(( تفريغ لفيلم وثائقي عن الجرائم الا أخلاقية للكهنة وتستر الفاتيكان والبابا عنها))

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

(( تفريغ لفيلم وثائقي عن الجرائم الا أخلاقية للكهنة وتستر الفاتيكان والبابا عنها))

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: (( تفريغ لفيلم وثائقي عن الجرائم الا أخلاقية للكهنة وتستر الفاتيكان والبابا عنها))

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    1
    آخر نشاط
    03-05-2009
    على الساعة
    01:34 AM

    افتراضي (( تفريغ لفيلم وثائقي عن الجرائم الا أخلاقية للكهنة وتستر الفاتيكان والبابا عنها))

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الجرائم الجنسية والفاتيكان
    (( تفريغ لفيلم وثائقي عن الجرائم الا أخلاقية للكهنة وتستر الفاتيكان والبابا عنها،إنتاج هيئة الإذاعة البريطانية BBC )) .

    الحمد لله الذي هدانا للإسلام ومن علينا به(( الحمد لله الذي هدانا لهذا وما كنا لنهتدي لولا أن هدانا الله )).
    أما بعد :
    من المعلوم أن الإنسان كائن اجتماعي لابد له في حياة أن يعيش ضمن مجموعه وبين أفراد جنسه ، ولأبد له مع هذا التعايش أن يتعامل معهم ويحتك بهم ،وهذا التعامل والتعايش يكون مع أرواح متحركة وحساسة فهي تشعر وتحب وتكره وتغضب وتتألم ...إلي غيرها من المشاعر والأحاسيس .
    وهذا التعايش والاحتكاك والتعامل الابد له أن يكون مضبوطا بضوابط لكي تضمن لهذا التعايش الاستمرار.
    فمن هذه الزاوية تبرز أهمية الأخلاق وضرورته الحتمية في المجتمع الإنساني ،لان الأخلاق هي مرتكز الإنسان وأساسه الذي يتعامل به مع الناس، ومن خلالها يحكم على شخصه ونفسيته، فهي ميزان ومعيار يزنه الناس به.
    أما مجالات حسن الخلُــق فحسن الخلق يكون مع الله كما يكون مع الناس ، فأما حسن الخلق مع الله فيكون بالرضا بحكمه شرعا وقدرا ، وتلقي ذلك بالانشراح وعدم التضجر ،كما أن من حسن الخُلق مع الله طاعة أوامره واجتناب نواهيه، واللهَج بحمده والثناء عليه وشكره على نعمه الظاهرة والباطنة .
    وأما حسن الخُلق مع المخلوق فعرفه بعضهم بأنه كف الأذى ، وبذل الندى ، وطلقة الوجه ، ويذكر ذلك عن الحسن البصري رحمة الله.
    أولاً : معنى كف الأذى : معنى كف الأذى أن يكف الإنسان أذاه عن غيره سواء كان هذا الأذى بالمال ، أو يتعلق بالنفس ، أو يتعلق بالعرض ، فمن لم يكف أذاه عن الخلق فليس بحسن الخلق ، بل هو سيىء الخلق.
    ثانياً : معنى بذلك الندى : الندى هو لاكرم والجود ، يعنى أن تبذل الكرم والجود ، والكرم ليس كما يظنه بعض الناس أنه بذل المال فقط ، بل الكرم يكون فى بذل النفس ، وقى بذل الجاه ، وفى بذل المال ، وفى بذل العلم.
    ولخص أحد الحكماء صفات حسن الخلق فيما يلي " هو إن يكون كثير الحياء ، قليل الأذى ، كثير الإصلاح ، صدوق اللسان ، قليل الكلام ، كثير العمل ، قليل الزلل ، براً وصولاً ، وقوراً صبوراً شكوراً رضياً ، عفيفاً شفيقاً ، لا لعاناً ولا سباباً ، ولا نماماً ، ولا مغتاباً ، ولا عجولاً ولا حقوداً ، ولا بخيلاً ولا حسوداً ، بشوش ، يحب في الله ، ويبغض في الله ، يرضى في الله،ويغضب في الله ، فهذا هو حسن الخلق .
    والحاصل أن إحسان العشرة مع الأهل والأصحاب والأقارب و الجيران كل ذلك من مكارم الأخلاق.
    لذا فأن أهمية الأخلاق في الإسلام تنبع من ارتباطها ببناء الشخصية السوية الإنسانية الكريمة، ومن ارتباطها بالعقيدة والشريعة، ومن ضرورتها للسلوك السوي لدى الأفراد والجماعات.
    ولعل من أكبر ما يؤكد أهمية الأخلاق في الإسلام أن الله مدح نبيه صلى الله عليه وسلم بها في قوله تعالى: ﴿وَإِنَّكَ لَعَلَى خُلُقٍ عَظِيمٍ﴾ [القلم: 4] ولم يمدحه بصفات جزئية أو بصورة ظاهرية، كما أن الرسول صلى الله عليه وسلم جعل من جوهر بعثته إتمام حسن الأخلاق، فقال صلى الله عليه وسلم : "إنما بعثت لأتمم حسن الأخلاق" وقال أيضا: "إن الله لا ينظر إلى أجسادكم ولا إلى صوركم ولكن ينظر إلى قلوبكم وأعمالكم".
    ثم أما بعد:
    فبعد هذه المقدمة –وأن كانت مقتضبة ولم توفي هذا الموضوع حقه- التي من خلالها أردنا لفت الأنظار وبصوره سريعة لموضوع الأخلاق ،والتي أردنا من خلالها إعطاء توطئه للموضوع الرئيسي ألا وهو:( الجرائم الجنسية والفاتيكان ) ،وهو عبارة عن تفريغ لفلم وثائقي نشرته هيئة الاذاعه البريطانية bbc) ) وقام بترجمته إلي العربي الأخ :نور الدين زكي .
    فلسأل أن يسأل : وما علاقة هذا الموضوع بحسن الخلق؟ .
    الجواب : علاقة هذا الموضوع بحسن الخلق هو أن ما عرض في هذا الفلم هو جريمة اخلاقيه بكل ما تحمل كلمة جريمة من معاني ،ويزيد هذه الجريمة بشاعة ووحشية وهمجية وقل ما شئت من ألفاظ الاشمئزاز والتقزز أنها صدرت من شريحة تعتبر هي النخبة في مجتمعها ،وهي التي تمثل جانب القداسة الدينية والأخلاق الفاضلة –هكذا كان يجب أن يكون منها –ألا وهي شريحة رجال الدين .
    وعذرا علي الاطالة ، لان مضمون الموضوع يغني علي الشرح والتوضيح .
    ولتحميل الفلم ارجوا منكم الدخول علي هذا الرابط :
    http://www.proud2bemuslim.com/Christian/Scandals/=2.htm
    لحفظ الفلم انقر علي الزر الايمن وأختر ( SAVE TARGET AS ) .
    والآن مع التفريغ :


    الجرائم الجنسية والفاتكان
    بنوراما
    أنتاج هيئة الاذاعه البريطانية
    ( لقاء مع الأب ألفر أو جريدي ،الكاهن الكاثوليكي السابق )
    المذيع يسأل الكاهن : هل يمكنك إطلاع المشاهدين كيف تبدوا عندما تنتهك ،عندما تكون فعليا تمارس أفعال جنسيه ؟
    الكاهن : حسناً ..
    المذيع : هل تستطيع أن تستحضر هذا الشخص ألفر ؟
    الكاهن : هذا هو نفس الشخص الآن .
    **********
    المعلق :هذا هو الأب ألفر أو جريدي ،الكاهن الكاثوليكي السابق ،كانت الكنيسة تعلم انه منتهكاً للأطفال .
    **********
    المذيع : ماذا عن كيفية الترحيب بهذه الفتاة التي كنت تهيئها ؟ استخدم الاسم سالي .
    الكاهن : مرحبا سالي ،كيف حالك ؟
    تعالي هنا أريد أن أحظنك أنت حبيبتي ، وأنت تعلمين ذلك ،أنت مميزه بالنسبة لي،أحبك كثيرا .
    **********
    المعلق : بدلا من الإبلاغ عن أو جريدي ،أخفته الكنيسة عن السلطات ،ليس هناك اخطأ ولكنه جزء من التوجه السري للكنيسة ، الرجل المسؤول عن تنفيذ ذلك كان الكاردينال جوزيف راتر ينجر الذي هو الآن البابا بنديكت السادس عشر .




    الجرائم الجنسية والفاتيكان
    المعلق : مقاطعة ويكسفورد في أيرلندا ،تشمل أسقفية فيرنز قطاع من المدن والقرى تنتشر علي امتداد الساحل الوعر .
    قبل أربع سنوات كان هذا الكاهن ،الأب شين فورشين مركزا لأكبر تحقيق في ايرلندا عن انتهاكات الأطفال .
    كشفت الفضيحة تفاصيل عن قرار سري للفاتيكان ، والذي يبدوا أنه كان لستر المرتكبين لها،وإسكات ضحايا الانتهاكات .
    كان كولم أو جورمان واحدا من هؤلاء الضحايا ،لقد عاد ألي مدينته في فيرنز لكي يحاول التصالح مع ماضيه .
    عندما كان في الرابعة عشر من عمره أُغتصب كولم من الأب فورشيون .
    **********
    كولم أوجورمان: في صباح أيام الآحاد بعد انتهاك فورشيون ،كان يتركني في سريره ،في غرفة نومه في المنزل هناك ،ثم يهبط إلي أسفل ويلقي القداس الأول .
    وأذكر أنه كان معتادا أن يعود مرة أخرى بعد ألقاء القداس الأول و ......
    في بعض الأحيان كان ينتهكني مرة أخرى ،ومن ثم كان يجب علي الذهاب معه إلي أسفل وتناول الإفطار ،ثم يأتي إلي أسفل هنا من أجل القداس الثاني وأجلس وأشاهده يلقي القداس .
    **********
    المعلق : كانت الكنيسة تعلم أن الأب فورشيون من المنجذبين جنسيا للأطفال ،لكنها تخاذلت عن إبلاغ الشرطة ،وبدلا من ذلك نقلته من أبريشية إلي أبريشيه .
    لكنه فضح أخيرا ،وقتل نفسه عشية محاكمته جنائيا .
    رشحته ألبي بي سي ، بدأ كولم تحقيقا عن من كان المسؤول عن مساعدته علي التهرب من الاكتشاف .
    لقد تحول لكي يكون أكثر أعضاء الكنيسة مقاما في الاسقفية ،أسقف فيرنز الدكتور برندان كوميسكي ، لقد واجهناه .
    **********
    المذيعة : أسقف كوميسكي ...
    الأسقف : سوف نحيا ... كيف حالك ؟
    المذيعة : بخير شكرا ،ساره ما كدونالد من تلفيزون ألبي بي سي .
    الأسقف : كيف حالك ساره ؟
    المذيعة : بخير شكرا ، لقد أتيت من أجل سوألك ، مجرد سوأل عن شين فروشين ،نحن نريد مجرد أن نعرف .
    الأسقف : أنا سوف أقيم قداس ....
    المذيعة : لماذا لم تمنع شين فروشين ....
    الأسقف : أنا ..أنا ..أنا نقلت .
    المذيعة : من انتهاك الصبيان الصغار، أسقف كوميسكي ؟!
    الأسقف : عندما استدعي ( كلمه غير مفهومه ) نقلته خارج الابريشية ،وأرسلته للمعالجة لمدة سنتين .
    المذيعة : ولكن ليس لست سنوات .... أنت لم تنقله خارج الابريشيه .
    لماذا لم تمنعه ؟
    الأسقف : شكرا جزيلا لك ..
    المذيعة : لماذا لم تمنعه أسقف كوميسكي ؟
    اقفل الأسقف كوميسكي باب الكنيسة في وجه المذيعة ...
    **********
    المعلق : خلال أسابيع من هذا الإنكار ،أستدعي الأسقف كومسكي إلي روما .
    **********
    الأسقف كوميسكي في لقاء صحفي : الخميس الماضي قدمت استقالتي رسميا كأسقف ليفرنز للبابا يوحنا بولس ،لقد سافرت إلي روما في وقت لاحق من هذا الأسبوع في ضوء تداعيات تلك القضية .


    **********
    المعلق : ذهب الأسقف كوميسكي ،لكن تتابعت في فيرنز المزيد من قصص الانتهاكات .
    كولم ألان مديرا لأحد المؤسسات الخيرية في أيرلندا لدعم ضحايا انتهاكات الأطفال .
    لقد قاد حمله من اجل تحقيق حكومي وحصل علي ذلك .
    في أكتوبر من العام الماضي عندما نشر تقرير فيرنز كشف النقاب عن ضلوع أكثر من مجرد كاهن واحد .
    **********
    كولم أو جورمان وهو يقرأ في التقرير : لقد أثارت قراءة تقرير فيرنز القلق ،لقد فصل ادعاءات الاغتصاب والانتهاك لأكثر من 100 فتاه وصبي وذلك ضد 26 كاهن من هذه الأسقفية الريفية الصغيرة .
    قال أيضا – يتحدث عن التقرير – انه كانت هناك ثقافة سريه والخوف من الفضيحة ،والتي قادت الأساقفة لوضع مصالح الكنيسة الكاثوليكية قبل سلامة الأطفال .
    **********
    المعلق : كان التقرير هو الأول من نوعه الذي يربط سلوك الكنائس بالقرار السري للفاتيكان للتعامل مع الكهنة المنجذبين جنسيا للأطفال .
    يقدر المزيد من عدد من قابلهم كولم من الضحايا الآخرين في فيرنز بقدر زيادة فناعتة عن أن القرار استخدم لإسكات ادعاءاتهم بالانتهاك .
    **********
    ( أيدن دويل مع كولم أو جورمان أمام المدرسة )
    أيدن دويل : أنا انظر هنا علي الحجرة التي كنت فيها من أربعين ...تقريبا 41 سنه مضت ،إنهم أربعة عقود ،ومازلت أتذكر ما حصل في الداخل تحت هذا السقف .
    في هدوء وسلام ما بعد ظهيرة يوم سبت في هذه الغرفة ،خلف هذه النافذة ..
    **********
    المعلق : أيدن دويل كان قد تربى في مدرسه كثوليكيه تدار بواسطة كهنة .
    **********
    أيدن دويل : ضربه إرهابية حدثت تقريبا الثالثة وعشر دقائق من بعد الظهر عندما قرر أن يأتي و....
    وكما تظاهر بأنه يساعدني في التدريب علي الموسيقى ،ثم لحظة بعدها وتغير كل شيء .
    لقد سحبت أسفل السرير ،ثم أمرني أن استلقي علي السرير معه .
    في السرير حيث كان علي أن أتلمس منطقته الخاصة ( وهنا تلعثم ولم يستطع الكلام ) .
    ... ثم كنت ... ( وهنا تلعثم وتأثر جدا ) ثم كنت اهرس حقا .كان ذلك ....
    أنت ستصبح صديقا حميما لي ،أنت ستكون مقربا لي ،أنت ستكون الشخص المفضل لي .
    أعتقد أن كل أحلامي وآمالي ذهبت يومئذ ،لقد كان مجرد سوألي حينئذ هو متى وكيف سوف يتوقف ذلك .
    **********
    المعلق : بعد هذا الاعتداء الجنسي جرى إيدن من الحجرة وأبلغ كاهنا آخر بما حدث ، لكن بدلا من الذهاب إلي السلطات أستدعى الكهنة واحدة من أقوى المعتقدات في الإيمان الكاثوليكي لمنع إيدن ومنتهكه من التحدث مطلقا .
    **********
    إيدن : لقد قال لي : أنا سأطبق عهد الاعتراف عليكما ،ولذلك وجب عليكم عدم التحدث عن ذلك مطلقا ، وذلك سيظل سرا .
    وأنا مزلت متذكرا ذلك القول في ذلك المساء ،ولذلك لماذا ينبغي لي أن أبقى صامتا عن شئ لم أكن قد ارتكبته ؟.
    **********
    المعلق : إيدن لم يكن يعرف ذلك ،لكن قسم الصمت كان جزءا من قرار كنسيا سريا يدعى ((جريمة الإغواء )) .
    كتب التوجيه في عام 1962 ،صدر الأمر الاساقفه الكاثوليك علي مستوى العالم ،أن يحافظ عليه مغلقا بعيدا وأمنا في الكنيسة .
    انه يوجههم لكيفية التعامل مع الكهنة الذين يغوون جنسيا من كراسي الاعتراف .
    لكنه يتعاطى أيضا مع أي أفعال ظاهرة الفحش مع الشباب من كلا الجنسين(( انتهاك الأطفال)) .
    لقد كتب أصلا باللاتينية ،ويفرض أقصى درجات الصرامة من قسم السرية علي الطفل الضحية والكاهن الذي يتعامل مع الاتهام وأي شهود .
    خرق هذا القسم يعني الطرد الفوري من الكنسية الكثوليكيه والحرمان الكنسي.
    **********
    إيدن : لقد أخبرت أن ...
    (( ببساطه أخبرك- يتحدث عن الكاهن الذي يطلب منه الكتمان - أن لا تتحدث عن ذلك مرة أخرى أن الأمر انتهى ،وسوف تطبق ذلك ،وسوف يضمحل ذلك بمرور الوقت ،سوف يمضي بعيدا ،ليس لديك شئ للخوف عليه ،أنت تعرف أن كل ذلك من اجل الغفران ،كل ذلك من اجل الغفران لمن أذنب في حقك مثلما المذنب يغفر لي )) .
    هم يحاكمون ويحكمون وكل شئ آخر ،لم يكن لدى فرصه لتلقي تفسيرات أو توضيحات ،لم يكن هنالك فهم مقبول لذلك ،أنا لم أكن اعرف ماذا يعني ذلك أكثر من ذلك ،كان حتما علي أن لا أتكلم عن ذلك مره أخرى .
    **********
    المعلق : لقد كان إيدن مرعوبا جدا لدرجة انه لم يتكلم عن ما حدث لمدة أربعين عاما حتى الآن ،ولم يعاقب منتهكه أبدا .
    لكشف الغطاء عن دلالة (( جريمة الإغواء )) ،ذهب كولم لمقابلة الأب توم دويل، وهو محامي كنسي .
    بمجرد أن وزع المنشور أنتقد معالجة الكنيسة لموضوع انتهاك الأطفال،ومن ثم أنهيت خدمته .
    **********
    (( الأب توم دويل جالس مع كولم أو جورمان ))
    الأب توم دويل : (( جريمة الغواية )) دلاله علي السياسة العالمية لللبرلية المطلقة والتحكم في كل حالات انتهاك الأطفال بواسطة رجال الأكليروس .
    لكن ما لديك حقا هنا هو سياسة صريحة و مكتوبة للتغطية علي حالات الانتهاك الجنسي للأطفال بواسطة رجال الأكليروس ،لمعاقبة هؤلاء الذين يلفتون الأنظار لجرائمهم بواسطة رجال الكنيسة .
    لديك سياسة مكتوبة تقول : (( سيتحكم الفاتيكان في هذه الحالات )) .
    كما أن لديك أيضا ، كما اعتقد دليل واضح ومكتوب عن حقيقة أن كل ما يقلقهم هو الاستمرار والتحكم في المشكلة ،لا يوجد أي مكان في أي من هذه الوثائق ،شئ يتحدث عن مساعدة الضحايا ،الشئ الوحيد الذي يفعله هو الحديث عن أنهم يستطيعون فرض الخوف علي الضحايا ومعاقبة الضحايا ، لمناقشة أو كشف ما الذي حدث لهم .
    **********
    المعلق : قصد من الأجراء حماية سمعة الكهنة ،حتى تحقق في ذلك الكنيسة ،لكن من الناحية العملية فهو يوفر غطاءا للتستر .
    الرجل الموكل له بتنفيذ ذلك لمدة عشرون عاما كان الكاردينال (( جوزيف راتز ينجر )) ،الرجل الذي نصب البابا العام الماضي .
    لقد أصدر ملحق للقرار في عام 2001 ،لقد كان حقا نفس الشئ الشامل السرية مع التهديد بالحرمان الكنسي ،لقد أرسل نسخة لكل أسقف في العالم .
    لكنه أمر الآن بأنه :يجب أن يملك الفاتيكان ما يطلق عليه (( الصلاحية الحصرية )) ،بمعنى آخر :كل الادعاءات بانتهاك الأطفال يجب أن تذهب حصريا إلي روما .
    **********
    الأب توم دويل : كل ذلك يتم السيطرة عليه بواسطة الفاتيكان ،وعلي رأس الفاتيكان يوجد البابا ، ولذلك فأن جوزيف راتز ينجر في قلب كل ذلك ،في اغلب الأعوام التي طبق فيها (( جريمة الإغواء )) أصدر ملاحق له والآن هو البابا .
    كل ذلك يقول أن السياسة والمنهجية لم تتغير .
    **********
    المعلق : فقرار الكاردينال راتز ينجر الجديد كان فرصة ضائعة لتحديث نهج الكنيسة ،حتى عندما كانت الفضيحة الكبرى علي وشك الانفجار في أميركا .
    سافر كولم ألي هناك لاكتشاف ما إذا كانت هذه عبارة عن حالات فرديه أسئ التعامل معها ،أم أنها سياسة الفاتيكان في التستر.
    **********
    كولم في أميركا : في نفس الوقت الذي كانت الفضائح تنفجر في أيرلندا عام 2002 ،فأن مئات الحالات بزغت في الولايات المتحدة .
    التقرير الاميركي يخبرنا أن غالبا 4500 كاهن أمير كي اتهموا بالاغتصاب والانتهاك الجنسي للأطفال .
    **********
    المعلق : مركز الزلزال كان في بوسطن .
    ونفس القصص تكررت مرارا وتكرارا ،نقلت الكنيسة بهدوء الكهنة المتهمين من أبريشية إلي ابر يشيه .
    ادعاءات بمنهجية التستر .
    تعقب كولم بتريك وول الراهب السابق التابع لبنديكت والذي أصبح معتمد من الفاتيكان لتنفيذ (( جريمة الإغواء )) في أسقفية مينيسوتا .
    **********
    الأب بتريك وول مع كولم أو جورمان : كنت جزاء من النظام الذي انتقد بصرامة ،وكان يستخدم بصورة مخادعه ،وكانت حقا ليلة حالكة الظلمة للروح ،كل شئ دربت عليه جيدا لأكثر من عقد من الزمان لكي أفعله ، وجدت أنني لا اعمل من اجل مؤسسه مقدسه ،ولكن من اجل مؤسسه كان جل همها هو أن تحمي نفسها .
    **********
    المعلق : عندما يتهم كاهن بالانتهاك الجنسي ،فأن المنتهك ينسل بعيدا بهدوء .
    وتم نقل الأب باتريك .
    **********
    الأب بتريك وول : بما أن معظم الحالات لم ترى ضوء النهار أبدا ،أذن نحن كنا ناجحون .
    هذا هو التعريف الأساسي للنجاح عند الكنيسة .
    عندما يأتي الأمر لحالة انتهاك جنسي لقاصر ،لا يستطيع شخص ما أن يجد شيئا عنه أبدا،وهذا يؤدي لإغلاق الأمر والمحافظة عل الهدوء ،إذا كان هنالك احتياج للتعويض المادي أو أي نوع من التسويات فلا بأس .
    لقد كنا نمتلك ميزانيه بسبعة مليون دولار في عام 1996 لمثل هذه الحالات ،و...
    لكن الشئ الذي يجب علينا مراعاته هو أمر السرية ،حيث كان متفق عليه بشكل مطلق ،أن كل شئ كان هادئا ، وعليك التعامل مع الضحايا بأحسن ما عندك ،لكن الغرض الأساسي هو المحافظة علي الاستقرار والسلام والهدوء .
    وأعظم شئ تستطيع أن تفعله هو إغلاق الفضيحة تماما .
    **********
    المعلق : مخذولا ، ترك الأب بتريك وول سلك الكهنوت ،والتحق بمحامين يرافعون عن الضحايا .
    واحدة من حالاته الأول كانت ضد المنتهك المتمرد الأب أوليفرأو جريدي ،رسم كاهنا في أيرلندا لكنه عمل في كاليفورنيا .
    **********
    الأب أوليفرأو جريدي : أقسم بالرب القدير- هناك أمرآة تلقنه القسم - ،بأن الشهادة التي سأعطيها بهذا القسم ستكون الحقيقة كل الحقيقة ولا شئ غير الحقيقة ...
    **********
    المعلق : ألقى هذا القسم العام الماضي في دعوى قضائية مدنية ،حيث اتهم بممارسة اللواط مع طفل لأكثر من مائة مره .
    **********
    الأب أوليفرأو جريدي : إذا كان الصبي طويل أو سمين فأن هذا لا يغريني – هنا يبتسم المتهم!!!! - .
    بدلا من ذلك أنا أميل لأخذ الصبيان النحيلين ......
    أنا أميل للانجذاب الأعضاء التناسلية ،وكان هنالك جزء مني يريد ذلك بشدة ،للاستمرار في لمس ذلك أو اكتشافه ورؤية ذلك في هذا الصبي خاصة .
    **********
    المعلق : لقد اعترف علي أكثر من 30 ضحية من الصبيان والبنات وعلي مدى عقدين من الزمن .
    **********
    المحقق : ما هذا ... ماذا عن البنات الصغيرات هل تجدهن مثيرات ؟
    الأب أوليفرأو جريدي : إذا كانت تلبس ملابس قصيرة أو نحو ذلك ربما أفتن وأغوى ،وغالبا ما كان يحدث ذلك ،وربما أرفع ملابسها بطريقة من اللاوعي .
    أو يجب أن أقول بطريقة تجعلها غير مدركة بأنني لا افعل ذلك ،ولكن مع اختبارها في نفس الوقت كما تعلم ،حيث يمكنك أخذ نظره لملابسها الداخلية .
    المحقق : وهل وجدت ذلك مثيرا ؟
    الأب أوليفرأو جريدي : نعم ....
    الأب أوليفرأو جريدي : الرؤية كانت أكثر جاذبية حقا ،وعن اللمس في حالة الفتاة .
    المحقق : ماذا عن كيفية الترحيب بهذه الفتاة الصغيرة التي كنت تهيئها ؟ استخدم الاسم سالي .
    الأب أوليفرأو جريدي : مرحبا سالي ،كيف حالك ؟
    تعالي هنا أريد أن أحظنك أنت حبيبتي ، وأنت تعلمين ذلك ،أنت مميزه بالنسبة لي،أحبك كثيرا .
    ربما قد ترد (( احبك أنا أيضا )) ،وهذا يسمح لي أن أعطيك حضن كبير لك .
    **********
    المعلق : سجن أو جريدي لسبع سنوات ،وقد رحل الآن ويعيش في ايرلندا .
    ضحاياه الآن يصبون اهتمامهم علي أسقفة كاردينال لوس انجلوس ر وجر ماهوني .
    وهو الآن يقف متهما بتحويل أو جريدي من أبريشة لأخرى لتجنب الفضيحة .
    **********
    المحقق : حسننا ، الأسقف كان يعلم انك انتهكت في 76 ، أليس كذلك ؟
    الأب أوليفرأو جريدي : نعم .
    المحقق : وانتهكت قبل ذلك أليس كذلك ؟
    الأب أوليفرأو جريدي : نعم .
    المحقق : إلي هذا الحد وبعد معرفة ذلك ،هل عينت نفسك راعيا للابريشيه ؟
    الأب أوليفرأو جريدي : لا، لم افعل ذلك .
    **********
    المعلق : في عام 2002 استجابت الكنيسة الكاثوليكية الأمريكية لتصاعد الفضيحة بتأسيس هيئة مستقلة تسمى (( مجلس المراجعة الوطني )) ،وظيفته الأولى كانت دراسة حجم المشكلة .
    **********
    القاضية انا بورك: – أظن أنها عضو مجلس المراجعة الوطني حيث انه لم يقدم المعلق عنها شئ والكتابة غير واضحة -: واحدة من الأجزاء المثيرة كانت دراسة وجدت انه لم يكن ذو طبيعة وبائية ،أنها لم تكن أسقفية واحدة التي وجد فيها حالات أكثر من غيرها أنه كان مرضا مستوطننا من المحيط الأطلنطي حتى المحيط الهادي ،كانت نفس نسبة الاعتداء الجنسي الإجرامي ضد قاصرين تحدث في كل أسقفية .
    **********
    المعلق : لكن مجلس المراجعة سرعان ما صطدم بالمشاكل ،مع مقارنة الرئيس بين السرية الكنيسة وسرية المافيا .
    **********

    مقطع لمذيعة من محطة أمريكية تقدم نشرة الأخبار (cbs ) في شهر 6 / 2003 : استقال حاكم اكلاهوما السابق فرانك كيتنج كرئيس لمجلس المراجعة الوطني الذي ينظر في الفضيحة الجنسية للكنيسة الكاثوليكية ،بعد أن خدم لمدة عام واحد فقط في هذه الوظيفة .
    الرحيل المثير للجدل تبع مقابلة كيتنج مع صحيفة لوس انجلوس تايمز،عندما قارن بعض قادة الكنيسة مع لكاسا توسترا .
    في خطاب استقالته قال كيتنج :لمقاومة هيئة المحلفين الرئيسية لطمس أسماء الكهنة المذنبين ،هذا هو النموذج لمنظمة إجرامية وليس لكنيستي )) .
    **********
    المعلق :أستمر مجلس المراجعة ووضع ميثاق حماية الأطفال للكنيسة الكاثوليكية الأمريكية .
    في أنحاء العالم الغربي هنالك ادعاءات مماثلة استدعت نفس ردود الأفعال .
    ففي بريطانيا أطلقت الكنيسة نظام شامل لمبادئ حماية الأطفال ،لكن مثل تلك السياسات الوطنية كانت تدريجية ، والفاتيكان لا يملك ميثاق عالمي لحماية الأطفال متعلق للانتهاكات بواسطة القساوسة .
    في أمريكا وبالرغم من الضغط من اجل الشفافية ،فعندما تحول اهتمام الإعلام بعيدا استمرت الكنيسة في التحقيق في الاتهامات في سرية ومهمشة الضحايا .
    **********
    القاضية انا بورك: نحن لم نرى أدلة كافية لكشف ذلك ،نحن مكتفون بما تم إنجازه ،واعتقد أننا لا نستطيع الوثوق ،وذلك يجعلنا مدعمين دوريا بالحصول علي تميعات الميثاق ،قصور وإخفاق بعض الاسقفيات ،نقل الكهنة عندما توجد اتهامات ،لذلك أنا اعتقد أننا لا نستطيع الوثوق عند هذه النقطة ،لقد كنا نعتقد أن الأربع سنوات الاخيره سوف تعلمنا بما يكفي وستعلم الاساقفه بما يكفي لمعالجة هذا الأمر .
    لكننا نرى كل أسبوع وكل شهر شيئا جديدا يحدث ، والذي يقودك إلي الاعتقاد بأنه ربما هم لم يتعلموا من اخطأ الماضي .
    **********
    المعلق : هناك توتر واضح بين حكم القانون وحكم الكنيسة ،بين حماية الأطفال وأوامر الكاردينال راتزينجر .
    **********
    الأب توم دويل : لاتوجدهناك سياسة لحماية الضحايا ،لا يوجد مطلقا سياسة لمساعدة أولئك الذين يحاولون مساعدة الضحايا .
    وأيضا هناك سياسة غير مكتوبة للكذب بخصوص وجود المشكلة ،ثم بما أن المرتكبون لذلك هم الأساقفة فمتى اكتشفوا ،فأن التجاوب النمطي لا يكون للتحقيق أوالمحاكمة ولكن لنقلهم ،لنقلهم من مكان إلي آخر بطريقة سرية وعدم الكشف عن لماذا هم نقلوا .
    ولذلك هناك استخفاف تام بالضحايا ،استخفاف تام بحقيقة أن ..أنك ستحصل علي مجموعة جديدة بالكامل من الضحايا في المكان التالي .
    الآن هذا مجرد ...هذا ليس في الولايات المتحدة حيث يحدث ذلك ،انه علي مستوى العالم كله،أنت ترى نفس النموذج ونفس الممارسة ،ليس مهما ما هي البلد التي تذهب إليها .
    **********
    المعلق : في بعض البلدان تكون الكنيسة الكاثوليكية صغيرة أو لا يوجد إجراءات حماية للأطفال.
    وكما اكتشف كولم ،فان قرار الجرائم الجنسية للفاتيكان هو كل ما هنالك ،ولكن لسد الفراغ لبعض تابيعيها الشد يدي الوثوق بها .
    **********
    كولم : انا في البرازيل،وهي اكبر دولة كاثوليكية علي هذا الكوكب،موطن 125 مليون مؤمن .
    إنها تبدو كجنة ،ولكن بالخدش تحت السطح وستجد فقر مدقع والأمية والسياحة الجنسية وقلق هائل فيما يتعلق بحماية الأطفال .
    ربما قد أجبرت الكنيسة الكاثوليكية علي تعلم دروس قاسية في العالم الغربي ،لكن هل طبقت هذه الدروس هنا ؟.
    **********
    المعلق : قبل ست سنوات وصل كاهن جديد في المجتمع الريفي الصغير لأنابوليس في وسط البرازيل .
    رعايا كنيسته الجديدة لم يكونوا يعلموا ذلك .
    لكن الأب تارميسيو تاديو سبريسيجوا كان قد اتهم بانتهاك الأطفال بواسطة شرطة ساو باولو.
    **********
    كولم : اتهم الكاهن أولا بالانتهاك الجنسي في عام 1991 ، لقد نقل أربع مرات بصفة هذا الاتهام الأول ،واستمر في الانتهاكات في كل ابريشية من التي عين فيها .
    وانتهى به المطاف هنا في هذا المكان الصغير في هذا المجتمع شديد الفقر إلي حد بعيد .
    الأسقف الذي عينه في هذ الابريشية كان يعرف انه يواجه تهم بالانتهاك الجنسي في ساو باولو ،لقد برر في ذلك الحين أنه يشعر أو يعتقد أن الكاهن قد عولج ،لكن شئ من ذلك لم يحدث ،واستمرت الانتهاكات .
    **********
    المعلق : تحرك الكاهن مسافة ثلاثة أبواب بعيدا عن دونا ايلزا وحفيدها ذو الخمس سنوات ويرلي.
    لقد عرض إعطاء ويرلي دروسا في الجيتار .
    **********
    دونا ايلزا حفيدة الطفل : لقد استيقظ مبكرا في صباح يوم احد ثم قال : (( جدتي أنا اعرف كيف أمارس الحب )) .
    فسألته : ماذا تعني ؟ أنت مازلت صغيرا جدا ، أنت مازلت في الخامسة من عمرك عن أي شئ تتحدث ؟.
    ثم قال : (( إذا حاولتي أن تبلغي أمي أو أبي سيضربونني ،وأنا خائف )) .
    لن يضربوك ولكن اخبرني ماذا حدث ؟.
    وكان هذا ما أعلمني أنه الأب تارسيسيو .
    لقد تركنا الصبي يأخذ دروس الجيتار معه ،لأننا كنا نعتقد أنه في أيد أمينة ومع شخص جيد ،مع الشخص الذي يتحدث بكلمة الرب كل يوم في الكنيسة ،لقد وثقت في الأب لأنني كاثوليكية طوال حياتي ،ولم أكن أتوقع مطلقا أن هذا يمكن أن يحدث .
    عندما يبادره الأطفال في الشارع ينادونه (( زوجة الكهنة الصغيرة )) ، ويشعر حينئذ بمنتهى الغضب ،بمنتهى الغضب لدرجة انه يبكي ويبكي .
    في اغلب الأحيان يخبرني انه لا يريد إلا أن يموت .
    **********
    المعلق : كان ذلك خلال الفترة التي كان فيها الكاردينال راتز ينجر يأمر بإرسال كل الاتهامات المتعلقة بانتهاكات الأطفال ألي الفاتيكان .
    لذلك فأنه إذا كان يعلم عن التهم الجنائية ضد الأب تارسيسيو،لماذا سمح له بالاستمرار في العمل ككاهن،وعلي احتكاك وثيق بأطفال صغيرين ؟ .
    **********
    كولم – وعليه علامات الحزن- : ربما نكون علي بعد آلاف الأميال عن روما ،لكن هذا المكان مرتبط بالفاتيكان بشكل مباشر .
    ما لفت انتباهي هو أنها نفس القصة في كل مرة وكل مكان .
    أساقفة يعينون كهنة ،والذين يعلمون أنهم كانوا ينتهكون الأطفال في الماضي ،في أبرشيات جديدة ومجتمعات جديدة وتقع المزيد من الانتهاكات .
    انتهك هذا الصبي في عام 2002 ،تدبر في ذلك ، عام 2002 ،انه تماما نفس الوقت الذي بدأت فيه الفضائح في بوسطن وفي الولايات المتحدة وفي ايرلندا ،انه تماما نفس الوقت الذي كان فيه الأساقفة والفاتيكان يعطوننا التبريرات بخصوص لماذا حدث هذا وعن ماذا سيفعلون لتصحيح ذلك .
    انه تماما نفس الوقت الذي كان يغتصب فيه ذلك الصبي هنا في البرازيل .
    ولذلك فالآن يتحدث هذا الصبي عن رغبته في الموت ،انه لا يريد البقاء حيا بعد الآن ،انه لا يستطيع التعامل مع ذلك ،إنهم يتطاولون عليه في المدرسة ،انهم يقولون له انه (( فتاة الكهنة الصغيرة )) ،ولم تفعل الكنيسة شيئا ،لا علاج ، لا دعم ، لا اتصال ،لا تواصل لا شئ .
    لقد سئمت من القول أن هذا ليس مقبولا،- يرددها وهو يبكي - هذا ليس مقبولا .
    **********
    المعلق : بالرغم من الادله علي أن الكاهن انتهك فعلا صبيا في الثالثة عشر من عمره في ساو باولو ،تدعي دونا ايلزا أن ضغوطا مرست عليها بواسطة كلا من الكنيسة والمجتمع لإسقاط التهم الخاصة بحفيدها البالغ خمس سنوات .
    **********
    دونا ايلزا مع كولم: كانت الكنيسة غاضبة علي وكان الناس في الكنيسة والناس في الشارع يهربون ،كانوا يهربون مني .
    كان ذلك يشعرني بأنني محرومة كنسيا من مجتمعي ،لكني أردتهم أن يصدقوا كما أنا اصدق بما حدث لحفيدي .
    **********

    كولم يتمشى مع دونا ايلزا
    كولم للكمرة : هذا هو الشئ الذي لم يفهمه الناس ،لم تملك هذه الأسرة الكثير لكنهم كانوا يملكون إيمانهم ،الآن هم لا يملكون ذلك .
    دونا ايلزا- وهي تبكي - : هنالك مثل هذا الحزن العميق والعظيم بداخلنا ،اخف أن يكبر ولدي وهذا الحزن في ذهنه ،أن يكبر وهنالك مشاكل داخله .
    **********
    كولم : ويبدو أن الكاهن قد افلت من العقاب مرة أخرى ،ثم وجد هذا – في يده أوراق يشير بها ألي الكمرة ثم بدأ يقرؤها – إنها مذكراته اليومية – يقصد الكاهن- فيها يفصل نوع الأطفال الذين يستهدفهم ،وكيف ينتهكهم بدون أن يكتشف ، سأقرأ لكم مقطع .
    ويقرأ من المذكرة (( الأعمار :7،8،9،10 . الجنس : ذكور .- الكمرة تعرض المذكرة - .الوضع الاجتماعي :فقراء . الوضع العائلي : يفضل ابن بلا أب ،فقط لام وحيدة أو أخت .
    أين تبحث : في الشوارع والمدارس والعائلات .وكيف تجذبهم :دروس الجيتار أو الإنشاد أو صبي مذبح .
    مهم جدا : قرب نفسك من الأسرة .
    الاحتمالات : صبي يكون رقيق وهادئ ومن النوع الذي يعترف بالجميل ،وفي احتياج لأب وليس له تردد جنسي .
    مواقفي :النظر في ما يريده الصبي ،ثم الطلب من الصبي أن يعطيني نفسه كثمن لتلقيه هدية .
    **********
    المعلق : عقود الانتهاك للأب تارسيسيو وصلت أخيرا إلي نهايتها ،ليس بواسطة أي فعل لمكتب الكاردينال رتزينجر في الفاتيكان ،ولكن بواسطة الشرطة .
    سجن الأب تارسيسيو في العام الماضي لمدة 15 عاما .
    للكنيسة الكاثوليكية 50 مليون طفل ضمن رعاياها علي مستوى العالم .
    **********
    الأب توم دويل : لكن الفاتيكان ليس له سياسة حماية الأطفال ،السياسة الوحيدة التي يمتلكها هي لحماية مرتكبي الجرائم .
    حماية ال...لحماية الفاتيكان وللتستر،وللإبقاء علي ذلك مدفونا عميقا في السرية بقدر الامكان ،ولمنع اكبر قدر من الضرر للمؤسسة بقدر الامكان ،لذلك فهي التحكم في الضرر .
    **********
    المعلق : تعليمات الكاردينال راتزيجر بإرسال كل الادعاءات بانتهاكات الأطفال للفاتيكان يبرهن علي الإحباط للشرطة ،ويحاول العاملين في الحقل الاجتماعي اصطياد الكهنة المشتبه في ارتكابهم انتهاكات .
    هذا هو الأب جوزيف هين قائد فرقة الإنشاد ،أخذت الصورة أثناء مهمته الأولى ككاهن شاب في ولاية فونيكس بولاية أريزونا ،كان ذلك قريبا من الوقت الذي قابل فيه صبي المذبح ذو الأربعة عشر عاما ريك ريفيزو.
    **********
    الشاب ريك ريفيزو- الضحية - : كان والداي يعلمون أنني اقضي الوقت معه ،وكنا نذهب ...وكان يأتي لمنزلنا كثيرا ،اخبرني أبي أن له سياسة الباب المفتوح مع جو ،وهو يستطيع أن يأتي في أي وقت يريده .انه جزء من العائلة .
    **********
    المعلق : بمجرد أن كانت العلاقة مع عائلة ريك أمنة بدأت انتهاكات الأب هين .
    **********
    الشاب ريك ريفيزو- الضحية -: ماذا سيفعل ؟ معنا هو سيأخذنا خارجا وسنذهب ألي هذه الأشياء المختلفة ،إذا ما كانت جنازة أو زفاف ،أو هذا النوع من الأشياء .
    وكان هنالك بعض الأوقات التي كان يأخذنا فيها لنسبح ،ثم بعد السباحة نذهب ألي مكان أقامته ،ثم يطلب مني أن ....- يتلعثم ولا يستطيع الكلام - .
    - الشاب بتأثر شديد -: يطلب مني أن اخلع سروالي لكي يضعهم في المجفف ،ثم يأخذ سرواله ويضعهم في المجفف ،ثم يعطيني منشفة لي وكذلك له ،ثم يقول لي أن استلقي علي السرير .
    يجلس هو الآن فوقي مواجها لي وأنا اتجه لأعلى ويدلكني في صدري ،وعندما يتجه لأسفل يكون عندها يلاطفني ،ثم يعود مره أخرى ألي الأعلى والأسفل ،وقد كرر ذلك مرات و مرات عديدة .
    لم أكن ارغب في النظر إليه ،لم أكن أريد أن أراه ، لم أكن أريد أن أرى أي شئ أسفل ماعدته .
    لم أكن أريد أن اشعر بأي شئ مما يفعله ،ولذلك كان تركيزي ثابتا وعيوني مغلقة ،وكنت اجعل يداي للخارج لأني كنت اعرف أن رجلاه هناك ولم أكن أريد أن المسها .
    وفقط أدرت رأسي وأغلقت عيناي ووضعت نفسي في مكان آخر وانتظرته أن ينتهي .
    **********
    المعلق : الرجل الذي تعامل مع حالته كان ريك روملي المدعي العام الرئيسي في فونيكس .
    قبل تقاعده هذا العام أدان 8 كهنة من المنجذبين جنسيا للأطفال في اسقفيتة ،وبصورة فريدة أنتزع اعتراف مكتوب من الأسقف المحلي ،يعترف فيه انه أخفى عن عمد الانتهاكات الجنسية للأطفال عن الشرطة .
    **********
    ريك روملي المدعي العام الرئيسي في فونيكس مع كولم .

    ريك روملي المدعي العام الرئيسي في فونيكس : سأخبرك أن السرية وال....
    أنا اعني العقبات التي رأيتها أثناء التحقيق ،لم تكن متوازية مع كامل حياتي الوظيفية كمدعي عام هنا في فونيكس ارزونا .
    انه بالغ الصعوبة الحصول علي أي معلومات من الكنيسة علي الإطلاق ،في الحقيقة كنا نعلم عن اجتماعات محددة معقدة وأبدا لم تصدر مطلقا وثائق عنها لكي أستطيع ،كما تعلم ،أن اظهر أن هذا الاجتماع قد عقد .
    **********
    المعلق : الخط الرسمي للفاتيكان أن هذه مدونة جرائم جنسية ،وهي للاستخدام الداخلي البحت وليس المقصود منها إعاقة التحقيقات المدنية .
    **********
    ريك روملي المدعي العام الرئيسي في فونيكس : كما تعلم ، عندما بدأنا ننظر في ذلك كان مثيرا حقا ،صدفنا قانون الكنيسة الذي من المفترض أن يكون سجلا سريا ،حيث تقدم هذا النوع من المواد ولا يعطى للسلطات المدنية مهما كانت الظروف .
    كان لدينا معلومات أن هناك تعليمات من نيوتسيو الذي هو بمرتبة السفير ،بتحويل كل ذلك ،كما تعرف ، النوع الإجرامي من المعلومات إليه ،لأنه طبقا القانون لا نستطيع استدعاء هذه المواد قضائيا لأنه يملك الحماية كسفير من الفاتيكان .
    اعتقد أن هذه حقا هي القصة كما هي ،هل هذه هي الكنيسة ....
    فشل الكنيسة في الاعتراف بمثل هذه المشكلة الخطيرة ،ولكن الأكثر من ذلك ،أنها غير متوترة ،أن هذا ...لقد كان هذا أسلوب معوق صريح ،لعدم السماح للسلطات المدنية لمحاولة وقف الانتهاك في إطار الكنيسة .
    اعني انه حاربونا في كل خطوة علي الطريق .
    **********
    المعلق : كانت أقسى معركة تشمل الأب هين وكاهنين آخرين الذين فروا إلي الخارج هربا من المحققين الأمريكيين .
    **********
    ريك روملي المدعي العام الرئيسي في فونيكس : كنت اعلم أن هؤلاء الكهنة يقسمون علي الطاعة لروما للفاتيكان .
    ولذلك قررت أن اكتب لروما واسألهم ، ألان وجهت الاتهامات الرسمية لتعلمهم إتباع اومرها والرجوع وتسليم أنفسهم لكي يتمكن النظام القضائي من اخذ القضية كما نريد نحن .
    وعلي أن أخبركم أنني كنت مندهشا جدا ، لقد كتبت للكاردينال سودانو ،الذي هو كاتب الدولة، ولقد سألته أساسا أن كان يستطيع أن يأمر هؤلاء الكهنة بالعودة ،وكل ما فعلوه أساسا هو إرجاع الخطاب ،وقالوا هم اعدوا هذه المادة لان المرسل رفض قبول التوافق .
    إنهم حتى لم يفتحوه ،إنهم حتى لم يعترفوا أو يعطوني أي نوع من الاستجابة ،إنهم رفضوا قبوله مباشرة .
    من المفترض أنها كنيسة ذات سلطة معنوية لعمل ما هو صواب ،لكن ذلك فشل بشكل بائس ،كما تعلم ،في واحدة من الأشياء الأساسية وهو إيقاف انتهاك الأطفال ،ولقد كانوا يملكون هنا فرصة حقيقية لتقديم ...،اعني لتقديم رسالة قوية ألي العالم تقول :(( كل شخص عرضة للمحاسبة ،إن حماية أطفالنا مهمة )) . وهم حتى لم يفتحوا الظرف .
    **********
    المعلق : الأب هين ، الكاهن الذي كان يتنزه في حمام السباحة مع ريك رفيزو انتهى به المطاف للانتهاك مطلوبا الآن في 13 تهمة تحرش صدرت عن هيئة المحلفين الكبرى في الولايات المتحدة ،ولكنه لم يعد هناك انه هنا في روما في حماية الفاتيكان ،ويقاتل من اجل عدم تسليمه من قبل المركز الرئيسي لمعتقده الذي يأمر (( المخلصين من الخطيئة )) .
    لم يجبره الفاتيكان علي العودة إلي أمريكا لمواجهة التهم .
    **********
    كولم في الفاتيكان
    كولم : الشئ البالغ الغرابة في هذه القصة هي أن الأب هين ليس الوحيد .
    نشرت حديثا صحيفة أمريكية سلسلة من التحقيقات تسمى (( الكهنة الهاربون )) واكتشفت أن هناك أكثر من 7 كهنة أمريكيون من المتهمين بانتهاكات جنسية ضد الأطفال يعيشون بدعم الكنيسة هنا في وحول الفاتيكان .
    **********
    المعلق : الفاتيكان وهو البوصلة الأخلاقية للكنيسة الكاثوليكية ،ربما سوف يمتلك أدلة لكهنة آخرين ينتهكون الأطفال من كل مكان حول العالم .
    ولكن بدلا من التعاون والشفافية ،سيشعر الكثير أن توجيهات الكنيسة ستخلق المعوقات وممارسة التستر .
    يوجد رجل واحد يملك القوة علي تغيير ذلك .
    **********
    الأب توم دويل : انه الكاردينال راتزينجر الذي هو الآن البابا ،يستطيع إذا أن يقف ويقول :
    (( يوجد هنا سياسة في كل أنحاء الكنيسة مكشوفة تماما للسلطات المدنية ،للعزل المطلق وصرف لأي رجل دين مدان ،انفتاح تام وشفافية ،انفتاح تام لكل الأوضاع المالية ،وقف كل الحواجز أمام الإجراءات الشرعية ،التعاون التام مع السلطات المدنية في أي مكان )) هو يستطيع فعل ذلك .
    **********
    المعلق : اخفق الفاتيكان في التجاوب مع الطلبات المتكررة للقاء بخصوص القضايا التي عرضت في هذا الفلم .
    الأب جوزيف هين خسر معركته ضد الترحيل إلي الولايات المتحدة ،لقد كان منذ هرب إلي المركز الرئيسي (( للمخلصين من الخطايا )) في روما هو تحت الإقامة المنزلية الجبرية ،ويعتقد انه مختفيا في مكان ما في ايطاليا .هناك مذكرة دولية باعتقاله .
    قضى الكاهن الكاثوليكي السابق أوليفرأوجريدي سبع سنوات في سجن أمريكي بسبب الانتهاك الجنسي للأطفال .
    علي الرغم من أن الأطباء النفسيين الأمريكيين يصنفوه كمنتهك من سلسلة الذين يحتاجون متابعة مدى الحياة .
    لقد غادر إلي موطنه ايرلندا في عام 2001 .
    ولأنه أذنب في أمريكا لم يظهر أوجريدي علي سجل المذنبين جنسيا الايرلندي ،ولا توجد أي قيود على وصوله للأطفال .
    **********
    المحقق و أواجريدي .
    المحقق ل أواجريدي : ولذلك فأن الانتهاك والتحرش كانت غالبا هواية متفرغ لها أثناء كامل حياتك الكهنوتية ؟!.
    الأب أواجريدي : أنا سأقول انه كان جزء مهم في أوائل حياتي الكهنوتية .
    المحقق : للضحايا الذين تحرشت بهم ما هي كما تعتقد نسبة الصبيان ؟ وماذا عن الفتيات ؟.
    الأب أواجريدي : اعتقد أني أستطيع القول :ثلاثة أرباع صبيان وربع فتيات .
    المحقق : ماذا حدث لك أيضا من تبعات الانتهاكات ؟.
    الأب أواجريدي : فعليا لم يحدث، شئ استمرت الحياة .
    **********************************************************
    انتهى بتوفيق الله وقوته تفريغ هذا الفلم الوثائقي بقلم الفقير إلي عفو ربه المنتصر الأثري .
    وسبحانك اللهم لا اله إلا أنت استغفرك وأتوب إليك ،وصلى الله وسلم علي نبيه محمد وعلي اله وصحبه أجمعين ،وعلي جميع أنبيائه والمرسلين . والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .[/SIZE][/SIZE]
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    يمكنك تغير التوقيع الإفتراضي من لوحة التحكم

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المشاركات
    4,508
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    31-05-2016
    على الساعة
    01:33 AM

    افتراضي

    جزاك الله خيرا اخينا على هذا الموضوع
    لا يتم الرد على الرسائل الخاصة المرسلة على هذا الحساب.

    أسئلكم الدعاء وأرجو ان يسامحني الجميع
    وجزاكم الله خيرا


(( تفريغ لفيلم وثائقي عن الجرائم الا أخلاقية للكهنة وتستر الفاتيكان والبابا عنها))

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. فلم وثائقي عن فضائح الفاتيكان وقساوسته Sex crimes and the Vatican
    بواسطة المهتدي بالله في المنتدى قسم التسجيلات
    مشاركات: 18
    آخر مشاركة: 24-04-2012, 03:15 PM
  2. أنت تسأل والبابا شنوده يجيب لماذا أخفى المسيح الوهيته؟؟
    بواسطة Ahmed_Negm في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 15-03-2008, 11:02 PM
  3. للكهنة فقط ..
    بواسطة صقر قريش في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 11-04-2007, 08:03 PM
  4. حمل فيلم "الجرائم الجنسية و الفاتيكان" مترجم بالعربية
    بواسطة نور الدين زنكى في المنتدى من ثمارهم تعرفونهم
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 01-03-2007, 03:02 AM
  5. مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 05-10-2006, 03:00 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

(( تفريغ لفيلم وثائقي عن الجرائم الا أخلاقية للكهنة وتستر الفاتيكان والبابا عنها))

(( تفريغ لفيلم وثائقي عن الجرائم الا أخلاقية للكهنة وتستر الفاتيكان والبابا عنها))