تبريرات النصارى لعدم معرفة المسيح عليه السلام للساعه والرد عليها .

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

تبريرات النصارى لعدم معرفة المسيح عليه السلام للساعه والرد عليها .

صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 11

الموضوع: تبريرات النصارى لعدم معرفة المسيح عليه السلام للساعه والرد عليها .

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Aug 2005
    المشاركات
    920
    آخر نشاط
    29-04-2009
    على الساعة
    12:36 AM

    افتراضي تبريرات النصارى لعدم معرفة المسيح عليه السلام للساعه والرد عليها .

    بسم الله الرحمن الرحيم
    (يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لَا تَغْلُوا فِي دِينِكُمْ وَلَا تَقُولُوا عَلَى اللَّهِ إِلَّا الْحَقَّ إِنَّمَا الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ رَسُولُ اللَّهِ وَكَلِمَتُهُ أَلْقَاهَا إِلَى مَرْيَمَ وَرُوحٌ مِنْهُ فَآَمِنُوا بِاللَّهِ وَرُسُلِهِ وَلَا تَقُولُوا ثَلَاثَةٌ انْتَهُوا خَيْرًا لَكُمْ إِنَّمَا اللَّهُ إِلَهٌ وَاحِدٌ سُبْحَانَهُ أَنْ يَكُونَ لَهُ وَلَدٌ لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ وَكَفَى بِاللَّهِ وَكِيلًا (171) لَنْ يَسْتَنْكِفَ الْمَسِيحُ أَنْ يَكُونَ عَبْدًا لِلَّهِ وَلَا الْمَلَائِكَةُ الْمُقَرَّبُونَ وَمَنْ يَسْتَنْكِفْ عَنْ عِبَادَتِهِ وَيَسْتَكْبِرْ فَسَيَحْشُرُهُمْ إِلَيْهِ جَمِيعًا (172) فَأَمَّا الَّذِينَ آَمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ فَيُوَفِّيهِمْ أُجُورَهُمْ وَيَزِيدُهُمْ مِنْ فَضْلِهِ وَأَمَّا الَّذِينَ اسْتَنْكَفُوا وَاسْتَكْبَرُوا فَيُعَذِّبُهُمْ عَذَابًا أَلِيمًا وَلَا يَجِدُونَ لَهُمْ مِنْ دُونِ اللَّهِ وَلِيًّا وَلَا نَصِيرًا (173) يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءَكُمْ بُرْهَانٌ مِنْ رَبِّكُمْ وَأَنْزَلْنَا إِلَيْكُمْ نُورًا مُبِينًا (174) فَأَمَّا الَّذِينَ آَمَنُوا بِاللَّهِ وَاعْتَصَمُوا بِهِ فَسَيُدْخِلُهُمْ فِي رَحْمَةٍ مِنْهُ وَفَضْلٍ وَيَهْدِيهِمْ إِلَيْهِ صِرَاطًا مُسْتَقِيمًا (175))(سورة النساء)
    أتى المسيح عليه الصلاة والسلام الى اليهود مبشرا داعيا الى الله بالحق ومبشرا برسول يأتي من بعده اسمه احمد (سورة الصف آيه 6) فحاربه اليهود وحاولوا قتله وأتباعه فرفع الله المسيح إليه حتى يكون حجة عليهم في أخر الزمان (نصارى اليوم) وقتل من قتل من المسلمين في ذلك الوقت وانحرف من انحرف حتى ضاع الحق بينهم وحرفوا كتابهم حتى أصبح الباطل فيه أكثر من الحق !
    وشاء الله تعالى ان يكون الكتاب الذي حرفوه وزادوا ونقصوا فيه الكثير ان يكون حجة عليهم لا لهم وان في هذا الكتاب الكلام الكثير من الحق والذي لا يخالف نصوص القرآن الكريم الكتاب المهيمن على الكتب المقدسة وذلك لأن مصدر كل منهما واحد وهو الله تعالى .
    ومن هذه الأمور ألوهية المسيح المزعومة التي لا يوجد فيها أي عدد في كتابهم ممكن ان يستخدمه المسيحي في جدالاته لإثبات ألوهية المسيح
    بل هناك أعداد بل جميعها تؤكد شئ واحد
    هو ان المسيح عليه الصلاة والسلام ليس إلا عبد لله ورسول مرسل من عنده لليهود .
    ومن هذه الأعداد او الأدلة التي تستخدم ضد ألوهية المسيح المزعومة
    (واما ذلك اليوم وتلك الساعة فلا يعلم بهما احد ولا الملائكة الذين في السماء ولا الابن الا الآب).(مرقص 13 : 32)
    (أمَّا ذلِكَ الیومُ وتِلكَ السَّاعةُ فلا یَعرِفُھُما أحدٌ،لا ملائِكةُ السَّماواتِ ولا الاَبنُ، إلا الآبُ وحدَهُ.)
    (متى 2436 : ((الترجمة العربیة المشتركة (
    سبب هذا العدد الإحراج الكبير لعلماء النصارى حتى اضطر علماء الكتاب الى حذف كلمة والابن
    (وَأَمَّا ذَلِكَ الْيَوْمُ وَتِلْكَ السَّاعَةُ فَلاَ يَعْلَمُ بِهِمَا أَحَدٌ وَلاَ مَلاَئِكَةُ السَّمَاوَاتِ إِلاَّ أَبِي وَحْدَهُ.) (متى 24 36:)(حسب ترجمة الفانديك) واشتركت معها أيضا ترجمة الآباء
    الیسوعیین .
    يقول الأستاذ علي الريس صاحب الكتاب الذي دمر قدسية الكتاب المقدس لدى النصارى (تحريف مخطوطات الكتاب المقدس) في تعليقه على هذا (
    اقتباس
    العدد من المخطوطات :
    یبدو أن أیدي التحریف امتدت للعبث
    بالمخطوطات فحذفت كلمة الابن لدلالتھا الواضحة على عدم ألوھیة المسیح ،
    فبالرغم من وجود ھذه الكلمة في بعض المخطوطات مثل:
    28 الفاتیكانیة ، بیزیھ ، اللاتینیة القدیمة ، الأرمینیة ، الأثیوبیة ، 1505
    ثیتا . f فولجات جیروم ، 13
    إلا أن ناسخوا المخطوطة السینائیة وغیرھا وجدوا أنھ من الأسلم اتباع المثل
    القائل ) الباب اللى یجیلك منھ الریح سده واستریح ( فقرروا حذف ھذه الكلمة
    التي اقلقت مضاجع اللاھوتیین
    وإلیك بالتفصیل أسماء المخطوطات الأخرى التي قرر ناسخوھا حذف عبارة
    (ولا الابن)
    السینائیة ، القبطیة الصعیدیة ، القبطیة البحیریة ، قبطیة مصر الوسطى ،
    السریانیة ، واشنطن ،
    L , W , f1 , 33 , 157 , 180 , 205 , 565 , 579 , دلتا , 597
    700 , 892 ,1006 ,1010 , 1071 , 1241 , 1243 , 1292 ,
    1342 ,
    فھل یمكن أن تكون ھذه العبارة سقطت سھواً من كل ھذه المخطوطات ؟؟ أم أن
    ھناك تآمراً منظّماً ضد ھذا النص ؟)(1)

    انتهى النقل

    اظطر النصارى الى الإعتراف بهذا العدد الذي يخفي ذلك العلم حتى على الروح القدس بقوله إلا ابي وحده ولجأوا الى حكاية لاهوت وناسوت !
    فنحن كنا نطالبهم اين قال يسوع انا الله؟ لم يأتوا بنص ! وعندما عرضنا النصوص التي تناقض ألوهيته اتوا بشئ جديد اسمه لاهوت وناسوت ! يقولون ان المسيح الله المتجسد وهكذا يكون ما قاله يتحدث به عن ناسوته وانه لا يحق لإنسان معرفة وقت الساعة ولكن كان بلاهوته يعلم كل شئ . ! (فسر الماء بالماء) فنحن نطلب الأن دليل واحد حتى قال فيه المسيح انا لاهوت وناسوت !
    فاستدلالك بتبرير شئ بنفس الشئ لا يفيد بشئ !
    ولكن لن اترك هذا الكلام يمر مرور الكرام بل سأثبت بالحجة القطعية ان المسيح مستحيل ان يكون لاهوتا وناسوتا ومن كلام المسيح نفسه ! ويجب على القارئ ان يثق ويتأكد ان المسيح حسب الكتاب المقدس لم يقل مرة واحدة انه الله المتجسد وحتى أدلتهم التي يستدلون بها ويحرفونها ويتأولونها هي من أقوال أشخاص وبردنا على أدلتهم حول التجسد المزعوم الذي لم يتكلم به يسوع (واعجبي) نحن نرد على تبريرهم لعدم معرفة يسوع بالساعة ونثبت ان يسوع يجهلها والله هو الخلاق العليم
    ******

    سنأتي بالأدلة فقط ونفندها حتى يفضح لبسهم وتفسيرهم وربطهم العجيب لأعداد ببراعة تحريفية غير مسبوقة !
    دليلهم الأول
    " وَالْكَلِمَةُ صَارَ جَسَداً وَحَلَّ بَيْنَنَا وَرَأَيْنَا مَجْدَهُ مَجْداً كَمَا لِوَحِيدٍ مِنَ الآبِ مَمْلُوءاً نِعْمَةً وَحَقّاً. " (يو1/14)
    الكلمة صارت جسدا
    ماهي الكلمة التي صارت جسدا ؟ هل هي الله ؟ بكل تأكيد لا فهي هي تونثيوس _ Tontheos_ θεος
    نرد الكتاب إلى أصله اليوناني وليس العربي المحرف الذي يقول في بداية يوحنا 1:1 عن الكلمة أنها ليست إلا شخص عظيم أو معظم عند الناس ! :
    نسخة :
    "1881 Westcott-hort new testament"
    εν αρχη ην ο λογος και ο λογος ην προς τον θεον και θεος ην ο λογος
    انها الكلمة اله _ تونثيوس _ أي اله غير حقيقي مجازي θεος أو شخص عظيم عند الله أو شئ معظم عند الناس مثال ذلك ما جاء في سفر أعمال الرسل 10 : 40
    (" قائلين لهارون اعمل لنا آلهة "θεος" تتقدم أمامنا لان هذا موسى الذي أخرجنا من ارض مصر لا نعلم ماذا اصابه")
    وهنا جائت θεος لأن الألهه التي تُعمل ليست حقيقية (العجل)

    والمقصود بالعدد أن الكلمة صارت جسدا انه بكلمة من الله (كن جسدا) صار جسدا
    فهذا هو اقرب تفسير " بكلمة الله صنعت السماوات" (المزمور 13/6).
    فأصل العدد يفرض علينا التفسير وليس الترجمة المحرفة .

    ***
    ومن أدلتهم لإثبات التجسد وانه لاهوت وناسوت:
    "لأني قد نزلت من السماء ليس لاعمل مشيئتي بل مشيئة الذي ارسلني" (يوحنا 6: 38)
    إن نزوله من السماء لا يعني شئ أبدا فهل يلزم أن يكون إلها ! "لأن ملاك الرب نزل من السماء" (متى 28/2) فهل الملاك إلها ؟! وكيف يعمل مشيئة الأب ؟ فإن كان هو الله او متحد مع الله كما يؤمن النصارى فأين وحدة المشيئة ! فهو لا يتكلم عن ناسوته طبعا لأنه نزل من السماء فالناسوت خلق على الأرض !
    بل دعني أقول ان المسيح بقوله هذا الكلام يقول لكم صراجة انا لست الله ابدا لأنه يقول في يوحنا 13 : 16 " اَلْحَقَّ الْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ: إِنَّهُ لَيْسَ عَبْدٌ أَعْظَمَ مِنْ سَيِّدِهِ وَلاَ رَسُولٌ أَعْظَمَ مِنْ مُرْسِلِهِ".. فكيف يكون الله وهو اقل عظمة من الله!.
    ***
    ومن أدلتهم أيضا
    "فِيهِ يَحِلُّ كُلُّ مِلْءِ اللاَّهُوتِ جَسَدِيّاً. " (كو2/9)
    وقالوا انه دليل على تجسد الله تعالى الله لكن هذا العدد يفسره العدد الأتي الذي يفسر ملء اللاهوت في الجسد انه تعبير مجازي عن نور وقوة الإيمان بالله :
    "ام لستم تعلمون ان جسدكم هو هيكل للروح القدس الذي فيكم الذي لكم من الله وأنكم لستم لأنفسكم" (1كورنثوس6 :19) "و "اما تعلمون انكم هيكل الله و روح الله يسكن فيكم " (1كورنثوس3: 16) أم لستم تعلمون أن من التصق بزانية هو جسد واحد لأنه يقول : يكون الاثنان جسدا واحدا ؟ و أما من التصق بالرب فهو روح واحد " (1كورنثوس 6 : 16 ـ17 )
    ولا يخفى عليكم انه يؤمن النصارى أن الروح القدس هو الله ! والإنسان المؤمن هو هيكل للروح القدس ! اذا هو الله المتجسد طبيعي حسب إيمانهم ! والمؤمن وروح الله واحد .. إذا هو الله ! هذا بالتسليم لتفسيرهم للعدد "فِيهِ يَحِلُّ كُلُّ مِلْءِ اللاَّهُوتِ جَسَدِيّاً. " (كو2/9) وإلا لماذا فسر ان اللاهوت الذي في العدد الذي يقصد يسوع (كو2/9) انه تجسد الله تعالى الله .. اما الذي يقصد المؤمنين (1كورنثوس6 :19) ليس تجسد الله تعالى الله !
    انه إتباع الهوا والتأويل للمصلحة ! والافتراء .
    قال تعالى (بَلِ اتَّبَعَ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَهْوَاءهُم بِغَيْرِ عِلْمٍ فَمَن يَهْدِي مَنْ أَضَلَّ اللَّهُ وَمَا لَهُم مِّن نَّاصِرِينَ [الروم : 29])
    هو تعبير مجازي لا أكثر عن الأيمان الذي في الجسد بالله ! كما أن العدد يقول ملء اللاهوت !
    واللاهوت غير محدود كما تعتقدون .. اذا كيف ملء اللاهوت دخل الجسد ! انه تعبير مجازي ليس أكثر .
    ***
    ومن أدلتهم :
    " عَظِيمٌ هُوَ سِرُّ التَّقْوَى: اللهُ ظَهَرَ فِي الْجَسَدِ " (1تي3/16)
    لكن في الحقيقة هذا العدد محرف لأن كلمة (الله) التي في العدد في الأصل أو أقدم المخطوطات يوجد بدلا منها (الذي) ... أي يجب ان يكون عظيم هو سر التقوى الذي ظهر في الجسد وليس الله ظهر في الجسد لكن الأيدي التي تحرف الكتاب هي التي بدلت كلمة الذي بـ الله وقد انتبهت أو اعتدلت بعض الترجمات عن هذا التحريف وحذفت اسم الله العظيم ومنها :
    الترجمة الكاثوليكية:

    16ولا خِلافَ أَنَّ سِرَّ التَّقْوى عَظيم:(( قد أُظهِرَ في الجَسَد وأُعلِنَ بارّاً في الرُّوح وتَراءَى لِلمَلائِكَة وبُشِّرَ به عِندَ الوَثَنِيِّين وأُومِنَ بِه في العالَم ورُفِعَ في المَجْد )).


    الترجمة العربية المشتركة:

    16ولا خِلافَ أنَّ سِرَّ التَّقوى عَظيمٌ(( الّذي ظهَرَ في الجَسَدِ وتَبَرَّرَ في الرُّوحِ، شاهدَتْهُ المَلائِكَةُ، كانَ بِشارَةً للأُمَمِ، آمَنَ بِه العالَمُ ورفَعَهُ الله في المَجدِ
    كما أن هذه الإضافة تخالف العهد القديم الذي يقول فيه الرب (فأنا الرّبُّ لا أتغيَّرُ) سفر ملاخي 3: 6 .
    ***
    ومن أدلتهم ايضا انه اله متجسد وانه يعلم كل شئ قولهم:
    اقتباس
    " أَنَا الأَلِفُ وَالْيَاءُ، الْبِدَايَةُ وَالنِّهَايَةُ، الأَوَّلُ وَالآخِرُ" (رؤ22/23) ، الكائن قبل البشر كما قال " قَبْلَ أَنْ يَكُونَ إِبْرَاهِيمُ أَنَا كَائِنٌ " (يو8/58) ، والكائن قبل الخليقة وقبل كل الدهور والأزمان ، كما قال في مناجاته
    للآب " وَالآنَ مَجِّدْنِي أَنْتَ أَيُّهَا الآبُ عِنْدَ ذَاتِكَ بِالْمَجْدِ الَّذِي كَانَ لِي عِنْدَكَ قَبْلَ كَوْنِ الْعَالَمِ." (يو17/5) . ولأنَّه البداية والنهاية والأوَّل والآخر ، الموجود قبل كلِّ الدهور والأزمنة والكائن والذي سيكون إلي الأبد ، فلا يمكن أنْ يَخْفَي عليه بداية الأزمان ولا نهايتها ، وبالتالي فهو يعرف اليوم والساعة .(2)

    كل الأعداد التي اتى بها القس وأولها بكل غش لا تثبت شئ ابدآ !
    فكونه موجود منذ البداية فهذا لا يعني شئ ابدا ! فهل بولس ايضا اله ! " كما اختارنا فيه قبل تأسيس العالم لنكون قديسين" (أفسس 1/4) وقوله "والآن مجدني أنت أيها الآب عند ذاتك بالمجد الذي كان لي عندك قبل كون العالم" (يوحنا 17/5)، اليس هو نفس المجد الذي أعطاه لتلاميذه "وأنا قد أعطيتهم المجد الذي أعطيتني" (يوحنا 17/22) ثم الذي كان هو المجد الذي من الله وليس المسيح الذي كان .. هو مجد في علم الله قبل خلق حتى المسيح المخلوق الذي يقول عنه بولس "الذي هو صورة الله غير المنظور بكر كل خليقة" (كولوسي 1/15) والبشر حسب سفر التكوين صورة الله ! كما ان ملكي صادق هو ازلي لا بداية له ولا نهاية ! يقول عنه بولس "بلا أب، بلا أم، بلا نسب، لا بداءة أيام له، ولانهاية حياة، بل هو مشبه بابن الله، هذا يبقى كاهناً إلى الأبد" (عبرانيين 7/1-3) ورغم ذلك نفى المسيح عليه السلام كونه يعلم الساعة (إلا ابي وحده)! اعتقد انه التحايل والتأويل الخاطئ المتعمد للأعداد !
    ***
    ومن أدلتهم المضحكة استدلالهم ان المسيح عليه السلام نبأهم بكثير وكثير منه انه سيصلب وحول ما سيحدث في اخر الزمان ودمار اورشليم وأنه سيأتي في نهاية الزمان !
    ونقول أي نبي اصطفاه الله تعالى من الطبيعي جدا ان ينبأ بأشياء ستحصل او أشياء حصلت ولا يعلمها الناس فهذا كله من الله تعالى فقط لكن هناك ما يخص الله تعالى فالله تعالى الخلاق الواسع العليم ولقد اخفى امر الساعه عن جميع البشر والمخلوقات حتى الأنبياء وهنا هو ما نريده ومنهم المسيح عليه السلام الذي اعترف هو بنفسه ! لقد قال المسيح عليه الصلاة والسلام (وَأَمَّا ذَلِكَ الْيَوْمُ وَتِلْكَ السَّاعَةُ فَلاَ يَعْلَمُ بِهِمَا أَحَدٌ وَلاَ مَلاَئِكَةُ السَّمَاوَاتِ إِلاَّ أَبِي وَحْدَهُ.) (متى 24 36:) وقال :" ألست تعلم أني أنا في الأب، والأب في، الكلام الذي أكلمكم به لست أتكلم به من نفسي، لكن الأب الحال في هو يعمل الأعمال" (يوحنا 14/10) فكونه لا يعلم الساعة التي سيأتي فيها المسيح نفسه مع الملائكة ليدين الله به العالم كما يدعي الكتاب الذي قال يسوع انه سيكون في الجيل الذي فيه هو وهذا لم يحدث فهذا لا يعني انه يعلمها بل هو عبد مأمور.. هذه الحقيقة التي يجب يعلمها النصارى والتي تعميهم وتظايق قلوب المتكبرين منهم .
    راجع الرد على (كو2/9) في الأعلى .
    ***
    يقول القس عبد المسيح بسيط
    اقتباس
    لماذا قال " ولا الابن " ؟
    (1) قال هذا حتى لا يلح التلاميذ في طلب معرفة ذلك اليوم
    وتلك الساعة ولأنَّه أرادهم أنْ لا يشغلوا أذهانهم بالتركيز علي حساب الأوقات والأزمنة ، كقول القديس بولس بالروح " وَأَمَّا الأَزْمِنَةُ وَالأَوْقَاتُ فَلاَ حَاجَةَ لَكُمْ أَيُّهَا الإِخْوَةُ أَنْ أَكْتُبَ إِلَيْكُمْ عَنْهَا " (1تس5/1) ، بل أرادهم أنْ يركِّزوا علي الاستعداد الدائم وضرورة السهر والصلاة لأنَّه سيأتي في يوم لا ينتظرونه وفي ساعة لا يتوقَّعُونَها ، وقد كرَّر لهم تأكيده علي ذلك ؛ "اِسْهَرُوا إِذاً لأَنَّكُمْ لاَ تَعْلَمُونَ فِي أَيَّةِ سَاعَةٍ يَأْتِي رَبُّكُمْ. " (مت24/42) ،
    " كُونُوا أَنْتُمْ أَيْضاً مُسْتَعِدِّينَ لأَنَّهُ فِي سَاعَةٍ لاَ تَظُنُّونَ يَأْتِي ابْنُ الإِنْسَانِ. " (مت24/44) ، " اسْهَرُوا وَصَلُّوا لأَنَّكُمْ لاَ تَعْلَمُونَ مَتَى يَكُونُ الْوَقْتُ. " (مر13/33) ، " اسْهَرُوا إِذاً لأَنَّكُمْ لاَ تَعْلَمُونَ مَتَى يَأْتِي رَبُّ الْبَيْتِ أَمَسَاءً أَمْ نِصْفَ اللَّيْلِ أَمْ صِيَاحَ الدِّيكِ أَمْ صَبَاحاً. " (مر13/35) ، " وَمَا أَقُولُهُ لَكُمْ أَقُولُهُ لِلْجَمِيعِ: اسْهَرُوا "(مر13/37).(3)

    وطبعا واضح الإجتهاد الشخصي في التفسير والتأويل
    فكون المسيح لا يعلم الساعة فهو لا يعلمها بقوله (إلا أبي وحده)
    أما قولك انه قال هذا حتى لا يشغلوا بالهم بها فهذا يعني ان يسوع كذاب ! حاشا المسيح عليه السلام .. ان أمر اخفاء الساعه هو على جميع المخلوقات الذين منهم المسيح مثله مثل الذين قال لهم بولس " وَأَمَّا الأَزْمِنَةُ وَالأَوْقَاتُ فَلاَ حَاجَةَ لَكُمْ أَيُّهَا الإِخْوَةُ أَنْ أَكْتُبَ إِلَيْكُمْ عَنْهَا " (1تس5/1) .
    ***
    ومن أدلتهم ايضا :
    " وليس أحد صعد إلى السماء إلا الذي نزل من السماء ابن الإنسان الذي هو في السماء " (يو13:3)
    إن عبارة الذي هو في السماء التي يؤلهون بها المسيح : هذه العبارة لم ترد في أقدم المخطوطات ومن اجل ذلك قامت الترجمة العربية المشتركة و الترجمة الكاثولیكیة الجدیدة وكذلك الترجمة العربية البسيطة وكتاب الحياة بحذف هذه الزيادة ! وكذلك
    New International Version
    (NIV)
    New American Standard
    Bible (NASB)
    The Message (MSG)
    English Standard Version
    (ESV)
    New International Version -
    UK (NIV-UK)
    فهل ألوهية المسيح تحتاج منكم هذا الغش والتدليس أليس هذا اكبر دليل على أنكم تفقدون الدليل !

    ***
    ختاما المسيح عليه الصلاة والسلام لا يعلم وقت الساعة وقول النصارى انه لا يعلمها بناسوته لكن بلاهوته يعلمها فهو باطل لأنه لا دليل عليه بل اتباع الظن وإن الظن لا يغني من الحق شيئا
    اليس هو من كان يجهل موسم التين ! (وَفِي الْغَدِ لَمَّا خَرَجُوا مِنْ بَيْتِ عَنْيَا جَاعَ 13فَنَظَرَ شَجَرَةَ تِينٍ مِنْ بَعِيدٍ عَلَيْهَا وَرَقٌ وَجَاءَ لَعَلَّهُ يَجِدُ فِيهَا شَيْئاً. فَلَمَّا جَاءَ إِلَيْهَا لَمْ يَجِدْ شَيْئاً إلاَّ وَرَقاً لأَنَّهُ لَمْ يَكُنْ وَقْتَ التِّينِ. 14فَقَالَ يَسُوعُ لَهَا: «لاَ يَأْكُلْ أَحَدٌ مِنْكِ ثَمَراً بَعْدُ إِلَى الأَبَدِ». وَكَانَ تَلاَمِيذُهُ يَسْمَعُونَ.)( مرقس 11 : 12) وهو الذي قال (ان شاء احد ان يعمل مشيئته يعرف التعليم هل هو من الله ام اتكلم انا من نفسي(.( يوحنا 7 عدد17)
    و الأرثوذكس اصحاب الطبيعة الواحدة
    اذا كان المسيح صاحب طبيعة واحده وما يفعله الناسوت هو للاهوت ايضا كما يقول شنودة في كتابه طبيعة المسيح فكيف تفسرون هذا العدد .!
    خلاصة البحث
    1_المسيح لا يعلم . 2_ المسيح ليس لاهوت ولا ناسوت . 3_ المسيح يؤكد ذلك بقوله ابي وحده . 4_ما عند يسوع من علم فهو من عند الله ولقد تنبأ أنبياء كثر مثله مثلهم .
    اذا المسيح عبد الله ورسوله .
    والحمد لله رب العالمين .
    ====
    (1) كتاب تحريف مخطوطات الكتاب المقدس _للأستاذ على الريس _ الفصل الرابع صفحة 114
    (2_3) كتاب هل كان المسيح يجهل يوم وساعة نهاية العالم؟_ للقس عبد المسيح بسيط .

  2. #2
    الصورة الرمزية نجم ثاقب
    نجم ثاقب غير متواجد حالياً مشرف عام
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    5,025
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    21-07-2016
    على الساعة
    11:53 PM

    افتراضي

    أخي الفيتوري ....

    أشكرك على هذا الموضوع الرائع والهام ....
    جزاك الله كل الخير ....

    وتصديقا لكلامك عن كلمة الابن المحذوفة :
    اقرأ في الانجيل المقدس - العهد الجديد .
    الترجمة العربية المشتركة من اللغة الأصلية .
    اصدار دار الكتاب المقدس في الشرق الأوسط .
    النشرة الرابعة .
    (جميع الحقوق محفوظة للناشرين)جمعيات الكتاب المقدس المتحدة .
    ص . ب 747 - 11 بيروت ، لبنان .

    تقرأ ضمن انجيل متى اصحاح 24 / 36 :
    ( أما ذلك اليوم وتلك الساعة فلا يعرفهما أحد ، لا ملائكة السماوات ولا الابن ، الا الاب وحده ) .

    انها ترجمة عربية مشتركة من اللغة الأصلية .
    لقد رأى المترجم كلمة الابن باللغة الأصلية فترجمها بامانة .

    أما الكتاب المقدس الذي بيد معظمهم لن تقرأ كلمة الابن في نفس الانجيل ضمن نفس الاصحاح !!!!!!!!!!
    يعني ذلك ....
    لو عملنا (كبسه) على أبوهم زكريا بطرس وهو يقرأ ذلك الاصحاح فلن تجد كلمة الابن !!!!!!!!!!!
    راحت فيييييين يازكريا ؟؟؟؟؟؟؟؟
    يا من تدعي أنك باحث موضوعي ....
    ألا يستحق تجاهل كلمة هامة وردت ضمن اللغة الاصلية وضمن كتاب تقدسوه أن تبحث عن المغزى من ذلك التزوير بعملية الترجمة !!!!!!!!
    ابحث يا باحث .....
    فالكلمة المحذوفة هامة جدا ...
    انها تذكر مخلصهم .....
    فهل المترجم لم يفهم الكلمة ليترجمها فاختار حذفها !!!
    لكن الحقيقة .....
    انه حذفها لأنها تنسف المسيحية البولوسية والصلب والفداء من جذوره .
    فأين أمانة الترجمة ؟
    أين دقة نقل الحق .....
    اذا كان ذلك لا يشكل لزكريا بطرس وأمثاله أى مشكلة عندما يتجاهل المترجمة كلمة وحقيقة مهمة مثل تلك .
    فان ذلك يجعلهم يقبلون أى كلمات تم التلاعب بها .
    ويبقى الكتاب مقدس رغم فضائحه !!!!!!!!!
    لقد حذفوها لكي يعتمدوا على شماعة التبرير السخيف (انا والاب واحد) .
    ولكن مع وجود كلمة الابن فلا يكون الاب والابن واحد .

    لذلك هان على المترجم تجاهل كلمة الابن .....
    على أن لا تنسف عقيدة التحريف التي عشقوها .


    نطلب لهم الهداية .

    وأهنيك أخي الفيتوري على كل الموضوع .
    أفتخر بكتاباتك وأتابعها دائما .

    أطيب الأمنيات من أخوك نجم ثاقب .
    التعديل الأخير تم بواسطة نجم ثاقب ; 13-07-2007 الساعة 04:34 PM

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    23
    آخر نشاط
    17-09-2007
    على الساعة
    02:16 PM

    افتراضي

    يا أستاذى الحبيب
    والله حتى لو قال يسوع عن نفسه انه اله فسيكون الها ضعيفا ولا يتحكم فى قدرته ولايعرف متى تنبت التينة وشاذ جنسيا الخ
    كيف يرضى عاقل باله كهذا؟
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    يمكنك تغير التوقيع الإفتراضي من لوحة التحكم

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Aug 2005
    المشاركات
    920
    آخر نشاط
    29-04-2009
    على الساعة
    12:36 AM

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
    النجم الثاقب واياك استاذي الحبيب .
    النصارى يعانون من مشكلة مهمه هي انهم يعلمون ولا يريدون ان يعلموا
    طبعا مش تفهمني
    هقولك لي
    اسأل اي نصراني انت فاهم الثالوث طبعا لأ ؟
    هي ديه المشكله النصارى يفكرون بعواطفهم الكاذبه قبل عقلهم
    اخي يالاهوي لا
    يا خي الحبيب ومنذ متى استخدم النصارى عقولهم

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    23
    آخر نشاط
    17-09-2007
    على الساعة
    02:16 PM

    افتراضي

    استخدموا عقلهم الثاقب فى عبادة رب يلطخ على قفاة وينتف فى وشه دى عبقرية احنا مش قادرين نوصلها
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    يمكنك تغير التوقيع الإفتراضي من لوحة التحكم

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Aug 2005
    المشاركات
    920
    آخر نشاط
    29-04-2009
    على الساعة
    12:36 AM

    افتراضي

    اقتباس
    استخدموا عقلهم الثاقب فى عبادة رب يلطخ على قفاة وينتف فى وشه دى عبقرية احنا مش قادرين نوصلها
    اتباع الشهوات والهوى في دين يسمح بالمنكر او على الأقل لا يعارض حتى بحرف عليه .

  7. #7
    الصورة الرمزية عاكف الروضة
    عاكف الروضة غير متواجد حالياً خنزير مطرود
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المشاركات
    34
    آخر نشاط
    25-11-2007
    على الساعة
    04:12 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الفيتوري مشاهدة المشاركة
    اسأل اي نصراني انت فاهم الثالوث طبعا لأ ؟
    توضيح بسيط
    بالنسبة للثالوث هم غير مطالبين بفهمه أبدا ً
    يعني لازم يقبلوا فيها كده بدون أي دليل


    هذا ما قاله آباء الكنيسة الأولين الموسيسين

    يقول العلامة اوجين ديبليسي ( العلامة عندهم طبعا ً مش عندنا )
    ما أعلى الحقائق التي تضمنها عقيدة التثليث وما أدقها
    ما مستها اللغة البشرة إلا جرحتها في إحدى جوانبها



    كذلك يقول القديس أوغسطونيوس نفسه
    عندما يراد البحث عن كلمة للإعراب بها عن الثلاثة في الله
    تعجز اللغة البشرة عن ذلك عجزأ اليما ً
    وتروى عنه القصة الشهيرة
    قعد القديس على شاطئ البحر وهو يفكر في عقيدة الثالوث كيف الثلاثة واحد والواحد ثلاثة
    وكيف كل واحد إله وكيف .. وكيف .....
    فوجد طفل يحفر حفرة على الشاطى ويضع بها ماء من البحر
    فسأله انت بتعل أيه ؟
    فقال له أنا بدي اجيب ماء البحر كله وأضعه في هذه الحفرة

    فضحك كثير من عقله
    لكنه قال في نفسه أنا مثل هذاالطفل أريد ان أضع الثالوث التي هي حاجة فوق العقل وأدخلها جوا عقلي
    ............................................................ .
    لذلك احبتي ما يقوله زكرا بان الثالوث سهل ومفوم هو كذب ومناقض لما قاله آباء الكنيسة الآولين
    لكن تبقى حجتنا قائمة
    لو فرضنا بأنها من الأشاء التي يجب علينا أن نقبلها
    بدون اي تفكير او أي منطق لانها فوق عقولنا
    طيب اين النص الذي يفرض علينا هذا
    أحضوا هذا النص وبعدها سنعتبر هذا الأمر فرض إلهي عليكم لا يناقش بالعقل لأنه فوق مستوى عقولنا وعقولكم
    وأنه شيء خلاص مفروض لا يناقش به في العقل
    لكن لن ياتوا بذلك ابدا ً فمن الذي فرض عليكم هذه الشي الذي لا يستوعبه العقل
    التعديل الأخير تم بواسطة عاكف الروضة ; 17-11-2007 الساعة 04:58 PM

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Aug 2005
    المشاركات
    920
    آخر نشاط
    29-04-2009
    على الساعة
    12:36 AM

    افتراضي

    لم افهم المشاركة الأخيرة !
    ولماذا مطرود .

  9. #9
    الصورة الرمزية مجاهد في الله
    مجاهد في الله غير متواجد حالياً عضو شرفي بالمنتدى
    تاريخ التسجيل
    Oct 2005
    المشاركات
    2,809
    آخر نشاط
    27-09-2010
    على الساعة
    05:34 AM

    افتراضي

    اقتباس
    ولماذا مطرود .
    هذا ميتابوي

    شارك باختراق منتدى الفرقان وأثبتنا ذلك بالدليل والبرهان

    وكان له محاولات عديدة لتدمير هذا المنتدى جنبا إلى جنب مع النصارى
    تحملناه كثيرا وتحملنا شتمه لنا

    ووعدني اكثر من مرة واخلف وعده

    هداه الله
    المسيحيون يستمعون لما يودون ان يصدقوه ولو كانوا متأكدين بكذبه
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    لسان حال المسيحيين يقول : يا زكريا بطرس والله إنك لتعلم اننا نعلم انك كذاب لكن كذاب المسيحية خير من صادق الاسلام

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  10. #10
    الصورة الرمزية مجاهد في الله
    مجاهد في الله غير متواجد حالياً عضو شرفي بالمنتدى
    تاريخ التسجيل
    Oct 2005
    المشاركات
    2,809
    آخر نشاط
    27-09-2010
    على الساعة
    05:34 AM

    افتراضي

    الدليل على مشاركة هذا الرافضي في اختراق منتدى الفرقان
    http://www.elforkan.com/7ewar/showth...?t=7681&page=2
    المسيحيون يستمعون لما يودون ان يصدقوه ولو كانوا متأكدين بكذبه
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    لسان حال المسيحيين يقول : يا زكريا بطرس والله إنك لتعلم اننا نعلم انك كذاب لكن كذاب المسيحية خير من صادق الاسلام

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة

تبريرات النصارى لعدم معرفة المسيح عليه السلام للساعه والرد عليها .

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 19
    آخر مشاركة: 01-07-2012, 01:28 AM
  2. مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 13-12-2007, 09:12 PM
  3. شبهات حول ألوهية المسيح والرد عليها؟؟
    بواسطة محمد مصطفى في المنتدى منتديات الدعاة العامة
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 05-08-2006, 10:40 PM
  4. الرد على أسئلة عن إلهية المسيح تنتظر الجواب من النصارى؟ والرد عليها
    بواسطة ebn_alfaruk في المنتدى مشروع كشف تدليس مواقع النصارى
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 19-07-2006, 09:21 PM
  5. شبهة : معاملة النبي صلى الله عليه وسلم لبني قريظة والرد عليها
    بواسطة نسيبة بنت كعب في المنتدى شبهات حول السيرة والأحاديث والسنة
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 13-10-2005, 01:04 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

تبريرات النصارى لعدم معرفة المسيح عليه السلام للساعه والرد عليها .

تبريرات النصارى لعدم معرفة المسيح عليه السلام للساعه والرد عليها .