مَنْ أَحَبَّ لِقَاءَ اللَّهِ أَحَبَّ اللَّهُ لِقَاءَ

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

مَنْ أَحَبَّ لِقَاءَ اللَّهِ أَحَبَّ اللَّهُ لِقَاءَ

النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: مَنْ أَحَبَّ لِقَاءَ اللَّهِ أَحَبَّ اللَّهُ لِقَاءَ

  1. #1
    الصورة الرمزية المذنبة
    المذنبة غير متواجد حالياً عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    May 2010
    المشاركات
    11
    آخر نشاط
    16-03-2011
    على الساعة
    01:28 AM

    افتراضي مَنْ أَحَبَّ لِقَاءَ اللَّهِ أَحَبَّ اللَّهُ لِقَاءَ

    بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاة والسلام على سيدنا محمد اشرف الخلق وامام الحق
    الموضوع:مَنْ أَحَبَّ لِقَاءَ اللَّهِ أَحَبَّ اللَّهُ لِقَاءَ

    عن عبادة بن الصامت عن النبي صلى الله عليه وسلم قال:
    "من أحب لقاء الله أحب الله لقاءه ومن كره لقاء الله كره الله لقاءه
    قالت عائشة أو بعض أزواجه إنا لنكره الموت.
    قال: ليس ذاك ولكن المؤمن إذا حضره الموت بشر برضوان الله وكرامته
    فليس شيء أحب إليه مما أمامه فأحب لقاء الله وأحب الله لقاءه
    وإن الكافر إذا حضر بشر بعذاب الله وعقوبته
    فليس شيء أكره إليه مما أمامه كره لقاء الله وكره الله لقاءه " البخاري

    قال ابن حجر في فتح الباري:

    قوله (بشر برضوان الله وكرامته) في رواية " بشر برحمة الله ورضوانه وجنته "

    وفي رواية " ولكنه إذا حضر فأما إن كان من المقربين فروح وريحان وجنة نعيم
    فإذا بشر بذلك أحب لقاء الله والله للقائه أحب".

    وعند عبد بن حميد من وجه آخر عن عائشة
    مرفوعا " إذا أراد الله بعبد خيرا قيض له قبل موته بعام ملكا يسده ويوفقه
    حتى يقال مات بخير ما كان فإذا حضر ورأى ثوابه اشتاقت نفسه فذلك حين أحب لقاء الله وأحب الله لقاءه
    وإذا أراد الله بعبد شرا قيض له قبل موته بعام شيطانا فأضله وفتنه حتى يقال مات بشر ما كان عليه.
    فإذا حضر ورأى ما أعد له من العذاب جزعت نفسه فذلك حين كره لقاء الله وكره الله لقاءه )

    وقال ابن الأثير في النهاية: المراد بلقاء الله هنا المصير إلى الدار الآخرة وطلب ما عند الله فمن ترك الدنيا وأبغضها أحب لقاء الله
    ومن آثرها وركن إليها كره لقاء الله لأنه إنما يصل إليه بالموت.

    وقال الإمام أبو عبيد القاسم بن سلام : المذموم من ذلك إيثار الدنيا والركون إليها وكراهية أن يصير إلى الله والدار الآخرة.
    ومما يبين ذلك أن الله تعالى عاب قوما بحب الحياة
    فقال :(إن الذين لا يرجون لقاءنا ورضوا بالحياة الدنيا واطمأنوا بها والذين هم عن اياتنا غافلون اولئك مأواهم النار) يونس
    نسال الله ان يختم لنا بالباقيات الصالحات
    وصلي اللهم على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه اجمعين
    اختكم الفقيرة الى الله المذنبة (ام غزلان وهاجر)

  2. #2
    الصورة الرمزية أسد الإسلام
    أسد الإسلام غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    6,408
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    08-12-2016
    على الساعة
    07:53 PM

    افتراضي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    الحمد لله على نعمة الإسلام

  3. #3
    الصورة الرمزية 3abd Arahman
    3abd Arahman غير متواجد حالياً عبد فقير يرجو عفو الله
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    7,196
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    07-12-2016
    على الساعة
    07:27 AM

    افتراضي

    اللهم اجعلنا ممن يحبون لقاءك
    اللهم اجعل أسعد أيامنا يوم نلقاك
    و جزاكم الله خيرا
    ( يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة )
    ثم وصف تعالى ذكره نفسه بأنه المتوحد بخلق جميع الأنام من شخص واحد ، معرفا عباده كيف كان مبتدأ إنشائه ذلك من النفس الواحدة ، ومنبههم بذلك على أن جميعهم بنو رجل واحد وأم واحدة وأن بعضهم من بعض ، وأن حق بعضهم على بعض واجب وجوب حق الأخ على أخيه ، لاجتماعهم في النسب إلى أب واحد وأم واحدة وأن الذي يلزمهم من رعاية بعضهم حق بعض ، وإن بعد التلاقي في النسب إلى الأب الجامع بينهم ، مثل الذي يلزمهم من ذلك في النسب الأدنى وعاطفا بذلك بعضهم على بعض ، ليتناصفوا ولا يتظالموا ، وليبذل القوي من نفسه للضعيف حقه بالمعروف على ما ألزمه الله له (تفسير الطبرى)

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    91
    آخر نشاط
    26-07-2011
    على الساعة
    01:32 AM

  5. #5
    الصورة الرمزية د/مسلمة
    د/مسلمة غير متواجد حالياً مشرفة دعم المسلمين الجدد
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    1,115
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    02-09-2015
    على الساعة
    01:35 AM

    افتراضي

    بارك الله فيكِ أختي الكريمة

    سلمت يمينك وجعلها الله في موازين حسناتك

    أسأل الله العظيم أن يغفر لنا و أن يرزقنا الأمن ويثبتنا في سكرات الموت وفي القبر ويوم الفزع الأكبر
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #6
    الصورة الرمزية gardanyah
    gardanyah غير متواجد حالياً عضوة ماسية
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    المشاركات
    7,679
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    25-09-2016
    على الساعة
    12:10 AM

    افتراضي

    اللهم اجعلنا ممن يستمعون القول فيتبعون احسنه
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

مَنْ أَحَبَّ لِقَاءَ اللَّهِ أَحَبَّ اللَّهُ لِقَاءَ

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. (البرقليط) النبي محمد صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ
    بواسطة المهندس زهدي جمال الدين محمد في المنتدى من السيرة العطرة لخير البرية صلى الله عليه وسلم
    مشاركات: 33
    آخر مشاركة: 08-01-2012, 06:20 PM
  2. قال تعالى *وَلَوْ عَلِمَ اللَّهُ فِيهِمْ خَيْراً لأَسْمَعَهُمْ *
    بواسطة صلاح عبد المقصود في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 24-07-2011, 07:03 PM
  3. وَيَمْكُرُونَ وَيَمْكُرُ اللَّهُ وَاللَّهُ خَيْرُ الْمَاكِرِينَ‏
    بواسطة زوجة الغريب في المنتدى فى ظل أية وحديث
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 19-04-2011, 09:00 PM
  4. مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 18-07-2009, 03:44 PM
  5. فَأَذَاقَهَا اللَّهُ لِبَاسَ الجُوعِ وَالْخَوْفِ
    بواسطة المهتدي بالله في المنتدى شبهات حول القران الكريم
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 26-09-2005, 10:20 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

مَنْ أَحَبَّ لِقَاءَ اللَّهِ أَحَبَّ اللَّهُ لِقَاءَ

مَنْ أَحَبَّ لِقَاءَ اللَّهِ أَحَبَّ اللَّهُ لِقَاءَ