السيدة مريم ليست عذراء

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

إسلاموفوبيا : شرطية أميركية مسلمة تتلقى تهديدا بالقتل ! » آخر مشاركة: محمد حمدان 99 | == == | الإعجاز في قوله تعالى : فَأَتْبَعُوهُم مُّشْرِقِينَ » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | الخروج : حقيقة أم أسطورة » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | بالصور.. هنا "مجمع البحرين" حيث التقى الخضر بالنبي موسى » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | قيامة يسوع الإنجيلي من بين الأموات حقيقة أم خيال! ــــ (وقفات تأملية في العهد الجديد) » آخر مشاركة: أبو سندس المغربي | == == | معرض الكتاب القبطى.. وممارسة إلغاء الآخر » آخر مشاركة: الفضة | == == | نواقض الإسلام العشرة........لا بد ان يعرفها كل مسلم (هام جدا) » آخر مشاركة: مهنا الشيباني | == == | زواج المتعة في العهد القديم » آخر مشاركة: undertaker635 | == == | بيان ان يسوع هو رسول الله عيسى الذى نزل عليه الانجيل وبلغه وبالادله المصوره من كتابكم المقدس » آخر مشاركة: عبد الرحيم1 | == == | بالروابط المسيحيه:البطريرك مار إغناطيوس زكا الأول الرئيس الأعلى للكنيسة السريانية الأرثوذكسية في العالم يعترف بإباحيه نشيد الإنشاد!(فضيحة) » آخر مشاركة: نيو | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

السيدة مريم ليست عذراء

النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: السيدة مريم ليست عذراء

  1. #1
    الصورة الرمزية طالب عفو ربي
    طالب عفو ربي غير متواجد حالياً الله ربي ومحمد رسول الله
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المشاركات
    1,600
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    29-11-2014
    على الساعة
    05:10 PM

    افتراضي السيدة مريم ليست عذراء

    السيدة مريم ليست عذراء
    ياسر الجرزاوي


    قد يكون العنوان غريب بعض الشيء لكنني أرجو من الطرفين مسلمين ومسيحيين أن يقرأوا للنهاية ثم يحكموا على مدي صحة أو فساد دعواي التي أدعمها بالنصوص..مع ملاحظة احترامي الشديد للسيدة مريم أم السيد المسيح علية السلام عبد الله ورسوله.. وكلامي لصالح قداستها وليس نجاستها.. والمقال لإثبات أنه لا السيدة مريم استمرت عذراء ولا المسيح هو ابنها الوحيد.

    المسيحيون فقط يطلقون عليها العذراء رغم زواجها كما يقولون من يوسف النجار وإنجابها على الأقل للسيد المسيح فقط .. ورغم أن النص المسيحي أطلق عليها اسم عذراء قبل أن تلد فقط.. ولا يوجد نص يقول أنها استمرت عذراء لأن المقولة وما حدث ( عذراء متزوجة ) واضح جداً أنهما لا يتفقان "إِلَى عَذْرَاءَ مَخْطُوبَةٍ لِرَجُل مِنْ بَيْتِ دَاوُدَ اسْمُهُ يُوسُفُ. وَاسْمُ الْعَذْرَاءِ مَرْيَمُ.‏" لوقا 1-27/"هُوَذَا الْعَذْرَاءُ تَحْبَلُ وَتَلِدُ ابْنًا، وَيَدْعُونَ اسْمَهُ عِمَّانُوئِيلَ" الَّذِي تَفْسِيرُهُ: اَللهُ مَعَنَا."‏ متى 1-23/ ومن المعروف أنه بعد الولادة تصبح العذراء سيدة ومعروف أيضاً أنها ولدت السيد المسيح ولم تبيضه.

    ولم يرد في القرآن أنها عذراء لأنها لم تعد عذراء بعد الولادة ويُطلق عليها في القرآن والسنة مريم بلا ألقاب.. أما قبل الولادة فقد كانت بالفعل عذراء لأن كل أنثي مولودة عذراء وهي بديهية كشروق الشمس من المشرق وغير ضروري ورود البديهيات في القرآن.

    حتى الأناجيل غيرت اسمها من عذراء قبل الولادة إلي امرأة بعد الولادة وعلى لسان السيد المسيح نفسه "وَلَمَّا فَرَغَتِ الْخَمْرُ، قَالَتْ أُمُّ يَسُوعَ لَهُ:"لَيْسَ لَهُمْ خَمْرٌ".‏ 4قَالَ لَهَا يَسُوعُ:"مَا لِي وَلَكِ يَا امْرَأَةُ؟ لَمْ تَأْتِ سَاعَتِي بَعْدُ".‏" يوحنا 2-3 "فَلَمَّا رَأَى يَسُوعُ أُمَّهُ، وَالتِّلْمِيذَ الَّذِي كَانَ يُحِبُّهُ وَاقِفًا، قَالَ لأُمِّهِ:"يَا امْرَأَةُ، هُوَذَا ابْنُكِ". يوحنا 19-26 هذا بخلاف النصوص التي ورد بها أنها أمه بالنص أمك وأمي ومعروف أن الأم ليست عذراء..؟؟ لأن العذراء هي التي تحتفظ بغشاء بكارتها ومعروف أن التي ولدت لا تحتفظ به.

    سيقول السفهاء من الناس أن عذريتها معنوية لأنها لم تمارس الجنس مع أحد .. ونقول إن الأناجيل نفسها تقول إنها مارست الجنس بعد ولادة المسيح رغم أن القرآن لم يتطرق لمسألة الجنس بعد ولادتها للمسيح لأنها مسألة غير مهمة حتى وإن مارست وأنجبت بعد ولادة المسيح لأن المسيح فقط هو الآية وليس أخوته.. والقرآن لم ينفي ذلك لكنه نفي ممارستها للجنس فقط قبل حمل المسيح بقولها " لم يمسسني بشر"

    وقد يكون إطلاق لقب عذراء عليها من قبيل اللقب الصفة الذي قد يستمر مع صاحبه حتى بعد أن يفقد الصفة مثل إطلاق اسم العقيد على القذافي حتى الآن.. وقد يكون في استمرار اللقب ( عذراء ) عليها حتى بعد زواجها من أجل المبالغة في إظهار طهارتها حتى بعد زواجها وإنجابها لمزيد من الأبناء .. ومع مرور الزمن تحولت المبالغة إلي عقيدة .. مع إيماننا بأن زواج المرأة لا يسلبها طهارتها بدليل أن جدتها حواء تزوجت من آدم وأنجبا نوح وإبراهيم وداود اللذين هم أجدادها الأطهار وأجداد المسيح نفسه كما يُقال.

    ولأول مرة يخجل المسيحيون من أن يقولوا على السيدة أنها كانت راهبة لأنهم يعلمون أنه لا رهبانية في اليهودية حتى ولو كان هناك نذراً لله من البشر بالبشر بدليل قولهم إنها هي نفسها تم نذرها للهيكل وكانت مخطوبة.

    في الإسلام:

    النص القرآني نفي عنها على لسانها أن تكون باغية ونحن نصدقها ونصدق القرآن.. {قَالَتْ أَنَّى يَكُونُ لِي غُلَامٌ وَلَمْ يَمْسَسْنِي بَشَرٌ وَلَمْ أَكُ بَغِيّاً }مريم20 ولولا ورود حديثها في القرآن ما صدقنا ولخضنا مع الخائضين.. كما أن القرآن ذهب إلي أبعد من ذلك في تطهير هذه السيدة حين لم يذكر خطوبتها ولا زواجها من يوسف النجار قبل ولادتها للمسيح.. ونكرر أن مسألة زواجها وإنجابها بعد ولادة المسيح بل وزواج المسيح نفسه ليست مسألة مهمة( لذلك غفلها القرآن) لأنهما بشر يجري عليهما ما يجري على البشر.

    وإذا قلنا إن للمسيح أخوة من أمه قيل إن أخوته الوارد ذكرهم في الأناجيل( يوسي ويعقوب ويهوذا وسمعان) هم أبناء خالته وليسوا أخوته .. وحتى لا يطول الجدل سنقبل هذا التبرير بصفة مؤقتة لأن له قرينُهُ في القرآن في زمن متقارب حين أطلق على آزر عم إبراهيم أبوه.. رغم أن الأناجيل لم تنفي أمومة أم يسوع ليوسي " وَكَانَتْ مَرْيَمُ الْمَجْدَلِيَّةُ وَمَرْيَمُ أُمُّ ‍يُوسِي تَنْظُرَانِ أَيْنَ وُضِعَ." مرقس 15-47 حيث لم يحدد النص أن مريم أم يوسي ليست هي أم يسوع..!!!

    وهل من المعقول أن المسيح وهو على الصليب يوصي تلميذه يوحنا برعاية أمه ولا يوصي أبناء خالته الذين هم أخوته بلغة اليهود كما يقولون..؟؟ "فَلَمَّا رَأَى يَسُوعُ أُمَّهُ، وَالتِّلْمِيذَ الَّذِي كَانَ يُحِبُّهُ وَاقِفًا، قَالَ لأُمِّهِ:"يَا امْرَأَةُ، هُوَذَا ابْنُكِ". يوحنا 19-26 ويُستخدم هذا النص ليبرهنوا أن السيدة مريم لم يكن لها أبناء غيره ونسوا أن الأقرب لها والأولي بالوصية برعايتها هم أبناء أختها إن كان لها أخت وليس تلميذه الأجنبي يوحنا.. أما المقصود بالنص السابق هما زوجته المجدلية وابنه يهوذا.. لأنه يوصي الابن بأمه والأم بابنها.

    كما أنه ليس من السهل تصديق بقاء رجل وامرأة أجنبيين ( مريم ويوحنا ) في شريعة اليهود معاً بلا زواج 11 سنة وبلا رجم.. مع ملاحظة أن السيطرة كانت لليهود وليس للمسيحيين..وملاحظة أن السيدة مريم متهمة من قبل اليهود منذ أيام حملها بالمسيح.

    ثم هل من المنطقي أن تذهب إلي القبر بعد الصلب المزعوم للمسيح ودفنه مريم المجدلية وخالته مريم وأمه تختفي ..؟؟ وأليس من الغريب أن تكون أمه مريم وخالته أيضاً مريم ..؟؟ هل كانت هناك أزمة في الأسماء ..؟؟ أم أن الأسماء الأخرى كان عليها جزية..؟؟ ومن غير المنطقي الإقتناع بأن تسمية الأخ باسم أخيه بسبب نذره لله كما ورد في التبارير الملقبة تفاسير.

    وهل يُعقل أن يتزوجها يوسف النجار ويصبر عليها حتى تلد ثم يهرب بالرضيع ويمكث طوال عمره معها تحت سقف واحد ولا يقربها إلي أن يموت..؟؟ وهل من المنطقي أن تعيش هي معه دون أن تراودها نفسها أو تراوده عن نفسه مدة ثلاثين سنة هي عمر المسيح وقت بعثه..؟؟

    وإذا قيل إن المسيح نصف إله فمن المؤكد أنها ليست كذلك وأنها عاشت ثلاثين عاماً لا تعرف عن ابنها إلا أن اسمه يسوع وأن زوجها وليس أخيها يوسف النجار.. ولم يرد في الكتب المسيحية أنه كان عنيناً أو حصوراً أو راهباً ولا ملاكاً وكذلك السيدة مريم لم تكن كذلك أيضاً

    لكن الدليل الذي لا يقبل الشك أن السيد يوسف النجار(عرفها) أي دخل عليها بعد ولادة ابنها البكر أن كلمة البكر نفسها تفيد أن هناك أبناء آخرين "وَلَمْ يَعْرِفْهَا حَتَّى وَلَدَتِ ابْنَهَا الْبِكْرَ. وَدَعَا اسْمَهُ يَسُوعَ." متى 1-25

    ولو أن السيد يوسف النجار لم يدخل عليها لكان النص كالتالي: "وَلَمْ يَعْرِفْهَا حَتَّى بعد أن وَلَدَتِ ابْنَهَا الْبِكْرَ. وَدَعَا اسْمَهُ يَسُوعَ." ومعروف أن حتى تفيد تغير الوضع بعدها .. لكن طبقاً للتفسير التبريري التلفيقي الليلاوي يقال العكس وهو غير صحيح بالمرة.

    وهذه أمثلة لغوية من عندي تفيد تغير الوضع بعد حتى:

    1- " تَنَزَّلُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِمْ مِنْ كُلِّ أَمْرٍ سَلَامٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ " فهل يعنى وجود حتى أن الملائكة تظل تنزل بعد طلوع الفجر..؟؟

    2- " انتظرت القطار حتى وصل" فهل يعنى وجود حتى أنني مازلت أنتظر القطار حتى الآن..؟؟

    3- "أكلت حتى شبعت" فهل يعنى وجود حتى أنني ظللت آكل بعد أن شبعت..؟؟

    وعكس ما سبق يضرب لنا أنطونيوس فكري ومن قبله القديس جيروم أمثله لاستخدام حتى تفيد أن حتى لا تفيد تغير الوضع بعدها .. وأورد لنا الأمثلة التالية:

    1- "لأنه يجب أن يملك حتى يضع جميع الأعداء تحت قدميه"(1كو25:15) فهل بعد أن يضع أعداؤه تحت قدميه سيتوقف ملكه..؟ الرد/ النص خيالي ولم يضع أعدائه تحت قدميه ولم يكن له ملك أصلاً وإن كان حدث افتراضاً فقد توقف ملكه بالصلب وبعد حتى .

    2- "ولم يكن لميكال ولد إلى يوم موتها"(2صم23:6) فهل ولدت بعد موتها..؟ الرد / إلي أو حتى تفيد تغير الوضع بموتها.

    3- "عيوننا نحو الرب إلهنا حتى يتراءف علينا" (مز2:123) فهل تطلع النبي إلى الله حتى ينال الرأفة وعندئذ يحول عينيه عنه إلى الأرض..؟ الرد/ العين نحو الرب يعنى الدعاء وقد توقف الدعاء في الموضوع بعد أن تراءف الرب.

    وهذه ثلاث أمثلة فقط من بين آلاف مؤلفة في الكتاب المقدس تفيد تغير الوضع بعد حتى:

    " فَبَقِيَ يَعْقُوبُ وَحْدَهُ، وَصَارَعَهُ إِنْسَانٌ ‍حَتَّى طُلُوعِ الْفَجْرِ." التكوين 32-24 فهل يعنى بالمفهوم السابق أن المصارعة لم تتوقف..؟؟ بالعكس توقفت عند طلوع الفجر.

    "وَأَمَّا هُوَ فَاجْتَازَ قُدَّامَهُمْ وَسَجَدَ إِلَى الأَرْضِ سَبْعَ مَرَّاتٍ ‍حَتَّى اقْتَرَبَ إِلَى أَخِيهِ." التكوين 33-3 فهل يعنى بالمفهوم السابق أن السجود استمر..؟؟ بل توقف سجود يعقوب لأخيه بعدما اقترب منه.

    "فَقَالَ يَهُوذَا لِثَامَارَ كَنَّتِهِ: "اقْعُدِي أَرْمَلَةً فِي بَيْتِ أَبِيكِ ‍حَتَّى يَكْبُرَ شِيلَةُ ابْنِي". التكوين 38-11 فهل يعني بالمفهوم السابق أن ثامار ظلت أرملة في بيت أبيها إلى أن ماتت ..؟؟ بالعكس كبر شيلة ولم يتزوجها وزنت مع يهوذا نفسه وولدت فارص وزارح.

    ويقول القس منيس عبد النور في كتابه شبهات وهمية في تبريره لكلمة البكر.. أن البكر هو كل فاتح رحم ولا يشترط للبكر أن يكون له أخوة .

    ونقول للقس والمسيحيين تبعه إن كلمة بكر في أي لغة تشير إلي الأول الذي بعده آخرين ..البكر يعني المبكر قبل آخرين.. أي الأول الذي له ثان.. وفي كل اللغات أيضاً هناك لفظ جامع مانع من عمله أن ينهي هذا اللغط ويشير إلى ابن واحد ليس له أخوة .. واستخدم إنجيل يوحنا 1-18 هذا اللفظ في إضافة اسم المسيح لله " ابنه الوحيد " فلماذا لم نقرأ إضافة واحدة في أي إنجيل للمسيح على السيدة مريم باسم ابنها الوحيد..؟؟

    أتحدي من يجيب إجابة مقنعة.
    صفحة الأحاديث النبوية

    http://www.facebook.com/pages/الاحاد...01747446575326

  2. #2
    الصورة الرمزية gardanyah
    gardanyah غير متواجد حالياً عضوة ماسية
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    المشاركات
    7,679
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    25-09-2016
    على الساعة
    12:10 AM

    افتراضي

    لا حول ولا قوة الا بالله
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    الصورة الرمزية w.elmahdy
    w.elmahdy غير متواجد حالياً عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    1
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    07-10-2010
    على الساعة
    10:09 PM

    افتراضي

    الحمد لله على نعمة الإسلام وكفى بها نعمة
    أولا: طبعا مشكور على هذا المجهود الرائع ولكن ألم يكن من الأفضل تسمية الموضوع (السيدة مريم لم تبقى عذراء)
    ثانيا: تحدثت عن زواج عيسى عليه وعلى نبينا أذكى السلام من السيدة مريم المجدلية وهذا حدث لم أسمع به إلا فى فيلم أجنبى يدعى شفرة دفنشى فهل يوجد دليل على هذا الزواج
    000000000000000000000000000000000000000000 وشكرا
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #4
    الصورة الرمزية نانى دردير
    نانى دردير غير متواجد حالياً عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    7
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    13-10-2010
    على الساعة
    11:32 PM

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته هل هناك عجب فى هذا الكلام هذا الكلام لازم يحدث عارفين ليه لكثرة التحريف فهم قتلة الأنبياء وأفتروا على الله عز وجل ألا يفترون على الأنبياء المهم أدعو كل من هو مسلم أن يتعلم دينه ويصلح من نفسة أولاً فى المعاملة ####
    التعديل الأخير تم بواسطة أسد الإسلام ; 10-10-2010 الساعة 12:49 AM سبب آخر: جزاكم الله خيراً
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

السيدة مريم ليست عذراء

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. لما لم تبرئ الاناجيل السيدة مريم من تهمة الزنى ؟
    بواسطة قلم من نار في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 05-03-2010, 10:41 PM
  2. السيدة مريم...وأحلام اليقظة
    بواسطة nohataha في المنتدى من ثمارهم تعرفونهم
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 23-12-2009, 12:10 AM
  3. حجاب السيدة مريم العذراء
    بواسطة ابو جنى في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 02-08-2009, 06:38 PM
  4. قصص وحقائق حول السيدة البتول مريم عليها السلام
    بواسطة الباحث : خالد كروم في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 21-07-2009, 08:31 AM
  5. سؤال عن رزق السيدة مريم من الملائكة ؟
    بواسطة ghannam في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 14-04-2008, 02:55 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

السيدة مريم ليست عذراء

السيدة مريم ليست عذراء