك عن تنميةالموارد المالية وحشد المؤيدين .
    لتحميل كتبي فضلاً الضغط على الصورة التالية - متجدد بإذن الله

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



  6. #136
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المشاركات
    1,550
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    22-03-2017
    على الساعة
    08:38 AM

    افتراضي


    المطلب الثالث


    وصف الهيكل كما ورد في سفر حزقيال


    بَيْتُ إِسْرَائِيلُ


    בית ישראל


    يشغل الهيكل مكانة خاصة في وجدان اليهود الآن؛ إذ يعتبر أهم مبنى للعبادة حسب زعمهم، فقد مرَّ هذا الهيكل بعدة مراحل زمنية، وتبدأ قصته بأساطير حول كيفية بنائه،وتنتهي بخرافات مخلوطة بالحقائق حول طريقة ووقت إعادة بنائه.
    "الهيكل" في العبرية "بيت همقداش"، أي بيت المقدس أو "هيخال" وهي تعني البيت الكبير في كثير من اللغات السامية، ويقصد به مسكن الإله.
    وكان التصوّر عند اليهود أنه في مركز العالم بوسط القدس الواقعة بمركز الدنيا (فقدس الأقداس الذي يقع في وسط الهيكل بمثابة سُرَّة العالم،وأمامه حجر الأساس: النقطة التي خلق الإله العالم عندها، والهيكل هو كنز الإله أثمن من السموات والأرض، بل إن الإله قرَّر بناء الهيكل بكلتا يديه قبل خلق الكون).
    وترجع قصة الهيكل إلى قديم الزمان؛ إذ كان العبرانيون يحملون تابوت العهد الذي يوضع في خيمة الشهادة أو الاجتماع، ومع استقرارهم في كنعان قدَّموا الضحايا والقرابين للآلهة في هيكل محلي أو مذبح متواضع مبني على تلٍّعال.
    ظهرت مراكز العبادة الإسرائيلية في أماكن مختلفة، ولكن لم يصل لمرتبة المركز الديني الذي تجتمع عليه القبائل العبرانية المتناثرة، إلى أنقام نبي الله داود عليه السلام بشراء أرض من "أورنا" اليبوسي ليبني عليها هيكلاً مركزيًّا.
    وتولَّى ابنه سليمان عليه السلام مهمة البناء التي أنجزها من الفترة 960 - 953ق.م؛ ولهذا سُمِّي "هيكل سليمان" أو "الهيكل الأول"،وحسب الزعم اليهودي قام سليمان ببناء الهيكل فوق جبل موريا جبل بيت المقدس أو هضبة الحرم التي يوجد فوقها المسجد الأقصى وقبة الصخرة، ويشار إلى هذا الجبل في الكتابات الإنجليزية باسم جبل الهيكلTemple mount، وهو بالعبرية "هرهابيت" جبل البيت (بيت الإله(.
    وقد كرَّس سليمان جزءاً كبيرًا من ثروة الدولة والأيدي العاملة فيها لبناء الهيكل، وبعد الانتهاء منه قامت عدة ثورات انتهت بانقسام مملكة سليمان إلى مملكتين صغيرتين، وبناء عدة هياكل في أماكن متفرقة، وهو ما شتَّت مركزية العبادة، وأفقد الهيكل كثيرًا من أهميته، وهجم فرعون مصر "شيشنق" على مملكة يهودا،ونهب نفائس الهيكل، كما هاجمه "يو آش" ملك المملكة الشمالية ونهبه هو الآخر، وقدهدم "بُخْتَ نَصَّر" البابلي هيكل سليمان عام 586م، وحمل كل أوانيه المقدسة إلى بابل.





    رسم الهيكل حسب رؤية النبي حزقيال الواردة في الإصحاح 40-47 من سفر حزقيال

    (10 אַתָּ֣ה בֶן־אָדָ֗ם הַגֵּ֤ד אֶת־בֵּֽית־יִשְׂרָאֵל֙ אֶת־הַבַּ֔יִת וְיִכָּלְמ֖וּ מֵעֲוֹנֹֽותֵיהֶ֑ם וּמָדְד֖וּ אֶת־תָּכְנִֽית׃ 11 וְאִֽם־נִכְלְמ֞וּ מִכֹּ֣ל אֲשֶׁר־עָשׂ֗וּ צוּרַ֣ת הַבַּ֡יִת וּתְכוּנָתֹ֡ו וּמֹוצָאָ֡יו וּמֹובָאָ֣יו וְֽכָל־צֽוּרֹתָ֡וq וְאֵ֣ת כָּל־חֻקֹּתָיו֩ וְכָל־ צוּרֹתָי צ֨וּרֹתָ֤יו וְכָל־ תֹּורֹתֹו תֹּורֹתָיו֙ הֹודַ֣ע אֹותָ֔ם וּכְתֹ֖ב לְעֵֽינֵיהֶ֑ם וְיִשְׁמְר֞וּ אֶת־כָּל־צוּרָתֹ֛ו וְאֶת־כָּל־חֻקֹּתָ֖יו וְעָשׂ֥וּ אֹותָֽם׃ 12 זֹ֖את תֹּורַ֣ת הַבָּ֑יִת עַל־רֹ֣אשׁ הָ֠הָר כָּל־גְּבֻלֹ֞ו סָבִ֤יב׀ סָבִיב֙ קֹ֣דֶשׁ קָדָשִׁ֔ים הִנֵּה־זֹ֖את תֹּורַ֥ת הַבָּֽיִת׃ ) EZE 43/ 10 ـ 12.
    (10«وَأَنْتَ يَا ابْنَ آدَمَ، فَأَخْبِرْ بَيْتَ إِسْرَائِيلَ عَنِ الْبَيْتِ لِيَخْزَوْا مِنْ آثَامِهِمْ، وَلْيَقِيسُوا الرَّسْمَ. 11فَإِنْ خَزُوا مِنْ كُلِّ مَا فَعَلُوهُ، فَعَرِّفْهُمْ صُورَةَ الْبَيْتِ وَرَسْمَهُ وَمَخَارِجَهُ وَمَدَاخِلَهُ وَكُلَّ أَشْكَالِهِ وَكُلَّ فَرَائِضِهِ وَكُلَّ شَرَائِعِهِ، وَاكْتُبْ ذلِكَ قُدَّامَ أَعْيُنِهِمْ لِيَحْفَظُوا كُلَّ رُسُومِهِ وَكُلَّ فَرَائِضِهِ وَيَعْمَلُوا بِهَا. 12هذِهِ سُنَّةُ الْبَيْتِ: عَلَى رَأْسِ الْجَبَلِ كُلُّ تُخْمِهِ حَوَالَيْهِ قُدْسُ أَقْدَاسٍ. هذِهِ هِيَ سُنَّةُ الْبَيْتِ.) حزقيال الأصحَاحُ الثَّالِثُ والأَرْبَعُونَ/ 10ـ 12.


    الهيكل" في العبرية " ביתקדושبيت همقداش"، أي بيت المقدس أو " מבנהهيخال" وهي تعني البيت الكبير في كثير من اللغات السامية، ويقصد به مسكن الإله.

    وكان التصوّر عند اليهود أنه في مركز العالم بوسط القدس الواقعة بمركز الدنيا (فقدس الأقداس الذي يقع في وسط الهيكل بمثابة سُرَّة العالم، وأمامه حجر الأساس: النقطة التي خلق الإله العالم عندها، والهيكل هو كنز الإله أثمن من السموات والأرض، بل إن الإله قرَّر بناء الهيكل بكلتا يديه قبل خلق الكون).


    الهيكل بمثابة سُرَّة العالم



    תמונה של בראשיתי בחלל, שצולמו על ידי טלסקופ החללהאבל, עם תמונה של הקדוש המקדש גבי עליו


    صورة للفضاء الكوني ، والتي التقطت بواسطة تلسكوب هابل الفضائي ، مع صورة الهيكل المقدس المفروضة عليه.
    والصورة تعبر عن وجود بيت الله في السماء قبل بدء الخلق.
    والهيكل الثالث عبارة عن مصطلح ديني يهودي يشير إلى عودة اليهود بقيادة الماشيح إلى صهيون؛لإعادة بناء الهيكل في آخر الأيام، ويذهب الفقه اليهودي إلى أن الهيكل الثالث لا بد أن يُعاد بناؤه، وتقام شعائر العبادة القربانية مرة أخرى، فقد تمَّ تدوين هذه الشعائر في التلمود مع وصف دقيق للهيكل، ويتلو اليهود في صلواتهم أدعية من أجل إعادة البناء، والآراء تتضارب مع هذا، حول مسألة موعد وكيفية بناء الهيكل في المستقبل، والرأي الفقهي اليهودي الغالب أنه يتعين عليهم الانتظار إلى أن يحلَّ العصر المشيحاني بمشيئة الإله، وحينئذ يمكنهم أن يشرعوا في بنائه، ومن ثَم يجب ألايتعجَّل اليهود الأمور ليقوموا ببنائه، فمثل هذا الفعل من قبيل التعجيل بالنهاية.
    ويذهب موسى بن ميمون إلى أن الهيكل لن يُبْنى بأيدٍ بشرية، كما ذهب راش إلى أن الهيكل الثالث سينزل كاملاً من السماء، ويرى فقهاء اليهود أن جميع اليهود مدنَّسون الآن بسبب ملامستهم الموتى أو المقابر، ولا بد أن يتم تطهيرهم برماد البقرة الحمراء،ولما كان اليهود (جميعًا) غير طاهرين، وحيث إن أرض الهيكل (جبل موريا أو هضبة الحرم) لا تزال طاهرة، فإن تحول أي يهودي إليها يُعَدّ خطيئة، ويضاف إلى هذا أنجميع اليهود حتى الطاهر منهم يحرم عليه دخول قدس الأقداس الذي يضم تابوت العهد؛لأنه أكثر الأماكن قداسة حتى لا يدوسوا على الموضع القديم له عن طريق الخطأ، وفي الفقه اليهودي كذلك أن تقديم القرابين أمر محرم؛ لأن استعادة العبادة القربانية لابد أن يتم بعد عودة الماشيح التي ستتم بمشيئة الإله.



    وهناك من يقول بنقيض ذلك، حيث يرى أن اليهود يتعين عليهم إقامة بناء مؤقت قبل العصر المشيحاني، وأنه يحل لليهود دخول منطقة جبل "موريا" هبة الحرم "جبل بيت المقدس"، لكن هذا ما يزال رأي الأقلية، ولم يصبح جزءاً من أحكام الشرع اليهودي.
    رغم المنع الذي أصدره المجلس الديني اليهودي الأعلى بصدد دخول اليهود للحرم القدسي إلا أن كافة رجال الدين اليهود والمفسرين للشرائع اليهودية والنشطاء السياسيين المتدينين يتمسكون بإدعاء أن منطقة الحرم الشريف هي لليهود، وهي ملكية أبدية للمكان وسيادة أبدية رغم أن هذه السيادة لم يتم تطبيقها فعليا بسبب ما ذكرحول قوانين النجاسة والطهارة، هذا إلى جانب الإدعاء أن الوقت لم يحن بعد لإقامة الهيكل المزعوم وهو الهيكل الثالث.
    وفئات يهودية كثيرة ترى أن إقامة الهيكل الثالث،وهو الهيكل الأبدي، ستكون من خلال الرغبة الربانية فالرب (إلوهيم) هو الذي سيبني الهيكل وسيقرر متى يكون ذلك وسيبنيه بواسطة المؤمنين اليهود كما تشير المصادراليهودية، ولكن بعد أن يكون اليهود قد توحدوا وابتعدوا عما يغضب الرب. والمثير أن كلمة الوهيم وتعني الرب هي جمع كلمة الوه أي ان كلمة الوهيم تشير إلى الآلهة وتقصي مصدر الكلمة يشير إلى أنها أي الوهيم هي كلمة كنعانية - فلسطينية الأصل من بقاياالعبادة الوثنية التي كانت في حينه وأخذتها اليهودية وتبنتها وهذا ما يؤكد العناصرالوثنية في الديانة اليهودية المحرفة والتي ضمن عباداتها الهيكل الذي تعود جذوره إلى عبادة الأبقار - العجول وهي من موروثات ذلك العهد حيث سيطرت العبادات الوثنية على العديد من الحضارات وخاصة الحضارة المصرية – الفرعونية التي سيطرت على أرض كنعان - فلسطين في حينه.
    لتحميل كتبي فضلاً الضغط على الصورة التالية - متجدد بإذن الله

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



  7. #137
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المشاركات
    1,550
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    22-03-2017
    على الساعة
    08:38 AM

    افتراضي


    المطلب الثالث


    وصف الهيكل كما ورد في سفر حزقيال


    بَيْتُ إِسْرَائِيلُ


    בית ישראל


    يشغل الهيكل مكانة خاصة في وجدان اليهود الآن؛ إذ يعتبر أهم مبنى للعبادة حسب زعمهم، فقد مرَّ هذا الهيكل بعدة مراحل زمنية، وتبدأ قصته بأساطير حول كيفية بنائه،وتنتهي بخرافات مخلوطة بالحقائق حول طريقة ووقت إعادة بنائه.
    "الهيكل" في العبرية "بيت همقداش"، أي بيت المقدس أو "هيخال" وهي تعني البيت الكبير في كثير من اللغات السامية، ويقصد به مسكن الإله.
    وكان التصوّر عند اليهود أنه في مركز العالم بوسط القدس الواقعة بمركز الدنيا (فقدس الأقداس الذي يقع في وسط الهيكل بمثابة سُرَّة العالم،وأمامه حجر الأساس: النقطة التي خلق الإله العالم عندها، والهيكل هو كنز الإله أثمن من السموات والأرض، بل إن الإله قرَّر بناء الهيكل بكلتا يديه قبل خلق الكون).
    وترجع قصة الهيكل إلى قديم الزمان؛ إذ كان العبرانيون يحملون تابوت العهد الذي يوضع في خيمة الشهادة أو الاجتماع، ومع استقرارهم في كنعان قدَّموا الضحايا والقرابين للآلهة في هيكل محلي أو مذبح متواضع مبني على تلٍّعال.
    ظهرت مراكز العبادة الإسرائيلية في أماكن مختلفة، ولكن لم يصل لمرتبة المركز الديني الذي تجتمع عليه القبائل العبرانية المتناثرة، إلى أنقام نبي الله داود عليه السلام بشراء أرض من "أورنا" اليبوسي ليبني عليها هيكلاً مركزيًّا.
    وتولَّى ابنه سليمان عليه السلام مهمة البناء التي أنجزها من الفترة 960 - 953ق.م؛ ولهذا سُمِّي "هيكل سليمان" أو "الهيكل الأول"،وحسب الزعم اليهودي قام سليمان ببناء الهيكل فوق جبل موريا جبل بيت المقدس أو هضبة الحرم التي يوجد فوقها المسجد الأقصى وقبة الصخرة، ويشار إلى هذا الجبل في الكتابات الإنجليزية باسم جبل الهيكلTemple mount، وهو بالعبرية "هرهابيت" جبل البيت (بيت الإله(.
    وقد كرَّس سليمان جزءاً كبيرًا من ثروة الدولة والأيدي العاملة فيها لبناء الهيكل، وبعد الانتهاء منه قامت عدة ثورات انتهت بانقسام مملكة سليمان إلى مملكتين صغيرتين، وبناء عدة هياكل في أماكن متفرقة، وهو ما شتَّت مركزية العبادة، وأفقد الهيكل كثيرًا من أهميته، وهجم فرعون مصر "شيشنق" على مملكة يهودا،ونهب نفائس الهيكل، كما هاجمه "يو آش" ملك المملكة الشمالية ونهبه هو الآخر، وقدهدم "بُخْتَ نَصَّر" البابلي هيكل سليمان عام 586م، وحمل كل أوانيه المقدسة إلى بابل.





    رسم الهيكل حسب رؤية النبي حزقيال الواردة في الإصحاح 40-47 من سفر حزقيال

    (10 אַתָּ֣ה בֶן־אָדָ֗ם הַגֵּ֤ד אֶת־בֵּֽית־יִשְׂרָאֵל֙ אֶת־הַבַּ֔יִת וְיִכָּלְמ֖וּ מֵעֲוֹנֹֽותֵיהֶ֑ם וּמָדְד֖וּ אֶת־תָּכְנִֽית׃ 11 וְאִֽם־נִכְלְמ֞וּ מִכֹּ֣ל אֲשֶׁר־עָשׂ֗וּ צוּרַ֣ת הַבַּ֡יִת וּתְכוּנָתֹ֡ו וּמֹוצָאָ֡יו וּמֹובָאָ֣יו וְֽכָל־צֽוּרֹתָ֡וq וְאֵ֣ת כָּל־חֻקֹּתָיו֩ וְכָל־ צוּרֹתָי צ֨וּרֹתָ֤יו וְכָל־ תֹּורֹתֹו תֹּורֹתָיו֙ הֹודַ֣ע אֹותָ֔ם וּכְתֹ֖ב לְעֵֽינֵיהֶ֑ם וְיִשְׁמְר֞וּ אֶת־כָּל־צוּרָתֹ֛ו וְאֶת־כָּל־חֻקֹּתָ֖יו וְעָשׂ֥וּ אֹותָֽם׃ 12 זֹ֖את תֹּורַ֣ת הַבָּ֑יִת עַל־רֹ֣אשׁ הָ֠הָר כָּל־גְּבֻלֹ֞ו סָבִ֤יב׀ סָבִיב֙ קֹ֣דֶשׁ קָדָשִׁ֔ים הִנֵּה־זֹ֖את תֹּורַ֥ת הַבָּֽיִת׃ ) EZE 43/ 10 ـ 12.
    (10«وَأَنْتَ يَا ابْنَ آدَمَ، فَأَخْبِرْ بَيْتَ إِسْرَائِيلَ عَنِ الْبَيْتِ لِيَخْزَوْا مِنْ آثَامِهِمْ، وَلْيَقِيسُوا الرَّسْمَ. 11فَإِنْ خَزُوا مِنْ كُلِّ مَا فَعَلُوهُ، فَعَرِّفْهُمْ صُورَةَ الْبَيْتِ وَرَسْمَهُ وَمَخَارِجَهُ وَمَدَاخِلَهُ وَكُلَّ أَشْكَالِهِ وَكُلَّ فَرَائِضِهِ وَكُلَّ شَرَائِعِهِ، وَاكْتُبْ ذلِكَ قُدَّامَ أَعْيُنِهِمْ لِيَحْفَظُوا كُلَّ رُسُومِهِ وَكُلَّ فَرَائِضِهِ وَيَعْمَلُوا بِهَا. 12هذِهِ سُنَّةُ الْبَيْتِ: عَلَى رَأْسِ الْجَبَلِ كُلُّ تُخْمِهِ حَوَالَيْهِ قُدْسُ أَقْدَاسٍ. هذِهِ هِيَ سُنَّةُ الْبَيْتِ.) حزقيال الأصحَاحُ الثَّالِثُ والأَرْبَعُونَ/ 10ـ 12.


    الهيكل" في العبرية " ביתקדושبيت همقداش"، أي بيت المقدس أو " מבנהهيخال" وهي تعني البيت الكبير في كثير من اللغات السامية، ويقصد به مسكن الإله.

    وكان التصوّر عند اليهود أنه في مركز العالم بوسط القدس الواقعة بمركز الدنيا (فقدس الأقداس الذي يقع في وسط الهيكل بمثابة سُرَّة العالم، وأمامه حجر الأساس: النقطة التي خلق الإله العالم عندها، والهيكل هو كنز الإله أثمن من السموات والأرض، بل إن الإله قرَّر بناء الهيكل بكلتا يديه قبل خلق الكون).


    الهيكل بمثابة سُرَّة العالم



    תמונה של בראשיתי בחלל, שצולמו על ידי טלסקופ החללהאבל, עם תמונה של הקדוש המקדש גבי עליו


    صورة للفضاء الكوني ، والتي التقطت بواسطة تلسكوب هابل الفضائي ، مع صورة الهيكل المقدس المفروضة عليه.
    والصورة تعبر عن وجود بيت الله في السماء قبل بدء الخلق.
    والهيكل الثالث عبارة عن مصطلح ديني يهودي يشير إلى عودة اليهود بقيادة الماشيح إلى صهيون؛لإعادة بناء الهيكل في آخر الأيام، ويذهب الفقه اليهودي إلى أن الهيكل الثالث لا بد أن يُعاد بناؤه، وتقام شعائر العبادة القربانية مرة أخرى، فقد تمَّ تدوين هذه الشعائر في التلمود مع وصف دقيق للهيكل، ويتلو اليهود في صلواتهم أدعية من أجل إعادة البناء، والآراء تتضارب مع هذا، حول مسألة موعد وكيفية بناء الهيكل في المستقبل، والرأي الفقهي اليهودي الغالب أنه يتعين عليهم الانتظار إلى أن يحلَّ العصر المشيحاني بمشيئة الإله، وحينئذ يمكنهم أن يشرعوا في بنائه، ومن ثَم يجب ألايتعجَّل اليهود الأمور ليقوموا ببنائه، فمثل هذا الفعل من قبيل التعجيل بالنهاية.
    ويذهب موسى بن ميمون إلى أن الهيكل لن يُبْنى بأيدٍ بشرية، كما ذهب راش إلى أن الهيكل الثالث سينزل كاملاً من السماء، ويرى فقهاء اليهود أن جميع اليهود مدنَّسون الآن بسبب ملامستهم الموتى أو المقابر، ولا بد أن يتم تطهيرهم برماد البقرة الحمراء،ولما كان اليهود (جميعًا) غير طاهرين، وحيث إن أرض الهيكل (جبل موريا أو هضبة الحرم) لا تزال طاهرة، فإن تحول أي يهودي إليها يُعَدّ خطيئة، ويضاف إلى هذا أنجميع اليهود حتى الطاهر منهم يحرم عليه دخول قدس الأقداس الذي يضم تابوت العهد؛لأنه أكثر الأماكن قداسة حتى لا يدوسوا على الموضع القديم له عن طريق الخطأ، وفي الفقه اليهودي كذلك أن تقديم القرابين أمر محرم؛ لأن استعادة العبادة القربانية لابد أن يتم بعد عودة الماشيح التي ستتم بمشيئة الإله.



    وهناك من يقول بنقيض ذلك، حيث يرى أن اليهود يتعين عليهم إقامة بناء مؤقت قبل العصر المشيحاني، وأنه يحل لليهود دخول منطقة جبل "موريا" هبة الحرم "جبل بيت المقدس"، لكن هذا ما يزال رأي الأقلية، ولم يصبح جزءاً من أحكام الشرع اليهودي.
    رغم المنع الذي أصدره المجلس الديني اليهودي الأعلى بصدد دخول اليهود للحرم القدسي إلا أن كافة رجال الدين اليهود والمفسرين للشرائع اليهودية والنشطاء السياسيين المتدينين يتمسكون بإدعاء أن منطقة الحرم الشريف هي لليهود، وهي ملكية أبدية للمكان وسيادة أبدية رغم أن هذه السيادة لم يتم تطبيقها فعليا بسبب ما ذكرحول قوانين النجاسة والطهارة، هذا إلى جانب الإدعاء أن الوقت لم يحن بعد لإقامة الهيكل المزعوم وهو الهيكل الثالث.
    وفئات يهودية كثيرة ترى أن إقامة الهيكل الثالث،وهو الهيكل الأبدي، ستكون من خلال الرغبة الربانية فالرب (إلوهيم) هو الذي سيبني الهيكل وسيقرر متى يكون ذلك وسيبنيه بواسطة المؤمنين اليهود كما تشير المصادراليهودية، ولكن بعد أن يكون اليهود قد توحدوا وابتعدوا عما يغضب الرب. والمثير أن كلمة الوهيم وتعني الرب هي جمع كلمة الوه أي ان كلمة الوهيم تشير إلى الآلهة وتقصي مصدر الكلمة يشير إلى أنها أي الوهيم هي كلمة كنعانية - فلسطينية الأصل من بقاياالعبادة الوثنية التي كانت في حينه وأخذتها اليهودية وتبنتها وهذا ما يؤكد العناصرالوثنية في الديانة اليهودية المحرفة والتي ضمن عباداتها الهيكل الذي تعود جذوره إلى عبادة الأبقار - العجول وهي من موروثات ذلك العهد حيث سيطرت العبادات الوثنية على العديد من الحضارات وخاصة الحضارة المصرية – الفرعونية التي سيطرت على أرض كنعان - فلسطين في حينه.
    لتحميل كتبي فضلاً الضغط على الصورة التالية - متجدد بإذن الله

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



  8. #138
    الصورة الرمزية فداء الرسول
    فداء الرسول غير متواجد حالياً رحمك الله يا سمية
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    المشاركات
    11,681
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    30-11-2017
    على الساعة
    11:44 AM

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    جزاكم الله خيرا اخي الفاضل و السيدة الكريمة على هذا البحث

    اقتباس
    ولسوء الحظ فقد نجح الإسرائيليون في مسعاهم، وحققوا من خلاله ثلاثة مكاسب أساسية، أولها إثارة حالة من البلبلة والتخبط في العالم العربي، ليس فقط إزاء الموقف من حركة "حماس" وإنما، وهذا هو الأخطر، إزاء حق الفلسطينيين في مقاومة الاحتلال الإسرائيلي.
    وثاني المكاسب، إثارة حال من التجاذب السياسي والإعلامي بين النخب العربية، ودخول أطراف عديدة في مهاترات ومزايدات أفادت الإسرائيليين والإيرانيين على حد سواء ودفع الأبرياء الفلسطينيون ثمنها. وكان من المفترض أن يفطن الجميع لهذا "المطب"، وأن تتجنب نخبنا الانزلاق في معارك إعلامية وفّرت غطاء لإسرائيل لارتكاب جريمتها في غزة.
    بل اثارة زوبعة لدي حركة حماس وشعب الفلسطيني من تخاذل العرب لا العكس


    الله المستعان
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    تحمَّلتُ وحديَ مـا لا أُطيـقْ من الإغترابِ وهَـمِّ الطريـقْ
    اللهم اني اسالك في هذه الساعة ان كانت جوليان في سرور فزدها في سرورها ومن نعيمك عليها . وان كانت جوليان في عذاب فنجها من عذابك وانت الغني الحميد برحمتك يا ارحم الراحمين

  9. #139
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المشاركات
    1,550
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    22-03-2017
    على الساعة
    08:38 AM

    افتراضي

    المطلب الرابع


    التحضيرات لبناء الهيكل الثالث


    شهد العالم منذ أيام عملية إقامة نموذج للهيكل اليهودي الثالث في باحة مجاورة للمسجد الأقصى في القدس. وتصادفت هذه المبادرة اليهودية مع ذكرى محاولة إحراق المسجد في عام 1969، وهي المحاولة التي نجمت عنها كردّ فعل، القمة الأولى للدول الإسلامية في المغرب، وولادة منظمة المؤتمر الإسلامي. وكان أول وأهم قرار اتخذته المنظمة الجديدة هو تشكيل لجنة خاصة برئاسة ملك المغرب لوضع إستراتيجية إسلامية مشتركة من أجل تحرير القدس وإنقاذ المقدسات من الخطر الذي يتهددها. فكما أن الصهيونية على حد قول أول رئيس للحكومة في "إسرائيل" "ديفيد بن جوريون" تؤمن بأنه لا "إسرائيل" من دون القدس، ولا قدس من دون الهيكل؛ كذلك فإن العالم الإسلامي يؤمن بأنه لا فلسطين من دون القدس، ولا قدس من دون المسجد الأقصى. ومن هنا العلاقة بين استهداف "إسرائيل" للمسجد بالتدمير ومشروع بناء الهيكل.
    وتوجد في مرتفعات الجليل في شمال "إسرائيل" بلدة صغيرة تعرف باسم "زريفات". وعند غروب شمس كل يوم جمعة يتجمع الأصوليون من رجال الدين اليهود المعروفون باسم "بريسلوف هاسيديم" في الكنس ويرددون أنشودة دينية يهودية عنوانها "ليكادولي"، ومعناها "ليأت من نحب". والذي يحبون أن يأتي وينتظرون مجيئه هو السيد المسيح. فهم لا يؤمنون بالمسيح الذي بعثه الله، ولكنهم ينتظرون مجيئه.
    ويقول الاعتقاد الديني اليهودي إن المسيح الحقيقي(!) سيأتي بعد ظهر يوم جمعة. وإنه سيظهر في بلدة زريفات التي تقع في جبل ميرون في الجليل. وإنه سيتوجه من هناك سيراً على الأقدام إلى القدس. والقدس تعني الهيكل. ولذلك لابد من بناء الهيكل الذي سيطلق منه دعوته الخلاصية للعالم.
    ومن أجل ذلك اتخذ الأصوليون اليهود من هذه البلدة -زريفات- محطة انتظار منذ عام 1900، أي منذ العهد العثماني. وأقاموا فيها مركزاً للدراسات الدينية الأصولية يعتبر المرجع الأساس للفكر اليهودي الديني المعاصر.
    وإذا كانت مجمعات "الكيبوتز" تخرّج المتطرفين اليهود في الجيش والإدارة والاقتصاد، فإن مجمعات "باشيفا" تخرج رجال الدين الأصوليين الذين يستعدون لمرحلة ظهور المسيح. ففي هذه المدارس الدينية يتم إعداد "الكوهانيم" وهم فئة من رجال الدين المتخصصين في إعداد وتقديم الضحايا في مذبح الهيكل عندما يُنجز بناؤه.
    وقد تألفت في الولايات المتحدة منذ احتلال "إسرائيل" للقدس في عام 1967 هيئات دينية من اليهود ومن بعض الإنجيليين المتصهينين الخارجين عن الإطار العام للمسيحية الكنسية الإنجيلية والكاثوليكية والأرثوذكسية، متخصصة في جمع الأموال اللازمة لتمويل بناء الهيكل؛ وبالفعل جمعت أموال طائلة ينفق بعضها على المدارس الدينية (باشيفا)، وينفق بعضها الآخر على تمويل مشاريع الاستيطان في القدس بما فيها مشروع الاستيطان الجديد في جبل أبو غنيم، وينفق بعضها الثالث على تمويل حركة "غوش أيمونيم" (أي جبهة العقيدة) وهي واحدة من الحركات الدينية الأصولية المسلحة التي تقود حركة الاستيطان في الضفة الغربية وتتولى تنفيذ المخططات -غير الرسمية- لتدمير المسجد الأقصى وقبة الصخرة ومن ثم لإقامة الهيكل اليهودي.
    ويبقى أن بناء هيكل يهودي للتعبّد شيء، وتدمير المسجد الأقصى وقبة الصخرة وبناء الهيكل على أنقاضهما شيء آخر. والذين يريدون بناء الهيكل فريقان. الفريق الأول من اليهود الذين يعتبرون إنجاز هذا المشروع بمثابة تكريس ليهودية "إسرائيل"، وانطلاقة جديدة نحو تهويد بقية المناطق المحتلة من فلسطين. وما الإعلان عن يهودية "إسرائيل" وعن مطالبة الفلسطينيين والعرب والمسلمين بالاعتراف ب"إسرائيل" دولة يهودية سوى تعبير عن هذا الاعتقاد. والفريق الثاني من غير اليهود ومن غير الإسرائيليين، وتحديداً هم فئة من المسيحيين الإنجيليين الأميركيين الذين يعتبرون بناء الهيكل شرطاً مسبقاً لابد منه من أجل العودة الثانية للمسيح.
    وتؤمن هذه الحركة بالسيد المسيح وتنتظر عودته. أما اليهودية فإنها لا تؤمن به أساساً، ولكنها لا تزال تنتظر مجيئه. ومع ذلك يلتقي الفريقان عند قاسم مشترك وهو تدمير المسجد الأقصى وقبة الصخرة، ومن ثم بناء الهيكل اليهودي الذي يدّعون أن المسيح سيظهر فيه.
    والفريق الأول -الصهيونية المسيحانية- غير معني ببناء الهيكل من أجل العبادة. ولكنه معني أولاً وأخيراً بالنتائج المحسوبة لتدمير المسجد الأقصى. وهو وقوع حرب إقليمية تتورط فيها قوى العالم المختلفة، فتنفجر معركة "هرمجيدون" (نسبة إلى سهل مجيدو الذي يمتد من القدس إلى عسقلان على الساحل) التي يؤمنون بأنها، بوحشيتها وبدمويتها حيث يقتل الملايين من البشر خلالها، تشكل البوابة التي لابد منها لعودة المسيح. وهي العودة التي ينتظرونها ويعملون على التعجيل بها إيماناً منهم بأنها ستقضي على أعداء المسيح (أي على اليهود والمسلمين) بحيث لا يبقى من اليهود سوى 114 ألفاً فقط ينجون لإيمانهم بالمسيح العائد الذي يحكم الأرض لمدة ألف عام، ومن ثم تقوم الساعة!
    أما الفريق الثاني من اليهود فيعتبر أن من يسيطر على ما يسمونه جبل الهيكل -حيث يقوم المسجد وترتفع القبة- يسيطر على القدس. وأن من يسيطر على القدس يسيطر على فلسطين. كان بإمكان هؤلاء اختيار أي موقع آخر لبناء الهيكل بعد أن أثبتت الحفريات الأثرية التي قام بها عالِم الآثار الأميركي جورون فرانز -بتكليف من معهد الأرض المقدسة في القدس- عدم وجود أي دليل على أن المسجد الأقصى أُقيم في موقع الهيكل.
    إلا أن وجود المسجد ووجود القبة يعطيان القدس صورة المدينة الإسلامية بامتياز. وهم يريدون إزالة هذا الرمز لإعطاء القدس من خلال بناء الهيكل صورة المدينة اليهودية بامتياز.
    والحال أن اليهود ينتظرون ظهور المسيح اليهودي. وبموجب قانون "هالاشا" الذي وضعه اللاهوتي اليهودي بن ميمون في القرن الثاني عشر في الأندلس "يحظر على اليهودي دخول الجبل المقدس إلى أن يأتي المسيح". ولذلك ومنذ عام 1920 يتجمع عدد من علماء اليهود في قرية زريفات لقيادتهم في مسيرة على الأقدام إلى القدس.
    وتجمع "منظمة أمناء الهيكل" بين الفريقين باعتبار أن لهما هدفاً مشتركاً وهو تدمير المسجد الأقصى وبناء الهيكل "الثالث". الفريق الأول -اليهودي- يحمل معاول الهدم. والفريق الثاني -الأميركي الإنجيلي- يوفر الأموال اللازمة لتمويل المشروع كما يوفر له المظلة السياسية التي تحميه من ردود الفعل السلبية. والتمويل ليس فقط من أجل البناء وإنما من أجل إعداد كهنة الهيكل. ولتحقيق هذا الهدف تأسست في واشنطن "مؤسسة معبد القدس" برئاسة القس "رايزنهوف" مهمتها جمع التبرعات والمساهمات المالية. وقد أنشأت هذه المؤسسة في مدينة القدس القديمة معهداً خاصاً باسم "ياشيف إتيريت كوهانيم" أي معهد تاج الحاخاميين لإعداد الكهنة الذين سيخدمون في الهيكل الثالث بعد بنائه بما في ذلك مناسك التضحية بالحيوان. كما موّلت عملية تجري منذ سنوات لاختيار حجارة البناء وصقلها وتجميعها في موقع خاص إلى أن تحين ساعة الصفر. وساعة الصفر، أي تدمير المسجد الأقصى يمني النفس بإعلانها يهودي هاجر من جنوب أفريقيا في عام 1930 يدعى "ستانلي جولد فوت"، أعدّ سيناريوهات متعددة لاقتحام المسجد الأقصى بهدف تدميره، وهو الذي خطّط لجريمة إحراق المسجد في عام 1969. فكانت هناك محاولة لقيام طيّار في سلاح الجوّ الإسرائيلي بـ "سرقة" طائرة حربية مزوّدة بصواريخ مدمرة لقصف المسجد من الجوّ. وكانت هناك محاولة أخرى لزرع مجموعة من القنابل شديدة الانفجار حول المسجد ومبنى قبة الصخرة. ولكن المحاولتين لم تُنفذا خوفاً من الضرر الذي قد يلحق من جراء ذلك بالحائط الغربي (حائط المبكى) الذي يقدسه اليهود ويعتبرونه الأثر الوحيد الباقي من الهيكل، وهو المعروف إسلامياً بجدار البراق.
    وقد وضع المهندس اليهودي "إيفي يوناه" تصميم الهيكل الثالث على أساس إقامته في موقع قبة الصخرة. وأقرّت التصميم الحاخامية في "إسرائيل" و"الدياسبورا". كما أقرّته المنظمات اليهودية المختلفة. وهو التصميم الذي نُصب أمام باحة المسجد الأقصى على مرأى ومسمع من العالم الإسلامي كله.
    إن كل شيء أصبح جاهزاً لبناء الهيكل ولم يبقَ سوى تهديم القبة وإزالة المسجد الأقصى. فالقرار بالتهديم اتُخذ منذ عقود، أما التنفيذ فإنه يبدو قاب قوسين أو أدنى. فهل عند المسلمين عامة، والعرب خاصة، ما يتعدى الشجب والاستنكار؟!.










    مجسم للهيكل الثالث صورة حديثة


    وفي كسارات السيد ليفي 25 كم جنوب بئر سبع جهزوا 6 ملايين حجر ورقموها لبناء الهيكل













    حجر الأساس للهيكل الثالث














    ملابس الكهنة يجهزونها بالطرق التقليدية القديمة





    الصديري الخاص بالكاهن ويرصع بعدد 12 حجرا هي أسباط بني إسرائيل















    أسماء الأسباط الإثنى عشر




















    لتحميل كتبي فضلاً الضغط على الصورة التالية - متجدد بإذن الله

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



  10. #140
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المشاركات
    1,550
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    22-03-2017
    على الساعة
    08:38 AM

    افتراضي


    التصور العام ثم التحضيرات
    بما أن المجلس الديني اليهودي الأعلى (היהודי המועצההדתית למעלהموعيتست هرابنوت هرائشيت) لم يصل إلى معرفة مكان الهيكل الثالث، وتحديد موقعه، فإن الحظر الديني الذي تم إصداره كان قائما على التخوف من أن دخول اليهود إلى منطقة الحرم القدسي الشريف معناه إمكانية الوصول إلى أماكن قد يكون تحتها مكان الهيكل المزعوم , ولذلك فضل المجلس الديني في حينه تحريم الدخول على اليهود نهائيا , ولأن دخول المكان دون التطهرمعناه إدخال النجاسة للمكان. ورغم إدعاءات بعض رجال الدين اليهود أن هنالك مناطق على حدود منطقة الحرم الشريف بالإمكان دخولها لكونها بعيدة عن منطقة الهيكل المزعوم،إلا أن المجلس الديني اليهودي المذكور رفض هذه التوجهات بإدعاء أن العامة من الناس قد لا يتقيدون بالأمر وسيدخلون إلى مناطق أخرى يحظر دخولها وبالتالي سوف يحملون نجاسة الموتى للهيكل المزعوم , هذا إلى جانب أن هنالك فرائض دينية يهودية لابد لمن يدخل منطقة الهيكل المزعوم إتباعها، والكثيرون قد لا يفعلون ذلك.

    ومؤخراازدادت ضغوط الحركات الدينية اليهودية خاصة مع انتشار شائعات تدعي ان هنالك قطرات مياه ترشح من الصخرة في قبة الصخرة التي تزعم الفئات الدينية اليهودية أنها حجرالأساس الذي كان في الهيكل وتدعوها حجر الأساس (אבןבסיס ايفن هشتياه)، وتفسر الحركات الدينية اليهودية رشح الماء المزعوم بأنه دلالة من دلالات الآخرة (احريت هياميم)ونهاية العالم، ولذلك فالأمر يستدعي التحضير لاستقبال الماشياح وبناء الهيكل .


    رغم ذلك هنالك تآكل مستمر في هذا الموقف، وهنالك بعض رجال الدين اليهود وخاصةأولئك الذين يؤيدون ويدعون للاستيطان العشوائي في المناطق الفلسطينية المحتلة بعدعام 1967، هؤلاء يدعمون فكرة ان هنالك إمكانية للصلاة في زوايا معينة داخل ساحةالحرم الشريف على اعتبار ان هذه الزوايا ليست ضمن منطقة الهيكل المزعوم , وفي العام1968قام الحاخام شلومو جورن، الذي شغل منصب الحاخام الرئيسي للجيش الإسرائيلي بدعوة أكثر من سبعين من رجال الدين اليهود لبحث الموضوع على اعتبار إمكانية السماح بصلاة اليهود في أجزاء من ساحة الحرم الشريف , وكانت نتيجة الاجتماع المذكور إصدارقرار بأنه " يتوجب ان يسمح للأفراد اليهود بزيارة المكان (الحرم الشريف) والصلاة في غالبية الأجزاء" , ومنذ تلك الفترة هنالك ضغط من جانب فئات دينية يمينية مختلفة وغيرها للسماح لليهود بالصلاة في ساحة الحرم الشريف كما ارتفعت الأصوات الداعية إلى إقامة كنيس يهودي دائم في ساحة الحرم , والكثيرون من رجال الدين اليهود، وخاصةالمتطرفين منهم، يعتقدون ان إنشاء كنيس يهودي هي مقدمة للاستيلاء على منطقة الحرم الشريف وبناء الهيكل الثالث مكان الهيكل المزعوم , وجميع رجال الدين اليهود لايتورعون عن تسمية المساجد في الحرم الشريف بكلمة "شيكوتسيم" وهي كلمة تعني النجاسات أو القذارات التي يتوجب تدميرها وطمس معالمها، وهذا ما سوف نتعرض له بالتفصيل عند الحديث عن الصخرة تحت قبة الصخرة.


    والآن خطوة بخطوة نتناول التحضيرات والتجهيزات لبناء الهيكل الثالث وذلك ضمن أدبياتهم والعرب نائمون..


    هذا منظر عام للهيكل ولسوف نتناول الجزاء الموجودة فيه بالتفصيل

    1 ـ הר הביתהכותל


    החומה שהקיפה את הר הבית מארבעה צדדים.בשיאו היה על ארבעים אמה, למעט הקיר המזרחי, אשר היהנמוך יותר.הקיר תחמו את האזור של הר הבית קדוש.הקיר היה חמישה שערים: שער Kiponos במערב, את Gateinשושן ממזרח, שער Tadi בצפון ואת שני Chuldaגייטס בדרום.בפינות של הקירות היו מגדלי השמירה שבה הלוים השגיח.הצד המזרחי של הקיר העתיק, מימי של מקדש שלמה.הוא חשב כי בדרך כלל קירות אחרים שנבנו על ידיהורדוס.

    1 ـ جدار الحرم القدسي

    (15فَلَمَّا أَتَمَّ قِيَاسَ الْبَيْتِ الدَّاخِلِيِّ، أَخْرَجَنِي نَحْوَ الْبَابِ الْمُتَّجِهِ نَحْوَ الْمَشْرِقِ وَقَاسَهُ حَوَالَيْهِ. 16قَاسَ جَانِبَ الْمَشْرِقِ بِقَصَبَةِ الْقِيَاسِ، خَمْسَ مِئَةِ قَصَبَةٍ بِقَصَبَةِ الْقِيَاسِ حَوَالَيْهِ. 17وَقَاسَ جَانِبَ الشِّمَالِ، خَمْسَ مِئَةِ قَصَبَةٍ بِقَصَبَةِ الْقِيَاسِ حَوَالَيْهِ. 18وَقَاسَ جَانِبَ الْجَنُوبِ، خَمْسَ مِئَةِ قَصَبَةٍ بِقَصَبَةِ الْقِيَاسِ. 19ثُمَّ دَارَ إِلَى جَانِبِ الْغَرْبِ وَقَاسَ خَمْسَ مِئَةِ قَصَبَةٍ بِقَصَبَةِ الْقِيَاسِ. 20قَاسَهُ مِنَ الْجَوَانِبِ الأَرْبَعَةِ. لَهُ سُورٌ حَوَالَيْهِ خَمْسُ مِئَةٍ طُولاً، وَخَمْسُ مِئَةٍ عَرْضًا، لِلْفَصْلِ بَيْنَ الْمُقَدَّسِ وَالْمُحَلَّلِ.) حزقيال 42 : 15 ـ 20


    والجدار عبارة عن جدار يحيط بجبل الهيكل من الجوانب الأربعة، وارتفاعه حوالي أربعين ذراعا ، ما عدا الجدار الشرقي الذي كان أقصر. والجدار يرسم منطقة جبل المعبد المقدس.
    وللجدار خمسة أبواب : بوابة ( Kiponos ) في الغرب ، وشوشان (the Shushan Gate) شوشان الشرق ، وبوابة تاديتش (the [Tadi Gate

    ) في الشمال وبوابتين جولدا


    ( Chulda ) في الجنوب.


    وفي زوايا الجدران تجد أبراج المراقبة التي يراقب منها اللاوييون (the Levites). والجانب الشرقي من الجدار هو الأقدم ، والذي يعود تاريخه إلى وقت بناء هيكل سليمان. كان هناك تصور عام بأن الجدران الأخرى بناها هيرودس.




    جدار الحرم القدسي



    بوابةKiponos




    Shushan Gate
    بوابة شوشان




    بوابة تاديتش



    بوابتي جولداChulda




    أبراج المراقبة

    2 –המרפסות


    G'zuztra (או Chtzotzra כמו המילה מופיעה מידות, 2,5)היה מרפסת העליון כי לאורך המשפט העליון של הנשים.במהלך חגיגות שמחת בית Hashoeva, הגברים והנשים הופרדומסיבות של צניעות.מרפסת זה היה חידוש של חכמי ונבנה בתקופת בית המקדשהשני.



    2 ـ الشرفات


    و الشرفاتG'zuztra (أو Chtzotzra كما تظهر الكلمة Midot ، 2،5) هي الشرفة العليا التي أقيمت على طول الجزء العلوي من صرح (مخدع) النساء. وأثناء احتفالات بيت Hashoeva، تم فصل الرجال والنساء لأسباب تتعلق بالتواضع. هذه الشرفات مخصصة للحكماء وبنيت خلال فترة الهيكل الثاني.




    מרפסת

    الشرفات

    3 – البوابة الداخليةThe Nikanor Gate بوابة نيكانور وهي البوابة الشرقية للساحة

    (17ثُمَّ أَتَى بِي إِلَى الدَّارِ الْخَارِجِيَّةِ، وَإِذَا بِمَخَادِعَ وَمُجَزَّعٍ مَصْنُوعٍ لِلدَّارِ حَوَالَيْهَا. عَلَى الْمُجَزَّعِ ثَلاَثُونَ مِخْدَعًا. 18وَالْمُجَزَّعُ بِجَانِبِ الأَبْوَابِ مُقَابِلَ طُولِ الأَبْوَابِ، الْمُجَزَّعُ الأَسْفَلُ. 19وَقَاسَ الْعَرْضَ مِنْ قُدَّامِ الْبَابِ الأَسْفَلِ إِلَى قُدَّامِ الدَّارِ الدَّاخِلِيَّةِ مِنْ خَارِجٍ، مِئَةَ ذِرَاعٍ إِلَى الشَّرْقِ وَإِلَى الشِّمَالِ. 20وَالْبَابُ الْمُتَّجِهُ نَحْوَ الشِّمَالِ الَّذِي لِلدَّارِ الْخَارِجِيَّةِ قَاسَ طُولَهُ وَعَرْضَهُ. 21وَغُرُفَاتُهُ ثَلاَثٌ مِنْ هُنَا وَثَلاَثٌ مِنْ هُنَاكَ، وَعَضَائِدُهُ وَمُقَبَّبُهُ كَانَتْ عَلَى قِيَاسِ الْبَابِ الأَوَّلِ، طُولُهَا خَمْسُونَ ذِرَاعًا وَعَرْضُهَا خَمْسٌ وَعِشْرُونَ ذِرَاعًا. 22وَكُوَاهَا وَمُقَبَّبُهَا وَنَخِيلُهَا عَلَى قِيَاسِ الْبَابِ الْمُتَّجِهِ نَحْوَ الشَّرْقِ، وَكَانُوا يَصْعَدُونَ إِلَيْهِ فِي سَبْعِ دَرَجَاتٍ، وَمُقَبَّبُهُ أَمَامَهُ. 23وَلِلدَّارِ الدَّاخِلِيَّةِ بَابٌ مُقَابِلُ بَابٍ لِلشِّمَالِ وَلِلشَّرْقِ. وَقَاسَ مِنْ بَابٍ إِلَى بَابٍ مِئَةَ ذِرَاعٍ.) حزقيال 40:





    بوابة Nikanor
    (12وَالْبِنَاءُ الَّذِي أَمَامَ الْمَكَانِ الْمُنْفَصِلِ عِنْدَ الطَّرَفِ نَحْوَ الْغَرْبِ سَبْعُونَ ذِرَاعًا عَرْضًا، وَحَائِطِ الْبِنَاءِ خَمْسُ أَذْرُعٍ عَرْضًا مِنْ حَوْلِهِ، وَطُولُهُ تِسْعُونَ ذِرَاعًا. 13وَقَاسَ الْبَيْتَ مِئَةَ ذِرَاعٍ طُولاً، وَالْمَكَانَ الْمُنْفَصِلَ وَالْبِنَاءَ مَعَ حِيطَانِهِ مِئَةَ ذِرَاعٍ طُولاً. 14وَعَرْضَ وَجْهِ الْبَيْتِ وَالْمَكَانِ الْمُنْفَصِلِ نَحْوَ الشَّرْقِ مِئَةَ ذِرَاعٍ. 15وَقَاسَ طُولَ الْبِنَاءِ إِلَى قُدَّامِ الْمَكَانِ الْمُنْفَصِلِ الَّذِي وَرَاءَهُ وَأَسَاطِينَهُ مِنْ جَانِبٍ إِلَى جَانِبٍ مِئَةَ ذِرَاعٍ. مَعَ الْهَيْكَلِ الدَّاخِلِيِّ وَأَرْوِقَةِ الدَّارِ.) حزقيال 41 : 12 ـ 15



    נשים שלבית המשפט לבית המשפט של ישראל
    من ساحة النساء إلى ساحة إسرائي

















    لتحميل كتبي فضلاً الضغط على الصورة التالية - متجدد بإذن الله

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



صفحة 14 من 16 الأولىالأولى ... 4 13 14 15 ... الأخيرةالأخيرة

المؤامرة الكبرى ( سرقة وطن )

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. المؤامرة الكبرى للقضاء على الإسلام
    بواسطة دعوة التجديد في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 19-10-2012, 04:04 AM
  2. المؤامرة الكبرى (سرقة وطن) الجزء الثاني
    بواسطة المهندس زهدي جمال الدين محمد في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 52
    آخر مشاركة: 21-04-2012, 04:48 PM
  3. المؤامرة الكبرى ..سرقة وطن
    بواسطة المهندس زهدي جمال الدين محمد في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 03-03-2010, 12:10 PM
  4. المؤامرة الكبرى لضرب الإسلام
    بواسطة احمد العربى في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 13-12-2005, 02:29 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

المؤامرة الكبرى ( سرقة وطن )

المؤامرة الكبرى ( سرقة وطن )