رثاء أم المؤمنين عائشة لأبيها

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

زواج المتعة في العهد القديم » آخر مشاركة: undertaker635 | == == | دونالد ترامب.. خلفيات و وعود.. بقلم: د. زينب عبد العزيز » آخر مشاركة: دفاع | == == | بالصور.. هنا "مجمع البحرين" حيث التقى الخضر بالنبي موسى » آخر مشاركة: إيهاب محمد | == == | بيان ان يسوع هو رسول الله عيسى الذى نزل عليه الانجيل وبلغه وبالادله المصوره من كتابكم المقدس » آخر مشاركة: عبد الرحيم1 | == == | بالروابط المسيحيه:البطريرك مار إغناطيوس زكا الأول الرئيس الأعلى للكنيسة السريانية الأرثوذكسية في العالم يعترف بإباحيه نشيد الإنشاد!(فضيحة) » آخر مشاركة: نيو | == == | سؤال جرىء(الحلقه 11):لو كان محمد نبيا كاذبا..لماذا يحمل نفسه مثل هذا؟؟ » آخر مشاركة: نيو | == == | نواقض الإسلام العشرة .....لابد ان يعرفها كل مسلم » آخر مشاركة: نيو | == == | صلب المنصر هولي بايبل على أيدي خرفان الزريبة العربية ! » آخر مشاركة: نيو | == == | لتصمت نساؤكم في الكنائس : تطبيق عملي ! » آخر مشاركة: نيو | == == | يسوع اكبر كاذب بشهاده العهد الجديد » آخر مشاركة: محمد حمدان 99 | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

رثاء أم المؤمنين عائشة لأبيها

صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 11

الموضوع: رثاء أم المؤمنين عائشة لأبيها

  1. #1
    الصورة الرمزية المهتدي بالله
    المهتدي بالله غير متواجد حالياً حفنة تراب
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    4,000
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    13-08-2014
    على الساعة
    11:29 PM

    افتراضي رثاء أم المؤمنين عائشة لأبيها

    لما مات أبو بكر الصديق :radia-ico بين يدي أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها رثته بمرثية من أعظم المراثي وهي تدل على فصاحتها وعلو أدبها فأحببت أن أضع هذه المرثية بين أيديكم لحسنها وجمالها وأثرها على النفس :

    تقول أم المؤمنين الصديقة بنت الصديق حب رسول الله صلى الله عليه وسلم الفقيهة العابدة الزاهدة الورعة الطاهرة المطهرة رضي الله عنها وأرضاها :

    " نضَّرَ الله وجهك يا أبتِ ، وشكر لك صالح سعيك ، فلقد كنت للدنيا مذلا بإدبارك عنها ، وللآخرة معزا بإقبالك عليها ، ولإن كان أجلَّ الحوادث بعد رسول الله صلى الله عليه وسلم رزؤك ، وأعظمَ المصائب بعده فقدك ، إن كتاب الله ليعد بحسن الصبر فيك حسنَ العوض منك ، وأنا أستنجز موعود الله تعالى بالصبر فيك ، وأستقضيه بالاستغفار لك ، أما لإن قاموا بأمرالدنيا ، لقد قمت بأمرالدين لما وهى شّعْبه ، وتفاقم صدعه ، ورجفت جوانبه ، فعليك سلام الله توديع غير قالية لحياتك ، ولا زارية على القضاء فيك
    "


    المسلم حين تتكون لديه العقلية الاسلامية و النفسية الاسلامية يصبح مؤهلاً للجندية و القيادة في آن واحد ، جامعاً بين الرحمة و الشدة ، و الزهد و النعيم ، يفهم الحياة فهماً صحيحاً ، فيستولي على الحياة الدنيا بحقها و ينال الآخرة بالسعي لها. و لذا لا تغلب عليه صفة من صفات عباد الدنيا ، و لا ياخذه الهوس الديني و لا التقشف الهندي ، و هو حين يكون بطل جهاد يكون حليف محراب، و في الوقت الذي يكون فيه سرياً يكون متواضعاً. و يجمع بين الامارة و الفقه ، و بين التجارة و السياسة. و أسمى صفة من صفاته أنه عبد الله تعالى خالقه و بارئه. و لذلك تجده خاشعاً في صلاته ، معرضاً عن لغو القول ، مؤدياً لزكاته ، غاضاً لبصره ، حافظاً لأماناته ، و فياً بعهده ، منجزاً وعده ، مجاهداً في سبيل الله . هذا هو المسلم ، و هذا هو المؤمن ، و هذا هو الشخصية الاسلامية التي يكونها الاسلام و يجعل الانسان بها خير من بني الانسان.

    تابعونا احبتي بالله في ملتقى أهل التأويل
    http://www.attaweel.com/vb

    ملاحظة : مشاركاتي تعبر فقط عن رأيي .فان اصبت فبتوفيق من الله , وان اخطات فمني و من الشيطان

  2. #2
    الصورة الرمزية نسيبة بنت كعب
    نسيبة بنت كعب غير متواجد حالياً عضو شرفي
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المشاركات
    3,277
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    04-12-2012
    على الساعة
    11:58 PM

    افتراضي

    الله الله الله على عبقرية الأختيار

    رحم الله ابو بكر الصديق رضى الله عنه وامنا عائشة :radia-ico الحبيبة بنت حبيب رسول الله صلى الله عليه وسلم

    وسلمت يمينك على نقل هذه العبارات القوية الشجن

    من اقوى وافصح ماسمعت وقرأت

    الحمد لله على رجوع المهتدى بالله لنا بمشاركاته الذهبية التى كنا نفتقدها

    تحياتى
    التعديل الأخير تم بواسطة نسيبة بنت كعب ; 22-07-2005 الساعة 10:40 PM
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    الصورة الرمزية المهتدي بالله
    المهتدي بالله غير متواجد حالياً حفنة تراب
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    4,000
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    13-08-2014
    على الساعة
    11:29 PM

    افتراضي

    هذا من جوامع الكلم

    رضي الله عنك يا أماه يا أم المؤمنين

    حق لنا أن نفخر أن نأخذ عنك ثلاثة أرباع ديننا

    أما الأب، فثاني اثنين في الغار، الصدّيق، صاحب رسول الله صلى الله عليه وآله وصحبه، أول الخلفاء الراشدين، مقامه من رسول الله في مماته كمقامه منه في حياته، رجل من أهل الجنة، نصر الله به الدين، ورأب الصدع، خير البشر بعد الأنبياء والرسل. == أنزل الله فيه قرآنا ==

    أما البنت، فأم المؤمنين، الفقيهة العالمة، التقية الورعة، الصابرة المصابرة، جاءنا منها الفقه الجزيل، والخير الكثير، قيضها الله لدينه، بنت الصديق، أحب زوجات رسول الله بعد خديجة إلى قلبه، المجاهدة الكيسة الفطنة الحصيفة. ==أنزل الله فيها قرآنا ==

    لا يحبهما إلا مؤمن، ولا يبغضهما إلا كافر أو منافق.
    المسلم حين تتكون لديه العقلية الاسلامية و النفسية الاسلامية يصبح مؤهلاً للجندية و القيادة في آن واحد ، جامعاً بين الرحمة و الشدة ، و الزهد و النعيم ، يفهم الحياة فهماً صحيحاً ، فيستولي على الحياة الدنيا بحقها و ينال الآخرة بالسعي لها. و لذا لا تغلب عليه صفة من صفات عباد الدنيا ، و لا ياخذه الهوس الديني و لا التقشف الهندي ، و هو حين يكون بطل جهاد يكون حليف محراب، و في الوقت الذي يكون فيه سرياً يكون متواضعاً. و يجمع بين الامارة و الفقه ، و بين التجارة و السياسة. و أسمى صفة من صفاته أنه عبد الله تعالى خالقه و بارئه. و لذلك تجده خاشعاً في صلاته ، معرضاً عن لغو القول ، مؤدياً لزكاته ، غاضاً لبصره ، حافظاً لأماناته ، و فياً بعهده ، منجزاً وعده ، مجاهداً في سبيل الله . هذا هو المسلم ، و هذا هو المؤمن ، و هذا هو الشخصية الاسلامية التي يكونها الاسلام و يجعل الانسان بها خير من بني الانسان.

    تابعونا احبتي بالله في ملتقى أهل التأويل
    http://www.attaweel.com/vb

    ملاحظة : مشاركاتي تعبر فقط عن رأيي .فان اصبت فبتوفيق من الله , وان اخطات فمني و من الشيطان

  4. #4
    الصورة الرمزية ابنة الزهراء
    ابنة الزهراء غير متواجد حالياً عضو شرفي
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    1,094
    آخر نشاط
    11-07-2012
    على الساعة
    08:11 AM

    افتراضي

    اقتباس
    أحب زوجات رسول الله بعد خديجة إلى قلبه، المجاهدة الكيسة الفطنة الحصيفة. ==أنزل الله فيها قرآنا ==

    لا يحبهما إلا مؤمن، ولا يبغضهما إلا كافر أو منافق.
    يا جماعه أنا خجلانه من اللي هقوله

    بس عايزة رأيكم ومساعدتكم

    أنا بحب السيدة خديجة أكثر من السيدة عائشة

    وبالنسبة للحب الكبير قوي قوي فهو حبي للزهراء الجميلة الحبيبة فاطمة

    مش عارفة ليه مش بلاقي جوايا نفس المشاعر دي للسيدة عائشة ولما بييجي ذكرها أقول رضي الله عنها علشان لازم أقول كده يعني بقر بقيمتها من الناحية العقلية لكن قلبي مافيهوش غير خديجة وفاطمة وأسماء أخت عائشة وباقي بنات الرسول وحفيداته

    ساعدوني أعمل ايه في الغباء القلبي اللي أنا فيه ده؟

    أنا بدئت الحكاية دي عندي لما قريت انها غارت من السيدة خديجة وقالت للرسول صلى الله عليه وسلم : مالك لا تفتأ تذكرها والله ما أراها الا عجوز قد أبدلك الله خيرا منها وعلى الرغم ان الرسول صلى الله عليه وسلم رد عليها رد رائع ومفحم لكن انا برضه من وقتها وأنا احساسي بيها كده
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي :etoilever "ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار" :etoilever نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #5
    الصورة الرمزية المهتدي بالله
    المهتدي بالله غير متواجد حالياً حفنة تراب
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    4,000
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    13-08-2014
    على الساعة
    11:29 PM

    افتراضي

    (( لا يغير الله ما بقومٍ حتى يغيرو ما بأنفسهم ))

    أختاه ابنة الزهراء ان القلب عضو كسائر الاعضاء في الجسد لكنه يحتوي على المضغة هذه المضغة التي تدخل عند الانسان الشعور بالشك دئماً فان صلحت هذه المضغة صلح سائر الجسد .

    ومن ناحية أخرى الناحية النفسية : يمكنك السيطرة على مشاعرك والتي مصدرها القلب فاستعملي قلبكِ وتدبري بعقلك وأقنعي نفسك أن جميع زوجات الرسول لا فرق بينهم الى بتقواهم أما وازع الغيرة عند النساء فهذا أمرٌ حتمي موجود بكم معشر النساء غيورات على أنفسكن .

    فالصبر الصبر أخواتي الكرام

    المهم الاقناع أن تقنعي نفسك

    والله المستعان
    المسلم حين تتكون لديه العقلية الاسلامية و النفسية الاسلامية يصبح مؤهلاً للجندية و القيادة في آن واحد ، جامعاً بين الرحمة و الشدة ، و الزهد و النعيم ، يفهم الحياة فهماً صحيحاً ، فيستولي على الحياة الدنيا بحقها و ينال الآخرة بالسعي لها. و لذا لا تغلب عليه صفة من صفات عباد الدنيا ، و لا ياخذه الهوس الديني و لا التقشف الهندي ، و هو حين يكون بطل جهاد يكون حليف محراب، و في الوقت الذي يكون فيه سرياً يكون متواضعاً. و يجمع بين الامارة و الفقه ، و بين التجارة و السياسة. و أسمى صفة من صفاته أنه عبد الله تعالى خالقه و بارئه. و لذلك تجده خاشعاً في صلاته ، معرضاً عن لغو القول ، مؤدياً لزكاته ، غاضاً لبصره ، حافظاً لأماناته ، و فياً بعهده ، منجزاً وعده ، مجاهداً في سبيل الله . هذا هو المسلم ، و هذا هو المؤمن ، و هذا هو الشخصية الاسلامية التي يكونها الاسلام و يجعل الانسان بها خير من بني الانسان.

    تابعونا احبتي بالله في ملتقى أهل التأويل
    http://www.attaweel.com/vb

    ملاحظة : مشاركاتي تعبر فقط عن رأيي .فان اصبت فبتوفيق من الله , وان اخطات فمني و من الشيطان

  6. #6
    الصورة الرمزية ابنة الزهراء
    ابنة الزهراء غير متواجد حالياً عضو شرفي
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    1,094
    آخر نشاط
    11-07-2012
    على الساعة
    08:11 AM

    افتراضي

    شكرا على اهتمامك بالرد يا مهتدي

    وفعلا الله هو المستعان
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي :etoilever "ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار" :etoilever نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  7. #7
    الصورة الرمزية sa3d
    sa3d غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    7,400
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    04-06-2012
    على الساعة
    08:48 PM

    افتراضي

    و نصيحة أخرى , لا تقرأي ما يكتبه عنها الروافض الحاقدين عليها و على أبوها
    فما كتبوا إلا كذب و بهتان
    و الويل لكل من أشرك مع الله إله أخر
    والويل لمن فضل أحد من أمة محمد على محمد

  8. #8
    الصورة الرمزية المهتدي بالله
    المهتدي بالله غير متواجد حالياً حفنة تراب
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    4,000
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    13-08-2014
    على الساعة
    11:29 PM

    افتراضي

    اقتباس
    و نصيحة أخرى , لا تقرأي ما يكتبه عنها الروافض الحاقدين عليها و على أبوها
    فما كتبوا إلا كذب و بهتان
    و الويل لكل من أشرك مع الله إله أخر
    والويل لمن فضل أحد من أمة محمد على محمد
    أوافقك أخي سعد نصيحتك بكل قبول
    المسلم حين تتكون لديه العقلية الاسلامية و النفسية الاسلامية يصبح مؤهلاً للجندية و القيادة في آن واحد ، جامعاً بين الرحمة و الشدة ، و الزهد و النعيم ، يفهم الحياة فهماً صحيحاً ، فيستولي على الحياة الدنيا بحقها و ينال الآخرة بالسعي لها. و لذا لا تغلب عليه صفة من صفات عباد الدنيا ، و لا ياخذه الهوس الديني و لا التقشف الهندي ، و هو حين يكون بطل جهاد يكون حليف محراب، و في الوقت الذي يكون فيه سرياً يكون متواضعاً. و يجمع بين الامارة و الفقه ، و بين التجارة و السياسة. و أسمى صفة من صفاته أنه عبد الله تعالى خالقه و بارئه. و لذلك تجده خاشعاً في صلاته ، معرضاً عن لغو القول ، مؤدياً لزكاته ، غاضاً لبصره ، حافظاً لأماناته ، و فياً بعهده ، منجزاً وعده ، مجاهداً في سبيل الله . هذا هو المسلم ، و هذا هو المؤمن ، و هذا هو الشخصية الاسلامية التي يكونها الاسلام و يجعل الانسان بها خير من بني الانسان.

    تابعونا احبتي بالله في ملتقى أهل التأويل
    http://www.attaweel.com/vb

    ملاحظة : مشاركاتي تعبر فقط عن رأيي .فان اصبت فبتوفيق من الله , وان اخطات فمني و من الشيطان

  9. #9
    الصورة الرمزية يحيى
    يحيى غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    المشاركات
    176
    آخر نشاط
    17-03-2006
    على الساعة
    01:58 PM

    افتراضي مشاركة: رثاء أم المؤمنين عائشة لأبيها

    بسم الله الرحمن الرحيم

    أختاه فاطمة الزهراء بلله قد أحسست بدموع قد بدت فى عينى عندما سمعت هذا الكلام وشعرت كم هذه السيده ظلمت ولازال الظلم لسيرتها بعد موتها ليس مقصودى ما قولتيه ءانفا ولاكن مقصودى هو أن هذا الشعور نبع من قلة العلم عن هذه المرءة التى برأها الله من فوق سبع سموات ولما علمت قالت كنت أظن نفسى أقل من ينزل فى قرءان يتلى هذه التى كانت احب النساء غلى النبى ...

    ولان الذى وصللك عنها جزء من حياتها نقل بشىء فيه جفاء لسيرة هذه المخلصة هذا الذى جعلك تشعرين بهذا والله أعلم أما حل هذه المشكله هو شىء واحد انصحك به قراءة سيرة هذه المخلصة كاملة سوف تجدين قلبك تعلق بها مثل باقى زوجات وحفيدات النبى لو هناك متسع أو وقت لكتبت لكى عن حياتها التى والله كم من مرة سالت دموعى من أجل ما فاضت به حياتها الحافلة بالعلم والتقوى والورع

    نسال الله أن يجعلك نعم الحفيدة لها

  10. #10
    الصورة الرمزية aymannabil
    aymannabil غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Aug 2005
    المشاركات
    85
    آخر نشاط
    05-05-2007
    على الساعة
    12:51 AM

    افتراضي مشاركة: رثاء أم المؤمنين عائشة لأبيها

    الموضوع فعلا يشد من يقراه واري ان الاخ يحيي والاخوة جميعا قد اعطو لكي الحل

صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة

رثاء أم المؤمنين عائشة لأبيها

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الرد على : عائشة تحرض أمهات المؤمنين أن يكذبوا على النبي
    بواسطة السيف البتار في المنتدى شبهات حول السيرة والأحاديث والسنة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 04-12-2006, 07:36 PM
  2. الدفاع عن أم المؤمنين عائشة
    بواسطة ismael-y في المنتدى شبهات حول المرأة في الإسلام
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 21-11-2006, 02:33 AM
  3. رثاء يدمي القلب
    بواسطة الفجر القادم في المنتدى الأدب والشعر
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 11-09-2005, 08:00 PM
  4. شعر بكاء الرمال في رثاء ارض الرافدين
    بواسطة ابن القسام في المنتدى الأدب والشعر
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 31-07-2005, 06:17 PM
  5. كلمة رثاء فينا
    بواسطة hisham101 في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 26-06-2005, 05:47 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

رثاء أم المؤمنين عائشة لأبيها

رثاء أم المؤمنين عائشة لأبيها