شبهة فى القراّن : [البقرة : 30]

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

شبهة فى القراّن : [البقرة : 30]

النتائج 1 إلى 8 من 8

الموضوع: شبهة فى القراّن : [البقرة : 30]

  1. #1
    الصورة الرمزية Score
    Score غير متواجد حالياً عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Jun 2010
    المشاركات
    1
    آخر نشاط
    06-06-2010
    على الساعة
    03:11 AM

    افتراضي شبهة فى القراّن : [البقرة : 30]

    هناك شبهة فى احدى المنتديات النصرانية فساعدونى على الاجابة

    قال تعالى في كتابه : ( وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلاَئِكَةِ إِنِّي جَاعِلٌ فِي الأَرْضِ خَلِيفَةً قَالُواْ أَتَجْعَلُ فِيهَا مَن يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ الدِّمَاء وَنَحْنُ نُسَبِّحُ بِحَمْدِكَ وَنُقَدِّسُ لَكَ قَالَ إِنِّي أَعْلَمُ مَا لاَ تَعْلَمُونَ [البقرة : 30]
    )
    ربما قد مررت يوماً على هذه الآيه, او سمعتها من خطيب مسجدك وهو يحكي قصة خلق الإنسان لذلك هناك بعض الأسئلة تحوم حول هذه الآيه .. فإن كان لديك رد.. فاتحفني به عزيزي المسلم

    أولاً : كيف عرف الملائكة مسألة الدماء ؟ فهم لم يسمعوا من الله سوى جملة " إِنِّي جَاعِلٌ فِي الأَرْضِ خَلِيفَةً " كيف استنتجوا وجود الدماء في ذلك الخليفة ؟

    ثانياً : كلمة "يسفك" تعني "يريق" والإراقة لا تحدث إلا للسوائل أي ان الملائكة توقعت ان تكون تلك المادة سائلة.. وأنها تراق

    ثالثاُ : توقعت الملائكة توقع صحيح آخر, وهو ان ذلك الخليفة يمكن قتله عن طريق إراقة تلك المادة السائلة

    رابعاً : ما الغرض من إخبار الله الملائكة بمسألة انشاء الخليفة ؟

    ##

    سادساً : قول الملائكة " قَالُواْ أَتَجْعَلُ فِيهَا مَن يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ الدِّمَاء وَنَحْنُ نُسَبِّحُ بِحَمْدِكَ وَنُقَدِّسُ لَك" إذا فالله خلق الملائكة كي يسبحوه, مالفائدة التي تعود على الله من تسبيح الملائكة له ؟ فكما نعلم فالملائكة والشجر والحيوانات وكل شي يسبح الله ولكن لم نفكر يوماً في الفائدة التي ستعود على الله من ذلك التسبيح ؟

    ثانيا:-

    قصة الشيطان
    فالقصة أن الله طلب من الشيطان أن يسجد لآدم فرفض الشيطان ان يفعل ذلك بإعتبار أنه مخلوق من نار عكس آدم فهو مخلوق من طين, والنار اعلى مكانه من الطين,


    أولاً : من المفترض أن الله يعلم الغيب وهو من قرر أن يجعل الشيطان يتصرف بهذه الطريقة
    ثانياً : ما فائدة سجود ابليس لادم
    ثالثاً : ما معنى قوله تعالى “مَا مَنَعَكَ أَلاَّ تَسْجُدَ إِذْ أَمَرْتُك”

    رابعاً : لقد أغضب ابليس ربه بأن رفض أن يسجد لآدم, على الرغم من ذلك استجاب الله لطلبه حيث قال له ابليس “أَنظِرْنِي إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ” فقال تعالى “إِنَّكَ مِنَ الْمُنظَرِينَ”.. لماذا استجاب الله لطلب ابليس ؟

    خامساً : قال ابليس : “أَنظِرْنِي إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ”.. .. كيف علم ابليس بأن البشر سيكون لديهم يوم للبعث ؟ كيف استنتج وجود يوم القيامة ؟
    سادساً : لماذا آتى ابليس بصفة الجمع في قوله “يُبْعَثُونَ” ؟ كيف استطاع ابليس أن يستنتج وجود أبناء وأحفاد لآدم ؟ لأن الله لم يخلق حواء ولم يأمر آدم بالتكاثر إلا بعد هذه الحادثة بفترة طويلة.. هل كان أبليس مطلعاً على الغيب ؟

    ارجو الرد علي :-) جزاكم الله خير

    ## حُرر من المشرف ##
    [يُرجى تحرير الموضوع من سفالات النصارى قبل عرضه والا سيُحذف في المرات القادمة .. ]
    التعديل الأخير تم بواسطة فداء الرسول ; 16-08-2014 الساعة 11:17 AM

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    2,652
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    30-09-2017
    على الساعة
    11:52 AM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم

    الحمد لله

    هذه الشبهات التي يتداولها النصارى _ هداهم الله تعالى _ قد أضحكوا بها الناس على عقولهم ... واظهروا بطرحها شدة غبائهم ...
    والمتأمل او المراجع لبعض العلوم وكتب التفسير ..يجد ان رد مثل هذه الامور والاجابة على مثل هذه الاسئلة ... سهل وواضح لكل ذي عينين ... والله المستعان ..

    اقتباس
    أولاً : كيف عرف الملائكة مسألة الدماء ؟ فهم لم يسمعوا من الله سوى جملة " إِنِّي جَاعِلٌ فِي الأَرْضِ خَلِيفَةً " كيف استنتجوا وجود الدماء في ذلك الخليفة ؟

    ثانياً : كلمة "يسفك" تعني "يريق" والإراقة لا تحدث إلا للسوائل أي ان الملائكة توقعت ان تكون تلك المادة سائلة.. وأنها تراق

    ثالثاُ : توقعت الملائكة توقع صحيح آخر, وهو ان ذلك الخليفة يمكن قتله عن طريق إراقة تلك المادة السائ
    هذه الاسئلة الثلاثة تحمل نفس المضمون .. ولكن مصاغة بطرق مختلفة لتوهم الخلاف..
    قال الامام الشعراوي رحمه الله تعالى :-

    وقوله تعالى: } وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلاَئِكَةِ { أي أن الله سبحانه وتعالى يطلب من سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام أن يقول أنه عند خلق آدم. خلقه خليفة في الأرض. والكلام هنا لا يعني أن الله سبحانه وتعالى يستشير أحدا في الخلق. بدليل أنه قال " إني جاعل " إذن فهو أمر مفروغ منه. ولكنه إعلام للملائكة.. والله سبحانه وتعالى. عندما يحدث الملائكة عن ذلك فلأن لهم مع آدم مهمة. فهناك المدبرات أمرا. والحفظة الكرام. وغيرهم من الملائكة الذين سيكلفهم الحق سبحانه وتعالى بمهام متعددة تتصل بحياة هذا المخلوق الجديد. فكان الإعلام. لأن للملائكة عملا مع هذا الخليفة... ماذا قالت الملائكة: } قَالُواْ أَتَجْعَلُ فِيهَا مَن يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ الدِّمَآءَ وَنَحْنُ نُسَبِّحُ بِحَمْدِكَ وَنُقَدِّسُ لَكَ {.
    كيف عرف الملائكة ذلك؟ لابد أن هناك حالة قبلها قاسوا عليها. أو أنهم ظنوا أن آدم سيطغى في الأرض. ولكن كلمة سفك وكلمة دم. كيف عرفتهما الملائكة وهي لم تحدث بعد؟ لابد أنهم عرفوها من حياة سابقة. والله سبحانه وتعالى يقول:{ وَالْجَآنَّ خَلَقْنَاهُ مِن قَبْلُ مِن نَّارِ السَّمُومِ }[الحجر: 27]
    فكأن الجن قد خلق قبل الإنسان. وقوله تعالى: } إِنِّي أَعْلَمُ مَا لاَ تَعْلَمُونَ {.
    معنى ذلك أن علمك أيها المخلوق مناسب لمخلوقيتك. أما علم الله سبحانه وتعالى.. فهو أزلي لا نهائي.

    ولكن هل قال الملائكة حين أخبرهم الله بخلق آدم ذلك علنا أم أسروه في أنفسهم؟ سواء قالوه أم أسروه. فقد علمه الله. لأنه يعلم ما يسرون وما يعلنون. وأنه يعلم السر وأخفى. فما هو السر. وما هو الأخفى من السر؟ السر هو ما أسررته إلى غيرك. فما أسر به إلى غيري. فهو السر. وما أخفيه في صدري ولا يطلع عليه أحد. هو أخفى من السر. فلا يقال أسررت إلا إذا بحت به لغيري. أما ما أخفيه في صدري. فلا يعلمه أحد إلا الله. فهذا هو ما أخفى من السر.


    اقتباس
    ما الغرض من إخبار الله الملائكة بمسألة انشاء الخليفة ؟
    قال الشعراوي ايضا رحمه الله تعالى:-

    والكلام هنا لا يعني أن الله سبحانه وتعالى يستشير أحدا في الخلق. بدليل أنه قال " إني جاعل " إذن فهو أمر مفروغ منه. ولكنه إعلام للملائكة.. والله سبحانه وتعالى. عندما يحدث الملائكة عن ذلك فلأن لهم مع آدم مهمة. فهناك المدبرات أمرا. والحفظة الكرام. وغيرهم من الملائكة الذين سيكلفهم الحق سبحانه وتعالى بمهام متعددة تتصل بحياة هذا المخلوق الجديد. فكان الإعلام. لأن للملائكة عملا مع هذا الخليفة.

    اقتباس
    مالفائدة التي تعود على الله من تسبيح الملائكة له ؟ فكما نعلم فالملائكة والشجر والحيوانات وكل شي يسبح الله ولكن لم نفكر يوماً في الفائدة التي ستعود على الله من ذلك التسبيح ؟

    قال تعالى : وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ [الذاريات : 56]
    ومعنى الآية: أنه تعالى خلق العباد ليعبدوه وحده لا شريك له، فمن أطاعه جازاه أتم الجزاء، ومن عصاه عذبه أشد العذاب، وأخبر أنه غير محتاج إليهم، بل هم الفقراء إليه في جميع أحوالهم، فهو خالقهم ورازقهم. انظر تفسير ابن كثير

    اقتباس
    أولاً : من المفترض أن الله يعلم الغيب وهو من قرر أن يجعل الشيطان يتصرف بهذه الطريقة
    علم الله تعالى بكل ما كان وما سيكون لا ينفي اختيارية الانسان ..فالانسان هو الذي يختار ماذا سيعمل ... والله تعالى لا يجبره على شيء ولكن الله تعالى يعلم انه سيفعل هذا الامر ...ولكن الذي يختار هو الانسان ... والامر ينطبق على ابليس لانه من الجن الذين عليهم مناط التكليف كالانس .. وهم واقعون جميعا _ الانس والجن _ تحت باب الاختيار وليسوا مقهورين

    اقتباس
    ما فائدة سجود ابليس لادم
    طاعة لامر الله تعالى ...

    اقتباس
    ما معنى قوله تعالى “مَا مَنَعَكَ أَلاَّ تَسْجُدَ إِذْ أَمَرْتُك”
    قال الشعراوي:-

    وسبحانه لم يسأل إبليس عن المقارنة بينه وبين آدم، ولكن سأله وهو يعلم أزلاً أنّ إبليس قد امتنع باقتناع لا بقهر، ولذلك قال إبليس: أنا خير منه، فكأن المسألة دارت في ذهنه ليوجد حيثية لعدم السجود. ولا يصح في عرفه الإبليسي أن يسجد الأعلى للأدنى، فما دام إبليس يعتقد أنه خير من آدم ويظن أنه أعلى منه، فلا يصح أن يسجد له. وأعلى منه لماذا؟ لأنه قال: { خَلَقْتَنِي مِن نَّارٍ وَخَلَقْتَهُ مِن طِينٍ } فكأن النار لها علو، وهو في ذلك مخطئ تماماً لأن الأجناس حين تختلف؛ فذلك لأن لكل جنس دوره، ولا يوجد جنس أفضل من جنس، النار لها مهمة، والطين له مهمة، والنار لا تقدر أن تؤدي مهمة الطين، قلا يمكن أن نزرع في النار.

    اقتباس
    رابعاً : لقد أغضب ابليس ربه بأن رفض أن يسجد لآدم, على الرغم من ذلك استجاب الله لطلبه حيث قال له ابليس “أَنظِرْنِي إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ” فقال تعالى “إِنَّكَ مِنَ الْمُنظَرِينَ”.. لماذا استجاب الله لطلب ابليس ؟
    اقتباس
    مساً : قال ابليس : “أَنظِرْنِي إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ”.. .. كيف علم ابليس بأن البشر سيكون لديهم يوم للبعث ؟ كيف استنتج وجود يوم القيامة ؟
    قال الطبري رحمه الله تعالى في جامع البيان :-

    فإن قال قائل: فإن الله قد قال له إذ سأله الإنظار إلى يوم يبعثون:(إنك من المنظرين) في هذا الموضع، فقد أجابه إلى ما سأل؟
    قيل له: ليس الأمر كذلك، وإنما كان مجيبًا له إلى ما سأل لو كان قال له:"إنك من المنظرين إلى الوقت الذي سألت = أو: إلى يوم البعث = أو إلى يوم يبعثون"، أو ما أشبه ذلك، مما يدل على إجابته إلى ما سأل من النظرة. وأما قوله:(إنك من المنظرين)، فلا دليل فيه لولا الآية الأخرى التي قد بيَّن فيها مدة إنظاره إياه إليها، وذلك قوله:( فَإِنَّكَ مِنَ الْمُنْظَرِينَ إِلَى يَوْمِ الْوَقْتِ الْمَعْلُومِ )، [سورة الحجر: 37 ، 38 / سورة ص: 80 ، 81]، كم المدة التي أنظره إليها، (2) لأنه إذا أنظره يومًا واحدًا أو أقل منه أو أكثر، فقد دخل في عداد المنظرين، وتمَّ فيه وعد الله الصادق، ولكنه قد بيَّن قدر مدة ذلك بالذي ذكرناه، فعلم بذلك الوقت الذي أُنظِر إليه.


    وقال ابن عاشور في التحرير والتنوير:-

    وَقَدْ أَفَادَ التَّأْكِيدُ بِإِنَّ وَالْإِخْبَارُ بِصِيغَةِ مِنَ الْمُنْظَرِينَ أَنَّ إِنْظَارَهُ أَمْرٌ قَدْ قَضَاهُ اللَّهُ
    وَقَدَّرَهُ مِنْ قَبْلِ سُؤَالِهِ، أَيْ تَحَقَّقَ كَوْنُكَ مِنَ الْفَرِيقِ الَّذِينَ أُنْظِرُوا إِلَى يَوْمِ الْبَعْثِ، أَيْ أَنَّ اللَّهَ خَلَقَ خَلْقًا وَقَدَّرَ بَقَاءَهُمْ إِلَى يَوْمِ الْبَعْثِ، فَكَشَفَ لِإِبْلِيسَ أَنَّهُ بَعْضٌ مِنْ جُمْلَةِ الْمُنْظَرِينَ مِنْ قَبْلِ حُدُوثِ الْمَعْصِيَةِ مِنْهُ، وَإِنَّ اللَّهَ لَيْسَ بِمُغَيِّرٍ مَا قَدَّرَهُ لَهُ، فَجَوَابُ اللَّهِ تَعَالَى لِإِبْلِيسَ إِخْبَارٌ عَنْ أَمْرٍ تَحَقَّقَ، وَلَيْسَ إِجَابَةً لِطِلْبَةِ إِبْلِيسَ، لِأَنَّهُ أَهْوَنُ عَلَى اللَّهِ مِنْ أَنْ يُجِيبَ لَهُ طَلَبًا، وَهَذِهِ هِيَ النُّكْتَةُ فِي الْعُدُولِ عَنْ أَنْ يَكُونَ الْجَوَابُ: أَنْظَرْتُكَ أَوْ أَجَبْتُ لَكَ مِمَّا يَدُلُّ عَلَى تَكْرِمَةٍ بِاسْتِجَابَةِ طَلَبِهِ، وَلَكِنَّهُ أَعْلَمَهُ أَنَّ مَا سَأَلَهُ أَمْرٌ حَاصِلٌ فَسُؤَالُهُ تَحْصِيل حَاصِل


    اقتباس
    ادساً : لماذا آتى ابليس بصفة الجمع في قوله “يُبْعَثُونَ” ؟ كيف استطاع ابليس أن يستنتج وجود أبناء وأحفاد لآدم ؟ لأن الله لم يخلق حواء ولم يأمر آدم بالتكاثر إلا بعد هذه الحادثة بفترة طويلة.. هل كان أبليس مطلعاً على الغيب ؟
    قال ابن عاشور ايضا:-

    وَعَبَّرَ عَنْ يَوْمِ الدِّينِ بِ يَوْمِ يُبْعَثُونَ تَمْهِيدًا لِمَا عَقَدَ عَلَيْهِ الْعَزْمَ مِنْ إِغْوَاءِ الْبَشَرِ، فَأَرَادَ الْإِنْظَارَ إِلَى آخِرِ مُدَّةِ وُجُودِ نَوْعِ الْإِنْسَانِ فِي الدُّنْيَا. وَضَمِيرُ يُبْعَثُونَ لِلْبَشَرِ الْمَعْلُومِينَ مِنْ تَرْكِيبِ خَلْقِ آدَمَ- عَلَيْهِ السَّلَامُ-، وَأَنَّهُ يَكُونُ لَهُ نَسْلٌ وَلَا سِيَّمَا حَيْثُ خُلِقَتْ زَوْجُهُ حِينَئِذٍ فَإِنَّ ذَلِكَ يَقْتَضِي أَنْ يَكُونَ مِنْهُمَا نَسْلٌ.
    وَعَبَّرَ عَنْ يَوْمِ الْبَعْثِ بِ يَوْمِ الْوَقْتِ الْمَعْلُومِ تَفَنُّنًا تَفَادِيًا مِنْ إِعَادَةِ اللَّفْظِ قَضَاءً لِحَقِّ حُسْنِ النَّظْمِ، وَلِمَا فِيهِ مِنَ التَّعْلِيمِ بِأَنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ ذَلِكَ الْأَجَلَ. فَالْمُرَادُ: الْمَعْلُومُ لَدَيْنَا.
    وَيَجُوزُ أَنْ يُرَادَ الْمَعْلُومُ لِلنَّاسِ أَيْضًا عِلْمًا إِجْمَالِيًّا.


    والله اعلم واحكم وهو الهادي الى سواء السبيل سبحانه
    التعديل الأخير تم بواسطة ابو علي الفلسطيني ; 03-06-2010 الساعة 03:16 PM
    سَلامٌ مِنْ صَبا بَرَدى أَرَقُّ ....ودمعٌ لا يُكَفْكَفُ يا دمشقُ

    ومَعْذِرَةَ اليراعةِ والقوافي .... جلاءُ الرِّزءِ عَنْ وَصْفٍ يُدَّقُ

    وذكرى عن خواطرِها لقلبي .... إليكِ تلفّتٌ أَبداً وخَفْقُ

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    252
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    23-02-2012
    على الساعة
    05:36 PM

    افتراضي

    اريد توضيح بعض اللبس في القضية
    الملائكة عندما قالت بأن البشر سيسفكون الدماء فهي قد قاست ذلك على المخلوقات الموجودة قبل الانس على الارض...وليس الجن!!! صحيح ان الجن كان قبل الانس ولكن ليسوا هم!
    الديناصورات كانت قبل الانس على الارض والمخلوقات العملاقة..والعلماء يتسائلون الى اليوم ماذا ادى الى انقراض الديناصورات؟؟!!
    الم يقل الله في كتابه العزيز انه طهر الارض ومهدها لتكون ماوى للخليفة القادم؟
    ومعلومة اضافية : الديناصورات انواع ومنها ما هو متوحش جدا حتى ضد الديناصورات الاخرى
    ومن هنا قارنت الملائكة بسفك الدماء...
    الجن ليس له دم لكي يراق!
    وسؤالهم هذا كان عن استفسار وليس لوم
    والسجود المذكور هو سجود تحية وليس سجود عبادة
    قصة تسبيح الملائكة...هي كالتالي :
    الملائكة مسيرة اليس كذلك؟ اي اذا خيرها الله بين امرين ستختار الاحسن من تلقاء ذاتها..هكذا بنيتها...ومن بنيتها ايضا دوام التسبيح ...اتذكرون كيف خير الله الارض ان تاتي طوعا ام كرها واختارت طوعا؟
    اما نحن والجن بحاجة للتسبيح كي نسمو ونتقرب الى الله اكثر..وليس الله بحاجة لنا ولا لاي شيء
    واما ان يكون ابليس من المنظرين فهنا يحدث لبس لدى البعض ويعتقد انه من الملائكة
    ولكن اذا تفحصنا القرآن نعرف انه من الجن والجن من نار السموم مخلوق غير الملائكة
    والجن كله يموت وابليس سياتي يوم ويموت
    لو حكم الله على ابليس بالموت وقتها لما كان الله عادلا!!
    ولكنه اعطاه وقت حتى يتيقن الانس والجن من هو خالقهم ومن هو الله الحق
    وليس كل الجن داخل هذا الوعد ..فقط ابليس
    (الملائكة ايضا من المنظرين)
    ومعرفة ابليس بيوم البعث...لانه مخير وخلق قبل ادم واكيد علم انه سيحاسب يوما ما وخصوصا بعد خلق ادم علم انه سيكون خليفة على الارض لما قبله من المخلوقات
    مخير+ موت=>بعث

  4. #4
    الصورة الرمزية سمر33
    سمر33 غير متواجد حالياً عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    May 2010
    المشاركات
    580
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    27-09-2017
    على الساعة
    04:50 PM

    افتراضي

    بارك الله فيك اخي الاسلام The One Message

    وفي كل ما تفعله وانا اشهد لك بذلك

    واعتقد انك عرفت اختك samer1
    وما زلت اخي احاول معهم بكل احترام و محبة

    لعل الله يهدي


    وشكرا للادارة الكريمة ان قبلت بي ووافقت على عرض مشاركاتي

    لا اله الا الله محمد رسول الله ولو كره الكافرون
    التعديل الأخير تم بواسطة أمـــة الله ; 30-11-2010 الساعة 04:55 PM

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    1,967
    آخر نشاط
    25-11-2016
    على الساعة
    02:41 PM

    افتراضي

    بعد إجابة أخى أبى على الفلسطينى

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو علي الفلسطيني مشاهدة المشاركة

    علم الله تعالى بكل ما كان وما سيكون لا ينفي اختيارية الانسان ..فالانسان هو الذي يختار ماذا سيعمل ... والله تعالى لا يجبره على شيء ولكن الله تعالى يعلم انه سيفعل هذا الامر ...ولكن الذي يختار هو الانسان ... والامر ينطبق على ابليس لانه من الجن الذين عليهم مناط التكليف كالانس .. وهم واقعون جميعا _ الانس والجن _ تحت باب الاختيار وليسوا مقهورين
    نراجع ما قاله النصرانى

    اقتباس
    أولاً : من المفترض أن الله يعلم الغيب وهو من قرر أن يجعل الشيطان يتصرف بهذه الطريقة
    تك 3: 14
    فقال الرب الاله للحية لانك فعلت هذا ملعونة انت من جميع البهائم و من جميع وحوش البرية على بطنك تسعين و ترابا تاكلين كل ايام حياتك .

    لماذا فعل بها يهوه ( يسوع ) ذلك و قد كان السبب فى خلقها على هذه الشاكلة ؟؟

    تك 3: 1
    و كانت الحية احيل جميع حيوانات البرية التي عملها الرب الاله فقالت للمراة احقا قال الله لا تاكلا من كل شجر الجنة .

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    252
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    23-02-2012
    على الساعة
    05:36 PM

    افتراضي

    "واعتقد انك عرفت اختك samer1
    وما زلت اخي احاول معهم بكل احترام و محبة

    لعل الله يهدي"


    نعم عرفتك اختي من اول مشاركة قمتي بها
    الله يحفظك ويجعل حياتك كلها مودة وايمان وهدى

    "تك 3: 14
    فقال الرب الاله للحية لانك فعلت هذا ملعونة انت من جميع البهائم و من جميع وحوش البرية على بطنك تسعين و ترابا تاكلين كل ايام حياتك .

    لماذا فعل بها يهوه ( يسوع ) ذلك و قد كان السبب فى خلقها على هذه الشاكلة ؟؟

    تك 3: 1
    و كانت الحية احيل جميع حيوانات البرية التي عملها الرب الاله فقالت للمراة احقا قال الله لا تاكلا من كل شجر الجنة ."

    اخي المشكلة في كتابهم ان الاله حذر ادم من اكل الشجرة ولم يحذره من ابليس!!!!!!!!!
    فليس على ادم ذنب ان رد على حواء وليس على حواء ذنب ان ردت على ابليس!!!
    ومن حيلة ابليس انه تنكر بافعى كالتنين(لان التنين كان مخلوق عظيم له ارجل خلقه الله كما هو مذكور في سفر التكوين) ومن محبة هذا الاله وعدله لعن الافعى !! وجعلها تمشي بدون ارجل وتاكل ترابا طيلة حياتها!
    ولم يفعل بابليس شيء غير انه اعطاه سلطة على البشر والمخلوقات واعطاه هدية وهي الارض يتسلط عليها كيفما يشاء!!! وهم يعترفون بانه اله هذا الدهر!
    والادهى والامر ان ابليس كان صادق عندما قال لحواء لن تموتا وستصيران عارفين الخير والشر!
    فما كان من الاله الا ان خاف كي لا ياكلا من شجرة الحياة ايضا الموجودة في وسط الجنة...فطرد الجميع واقام حرس على الجنة...ولا ادري اين ذهب الحرس واين ذهبت الجنة!!
    راحت عليكوا يا مسيحيين...
    التعديل الأخير تم بواسطة أمـــة الله ; 30-11-2010 الساعة 04:56 PM

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    394
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    16-04-2012
    على الساعة
    01:50 PM

    افتراضي

    الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين

    الاخت الفاضلة : score

    الرجاء مطالعة هذا الموضوع للاهمية

    هام قبل أن تحاور النصارى فى منتدياتهم .....

    شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    1,967
    آخر نشاط
    25-11-2016
    على الساعة
    02:41 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة The one message مشاهدة المشاركة
    [COLOR="DarkOrchid"]

    "تك 3: 14
    فقال الرب الاله للحية لانك فعلت هذا ملعونة انت من جميع البهائم و من جميع وحوش البرية على بطنك تسعين و ترابا تاكلين كل ايام حياتك .

    لماذا فعل بها يهوه ( يسوع ) ذلك و قد كان السبب فى خلقها على هذه الشاكلة ؟؟

    تك 3: 1
    و كانت الحية احيل جميع حيوانات البرية التي عملها الرب الاله فقالت للمراة احقا قال الله لا تاكلا من كل شجر الجنة ."

    اخي المشكلة في كتابهم ان الاله حذر ادم من اكل الشجرة ولم يحذره من ابليس!!!!!!!!!
    فليس على ادم ذنب ان رد على حواء وليس على حواء ذنب ان ردت على ابليس!!!
    ومن حيلة ابليس انه تنكر بافعى كالتنين(لان التنين كان مخلوق عظيم له ارجل خلقه الله كما هو مذكور في سفر التكوين) ومن محبة هذا الاله وعدله لعن الافعى !! وجعلها تمشي بدون ارجل وتاكل ترابا طيلة حياتها!
    ولم يفعل بابليس شيء غير انه اعطاه سلطة على البشر والمخلوقات واعطاه هدية وهي الارض يتسلط عليها كيفما يشاء!!! وهم يعترفون بانه اله هذا الدهر!
    والادهى والامر ان ابليس كان صادق عندما قال لحواء لن تموتا وستصيران عارفين الخير والشر!
    فما كان من الاله الا ان خاف كي لا ياكلا من شجرة الحياة ايضا الموجودة في وسط الجنة...فطرد الجميع واقام حرس على الجنة...ولا ادري اين ذهب الحرس واين ذهبت الجنة!!
    راحت عليكوا يا مسيحيين...
    كلامك صحيح ، بارك الله فيك .
    لكننى أتحدث فى نقطة آخرى تعرض لها النصرانى بهجوم على الإسلام .
    حياك الله .

شبهة فى القراّن : [البقرة : 30]

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. ارجو الرد على شبهة/ قتل المرتد اكراه في الدين
    بواسطة mtmas في المنتدى شبهات حول العقيدة الإسلامية
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 23-08-2014, 02:36 PM
  2. ارجو المساعدة ( رد شبهة )
    بواسطة مُدَافِع في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 13-05-2013, 09:47 PM
  3. معجزة القراّن : و لقد يسرنا القراّن للذكر فهل من مدكر
    بواسطة دكتور وديع احمد في المنتدى منتديات الشيخ الدكتور وديع أحمد فتحي
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 16-02-2011, 01:41 AM
  4. ارجو الافادة
    بواسطة عاشقة لديني في المنتدى منتدى الشكاوى والإقتراحات
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 11-10-2010, 05:57 PM
  5. اطرب وأعزب صوت في القراّن
    بواسطة dodomat في المنتدى منتدى الصوتيات والمرئيات
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 16-11-2009, 08:04 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

شبهة فى القراّن : [البقرة : 30]

شبهة فى القراّن : [البقرة : 30]