هنـاك ناس يدخـلون النـار..علـى الرغـم انهـا تمطـر؟

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

هنـاك ناس يدخـلون النـار..علـى الرغـم انهـا تمطـر؟

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: هنـاك ناس يدخـلون النـار..علـى الرغـم انهـا تمطـر؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    المشاركات
    32
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    26-10-2016
    على الساعة
    03:13 AM

    افتراضي هنـاك ناس يدخـلون النـار..علـى الرغـم انهـا تمطـر؟

    فى كل يوم جمعه كان الامام وابنه البالغ عشر سنوات

    من شأنه ان يخرج فى بلدتهم فى احدى ضواحى " امستردام "

    ويوزع على الناس كتيب صغير بعنوان " طريـــق الجنـــة "وغيرها من المطبوعات

    وفى احدى الايام اراد الابن ان ينزل لتوزيع الكتيبات كان الجو باردا فضلا عن هطول الامطار

    فارتدى الصبى ملابس كثيرة حتى لايشعر بالبرد ! وقال ياابى انا مستعد !

    فساله والده مستعد لماذا ؟ قال الابن لتوزيع الكتيبات .........

    اجابه ابوه الطقس شديد البرودة ، وانها تمطر بغزاره، ادهش الصبى ابوه بالاجابة

    وقال : " هنــاك نـــاس يذهبـــون الـى النـــار علــى الرغـــم انهـــا تمطــــر "

    تردد والده ثم قال له يمكنك الذهاب واعطاه بعض الكتيبات

    ورغم برودة الطقس والمطر اخذ يوزع الكتيبات على كل من يقابله، ويتردد من باب الى باب

    وبعد ساعتين من المشى تبقى آخر كتيب وكانت الشوارع مهجوره تماما

    فذهب الى اول منزل قابله حتى يعطيهم الكتاب !!!

    ودق جرس الباب ، لكن لااحد يجيب ، وظل يدق الجرس مرارا وتكرارا، ولا احد يجيب

    لكن شيئا ما يمنعه ، ان يرحل فاخذ يدق الجرس ، واخذ يطرق على الباب بقوة

    وهو لايعلم ماالذى جعله ينتظر كل هذا الوقت ، وفى هذه المرة فتـــح البــــاب ببطــــىء ؟؟؟

    كانت تقف عند الباب امراة كبيرة فى السن ويبدو عليها الحزن فقالت له ماذا استطيع ان افعل لك

    قال الصبى بعينان متالقتان ، وعلى وجهه ابتسامه اضاءت لها العالم

    سيدتى انا آسف اذا ازعجتك ولكن فقط اريد ان اقول لك " ان الله يحبك ، ويعتنى بك "

    وجئت كى اعطيك آخر كتيب معى ، يخبرك كل شىء عن الله واعطاها الكتيب وانصرف!

    فى الجمعة التالية بعد انتهاء الخطيب من محاضرته سال : هل لدى اى شخص استفسار ؟

    تقدمت من بين السيدات وببطىء كانت سيدة عجوز يكاد يسمع صوتها تقول :

    لااحد يعرفنى ، وانا لم اكن مسلمة ، ولم افكر ان اكون كذلك ؟؟؟

    فقد توفى زوجى من اشهر وتركنى وحيدة فى هذا العالم ويوم الجمعة الماضى كان الجو باردا

    وقد قررت ان انتحر ، فاحضرت حبلا وكرسى وصعدت فى الغرفة العلوية ، وثبتت الحبل ثم

    وضعت طرف الحبل الاخر حول عنقى ، وكنت على وشك ان اقفز ................!

    وفجاة سمعت صوت جرس الباب ، فقلت انتظر حتى ينصرف ، لكن كان صوت الجرس والطرق على الباب يرتفع ويزداد ، فقلت لنفسى من على وجه الارض يمكن ان يكون هذا ؟؟؟

    لا احد على الاطلاق يدق بابى ، ولاياتى احد ليرانى ، فرفعت الحبل من حول رقبتى

    وقلت اذهب لارى من يدق الباب بكل هذا الاصرار .................!!!

    عندما فتحت الباب لم اصدق عينى شاهدت صبى عيناه تتالقان ، وعلى وجهه ابتسامة ملائكية لم ار مثلها من قبل ، ولايمكن ان اصفها لكم ، الكلمات التى جاءت من فمه مست قلبى الذى كان ميتا ، وقال الصبى لى بصوت ملائكى : سيدتى ان الله يحبك ويعتنى بك ثم اعطانى ذلك الكتيب " الطريق الى الجنــــة " ثم اختفى فجاة ذلك الملاك !!!

    اغلقت بابى وقمت بقراءة كل كلمة فى هذا الكتاب ، ثم ذهبت الى الاعلى وازلت الحبل والكرسى

    لاننى لن احتاج الي اى منهم بعد الان ؟الان انا سعيدة لاننى تعرفت على الله الواحد الحقيقى ؟

    ولان عنوان المركز الاسلامى مطبوع على الكتيب ، جئت لاشكركم على هذا الملاك الصغير

    الذى جاءنى فى الوقت المناسب تماما ، والذى انقذ روحى من الخلود فى الجحيم !!!

    لم تكن هناك عين فى المسجد الاوقد دمعت ، وتعالت صيحات التكبير ... الله اكبر ، الله اكبر

    نزل الامام من على المنبر ، واحتضن ابنه بين ذراعيه واجهش فى البكاء

    ربما لم يكن بين هذا الجمع الغفير اب فخور بابنه مثل هذا الاب .....................




    المصدر: مجدى المصري


    اسم السلسلة: دينــــك دينــــك ..لحمــــك و دمـــــك ( الجزء 2)
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #2
    الصورة الرمزية نـور الهدى
    نـور الهدى غير متواجد حالياً مشرفة منتدى دعم المسلمين الجدد
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    379
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    09-09-2011
    على الساعة
    09:23 PM

    افتراضي

    سبحان الله و بحمده سبحان الله العظيم

    قصة جميلة

    مغزاها رائع

    الدعوة الى الله
    ليس لها وقت ولا مكان

    ربما من خلال كل الكتيبات التي وزعها ذلك اليوم لم يهتدي بها الا تلك المرأة

    فلا تتأخر من عمل الخير
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

هنـاك ناس يدخـلون النـار..علـى الرغـم انهـا تمطـر؟

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

هنـاك ناس يدخـلون النـار..علـى الرغـم انهـا تمطـر؟

هنـاك ناس يدخـلون النـار..علـى الرغـم انهـا تمطـر؟