سؤالي لكل مسلم

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

سؤالي لكل مسلم

صفحة 6 من 7 الأولىالأولى ... 5 6 7 الأخيرةالأخيرة
النتائج 51 إلى 60 من 67

الموضوع: سؤالي لكل مسلم

  1. #51
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المشاركات
    441
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    06-03-2013
    على الساعة
    08:32 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جون ويسلي مشاهدة المشاركة
    وسؤالي ايضا ؟
    انت تقول ان الله خلق العرش وتقول ان الله ليس له جسم .
    واي تشبه عن الله ليس في محله .
    اي ان الله لا شبه له مش كده؟؟؟
    وهل انت ستراه في الاخرة؟
    وان كان الله غير مادي
    هل العرش مادي؟؟
    وان كان العرش غير مادي .
    فكيف تحمله الملائكة؟
    السيد جون
    ليس من العقل أنْ نحصر المخلوقات في الماديات، فممكن أنْ تكون لله مخلوقات غير مادية، ولكن بالتأكيد ستكون مركَّبة، ثم على افتراض أنَّها غير مركَّبة، فهي مخلوقه.

    وبناء عليه، فالسؤل ليس هو هل العرش مادي، بل هل هو مخلوق، فنحن لا ندري ماهية العرش، ويجب عدم حصر المخلوقات في الماديات على الأقل من باب الممكن.

    الملائكة مخلوقة من نور كما هو وارد في القرءان، وخلقها من نور لا يعني أنها نور، فالإنسان مخلوق من طين، ولكنه ليس طينًا؛ وبهذه فالملائكة مركَّبة، وتحمل عرش مركَّب أيضًا، أمَّا كيف تحمل الملائكة العرش، فهو سؤال من جنس كيف يجلس ربك - أيها النصراني - على كرسي، ثم من أي مادة صنع الكرسي، هل من طين، أم من بلاستيك، أو نحاس مطلي بالذهب بالسابغ، أم من حليب سائغ، وهل كرسيه حقًا من مادة؟!، وهكذا دواليك!.

    وعلى كل حال لو كان العرش غير مادي - ولكنه يبقى مركَّب - فلا يمكنك أنْ تنفي أنَّه محمول من ملائكة، فنحن لا نعرف تركيبة الملائكة، ولا تركيبة العرش؛ وبهذا لا يمكن نفي أنَّ الملائكة تحمله، فالنفي يبنى على تجارب، وهذه غير خاضعة للتجارب، وعلى افتراض أنَّ العرش مادي من جنس المواد المتوفرة في هذا الكون المنظور، فيكون الحمل مثبت الصحة، وهو قبل غير منفي، ولكن تبقى الكيفية مجهولة في جميع الأحوال أكان مادة أو لم يكن مادة، هذا على افتراض صحة غير ماديته.
    قال الفيلسوف المعتزلي، القاضي عبد الجبار:"إنَّ ما شارك القديم في كونه قديمًا يستحيل أنْ يختص لذاته بما يُفَارِق به اﻵخر؛ يُبْطِل قولهم أيضًا، ﻷنَّ هذه اﻷقانيم إذا كانت قديمة، فيجب أنْ لا يصح أنْ يختص اﻷب بما يستحيل على الابن والروح، ولا يصح اختصاصهما بما يستحيل عليه، ولا اختصاص كل واحد منهما بما يستحيل على اﻵخر؛ وهذا يُوجِب كون الابن أبًا، وكون اﻷب ابنـًا، وكون اﻷب روحًا، وكون الروح أبًا".

    شبكة الألوكة - موقع المسلمون في العالم: للدخول اضغط هنا.

  2. #52
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المشاركات
    441
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    06-03-2013
    على الساعة
    08:32 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جون ويسلي مشاهدة المشاركة
    وان كان الله ليس له هيئة
    فكيف ستراه في الاخرة؟

    وكيف ليس له هيئة وهو في نفس الوقت له عرش؟؟
    السيد جون
    الحوار معك صعب، فنحن نجيبك، وأنتَ تكرِّر نفس الأسئلة التي جاوبناك عنها، وكأنَّنا لم نجِبك!.

    إنْ كان الله ليس له هيئة، فيمكن أنْ يرى كما تقول السلفية، والأشعرية، ولكن يبقى الكيف مجهول، أمَّا بشأن المعتزلة فقد نفوا رؤية الله في الآخرة، وأنا مؤمن برأي المعتزلة.


    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جون ويسلي مشاهدة المشاركة
    وهل من لم يوجد له هيئة كما تقول ....
    هل يوجد له عرش؟
    مشكلتك أنَّك تفهم العرش فهم أعوج، فتظن أنَّه محيط بالله، أو أنَّه يحد الله من بعض اتجاهاته، وهذا كله خطأ، فالله غني عن العرش، فقد كان الله ولم يكن عرش، ثم كان عرش؛ وهذا يوضِّح غنى الله عنه.

    ما رأيك أنْ نأتي بسؤال من جنس سؤال، وهو:
    هل من لم يوجد له هيئة، فهل يوجد له خلق؟!
    هل رأيت سخافة سؤالك، ومن ثم سخافة السؤال الذي من جنسه؟!.


    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جون ويسلي مشاهدة المشاركة

    وكيف ليس له هيئة وهو في نفس الوقت له عرش؟؟
    لن أكرر اجوبتي، ولكن بأختصار، العرش مخلوق، وكل ما ليس هو الله فهو مخلوق، ولكن ما رأيك أنْ نسأل سؤال من جنس سؤالك؟
    كيف ليس له هيئة، وهو في نفس الوقت له خلق؟!
    هل رأيتَ سخافة سؤالك، ومن ثم السؤال الذي من جنسه؟!

    نحن نرى الخلق، ونحن منها، ومع ذلك لا نؤمن بهيئة له.
    قال الفيلسوف المعتزلي، القاضي عبد الجبار:"إنَّ ما شارك القديم في كونه قديمًا يستحيل أنْ يختص لذاته بما يُفَارِق به اﻵخر؛ يُبْطِل قولهم أيضًا، ﻷنَّ هذه اﻷقانيم إذا كانت قديمة، فيجب أنْ لا يصح أنْ يختص اﻷب بما يستحيل على الابن والروح، ولا يصح اختصاصهما بما يستحيل عليه، ولا اختصاص كل واحد منهما بما يستحيل على اﻵخر؛ وهذا يُوجِب كون الابن أبًا، وكون اﻷب ابنـًا، وكون اﻷب روحًا، وكون الروح أبًا".

    شبكة الألوكة - موقع المسلمون في العالم: للدخول اضغط هنا.

  3. #53
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المشاركات
    441
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    06-03-2013
    على الساعة
    08:32 AM

    افتراضي

    اقتباس
    وفي تفسير ابن كثير رحمه الله تعالى ..

    وقال الإمام أحمد: حدثنا يزيد بن هارون أخبرنا حماد بن سلمة عن يعلى بن عطاء عن وكيع بن عدس عن عمه أبي رزين واسمه لقيط بن عامر بن المنتفق العقيلي قال:
    قلت: يارسول الله أين كان ربنا قبل أن يخلق خلقه قال:
    «كان في عماء ما تحته هواء وما فوقه هواء، ثم خلق العرش بعد ذلك»
    الأخ أبو علي الفلسطيني
    أرى تناقض في هذا الحديث، فالجواب عن السؤال أثبت مخلوقات قبل أنْ يخلق الله الخلق، وهو تناقض:
    العماء والهواء من الخلق، وهما قبل الخلق بناء على الجواب، وهما في نفس الوقت من الخلق، وهما شيء واحد من حيث جنس الخلق، فيكون الخلق متقدم على الخلق، والخلق متأخر عن الخلق، وهو مستحيل.

    ثم يوجد الحرف "في"، وحرف الاستفهام "أين"، وهي غير صحيحة في هذا السياق، ولكن التقديم والتأخير في الشيء نفسه كافيان للقول بوضع الحديث بغض النظر عن صحة الاسناد.
    قال الفيلسوف المعتزلي، القاضي عبد الجبار:"إنَّ ما شارك القديم في كونه قديمًا يستحيل أنْ يختص لذاته بما يُفَارِق به اﻵخر؛ يُبْطِل قولهم أيضًا، ﻷنَّ هذه اﻷقانيم إذا كانت قديمة، فيجب أنْ لا يصح أنْ يختص اﻷب بما يستحيل على الابن والروح، ولا يصح اختصاصهما بما يستحيل عليه، ولا اختصاص كل واحد منهما بما يستحيل على اﻵخر؛ وهذا يُوجِب كون الابن أبًا، وكون اﻷب ابنـًا، وكون اﻷب روحًا، وكون الروح أبًا".

    شبكة الألوكة - موقع المسلمون في العالم: للدخول اضغط هنا.

  4. #54
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    2,652
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    30-09-2017
    على الساعة
    11:52 AM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم

    اخي سمير وفقنا الله تعالى واياك ...

    لا يخفى عليك الخلاف حول أول المخلوقات هل هو العرش ام القلم ام الماء ...
    بخصوص الحديث فقد حسنه جماعة وضعفه الالباني .. وقد رواه الترمذي وابن ماجة واحمد .. وضعفه الالباني كما قلنا ...
    عموما انظر هذا الرابط غير مامور

    http://www.islam-qa.com/ar/ref/145809
    سَلامٌ مِنْ صَبا بَرَدى أَرَقُّ ....ودمعٌ لا يُكَفْكَفُ يا دمشقُ

    ومَعْذِرَةَ اليراعةِ والقوافي .... جلاءُ الرِّزءِ عَنْ وَصْفٍ يُدَّقُ

    وذكرى عن خواطرِها لقلبي .... إليكِ تلفّتٌ أَبداً وخَفْقُ

  5. #55
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المشاركات
    441
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    06-03-2013
    على الساعة
    08:32 AM

    افتراضي

    الأخ أبو علي الفلسطيني
    الحديث الذي تكلمتُ عنه سابقًا التناقض فيه في غاية الوضوح؛ ولذلك فالإسراع في تضعيفه خير، وقد أحسن الألباني في هذا.

    انظر إلى الحديث التالي:
    ( كَتَبَ اللَّهُ مَقَادِيرَ الْخَلَائِقِ قَبْلَ أَنْ يَخْلُقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ بِخَمْسِينَ أَلْفَ سَنَةٍ ، قَالَ : وَعَرْشُهُ عَلَى الْمَاءِ)

    أي نوع من السنين هي السنين التي وردت في الحديث، هل يمكن معرفة هذه السنين؟
    لا أعتقد، فالأزمان التي عندنا كثيرة، فكل جسم يحمل زمانه معه، والأجسام مختلفة السرعة، فتخيل عدد الزمان في هذا الكون؟
    بالتأكيد لا يمكن حصرها (عدد الأزمان).

    ثم أنَّ السنين الواردة في الحديث هي سنين قبل أنْ يخلق السماوات والأرض، وهذا يجعل الحديث ضعيف، فلا يوجد سنين قبل خلق السماوات والأرض، إلَّا أنْ تكون سنين في عالم آخر، غير سماواتنا وأرضنا، ومن ثم لا وجه لأن نعرفه أيضًا.
    بإختصار الأحاديث الوارة في هذه المسألة يعتريها الضعف، ويجب ألَّا نكتفي بتضعيف الحديث من خلال الإسناد فقط، بل لا بد من التضعيف من خلال المتن أيضًا، وأنت رأيتَ متن الحديث السابق، والمتناقض.
    قال الفيلسوف المعتزلي، القاضي عبد الجبار:"إنَّ ما شارك القديم في كونه قديمًا يستحيل أنْ يختص لذاته بما يُفَارِق به اﻵخر؛ يُبْطِل قولهم أيضًا، ﻷنَّ هذه اﻷقانيم إذا كانت قديمة، فيجب أنْ لا يصح أنْ يختص اﻷب بما يستحيل على الابن والروح، ولا يصح اختصاصهما بما يستحيل عليه، ولا اختصاص كل واحد منهما بما يستحيل على اﻵخر؛ وهذا يُوجِب كون الابن أبًا، وكون اﻷب ابنـًا، وكون اﻷب روحًا، وكون الروح أبًا".

    شبكة الألوكة - موقع المسلمون في العالم: للدخول اضغط هنا.

  6. #56
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    2,652
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    30-09-2017
    على الساعة
    11:52 AM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم

    الحديث الاول وافقناك فيه لان العلماء اختلفوا فيه ... اما هذا الحديث :

    اقتباس
    انظر إلى الحديث التالي:
    ( كَتَبَ اللَّهُ مَقَادِيرَ الْخَلَائِقِ قَبْلَ أَنْ يَخْلُقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ بِخَمْسِينَ أَلْفَ سَنَةٍ ، قَالَ : وَعَرْشُهُ عَلَى الْمَاءِ)
    فهو صحيح ... فقد رواه مسلم في صحيحه ... فلا سبيل لرده عندي بكلام احد ..

    اقتباس
    ثم أنَّ السنين الواردة في الحديث هي سنين قبل أنْ يخلق السماوات والأرض، وهذا يجعل الحديث ضعيف، فلا يوجد سنين قبل خلق السماوات والأرض، إلَّا أنْ تكون سنين في عالم آخر، غير سماواتنا وأرضنا، ومن ثم لا وجه لأن نعرفه أيضًا.
    لعل لما قلت علاقة بمسالة القدر عند المعتزلة ... وهو لا شك موضع أخر غير أصل الموضوع الذي نحن فيه ... هدانا الله واياك
    سَلامٌ مِنْ صَبا بَرَدى أَرَقُّ ....ودمعٌ لا يُكَفْكَفُ يا دمشقُ

    ومَعْذِرَةَ اليراعةِ والقوافي .... جلاءُ الرِّزءِ عَنْ وَصْفٍ يُدَّقُ

    وذكرى عن خواطرِها لقلبي .... إليكِ تلفّتٌ أَبداً وخَفْقُ

  7. #57
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    المشاركات
    511
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    20-11-2016
    على الساعة
    10:28 PM

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    جزاكم الله خيرا على الردود الرائعه واحب ان انبه جون الى بعض الامور حتى لا تختلط عليه الامر من كثرة المشاركات وهى
    قال ابن عثيمين رحمه الله تعالى :

    ولكن نقول : معنى الاستواء : العلو ، هذا أمر لاشك فيه ، استوى على العرش : يعني علا علوا خاصا غير العلو العام الذي على جميع المخلوقات .ا.هـ

    اى ان الاستواء لا تعنى الجلوس كما تعتقد واللى انا حاولت افهمهالك ولكن دون جدوى اتمنى الان ان تكون قد فهمت ان الاستواء لا يعنى الجلوس بل العلو كناية على العظمه

    اقتباس
    ولكن التغيير هو استوائه على عروش.
    وهذا يعني ان الله له جسم او هيئة معينة بأي حال من الاحوال على حد تعبيركم الاسلامي عن الله!
    ولما ربنا قبل ان يتجسد وبعد ان تجسد فهل اصبح متغير
    واعلم ان الاستواء لا يغير الله فمثلا قبل ان يخلق الله اى شىء لم يكن احد يعبده فهل عندما خلق مخلوقاته وعبدته اصبح متغير
    واتمنى منك يا جون ان تقرا المشاركات جيدا وتفهمها

    تحياتى للجميع
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  8. #58
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المشاركات
    441
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    06-03-2013
    على الساعة
    08:32 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جون ويسلي مشاهدة المشاركة
    ولكن التغيير هو استوائه على عروش.
    وهذا يعني ان الله له جسم او هيئة معينة بأي حال من الاحوال على حد تعبيركم الاسلامي عن الله!
    السيد جون
    فهمك للاستواء خطأ، فإذا فهمنا أنَّ كلمة استواء تعني استلاء يبطل كلامك مباشرة، وإنْ فهمنا كلمة استواء حتى على ظاهرها يبقى الكيف مجهول، وفي ظل هذه المجهولية لا يُسَلِّمون لك أنَّ له هيئة أو جسم؛ فهم ينفون التركيب، ولا يقولون أنَّ الله من جنس أي مخلوق من مخلوقاته، وهو سابق عليها، والسابق عليها، محيط بها، وليس محاط بها بالضرورة، فلو كان محاط بها لكان ذو أبعاد، وما هذا شأنَّه فهو في مكان، ويجري عليه الزمان، باعتبار الزمان لا ينفك عن المكان، وهم ينفون كل هذا؛ وبهذا فجملتك الأخيرة باطلة، فجملتك الأخيرة أنتم أيها المسيحيون أحق بها، واليق بها.. رجاء دعك من التكرار، ولا تظن أنَّنا نملك ترسانة وقد لنُضَيِّعها في الرد على هكذا أسئلة، فهي اسئلة من سائل لا يبحث عن حق، بل لديه وقت كثير ووهم أكثر يريد استعمالهما هنا، وقد خاب وهمك.

    لقد استعملتُ ضمير الغائب للإشارة إلى الفِرق التي لا تُفَسِّر كلمة استواء بالاستلاء، فأنا أقول بالأخيرة.



    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جون ويسلي مشاهدة المشاركة
    اريد منك معنى الاستواء
    وماهي علاقة الاستواء بالعرش؟
    وانت تقول انه لم يستوي ثم استوىّّّ!!!!!!
    الم يكن هذا تغيير؟؟؟
    رجاء كف عن التَّكرار، فأمرك عجيب، تكرِّر الشيء الواحد مرات كثيرة!.

    راجع السطور السابقة.



    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جون ويسلي مشاهدة المشاركة
    ان كان الله لا يقبل التطور فكيف كان بدون عرش ثم اصبح له عرش؟
    وان كان غير مركب مع العلم انك لا تعرف يعني ايه غير مركب
    السيد جون
    سؤال من جنس سؤالك: كيف بدون خلق ثم أصبح له خلق؟!
    هل رأيت السخافة في السؤال؟!

    الأطفال تعرف ماذا يعني مركَّب، وهو الشيء المكوَّن من أجزاء، ولكن الثالوث هو الذي أوصلك إلى هذه المواصل، والثالوث عندما يؤمن به الإنسان؛ فإنَّه يطمس عقله.



    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جون ويسلي مشاهدة المشاركة
    وسؤالي
    هل كلامك هذا هو كلام القرأن؟
    وهل القرأن يقول ان الله غير مركب او غير مجزأ
    او السنة تقول هذا ؟؟
    وان كان يوجد احاديث تقول ان الله له جسم وهيئة
    وعرش مادي ؟!!!!
    القرءان لا يقول أنَّ الله مُرَكَّب، أو له جسم، أو هيئة، ولو قالها لكانت نهايته، وما يُوهِم بالتركيب فلا يؤخذ من ظاهره، بل يُؤوَّل، والذي يُوهِم بالتركيب، لديكم أضعافه في التوراة، والإنجيل الذي بيد أيديكم.




    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جون ويسلي مشاهدة المشاركة
    يوجد حديث يقول ان موسى حينما كان يتوسط للنبي محمد بينه وبين الله في عدد الصلوات التي اصبحت 5 صلوات فقط بعد ان كانت 50 !!!!!!
    يقول ان موسي كان يمسك بيده في قوائم العرش!!!!!!
    فكيف يحدده عرش؟
    بالنسبة لي فأنا يمكن أنْ أرى الحديث ضعيفًا، ولكن بناء على ما أسلفنا، ما المشكلة أنْ يمسك موسى بأحد أطراف العرش، فالعرش مخلوق، وموسى مخلوق، فإنْ سألتَ ومن أين لموسى القوة؟
    نقول: الله مده يمده بقوة لهذه المهمة، فهل تملك دليلًا على أنَّ الله لم يمده بقوة لهذه المهمة؟
    لن تجد دليلًا، فنحن نجد أناسًا لديهم قوة فوق الثلاثمائة حصان، فإذا مد الله هؤلاء بهذه القوة، فلا تستبعد أنْ يمد اللهُ موسى بقوة لهذه المهمة، وتذكر أنَّ الله ليس مُحَاطًا بالعرش ولا يحده أحد اتجهات العرش، فالعرش من ضمن المكان، والله ليس في مكان.
    قال الفيلسوف المعتزلي، القاضي عبد الجبار:"إنَّ ما شارك القديم في كونه قديمًا يستحيل أنْ يختص لذاته بما يُفَارِق به اﻵخر؛ يُبْطِل قولهم أيضًا، ﻷنَّ هذه اﻷقانيم إذا كانت قديمة، فيجب أنْ لا يصح أنْ يختص اﻷب بما يستحيل على الابن والروح، ولا يصح اختصاصهما بما يستحيل عليه، ولا اختصاص كل واحد منهما بما يستحيل على اﻵخر؛ وهذا يُوجِب كون الابن أبًا، وكون اﻷب ابنـًا، وكون اﻷب روحًا، وكون الروح أبًا".

    شبكة الألوكة - موقع المسلمون في العالم: للدخول اضغط هنا.

  9. #59
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    2,652
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    30-09-2017
    على الساعة
    11:52 AM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم

    اقتباس
    بالنسبة لي فأنا يمكن أنْ أرى الحديث ضعيفًا، ولكن بناء على ما أسلفنا، ما المشكلة أنْ يمسك موسى بأحد أطراف العرش، فالعرش مخلوق، وموسى مخلوق، فإنْ سألتَ ومن أين لموسى القوة؟
    الحديث صحيح رواه الشيخان واحمد ... ويستفاد منه ان للعرش قوائم ..

    اقتباس
    وما يُوهِم بالتركيب فلا يؤخذ من ظاهره، بل يُؤوَّل، والذي يُوهِم بالتركيب، لديكم أضعافه في التوراة، والإنجيل الذي بيد أيديكم.
    لا شيء في صفات الله تعالى يوهم التركيب ... فنثبت الصفات كما اثبتها الله تعالى لنفسه .. دون تمثيل او تشبيه او تكييف او تعطيل او تحريف ( تأويل) ...
    سَلامٌ مِنْ صَبا بَرَدى أَرَقُّ ....ودمعٌ لا يُكَفْكَفُ يا دمشقُ

    ومَعْذِرَةَ اليراعةِ والقوافي .... جلاءُ الرِّزءِ عَنْ وَصْفٍ يُدَّقُ

    وذكرى عن خواطرِها لقلبي .... إليكِ تلفّتٌ أَبداً وخَفْقُ

  10. #60
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المشاركات
    441
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    06-03-2013
    على الساعة
    08:32 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو علي الفلسطيني مشاهدة المشاركة
    لا شيء في صفات الله تعالى يوهم التركيب ... فنثبت الصفات كما اثبتها الله تعالى لنفسه .. دون تمثيل او تشبيه او تكييف او تعطيل او تحريف ( تأويل) ...
    الأخ أبو علي
    صفة السمع مثلًا تُوهم بالتركيب، فالإنسان يقيس الغائب على الشاهد، وهذا القياس يُفْضِي إلى الوهم بالتركيب؛ ولهذا ففرقة قالت هو سميع لا كسمعنا، وفرقة قالت أنَّ صفة السمع تعني أنَّه عالم.
    قال الفيلسوف المعتزلي، القاضي عبد الجبار:"إنَّ ما شارك القديم في كونه قديمًا يستحيل أنْ يختص لذاته بما يُفَارِق به اﻵخر؛ يُبْطِل قولهم أيضًا، ﻷنَّ هذه اﻷقانيم إذا كانت قديمة، فيجب أنْ لا يصح أنْ يختص اﻷب بما يستحيل على الابن والروح، ولا يصح اختصاصهما بما يستحيل عليه، ولا اختصاص كل واحد منهما بما يستحيل على اﻵخر؛ وهذا يُوجِب كون الابن أبًا، وكون اﻷب ابنـًا، وكون اﻷب روحًا، وكون الروح أبًا".

    شبكة الألوكة - موقع المسلمون في العالم: للدخول اضغط هنا.

صفحة 6 من 7 الأولىالأولى ... 5 6 7 الأخيرةالأخيرة

سؤالي لكل مسلم

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. ارجو الرد علي سؤالي
    بواسطة swailam adel في المنتدى منتدى قصص المسلمين الجدد
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 15-04-2012, 12:34 AM
  2. ارجو اجابه علي سؤالي
    بواسطة ياسمي في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 23-02-2011, 12:33 PM
  3. سؤالي هو
    بواسطة السيف البتار في المنتدى الأبحاث والدراسات المسيحية للداعية السيف البتار
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 30-10-2010, 02:17 PM
  4. سؤالي لكل مسلم
    بواسطة جون ويسلي في المنتدى حقائق حول عيسى عليه السلام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 09-07-2010, 12:43 AM
  5. ممكن اجابه على سؤالي
    بواسطة مرسى 2 في المنتدى العقيدة والتوحيد
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 02-01-2010, 11:13 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

سؤالي لكل مسلم

سؤالي لكل مسلم