كلمة حق في صالح الكتاب المقدس

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

كلمة حق في صالح الكتاب المقدس

صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 1 2 3 الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 20 من 24

الموضوع: كلمة حق في صالح الكتاب المقدس

  1. #11
    الصورة الرمزية السيف البتار
    السيف البتار غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المشاركات
    14,148
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    14-12-2017
    على الساعة
    11:22 PM

    افتراضي

    إنجيل يوحنا



    النسبة الشائعة عند الكنيسة أن هذا الإنجيل من تأليف يوحنا بن زبدي الصياد تلميذ المسيح عليه السلام ، وليس ثمة دليل تستند إليه الكنيسة في هذه النسبة سوى أن مؤلف الكتاب ادعى أنه يوحنا الحواري الذي يحبه المسيح ، وهو ما دفع الكنيسة إلى غض الطرف عن مخالفته لغيره من الأناجيل، ولا سيما تصريحه بألوهية المسيح عليه السلام . والطابع الفلسفي الذي امتاز به الكتاب يجعله أبعد ما يكون عن كتابة الصياد يوحنا الحواري، الذي كان بعيدا عن الفلسفة كل البعد، وهذا ما دفع بعض الباحثين إلى القول : " إن كافة إنجيل يوحنا تصنيف طالب من طلبة مدرسة الإسكندرية " وهي المدرسة التي فاحت منها روح الفلسفة آنذاك .


    ومن المناسب هنا أن نذكر تعريف دائرة المعارف البريطانية بإنجيل يوحنا - وهي الدائرة التي اشترك في تأليفها خمسمائة عالم من علماء النصارى - حيث جاء فيها :

    " أما إنجيل يوحنا فإنه لا مرية ولا شك كتاب مزور، أراد صاحبه مضادة اثنين من الحواريين وهما القديسان "يوحنا ومتى" وقد ادعى هذا الكاتب المزوّر في متن الكتاب أنه الحواري الذي يحبه المسيح فأخذت الكنيسة هذه الجملة على علاتها وجزمت بأن الكاتب هو يوحنا الحواري، ووضعت اسمه على الكتاب نصاً، مع أن صاحبه غير يوحنا يقيناً ولا يخرج هذا الكتاب عن كونه مثل بعض كتب التوراة التي لا رابطة بينها وبين من نسبت إليه ، وإنا لنرأف ونشفق على الذين يبذلون منتهى جهدهم ليربطوا ولو بأوهى رابطة ذلك الرجل الفلسفي الذي ألف هذا الكتاب في الجيل الثاني بالحواري يوحنا الصياد الجليل ، فإن أعمالهم تضيع عليهم سدى لخبطهم على غير هدى "


    وهذا ما قرره أيضا مؤلفو دائرة المعارف الفرنسية ( لاروس القرن العشرين ) فقد قالوا أنه : " ينسب ليوحنا هذا الإنجيل وأربعة أسفار أخرى من العهد الجديد ، ولكن البحوث الحديثة في مسائل الإيمان لا تسلم بصحة هذه النسبة " .


    والمتمعن في ذلك النقد اللاذع من هذا الكم الهائل من الباحثين يجد أنه ليس بوسع الكنيسة الإصرار بعد ذلك على نسبة هذا الإنجيل ليوحنا بن زبدي الحواري ، ما لم تقدم تفسيرا منطقيا لأمرين أساسيين :

    الأول : التباين الشديد بين لغة الكتاب الفلسفية وبين ثقافة وفكر يوحنا الحواري التي تعتبر أبعد ما يكون عن ثقافة الفلاسفة ، ذلك أن لغة الكتاب تمثل خلفية الكاتب ومستواه الثقافي والعلمي ، فلو قدَّرنا أن رجلا نسب كتاب جدل ما، مكتوب على طريقة المتكلمين لعمر بن الخطاب رضي الله عنه لنادى عليه من بأقطارها بالجهل وعدم المعرفة .


    الثاني : غياب الإسناد فضلا عن افتقاد التواتر في نسبة هذا الكتاب إلى يوحنا الحواري ، وإنَّ المرء ليأخذه العجب من كتاب هذا حاله كيف يكون مرجعا دينيا تؤخذ أحكامه وأقواله، مسلمة على أنها أحكام الله وأقواله .


    ولا يخفى علينا أن يوحنا هو الذي نسب الكلمة للمسيح ، علماً بأن النسخة اليونانية لا تذكر ذلك بل مذكور أن المسيح هو السبب وليس الكلمة

    وبهذا وضح للجميع أنه بعد أن رفع الله عيسى عليه السلام بقي عدد من أتباعه على الحق مدّة يسيرة مطارَدين من قبل اليهود، واستمر الحال على هذا قرابةَ نصف قرن، ثم في النصف الثاني من ذلك القرن الأول بدأ عهد كتابة الأناجيل المبتدَعة المحرَّفة التي هي اجتهادات لم تُسْمع من عيسى عليه السلام مشافهةً، وبعضُها من دسّ اليهود، واستمرّ الأمر على هذا مدّة تزيد على ثلاثة قرون تأثرت فيها النصرانيةُ بالفلسفات والآراء والطقوس الوثنية، إضافةً إلى التحريف، والفرقة، والاختلاف العقدي والمذهبي، وفُقد في هذه الفترة النصّ الصحيح للإنجيل، وكثرت الأناجيل إلى حدّ لا يمكن الاهتداء إلى نصّ الإنجيل الثابت.
    إن كان سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ليس رسول الله لمدة 23 عاماً .. فلماذا لم يعاقبه معبود الكنيسة ؟
    .
    والنَّبيُّ (الكاذب) والكاهنُ وكُلُّ مَنْ يقولُ: هذا وَحيُ الرّبِّ، أُعاقِبُهُ هوَ وأهلُ بَيتِهِ *
    وأُلْحِقُ بِكُم عارًا أبديُا وخزْيًا دائِمًا لن يُنْسى
    (ارميا 23:-40-34)
    وأيُّ نبيٍّ تكلَّمَ باَسْمي كلامًا زائدًا لم آمُرْهُ بهِ، أو تكلَّمَ باَسْمِ آلهةٍ أُخرى، فجزاؤُهُ القَتْلُ(تث 18:20)
    .
    .
    الموسوعة المسيحية العربية *** من كتب هذه الأسفار *** موسوعة رد الشبهات ***

  2. #12
    الصورة الرمزية السيف البتار
    السيف البتار غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المشاركات
    14,148
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    14-12-2017
    على الساعة
    11:22 PM

    افتراضي مشاركة: كلمة حق في صالح الكتاب المقدس

    إقرار المواقع المسيحية بالتلاعب في محتوى الكتاب المقدس

    أسفار غير قانونية بالعهد القديم:

    نقدم هنا ملخصاً لكل سفر من هذه الأسفار غير القانونية:

    أسدراس ـ عزرا ـ الأول:

    ـ نحو 150 ق.م. ـ يحكي عن رجوع اليهود إلى فلسطين بعد السبي البابلي? ويستمد الكاتب معلوماته من سفري الاخبار وعزرا ونحميا مع إضافة بعض الأساطير. أهم ما به قصة الحراس الثلاثة الذين كانوا يتجادلون عن أقوى ما في العالم? فقال أحدهم الخمر وآخر الملك وثالث المرأة والحق ووضعوا هذه الاجابات الثلاث تحت وسادة الملك? فلما وجدها دعاهم ليدافعوا عن وجهات نظرهم? ووصل الجميع إلى أن الحق هو الأقوى. ولما كان زربابل هو صاحب الاجابة الصائبة? فقد منحه الملك تصريحاً بإعادة بناء الهيكل في أورشليم? كمكافأة له.



    أسدراس ـ عزرا ـ الثاني:

    ـ نحو 100 ق.م. ـ وهو كتاب رؤى يحوي سبع رؤى. وقد تضايق مارتن لوثر من لخبطة هذه الرؤى حتى قال إنها يجب أن تُلقى في البحر!



    سفر طوبيا:

    ـ في مطلع القرن الثاني ق.م. ـ - رواية قصيرة? فريسية في نبرتها? تركز على الشريعة والاطعمة الطاهرة والغسلات الطقسية والاحسان والصوم والصلاة. وتقول إن العطاء والاحسان يكفران عن الخطية.



    سفر يهوديت:

    ـ نحو منتصف القرن الثاني ق.م. ـ قصة فريسية خيالية بطلتها أرملة يهودية جميلة أسمها يهوديت. عندما حوصرت مدينتها? أخذت خادمتها ومعها طعام يهودي طاهر? وذهبت إلى خيمة القائد المهاجم? فراعه جمالها وأعطاها مكاناً في خيمته. وعندما سكر قطعت رأسه بسيفه? وغادرت المعسكر مع خادمتها ومعها الرأس في سلة? فعلقوه على سور مدينة قريبة? وهكذا انهزم الجيش الاشوري الذي أعوزته القيادة.



    إضافات سفر أستير:

    ـ نحو 100 ق.م. ـ أستير هو السفر الوحيد الذي لم يرد فيه أسم الله. ويقول إن أستير ومردخاي صاما? لكنه لم يذكر أنهما صليا. ولتعويض هذا النقص زيدت صلاة طويلة نسبت إلى الاثنين? كما زيدت رسالتان منسوبتان للملك.



    حكمة سليمان:

    ـ نحو 40 م ـ كُتب ليحفظ اليهود من الوقوع في الشك والمادية والوثنية. وهو يتحدث عن الحكمة باعتبارها شخصاً ـ كما في سفر الأمثال ـ . وفي السفر أفكار كثيرة نبيلة.




    حكمة ابن سيراخ:

    ـ نحو 180 ق.م. ـ يبلغ مرتبة عالية من الحكمة الدينية? شبيه بعض الشيء بسفر الامثال? ويحوي نصائح عملية? فيقول مثلاً عن الخطاب الذي يُلقَى بعد العشاء: تحدث باختصار? فإن ما قل دل. تصرف كإنسان يعرف أكثر مما يقول ويقول: استعد فيما ستقوله? فيصغي إليك الناس . وقد اقتبس جون وسلي كثيراً من هذا السفر? كما أنه يستعمل كثيراً في الدوائر الأنجليكانية.



    سفر باروخ:

    ـ نحو سنة 100 م ـ يقدمون السفر على أن كاتبه باروخ كاتب النبي إرميا عام 582 ق.م.? ولكنه يحاول - على الأرجح - تفسير خراب أورشليم الذي جرى عام 70 م? وهو يحض اليهود على عدم الثورة وعلى الخضوع للإمبراطور. ولكن رغم هذه الوصية قام باركوخبا بثورته على الحكم الروماني عام 132 - 135 م. ويحوي الإصحاح السادس من السفر ما يسمى رسالة من إرميا يحذر فيها بقوة من الوثنية? ولعله خطاب موجّه إلى يهود الإسكندرية.



    إضافات على دانيال

    يحوي سفر دانيال الذي نعرفه 12 إصحاحاً? ولكن إصحاحاً جديداً أُضيف إليه في القرن الأول قبل الميلاد يحوي قصة سوسنة الزوجة الجميلة لأحد قادة اليهود في بابل? حيث يجتمع في بيتها شيوخ اليهود وقضاتهم. وقد وقع في حبها إثنان من أولئك القادة وحاولا الإيقاع بها? وعندما صرخت ادّعى الرجلان أنهما وجداها في أحضان شاب? فجاءوا بها للمحاكمة. ولما كان شاهدان قد اتفقا ضدها فقد حُكم عليها بالموت. ولكن شاباً أسمه دانيال قاطع المحاكمة وناقش الشاهدين? سائلاً كلاً منهما على حدة: تحت أية شجرة من الحديقة وجدا سوسنة مع الشاب? فاختلفت إجابتهما? وهكذا نجت سوسنة!


    بيل والتنين:

    قصة أُضيفت في القرن الأول قبل الميلاد أيضاً? وعُرفت بالأصحاح الرابع عشر من دانيال? لتظهر غباوة العبادة الوثنية? وتحتوي على قصتين:

    في القصة الأولى: سأل الملك كورش دانيال لماذا لا يعبد بيل مع أنه يأكل يومياً كباشاً كثيرة وزيتاً ودقيقاً? ونثر دانيال رماداً في الهيكل في المساء? وفي الصباح أخذ الملك دانيال ليرى كيف أكل بيل كل ما قدموه له? ولكن دانيال أشار للملك إلى آثار خطوات الكهنة وعائلاتهم الذين جاءوا ليلاً وأكلوا الطعام. فذبح الملك الكهنة وهدم الهيكل.

    أما قصة التنين فهي قصة أسطورية. ويمكن أن نقول أنها وقصة سوسنة وطوبيا ويهوديت قصص يهودية خيالية? ذات قيمة دينية قليلة أو بلا قيمة بالمرة.



    نشيد الفتية الثلاثة المقدسين:

    يجيء بعد دانيال 3: 23 في الترجمة السبعينية والفولجاتا? وهو يقتبس من مزمور 148? وتكرر 32 مرة العبارة: سبحوه وعظموا أسمه للأبد



    صلاة منسى

    كتب في عهد المكابيين ـ القرن الثاني ق.م. ـ على رغم أنها صلاة الملك الشرير منسى ملك يهوذا. ولعلها كتبت تأسيساً على القول: وصلاته والاستجابة له... ها هي مكتوبة في أخبار الرائين ـ 2 أخبار أيام 33: 19 ـ وقد كتب أحد الكتبة هذه الصلاة.



    المكابيين الأول

    ـ في القرن الأول ق.م. ـ لعله أكثر أسفار الأبوكريفا قيمة? لأنه يصف مآثر الاخوة المكابيين الثلاثة: يوداس ويوناثان وسمعان. ويعتبر هذا السفر مع كتابات يوسيفوس أهم مصادر تاريخ هذه الفترة المملوءة بالأحداث من التاريخ اليهودي.



    المكابيين الثاني

    ليس مكملاً للمكابيين الأول بل موازٍ له? يروي إنتصارات يوداس المكابي? وبه أساطير أكثر مما في المكابيين الأول.



    فمن المسؤال عن هذا التهريج ؟
    من الذي تلاعب بمحتوى الكتاب المقدس ودس فيه هذا الكلام ؟
    هل قصص الزنا والفضائج الجنسية بالكتاب المقدس هي قانونية وحكمة سليمان أو حكمة ابن سيراخ هي الغير قانونية ؟


    --------------------------------------------------------

    أسفار أبوكريفا في العهد الجديد:


    رسالة برنابا الزائفة ـ 70-79 م ـ .

    الرسالة إلى أهل كورنثوس ـ 96 م ـ .

    رسالة أكليمندس الثانية ـ 120-140 م ـ .

    راعي هرماس ـ 115-140 م ـ .

    تعاليم الأثني عشر ـ 100-120 م ـ .

    رؤيا بطرس ـ 150 م ـ .

    أعمال بولس وتكلا ـ 170 م ـ .

    الرسالة إلى أهل لاودكية ـ القرن الرابع الميلادي ـ .

    الإنجيل للعبرانيين ـ 65-100 م ـ .

    رسالة بوليكاريوس لأهل فيلبي ـ 108 م ـ .

    رسائل أغناطيوس السبع ـ 100 م ـ .



    وكتابات أخرى? لم تقبلها الكنيسة كأسفار قانونية



    ومن وراء هذا التلاعب ؟
    وما هي الكتابات الأخرى التي تجاهل المسيحيين ذكرها ؟
    وهل بعد ذلك نقول أن الكتاب المقدس كتاب ينال منا الثقة بأنه كتاب سماوي ؟



    --------------------------------------------------------

    ويستكمل الموقع بقوله :

    قال عزرا أبوت في كتابة مقالات انتقادية عن القراءات المختلفة للعهد الجديد الحقيقة هي أن 95% من هذه القراءات المختلفة تعوزها الأدلة? وضعيفة? لا تستحق القبول. هذا يترك لنا 7500 قراءة مختلفة? 95% منها لا تؤثر على المعنى? لأنها إملائية ـ في التهجئة ـ أو نحوية? أو في ترتيب الكلمات ـ هذا يترك لنا نحو 400 قراءة مختلفة قد تؤثر على المعنى تأثيراً طفيفاً? أو تتضمن إضافة كلمة أو كلمات أو حذفها. والقليل جداً منها يمكن أن يعتبر هاماً. ولكن بحوث العلماء دلتنا على القراءة الصحيحة محل الثقة. وكل الكتابات القديمة تحتوي على مثل هذه الإختلافات? تماماً كما أن هناك اختلافات في التفسير ـ 8 ـ .

    ويقول فيليب شاف في مقارنته بين العهد الجديد باليونانية وبين الترجمة الإنكليزية إن 400 قراءة فقط من 150 ألفاً تشكل الشك في المعنى? منها خمسون فقط لها أهمية عظيمة. ولكن ليس منها قراءة واحدة على العقيدة أو على واجبات المسيحي? إذ يوجد ما يماثلهافي أماكن أخرى من القراءات الواضحة والأكيدة ـ 12 ـ

    ومن هذا نرى أن القراءات المختلفة لا تشكل أهمية من جهة المعنى العام للفقرات التي وردت بها.!!!!!!!!!!!!!!!!!!

    ويقول جيسلر ونيكس: إن هناك غموضاً في قولنا إن هناك قراءات مختلفة فمثلاً لو أن كلمة واحدة أُسيء إملاؤها في ثلاثة آلاف مخطوطة? فإنه يقال إن هناك ثلاثة آلاف قراءة مختلفة في العهد الجديد! ثم يقولان: إن واحدة من ثمانية من هذه الإختلافات قد يكون له قيمته? لكن البقية هي إختلافات في الهجاء أو ما شابهه. وجزء من ستين من هذه الإختلافات يمكن أن يعتبر فوق التافه


    والسؤال : لماذا لم يحافظ الله على كتابه من هذه الأخطاء التافهة والخطيرة ؟.
    الصور المرفقة الصور المرفقة
    إن كان سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ليس رسول الله لمدة 23 عاماً .. فلماذا لم يعاقبه معبود الكنيسة ؟
    .
    والنَّبيُّ (الكاذب) والكاهنُ وكُلُّ مَنْ يقولُ: هذا وَحيُ الرّبِّ، أُعاقِبُهُ هوَ وأهلُ بَيتِهِ *
    وأُلْحِقُ بِكُم عارًا أبديُا وخزْيًا دائِمًا لن يُنْسى
    (ارميا 23:-40-34)
    وأيُّ نبيٍّ تكلَّمَ باَسْمي كلامًا زائدًا لم آمُرْهُ بهِ، أو تكلَّمَ باَسْمِ آلهةٍ أُخرى، فجزاؤُهُ القَتْلُ(تث 18:20)
    .
    .
    الموسوعة المسيحية العربية *** من كتب هذه الأسفار *** موسوعة رد الشبهات ***

  3. #13
    الصورة الرمزية السيف البتار
    السيف البتار غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المشاركات
    14,148
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    14-12-2017
    على الساعة
    11:22 PM

    افتراضي مشاركة: كلمة حق في صالح الكتاب المقدس

    تحريف شهود يهوه للكتاب المقدس

    وحرق الكتاب المقدس
    الصور المرفقة الصور المرفقة
    إن كان سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ليس رسول الله لمدة 23 عاماً .. فلماذا لم يعاقبه معبود الكنيسة ؟
    .
    والنَّبيُّ (الكاذب) والكاهنُ وكُلُّ مَنْ يقولُ: هذا وَحيُ الرّبِّ، أُعاقِبُهُ هوَ وأهلُ بَيتِهِ *
    وأُلْحِقُ بِكُم عارًا أبديُا وخزْيًا دائِمًا لن يُنْسى
    (ارميا 23:-40-34)
    وأيُّ نبيٍّ تكلَّمَ باَسْمي كلامًا زائدًا لم آمُرْهُ بهِ، أو تكلَّمَ باَسْمِ آلهةٍ أُخرى، فجزاؤُهُ القَتْلُ(تث 18:20)
    .
    .
    الموسوعة المسيحية العربية *** من كتب هذه الأسفار *** موسوعة رد الشبهات ***

  4. #14
    الصورة الرمزية sa3d
    sa3d غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    7,400
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    04-06-2012
    على الساعة
    08:48 PM

    افتراضي مشاركة: كلمة حق في صالح الكتاب المقدس

    متابع
    "سُبْحَانَ اللَّهِ وَبِحَمْدِهِ سُبْحَانَ اللَّهِ الْعَظِيمِ"

  5. #15
    تاريخ التسجيل
    Jun 2006
    المشاركات
    25
    آخر نشاط
    09-10-2010
    على الساعة
    08:56 PM

    افتراضي

    الله يبارك فيك يا بطل والله ربي يوفقكم في نصرت دين الله و رسول الله

  6. #16
    الصورة الرمزية mataboy
    mataboy غير متواجد حالياً Banned
    تاريخ التسجيل
    Jun 2006
    المشاركات
    738
    آخر نشاط
    02-06-2008
    على الساعة
    01:12 AM

    افتراضي

    شكرا كثيرا أخي السيف البتار ولله ذهلتني جدا في ما تكتب
    صدق من قال عنك السيف البتار
    ولكن هناك نقطة غريبة في قولك أتمنى أن توضحها
    اقتباس
    ولا يخفى علينا أن يوحنا هو الذي نسب الكلمة للمسيح ، علماً بأن النسخة اليونانية لا تذكر ذلك بل مذكور أن المسيح هو السبب وليس الكلمة
    نحن نعلم بأن "يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لاَ تَغْلُواْ فِي دِينِكُمْ وَلاَ تَقُولُواْ عَلَى اللّهِ إِلاَّ الْحَقِّ إِنَّمَا الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ رَسُولُ اللّهِ "وَكَلِمَتُهُ أَلْقَاهَا إِلَى مَرْيَمَ وَرُوحٌ مِّنْهُ فَآمِنُواْ بِاللّهِ وَرُسُلِهِ وَلاَ تَقُولُواْ ثَلاَثَةٌ انتَهُواْ خَيْراً لَّكُمْ إِنَّمَا اللّهُ إِلَـهٌ وَاحِدٌ سورة النساء 171
    أي المسيح هو كلمة الله
    هل من توضيح نحو ما قلته عن موضوع السبب والكلمة
    ارجوا ان تبين معنى ما قيل
    وشكرا وجزاك الله خيرا
    التعديل الأخير تم بواسطة mataboy ; 28-06-2006 الساعة 03:26 PM

  7. #17
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    المشاركات
    352
    آخر نشاط
    07-12-2007
    على الساعة
    04:25 PM

    افتراضي

    أخى الفاضل
    مع كامل احترامى واعجابى بالموضوع
    الا ان هناك نقطه ارجوا منك اما اثباتها بالأدله او حذفها
    وهى ان المخطوطات اثبتت ان اول اصحاحين من متى مضافين لان هاته المخطوطات لا تحويها
    من فضلك اعطنا اسماء وتواريخ هذه المخطوطات أو احذف هذه المعلومه ريثما يتم التأكد منها
    شارك فى جماعة الترجمة لخدمة الدعوه وكشف زيف الكاذبين
    سجل اسمك وبريدك الالكترونى ولغتك الاجنبيه التى تجيدها باختصار هنا
    http://www.ebnmaryam.com/vb/showthre...2540#post32540

  8. #18
    الصورة الرمزية y@sser
    y@sser غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Jan 2006
    المشاركات
    472
    آخر نشاط
    18-11-2009
    على الساعة
    05:17 PM

    افتراضي

    اخي البتار
    جعل الله عملك في ميزان حساناتك وأتاك حسن الثواب
    لكن اين هو انجيل برنابا ؟؟
    يعني هل ماذال موجود رغم عدم الاعتراف به ؟؟
    لو موجود اريد نسخه ولو علي الخاص
    مشكور اخي الكريم

  9. #19
    الصورة الرمزية السيف البتار
    السيف البتار غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المشاركات
    14,148
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    14-12-2017
    على الساعة
    11:22 PM

    افتراضي

    اقتباس
    .
    ولكن هناك نقطة غريبة في قولك أتمنى أن توضحها

    اقتباس
    ولا يخفى علينا أن يوحنا هو الذي نسب الكلمة للمسيح ، علماً بأن النسخة اليونانية لا تذكر ذلك بل مذكور أن المسيح هو السبب وليس الكلمة
    نحن نعلم بأن "يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لاَ تَغْلُواْ فِي دِينِكُمْ وَلاَ تَقُولُواْ عَلَى اللّهِ إِلاَّ الْحَقِّ إِنَّمَا الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ رَسُولُ اللّهِ "وَكَلِمَتُهُ أَلْقَاهَا إِلَى مَرْيَمَ وَرُوحٌ مِّنْهُ فَآمِنُواْ بِاللّهِ وَرُسُلِهِ وَلاَ تَقُولُواْ ثَلاَثَةٌ انتَهُواْ خَيْراً لَّكُمْ إِنَّمَا اللّهُ إِلَـهٌ وَاحِدٌ
    سورة النساء 171

    أي المسيح هو كلمة الله

    هل من توضيح نحو ما قلته عن موضوع السبب والكلمة
    ارجوا ان تبين معنى ما قيل
    وشكرا وجزاك الله خيرا


    .
    اأولاً : أشكر الأخوة على المتابعة والتعليق ، فجزاكم الله خيراً

    ثانياً : الأخ الكريم : mataboy

    أنت تعلم أن العهد الجديد بمحتواياته لم يذكر أحد بأن السيد المسيح هو (الكلمة) إلا "إنجيل يوحنا" وكذلك "إنجيل متى" هو الذي ذكر أن السيد المسيح هو (عمانوئيل ) ... ولم نقرأ بالكتاب المقدس أن التلاميذ أو غيرهم وجهوا للسيد المسيح لفظ ( الكلمة أو عمانوئيل ) .

    وأنت كما تعلم أن اللغة اليونانية هي لغة وثنية وليس لها شأن بالسيد المسيح لا من قريب ولا بعيد .

    ونظراً لألتصاق الوثنية بالنصرنية (فتحولت للمسيحية) وجدنا أن إنجيل يوحنا مكتوب باليونانية فجاءت بالإصحاح الأول الفقرة الأول :

    λογος وهذه الكلمة تُسمى logos

    logos معناها Word or Reason

    وطبعاً يجب وضع كل معنى منهم على حسب سياق الجملة .

    فأخذ المترجمين المعنى على انه ( الكلمة ) وليس ( السبب )وأخذوا من ذلك أن قالوا بأن الله لم يكن أخرس (حاشا لله)فالسيد المسيح هو الذي يثبت أن الله كان يتكلم فأرسله لنا وبذلك فاليسوع هو الكلمة .!!!!!

    وطبعاً هذا كلام فارغ .

    فسعت المسيحية لإيجاد مخرج من هذا المأزق ( واستغلوه للتنصير ) فقالوا أن القرآن أشار أن السيد المسيح هو الكلمة كما جاءت في سورة النساء في قول ( وكلمته ألقاها لمريم ) وزادوا في ذلك أن ( الكلمة) هي حقيقة الألوهية وأكدوا بذلك في قوله ( وروح منه ) وبعدها قالوا أن السيد المسيح هو الكلمة وهو الله .... فالله هو الكلمة .

    وهذا يعتبر تزوير وتحريف في قول الله عز وجل ... لأن أرواحنا جميعاً من الله وكلنا كلمة الله .

    فقال الله في أبينا آدم عليه السلام

    (1) سورة الحجر - سورة 15 - آية 29
    فاذا سويته ونفخت فيه من روحي فقعوا له ساجدين

    (2) سورة ص - سورة 38 - آية 72
    فاذا سويته ونفخت فيه من روحي فقعوا له ساجدين

    أما ما جاء بسورة النساء في قول : { وَكَلِمَتُهُ أَلْقَاهَا إِلَى مَرْيَمَ وَرُوحٌ مِّنْهُ (171)} .

    { وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ مَرْيَمَ إِذِ انتَبَذَتْ مِنْ أَهْلِهَا مَكَانًا شَرْقِيًّا - فَاتَّخَذَتْ مِن دُونِهِمْ حِجَابًا فَأَرْسَلْنَا إِلَيْهَا رُوحَنَا فَتَمَثَّلَ لَهَا بَشَرًا سَوِيًّا(مريم16-17) }

    فإذا قلنا أن السيد المسيح هو الله لأنه روح منه .. فنقول :

    هل الاقوى لمفهوم الألوهية ما جاء عن آدم أم عن السيد المسيح ؟ بالطبع ما جاء عن آدم .

    فالله قال عن آدم أنه نفخ فيه من روحه ... فالفاعل هو الله بذاته وعظمته .... ولكن ما جاء عن السيد المسيح هو أن الله قال في سورة مريم أنه أرسل إلى العذراء ( رُوحَنَا ) فتمثل لها بشراً ... وهذا يعني أن كلمة ( روح الله ) هو سيدنا جبريل عليه السلام وذلك بظهوره في هيئة البشر الذي تمثل لها { قَالَ إِنَّمَا أَنَا رَسُولُ رَبِّكِ لِأَهَبَ لَكِ غُلامًا زَكِيًّا (مريم19) } ، لأنه ليس من المعقول أن الله هو الذي تمثل للعذراء ، إذن الفاعل هو سيدنا جبريل عليه السلام بأمر الله وليس الفاعل هو الله بذاته ... فليس من المعقول قول أن سيدنا جبريل حمل الله ووضعه في فرج العذراء بالنفخ بتحويله إلى حيوان منوي .... وإلا أصبح الكلام تافه ولا يصدر إلا من أغبياء وملاعين .

    --------------------

    إذن سيدنا جبيريل هو ( روح الله) كما قيل عن سيدنا إبراهيم ( خليل الله ) وسيدنا موسى ( كليم الله ) وسيدنا عيسى ( كلمة الله ) .

    السؤال : لماذا أختُص سيدنا عيسى بـ ( كلمة الله ) علماً بأننا جميعاً كلمة الله ؟

    الجواب :

    المعلوم لدى الجميع ان الله عز وجل هو الذي خلق السائل الذكوري في آدم .

    والمعلوم لدى الجميع أن الطب توصل إلى أنه يمكن للمرأة أن تنجب بدون معاشرة زوجية أي بنظام التلقيح ولكن التلقيح يفشل عدة مرات إلى أن يتحقق الحمل .

    وكذلك المعلوم لدى الجميع أن الإنجاب يأتي من خلال المعاشرة الجنسية بين الزوجين .

    والمعلوم لدى الجميع أن هناك من الأزواج من هم بصحة جيدة جداً والتحاليل الطبية أثبتت قدرتهم على الإنجاب إلا أنهم مازالوا لم ينجبوا .

    نستنتج من كل ذلك أن الأزواج ذو صحة جيدة ولم يتمم الله عليهم إلى الآن بالإنجاب رغم توافر شروط الإنجاب وكذلك كل إمرأة تريد أن تحبل عن تطريق التنلقيح رغم توافر شروط التلقيح ولكن لم يتمم الله عليها بالإنجاب ..... أن هناك سر آخر يجب توافره وهو ( كلمة الله)

    إذن ( كلمة الله) هي السر الخفي الذي من خلاله يتحقق الحمل للمرأة .

    فإختاص السيد المسيح بكونه ( كلمة الله ) .. هو لأن جميع شروط الحمل لأمه لم تتوفر ... ( الزوج والسائل المنوي والحيوانات المنوية وسر الحمل ) .

    فالله أرسل سيدنا جبريل ( روح الله) فتمثل لها بشر ونفخ فيها فتم تلقيح البويضة وجاءت ( كلمة الله ) بكن ( الحمل ) فكان ( الحمل ) .

    لذلك فالمعجزة لم ينفرد بها السيد المسيح منفرداً بل لو العذراء ما جاء السيد المسيح .. إذن الاثنين آية كما جاء بسورة المؤمنين
    وَجَعَلْنَا ابْنَ مَرْيَمَ وَأُمَّهُ آيَةً وَآوَيْنَاهُمَا إِلَى رَبْوَةٍ ذَاتِ قَرَارٍ وَمَعِينٍ (50)

    لذلك أطلق على السيد المسيح ( كلمة الله ) ليظهر لنا الله قدرته وليكشف لنا أنه مهما توفرت شروط الإنجاب فلا إنجاب إلا بـ (كلمة الله ) .

    ولضرب مثال مشابه ولله المثل الأعلى :

    المعلوم ان كل الرسل جاءوا بالإسلام ولكن الذين أختصهم الله بلقب مسلمين هم أمة محمد :salla-icon: .. وذلك لأنهم لن يضلوا كما ضل السابقين .

    وكذلك كلنا كلمة الله ولكن أختص الله السيد المسيح بهذا اللقب لأن امه لم تتوفر بها جميع شروط الإنجاب فأحتاجت ( لكن فيكون) .

    أخيراً أحب أن أوضح أن الكلمة اليونانية (λογος ) مذكورة في العهد الجديد (متى ومرقس ولوقا ورسائل بولس ) في أكثر من موضع خارج مفهوم الألوهية .. إذن كلمة (λογος) معناها ليس لمفهوم ( الألوهية) .

    كما قيل بإنجيل مرقس
    مر 4:14 الزارع يزرع الكلمة

    وجاءت بالنسخة اليونانية
    14
    ο σπειρων τον λογον σπειρει

    فأين الألوهية هنا ؟


    1كو 15:54 ومتى لبس هذا الفاسد عدم فساد ولبس هذا المائت عدم موت فحينئذ تصير الكلمة المكتوبة ابتلع الموت الى غلبة

    وباليونانية
    54
    οταν δε το θνητον τουτο ενδυσηται [την] αθανασιαν τοτε γενησεται ο λογος ο γεγραμμενος κατεποθη ο θανατος εις νικος


    فأين الألوهية هنا ؟




    التعديل الأخير تم بواسطة السيف البتار ; 28-06-2006 الساعة 11:28 PM
    إن كان سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ليس رسول الله لمدة 23 عاماً .. فلماذا لم يعاقبه معبود الكنيسة ؟
    .
    والنَّبيُّ (الكاذب) والكاهنُ وكُلُّ مَنْ يقولُ: هذا وَحيُ الرّبِّ، أُعاقِبُهُ هوَ وأهلُ بَيتِهِ *
    وأُلْحِقُ بِكُم عارًا أبديُا وخزْيًا دائِمًا لن يُنْسى
    (ارميا 23:-40-34)
    وأيُّ نبيٍّ تكلَّمَ باَسْمي كلامًا زائدًا لم آمُرْهُ بهِ، أو تكلَّمَ باَسْمِ آلهةٍ أُخرى، فجزاؤُهُ القَتْلُ(تث 18:20)
    .
    .
    الموسوعة المسيحية العربية *** من كتب هذه الأسفار *** موسوعة رد الشبهات ***

  10. #20
    الصورة الرمزية السيف البتار
    السيف البتار غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المشاركات
    14,148
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    14-12-2017
    على الساعة
    11:22 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة y@sser
    اخي البتار
    جعل الله عملك في ميزان حساناتك وأتاك حسن الثواب
    لكن اين هو انجيل برنابا ؟؟
    يعني هل مازال موجود رغم عدم الاعتراف به ؟؟
    لو موجود اريد نسخه ولو علي الخاص
    مشكور اخي الكريم
    أخي الكريم

    إنجيل برنابا مثله مثل إنجيل مريم المجدلية وإنجيل فيليب .. إلخ

    فكل هذه الأناجيل لا تعترف بها الكنيسة .

    وأنا لا أملك نسخة من إنجيل برنابا لأنني أفضل أن أدينهم من كتابهم ففيه ما يكفي للإدانة ويزيد ... فلا فائدة من الجدال مهم من خلاله .
    إن كان سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ليس رسول الله لمدة 23 عاماً .. فلماذا لم يعاقبه معبود الكنيسة ؟
    .
    والنَّبيُّ (الكاذب) والكاهنُ وكُلُّ مَنْ يقولُ: هذا وَحيُ الرّبِّ، أُعاقِبُهُ هوَ وأهلُ بَيتِهِ *
    وأُلْحِقُ بِكُم عارًا أبديُا وخزْيًا دائِمًا لن يُنْسى
    (ارميا 23:-40-34)
    وأيُّ نبيٍّ تكلَّمَ باَسْمي كلامًا زائدًا لم آمُرْهُ بهِ، أو تكلَّمَ باَسْمِ آلهةٍ أُخرى، فجزاؤُهُ القَتْلُ(تث 18:20)
    .
    .
    الموسوعة المسيحية العربية *** من كتب هذه الأسفار *** موسوعة رد الشبهات ***

صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 1 2 3 الأخيرةالأخيرة

كلمة حق في صالح الكتاب المقدس


معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. فضيحة جديدة لزكريا بطرس - الكتاب المقدس يذكر كلمة علقة
    بواسطة armoosh_2005 في المنتدى قسم التسجيلات
    مشاركات: 19
    آخر مشاركة: 19-11-2011, 01:41 AM
  2. هل كلمة ثدياك او الاشارة لها تنقص من الكتاب المقدس شيئأ ؟؟
    بواسطة خادم المسيح في المنتدى حقائق حول الكتاب المقدس
    مشاركات: 40
    آخر مشاركة: 30-07-2008, 04:16 PM
  3. هل وردت كلمة يهودية أو مسيحية أو نصرانية في الكتاب المقدس
    بواسطة إكليل الذهب في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 24-06-2007, 04:45 PM
  4. حذف 2886 كلمة من الكتاب المقدس --!!!!!!!!!!
    بواسطة ياسر جبر في المنتدى حقائق حول الكتاب المقدس
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 02-04-2006, 04:10 PM
  5. استحالة اعتبار الكتاب المقدس كلمة الله
    بواسطة نسيبة بنت كعب في المنتدى حقائق حول الكتاب المقدس
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 22-04-2005, 05:46 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

كلمة حق في صالح الكتاب المقدس

كلمة حق في صالح الكتاب المقدس