نصراني يقول: حقيقة لاهوت السيد المسيح

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

حقيقة الكائن قبل أن يكون ابراهيم عند يوحنا » آخر مشاركة: محب ابن عثيمين | == == | سحق شبهة فتر الوحى وتوفى ورقة » آخر مشاركة: محب ابن عثيمين | == == | تسريبات من قلب الزريبة العربية » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | قصتي مع الخلاص قصص يحكيها أصحابها [ متجدد بإذن الله ] » آخر مشاركة: الشهاب الثاقب. | == == | التجسد الإلهي فى البشر وتأليه البشر عادة وثنية عندكم يا نصارى » آخر مشاركة: الشهاب الثاقب. | == == | إبطال السبب الرئيسي للتجسد و الفداء عندكم يا نصارى من كتابكم » آخر مشاركة: Doctor X | == == | نعم قالوا إن الله ثالث ثلاثة و كفروا بقولهم هذا ( جديد ) » آخر مشاركة: الا حبيب الله محمد | == == | سحق شبهة أن الارض مخلوقة قبل السماء فى الاسلام » آخر مشاركة: محب ابن عثيمين | == == | هل الله عند المسيحيين في القرآن هو: المسيح أم المسيح وأمه أم ثالث ثلاثة أم الرهبان؟ » آخر مشاركة: islamforchristians | == == | الرد على الزعم أن إباحة الإسلام التسري بالجواري دعوة إلى الدعارة وتشجيع على الرق » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

نصراني يقول: حقيقة لاهوت السيد المسيح

صفحة 15 من 16 الأولىالأولى ... 5 14 15 16 الأخيرةالأخيرة
النتائج 141 إلى 150 من 158

الموضوع: نصراني يقول: حقيقة لاهوت السيد المسيح

  1. #141
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    المشاركات
    511
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    20-11-2016
    على الساعة
    10:28 PM

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اسمحو لى ان ارد على مشاركة جون الاخيره وهى مشاركه كوميديه
    اقتباس
    اخي ميدو انت تقتبس موضوع ليس له صله بالنبوة عن المسيح!
    يا راجل امال عايزنى ابتر النص واقطعه زى ما عملت

    اقتباس
    فهي قصة معروفه عن تعاملات الله مع شعبه تخص احاز!!!!!
    وحدثت !
    ولكن الايه التي تكلمت عنها هذه حدثت بالحرف في العهد الجديد
    ولماذا لا تعرضها من العهد الجديد
    بصفتك باحث!!!؟
    الم يقول العهد الجديد
    «هوذا العذراء تحبل وتلد ابنا ويدعون اسمه عمانوئيل» (الذي تفسيره الله معنا).
    ولما احكيلك قصه حدثت ثم بعد سنوات يقولك شخص دى القصه اللى لسه حصله من نصف ساعه فقط حتقول ايه
    مش حتقول ان القصه دى حصلت من سنوات
    طب اذا كان حصلت فى العهد القديم وبينتلك النص كاملا ولم ابتر النص وجايبلك روابط مسيحيه تقول ان القصه حصلت فى عهد احاز والايه خاصه باحاز وفى الاخر تقولى انا ليا كلام متى

    اقتباس
    وهذا يفسر معنى النبوة
    اذن الكتاب يفسر نفسه بنفسه
    هل انت مفسر اخر غير الوحي الالهي؟!!!!!
    وسؤالي
    ان كانت هذه النبوة قيلت لأحاز
    فأين حدثت؟!
    هل حدثت مع احاز؟
    واين النص؟ّ!
    امال انا بشرحلك ايه من الصبح وجيبلك كلام التفسير التطبيقى وكتاب اللاهوت والانسان المعاصر ليه


    اقتباس
    وسؤالي اين حدثت في العهد القديم؟!
    واين النص؟
    هل في هذه النصوص ظهرت عذراء وحبلت
    وولد منها شخص اسمه عمانؤيل؟!
    وما علاقة هذه الايه بأحداث احاز والحرب الخ.
    من القصص هذه؟!
    هذه امور لا تمد بصلة بقصة احاز..
    امال انا جايبلك الاصحاح من اوله ليه

    اقتباس
    وانا ايضا اريدك ان تقرأ النص الكامل للعهد الجديد بخصوص هذه الايه من التفسير التطبيقي الذي تستشهد به
    وماذا يقول عنها؟
    هل يقول انها لم تكتب عن المسيح بل كتبت عن احاز؟!
    وان اردت ان تعرف التفسير اليوناني للغات الاصليه
    فأرجع الي موقع الكتاب المقدس

    ]לכן יתן אדני הוא לכם אות הנה העלמה הרה וילדת בן וקראת שׁמו עמנו אל׃


    حضرتك جايب الترجمه العبرى لموقع الكتاب المقدس المسيح
    يا حلاوه

    يا استاذ انا جيبلك النص العبرى من الموقع اليهودى نفسه وانت تقولى العهد الجديد

    اقتباس
    وكلمة بكر تعني عذراء في جميع اللغات يامحترم
    امال ايه الفرق بين الكلمتين دول
    وكلمة העלמה (عالمه) تعني الفتاة الصغيرة البكر ولكن ليس معناه عذراء הבתולה( بتولا )
    اذن الفرق واضح فى طريقة الكتابه والنطق
    والفتاه الصغيره البكر لا تعنى العذراء فى العبريه فالفتاه الصغيره البكراى صغيره فى السن وشابه وليست عذراء

    اقتباس
    لا يوجد هذا الوهم في التفسير التطبيقي؟!
    اقرى كويس التفسير التطبيقى وراجع رابط كتاب اللاهوت والانسان المعاصر


    اقتباس
    اين دليلك عن اسطورة الملاك؟!
    هذه القصه منتشره فى كل الكنائس واسال اى مسيحى عليها


    اقتباس
    ههههههههههههههههههههههههه
    انا لا اريد الروابط بل اريد منك عرض النص بالكامل
    واين دليلك ان متى ملفق النبوه؟؟
    سبق وعرضت النص بالكامل


    اقتباس
    بس بدون روابط وهميه واريدك ايضا ان تعرض النص الكامل للتفسير التطبيقي في العهد الجديد بخصوص الولاده والحدث
    رابط التفسير التطبيقى لم يفتح معى فاتيت لك بتفسير انطونيوس فكرى
    #####
    وهو يعترف بان الواقعه حدثت عهد احاز


    اقتباس
    وايضا ولن ارحمك اريد منك الدليل على قصه الملاك هذه؟!
    واضح اني سأفحمك كما تعودت مني على الياهو قبلا..

    قلت لك القصه شهيره ويمكن لاى حد من الاعضاء اعطاءك رابط يتكلم عن هذه القصه فانا لا املك كل الروابط
    ولو عايز تفحمنى رد على كل مشاركاتى لا تهرب منها ولا تنسى ان اعترفت لى على الياو انك تريد المحاوره على الياهو لكى تغلوش على اى حد يحاورك

    واتمنى ان ارى الحوار الثنائى سريعا

    تحياتى للجميع
    التعديل الأخير تم بواسطة Eng.Con ; 26-07-2010 الساعة 09:18 PM سبب آخر: يمنع وضع روابط لمنتديات تبشيرية
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #142
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    المشاركات
    511
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    20-11-2016
    على الساعة
    10:28 PM

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    طب ممكن يا اخونا انج تحط صور للتفسيرات المسيحيه علشان انا معرفش احط وهو بيفكر ان الاكلام ده انا مخترعه

    تحياتى للجميع
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #143
    الصورة الرمزية عابدة
    عابدة غير متواجد حالياً عضوة مميزة
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    619
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    21-04-2011
    على الساعة
    12:48 AM

    افتراضي

    بارك الله فيك أخي ميدو المسلم
    تفنيد رائع للنبؤات المزعومة
    ولكن ضيفنا العزيز يراوغ كعادته
    أرجو يا أستاذ جون ألا تكون ما استفدته من قراءتك للمقالات الفلسفية هو السفسطة فقط
    نسأل الله لك ولنا الهداية والرشاد
    ومتشوقين لمتابعة الحوار الثنائي ... موفقين بإذن الله
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #144
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    المشاركات
    511
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    20-11-2016
    على الساعة
    10:28 PM

    افتراضي

    اقتباس
    بارك الله فيك أخي ميدو المسلم
    تفنيد رائع للنبؤات المزعومة
    ولكن ضيفنا العزيز يراوغ كعادته
    أرجو يا أستاذ جون ألا تكون ما استفدته من قراءتك للمقالات الفلسفية هو السفسطة فقط
    نسأل الله لك ولنا الهداية والرشاد
    تحياتى لكى استاذتنا عابده وشرفنى مرورك وتععليقك على مشاركاتى

    اقتباس
    ومتشوقين لمتابعة الحوار الثنائي ... موفقين بإذن الله
    وانا ايضا واتمنى من اخونا انج فتح صفحه للحوار الثنائى لان كل تاخير سيجعل جون يدخل فى مهاترات وسفسطه فى المنتدى مع اعضائه فارجو التعجيل بفتح صفحه للحوار

    تحياتى للجميع
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #145
    الصورة الرمزية Eng.Con
    Eng.Con غير متواجد حالياً أرفس مناخس حتى يظهر يسوع
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    3,867
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    28-09-2017
    على الساعة
    01:45 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ميدو المسلم مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    طب ممكن يا اخونا انج تحط صور للتفسيرات المسيحيه علشان انا معرفش احط وهو بيفكر ان الاكلام ده انا مخترعه

    تحياتى للجميع
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    ممكن تستخدم موقع الانبا تكلا لو حابب تستشهد بتفسير انطونيوس فكرى

    http://st-takla.org/pub_Bible-Interp...d-Al-Adim.html


    وبالنسبة للحوار الثنائى .. انا مستنى الضيف يوافق على موضوع الحوار
    التعديل الأخير تم بواسطة Eng.Con ; 27-07-2010 الساعة 12:47 AM

    قصة تحريف الكتاب المقدس

    http://www.ebnmaryam.com/web/modules...cat=3&book=825

  6. #146
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    110
    آخر نشاط
    04-08-2010
    على الساعة
    12:45 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Eng.Con مشاهدة المشاركة
    يا أستاذ جون .... نتوكل على الله ونفتح صفحة الحوار ولا اية رأيك ؟؟؟
    سلام الله مع جميع اخوتي

    اوكي اخي انج
    ممكن تسأل وانا اجيب ونبدأ الحوار الثنائي
    وانا اريدك تبدأ بالحوار
    وسلام الله معكم ايضا

  7. #147
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    110
    آخر نشاط
    04-08-2010
    على الساعة
    12:45 AM

    افتراضي

    اولا سلام الله مع جميع اخوتي







    اقتباس
    ولما احكيلك قصه حدثت ثم بعد سنوات يقولك شخص دى القصه اللى لسه حصله من نصف ساعه فقط حتقول ايه
    مش حتقول ان القصه دى حصلت من سنوات
    طب اذا كان حصلت فى العهد القديم وبينتلك النص كاملا ولم ابتر النص وجايبلك روابط مسيحيه تقول ان القصه حصلت فى عهد احاز والايه خاصه باحاز وفى الاخر تقولى انا ليا كلام متى
    اولا لا يوجد نص في العهد القديم يقول هذا
    ثانيا
    انا عايزك تجيب النص وتسرده امام الكل هنا
    وانا لا اتكلم من الروابط
    واين حدثت في التفسير التطبيقي؟!
    واين قصه الملاك المزعومه؟!
    وانت تقول انا جايبلك النص بدون بتر!!!!!
    وهل النص اللي حضرتك جايبه بيقول ان قصة العذراء هذه حدثت؟!
    وهل خاصة بأحاز؟!

    امال انا بشرحلك ايه من الصبح وجيبلك كلام التفسير التطبيقى وكتاب اللاهوت والانسان المعاصر ليه


    انا لا اعرف هذه التفاهات
    اريدك ان تعرض النص بالكامل وسوف ارد عليك

    امال ايه الفرق بين الكلمتين دولامال انا جايبلك الاصحاح من اوله ليه



    حضرتك جايب الترجمه العبرى لموقع الكتاب المقدس المسيح
    يا حلاوه

    يا استاذ انا جيبلك النص العبرى من الموقع اليهودى نفسه وانت تقولى العهد الجديد

    اولا اريد الموقع المسيحي وليس اليهودي لأنهم لا يؤمنون بالمسيح نفسه
    وبالمرة طالما انت دخلت على موقع يهودي!!!!!!
    اعرض لي النص الذي يتكلم عن عزير ابن الله عند اليهود؟!!




    وكلمة העלמה (عالمه) تعني الفتاة الصغيرة البكر ولكن ليس معناه عذراء הבתולה( بتولا )
    اذن الفرق واضح فى طريقة الكتابه والنطق
    والفتاه الصغيره البكر لا تعنى العذراء فى العبريه فالفتاه الصغيره البكراى صغيره فى السن وشابه وليست عذراء


    اقرى كويس التفسير التطبيقى وراجع رابط كتاب اللاهوت والانسان المعاصر


    كتاب اللاهوت والانسان المعاصر؟!
    يالهوي!!!!!
    اخي ياريت تتعلم شويه البحث حينما تتكلم عن النبوات وتحريف النصوص
    ويجب ان تكون المصادر موثوقة وهذه العموميات الغشيمة لا يؤخذ بها



    هذه القصه منتشره فى كل الكنائس واسال اى مسيحى عليها



    سبق وعرضت النص بالكامل



    رابط التفسير التطبيقى لم يفتح معى فاتيت لك بتفسير انطونيوس فكرى
    #####
    وهو يعترف بان الواقعه حدثت عهد احاز




    قلت لك القصه شهيره ويمكن لاى حد من الاعضاء اعطاءك رابط يتكلم عن هذه القصه فانا لا املك كل الروابط
    ولو عايز تفحمنى رد على كل مشاركاتى لا تهرب منها ولا تنسى ان اعترفت لى على الياو انك تريد المحاوره على الياهو لكى تغلوش على اى حد يحاورك

    واتمنى ان ارى الحوار الثنائى سريعا

    تحياتى للجميع[/QUOTE]


    انا رأيت فعلا مشاركاتك السابقه وقولت لك هذا!!!!
    ولكن الوقت عندي قليل وسوف اقرأها وارد عليك..
    وبعدين انا كلمتك على الياهو في اغلب هذه المواضيع
    وياريت تقول للاخوة رد فعلك حينما كنت تحاورني بالشتيمة وعدم ردودك لكونك لا تعرف الاسلاميات والمسيحيات ايضا وتقول انني سأجد الردود كلها في المنتدى

  8. #148
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    110
    آخر نشاط
    04-08-2010
    على الساعة
    12:45 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عابدة مشاهدة المشاركة
    بارك الله فيك أخي ميدو المسلم
    تفنيد رائع للنبؤات المزعومة
    ولكن ضيفنا العزيز يراوغ كعادته
    أرجو يا أستاذ جون ألا تكون ما استفدته من قراءتك للمقالات الفلسفية هو السفسطة فقط
    نسأل الله لك ولنا الهداية والرشاد
    ومتشوقين لمتابعة الحوار الثنائي ... موفقين بإذن الله


    بارك الله فيكي انتي يااخت عابده والغريب انك تقولي تفنيد رائع للنبوات
    والنبوات تشهد بكل حياة المسيح
    وسوف ارعض بعض هذه
    والى كل اخ يريد تفنيد هذه النبوات كما انه لابد من يتحدث بدليل في كل ايه قيلت عن المسيح ويشد حيله ويفند..

    نبوات وردت عن السيد المسيح في العهد القديم وبيان تمام هذه النبوات في العهد الجديد


    م
    النبوة
    اتمام (تحقق) هذه النبوة


    1
    النبوة من أنه "من نسل المرأة": (تك 3: 15)
    (غلا 4: 4 وانظر أيضاً لوقا 2: 7 ورؤ 12:5)

    2
    الوعد بأنه يأتي من نسل ابراهيم: (تك 18: 18 وانظر أيضاً تك 12: 3)
    (اعمال 3: 25 وانظر أيضاً مت 1: 1 ولوقا 3: 34)

    3
    الوعد بأنه يأتي من نسل اسحاق: (تك 17: 19)
    (مت 1: 2 وانظر أيضاً لوقا 3: 34)

    4
    الوعد بأنه يأتي من نسل يعقوب: (عد 24: 17)
    (لوقا 3: 34 وانظر أيضاً مت 1: 2)

    5
    النبوة بأنه سيكون من سبط يهوذا: (تك 49: 10)
    (لوقا 3: 33 وانظر أيضاً مت 1: 2 و 3)

    6
    النبوة بأنه سيكون وارثاً لعرش داود: (اش 9: 7 وانظر أيضاً اش 11: 1 - 5 و 2 صم 7: 13)
    (مت 1: 1 وانظر أيضاً مت 1: 6)

    7
    مكان مولده: (ميخا 5: 2)
    (مت 2: 1 وانظر أيضاً لوقا 2: 4 – 7)

    8
    زمان مولده: (دانيال 9: 25)
    (لوقا 2: 1 و 2 وانظر أيضاً لوقا 2: 3 )

    9
    النبوة بأنه يولد من عذراء: (اش 7: 14)
    (مت 1: 18 وانظر أيضاً لوقا 1: 26 - 35)

    10
    قتل الأطفال: (اراميا 31: 15)
    (مت 2: 16 وانظر أيضاً مت 2: 17 و 18)

    11
    الهروب إلى مصر: (هوشع 11: 1)
    (مت 2: 14 وانظر أيضاً مت 2: 17)

    12
    مناداته بالبشارة في الجليل: (اش 9: 1 و 2)
    (مت 4: 12 - 16)

    13
    التنبؤ بأنه سيكون نبياً: (تت 18: 15)
    (يوحنا 6: 14 وانظر أيضاً يوحنا 1:45 واعمال 3 : 22)

    14
    التنبؤ بأنه يكون كاهناً على رتبة ملكي صادق (مز 110: 4)
    (عب 6: 20 وانظر أيضاً عب 5: 5 و 6 و 7: 15 - 17)

    15
    التنبؤ عن أن اليهود سيرفضونه: (اش 53: 3 وانظر أيضاً مز 2: 2)
    (يوحنا 1: 11 وانظر أيضاً يوحنا 6: 43 ولوقا 4: 29 و 17: 25 و 23: 18)

    16
    ذكر بعض صفاته: (اش 11: 2 وانظر أيضاً مز 45: 7 واش 11: 3 و 4)
    (لوقا 2: 52 وانظر أيضاً لو 4: 18)

    17
    17 - دخوله الانتصاري إلى اورشليم: (زك 9: 9 وانظر أيضاً اش 62: 11)
    (يوحنا 12: 12 - 16 ومت 21: 1 - 11)

    18
    18 - ذكر ان أحد المقربين غليه هو الذي يسلمه: (مز 41: 9)
    (مت 10: 4 وانظر أيضاً مت 26: 14 - 16 ومر 14: 43 - 45)

    19
    التنبؤ بأنه سيباع بثلاثين من الفضة: (زك 11: 12 و 13)
    (مت 26: 15 وانظر أيضاً متى 27: 3 - 10)

    20
    التنبؤ بأن الفضة تعاد ويشترى بها حقل الفخاري: (زك 11: 13)
    (مت 27: 6 و 7 وانظر أيضاً متى 27: 3 و 5 و 8 - 10)

    21
    التنبؤ بأن وظيفة يهوذا يأخذها آخر: (مز 109: 7 و 8)
    (اعمال 1: 18 - 20 وانظر أيضاً اعمال 1: 16 و 17)

    22
    التنبؤ بقيام شهود زور ضد المسيح: (مز 27: 12 وانظر أيضاً مز 35: 11)
    (مت 26: 60 و 61)

    23
    ذكر صمت المسيح عندما أتهم: (اش 53: 7 وانظر أيضاً مز 38: 13 و 14)
    (مت 26: 62 و 63 وانظر أيضاً مت 27: 12)

    24
    التنبؤ بأنه سيلطم على خده ويتفل عليه: (اش 50: 6)
    (مر 14: 65 وانظر أيضاً مر 15: 17 ويوحنا 19: 1 - 3 و 18: 22)

    25
    التنبؤ بأنه يبغض من دون سبب: (مز 69: 4) وانظر أيضاً مز 109: 3- 2)
    (يوحنا 15: 23 - 25)

    26
    التنبؤ بأنه يقاسي الآلام نيابة عن البشر: (اش 53: 4 و 5 وانظر ايضاً اش 53: 6 و 12)
    (مت 8: 16 و 17 وانظر أيضاً رومية 4: 25 و1 كور 15: 3)

    27
    التنبؤ بأنه يصلب مع أثمة: (اش 53: 12)
    (مت 27: 38 وانظر أيضاً مر 15: 27 و 28 ولو 23: 33)

    28
    التنبؤ بأن ستثقب يداه وقدماه: (مز 22: 16 وانظر أيضاً زك12: 10)
    (يو 20: 27 وانظر أيضاً يو 19: 37 و 20: 25)

    29
    التنبؤ بأن سيهزأ به ويهان: (مز 22: 6 و 8)
    (مت 27: 39 و 40 وانظر أيضاً مت 27: 41 - 44 ومر 15: 29 - 32)

    30
    التنبؤ بأنه سيقدم له مرارة مع خل: (مز 69: 21)
    (يو 1: 29 وانظر أيضاً مت 27: 34 و 48)

    31
    التنبؤ بأنه سيسمع كلمات نبوية تعاد على سمعه استهزاء به: (مز 22: 8)
    (مت 27: 43)

    32
    التنبؤ بأنه يصلي لأجل أعدائه: (مز 109: 4 انظر أيضاً اش 53: 12)
    (لو 23: 34)

    33
    التنبؤ بأن جنبه يثقَب: (زك 12: 10)
    (يو 19: 34)

    34
    ذكر القاء قرعة على ثيابه: (مز 22: 18)
    (مر 15: 24 وانظر أيضاً يو 19: 24)

    35
    لا يكسر عظم من عظمه (مز 34: 20 وانظر أيضاً خر 12: 46)
    (يو 19: 33 و 36)

    36
    أنه يدفن مع غني عند موته: (اش 53: 9)
    (مت 27: 57 - 60)

    37
    التنبؤ بقيامته من بين الأموات: (مز 16: 10 وانظر أيضاً مت 16: 21)
    (مت 28: 9 وانظر أيضاً لو24: 36 - 48)

    38
    التنبؤ بصعوده: (مز 68: 18)
    (لو 24: 50 - 51 وانظر أيضاً اعمال 1: 9)


    وقد وردت نبوات أخرى كثيرة تشير إلى أشياء في حياة السيد المسيح أو عمله وقد تحققت جميعها إنما اقتصرنا على هذه لأنها أكثرها وضوحاً وظهوراً.

    وكذلك وردت نبوات كثيرة تشير إلى ملك المسيح وملكوته. فبعض من هذه النبوات يشير إلى كنيسة المسيح التي تجمع المؤمنين به على الأرض والبعض الآخر منها يشير إلى ملكه النهائي في مجيئه الثاني.

    والى كل باحث يريد المزيد يفند الاول وسوف اكتب المزيد

  9. #149
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    110
    آخر نشاط
    04-08-2010
    على الساعة
    12:45 AM

    افتراضي

    سلام الله مع جميع اخوتي المسلمي
    اولا اخي ميدو انت لا تعرف وان اردت ان تكون باحث يوثق فيه .
    فيجب ان تكون امينا في ما تستعين به من مسروقات وتلفيق ليس غبي سامحوني في التعبير لانه لابد من كل باحث ان لا يتكلم في امور لا يفهما او يعنيها
    لانه بهذا يجعل المحاور لا يحترمه لكونه لا يستند على اساس سوى السرقات المقصوصة التي لا تفيد بحثه!!!
    بل لابد ان يرجع للمصادر التي يجد فيها ما يريد وان لم يجد
    فلا يوجد اصلا داعي للتكلم عنها وهو لا يعلم عنها شيئا!!!

    انت اقتبست تفسير من موقع الانبا تكلا وتقول انه لا يقصد بنبوة العذراء انه المسيح وتضع الرابط من الخارج لكونك لا تتجرأ ان تعرض النص بالكامل لكونه لا يتفق معك ومع تعليقاتك الغبية!!
    وانا رأيت ان اعرض لك النص بالكامل لكي تعرف بماذا تستعين.
    مع انه لا يتكلم الا على المسيح لكونه هو هدف النبوة

    واليك النص



    آية (10) ثم عاد الرب فكلم أحاز قائلا.

    كلم الرب أحاز بفم إشعياء.



    آية (11) اطلب لنفسك آية من الرب إلهك عمق طلبك أو رفعه إلى فوق.

    كأن الله يريد أن يقول لأحاز لماذا تطلب من ملك أشور ولا تطلب مني وجدعون طلب آية والله لم يحزن فهناك فرق بين طلب الآية في حالة عدم الإيمان وطلب الآية لزيادة الإيمان ولكن أحاز كان قد وضع ثقته في أشور ولم يثق بالله، لذلك قرر أن لا يطلب معونة من الله ولا حتي آية.

    عمق طلبك = أطلب ما تريد مهما كان صعبا.



    آية (12) فقال أحاز لا اطلب ولا أجرب الرب.

    هو جواب يدل علي عدم الثقة بالله تحت صورة مهذبة. فهو قد إتخذ قراراً باللجوء لأشور وليس هذا قداسة منه بأنه لا يريد أن يجرب الرب.



    آية (13) فقال اسمعوا يا بيت داود هل هو قليل عليكم أن تضجروا الناس حتى تضجروا الهي أيضا.

    توبيخ إشعياء لأحاز هنا راجع لرفض الاستعانة بالله.



    آية (14) لكن يعطيكم السيد نفسه آية ها العذراء تحبل وتلد ابنا وتدعو اسمه عمانوئيل.

    بضم هذه الآية مع (15، 16) يكون المعني أن هناك عذراء ستتزوج (وقد تكون زوجة النبي وأشار إليها بقوله عذراء) وأنها ستلد أبنا وقبل أن يبلغ الصبي سن 3 سنوات يموت الملكين فقح ورصين. وسن 3 سنوات هو السن التي يميز فيها الصبي بين الخير والشر. ولكن صيغة الكلام يعطيكم السيد نفسه آية تدل علي حادثة أعظم من المذكورة. هذه الآية إشارة واضحة لميلاد السيد المسيح من العذراء. لذلك قيل أن السيد يعطيكم نفسه آية، وآية أي شيئاً عجيباً، وكان عجيباً أن يتجسد الله. والمسيح هنا منسوب لعذراء وليس لرجل لأنه ليس من زرع رجل، عكس كل المولودين نجدهم منسوبين إلي رجال. هنا نري أن السيد يعطي نفسه آية وليس آية من السماء أو الأرض بل هو نفسه يصير آية، يأتي ويتجسد لا ليخلص من أشور بل من الشيطان والخطية. عمانوئيل = الله معنا فهو سيوجد في وسطنا حينما يتجسد.

    عذراء = توجد في العبرية 3 كلمات تعبر عن النساء.

    1- بتولية = أي عذراء غير مخطوبة.

    2- إيسا = أي سيدة متزوجة.

    3- ألما = عذراء صغيرة قد تكون مخطوبة.

    والكلمة التي إستخدمها إشعياء هي ألما وهي تتطابق مع وضع العذراء.







    p018:
    اقتباس
    اذن لنرى صفات الله وفقا لهذا النص
    يولد لنا ولد
    الله سيولد
    الله ولد


    ونعطى ابنا وتكون الرياسة على كتفه
    هناك من سيعطى ابن والابن هنا هو الله
    ولى سؤال من الذى سيعطى لنا الله
    :
    برافو

    واضح انك انطرحت للهلوسة لكونك لا تجيد الرد او البحث

    يولد لنا ولد = في العبرية يولد بيننا ولأجلنا. والمعني أن الابن يتأنس.

    نعطي أبنا = هذه مثل الكلمة صار جسداً. الرياسة علي كتفه = المسيح بصليبه الذي حمله علي كتفه ملك علي قلوب كل من آمنوا به.

    عجيباً = هو فائق الإدراك في نزوله من السماء، في إتضاعه ومحبته للبشر وميلاده البتولي ومعجزاته وقيامته وصعوده وأقواله وتعاليمه، بل بإسمه العجيب صنع تلاميذه معجزات. رئيس السلام = فهو أعظم من ضحي لأجل السلام، فصليبه كان صناعة سلام بين الأرض والسماء وهو وحده القادر أن يضع السلام الداخلي في قلوبنا، هذا السلام لا يستطيع العالم أن ينزعه منا. مشيراً = المسيح هو حكمة الله (1كو 24:1 + كو 2:3) والمسيح أعلن السر الإلهي للبشر وكشف عن الآب (يو 6:17).

    إلها قديراً = فهو واحد مع الآب في الجوهر، هو الإله الحق من الإله الحق

    أباً أبدياً= المسيح في إلوهيته لم يعلن جبروت الله فقط بل أبوته وحنانه. آب تعني أصل وهي كلمة سريانية، فالإنسان كان يتحرق شوقاً لأصله ولأبيه. وبالمسيح عرفنا محبة الآب الأبدية وبه صرنا أبناء له.




    [
    COLOR="red"]ويدعى اسمه عجيبا [/COLOR]
    وهل اسم يسوع عجيب
    فاذا كنت تعتقد انه عجيب فلماذ تسمى تلميذ موسى باسمه ( يشوع بن نون )
    ولماذا تسمى اخو شمعيا بيشوع
    ومن ضمن العائدين من سبى بابل شخص اسمه يشوع
    وابن يوصاداق اسمه يشوع
    وفى الاخر تقولى اسم عجيب :p0
    18:


    واضح انك التجأت الى التعدي و عدم اللباقة في الحوار لكون ده اسلوبك سوف افقد احترامي لك ياعبد الصمد(صنم الجاهلية)
    اسم يسوع هذه اسم مستعار وليس اسم الهي
    لانه يوجد اسماء بنفس اللفظ
    ولكن اسمه عجيبا لكونه المسيح.(الله)
    وانت لا تعرف معنى كلمة المسيح المقصوده او المسيا او الملك او رسم جوهر الله
    الخ

    اقتباس
    الها قديرا
    وهل لفظ اله يعنى انه الله
    فاذا كانت يا جون اجابتك بنعم
    فان موسى هو الله ايضا لانه اله
    سفر الخروج 7: 1
    فَقَالَ الرَّبُّ لِمُوسَى: «انْظُرْ! أَنَا جَعَلْتُكَ إِلهًا لِفِرْعَوْنَ. وَهَارُونُ أَخُوكَ يَكُونُ نَبِيَّكَ.
    قد تكلمت عن هذا الموضوع سابقا في اسماء المسيح ولاهوته ولا يوجد داعي للتكرار الممل
    وانا اجبتك عن هذه الايه بالتحديد وكلمة اله التي قيلت لموسى
    وكلمة( الله)
    التي قيلت عن المسيح
    وقيل عن المسيح انه (الاله الحق) ايضا
    الخ
    اقتباس
    ابا ابديا
    اى انها تعنى ان هذا الشخص سيملك على اسرائيل
    فهل ملك المسيح على اسرائيل يوما واحدا
    بالطبع هو ملك اليهود وملك الارض كلها
    ولكن الملك ليس كما تظن ياعبد ##

    بل هو ملك ابدي وليس ارضي فقط
    فيكفي انه هو المنتظر وهذا يدل على انه ملك الى الابد
    لكونه الله الظاهر في الجسد المتنبيء عنه.
    ولنرى الترجمه السبعينيه للنص ماذا تقول
    اقتباس
    ان الترجمة السبعينية للعهد القديم The Septuagint LXX والمعتمدة عند الكاثوليك والأرثوذكس قد أكدت لنا بالفعل بأن الحديث في اشعياء 9 : 6 هو عن رسول مرسل من عند الله :
    " For a child is born to us, and a son is given to us, whose government is upon his shoulder: and his name is called the Messenger of great counsel: for I will bring peace upon the princes, and health to him." isaiah 9:6 The Septuagint LXX.by Sir Lancelot C.L. Brenton
    يعني تقصد انه يتكلم عن النبي محمد؟!!!!
    اوكي وانا موافق:

    طيب سؤالي ممكن تعرضها بالعربي؟!
    واريد الشواهد التي تدل على انها مقتبسة من الكتاب المقدس
    اقتباس


    ولنرى الان عدة مفاجئات فى هذا النص
    اولا
    نص لانه يولد لنا ولد ونعطى ابنا وتكون الرياسه على كتفيه غير موجود فى النص العبرى واليكم الرابط وفيه صورخ من النص العبرى مع ترجمه دقيقه للنص العبرى باللغه الانجليزيه والعربيه




    ثانيا
    فى النص اليونانى الفعل فى الماضى
    والترجم العربيه تؤكد ذلك
    (اليسوعية) ( لأنه قد ولد لنا ولد وأعطي لنا أبن فصارت الرئاسة على كتفه ودعي أسمه عجيبا مشيرا إلها جبارا، أبا الأبد، رئيس السلام )

    ( ألكاثوليكيه ) لأنه قد ولد لنا ولد وأعطي لنا أبن فصارت الرئاسة على كتفه ودعي أسمه عجيبا مشيرا إلها جبارا، أبا الأبد، رئيس السلام

    وهذا يعنى ان المسيح ليس المقصود بهذا وليست نبؤه
    وللعلم فان المسيح حسب الجسد مخلوق من بويضة مريم باعتراف كل الكنائس

    وللعلم ايضا فان اليهود فى تفسيراتهم يقولون ان المقصود بهذا النص هو حزقيا ابن احاز

    يتبع
    [/QUOTE]

    بجد انا شفقان على هبالتك هذه واريد ان تعرض النص العبري .
    وايضا الترجمات التي ذكرتها ليست مخطئه.
    فهي تثبت ان هذه النبوات قيلت عن المسيح
    وما الاعتراض على هذا؟!
    وهي ايضا تكلمت عن المسيح لكونه الله ..
    اما قولك ان اليهود قولون!!!!!!
    اشياء غبيه وسطحية لا يؤخذ بها يجب ان تتكلم بدليل وعلم فيما تشرح
    ولا يوجد دليل على كلامك الذي تزعمه من خيالك الوهمي
    التعديل الأخير تم بواسطة أسد الإسلام ; 27-07-2010 الساعة 10:41 AM سبب آخر: تادب يا مسيحي يا عابد الخشبة!! احترم أهل البيت الذي أنت فيه .. لا تضطرنا إلى ما لا يرضيك!

  10. #150
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    110
    آخر نشاط
    04-08-2010
    على الساعة
    12:45 AM

    افتراضي

    سلام الله مع جميعكم اخواني المسلمين




    [
    اقتباس
    QUOTE=ميدو المسلم;443298]السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    يا استاذ جون حيرتك هذه سببها انك لا تعرف اسس اثبات لاهوت المسيح من المنظور اللاهوتى
    اى مسيحى يريد ان يثبت لاهوت المسيح المفروض ان يثبت شىء واحد بس وهو ان الله الذى دخل فى جسد المسيح اعلن عن ذاته اما بمقوله او فعل متفرد ولو اثبت ان الناسوت هو الذى قال او فعل هذا فانت بذلك لا تثبت لاهوت المسيح بل تثبت انك مشرك
    وساعطيك مثال لتعلم اسس الحوار اللاهوتى
    امين يااخي اريد ان اتعلم من احد مسلم لا يعرف ماذا تعني كلمة لاهوتي!!!!
    والعجيب انك ستعلمني اسس الحوار اللاهوتي!!!!!!


    اقتباس
    فهناك مقوله شهيره على لسان المسيح وهى
    ابن الانسان هو رب السبت
    وعندما تسمع للمسيحيين المناظرين فى مناظرات اثبات لاهوت المسيح تجدهم لا يستشهدون بهذا العدد لماذا
    لانه بذلك اثبت ان ابن الانسان هو الله
    فهل المسيحيين يريدون اثبات ان الناسوت هو الله طبا لا فى الاساس اللاهوتى لا بد من اثبات ان اللاهوت حل فى الجسد ولا يجوز اثبات ان الناسوت هو الله
    ولذلك فاذا كنت تريد ان تكمل الحوار فلابد من مراعات الاسس اللاهوتيه وهى
    اولا عدم اثبات الوهية الناسوت لان هذا هو الشرك بعينه فى المسيحيه وفى كل الاديان
    ثانيا عدم اثبات ان اللاهوت مات لان الله لايموت
    ثالثا عدم اثبات ان المسيح اله مع الله فيجب فى الاساس اللهوتى اثبات ان المسيح هو الله وليس اله مع الله
    اذا كنت تستطيع اكمال الحوار مع مراعات الاسس الاهوتيه السابقه اهلا وسهلا بك
    اما اذا كانت هذه الاسس سوف تقيضك فى الحوار فاعلم انك بذلك تعبد اله لا يستحق العبوديه لانك بذلك اما انك تعبد ابن الانسان او تعبد الذى مات او تعبد اله مع الله


    وهل التوحيد او التكفير يتم اثباتهم بمجرد كلمه يا راجل اذا كنا نقول انكم مشركين فاننا لدينا ادله
    هههههههههههههه
    برافو

    وانا اطالبك بالدليل
    اما موضوع اللاهوت
    فهو موضوع متشعب من كل جهاته عن شخص المسيح


    الإجابة:

    إن كان المسيح هو كلمة الله، فهو بالضرورة يحمل صفات الله لأن المشابهة قائمة بين الله وكلمته. فإن كان النور الصادر من الشمس يحمل صفات الشمس، والكلمة المولودة من العقل تحمل صفات العقل. فهكذا كلمة الله يحمل صفات الله لأنه مولود منه وأصلاً قائم فيه. فإن كان الله جوهره روحي بعيد عن المادة وغير محدود وموجود في كل مكان وأزلي وأبدي.

    أما ظهوره في شخص المسيح بالجسد من القديسة مريم فهو أمر حادث له في زمان هذا العالم من أجل رسالة معينة للبشرية هي رسالة الخلاص. كمان أن تجسده لم يحد من لاهوته ولم يغير من صفاته الإلهية، لأن اللاهوت لا يُحَد وصفاته لا تتغير.

    وإن كان كلمة الله يحمل صفات الله فهو صورة الله. لأنه كما أن الكلمة المولودة من العقل الإنساني هي صورة طبق الأصل للعقل الذي ولدها. وكل من يريد أن يرى العقل يراه في كلمته، لأنه قد يصمت الإنسان برهة ولا تعرف ما يدور في عقله ولكنه بمجرد أن يتكلم يتضح مكنون عقله وما يخفيه داخله. لذلك فإنه يمكن الحكم برجاحة العقل أو عدمها من كلام الإنسان. فهكذا كلمة الله هو صورة الله ومن يراه يكون كأنه قد رأى الله. وهذا ما رأينه في المسيح حسب شهادة الكتاب له أنه صورة الله (رسالة فيلبي 6:2) (ستجد النص الكامل للكتاب المقدس هنا في موقع الأنبا تكلا).

    وإن كان كلمة الله هو صورة الله بالحقيقة فهو يمثل شخص الله أيضاً ولكن كواحد معه وليس كأحد غيره. لأنه كما نقول إن نور الشمس يمثل الشمس لأنه مولود منها وغير منفصل عنها. ونقول عن الكلمة إنها تمثل العقل لأنها مولودة منه وغير منفصلة عنه، هكذا كلمة الله نقول عنه إنه يمثل شخص الله لأنه مولود منه وغير منفصل عنه وواحد معه، والواحد مع الله إله، والمولود من إله هو إله. فلا غبار إذاً على القول إن السيد المسيح إله. هذا هو التوضيح الأول لألوهية السيد المسيح. هذا المقال منقول من موقع كنيسة الأنبا تكلا.

    وهذا ما يقرره الإنجيل في قوله "في البدء كان الكلمة وكان الكلمة الله، كل شيء به كان.. وكوِّن العالم به، ولم يعرفه العالم.. والكلمة صار جسداً وحل بيننا ورأينا مجده" (يوحنا1:1-14). وفي سورة آل عمران يقول القرآن بنفس هذا المعنى "إذ قالت الملائكة يا مريم إن الله يبشرك بكلمة منه إسمه عيسى". ليس هناك تأكيد أكثر من هذا لألوهية السيد المسيح!

    أما التوضيح الثاني فهو أنه بجانب حقيقة جوهره الروحي ككلمة الله وإتصافه بالصفات الإلهية، فهناك أيضاً حقيقة أعمال عجائبه ومعجزاته. وهي أعمال الله ذاته.

    فالمسيح له المجد أظهر سلطانه على إعطاء الحياة بإقامته الموتى، وأظهر قدرته كخالق عندما خلق عينين من الطين للمولود أعمى، وعندما خلق خمراً من الماء ومن الخمسة أرغفة والسمكتين طعاماً لخمسة عشر ألف نسمة، وأظهر سلطانه على إبراء النفوس والأجساد.. وأظهر سلطانه على الشياطين.. إلخ.

    كذلك له سلطان دينونة البشر يوم يُبعَث الناس من القبور في يوم الحشر الذي هو يوم الدينونة. ومن المعروف أن الدينونة هي من سلطان الله وحده.. والعالم كله ينتظر مجيئه ثانية من السماء لدينونة جميع البشر.



    عندما نفكر في شهادة الكتاب المؤكدة عن شخص المسيح يمكننا أن نري الكثير من العناصر والنصوص المختلفة التي تؤكد وتبرهن ألوهيته. فمثلاً هناك النبوات المسيانية مثل ما جاء في (مزمور 2: 7 - 12) الذي يتحدث عنه كابن الله. (مزمور 110: 1) يعلنه كرب (مزمور 45: 6، أشعياء 9: 6) تتحدث عن أنه الله وهناك النصوص التعليمية مثل (يوحنا 1: 1، 14) يتحدث عن المسيح علي أنه الكلمة والكلمة كان عند الله وكان الكلمة الله. (فيلبي 2: 5 - 1) تتحدث عنه أنه "صورة الله" (عبرانيين 1: 2 - 3، كولوسي 1: 15) تعلن "أنه بهاء مجد الله ورسم جوهره وحامل كل الأشياء بكلمة قدرته" (عبرانيين 1: 8) يعلن بكل جرأة أنه هو الله. (1 تيموثاوس 3: 16) تؤكد أن "الله ظهر في الجسد" (مرقس 2: 27، لوقا 5: 20، يوحنا11: 43 - 44) كل هذه الشواهد تشهد بامتياز ألوهية المسيح. وهي أيضاً تعيد تعريف السبت وغفران الخطايا وإقامة الموتي. وبالإضافة إلي قيامته بالجسد فإن أقواله التي يعلن فيها "أناهو" تقدم لنا أوضح تأكيدات وبراهين ألوهيته. وفي هذه الأقوال يفصح بنفسه عن الإله المتجسد. وبمساعدة الرسول يوحنا الذي يسجل نفس كلمات الرب يسوع كشاهد عيان ومعه بعض اللاهوتيين المعروفين أحاول تقديم هذه الحقيقة.

    وأبدأ بتسجيل الأغراض الواضحة للبشير يوحنا في كتابته لإنجيل المسيح في (20: 30 - 31) ويقرر يوحنا بوضوح "وآيات أخر كثيرة صنع يسوع قدام تلاميذه لم تكتب في هذا الكتاب. وأما هذه فقد كتبت لتؤمنوا أن يسوع هو المسيح ابن الله ولكي تكون لكم إذا آمنتم حياة باسمه". وهكذا نري هدفين ليوحنا:

    أولاً: يكشف ويوضح أن يسوع هو المسيح ابن الله.

    ثانياً: يريد أن يعرف الناس ألوهية المسيح الحقيقية "لكي تكون لكم إذا آمنتم حياة باسمه".

    والآن أود أن ألفت النظر للهدف الأول والأساسي ليوحنا. وكما رأينا يحاول يوحنا أن يبرهن أن يسوع هو المسيح مخلص العالم (يوحنا 4: 42). وفي محاولته ذلك يسجل أشياء كثيرة تعينه علي ذلك. مثل شهادة يوحنا المعمدان عنه (1: 29 - 32 - 36) والسامرية (4: 39 - 42) يسوع (8: 13 - 14) والله نفسه (8: 17، 12: 28 - 30) كل هذا يعطينا وصفاً لحياته وإرساليته وأعماله وأقواله وموته وقيامته. كما سجل يوحنا المعجزات المختلفة التي أجراها يسوع. ويوحنا وحده من بين كل الأناجيل الذي يعطي وصفاً لعظة المسيح علي الجبل التي تلقي الضوء علي معني رسالة المعجزات التي أجراها المسيح. وفي موعظة الجبل يذكر المسيح بعض أقواله التي تبدأ "أنا هو" مثل "أنا هو خبز الحياة" (6: 35) "أنا هو القيامة والحياة". وباقي الأقوال حدثت أثناء مناقشاته مع الناس (يوحنا 8: 12) ومع الفريسيين (10: 7 - 9 - 11) ومع التلاميذ (14: 6، 15: 1)

    والأمر الآخر الذي أود أن ألفت نظر القراء له هو الكلمات اليونانية التي ترجمتها "أنا هو". وعن ذلك يقول "ليون موريس" إن يسوع يستخدم هذه الكلمات التأكيدية "أنا هو" لكي يذكر تعاليمه الهامة عن نفسه.

    وفي اللغة اليونانية لا يكتب فاعل الفعل: وصيغة الفعل توضح من هو الفاعل. ولكن لو أردنا تأكيد الفاعل عندما نستخدم الضمير المناسب. والذي يجعل هذا الأمر ذو أهمية في إنجيل يوحنا هو أننا نري استخدام مشابه في الترجمة اليونانية للعهد القديم. حيث نجد المترجمين يستخدمون صيغة التأكيد في الكلام عندما يعبرون عن كلمات تفوه بها الله. وعندما استخدم يسوع تعبير "أنا هو" فهو يتحدث بصيغة الألوهية وهناك اتفاق بين العلماء الدارسين لإنجيل يوحنا أن هذا النوع من الله هو مؤشر هام لما يريد أن يخبرنا به يوحنا عن شخص يسوع. (1) وبكلمات أخري، عندما استخدم يسوع تعبير "أنا هو" كان يشير إلي ألوهيته وكان يوحنا يفعل نفس الشئ عندما سجل أقوال يسوع.

    ويقول "موريس" أن هناك مجموعتان في أقوال "أنا هو" مجموعة بها المبتدأ وأخري بدونه. وعلق علي ذلك بالقول: "كلا التركيبين غير عاديين" ويقتبس ما قاله "ج. هـ. برنارد" ثم يقول "وهذا بكل وضوح أسلوب التعبير عن ألوهيته ..." (2) وبفحص مجموعتي أقوال "أنا هو" أود أن أتبع مثال "موريس" وأقدم المجموعة السابقة أولاً والأخيرة ثانياً.

    "أنا هو خبز الحياة"

    من أول وأهم أقوال المسيح التي تبدأ "أنا هو" والمذكورة في إنجيل يوحنا (6: 35) "أنا هو خبز الحياة" وقد قال المسيح هذا القول عقب إشباعه للجماهير. وأثناء أقواله قال لهم "لا تنظروا للطعام البائد بل للطعام الباقي للحياة الأبدية الذي يعطيه لكم ابن الإنسان" (6: 27). وبينما كان المسيح يحاول أن يحثهم علي الإيمان به يواجهه تحد لكي يوضح لهم من هو "فأية آية تصنع لنري ونؤمن بك؟ (عدد 30) ثم أضافوا: "آباؤنا أكلوا المن في البرية كما هو مكتوب: إنه أعطاهم خبزاً من السماء ليأكلوا" (عدد 31) وهم بذلك كانوا يشيروا بوضوح إلي أن موسي أعطاهم المن لأن المسيح استمر في تصحيح مفهومهم الخاطئ. فقال "الحق أقول لكم: ليس موسي أعطاكم الخبز من السماء بل أبي" (عدد 32) ثم يضيف: "أبي يعطيكم الخبز الحقيقي من السماء لأن خبز الله هو النازل من السماء الواهب حياة للعالم" (عدد 33) وبذلك يوضح يسوع لهم أن الله لم يعطهم الخبز النازل من السماء فحسب (في الماضي) بل أنه مازال يعطيهم وأشار إلي نفسه أنه هو "الخبز النازل من السماء" (عدد 33). وكان قصد المسيح الواضح أن يحرك فيهم الرغبة الروحية وإذ بهم يطلبون هذا الخبز النازل من السماء ولكن كان تفكيرهم مرتبط بطلب الخبز المادي كما يظهر هذا في محادثتهم فيما بعد.

    وإذ بيسوع يجيبهم بكل قوة "أنا هو خبز الحياة من يأتي إلي لا يجوع ومن يؤمن بي لا يعطش" (عدد 35). وتوضح هذه الآية جوهر رسالة يسوع. إنه الاستجابة لحاجيات قلب الإنسان: "فخبز الحياة يشير إلي الدور الأساسي الذي يقوم به يسوع لكي يشبع الروح الإنسانية. فخبز يسوع هو المصدر الأول والرئيسي للغذاء الروحي. ولأن الخبز هو الغذاء الرئيسي في العالم لذلك فهو يستطيع أن يشبع كل إنسان. فيسوع هو مخلص العالم. ومعطي الحياة للعالم (عدد 33). ويقول "موريس" أن أداة التعريف "الـ" (الخبز) تشير إلي أن يسوع وحده فقط هو خبز الحياة. ويقرر "ميلن" أن خبز الحياة يشير أيضاً إلي الطبيعة المشبعة ليسوع "ويظهر هذا في قوله" لن يجوع ولن يعطش. فكل أنواع الخبز الأخري مثل المن تترك إحساساً بالجوع في النهاية. وبمقارنتها بمن اختبر المسيح فإنه لا يحتاج إلي أي شئ آخر لإشباعه. وباختصار فإن يسوع بقوله "أنا هو خبز الحياة" يكشف عن طبيعته السماوية وأنه هو فقط الذي يستطيع أن يشبع الحاجة الروحية لمستمعيه.

    يخبرنا يوحنا في بداية إنجيله أن الكلمة المتجسد "فيه كانت الحياة والحياة كانت نور الناس والنور يضئ في الظلمة والظلمة لم تدركه" (يوحنا1: 4 - 5). ومرة أخري يستخدم يوحنا تشبيه النور ويضخم ما قاله سابقاً. ويقرر يوحنا أن المسيح قال أنه نور العالم وأقوال أخري متشابهة في مناسبات مختلفة (8: 12، 9: 5، 12: 35 - 39). وبالرغم من أن يوحنا لم يخبرنا بالضبط متي قال المسيح هذا (8: 12) ولكنه يعرفنا بالمكان الذي قال فيه. حدث هذا في عيد المظال في فناء الهيكل. (7: 14).

    وأثناء عيد المظال يحدث حدثين دينيين مهمين ولهما إشارة رمزية. الأول هو صب المياه علي الجانب الغربي من المذبح بواسطة الكهنة اللاويين وهم ينشدون ما جاء في مزمور 113. أما الحدث الثاني فهو إضاءة العديد من الشموع الضخمة داخل الهيكل. ويقول البشير يوحنا أن يسوع انتهز هذه الفرصة لاستخدام هذين الرمزين ليوضح تعاليمه لهم (7: 37 - 38، 8: 12). وقد ذكر تشبيه النور في العهد القديم. فمجد الله الذي كان يملأ المكان في السحابة كان يقود الناس إلي أرض الموعد (خروج 13: 21 - 22) وكان يحميهم من أعدائهم (خروج 14: 19 - 25) وتدرب الإسرائيليون علي الغناء "الرب نوري وخلاصي" (مزمور 27: 1) وكانت كلمة الله وناموسه هي النور الذي يضئ الطريق لمن يتعلقون بوصاياه (مزمور 119: 105، 6: 23). وأضاء نور الله في رؤيا (زكريا 1: 4، 13، 26، 28) وبالخلاص (عبرانيين 3: 3 - 4) "والنور هو يهوه العامل وسطهم" (مزمور 44: 3) ويخبرنا أشعياء أن عبد الرب قد جعل نوراً للأمم ليكون خلاص لأقصي الأرض (أشعياء 49: 6) وسيكون العصر الآتي وقت يكون فيه الرب نفسه نوراً أبدياً لشعبه (أشعياء 60: 19 - 22 ورؤيا 21: 23 - 24) كما أن (زكريا 14: 5 - 7) له أهمية خاصة بوعده بالنور في اليوم الأخير ويتبعه وعد بالماء الحي التي تخرج من أورشليم وربما كان هذا النص هو الذي يقرأ في هذا العيد.

    ولهذا وهم يحملون في أذهانهم كل هذه الآيات والطقوس كان إعلان يسوع مدوياً بقوة. وخاصة عندما قال أنه نور للعالم كله وليس لليهود فقط. والإشارة إلي النور ليس فقط مادياً وأخلاقياً كما يستنتج "موريس" عندما أعلن يسوع "إن كان أحد يمشي في الليل يعثر لأن النور ليس فيه" (11: 9 - 10) وهذه الإشارة إلي النور الغير موجود فيه يوضح أننا انتقلنا من النور المادي إلي الحقيقة الروحية ويعلق "موريس" بالقول "إن يسوع أخبر مستمعيه أن الذين يرفضونه ولا يتخذونه مخلصاً لحياتهم هم في خطر عظيم. وبالاختصار نقول أن الفكر الرئيسي في القول "أنا هو نور العالم" أن يسوع هو النور الوحيد الذي يجب أن نرحب به ونؤمن به أيضاً وإلا سوف نهلك. هذا المقال منقول من موقع كنيسة الأنبا تكلا.

    "أنا هو الباب"

    جاء هذا القول وسط معركة كلامية حدثت بين الفريسيين. ونري يسوع في الفصل التاسع وهو يشفي إنساناً أعمي الذي دافع عن يسوع وآمن به (9: 34 - 38). بعد هذه المعجزة والمعاملة السيئة التي لقيها الرجل الأعمي من الفريسيين قارن يسوع نفسه بالقادة الدينيين في ذلك الوقت ووصفهم بأنهم "سراق ولصوص" هذا التناقض بين المسيح وبين القادة الدينيين أخذ صورة التشبيهات الصارخة في (10: 1) "حظيرة الخراف" (عدد 2) "الراعي" (عدد 3) "البواب" " الباب" وبالرغم من حيوية ووضوح هذه التشبيهات لم يفهم الفريسيون قصد يسوع منها (عدد 6). ولكي يوضح يسوع رسالته شرح لهم المعاني المقصودة. فمثلاً وهو يقول "أنا هو الباب" (الذي تدخل منه الخراف إلي الحظيرة) (عدد 7) وقبل ذلك تحدث عن نفسه "كالراعي" (عدد 2) ووضحه بصورة أفضل (عدد 10).

    ماذا كان يقصد يسوع بقوله "أنا هو الباب ؟" ولكي نجيب علي هذا السؤال من الأفضل أن نتذكر أن حظيرة الخراف عادة بها باب واحد والرعاة في الشرق الأدني غالباً ما يناموا عند هذا الباب ويقومون بنفس وظيفة هذا الباب وطبق المسيح هذا التشبيه علي الراعي. ولهذا فلكي نجيب علي سؤالنا نري المسيح يقول أنه هو نفسه وليس أحد آخر الذي من خلاله يمكن للخراف أن تدخل وتخرج وتجد مرعي (9: 9 - 10) وكما يستنتج "موريس" قائلاً "قال يسوع أنا هو الباب" وليس "باب" أي أنه هو وحده الطريق للحياه. وهذا تأكيد آخر لما يقوله يسوع "السارق يأتي ليسرق ويذبح ويهلك وأما أنا فقد أتيت لتكون لكم حياة وليكون لكم أفضل. وهنا يصر يسوع علي أنه توجد طريق واحدة فقط للتمتع بالحياة الأبدية ومصدر واحد فقط لمعرفة الله ونبع واحد للغذاء الروحي وأساس واحد للأمن الروحي وهو يسوع فقط". ثم قال يسوع "إن دخل بي أحد يخلص ويدخل ويخرج ويجد مرعي" (عدد 9) وبالرغم من أنه لم يوضح ماذا يقصد بكلمة "يخلص" فيمكن أن تعني "الحصول علي الحياة الأبدية" لأننا نجد تفسيرين "للخلاص" والحصول علي "الحياة الأبدية" مرتبطتين في (يوحنا 3 ك 16 - 17) ولهذا يجب علينا أن نفهم الربط بين الإثنين.

    وفي الختام كما يقول "موريس" ومرة أخري نحن نواجه فكرة الخلاص الشامل بمعني أنه يمكن أن يدخل من الباب فقط. وإذا كان هناك باب واحد لكل الجنس البشري لذلك فمرة أخري نتذكر شيئاً مهماً للغاية عن يسوع مثل كل أقواله الأخري "أنا هو" فإن قوله "أنا هو الباب" يقودنا للتفكير في ألوهيته.

    "أنا هو الراعي الصالح"

    في (يوحنا 10: 1) يتحدث يسوع عن الراعي ويضيف صفة "الصالح". ومرة أخري يقارن يسوع نفسه بالقادة الدينيين الذين يقول عنهم "أنهم رعاية غير صالحين أو الراعي الأجير" (10: 12 - 13) وهنا يشير إلي الفريسيين الذين لا يهتمون بالخراف. وهي إشارة واضحة لمعاملتهم السيئة للرجل الأعمي الذي شفاه المسيح.

    عندما استخدم يسوع كلمة "الراعي الصالح" كان يتحدث عن طبيعته الصالحة واستقامته الأخلاقية وجماله. وعند استخدامه كلمة "الراعي" كان يتحدث عن مكانته. فهو راعي الخراف الذي يحمي ويقود ويرشد ويطعم خرافه. وكان يسوع يشير أيضاً إلي إرساليته. وفي ثلاثة مناسبات تحدث يسوع عن أنه "يضع نفسه" من أجل الخراف (10: 15 - 17 - 18). فالراعي الذي يحمي خرافه يحميهم حتي الموت. ويكشف الراعي الآن علي أنه الذبيحة "حمل الله" (يوحنا 1: 29، 35) الذي يضع حياته طوعاً من أجل الخراف. "إن موت المسيح لم يكن حادثاً تراجيدياً ولكنه معين من قبل السماء في حين أن الخلاص يناله من يثق فيه". فهو ليس فقط من أجل "خراف بيت إسرائيل الضالة" يضع نفسه ولكن من أجل خراف حظيرة أخري (10: 16) الأمم. "لكي تكون رعية واحدة وراع واحد" (10: 16). كيف يمكن أن موت شخص واحد يفتدي كثيرين ما لم يقوم بهذا العمل شخصية سماوية. ولهذا نقول أن أقوال "أنا هو" تعلن ألوهية يسوع المسيح.

    "أنا هو القيامة والحياة"

    قال يسوع هذا لمرثا الذي توفي أخوها لعازر منذ بضعة أيام وعندما قال لها يسوع إن لعازر سوف يقوم اعتقدت أنه يتحدث عن يوم القيامة (11: 23 - 24) وعند هذه النقطة يعلن هذا القول المدوي "أنا هو القيامة والحياة. من يؤمن بي وإن مات فسيحيا" (11: 25 - 26) وبهذا القول يعلن يسوع أنه ليس فقط يمكنه أن يقيم من الأموات ويمنح الحياة بل أنه هو نفسه القيامة والحياة. كما قال يوحنا (1: 4) "فيه كانت الحياة" ويقول "موريس" أنه هو القيامة تعني أن الموت (الذي يبدو لنا أنه نهاية كل شئ) لم يعد عقبة، وأنه هو الحياة تعني أن صفة الحياة التي يعطيها لنا هنا والآن لن تتوقف (10: 15). وقول يسوع هذا يسانده إقامة لعازر من الموت (يوحنا 10: 44).

    وفي التعليق علي ما سجله يوحنا عن حادثة إقامة لعازر يقول "موريس": "إنه يكتب عن شخص عظيم وغير عادي وله قوة تغلب الموت. إنه يثبت للجنس البشري أننا كلنا في النهاية سنواجه الموت ولا نستطيع أن نفعل شيئاً حياله. قد يمكننا أن نؤجل الموت لفترة ولكن عندما يحدث لا نستطيع إيقافه. ولكن يوحنا يكتب عن الرب الذي يمكنه أن يهزم الموت. أن القول "أنا هو القيامة والحياة" لا يستطيع أن يتفوه به شخص عادي ولكن يستطيع ذلك شخص سماوي فقط.

    "أنا هو الطريق والحق والحياة"

    في مساء ليلة الصلب بدأ يسوع يودع التلاميذ فأقام العشاء الأخير وأعلن عن رحيله (يوحنا 13: 33 - 36، 14: 2 - 3). وعند إعلانه عن رحيله قال "وتعلمون حيث أنا أذهب وتعلمون الطريق" (14: 4) فقال له توما "ياسيد لسنا نعلم أين تذهب فكيف نقدر أن نعرف الطريق؟" أراد توما أن يوضح الموقف لأنه لم يتمكن من فهم ما قاله المسيح. وقد أعطي هذا المسيح فرصة لكي يوضح لهم ما قاله ولذلك قال "أنا هو الطريق والحق والحياة" "لا أحد يأتي إلي الآب إلا بي" (14: 6) وبالرغم من غموض هذه الأقوال إلا أنها تشتمل علي ثلاثة أمور هامة عن المسيح: هو الطريق - هو الحق - هو الحياة.

    يقول أولاً "أنا هو الطريق" ومرة أخري نري نوعاً من التخصيص فالأمر مقصور عليه هو فقط ولا يمكننا أن نغفل ذلك. ولأن يسوع يشير إلي ذهابه إلي بيت الآب (عدد 2) "وليس أحد يأتي إلي الآب إلا بي" (عدد 6) يمكننا أن نري هنا أنه لا يتحدث عن طريق أخلاقي ولكن عن طريق الخلاص الذي يقود إلي الآب. فهو يقول بكل ثقة أنه ليس واحد من الطرق الكثيرة التي تقود إلي الله ولكنه "الطريق الوحيد". وهذا القول القوي والواضح يضرب في الصميم ما يؤمن به مجمعنا من تعدد طرق الوصول إلي الله. وهو بذلك يحطم بكل قوة أفكار الإنسان الغير حقيقية للإقتراب إلي الله ويؤكد انفراده بهذا الطريق. إن موته النيابي مرتبط ارتباطاً وثيقاً بكونه هو الطريق. فبهذا الموت تصالح البشر الخطاه مع الله. هذا المقال منقول من موقع كنيسة الأنبا تكلا.

    ثانياً: "أنا هو الحق". وهذا يوضح صدقه الكامل والاعتماد الكلي عليه. فكل ما قاله وكل ما فعله نؤمن به ونثق فيه لا لأنه يقول الحق بل لأنه "هو الحق" فهو كلمة الله المتجسد (1: 1، 14). وقال "كارسون" "إن يسوع هو الحق لأنه بجسد رؤية الله ذاته" (1: 18) وهو وحده الذي قال وفعل كل ما أعطاه الآب. "والكلمة صار جسداً وحل بيننا ورأينا مجده مجداً ..." (يوحنا 1: 14).

    "أنا هو الحياة" ويعلق "موريس" بالقول: "إن هذه الكلمات تذكرنا بما قاله المسيح "أنا هو القيامة والحياة" ونلاحظ هنا أن يسوع مرتبط ارتباطاً وثيقاً بالحياه. إن له حياة من نوع خاص ووجوده الذاتي هو من وجود الله (5: 16). إنه هو الحياه بل ومصدر الحياه للأخرين. (3: 16). إن يسوع هو الطريق الوحيد إلي الله وقد قال كل الحق الذي لم يقله أي شخص آخر.

    "أنا الكرمة الحقيقية"

    أثناء وجوده في العلية أعلن يسوع للتلاميذ مرتين أنه "الكرمة". في المرة الأولي يربط نفسه بالآب ويقول "أنا الكرمة الحقيقية وأبي الكرام" (15: 1) وفي المرة الثانية يربط نفسه بالمؤمنين ويقول "أنا الكرمة وأنتم الأغصان" ثم يواصل حديثه عن السكني المتبادلة بين المخلص والمخلصين. (15: 5).

    وضح الكثير من المعلقين الصلة بين قول يسوع أنه الكرمة وبين استخدام الكرمة في العهد القديم. يقول اللاهوتي "بروس ميلن" "إن صورة الكرم تخدم رسالة المسيح بطريقتين هامتين. أولاً هي الرمز الأسمي لإسرائيل. كرمة ذهبية ضخمة تنتشر وتغطي رواق الهيكل كما أن العملة التي صكت أثناء الثورة ضد الرومان (67 - 70 ق. م) تحمل رمز الكرمة. وبالعهد القديم تلميحات وثيقة الصلة بالكرمة. وأقوي نص في العهد القديم يقول المسيح أنا الكرمة هو (مزمور 80: 8) حيث يقول عن إسرائيل "كرمة من مصر نقلت" "لتكن يدك علي رجل يمينك الذي اخترته بنفسك" (عدد 17).

    ولكن الكرمة احترقت بالنار "هي محروقة بنار مقطوعة" (مزمور 80: 16). وفشلت إسرائيل في القيام بالدور الذي أسنده إليها الله في أن تكون "فقد جعلتك نوراً للأمم لتكون خلاص إلي أقصي الأرض" (أشعياء 49: 6) ولكن إسرائيل انجذبت إلي آلهة الأمم الأخري التي حولها بدلاً من جعلهم رسالتها. وابتعادهم هذه القرون الطويلة عن مقاصد الله وصل إلي قمته برفضهم المسيا وملكوت الله. (19: 15). ولكن مقاصد الله التي رفضتها إسرائيل لم تنته أو تضيع. لقد حملها من جديد من وقف وسط إسرائيل وبين التلاميذ. وبمقارنته بالكرمة التي حطمت نفسها بعصيانها أصبح يسوع الكرمة الحقيقية. إنه ابن الطاعة الذي بتضحيته وذبيحته تحققت المقاصد القديمة التي رفضتها إسرائيل. "وتباركت فيه جميع قبائل الأرض" (تكوين 12: 2).

    إن صورة الكرمة تشير أيضاً إلي الرسالة. فالكرمة نبات له منفعة كبيرة وله ثمار وفيرة. ويقول "و. تمبل" تعيش الكرمة لكي تعطي عصارة حياتها. زهرتها صغيرة ولكن ثمارها وافرة. وعندما تنضج الثمار ينزع العنب وتقلم الكرمة وقد أكد يسوع علي هذا العمل (يوحنا 15: 2، 4، 5، 8، 16) ولهذا يجب أن نتنبه لهذا النص الذي يركز علي العلاقة الداخلية مع الله. والقصد من ذلك هو تجديد رسالة إسرائيل في المسيح المسيا ومجتمع التلاميذ. في حين لم تغيب تماماً بعض العناصر الموضوعية (إشارة المسيح إلي المحبة والطاعة لوصاياه (يوحنا 15: 10، 12، 17) ويظل التركيز علي إرساليته. فبعد موت المسيح وقيامته سوف يترك هذا العالم. وأرسل تلاميذه للعالم لكي يحملوا إرساليته أثناء غيابه. وهذا هو المعني الرئيسي المتضمن في قول المسيح "أنا الكرمة وأنتم الأغصان".

    وإن كنت ألتقي مع تفسير "ميلن" عن أن يسوع هو الذي حقق أهداف رسالة الله وهو الكرمة الحقيقية وكل ذلك من خلال حياته وموته وقيامته. ولكني لا أتفق تماماً مع تفسيره عن "أنا الكرمة وأنتم الأغصان". كما أنني أوافق علي ما قاله "إن القول الذي تلي ذلك يؤكد الصلة القوية بالمسيح" الذي يثبت في وأنا فيه يأتي بثمر كثير. لأنكم بدوني لا تقدروا أن تفعلوا شيئاً" (15: 5) ويواصل "ميلن" كلامه "إنه من الخطأ أن نفترض أننا بطاقتنا الجسدية نستطيع أن نفعل أي شئ يسر الله. لأننا في ذلك نحتاج القوة التي هو وحده يستطيع أن يمنحنا إياها. إن شرط الثمر في الخدمة المسيحية هو الصلة القوية بالمسيح. وكلمة "ثمار" في العهد الجديد تعني صفات الشخصية المسيحية (متي 3: 8، 7: 20، رومية 6: 22، غلاطية 5: 22).

    وعندما نؤمن أن "للرب الخلاص" (يونان 2: 9) وأن المسيح تعين من قبل الله ليكون نوراً للأمم وخلاصناً إلي أقصي الأرض (أشعياء 49: 6) وأن تغيير المؤمن يمكن فقط بعمل الروح القدس الساكن فينا (رومية 8: 9) والعلاقة القوية به (يوحنا15: 5). إن هذا القول "أنا هو الكرمة الحقيقية" يوضح ألوهية المسيح.

    اقتباس
    ويمكنك فتح حوار تطالبنا فيه بان نثبت لك ان المسيحيه وثنيه وشركيه او ممكن تدخل على موضوعى بعض مظاهر الكفر فى العهد الجديد ونتحاور فيه جميعنا ولكن ان تقول المسلم كافر دون وجود دليل هذا غير منطقى يا جون


    يا جون اذا كنت مفتقد لاسس الحوار اللاهوتى عن لاهوت المسيح تقعد تقول الكلام الكبير ده وتقول احنا فاهمين وانتوا مش فاهمين طب افهم الاول اسس اثبات لاهوت المسيح



    المفروض اسس يااستاذ ان كنت تريد ان تعرف اسس الحوار اللاهوتي
    فيجب ان تركز موضوعك بالتحدييييييييييييييييييد عن ماتريد ان تعرفه
    وليس كلام في الهواء من افكارك ثم تخرج الى موضوع اخر ثم تشعب الموضوع الى وجهه نظر اسلاميه ....
    يعني مثلا حينما تريد ان تتكلم عن صفات المسيح يجب ان تركز على موضوع صفاته فقط مثلا
    وان تعرف معنى ظهور الله فيه يجب ان تركز في موضوع ظهور الله بشكل عام .
    سواء في العرش الاسلامي او ظهوره لموسى او او الخ
    وان اردت ان تعرف كيفية اتحاد المسيح بالاب يجب ان تركز الموضوع في هذا الاتجاه.!
    ولا يجب ان تدخل موضوع في موضوع قد تكلمنا عنه كثير
    وتدخل هذا في هذا
    وايضا يجب ان تتكلم بدليل برهان وبحث صادق ولا يصح ان تقول رأيك الشخصي!!

    هذه هي اسس الحوار اللاهوتي وان كنت لا ترعف معنى هذا فأرجو من احد الاخوة يعلموك معنى هذا
    اقتباس
    بالرغم من ان هذا الكلام مستهلك الا اننا نبتهل الى الله ان ينير قلوبنا جميعا وينير قلبك يا جون وترفع الغشاوه اللى على عنيك
    وبالنسبه للتنصر والاسلمه
    فانظر الى الذين اسلموا فى المنتدى هنا وادخل منتدى المسلمين الجدد واقرا مشاركات وشهادات كل من اسلموا سواء فى المنتديات الاسلاميه او على البالتوك واتمنى ان تسمع قصة اسلام جيسس ماى كنج واقرا الحوارات التى انتهت باسلام الاعضاء المسيحيين هنا فى المنتدى او المنتديات الاسلاميه وانشاء الله فى المشاركه المسائيه سوف اعطيك بعض الروابط لاهم حوارات انتهت باسلام المتحاور او شهادات من اسلموا على البالتوك
    طبعا هذا كلام في الهواء ولا يؤخذ به على اي حال
    اقتباس
    اليس هذا دليل يا جون على ان تسلم او على الاقل تفكر بفكر محايد وشكرا لاعترافك هذا
    وطبعا لانك تعلم كم الاخطاء التى فى الاناجيل او حتى فى العهد القديم

    ههههههههههه
    حلوة دي
    اين توجد الاخطاء؟
    وانا سوف اتكلم عن عدم تحريف الكتاب المقدس بالتفصيل فيما بعد

    اقتباس
    الرد على هذه الشبهه فى الرابط التالى
    http://www.hurras.org/vb/showthread....25E3%25C7%25E4

    على فكرة
    وبدون زعل من اي مسلم انا فتحت هذا الرابط الموجود في منتدى حراس العقيدة
    وللأسف وبكل اسف لن اجد الدليل سوى الكلام الفاااااااااااااااااااارغ المعروف الاسلامي غير الموثق بالدليل
    بل مجرد كلام بدون مصدر او حتى تاريخ او حتى مقارنه بين الحق والباطل الخ لا يوجد شيء يثبت غير الكلام الذي يباع في السوق من التجار والبائعين الخ..

    اقتباس
    ماهو لو كنت بتقرا كل المشاركات كنت عرفت انى رديت على هذه المقوله وانت بالطبع لم تعلق عليها
    وهو

    سوف اعلق عليها
    اقتباس
    لقد قمت بالرد على هذه المقوله فى المشاركه رقم 85 و86



    هذا النص محرف وغير موجود فى معظم نسخ الانجيل وغير موجود فى اى من مخطوطات العهد الجديد ماقبل القرن الخامس عشر
    علشان تعرف مين اللى كتابه محرف تحريف علنى
    طبعا انا قولت لك لا يصح ان تقول كلام في الهواء بدون دليل
    ولا يصح ان تتكلم من وجة نظرك المغلوقة والمغلوطه بل طريقتك هذه لا تتفق بأي لغة اسمها حوار
    ولا يوجد دليل على كلام هذا
    ومن قال لك هذا ؟!
    من قال لك عن مخطوطات القرن الخامس عشر؟!!!!!!
    ومن قال لك عن زمن كتابه رسائل بولس الرسول؟!
    او الاناجيل؟!
    وهل تعرف اول ماكتب في العهد الجديد حتى تقول كلام غبي ؟!
    الامر الذي لا يتفق مع نزاهة البحث
    ويجب ان اتكلم مع فاهم فيما بعد
    بالدليل والبرهان
    اقتباس
    وممكن انت كمان تعمل كده ولا انت بتنصح الناس وتنسى نفسك ارجو ان تصلى وتقول يارب ارشدنى وفتح عقلى
    صلى الى الله يا جون ولا تتكبر من طلب معرفة الحق وان ينير الله عقلك

    يتبع فى المساء للرد على باقى مشاركة جون[/QUO
    TE]


    طيب انا ليا طلب بسيط وسوف اصلي؟!
    انا عايزك تطلب انت من اله الاسلام

    ان يعرفك بنفسه .
    وسؤالي هل انت لك علاقة شخصية مع هذا الاله؟ّ؟!
    ام انك لا تصلي صلاة فردية من قلبك بل كل ماهو عليك ان تعطي له الفرض المطلوب منك؟!
    وهي الصلاة بركعات معينة وبعدد معين وفي اوقات معينه ولا يجب ان تقلل او تزيد عليها؟!!!!
    الامر في غاية الخطورة صدقني
    ان نحسب الله بهذا النمط او الشكل ..
    ارجو منك يااخي ولا تعتبر هذا
    حوار وانتصار
    ان تقول لألهك يارب عرفني من انت ؟؟؟؟
    وان كان هو اله الاسلام كما تظن؟
    فمبروك عليك الجنه والحوريات ونهر الخمر والولدان الخلدون الخ.
    وانت حر في مصيرك فأنا اناشدك امام الله الذي سوف تقف امام كرسيه وتحاسب على كل كلمة
    ولك كامل الحرية

صفحة 15 من 16 الأولىالأولى ... 5 14 15 16 الأخيرةالأخيرة

نصراني يقول: حقيقة لاهوت السيد المسيح


LinkBacks (?)

  1. 14-10-2010, 12:55 AM
  2. 26-08-2010, 07:16 PM

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 24
    آخر مشاركة: 31-05-2014, 07:52 PM
  2. نصراني:الفرق بين السيد المسيح والنبي محمد..
    بواسطة إشراقة الدعوة في المنتدى شبهات حول السيرة والأحاديث والسنة
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 29-12-2013, 12:37 PM
  3. نصراني يقول: كيفية ظهور الله في المسيح وطرق اعلاناته عن نفسه
    بواسطة جون ويسلي في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 27-07-2010, 11:43 PM
  4. وداعا للمسيحيه : باحث غربي نصراني يقول: المسيح لم يصلب ....
    بواسطة T A R G E T في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 01-07-2010, 08:13 PM
  5. الرد على : لاهوت السيد المسيح
    بواسطة السيف البتار في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 27-10-2006, 02:19 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

نصراني يقول: حقيقة لاهوت السيد المسيح

نصراني يقول: حقيقة لاهوت السيد المسيح