انجيل برنابا (الذي جاء فيه ذكر محمد صلي الله عليه و سلم )

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

انجيل برنابا (الذي جاء فيه ذكر محمد صلي الله عليه و سلم )

صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 16

الموضوع: انجيل برنابا (الذي جاء فيه ذكر محمد صلي الله عليه و سلم )

  1. #1
    الصورة الرمزية amrshah
    amrshah غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    21
    آخر نشاط
    18-11-2008
    على الساعة
    11:56 PM

    افتراضي انجيل برنابا (الذي جاء فيه ذكر محمد صلي الله عليه و سلم )

    هذا الانجيل من ضمن الاناجيل التي لم يعترف بها النصاري بالرغم من انه صحح ما اختلف فيه الاناجيل الاربعة باقرار علمائهم فلماذا لا يعترفوا به ؟؟
    لانه ذكر النبي محمد صلي الله عليه و سلم و انه اخر الانبياء
    ارجو من الاخوه الاطلاع والبحث و افادتنا و فقنا الله الي ما يحبه و يرضاه
    الملفات المرفقة الملفات المرفقة
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    يمكنك تغير التوقيع الإفتراضي من لوحة التحكم

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    48
    آخر نشاط
    19-10-2011
    على الساعة
    12:49 AM

    افتراضي

    والله شئ غريب............هم يقولون نحنو مؤلفوه.....؟؟؟؟!!!


    دعهم في ضلالهم
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    الصورة الرمزية amrshah
    amrshah غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    21
    آخر نشاط
    18-11-2008
    على الساعة
    11:56 PM

    افتراضي

    لا يا اخي الكريم لم نقم نحن بتأليفه و لا يعرف عنه شخوخنا الاجلاء السابقين شئ .
    و ذلك للاسباب التالية و هي فصة العهد الجديد
    بعد المسيح عليه السلام بدأ بعض الحواريين وأناس آخرون بكتابة "أناجيل", كل من هؤلاء المؤلفين تبعته مجموعة من الناس يتخذون من إنجيل هذا الرجل كتابًا مقدسًا لهم.
    انتشرت الكثير من التعاليم التي لم تكن من تعاليم المسيح في ذلك الوقت. فنشبت بين هذه الجماعات عداوة. كلٌ منهم يزعم أنه وحده يملك التعاليم الصحيحة.كما اختلفت معتقداتهم وتنوعت، فمنهم من آمن بأن عيسى (عليه السلام) هو رسول بشر من عند الله لا غير، ومنهم من نسبوا إلى عيسى (عليه السلام) شيئًا من الألوهية، ومنهم من زعم أن عيسى (عليه السلام) إله حقيقي ولكنه مستقل عن الله ذاته، ومنهم من نادى بـ"الثالوث"، ومنهم من زعم أن مريم (عليها السلام) "إله" أيضا، ومنهم من اعتقد بوجود إلهين أحدهما صالح والآخر شرير.
    في ذلك الوقت لم يكن لأي من هذه الجماعات القوة الكافية للهيمنة التامة وإسكات الآخرين للأبد. فكانت كل طائفة بحاجة إلى حليف قوي يستطيع أن يُجبر الطوائف الأخرى على الخضوع, فبدؤوا يتطلعون إلى الإمبراطورية الرومانية لتقديم العون .
    كانت الإمبراطورية الرومانية في ذلك الوقت دولة وثنية، إلا أنها كانت "القوة العظمى" وكان الإمبراطور الروماني قلقًا من تزايد صفوف المواطنين المسيحيين والاختلافات بينهم التي تهدد الاستقرار في إمبراطوريته.
    تمكن أتباع الثالوث من استمالة الإمبراطور الذي قام بترأس مجمع نيقية الذي أقر ألوهية المسيح عام 325 ميلادية ونتيجة لكسبهم الغلبة وحصولهم على السلطة,
    أزالوا الموحدين من على وجه الأرض.
    تم البدء في اختيار وتجميع الأناجيل ( التي لا تتنافى مع معتقدهم) في مجلد واحد أصبح فيما بعد "العهد الجديد". وأحرقوا كافة الأناجيل الأخرى ( التي تعارض الثالوث صراحة أو التي تبين بشرية المسيح بوضوح)، وأُطلقت حملات كاسحة من "محاكم التفتيش". وكل من وُجد بحوزته أيٌ من هذه الأناجيل أُرسل للموت وأُحرق إنجيلُه.( لذلك لا توجد أناجيل أو مخطوطات قبل القرن الرابع الميلادي).

    أي أنه تم إقرار المعتقد وبعد ذلك تم اختيار الكتب التي لا تتعارض معه.
    يؤكد على هذا "إنجيل يهوذا " الذي تم اكتشافه حديثًا وتاريخه أقدم من أي مخطوطة يعتمد عليها, فقد دون في القرن الثالث ولكن لم يتم قبوله, فتعاليمه غير مقبولة بالنسبة لمعتقدهم. فالمعتقد لم يؤخذ من الكتب, بل تم اختيار الكتب التي لا تتعارض مع المعتقد..

    كيف ومتى ضُمّت أسفار الكتاب المقدس:
    في مدينة نيقية سنة 325 م، عقد مؤتمر (مجمع) لعلماء الدين المسيحي لبحث وتحديد وضع الأناجيل المسيحية, بعد هذا المجمع تم اختيار أربعة أناجيل من بين ثلاثمائة إنجيل على الأقل وأعطي الأمر للقضاء على البقية بشكل تام. كما أعطي الأمر كذلك للقضاء على كافة الأناجيل التي كُتبت بالعبرية.

    في سنة 364 م، عقد مجمع آخر في ليديسيا لنفس الهدف. صرح المؤتمر أن الأسفار الستة التالية يجب أن تضاف إلى قائمة الأسفار الأصلية المؤتمن بها: سفر إستير، رسالة يعقوب، رسالة بطرس الثانية، رسالتي يوحنا الثانية والثالثة، الرسالة إلى العبرانيين. ثم أعلن هذه المؤتمر نتائجه للعامة. إلا أن سفر الرؤيا ظل خارج قائمة الأسفار المعترف بها في كلا المجمعين.
    في عام 397 م عقد مؤتمر كبير آخر سمي بمجمع قرطاجة، أكد أعضاء هذا المجمع على قرارات المجمعين السابقين وأضافوا باقي الأسفار إلى قائمة الأسفار الموحى بها: مثل ( سفر الإنشاد ، سفر طوبيا، سفر باروخ، سفر الجامعة، السفرين الأول والثاني للمكابيين. ).
    لم يتغير وضع هذه الأسفار حتى الإصلاح البروتستانتي في القرن السادس عشر. عندما رفض البروتستانت سبعة أسفار كاملة على أساس أنها لا ترقى لمستوى الوحي الإلهي بالإضافة لأجزاء من أسفار أخرى ولكن لا يزال الكاثوليك والأرثوذكس يؤمنون بهم ويسمونهم الأسفار القانونية الثانية.
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    يمكنك تغير التوقيع الإفتراضي من لوحة التحكم

  4. #4
    الصورة الرمزية amrshah
    amrshah غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    21
    آخر نشاط
    18-11-2008
    على الساعة
    11:56 PM

    افتراضي

    كذب ادعائهم ان المسلمين هم الذين قاموا بتأليفه من تاريخهم هم :-
    و التاريخ يقول , هل تعلمون أى تاريخ ؟ , أنه تاريخ النصارى المعتمد لديهم يقول :

    أنه فى عام 366م أمر من البابا دماسس بعدم مطالعة إنجيل برنابا .

    وفى عام 382م صدر نفس القرار السابق من مجلس الكنائس الغربية

    وفى عام 465م صدر مثله عن البابا أنوسنت .

    وفى عام 492م حرّم البابا جلاسيوس الأول مطالعة (( بعض)) الأناجيل، فكان منها إنجيل برنابا .

    هذا فيما يختص بالتاريخ أما بالنسبة لعلماء النصارى و كهنتهم :

    قال القس صموئيل مشرقى رئيس الطائفة الإنجيلية فى مصر والشرق وهو بمثابة ( البطرك) عند الأرثوذكس ( والبابا ) عند الكاثوليك فى كتابه الصادر سنة 1988 ( عصمة الكتاب المقدس واستحالة تحريفه ) فى صفحة 20 : إن إنجيل برنابا كان موجودا سنة 325 م . وكتب يقول ( أما نحن ممن جانبنا فنقول من باب الترجيح أن بعض أتباع المسيح قد بدءوا فى كتابة هذه الأناجيل عن المسيح عن طريق جمع مجموعات من أقواله وأفعاله لاستعمالهم الشخصى فى البداية، وهنا بدأت القصص التى تروى يسوع تجمع فى كتب كبيرة كانت نواة لعدة أناجيل بلغت مائة إنجيل وكان على الكنيسة ( يعنى قادتها من البطاركة والرهبان ) أن تمحص هذه الأناجيل وتمت الموافقة على هذه الأناجيل الأربعة فقط (يعنى كذبوا أكثر من 96 إنجيلا) بعد أن ثبت قانونيتها ؟ وتم الاعتراف بقدسيتها ؟ ( يعنى اعترفوا بأنها وحى من عند الله ؟ ) التى تأكدت بما أحاط بها من براهين داخلية وخارجية. ورفضت الكنيسة الاعتراف بغيرها من الأناجيل مثل ( إنجيل توما ) المكتوب باللغة العربية فى الجزيرة العربية ( وإنجيل برنابا ) وغيرهما ، بعد أن ثبت أن الكثير مما تحتويه من أقوال دخيل ومزور؟ ومن ثم لم يتقرر وحيها ((( البند الأخير نقلا من موقع د. وديع أحمد ))) .

    هل هذا يكفى لإثبات كذب الكهنة و لفقدهم مصداقيتهم و إثبات أنهم يخططون للوصول لنتيجة معينة بدون أى خجل من التزييف و الحقائق المبتورة التى يضحكون بها على الناس عامة و على النصارى بصفة خاصة .

    و أخيرا و ليس أخرا نورد هذا البند الحديث نسبيا و فيه ما يؤكد وجود إنجيل برنابا فى صدر المسيحية و معرفة المسيحيون وقتها به قبل أن يتم إخفاؤه وهو بإيجاز :

    عثور العالم الألمانى تشندروف ( 1859 م ) على رسالة برنابا ضمن المخطوطة السينائية التي عثر عليها ، مما يشير إلى اعتبارها رسالة مقدسة فترة من الزمن وترجع النسخة السينائية لعام 350 م.
    اي انه كان قبل الاسلام فكيف الفه المسلمون ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    يمكنك تغير التوقيع الإفتراضي من لوحة التحكم

  5. #5
    الصورة الرمزية amrshah
    amrshah غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    21
    آخر نشاط
    18-11-2008
    على الساعة
    11:56 PM

    افتراضي

    بقول الدكتور وديع احمد الشماس السابق و الذي انعم الله عليه بالاسلام
    انجيل برنابا صحيح – إلا من بعض التغييرات المفتعلة والتي لا ذنب للكاتب فيها بالأدلة الآتية :
    1- هذا الكتاب يحتوى على كل ما ذكرته الأناجيل الأربعة- مجتمعة – عن المسيح ، ماعدا تأليه المسيح فقط.
    وأسلوبه أوضح من الأناجيل، وكتب الأحداث والتعاليم بالتفصيل أكثر منها بكثير.
    2- ذكر حقائق عن المسيح عليه السلام أخطأت فيها الأناجيل الأربعة ثم جاء علماء المسيحية ليؤكدوا صحة ما جاء فى برنابا وخطأ الأناجيل الأربعة ومنها :
    أ‌- قال برنابا أن المسيح أرسل (72) تلميذا- فى (فصل 97) بينما قال ( انجيل لوقا ) انهم كانوا (70) فقط وذلك في الطبعة القديمة الصادرة باسم ( الكتاب المقدس ) , وجاءت الطبعة الحديثة باسم ( كتاب الحياة ) سنة 1982 لتؤكد كلام برنابا وتنفي كلام لوقا .
    ب‌- قال برنابا إن ( سالوما ) هي شقيقة ( مريم ) أم المسيح (فصل 209) بينما قالت الاناجيل انها قريبتها ,وذكر المترجم النصراني ان علماء النصارى اكدوا صدق برنابا .
    ج-ذكر برنابا – استشهاد المسيح بروايات جاءت في كتب يهودية حذفها النصارى من كتابهم المقدس عندهم من القرن الرابع بزعم عدم صحتها ( فصل 50 ، 167 ) , وفي سنة 1972 اعترف علماء النصارى بصحة هذه الكتب وأضافوها لكتابهم تحت اسم ( الإسفار القانونية ).
    د-قصة الزانية الموجودة في انجيل يوحنا ذكرها برنابا بصورة مختلفة تماما ( فصل 201) و أكد المؤرخون صدق ما قاله برنابا بالحرف وتم تصويرها في فيلم حياة المسيح كما ذكرها برنابا وليس كما ذكرها يوحنا .
    3- كما شرح برنابا كلاما ذكرته الأناجيل الأربعة بطريقة غير مفهومة مثل: -
    أ‌- أن اليهود هتفوا أمام المسيح قائلين ( أوصنا لابن داوود ) وترجموها فيما بينهم بمعني (خلصنا ) فلا يستقيم المعنى ( خلصنا لابن داوود ) ؟؟؟ أما برنابا فقال أنهم قالوا (فصل 200) ( مرحبا بابن داود) .
    ب‌- قالت الأناجيل أن المسيح قال " من قال لأبيه قربان فلا يلتزم" ؟؟؟ بينما قالها برنابا ( فصل 32) " إذا طلب الآباء من أبنائهم نقوداً يقول الأبناء: لا إن هذه النقود نذر لله ولا يعطون لآبائهم) . أيهما أوضح ؟؟
    ج‌- كذلك ما جاء فى ( انجيل لوقا 14) على لسان المسيح " من لا يبغض أباه وأمه فلا يستحقنى" وهذا تحريض صريح على كراهية الأب والأم بينما جاءت فى برنابا فى ( فصل 26) " إن كان أبوك وأمك عثرة لك فى خدمة الله- فانبذهم ) ولا تنسى فضل المترجمان النصرانيان فى ترجمة كلمة فانبذهم وما شابهها- وان كان معناها أخف بكثير من كلمة يبغض والفارق بين الجملتين كبير جدا.
    4- برنابا صحح أحداثا تناقضت فيها الأناجيل الأربعة تناقضاً كبيراً، واحتار فى تفسيرها علماء النصارى , وأوضح مثال هو قصة المرأة التي بكت أمام المسيح وسكبت العطور علي قدميه ( فصل 129 مع فصل 192 , فصل 205 ) وإليك اختلافات الأناجيل الأربعة في هذه القصة :
    قال انجيل متى: حدث قبل عيد الفصح بيومين فى مدينة بيت عنيا عند سمعان الأبرص أن امرأة سكبت الطيب (العطر) على رأس المسيح فاغتاظ تلاميذ المسيح منها لأن العطر كان غالى الثمن.
    وقال انجيل مرقص: نفس القصة وقال إن قوماً من الجالسين مع المسيح اغتاظوا من المرأة.
    وانجيل لوقا : قال إن الحادثة وقعت قبل عيد الفصح بزمن طويل فى مدينة (كفرنا هوم) عند (فريسى) أي معلم دين كبير فجاءت امرأة خاطئة فسكبت الطيب على قدمي المسيح فاغتاظ الفريسى وقال " لو كان هذا نبيا لعلم أنها خاطئة " أي يرفض أن تلمسه هكذا.
    وانجيل يوحنا: قال انها مريم ظاخت لعازر التى دهنت الرب بالطيب ومسحت رجليه بشعر رأسها؟؟ يعنى حدث هذا فى بيت لعازر وأن يهوذا تلميذ المسيح اغتاظ لأجل ثمن الطيب الباهظ لأنه كان سارقا يسرق ما يتبرع به الناس للفقراء.
    واحتار الصحيحة موجودة فى برنابا فقال: كل علماء النصارى فى الجمع بين هذه الروايات وتضاربت التفاسير، بينما القصة الصحيحة موجودة فى برنابا فقال:" إن هذه المرأة المومسة هى(مريم المجدلية) وهى أخت لعازر وأن الحادثة تكررت مرتين فى بيت ( سمعان) الذى كان أبرصا ثم شفاه المسيح ، فى المرة الأولى جاءت تائبة تبكى عن زناها- فقال لها المسيح
    " الرب الهنا يغفر لكي فلا تخطيء بعد ذلك" وفى المرة الثانية سكبت الطيب على رأس المسيح وملابسه فاعترض يهوذا الذي كان عنده صندوق جمع التبرعات للفقراء لأنه كان يسرق من الصندوق.
    5- ذكر برنابا ‘أن المسيح كان يغتسل قبل الصلاة بحسب أمر الله فى توراة موسى وكان يصلي باستمرار فى أوقات ثابتة (الفجر- الظهر – العشاء) ويصوم فى أوقات محددة ، كما ذكر أن التلاميذ كانوا دائماً يصلون مع المسيح بانتظام ويصومون ويبكون متأثرين بتعاليم المسيح، وكذلك مريم أم المسيح كانت دائما تصلى لله وتبكى ( فصل 209) . وكانت دائما تتابع أخبار المسيح إذا سافر بعيدا عنها، كما ذكر بالتفصيل صلوات المسيح لله .
    أما الأناجيل الأربعة فلم تذكر أي شيء من هذا بل ذكرت عكس ذلك مثل: أن التلاميذ
    يخافون من المسيح ( مرقص 9: 32) وأنهم لا يصلون ولا يصومون (مرقص 16:12 ) لدرجة أن اليهود انتقدوهم بسبب ذلك فقام المسيح بالدفاع عن تلاميذه وشتم من ينتقدهم (مرقص19:2 ) .
    6- ذكر برنابا تعاليما هامة للمسيح لم يذكرها أى انجيل من الأربعة ومنها:
    - نجاسة الخنازير ( فصل 32)
    - نجاسة عبادة الأصنام وتحريمها (فصل 33)
    - فضل شريعة الختان (فصل 22)
    - ما هو الكبرياء ( فصل 29)
    - تعليم جميل عن الصلاة وسنة الصلاة (36،84)
    - أنواع عبادة الأصنام فى العصر الحديث ( فصل 33)
    - من هو المرائى ( فصل 45)
    - حق الطريق والعدل ( فصل 49)
    القضاء العادل (فصل 50)
    - ابتلاءات الله للناس والأنبياء خاصة ( 99)
    - الصدقة ( 125)
    - الجحيم ودركاته ( 135)
    - الجنة ودرجاتها ( 71)
    - موعظة الموت والدفن (196-198) وغيرها الكثير...
    هل يتخيل قارىء أن هذه الأناجيل الأربعة التى لم تذكر كلمة واحدة عن كل هذه الموضوعات الهامة وغيرها هى الصحيحة الصادقة وأن برنابا الذي ذكر كل هذه المواضيع وأكثر بالتفصيل هو الكاذب وأنه اخترعه شخص مسلم ؟؟!!
    ومع ذلك فان المسيحيين يصدقون الأربعة ويكذبون برنابا مع (95) انجيلا آخر بدون أن يقرأوا منهم ورقة واحدة؟؟!! تماما كما كذبوا بالقرآن الكريم بدون أن يقرؤه ويسألوا عن معانيه.
    وهناك أدلة أخرى كثيرة جدا وتوجد دراسة مقارنة كاملة بين برنابا والأربعة مع القرآن الكريم والإسلام فى أكثر من مائة صفحة-(مع الرأفة) – كلها تؤكد صحة وصدق برنابا وكذب وزيف الأربعة . والحمد الله على نعمة الاسلام والتوحيد.
    وأنهى كلامي بشهادة المترجم النصراني لانجيل برنابا / خليل سعادة حيث كتب فى مقدمة هذا الإنجيل عن النبي محمد صلى الله عليه وسلم وعن صحابته الكرام عليهم رضوان الله يقول:
    " نهض نهضة مادت لها الجبال الراسيات،ونفخ فى قومه تلك الروح التي وقف لها العالم متهيبا ذاهلا، وجرى ذكره على كل شفة ولسان، وأتى من عظائم الأمور ما كان حديث الركبان، وخلفاؤه الذين دوخوا ممالك العالم وبسطوا مجدهم عليه .."
    نقلاً عن : موقع الدكتور وديع أحمد (شماس مصري سابقاً).
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    يمكنك تغير التوقيع الإفتراضي من لوحة التحكم

  6. #6
    الصورة الرمزية alwanat
    alwanat غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Apr 2006
    المشاركات
    72
    آخر نشاط
    02-05-2012
    على الساعة
    11:06 PM

    افتراضي

    شكرا اخواني

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    1
    آخر نشاط
    09-12-2007
    على الساعة
    02:06 PM

    افتراضي

    مرحبا .....................................................واعتقد بانه يوجد مواقع اخرى مفيدة .

    السلام عليكم اشكرك اخي العزيز على هذه المشاركة
    واعتقد بانه يوجد مواقع اخرى في مجال الثقافة الاسلامية .

    السلام عليكم اشكرك اخي العزيز على هذه المشاركة
    واعتقد بانه يوجد مواقع اخرى مفيدة في مجال البحث و التقنية الحديثة للكمبيوتر و استخدمات الانترنت و البرامج الحديثة لكي يصبح العالم قرية صغيرة في بيتك او في اي مكان على الاطلاق الى مدى الاحترافية
    ووفقك الله وايانا لما فيه الخير والنجاة

    السلام عليكم اشكرك اخي العزيز على هذه المشاركة
    واعتقد بانه يوجد مواقع اخرى مفيدة .
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  8. #8
    الصورة الرمزية هشيم
    هشيم غير متواجد حالياً مشرف الأقسام غير العربية
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المشاركات
    862
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    26-09-2014
    على الساعة
    04:41 PM

    افتراضي



    انجيل برنابا

    اقتباس
    ذلك الإنجيل الذي يرفضه المتعصبون من النصارى لأنه يخالف عقائدهم المحرفة في جوهرها

    رفض المسيحيين المتعصبين لإنجيل برنابا رفضاً باتاً لأنه كشف التحريف في الأناجيل الأربعة وخاصة التحريف في مجال العقيدة.


    و لهذا السبب يقولون الفه مسلم ....

    اقتباس
    يذكر وليم باركلى فى كتابه تفسيرالعهد الجديد" أن مرقص صحب بولس عندما بدأ رحلتة التبشيرية ولكن مرقص لم يكمل الرحلة لآنه لم يرض تماما عن اتجاهات بولس وتصرفاته وعندما بدأ بولس رحلته التبشيرية الثانيه لم يقبل برنابا أن يصحبه بل أفترق عنه دون رجعه"
    برنابا والحقائق المخفية
    قال المستر ( تولاند ) العالم الانجليزي الشهير بعد أن اطلع على إنجيل برنابا عام 1718 ( سأقول على النصرانية السلام ) .

    وقد كتب عنها في كتابه المسمى ( الناصري ) واختتم تعليقه عليها بقوله : ( أن مد النصرانية وقف منذ ذلك الحين ) أي منذ ظهور النسخة الأولى من الإنجيل كما قال( إن المسيحية ستتلاشى تدريجيا حتى تنمحي من الوجود )

    وفي عهد البابا ( سكتس الخامس ) عثر الراهب ( فرامرينو ) بطريق المصادفة على نسخة من هذا الإنجيل في مكتبة الفاتيكان فسرقها وطالعها بشوق عظيم فكانت سببا في اعتناقه الإسلام.

    إن إنجيل برنابا يؤكد وقوع الصلب على يهوذا دون غيره كما ينفي نفيا قاطعا تاليه عيسى عليه السلام مؤكدا نبوته, وانه مخلوق يخضع للنواميس التي يخضع لها سائر البشر كما يبشر برسالة محمد صلى الله عليه وسلم تصريحا لا تلميحا.( للباحثين عن الحق ) .

    برنابا هو احد الحواريين. وهو متفق مع بطرس رئيس الحواريين على نفي تاليه عيسى وهو أول من حكم بكفر بولس اليهودي وقد صرح بذلك في أول صفحة من إنجيله.
    اقتباس
    ثم نقلت ما أورده أحد الباحثين والمدققين عن وجود هذا الإنجيل قبل الإسلام، وتحدثت عن سبب كتابة هذا الإنجيل وكانت أهم تلك الأسباب الرد على مزاعم بولس ومن شايعه بأن المسيح ابن الله – تعلى الله عما يقولون علواً كبيراً -.ثم كان الحديث عن أوجه الخلاف بين هذا الإنجيل وأناجيل النصارى المعتمدة.

    الاقتباسات من موضوع اقامة الدليل على تحريف الاناجيل






    البشارة بالنبي محمد في إنجيل القديس برنابا

    (و مبشّرا برسول يأتى من بعدى إسمه أحمد)
    هو قدّيس من قدّيسي المسيحيين بإتفاقهم. و رسول من رسلهم. و ركن من الأركان التى قامت عليها الدعلية المسيحية الأولى. و قد وجد إنجيل بإسمه يدل على أنّه كان من الحواريين الذين إختصّهم عيسى عليه السلام بالزلفى إليه. و التقرب منه. و ملازمته فى سرّائه و ضرّائه. و لكن كتب المسيحيين غير هذا الإنجيل لا تعده من هؤلاء الحواريين و إن كانت تعده من الرسل الذين يبلغون مكانة الحواريين فى هذا الدين بعد عيسى عليه السلام. و مهما يكن من شيء فى هذا الأمر، و هو كونه من الحواريين أو ليس منهم، فإن برنابا حجة عند المسيحيين. و هو من الملهمين فى إعتقادهم. فإن صحّت نسبة إنجيله إليه كان ما يشمله حجة عليهم. يدعوهم إلى أن يوازنوا بين ما جاء فيه و ما جاء فى غيره من كتبهم. و يؤخذ بما هو أقرب إلى التصور و التصديق. و أصح سندا. و أقرب إلى المسيحية الأولى.
    إتفق المؤرخون على أن أقدم نسخة عثروا عليها لهذا الإنجيل، مسخة مكتوبة باللغة الإيطالية، عثر عليها كريمر أحد مستشارى ملك بروسيا، و ذلك فى سنة 1709. و قد انتقلت النسخة مع بقية مكتبة ذلك المستشار فى سنة 1738 إلى البلاط الملكى بفينّا. و كانت تلك النسخة هى الأصل لكل نسخ هذا الإنجيل فى اللغات التى ترجم إليها.
    و فى أوائل القرن الثامن عشر، و جدت نسخة أسبانية ترجمها المستشرق سايل إلى اللغة الإنجليزية. و قيل أن الذى ترجم تلك النسخة من الإيطالية إلى الأسبانية هو أحد المسلمين.
    و لقد رجّح المحققون أن النسخة الإيطالية هى الأصل للنسخة الأسبانية، و ذلك أنها قدمت بمقدمة تذكر أن الذى كشف النقاب عن النسخة الأسبانية راهب لاتينى إسمه فرامينو الذى قص قصته فقال ( أنه عثر على رسائل لإيريانوس و فيها رسالة يندد فيها بما كتبه بولس الرسول، و يسند تنديده إلى ما جاء فى إنجيل برنابا. فدفعه حي الإستطلاع إلى البحث عن إنجيل برنابا. و قد وصل إلى مبتغاه لمّا صار أحد المقربين من البابا سكتس الخامس، و عثر على ذلك الأنجيل فى مكتبة هذا البابا، فأخفاه بين أردانه و خرج به. ثم اعتنق الإسلام بعد قراءته) و يظهر أن تلك النسخة هى نفس النسخة التى عثر عليها سنة 1709.
    من كتاب (محاضرات فى النصرانية) للإمام محمد أبو زهرة رحمه الله تعالى
    و سوف أنقل لكم تباعا بعض المقتطفات المهمة من هذا الإنجيل... و بالذات الأجزاء التى تتحدث عن رسول الله محمد عليه الصلاة و السلام.
    من الفصل الثانى و الأربعون و هى سورة البشرى...
    قالوا: إذا لم تكن مسيّا و لا إيليا فلماذا تبشر بتعليم جديد و تجعل نفسك أعظم شأنا من مسيّا؟
    أجاب يسوع: إن الآيات التى يفعلها الله على يدى تظهر أنى أتكلّم بما يريد الله. و لست أحسب نفسى نظير الذى تقولون عنه. لأنى لست أهلا أن أحل رباطات سيور حذاء رسول الله. أى الذى تسمّونه مسيّا. الذى خلق قبلى و سيأتى بعدى. و سيأتى بكلام الحق. و لا يكون لدينه نهاية.
    من الفصل السابع عشر و هى سورة الإخلاص...
    قال فيليبس ( و هو أحد الحواريين ) لعيسى عليه السلام: ماذا تقول يا سيد حقا لقد كتب فى أشعيا أن الله أبونا فكيف لا يكون له بنون؟
    أجاب يسوع أنّه فى الأنبياء مكتوب أمثال كثيرة لا يجب أن تأخذها بالحرف بل بالمعنى. لأن كل الأنبياء البالغين مئة و أربعة و أربعين ألفا الذين أرسلهم الله إلى العالم قد تكلّموا بالمعميات بظلام. و لكن سيأتى بعد بهاء كل الأنبياء و الأطهار. فيشرق نورا على ظلمات سائر ما قال الأنبياء. لأنه رسول الله. و لما قال هذا تنهّد يسوع و قال: ترأف بلإسرائيل أيها الرب الإله. و انظر بشفقة على إبراهيم و على ذريّته لكى يخدموك بإخلاص قلب. فأجاب التلاميذ: ليكن كذلك الرب الإله.
    بسم الله الرحمن الرحيم
    قل هو الله احد * الله الصمد * لم يلد و لم يولد * و لم يكن له كفوا احد
    Dis : " Lui, Dieu, est Un ! * Dieu est le Soutien universel ! * Il n'engendre pas et Il n'est pas engendré, * et Il n'a pas d'égal. "


  9. #9
    الصورة الرمزية mahmoudjs
    mahmoudjs غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    2
    آخر نشاط
    02-04-2008
    على الساعة
    07:10 PM

    افتراضي شكرا

    بارك الله بكم
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    1
    آخر نشاط
    01-05-2008
    على الساعة
    01:20 PM

    افتراضي

    ممكن دليلك على صحة انجيل برنابا؟!!!

    ما انتو بتحكوا انو الانجيل محرف!!

    و المقصود بالانجيل هو جميع اناجيل الرسل تلاميذ المسيح!!
    فلو سمحت دليلك على صحة انجيل برنابا؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة

انجيل برنابا (الذي جاء فيه ذكر محمد صلي الله عليه و سلم )

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. ذكر محمد في الامم السابقة وفي انجيل برنابا
    بواسطة sonia في المنتدى البشارات بالرسول صلى الله عليه وسلم
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 18-02-2010, 02:57 PM
  2. انجيل برنابا...بحث دقيق وشامل ..ومحايد..بقلم: د. أحمد السيد المصري
    بواسطة سامي الشاطري في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 01-04-2008, 09:43 PM
  3. انجيل برنابا وتبشيره بالنبي محمد صلي الله عليه وسلم
    بواسطة ashrafmod في المنتدى منتدى قصص المسلمين الجدد
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 24-11-2007, 07:30 PM
  4. ذكر محمد في الامم السابقة وفي انجيل برنابا
    بواسطة sonia في المنتدى حقائق حول الكتاب المقدس
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 30-05-2007, 05:32 PM
  5. ذكر محمد في الامم السابقة وفي انجيل برنابا
    بواسطة sonia في المنتدى منتديات الدعاة العامة
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 01-01-1970, 03:00 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

انجيل برنابا (الذي جاء فيه ذكر محمد صلي الله عليه و سلم )

انجيل برنابا (الذي جاء فيه ذكر محمد صلي الله عليه و سلم )