رقائق الأدب من جميل تراث العرب

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

رقائق الأدب من جميل تراث العرب

النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: رقائق الأدب من جميل تراث العرب

  1. #1
    الصورة الرمزية طائر السنونو
    طائر السنونو غير متواجد حالياً عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المشاركات
    774
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    17-06-2016
    على الساعة
    03:03 PM

    افتراضي رقائق الأدب من جميل تراث العرب

    بسم الله الرحمن الرحيم
    وبه نستعين
    ونصلي ونسلم على الرسول الأمين والآل والصحب أجمعين وكل التابعين بإحسان إلى يوم الدين

    يشمل الموضوع مواقف طريفة و أفعال ظريفة جمعها تاريخنا الأدبي العربي الأصيل ..

    أولا ً:ـ
    عند نخاس ( بائع ) الدواب ...
    قال :ـ الهيثم بن عديّ :
    بينما انا بكناسة ( مكان رمي القمامة ) الكوفة ؛ إذا برجل مكفوف البصر قد وقف عند بائع للدواب فقال له :ـ
    أبـِعني حمارا ً ليس بالصغير المحتقر ؛ ولا بالكبير المشتهر ؛
    إذا خلا الطريق تدفق ؛ وإذا كثـُر الزحام ترفق ؛
    و إن أقللت ُ علفه صبر ؛ وإن أكثرته شكر ؛
    وإذا ركبته هام ؛ وإذا ركبه غيري نام ..

    فقال له النخاس يا عبد الله اصبر ؛ فإذا مسخ الله القاضي حماراً أصبت به حاجتك إن شاء الله !

    { من كتاب ؛ العقد الفريد ؛ لإبن عبد ربه }

    ........................

    العدل الغير مرغوب فيه

    شكا أهل بلدة إلى الخليفة المأمون العباسي ( إبن هارون الرشيد ) واليا ً عليهم ..
    فقال لهم :ـ
    كذبتم عليه قد صح عندي عدلـُه فيكم وإحسانـُه إليكم ..
    فقال شيخ منهم :
    يا أمير المؤمنين ؛ فما هذه المحبة لنا من دون سائر رعيتك ؟؟
    قد عدل فينا خمس سنين ؛ فأنقله إلى غيرنا حتي يشمل عدله الجميع ؛
    وتريح معنا الكل !
    فضحك المأمون وصرفه ( عزله ) عنهم ..

    { من كتاب ؛ جمع الجواهر في المـُلَح والنوادر ؛ للحُصْري }

    ..............

    نبوغ طفل
    كيف ولي إياس بن معاوية القضاء ..

    قدّم إياس بن معاوية شيخا ً للقضاء وكان لا زال صغيرا ً ..
    فقال له القاضي :ـ
    ما تستحي أن تقدم شيخا ً كبيرا ً للقضاء ؟؟؟
    قال إياس الحق أكبر منه ..
    قال القاضي :ـ ما أظنك يا غلام إلا ظالما ً..
    قال إياس : ما على ظـّنك خرجت ُ من أهلي .
    قال القاضي : أسكت !
    فقال إياس : فمن ينطق بحجتي إذا ً ..؟
    قال القاضي : ما أظنك تقول في مجلسك هذا حقا ً..
    قال إياس : لا إله إلا الله .
    فبلغ ذلك الخليفة عبد الملك بن مروان ؛فعذل القاضي وولاّه وهو يومئذ غلام صغير ..

    { من كتاب ؛ المستجاد من فعلات الأجواد ؛ للتنوخي }

    ............
    يتبع بحول الله وقوته ..
    أستغفِرُ اللهَ ما أسْتَغْفَرهُ الْمُستَغفِرونْ ؛ وأثْنى عليهِ المَادِحُونْ ؛ وعَبَدَهُ الْعَابِدُون ؛ ونَزَهَهُ الْمُوَحِدونْ ؛ ورجاهُ الْسَاجِدون ..
    أسْتَغْفِرَهُ مابقي ؛ وما رضي رِضًا بِرِضاهْ ؛ وما يَلِيقُ بِعُلاه ..
    سُبحانهُ الله ..
    تعالى مِنْ إلهَ ؛ فلا مَعْبودَ سِواه ؛ ولا مالِكَ ومليكٍ إلاه ..أسْتَغفِرَهُ مِن ثِقال الْذُنُوب ؛ وخفي وظاهر العيوب ؛ وما جبلت عليهِ النفسُ من عصيانٍ ولُغوب
    وأستغفرُ الله العظيم لي والمسلمين ..
    وأخِرُ دعوانا أنْ الحمدُ للهِ ربْ العالمين

  2. #2
    الصورة الرمزية طائر السنونو
    طائر السنونو غير متواجد حالياً عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المشاركات
    774
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    17-06-2016
    على الساعة
    03:03 PM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم

    ذكاء خليفة

    ومن المنقول عن محمد بن الفضل قال:
    أخبرنا بعض أهل الأدب عن حسن الوصيف قال قعد المهدي قعوداً عاماً للناس فدخل رجل وفي يده نعل ملفوفة في منديل فقال يا أمير المؤمنين هذه نعل رسول الله صلى الله عليه وسلم قد أهديتها لك فقال هاتها فدفعها إليه فقبل باطنها ووضعها على عينيه وأمر للرجل بعشرة آلاف درهم فلما أخذها وانصرف قال لجلسائه أترون أني لم أعلم أن رسول الله صلى الله عليه وسلم لم يرها فضلاً عن أن يكون لبسها ولو كذبناه قال للناس أتيت أمير المؤمنين بنعل رسول الله صلى الله عليه وسلم فردها على وكان من يصدقه أكثر ممن يدفع خبره إذا كان من شأن العامة ميلها إلى أشكالها والنصرة للضعيف على القوى وإن كان ظالماً اشترينا لسانه وقبلنا هديته وصدقنا قوله ورأينا الذي فعلنا انجح وارجح

    .............

    الوقوع في شر العمل

    لطم رجل الأحنف بن قيس فقال له لم لطمتني قال جعل لي جعل ( مكافأة ) أن لطمت سيد بني تميم قال ما صنعت شيئاً عليك بحارثة بن قدامة فإنه سيد بني تميم فانطلق فلطمه
    فقطع حارثة بن قدامة يده وذلك ما أراده الأحنف

    .................

    دهاء معاوية وذكاء قيصر

    حدثنا ابراهيم قال لما أسن ( كبر في السن ) معاوية اصابه أرق وكان إذا نام أيقظته النواقيس فلما أصبح ذات يوم ودخل الناس عليه قال يا معشر العرب هل فيكم من يفعل ما أمره به وأعطيه ثلاث ديات أعجلها له ( يقصد إذا مات أثناء أداء العمل فلأهله ثلاث ديات ) وديتين إذا رجع فقام فتى من غسان فقال أنا يا أمير المؤمنين قال تذهب بكتابي إلى ملك الروم فإذا صرت على بساطه أذنت ( رفع الأذان ) قال ثم ماذا قال فقط قال لقد كلفت صغيراً وأعطيت كثيراً فلما خرج وصار على بساط قيصر أذن فحارت البطارقة واخترطوا سيوفهم فسبق إليه ملك الروم فجثى عليه وجعل يسألهم بحق عيسى وبحقه عليهم حتى كفوا ثم ذهب به إلى سريره حتى صعد به ثم جعله بين رجليه فقال يا معشر البطارقة إن معاوية قد أسن ومن أسن أرق ( أصابه الأرق ) وقد آذعجته النواقيس فأراد أن يُـقتل هذا على الآذان فيقتل من ببلاده على ضرب النواقيس وبالله ليرجعن إليه على خلاف ما ظن فكساه وجمله فلما رجع إلى معاوية قال له أوقد جئتني سالماً قال أما من قبلك فلا.

    { من كتاب ؛ الأذكياء ؛ لإبن الجوزي }

    يتبع بحول الله وقوته
    أستغفِرُ اللهَ ما أسْتَغْفَرهُ الْمُستَغفِرونْ ؛ وأثْنى عليهِ المَادِحُونْ ؛ وعَبَدَهُ الْعَابِدُون ؛ ونَزَهَهُ الْمُوَحِدونْ ؛ ورجاهُ الْسَاجِدون ..
    أسْتَغْفِرَهُ مابقي ؛ وما رضي رِضًا بِرِضاهْ ؛ وما يَلِيقُ بِعُلاه ..
    سُبحانهُ الله ..
    تعالى مِنْ إلهَ ؛ فلا مَعْبودَ سِواه ؛ ولا مالِكَ ومليكٍ إلاه ..أسْتَغفِرَهُ مِن ثِقال الْذُنُوب ؛ وخفي وظاهر العيوب ؛ وما جبلت عليهِ النفسُ من عصيانٍ ولُغوب
    وأستغفرُ الله العظيم لي والمسلمين ..
    وأخِرُ دعوانا أنْ الحمدُ للهِ ربْ العالمين

  3. #3
    الصورة الرمزية نضال 3
    نضال 3 غير متواجد حالياً مشرفة منتديات الأسرة والمجتمع
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    7,555
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    26-02-2017
    على الساعة
    08:17 PM

    افتراضي

    رائع اخى الفاضل طائر السنونو

    بارك الله فيك

    وفي جهودك المميزة دوما

    ولا تحرمنا جديدك


    التعديل الأخير تم بواسطة نضال 3 ; 13-05-2010 الساعة 06:00 PM
    توقيع نضال 3


    توقيع نضال 3

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي




    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    394
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    16-04-2012
    على الساعة
    01:50 PM

    افتراضي

    الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين

    متميز دائما اخي الحبيب

    موفق بإذن الله ... لك مني أجمل تحية .




    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #5
    الصورة الرمزية طائر السنونو
    طائر السنونو غير متواجد حالياً عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المشاركات
    774
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    17-06-2016
    على الساعة
    03:03 PM

    افتراضي

    جزا الله كل من شرفني بالمرور خير الجزاء
    أستاذتي وأختي الفاضلة نضال
    وأخي الحبيب الغالي ابو حازم
    تقبلوا مني

    بورك فيكم ونفع بكم
    أستغفِرُ اللهَ ما أسْتَغْفَرهُ الْمُستَغفِرونْ ؛ وأثْنى عليهِ المَادِحُونْ ؛ وعَبَدَهُ الْعَابِدُون ؛ ونَزَهَهُ الْمُوَحِدونْ ؛ ورجاهُ الْسَاجِدون ..
    أسْتَغْفِرَهُ مابقي ؛ وما رضي رِضًا بِرِضاهْ ؛ وما يَلِيقُ بِعُلاه ..
    سُبحانهُ الله ..
    تعالى مِنْ إلهَ ؛ فلا مَعْبودَ سِواه ؛ ولا مالِكَ ومليكٍ إلاه ..أسْتَغفِرَهُ مِن ثِقال الْذُنُوب ؛ وخفي وظاهر العيوب ؛ وما جبلت عليهِ النفسُ من عصيانٍ ولُغوب
    وأستغفرُ الله العظيم لي والمسلمين ..
    وأخِرُ دعوانا أنْ الحمدُ للهِ ربْ العالمين

  6. #6
    الصورة الرمزية طائر السنونو
    طائر السنونو غير متواجد حالياً عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المشاركات
    774
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    17-06-2016
    على الساعة
    03:03 PM

    افتراضي

    المتذاكي الغبي

    كان أبو الحسن المتيم الصوفي يسكن الرصافة وكان مطبوعاً مضاحكاً وكان يتولع برجل شاهد فيه غفلة يعرف بأبي عبد الله اليكا قال ابن المتيم فلقيته يوماً فسلمت عليه وصحت به اشهد علي فاجتمع الناس علينا فقال بم أشهد فقلت بأن الله إله واحد لا إله إلا هو وأن محمد عبده ورسوله وأن الجنة حق والنار حق والساعة آتية لا ريب فيها وأن الله يبعث من في القبور .
    فقال عبد الله اليكا :ـ
    ابشر يا أبا الحسن سقط عنك الجزية وصرت أخاً من إخواننا فضحك الناس وانقلب الولع ( السخرية ) بي.

    ...................

    الأعور التعيس

    لقي بعض الأكاسرة في موكبه وهو ذاهب للصيد رجلاً أعور فحبسه ثم أصاب صيدا ً وفيرا ً فلما نزل خلاه ( تركه ) وقال تطيرت ( التطير من الطيرة وهو التشاؤم ) منك قال أنت أشام مني لأنك خرجت من منزلك ولقيتني فما رأيت إلا خيراً وخرجت من منزلي فلقيتك فحبستني فلم يعد بعدها يتطير


    ..............

    عن الأصمعي قال، قال الوليد بن عبد الملك لبديح خذ بنا في المنى ( دعنا نتمنى الأمنيات ) فوالله لأغلبنك قال لا تغلبني قال بلى لأفعلن وقال فستعلم
    قال الوليد :ـ فإني أريد أن أتمنى ضعف ما تتمنى أنت فهات .
    قال بديح :ـ
    فإني أتمنى سبعين كفلاً من العذاب ويلعنني الله لعناً كثيراً..
    فقال الوليد :ـ غلبتني قبحك الله

    .................

    قال المتوكل يوماً لجلسائه :
    أتدرون ما الذي نقم المسلمون من عثمان ؟؟؟
    قالوا لا ..
    قال أشياء منها أنه قام أبو بكر دون مقام الرسول بمرقاة ثم ومقام عمر دون مقام أبي بكر بمرقاة فصعد عثمان ذروة المنبر ( يقصد وقف مكان وقوف النبي على المنبر ) فقال عباد ما أحد أعظم منة ( صاحب فضل ) عليك يا أمير المؤمنين من عثمان ..
    قال وكيف ويلك
    قال لأنه صعد ذروة المنبر فلو أنه كلما قام خليفة نزل عمن تقدمه درجة لكنت الأن تخطبنا من بئر جلولاً ( بئر عميقة ) ..

    { من كتاب ؛ الأذكياء ؛ لإبن الجوزي }
    ...........
    أستغفِرُ اللهَ ما أسْتَغْفَرهُ الْمُستَغفِرونْ ؛ وأثْنى عليهِ المَادِحُونْ ؛ وعَبَدَهُ الْعَابِدُون ؛ ونَزَهَهُ الْمُوَحِدونْ ؛ ورجاهُ الْسَاجِدون ..
    أسْتَغْفِرَهُ مابقي ؛ وما رضي رِضًا بِرِضاهْ ؛ وما يَلِيقُ بِعُلاه ..
    سُبحانهُ الله ..
    تعالى مِنْ إلهَ ؛ فلا مَعْبودَ سِواه ؛ ولا مالِكَ ومليكٍ إلاه ..أسْتَغفِرَهُ مِن ثِقال الْذُنُوب ؛ وخفي وظاهر العيوب ؛ وما جبلت عليهِ النفسُ من عصيانٍ ولُغوب
    وأستغفرُ الله العظيم لي والمسلمين ..
    وأخِرُ دعوانا أنْ الحمدُ للهِ ربْ العالمين

رقائق الأدب من جميل تراث العرب

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. رقائق فى دقائق
    بواسطة منتدى المسيح عبدالله في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 13-11-2010, 04:59 AM
  2. رقائق الفستق الحلبي
    بواسطة مريم في المنتدى مائدة المنتدى
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 20-05-2010, 11:25 PM
  3. كتاب الأدب من الأدب المفرد للبخاري للشيخ عبد الرزاق عباد
    بواسطة ابو ياسمين دمياطى في المنتدى منتدى الصوتيات والمرئيات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 09-04-2010, 04:09 PM
  4. مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 29-05-2006, 02:38 AM
  5. ليس من الأدب : اقوال لتحقيق مجتمع مثالى مبنى على الأدب
    بواسطة نسيبة بنت كعب في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 28-06-2005, 10:56 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

رقائق الأدب من جميل تراث العرب

رقائق الأدب من جميل تراث العرب