الصلاة والمصلين والزمان

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

الصلاة والمصلين والزمان

النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: الصلاة والمصلين والزمان

  1. #1
    الصورة الرمزية طائر السنونو
    طائر السنونو غير متواجد حالياً عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المشاركات
    774
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    17-06-2016
    على الساعة
    03:03 PM

    افتراضي الصلاة والمصلين والزمان



    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    والصلاة والسلام على على الرحمة المهداة ؛ والرسول الأمين ؛ خاتم النبيين ؛ صاحب الخلق المتين
    وآله المباركين ؛ وصحبه الطيبين ؛ ومن تلا من الصالحين المسلمين وبعد ..

    الصلاة

    عماد الدين ..
    وحبل الله المتين ..
    وهدية رب العالمين ..
    للرسول الأمين ..
    و أمة المسلمين ..
    فرضها من فوق سبع سماوات ليقيم بها الدين ..
    وجعلها فرصة قُرب المحبين ..
    منه رب العالمين ..
    فيبث المصلي له همه ..
    ونجواه وما أغمه ..
    وهو واثق من الإجابة ..
    وكيف لا وقد وقف بين يدي أرحم الراحمين ..
    أوصانا بها الرسول ..
    وجعلها من أسباب القبول ..
    وحرص عليها التابعين من الصحب المباركين ..



    ( إِنَّ الصَّلاَةَ كَانَتْ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ كِتَابًا مَّوْقُوتًا )

    وهي أول ما يحاسب عنه العبد يوم القيامة

    قال


    إن أول ما يحاسب به العبد صلاته فإن كان أكملها وإلا قال الله انظروا ما لعبدي من تطوع فإن وجدوا له قال أكملوا به الفريضة
    الراوي: أبو هريرة المحدث:ابن الملقن - المصدر: تحفة المحتاج - الصفحة أو الرقم: 1/333
    خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح

    وكان الرسول يقول

    { يا بلال ! أقم الصلاة ، أرحنا بها }

    الراوي: رجل المحدث:الألباني - المصدر: صحيح الجامع - الصفحة أو الرقم: 7892
    خلاصة حكم المحدث: صحيح



    الصلاة والزمان

    حرص الرسول على الصلاة حتى في مرض موته ..
    لم يرخص لنفسه تركها رغم ما كان به من وجع ..

    وهاهي الرواية ..

    { كنا عند عائشة رضي الله عنها ، فذكرنا المواظبة على الصلاة والتعظيم لها ، قالت : لما مرض رسول الله صلى الله عليه وسلم مرضه الذي مات فيه ، فحضرت الصلاة ، فأذن فقال : مروا أبا بكر فليصل بالناس . فقيل له : إن أبا بكر رجل أسيف ، إذا قام في مقامك لم يستطع أن يصلي بالناس ، وأعاد فأعادوا له ، فأعاد الثالثة فقال : إنكن صواحب يوسف ، مروا أبا بكر فليصل بالناس . فخرج أبو بكر فصلى ، فوجد النبي من نفسه خفة ، فخرج يهادى بين رجلين ، كأني أنظر رجليه تخطان من الوجع ، فأراد أبو بكر أن يتأخر ، فأومأ إليه النبي صلى الله عليه وسلم أن مكانك ، ثم أتي به حتى جلس إلى جنبه .}
    الراوي: عائشة المحدث:البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 664
    خلاصة حكم المحدث: [صحيح]

    فوجد الرسول في نفسه خفه (أي أحس بالتعافي ) وبالقدرة على الصلاة فخرج يستند ويتوكأ على رجلين ورجلاه تخطان من الوجع ( أي لا يستطيع رفعهما من الأرض من شدة الألم فهو يجرهما جرًا)

    أنظروا أحبتي لحال الرسول وما به ولم يتهاون عن الصلاة ..

    وحرص عليها الصحب الصادقين ..

    الصحابة والصلاة

    في غزوة ذات الرقاع

    ورواها أبو داود عن جابر أن الجيش نزل في أحد الأماكن للراحة، فعيَّن الرسول رجلين للحراسة، فالأول عباد بن بشر الأنصاري ، والثاني عمَّار بن ياسر المهاجري ، فقسَّما الليل بينهما، فكانت نوبة عباد بن بشر فأراد أن يقطع الليل بالصلاة، فوقف يصلي قيام الليل، فجاءه أحد المشركين من غطفان، ورماه بسهم فنزع عبَّاد السهم، وأكمل صلاته.



    وتخيلْ معي دخول سهم في كتف عباد بن بشر ، فينزع السهم ويكمل الصلاة، والدم يسيل منه ويتفجر، ومع ذلك يكمل الصلاة، فرماه المشرك بسهم آخر فنزعه عباد، وأكمل صلاته، فجاءه السهم الثالث فنزعه عباد، ثم ركع وسجد وأنهى صلاته، ولم يقطع الصلاة، ثم أيقظ عمَّار بن ياسر رضي الله عنهما، فلما وجد عمار بن ياسر الدماء في كل مكان، ورأى الأسهم الثلاثة،

    قال لعباد: أفلا أنبأتني عندما رميت؟

    فيقول عباد بن بشر : كنتُ في سورة أقرؤها، فلم أحب أن أقطعها

    { رواه أبو داود (198) ترقيم محيي الدين عبد الحميد، وأحمد (14745)، وحسنه الألباني في صحيح أبي داود برقم (182).}

    والتابعين المحسنين ..

    وما تهاون عنها إلا المنافقين ..



    من التابعين

    { سعيد بن المسيب }

    عن سعيد بن المسيب، قال:
    من حافظ على الصلوات الخمس في جماعة فقد ملأ البر والبحر عبادة.

    عن سعيد بن المسيب:
    أنه اشتكى عينيه فقيل له: يا أبا محمد، لو خرجت إلى العقيق فنظرت إلى الخضرة فوجدت ريح البرية لنفع ذلك بصرك، فقال سعيد: فكيف أصنع بشهود العتمة والصبح?.
    عن سعيد بن المسيب أنه قال:
    ما فاتتني الصلاة في الجماعة منذ أربعين سنة.
    حدثنا سفيان بن أبي سهل وهو عثمان بن أبي حكيم قال: سمعت سعيد بن المسيب، يقول: ما أذن المؤذن منذ ثلاثين سنة إلا وأنا في المسجد.
    عن ميمون بن مهران: أن سعيد بن المسيب مكث أربعين سنة لم يلق القوم قد خرجوا من المسجد وفرغوا من الصلاة.
    عن برد مولى بن المسيب، قال: ما نودي للصلاة منذ أربعين سنة إلا وسعيد في المسجد.
    عن إسماعيل بن أمية، عن سعيد بن المسيب، قال: ما دخل على وقت صلاة إلا وقد أخذت أهبتها، ولا دخل على قضاء فرض إلا وأنا إليه مشتاق.
    عن قتادة، قال: قال سعيد بن المسيب ذات يوم: ما نظرت في أقفاء قوم سبقوني بالصلاة منذ عشرين سنة.
    عن الأوزاعي، قال: كانت لسعيد بن المسيب فضيلة لا نعلمها كان لأحد من التابعين، لم تفته الصلاة في جماعة أربعين سنة عشرين منها لم ينظر في أقفية الناس.
    بمعنى أنه دومًا كان حريصًا على الصف الأول ..

    فهكذا حرص الرسول على الصلاة في مرضه ..
    وصلى عمر بن الخطاب بالناس وهو مغرق في دمه ..
    وما تخلف عنا إلا منافق معلوم النفاق

    وعلى مر الزمان بدأ التهاون في أمر الصلاة

    حتى وصلنا لعصرنا الحالي ..



    الصلاة الآن

    شكت المساجد إلى ربها خلوها من المصلين ..
    وشكت الصلاة قلة الراكعين ..
    و أختفي المسبحين ..
    ونام النائمين ..
    و إلى الله المُشتكى ..
    و إعلموا إحبتي في الله ..
    أننا لن نحرر أقصانا ..
    وتصلح دنيانا ..
    إلا إن كان المصلين في صلاة الفجر عددهم
    كعدد المصلين في الجمعة ورمضان ..
    والله اعلم
    وهو من وراء القصد
    وهو اهدى للسبيل
    و اخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمين






    أستغفِرُ اللهَ ما أسْتَغْفَرهُ الْمُستَغفِرونْ ؛ وأثْنى عليهِ المَادِحُونْ ؛ وعَبَدَهُ الْعَابِدُون ؛ ونَزَهَهُ الْمُوَحِدونْ ؛ ورجاهُ الْسَاجِدون ..
    أسْتَغْفِرَهُ مابقي ؛ وما رضي رِضًا بِرِضاهْ ؛ وما يَلِيقُ بِعُلاه ..
    سُبحانهُ الله ..
    تعالى مِنْ إلهَ ؛ فلا مَعْبودَ سِواه ؛ ولا مالِكَ ومليكٍ إلاه ..أسْتَغفِرَهُ مِن ثِقال الْذُنُوب ؛ وخفي وظاهر العيوب ؛ وما جبلت عليهِ النفسُ من عصيانٍ ولُغوب
    وأستغفرُ الله العظيم لي والمسلمين ..
    وأخِرُ دعوانا أنْ الحمدُ للهِ ربْ العالمين

  2. #2
    الصورة الرمزية سمر33
    سمر33 غير متواجد حالياً عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    May 2010
    المشاركات
    580
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    01-03-2016
    على الساعة
    09:40 PM

    افتراضي

    جزاك الله كل خير على مجهودك اخي الكريم

  3. #3
    الصورة الرمزية طائر السنونو
    طائر السنونو غير متواجد حالياً عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المشاركات
    774
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    17-06-2016
    على الساعة
    03:03 PM

    افتراضي

    شرفني مروركِ الكريم أختي الفاضلة samer1 تقبلي مني
    التعديل الأخير تم بواسطة ronya ; 29-11-2010 الساعة 03:47 AM
    أستغفِرُ اللهَ ما أسْتَغْفَرهُ الْمُستَغفِرونْ ؛ وأثْنى عليهِ المَادِحُونْ ؛ وعَبَدَهُ الْعَابِدُون ؛ ونَزَهَهُ الْمُوَحِدونْ ؛ ورجاهُ الْسَاجِدون ..
    أسْتَغْفِرَهُ مابقي ؛ وما رضي رِضًا بِرِضاهْ ؛ وما يَلِيقُ بِعُلاه ..
    سُبحانهُ الله ..
    تعالى مِنْ إلهَ ؛ فلا مَعْبودَ سِواه ؛ ولا مالِكَ ومليكٍ إلاه ..أسْتَغفِرَهُ مِن ثِقال الْذُنُوب ؛ وخفي وظاهر العيوب ؛ وما جبلت عليهِ النفسُ من عصيانٍ ولُغوب
    وأستغفرُ الله العظيم لي والمسلمين ..
    وأخِرُ دعوانا أنْ الحمدُ للهِ ربْ العالمين

  4. #4
    الصورة الرمزية نضال 3
    نضال 3 غير متواجد حالياً مشرفة منتديات الأسرة والمجتمع
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    7,554
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    02-08-2016
    على الساعة
    01:19 AM

    افتراضي


    حياك الله اخى الفاضل طائر السنونو

    وشكرا لك طرحك الرائع والقيم والتذكرة والتى تحمل من

    المواعظ الكثيرة


    يأتي على الناس زمان يصلون وهم لا يصلون




    ' وذكر فان الذكرى تنفع المؤمنين '

    وهذا أبو هريرة رضي الله عنه يقول :

    إن الرجل ليصلي ستين سنة ولا تقبل منه صلاة ,

    فقيل له : كيف ذلك؟

    فقال: لا يتم ركوعها ولا سجودها ولا قيامها ولا خشوعها

    ويقول سيدنا عمر بن الخطاب رضي الله عنه :

    إن الرجل ليشيب في الاسلام ولم يكمل لله ركعة واحدة!!

    قيل : كيف يا أمير المؤمنين قال : لا يتم ركوعها ولا سجودها

    ويقول الإمام أحمد بن حنبل رحمه الله :

    يأتي على الناس زمان يصلون وهم لا يصلون ,

    وإني لأتخوف أن يكون الزمان هو هذا الزمان !!!!!!!

    فماذا لو أتيت إلينا يا إمام لتنظر أحوالنا ؟؟؟

    يأتي على الناس زمان يصلون وهم لا يصلون...... إلى من تهمه الصلاة!!

    اللهم يا مقلب القلوب ثبت قلوبنا على طاعتك

    آميــــــــــــــــــــــــــــــــن
    توقيع نضال 3


    توقيع نضال 3

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي




    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #5
    الصورة الرمزية طائر السنونو
    طائر السنونو غير متواجد حالياً عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المشاركات
    774
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    17-06-2016
    على الساعة
    03:03 PM

    افتراضي

    شرفني مروركِ الكريم أختي الفاضلة نضال
    وجزاك الله خيرًا على إضافتك القيمة
    بورك فيكِ ونفع بكِ
    أستغفِرُ اللهَ ما أسْتَغْفَرهُ الْمُستَغفِرونْ ؛ وأثْنى عليهِ المَادِحُونْ ؛ وعَبَدَهُ الْعَابِدُون ؛ ونَزَهَهُ الْمُوَحِدونْ ؛ ورجاهُ الْسَاجِدون ..
    أسْتَغْفِرَهُ مابقي ؛ وما رضي رِضًا بِرِضاهْ ؛ وما يَلِيقُ بِعُلاه ..
    سُبحانهُ الله ..
    تعالى مِنْ إلهَ ؛ فلا مَعْبودَ سِواه ؛ ولا مالِكَ ومليكٍ إلاه ..أسْتَغفِرَهُ مِن ثِقال الْذُنُوب ؛ وخفي وظاهر العيوب ؛ وما جبلت عليهِ النفسُ من عصيانٍ ولُغوب
    وأستغفرُ الله العظيم لي والمسلمين ..
    وأخِرُ دعوانا أنْ الحمدُ للهِ ربْ العالمين

الصلاة والمصلين والزمان

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 28-11-2014, 11:35 PM
  2. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 27-02-2012, 05:54 PM
  3. آداب المشي إلى الصلاة مع بيان بعض أحكام الصلاة والزكاة ومايفسد الصوم - عربي
    بواسطة فريد عبد العليم في المنتدى المنتدى الإسلامي العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 12-01-2010, 02:00 AM
  4. عبد الرحمان المجدوب..أمثال مغربية في المرأة والزمان
    بواسطة kholio5 في المنتدى الأدب والشعر
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 19-03-2008, 12:07 AM
  5. معنى الصلاة على سيدنا محمد علية الصلاة والسلام ..وصلاة الله على المؤمنين
    بواسطة خالد ابوعوف في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 18-10-2005, 05:55 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

الصلاة والمصلين والزمان

الصلاة والمصلين والزمان