رويترز .. "يسوع الطيب والمسيح الوغد" .. أديب بريطاني ربما يثير غضب المسيحيين برواية ع

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

حقيقة الكائن قبل أن يكون ابراهيم عند يوحنا » آخر مشاركة: محب ابن عثيمين | == == | سحق شبهة فتر الوحى وتوفى ورقة » آخر مشاركة: محب ابن عثيمين | == == | تسريبات من قلب الزريبة العربية » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | قصتي مع الخلاص قصص يحكيها أصحابها [ متجدد بإذن الله ] » آخر مشاركة: الشهاب الثاقب. | == == | التجسد الإلهي فى البشر وتأليه البشر عادة وثنية عندكم يا نصارى » آخر مشاركة: الشهاب الثاقب. | == == | إبطال السبب الرئيسي للتجسد و الفداء عندكم يا نصارى من كتابكم » آخر مشاركة: Doctor X | == == | نعم قالوا إن الله ثالث ثلاثة و كفروا بقولهم هذا ( جديد ) » آخر مشاركة: الا حبيب الله محمد | == == | سحق شبهة أن الارض مخلوقة قبل السماء فى الاسلام » آخر مشاركة: محب ابن عثيمين | == == | هل الله عند المسيحيين في القرآن هو: المسيح أم المسيح وأمه أم ثالث ثلاثة أم الرهبان؟ » آخر مشاركة: islamforchristians | == == | الرد على الزعم أن إباحة الإسلام التسري بالجواري دعوة إلى الدعارة وتشجيع على الرق » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

رويترز .. "يسوع الطيب والمسيح الوغد" .. أديب بريطاني ربما يثير غضب المسيحيين برواية ع

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: رويترز .. "يسوع الطيب والمسيح الوغد" .. أديب بريطاني ربما يثير غضب المسيحيين برواية ع

  1. #1
    الصورة الرمزية طالب عفو ربي
    طالب عفو ربي غير متواجد حالياً الله ربي ومحمد رسول الله
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المشاركات
    1,600
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    29-11-2014
    على الساعة
    05:10 PM

    افتراضي رويترز .. "يسوع الطيب والمسيح الوغد" .. أديب بريطاني ربما يثير غضب المسيحيين برواية ع

    رويترز .. "يسوع الطيب والمسيح الوغد" .. أديب بريطاني ربما يثير غضب المسيحيين برواية عن السيد المسيح .. " في الرواية نجد أن ليسوع توأما يدعى المسيح الذي يسجل سرا تعاليم أخيه ويحرفها."


    أديب بريطاني ربما يثير غضب المسيحيين برواية عن المسيح



    الاديب البريطاني فيليب بولمان في اكسفورد يوم 7 ديسمبر كانون الاول 2007. تصوير: ديلان مارتينز - رويترز

    أوكسفورد (انجلترا) (رويترز) - ربما يثير الاديب البريطاني فيليب بولمان صاحب أكثر الروايات مبيعا حفيظة المسيحيين بأحدث رواياته "يسوع الطيب والمسيح الوغد".وأغضب الاديب البالغ من العمر 63 عاما وهو ملحد يدافع بشدة عن الحاده بعض أعضاء الكنيسة الكاثوليكية عندما هاجم الديانات ضمنيا في ثلاثيته "مواده المظلمة" والتي حققت نجاحا مدويا وتم تحويل الجزء الاول منها الى فيلم في هوليوود.لكن رواية "يسوع الطيب والمسيح الوغد" تتناول بشكل مباشر أسس العقيدة المسيحية والكنيسة وتوضح مدى ولعه بالسرد القصصي.

    في الرواية نجد أن ليسوع توأما يدعى المسيح الذي يسجل سرا تعاليم أخيه ويحرفها.

    وأقر بولمان متحدثا عن الكتاب أمام جمهور تجمع في أوكسفورد يوم الاحد بأن الرواية ستثير حفيظة المسيحيين على الارجح.

    وعندما قال أحدهم ان المسيحيين سيشعرون بانزعاج بالغ عندما يشار الى السيد المسيح بكلمة "وغد" أجاب بولمان "أعلم أنه قول صادم.. لكن ما من أحد له الحق في الحياة دون أن يتعرض لصدمات. ما من أحد يتعين عليه قراءة هذا الكتاب... وما من أحد لديه حق في منعي من كتابة هذا الكتاب."

    وفي الرواية يغري غريب غامض المسيح بخيانة يسوع لانه كان يريد أن يجعل من هذا الواعظ المثير للجدل ومعتقداته محورا لدين جديد يتحكم فيه كيان قوي وثري يدعى الكنيسة.

    تروق للمسيح فكرة تزيين الحقيقة وتحريفها وفي الوقت ذاته كان يدرك أنه يقوض بفعلته هذه معتقدات يسوع الاساسية.

    يقول المسيح في نهاية الرواية "هذه هي المأساة... بدون القصة لن تكون هناك كنيسة وبدون الكنيسة سيطوي يسوع النسيان."

    وتلقى بولمان رسائل غاضبة من أشخاص اتهموه بالتجديف حتى قبل أن تطرح روايته القصيرة في الاسواق. ورافقه حراس أمن الى أوكسفورد للترويج لكتابه.

    وصرح للصحفيين فيما بعد عندما سئل عن هذه الاجراءات الامنية " العالم مكان غريب ويزداد غرابة... هذا هو الزمن الذي نعيش فيه وهو مؤسف جدا."

    وقال بولمان انه تعاطف مع يسوع أكثر من المسيح في روايته لكن السمة المشتركة بينه وبين المسيح هو الولع بالقصص.

    وكان يسوع يتحدث بلسان المؤلف عندما قال "سيفرك الشيطان كفيه طربا" اذا خرجت الكنيسة لحيز الوجود.

    وجاء على لسان يسوع في الرواية "لن يمضي وقت طويل قبل أن يبدأوا في وضع قوائم عقوبات عن كل أنواع الانشطة البريئة ويحكموا على الناس بالجلد أو الرجم باسم الرب لارتداء هذا أو أكل ذاك أو الاعتقاد بما هو مخالف لمعتقداتهم."

    وتنشر دار كانونجيت رواية "يسوع الطيب والمسيح الوغد" الشهر المقبل في اطار سلسلة الاساطير التي دعت في اطارها كتابا مثل علي سميث ومارجرت أتوود كي يعيدوا كتابة الاساطير الشهيرة.

    من مايك كوليت وايت
    تاريخ نشر الخبر : 29/03/2010
    صفحة الأحاديث النبوية

    http://www.facebook.com/pages/الاحاد...01747446575326

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    المشاركات
    1,436
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    28-05-2012
    على الساعة
    07:43 PM

    افتراضي

    فيه عالم نفس اسمه يونغ كان يقول عن يسوع

    (هذا الرجل مخادع يجعل الناس تعبده ثم يرميهم في حفره مظلمه في باطن الأرض)


    مساكين والله



    شكرا لك
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    عبورهـ سابقا

رويترز .. "يسوع الطيب والمسيح الوغد" .. أديب بريطاني ربما يثير غضب المسيحيين برواية ع

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 22-06-2015, 02:00 AM
  2. مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 01-07-2010, 01:55 PM
  3. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 13-04-2010, 12:27 PM
  4. مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 30-04-2009, 12:03 PM
  5. أصدقاء يسوع يرفعون دعوى لإعتبار إعدامه "باطلاً "وصلبه "غير قانوني"
    بواسطة الساجد لله في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 01-09-2007, 07:02 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

رويترز .. "يسوع الطيب والمسيح الوغد" .. أديب بريطاني ربما يثير غضب المسيحيين برواية ع

رويترز .. "يسوع الطيب والمسيح الوغد" .. أديب بريطاني ربما يثير غضب المسيحيين برواية ع